مشاهدة النسخة كاملة : فتاوى الفتنة الوهابية


brakdoon
16-12-2007, 01:10 AM
إحذروا عملاء آل سعود

إحذروا يا شباب الجزائر أزلام السعودية اليد الباطشة للصهيونية في الأقطار العربية و الإسلامية و عملاؤها في بلادنا، الذين يقبضون أجورهم نقدا في سفريات الحج و العمرة ، الذين باعوا وطنهم و أبناء وطنهم لقاء ريالات معدودات فكانوا شوكة في حلق هذا الوطن العزيز ربما البعض منكم يستغرب هذا ، لكونه يخلط بين الحجاز الأرض الأحب إلينا على وجه الأرض و خاصة التي حوت جسده الشريف و الكعبة المشرفة و بين سعودية آل سعود اليوم ، أنا لا أتكلم عن الأرض و لكنني أتكلم عن الأشخاص الخونة العملاء، كيف لم ينسب الرسول صلى الله عليه و سلم هذه الأرض له في حين نسبها آل سعود عملاء أمريكا و بريطانيا الراعيتين للدولة الصهيونية لهم فسموها السعودية .
إحذروا إنهم من خلال إخوة لنا أطلقوا لحاهم يعملون على نسخ النموذج العراقي في بلدنا ، إنهم يصورون لنا إخوتنا الإباضية بصورة شبيهة بالشيعة في العراق ليؤلبوا ضدهم الدهماء و الجهلة و التكفيريين فيتخذونهم هدفا ، إنهم يستخرجون أقوالا لأئمة مضوا منذ زمن لا يوافقهم عليها إباضية اليوم (فقد أنكر الألباني أحاديث لرسول الله صلى الله عليه و سلم فكيف يستغرب على الإباضية تركهم أراء عالم قديم )، أرجوكم يا إخوتي أن تطلعوا على فكر الإياضية اليوم لتروا أنهم أقرب إلينا كثيرا كثيرا ، لا نختلف معهم سوى في فروع و هذه عادة أمتنا و ما أقره الشارع الحكيم حيث لا يزال المسلمون مختلفين إلى يوم الدين .
يا إخوتي لقد ضحكوا علينا أيام كنا نتناحر و كانوا يؤيدون ما كان يجري في الجزائر من أحداث و من دماء ، و الذي لم يؤيد بكلامه سكت دليلا على الرضا ، و الآن تنهشنا كلاب فرنسا من جهة في بلاد القبائل عن طريق التبشير و خلق أقلية دينية بعدما فشلت في خلق أقلية عرقية و تنهشنا من جهة أخرى كلاب آل سعود بضرب وحدتنا الوطنية بالتأليب ضد إخواننا الإباضية ، و لتعلموا أيها الإخوان بأن الجزائر البلد الوحيد الذي لم يستطع الصهاينة اختراقه ، هل تعلمون لماذا ؟ لأن الإنسان الجزائري هو الوحيد على وجه الأرض الذي عندما يذكر اليهود يقول (حاشاكم) و الوحيد الذي يسب صاحبه بكلمة (يا يهودي) و هل تعرفون لماذا الجزائري هو الوحيد على وجه الأرض الذي يحسب أن الصفع عيب في حق الذكر أو الرجل ؟ لأن الجزائري قديما لم يكن يضرب اليهودي حينما يتشاجر معه باللكمة أو بشيء آخر ، بل كان يضربه بالصفعة لأنه لم يكن يحسبه ندا له فكان اثنان فقط يضربان بالصفعة في عرف الجزائري هما : المرأة و اليهودي ، و اسألوا آباءكم أيها الإخوة يؤكدون ما أقول ، هذه نماذج بسيطة من عقلية الجزائري و تصوره لليهودي ، و لا أطيل في هذا .
و إلى الآن لازال مترسخا فينا تصور أجدادنا و سنورثه أبناءنا ،و لهذه الأسباب لم تستطع الصهيونية اختراقنا إلا ما كان من اختراق عن طريق الوهابيين و ما يسمى بالسلفية المعاصرة ، السند الفقهي لحكام السعودية عملاء الحركة الصهيونية ، الذين تهددهم أمريكا و بريطانيا صباح مساء بالتخلي عنهم و الإطاحة بهم حال لم ينفذوا ما تأمرهم به ، ألم يفتوا بوجوب الهجرة من فلسطين فأقام العلماء الأحرار عليهم الدنيا و لم يقعدوها ؟ ألم يفتوا بعدم جواز العمليات الإستشهادية ضد اليهود (حاشاكم)؟ ألم يفتوا بعدم جواز نصرة المقاومة في لبنان ؟ ألم يفتوا بعدم جواز الدراسة في الجامعات بدعوى أن فيها اختلاط فترك شبابنا الساذج الجامعات و اتجه إلى بيع المسك و السواك و الأقمصة ؟ ألم يقولوا بأن الأرض ليست كروية نقلا عن عالم في القرون الماضية ؟ و قالوا إن الإنسان لم يصعد إلى سطح القمر إعتمادا على تفسير وهابي خاطىء للقرآن الكريم ؟ ألم يحرضوا العالم ضد الروس بدعوى أنه محتل لأفغانستان و سكتوا عن أمريكا المحتلة لأفغانستان ؟ إنهم ضد روسيا لاحتلالها أرض الشيشان هكذا قالوا ، و لكن الحقيقة أن أمريكا لا تزال تصارع روسيا سياسيا و آل سعود يدعمونها بالرأي العام الإسلامي عن طريق عملائها في أوطاننا العربية ، إذن فالمسألة ليست مسألة مبدأ و إلا كيف تنسى الحركة الوهابية قضية مثل قضية فلسطين و تتجه نحو الشيشان ،لأن أمركا لا تريد دعما ضد الصهيونية في فلسطين و هي تعمل على تقويض المقاومة هناك ، حتى البوكيمون أيها الإخوة أفتوا بعدم جواز عرضه لأنه ياباني و ليس أمريكيا على حد قول أحد المشايخ ، ألم يفشلوا حصار البترول على الدول الغربية يوما ما و بدعم من فتاوى وهابية ،حاشا أن يكون مصدرها سنة مبينا التي تعلمنا أن لا نرضخ للأجنبي مهما كانت سطوته .
و هاهي هذه الفتاوى تلقى لها رواجا في بلد الستة ملايين شهيد ( إذا ما عددنا الذين ماتوا في سبيل الدفاع عن هذا الوطن المسلم منذ الحملات الصليبية)و تلقى من تؤلبه على أبناء بلده لغرس الشقاق و الفتنة و التفرقة و البغضاء و الشحناء بين أبناء الوطن الواحد و الدين الواحد لتفتيت بلدنا الذي استعصى على الصهاينة ، إنهم يؤلبون الدهماء ضد إخوانهم بدعوى أنعم أشاعرة و كأن الأشاعرة كفار متناسين أن الأشاعرة هم أول من سمي بأهل السنة و الجماعة و يخفون هذا عن الدهماء و الجهلة و لا يقولون لهم بأنهم أغلبية المسلمين السنة ، و ضد الصوفية بوصفهم بالمشركين حتى يخيل للجاهل الإنتحاري و الإرهابي أنهم و مشركي قريش سواء و يجوز قتلهم ، و الأخطر من هذا عملهم هذه الأيام ضد إخواننا و أبناء وطننا و أحبتنا الإباضية كما بدأنا نلاحظ في هذا المنتدى ، و لكي لا أطيل عليكم أورد لكم مختصرا من رسالة ماجستير في العلوم السياسية أعدتها إحدى الأخوات اامرابطات في فلسطين المجاهدة و الشاهدة على الناس :





دور الوهابية في ترسيخ الوجود الصهيوني في فلسطين



بسم الله الرحمن الرحيم



تمهيد:

الوهابية وليدة مخطط نصراني إنجليزي محكم للقضاء على روح الإسلام، وتعمية عيون المسلمين بالزخارف والمظاهر لا غير، وقد كانت للوهابية أدوار بارزة في خيانة الإسلام وتشويه صورته، وسنركز في هذا المقال على القضية الفلسطينية وخدمة الوهابية لمصالح بريطانيا ومن ورائها الصهيونية وسندعم ذلك بأفعال الوهابية وأقوالهم، ونشرك القادة مع العلماء للترابط الوثيق بين القيادة والعلماء منذ ساعة نشأة هذه الحركة الخبيثة حيث لا انفصال بينهما في التوجُّه.


الوهابية عصا النصارى:

بعد ضرب حكم الشريف حسين وابنه علي بتحريض من الإنكليز لمعارضتهم منح فلسطين لليهود، أكدت الحركة الوهابية موقفها المنطبق مع الموقف الإنكليزي وذلك في المؤتمر الذي انعقد عام 1926 "للنظر في أسلوب حكم الحجاز "؛ فعندما طرحت بعض الوفود الإسلامية اقتراحا يدعو إلى تطهير البلاد العربية من الحكم الأجنبي على أساس أن يشمل ذلك فلسطين وسوريا والعراق وسواحل الجزيرة العربية، احتج الوهابية على المشروع وأصروا على حذفه من جدول الأعمال.

مساهمة الوهابية في سقوط الدولة العثمانية وأثر ذلك على سقوط فلسطين:
دور الوهابية مخلص في هذا السبيل، وكانوا لا يألون جهداً في عون النصارى على ذلك، فقد ساهموا في ذلك بأسلوبين الأول: المساهمة الفاعلة في تفكيك الدولة العثمانية، والأسلوب الثاني: المساهمة في اختراق النصارى واليهود ديار الإسلام، وإليك على ذلك الأمثلة:


المساهمة الفاعلة في تفكيك الدولة العثمانية: قاتل الوهابية الدولة العثمانية ومن يواليها قتالاً لا هوادة فيه، ويكفي أن نعلم بأن الوهابية قد قتلوا في موقعة واحدة ألفين وأربعمائة جندي مسلم من جنود الدولة العثمانية في وقعة واحدة، هم بين مصري ومغربي وقرشي وفي مقدمتهم الشريف مسعود بن يحيى بن بركات !

المساهمة في اختراق ديار الإسلام: لقد نسَّق الإنجليز مع الوهابية لمشاغلة آل رشيد عن نجدة المسلمين في البصرة ساعة هجوم الإنجليز عليها، وقد اعترفت بريطانيا رسمياً بهذا الجهد الوهابي ، وقتالهم للأشراف في الحجاز، مما سبب اختراقاً استعمارياً في بلاد الإسلام، وهذا مطمح من مطامح الصهاينة فسقوط من يرفض تهويد فلسطين يعني التسلل إليها بعد ذلك بسهولة، واقرأ مذكرات حاييم وايزمان حين يقول (لن نستطيع اختراق العالم العربي للوصول إلى فلسطين ما دام طوق الخلافة العثمانية باقيا، لذلك تعاونا مع بريطانيا لاختراق هذا الطوق) وقد اخترق الطوق، وساهم الوهابية في ذلك وبإخلاص


تخدير المسلمين خدمة للنصارى واليهود:

عندما قامت الثورة الفلسطينية سنة 1936 ضد بريطانيا التي كانت تـمهد لتسليم فلسطين إلى اليهود الصهاينة، تدخل الوهابية خدمة للإنجليز لتخدير الأحرار، وتعهدوا للثوار بأن بريطانيا سوف تستجيب لمطالبهم إذا أوقفوا الثورة وذلك في (النداء) الذي وجهوه إليهم وجاء فيه:
"إلى أبنائنا عرب فلسطين لقد تألمنا كثيرا للحالة السائدة في فلسطين، فنحن بالاتفاق مع ملوك العرب والأمير عبدالله ندعوكم للإخلاد إلى السكينة وإيقاف الإضراب حقنا للدماء معتمدين على الله وحسن نوايا صديقتنا الحكومة البريطانية ورغبتها المعلنة لتحقيق العدل، وثقوا بأننا سنواصل السعي في سبيل مساعدتكم ".

ولم يكتف الوهابية "بالنداء" بل قدموا إلى فلسطين يرأسهم سراً جون فيلبي، وعلانية أحد أمراء نجد، واجتمعوا بالقادة الفلسطينيين في القدس حيث خاطبهم ممثل الوهابية النجدي بقوله: "…بناء على ما عرفته من صدق نوايا بريطانيا أستطيع أن أقسم لكم بالله أن بريطانيا صادقة فيما وعدتنا به وأن بريطانيا تعهدت لوالدي أنها عازمة على حل القضية الفلسطينية " ولكن تأكيدات المبعوث الوهابي لقتل الجهاد، لم تقنع على ما يبدو، المتنورين من الفلسطينيين إذ أجابه الشاعر عبدالرحيم محمود معبرا عن ريبة الجناح الرافض لوقف الإضراب، فقال:
المسجد الأقصى أجئتَ تزوره * أم جئتَ من قبل الضياعِ تودِّعــه
حرمٌ تباع لكل أوكعَ آبــــــــقٍ * ولكل أفَّـــاقٍ شــــــريدٍ أربعــــه
وغداً وما أدناه لا يبقى سوى * دمـــــــعٍ لنا يهمي وسنٍ نـقرعـــه


خيبة ظن الفلسطينيين بهم قديمة:


عندما توجه فيما بعد، وفد فلسطيني لإطلاع القيادة الوهابية على مصير القضية الفلسطينية وكان أعضاؤه يحملون منشورات لإطلاع الشعب هناك على هذا المصير لم يسمح لهم بتوزيع تلك المنشورات بل أمر بجمعها لإحراقها.



بيع الوهابية لفلسطين:


لقد تآمر الوهابية على بيع فلسطين لليهود منذ أمد بعيد، وذلك في مؤتمر العقير سنة 1341هـ بمنطقة الإحساء، بين القيادة الوهابية والخارجية البريطانية في وثيقة رسمية تقول بقلم زعيم الوهابية (..أقر وأعترف ألف مرة للسير برسي كوكس مندوب بريطانيا العظمى لا مانع عندي من إعطاء فلسطين لليهود أو غيرهم كما تراه بريطانيا التي لا أخرج عن رأيها حتى تصيح الساعة) والرسالة عليها خاتم الملك عبدالعزيز، كما وصل سمحا إيرلخ مندوب بن غوريون إلى الظهران في 13/9/1945 ومنها إلى الرياض لتوثيق العهود الموقعة مع بريطانيا واستقبله والوفد المرافق له الأمير فيصل ليوصلهم إلى والده عبدالعزيز، كما توجه وفد الوهابية إلى لندن لحضور مؤتمر لبحث موضوع الهجرة اليهودية إلى فلسطين، وكان الممثل الحقيقي لهم شيخهم جون فيلبي وحوله بعض الدُّمى الوهابية، فاقترح شيخهم فيلبي في المؤتمر "إعطاء فلسطين لليهود" مقابل استقلال البلاد العربية كلها .


التثبيط:


بعد الحرب العالمية الثانية وعندما أخذت تتردد وجهات نظر عربية تطالب الجامعة باتخاذ موقف ضد تأييد أمريكا لليهود، أرسلت القيادة الوهابية بتاريخ 20 أغسطس 1945 برقية إلى ممثلهم في الجامعة جاء فيها: "... أنا أسمع دندنة عند العرب قصدهم اجتماع هيئة الجامعة لأجل تبحث مسألة فلسطين فأنا هذا ما هو من رأيي ولا منه فائدة، لأنه إيش يبحث في المؤتمر؟ هل يعقد صلح أو يعلن حرب؟" ثم يقترح "أن ينتخبوا شخص يروح للندن وشخص يروح لأمريكا، ويكون أحد هذين الشخصين عبدالرحمن عزام ويكتب معه النقراشي كتبا للخارجية هناك ويقول فيه أنه بالنيابة عن مصر والبلاد العربية ويذكر الأمر اللائق والمناسب في الموضوع " وقبل سفر عبدالرحمن عزام وافقت القيادة الوهابية على إقامة مكتب صحافي تابع للجامعة العربية ولكنها أوصت أن لا يسيء المكتب لأمريكا وبريطانيا، بل يعمل على مدحهم واستعطافهم، "ولكن نرجوهم (الصحفيين) أن يتخذوا قاعدة يمشون عليها وهي قاعدة الاعتدال، ويكون لا يتحاملون على الإنكليز ولا على الأميركان، ولكن يشوفون الحجج القائمة ويعدونها لهم.. ويمدحونهم بأنهم أهل عدالة وإنصاف فستكون النتيجة أحسن إن شاء الله" .


الخــــــــــــــــــــــذلان:


عشية اتخاذ قرار تقسيم فلسطين رفضت القيادة الوهابية أن تقوم بأي دور جدي لإفشاله، علما بأنه كان بإمكانهم ذلك إذا ما هددوا بقطع البترول عن أميركا كما قال أحد الديبلوماسيين الأجانب، فقد جاء في العدد 637 من مجلة (آخر ساعة) المصرية بتاريخ 18 مايو 1966 بقلم الكاتب الفلسطيني وجيه أبو ذكرى: انتقل الصراع إلى الأمم المتحدة، وبدأت أمريكا تلعب لعبتها القذرة لتقسيم فلسطين بين اليهود والعرب. ونشط المندوبون العرب لمحاولة إحباط المشروع الذي عرض على الجمعية العامة للمنظمة الدولية، وكان بين العرب الأمير عادل أرسلان، وذهب إلى أحد الوفود يستعطفه ليقف بجانب الحق العربي؛ فقال له الرجل: (لديكم أيها العرب الورقة الرابحة ولكنكم تخشون اللعب بها)وأشار إلى ممثل الوهابية هناك، وقال له الرجل: (لو ذهب هذا الأمير إلى جورج مارشال وزير الخارجية الأميركية وهدد بقطع البترول إذا ناصرت أميركا اليهود لوجدت هذه القاعة كلها تقف بجانب العرب).
وكلفته الوفود العربية بالنطق باسمها في الجمعية العمومية وأوصوه بالحزم والصرامة، ولكن كان موقفه أنه لا داعي ولا مبرر لقلقهم، وأخذ يؤكد لهم معارضة أميركا لتقسيم فلسطين وأنها ستقاوم بكل حزم فكرة خلق دولة يهودية.
وانخدع المندوبون العرب بكلامه على أساس أنه صديق حميم للسفير جورج ودزورت مستشار الوفد الأميركي إلى الأمم المتحدة

ومن جهة أخرى فإن الوفود العربية أرسلت عشية الموافقة على قرار التقسيم برقية إلى زعيم الوهابية يلحون فيها عليه بإصدار تصريح يهدد فيه بقطع البترول إذا صوتت أميركا على قرار التقسيم، فما كان منه إلا أن قال: (إن المصالح الأميركية في (بلاده)محمية وإن الأميركيين هم من أهل الذمة وأن حمايتهم وحماية مصالحهم واجب منصوص عليه في القرآن الكريم).

الجهد الوهابي لتحرير فلسطين:


عندما نشبت حرب فلسطين في 15 مايو 1948، اكتفى قادة الوهابية بإرسال عدد هزيل من الجنود غير المدربين قدر ما بين 60 و 200 جندي، وقد خلت الجبهة الشرقية منهم بحجة أن أمير شرق الأردن عبدالله بن الحسين رفض الموافقة على دخول جنودهم إلى أرضه، وكذلك خلت الجبهة الشمالية واقتصر الوجود الوهابي الرمزي على الجبهة الجنوبية، ولكن لما ثبت أن الجنود لا يجيدون القتال، أُدخلوا مدارس الجيش المصري بعد الهدنة للتدريب.

أما السلاح الوهابي فقد تحدث عنه القائد طه الهاشمي رئيس اللجنة العسكرية المنبثقة عن جامعة الدول العربية للإشراف على حرب فلسطين فقال واصفاً الأسلحة بعد أن أبرق الوهابية للجنة العسكرية عن أسلحة معدة لإنجاد فلسطين موجودة في سكاكا بالصحراء في شمال الجزيرة العربية: (أرسلت...طائرات فأحضرت تلك الأسلحة لدمشق وسلمتها إلى المصنع الحربي التابع للجيش السوري لفرزها وتبويبها، فإذا هي أسلحة عتيقة رديئة متعددة الأنواع والأشكال، فيها الموزر والشنيد والمارتيني، وفيها بنادق فرنسية وإنكليزية وعثمانية، ومصرية ويونانية ونمساوية، وكلها بدون جبخانة ومصدئة خردة لا تصلح للقتال).

وأضاف: (إنهم وجدوا بين هذه الخردة بنادق فتيل مما تعبأ بالكحل من فوهتها وتدك من الفوهة أيضا وأنها من مخلفات حملة الجيش المصري على الوهابيين في أوائل القرن التاسع عشر).


القيمة الحقيقية لفلسطين عند الوهابية:


كشف جون فيلبي في كتابه: (40 عاماً في جزيرة العرب) عن حقيقة موقف قائد الوهابية من القضية الفلسطينية وذلك بقوله: "إن مشكلة فلسطين لم تكن تبدو (لهذا القائد) أنها تستحق تعريض علاقاته الممتازة مع بريطانيا ومع أميركا للخطر"
ويضيف فيلبي: "وكان مستقبل فلسطين كله بالنسبة إلى (قادة الوهابية) كلهم، أمرا من شأن بريطانيا الصديقة العزيزة المنتدبة على فلسطين ولها أن تتصرف كما تشاء وعلى (قائد الوهابية) السمع والطاعة ".


أين هؤلاء السماسرة من السلطان عبدالحميد:


كشفت الوثائق الأميركية والبريطانية وكتابات فيلبي عن أسرار في مواقفهم؛ فقد كتب آرثر لوري، سفير الكيان الصهيوني في لندن تعليقا في صحيفة التايمز اللندنية عام 1964، دافع فيه عن حاييم وايزمان الذي أعلنت وثائق الخارجية الأميركية أنه قدم رشوة قدرها عشرون مليون جنيه إسترليني إلى قائد الوهابية في حينه ليعاونه على إنشاء دولة صهيونية في فلسطين، مؤكدا أن صاحب الفكرة كان الكولونيل جون فيلبي الممثل الشخصي لهذا القائد.


السياسة الوهابية ثابتة:


لم تتغير هذه السياسة الوهابية تجاه فلسطين؛ التزاما بمبادئهم تجاه اليهود والنصارى، فهم لم يدخلوا خلال تاريخهم كله في مواجهة مع النصارى، وكذلك الحال مع اليهود؛ فالوهابية لم يشاركوا في أية حرب عربية ضد العدو الصهيوني، بل كان موقفهم يتسم دائما بالانهزامية ونشاطاتهم موجهة إلى إقناع العرب بل ورشوتهم من أجل الصلح مع كيان العدو.


ويحاولون شراء الذِمم:


فعندما نشبت حرب يونيو 1967، التي شنها الكيان الصهيوني على بعض البلدان العربية بدعم من أميركا وأوروبا الغربية، وقف زعيم الوهابية القادم من تلك الدول خطيباً في مستقبليه يوم 6 يونيو فقال: "أيها الإخوان لقد جئتكم من عند إخوان لكم في أمريكا وبريطانيا وأوروبا تحبونهم ويحبوننا..." ولكن الناس قاطعوه مطالبين بقطع البترول، فإذا بالهراوات تنهال عليهم من جماعته.. كما أنهم حاولوا إسكات الأصوات المطالبة بتحرير الأقصى والقدس؛ فقد روى الشيخ أسعد التميمي، وهوأحد تلك - الأصوات، وقد كان إمام المسجد الأقصى قبل هزيمة 1967، أن الوهابية أرسلوا إليه في الأردن مليون دولار مقابل سكوته ولكنه رفضها.


ولماذا قتال اليهود؟


للإطلاع على شيء من الخبايا فإننا نذكر أنه في سنة 1958، أرسل ضباط من الجيش الوهابي برقية إلى وزارة الدفاع تقول إن الزوارق الإسرائيلية ترسو في المنطقة الوهابية من خليج العقبة، (وينـزل بحارتها إلى أراضينا ويتحرش جنود إسرائيل بجنودنا وينـزلون كميات من الحشيش يستلمها بعض عملائهم لتصريفهما في البلاد وعلى الجيش نفسه فأذَنوا بإطلاق النار على الصهاينة الأعداء)، فكان جواب القيادة الوهابية التالي: "لا يمكن لليهود أن يعتدوا عليكم ما لم تتعدوا عليهم، واليهودي لا يساوي رصاصة نخسرها بإطلاقها عليه، وقد قال الله في محكم كتابه:{غلت أيديهم ولعنوا}"، هكذا يلعب الوهابية بكتاب الله لتحقيق مآربهم الخبيثة.


اليهود الأحبة:


يكفي لإيضاح علاقة قادة الوهابية مع الشخصيات الصهونية هذا الخبر الذي نشرته الصحف الأميركية عن حفل استقبال قائد الوهابية في أميركا حيث ذكرت أنه دعي إلى حفل استقباله: (جمع من رجال الإعلام منهم فرانك المدير العام لمؤسسة هاآرست المؤسسة الصهيونية التي تصدر الصحيفة اليومية هاآرست في الأرض المحتلة) .


الصلح مع اليهود:


الكثير من الناس يجهل حقيقة أن السياسة الوهابية لها علاقات راسخة مع القيادة الصهيونية منذ أمد بعيد، ومن يتابع حفلات القادة الوهابية بالغرب وأسماء المدعوين لها يرى الساسة والإعلاميين الصهاينة في مقدمة الحضور، ولم يخفِ الوهابية الاستعداد للصلح مع العدو الصهيوني حتى قبل معاهدة "كامب ديفد" في 1979م!! ؛ فقد قال زعيمهم للواشطن بوست سنة 1969م (إننا واليهود أبناء عم خلَّص، ولن نرضى بقذفهم في البحر كما يقول البعض، بل نريد التعايش معهم بسلام..) ، وأكد ذلك أكثر من مرة ومنها في 15 يونيو 1975 أنهم: (على أتم الاستعداد للاعتراف بإسرائيل… ولكن على إسرائيل أن تحل مشاكلها مع جيرانها وتتدبر أمرها مع الفلسطينيين). ولما سُئل عن معنى (تدبر الأمر) قال: (إسرائيل أدرى بشؤونها).


فتاوى في خدمة اليهود


إن فكرة السلام مع اليهود هي فكرة شارك أحبار الوهابية في مخَضها طويلاً حتى رابت، وعندما رأوا تعنّت العرب تجاه مصر حاولوا تغليف الفكرة بأغلفة أكثر لمعاناً وما لبثوا أن طرحوها في قمة (فاس) بالمغرب، في سبتمبر 1982 وعرفت ساعتها باسم "المشروع العربي لإيجاد تسوية شاملة وعادلة لمشكلة الشرق الأوسط" وفعلاً أُقرَّت الفكرة واعتبرت أساساً للجهود العربية في سبيل البحث عن حل آخر غير الحل العسكري ، وما فتئ الوهابية يدبِّجون الفتاوى في سبيل الصلح مع اليهود للاستمرار في نفس المسلسل، وإليكم الأمثلة في ما يتعلق بموضوعنا:

أولا: أفتى الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن باز بجواز الصلح مع اليهود والتعامل معهم سواء أكان الصلح هدنة دائمة أم مؤقتة، بل أكثر من هذا حيث اعتبر زيارة المسجد الأقصى في هذه الفترة المؤسفة سُنَّة على المسلمين إتيانها!!

ونحن نؤمن أن هذه الفتاوى لا تصدر إلا عن استغفال وجهل، أو خدمة مخططة للمصالح اليهودية؛ فالصلح إذا رضي به المسلمون فإنه يعني الاعتراف بالاحتلال الصهيوني للمسجد الأقصى والأرض المباركة حوله، كما يعني التآمر على تضييع حقوق الفلسطينيين، كما أن في الزيارة تقوية للاقتصاد الصهيوني الغاصب. وقد تناقلت هذه الفتوى المأجورة وسائل الإعلام العالمية.

العجيب أن لا يرى في المقابل جواز التقارب أو الهدنة مع أيٍ من المذاهب الإسلامية!!

ما يلفت النظر أنه قد سبق لهذا المفتي الكبير تحريم الاستعانة بالخبراء الروس ضد اليهود الصهاينة عندما فعل ذلك جمال عبدالناصر، وأفتى بعد ذلك بجواز دخول النصارى واليهود لأرض الحرمين الشريفين ودعا لهم أعوانه على منابر الحرمين الشريفين، وقنتوا في كلِّ صلاة ليترضوا عليهم، وسموَّهم (جند الله)، وما ذلك إلا لقتل الأطفال والنساء والشيوخ العراقيين حتى في الملاجئ؛

ثانياً: فتوى محدثهم المتناقض الشيخ ناصر الدين الألباني التي دعا فيها أهل فلسطين للخروج منها وتركها لليهود لقمة سائغة، وقد تناقلت هذه الفتوى وسائل الإعلام المختلفة، وقد نشرت مجلة المجتمع الكويتية تحليلا لهذه الفتوى الخبيثة وردود علماء الأمة عليها. ورد عليه الشيخ علي الفقير الأردني ردّاً قوياً في شريط مسجَّل وهكذا يتبين لكل مبصر الدور الذي يلعبه هؤلاء الذين يلبسون مسوح الرهبان في خدمة مصالح النصارى واليهود من وراء الستار ليل نهار .

وأخرهم فتوى عدم مناصرة حزب الله ضد العدو الإسرائيلي !!!!!!

massi2007
16-12-2007, 09:46 AM
اعتقد والله اعلم انك محمد ايوب و بدلت فقط اسمك
لانه نفس الاسلوب و نفس المواضيع .......:eek:
المهم دز معاهم و الخرطي التاعك غليه و شرب الماء تاعوا:D :D :D
تقول انتما الي راكم تدعاو بلي مع الفلسطنيين تقول خلاص راكم فريتوها و خرجوا اليهود
ههههههههههههههههههههههههههههههههههه

محمد ايوب
16-12-2007, 11:43 AM
اعتقد والله اعلم انك محمد ايوب و بدلت فقط اسمك
لانه نفس الاسلوب و نفس المواضيع .......:eek:
المهم دز معاهم و الخرطي التاعك غليه و شرب الماء تاعوا:D :D :D
تقول انتما الي راكم تدعاو بلي مع الفلسطنيين تقول خلاص راكم فريتوها و خرجوا اليهود
ههههههههههههههههههههههههههههههههههه

اولا لست انا كاتب الموضوع
وثانيا الحمد لله ان ترك عبيد ونعال ال سعود يغاضون وهذا دليل علي اننا اصبنا فيكم مقتل
وثالثا القافلة تسير .............
ورابعا اكون جزائري عبد ولا اكون سعودي سيد عميل

massi2007
16-12-2007, 07:04 PM
ماهدا يا
brakdoon (http://www.echoroukonline.com/montada/member.php?u=133) http://www.echoroukonline.com/montada/Ops_Ramadan_2007/statusicon/user_offline.gif vbmenu_register("postmenu_95295", true);
هل أنت أحمق أم ماذا تتطاول على العلماء سبحان الله أين عقلك والله أشك فيك بأنك أنت العضو دكا أوDAKKA ماذا يجري هل تتركون هذا الجاهل وهو يتطاول على علمائنا أين أنت ياغريب الأثري أين أنت يا جمال الأثري أين أنت يا الأثري وحتى أنت يامحمد أيوب أترضى حتى بأن يقوم شخض جاهل بالإستهزاء بالعلماء
يا اخي هذا محمد ايوب يحب يسب و يشتم اي شيئ يتعلق بالسلفي حتى لو لعن سلفي الشيطان لعترض عليك ؟؟؟؟؟؟؟ و يقول انا لست مع الشيطان و لكن انتم فيكم كذا و كذا
و هو على حسب تتبعي له فهو يستعمل عدة اسماء في المنتدى و يظهر من ذلك في اسلوبه
و طريقة طرحه للمواضيع و لكن ستسال لماذا يعدد الشخصيات ؟؟؟ بسهولة لان محمد ايوب عندوا مواقف من الشيعة مثلا و ايوب محمد
عندوا مواقف مميعة مع الاباضية و هكذا حتى لا يبدو عليه التناقض اكثر مما يبدو عليه الان
فمثلا يدافع عن الشيخ الحويني بشهادة الامام الالباني و اذا لم تعجبه الفتوى يغير المنهج
و يغير الطريقة و الشيخ :eek::eek::eek:

محمد ايوب
17-12-2007, 09:49 AM
يا اخي هذا محمد ايوب يحب يسب و يشتم اي شيئ يتعلق بالسلفي حتى لو لعن سلفي الشيطان لعترض عليك ؟؟؟؟؟؟؟ و يقول انا لست مع الشيطان و لكن انتم فيكم كذا و كذا
و هو على حسب تتبعي له فهو يستعمل عدة اسماء في المنتدى و يظهر من ذلك في اسلوبه
و طريقة طرحه للمواضيع و لكن ستسال لماذا يعدد الشخصيات ؟؟؟ بسهولة لان محمد ايوب عندوا مواقف من الشيعة مثلا و ايوب محمد
عندوا مواقف مميعة مع الاباضية و هكذا حتى لا يبدو عليه التناقض اكثر مما يبدو عليه الان
فمثلا يدافع عن الشيخ الحويني بشهادة الامام الالباني و اذا لم تعجبه الفتوى يغير المنهج
و يغير الطريقة و الشيخ :eek::eek::eek:


http://http://www.echoroukonline.com/montada/images/icons/icon13.gif

cmehdi202
17-12-2007, 11:34 AM
الحمد لله وقد اعترف أحد قادة حماس بأن المساعدات الخارجية لم تتوقف منذ قدم القضية الفلسطينية من الجزائر والسعودية
والمسلم في السعودية يقوم بكافة مشاعره الديني بكل راحة وحرية ويتاجر بآمان ويعبد بخشوع في مجتمع يقل فيه الفسوق والفجور

أما أنت أيها الإنسان أتركك مع قراءة القصاصات

جمال الأثري
17-12-2007, 01:09 PM
هل أنت أحمق أم ماذا تتطاول على العلماء سبحان الله أين عقلك والله أشك فيك بأنك أنت العضو دكا أوDAKKA ماذا يجري هل تتركون هذا الجاهل وهو يتطاول على علمائنا أين أنت ياغريب الأثري أين أنت يا جمال الأثري أين أنت يا الأثري وحتى أنت يامحمد أيوب أترضى حتى بأن يقوم شخض جاهل بالإستهزاء بالعلماء

أخي الكريم انا لا أملك جهاز كمبيوتر في المنزل فسامحني

حسن الصباح
17-12-2007, 01:10 PM
السعوديون ليسوا كلهم سيئون
فيهم بقية من أهل الصلاح
هل تظنون أن السعوديون كلهم وهابية ؟
الحمد لله أن اهل السنة هم من يعمرون الحجاز و الجنوب

أهل السنة في السعودية يدعمون القضية الفلسطينية بخلاف الفتاوى التي تجرم المجاهدين في فلسطين
في السعودية أيضا الكثير من الشيعة ربما يكونون هم أيضا من يدعم فلسطين
لكن من يفتي بأنه لا جهاد في فلسطين لا يمكن أن يدعم
للأسف لا يمكنني تصديق ذلك

عماد الجزائري
17-12-2007, 02:00 PM
من قال ان السعوديين عملاء كلهم خاطيء فمن السعودية تخرج الاسد اسامة ومنها خرج العلامة ابن باز ومنها الفقيه ابن عثيمين ومنها المحدث العلوان ومنها اسود الطائرات ومنها منها ومنها الكثير من اهل الخير والصلاح
ومن السعودية ايضا تخرج الكثير من المجرمين مثل.............الذي كان يتوسل لبوش كي يضرب العراق وقد فضحه بوب ووارد صحفي البيت الابيض ومنها تركي الحمد الذي يقول الله والشيطان وجهان لعملة واحدة وووووووو
وعليه فالسعودية تظم قبران ....قبر خير الخلق وقبر شر الخلق

fayz1983
17-12-2007, 02:15 PM
لا أدرى من أين يأتى بعض الأعضاءبهذه الأفتراءات و يشنون هذه الحرب الشرسة على الدعوة السلفية المباركة وهذه الدعوة منتشرة فى كل أنحاء العالم ليس فى السعودية فقط فعندنا فرنسيات سلفيات ولعلمك تسمى السلفية و ليس الوهابية كما أنصح الاعضاء لعدم الخوض فى مثل هذه المواضيع لأنها لا تزيد صاحبها الا اثما والموضوع يدل على أن صاحبه بعيد كل البعد عن الدين لأنه اضافة الى بهتانه يزكى الروافض الذين يعلم الخاص و العام أنهم من يقتل السنة ومهما قلتم عن المنهج السلفى الحق فالله متم نوره ............

brakdoon
19-12-2007, 11:51 PM
ماهدا يا
brakdoon (http://www.echoroukonline.com/montada/member.php?u=133) http://www.echoroukonline.com/montada/Ops_Ramadan_2007/statusicon/user_offline.gif vbmenu_register("postmenu_95295", true);
هل أنت أحمق أم ماذا تتطاول على العلماء سبحان الله أين عقلك والله أشك فيك بأنك أنت العضو دكا أوDAKKA ماذا يجري هل تتركون هذا الجاهل وهو يتطاول على علمائنا أين أنت ياغريب الأثري أين أنت يا جمال الأثري أين أنت يا الأثري وحتى أنت يامحمد أيوب أترضى حتى بأن يقوم شخض جاهل بالإستهزاء بالعلماء


ربما ترميني بالجهل و بنعوت شتى و لكنني لست عميلا مثلك لآل سعود اليد الضاربة للصهيونية العالميةو المدعمة بفتاوى الخزي و العار ، فتاوى الشقاق و الفرقة و خذلان المسلمين، تنهشون صباح مساء العلماء من أهل السنة و الجماعة و لما يتعرض أسيادكم للنقد تصيحون بأن لحوم العلماء مسمومة و كأن أسيادكم أنبياء منزهون، أنا جزائري و أحب أبناء وطني و لن أرض أبدا أن يصنف آل سعود و عملاؤها أبناء وطني بان هذا مسلم و هذا غير مسلم و هذا مشرك إلخ من الأساليب التي ينفذها أزلامها في الجزائر.

brakdoon
20-12-2007, 12:07 AM
ماهدا يا
brakdoon (http://www.echoroukonline.com/montada/member.php?u=133) http://www.echoroukonline.com/montada/Ops_Ramadan_2007/statusicon/user_offline.gif vbmenu_register("postmenu_95295", true);
هل أنت أحمق أم ماذا تتطاول على العلماء سبحان الله أين عقلك والله أشك فيك بأنك أنت العضو دكا أوDAKKA ماذا يجري هل تتركون هذا الجاهل وهو يتطاول على علمائنا أين أنت ياغريب الأثري أين أنت يا جمال الأثري أين أنت يا الأثري وحتى أنت يامحمد أيوب أترضى حتى بأن يقوم شخض جاهل بالإستهزاء بالعلماء

هاك إقرأ هذا الموضوع يا عميل العميل


عمالة آل سعود كما يرويها رئيس المخابرات


هذه شهادة من ـ سعيد الكردي ـ الرئيس الأسبق لمخابرات نظام ـ آل سعود ـ في "عهد سعود" أدلى بها في لحظة ألم داخلي لهول ما عرفه عن جرائم ـ آل سعود ـ في الحجاز وغير الحجاز حينما استشاره الوزير الأسبق للدفاع في نظام ـ آل سعود ـ الأمير مشعل بن عبد العزيز في مجلسه في جده ـ أثناء الحديث عن الحجاز ـ عندما قال مشعل متباهيًا بغطرسة : (ليس لأحد من هذا الشعب علينا منّة ولا معروف , لقد أخذناكم ـ يقصد الحجازيين ـ بالسيف مثلما أخذنا نجد وغيرها)… حينها استشاط سعيد كردي غضبًا متصنعًا الإبتسام وقال: (لا يا طويل العمر!… لقد كنت أنا من قادة جنود الشريف حسين بن علي الذين حاربوكم في الطائف، وكنت من قادة جيش الشريف علي بن الحسين الذين حاربوكم في الرغامة في جدة.
وأنا الآن رئيس استخباراتكم ولدي من المعلومات سابقًا وحاليًا الشيء الكثير… والله لو اعتمدتم على جمالكم وسيوفكم العتيقة لما دخلتم الحجاز وحكمتموه لحظة واحدة، ولكنها مدافع الإنكليز وبواخرهم وأسلحتهم الهائلة وإرادتهم المصرّة على تسليمكم عرش الحجاز بعد أن رفض الحسين مطلب الإنكليز بتقسيم الوطن العربي إلى دويلات ورفض إعطاء فلسطين لليهود ووافق والدكم على ما رفضه الحسين، هذا هو السبب الأول، والسبب الثاني هو أن الإنكليز استطاعوا إغراء "الشريف" خالد بن لؤي ضد أبناء عمه الحسين وأولاده فقادكم ابن لؤي إلى بلاده، وأما أنا، فانظر ـ يا سمو الأمير ـ إلى أسناني: إنها كأسنان بقية الجنود التي تساقطت من حصار الجوع والعطش الذي فرضته البوارج الحربية الإنكليزية على الحجاز لصالح والدكم ، فمنعت قوات الإنكليز عنّا وعن المواطنين الطعام الوارد من البحر ومنعوا الماء في الوقت الذي نرى جنود والدكم في مخيم الرغامة وغيره يكّدسون فضلات الطعام ويسكبون المياه في الصحراء , وكنا نحن بحاجة إلى ما يسدّ الرمق، أما الأسلحة التي تفرغها البوارج الإنكليزية لجند والدكم فكنا نراها مكدسة كالتلال، ونحن لا سلاح يذكر لدينا… ولا ذخيرة … هذه هي السيوف الحقيقية التي أخذتم بها الحجاز وغيره ـ يا طويل العمر ـ ولا تحرجني حتى لا أقول أكثر من هذا!!. لا تحرجني أن أقول إنكم لم تجرؤوا على مزايدة الحسين بالدين، في الوقت الذي أطلقتم على ـ ابن الرشيد ـ أنه كافر بالدين واتهمتم أهل نجد وعسير واليمن والاحساء والجوف بالكفر؟)… فعضّ الأمير مشعل على شفته… وحيث لم يجد الجواب، قال: (ظننّاك كردي و"آتاريك" عربي , وظننّاك صديق لنا وآتاريك ـ عدو ـ قديم ـ يا رئيس استخباراتنا)!.. فقال الكردي: (الإسلام جمع الناس على حق)!…
وكان فيصل وآل فهد في تلك الفترة قد نسّقوا خططهم للتخلص من الخصوم الذين يقفون إلى جانب الملك سعود وغيره، ولأن ـ سعيد الكردي ـ كان رئيس المخابرات في عهد سعود وكانوا يعملون للتخلص من سعود نفسه فقد تخلصوا من أعوان سعود ومنهم سعيد الكردي بأن دسّوا له السمّ الذي اشتهر آل سعود بإتقان وضعه للخصوم… ومما يُشهد به لسعيد الكردي أنه كان يتستّر على العناصر الوطنية بل كان يذهب لمن ترد بحقه معلومات تقول: إنّه يتكلم أو يعمل ضد احتلال آل سعود فيحذّره من مغبة أعماله وينصحه!… وحينما يجد سعيد الكردي من يثق بهم كان يتكلم ضد الوضع وضد ـ آل سعود ـ وكان يقول: (لقد قاومنا حصارهم لجدة لاحبا في الشريف حسين وأولاده , ولكن لأن آمالنا بالشريف حسين وطموحاته كانت كبيرة , ولقد شارك معنا مجموعات من أهل حائل وأهل الرس في نجد وكذلك مجموعات من الفلسطينيين والسوريين أمثال ـ زيد الأضرس ـ وغيره، على أساس أن الحسين هو قائد الثورة العربية الوحدوية الموعودة , وأثناء الحصار أخذ الإنكليز يتصلون بجدة من الداخل لتقوية "عملائهم من آل سعود فيها" ممن أصبح يطلق عليهم أبناء الحجاز "عملاء الوهابية"…. وأخذ عبد العزيز يقيم في بيوتهم كلما جاء إلى الحجاز إلى ما قبل موته… ومن ضمنهم "محمد نصيف" وبهذه الطريقة وغيرها تم الإستيلاء على "جدة" في يوم السبت 3 جمادى الآخرة 1344 هـ 20 ديسمبر 1925 م. ويقول الكردي : (وبعد مجزرة الطائف، خلع الإنكليز على "عبد العزيز" لقب "إمام المسلمين" نكاية بالملك حسين الذي لقب نفسه "ملك المسلمين" وكان عبد العزيز إلى ما قبل احتلاله للحجاز يحارب الملك حسين "لأنه كافر" وأن من أسباب كفره "أنه أطلق على نفسه لقب… الملك… وملك المسلمين أيضا.. وليس للمسلمين ملوك)… وهكذا يحرّم ـ ابن سعود ـ على غيره ما يبيحه لنفسه… وقد نكث عبد العزيز عهوده كافة التي قطعها على نفسه لحجاج المسلمين الذين وفدوا للحج أثناء محاصرته وأسياده الإنكليز لمدينة جدة وزعم "أنه ما جاء إلا ليحارب الملكية الباطلة في القرآن وأنه سيدعو المسلمين كافة لعقد مؤتمر في مكة ينتخب فيه المسلمون حكومة للحجاز وينتخبون من يريدون حاكمًا لهم"…. ولكنه كذب… وأعلن نفسه ملكا بمجرد أن ولاّه الإنكليز على جدة والمدينة… مما أثار الرأي العام العالمي وأغضب المسلمين عامة). الخ.
وهذا ما توضحه رسالة بعث بها مستشار ـ آل سعود ـ الخاص "حافظ وهبه" (عضو مجلس الربع) وأكبر مستشاري عبد العزيز بعد ـ جون فيلبي ـ بعد أن ذهب حافظ وهبة إلى مصر محاولا خداع الشعب العربي في مصر بعد أن عجز عن خداعه فيلبي وأمين الريحاني اللذان زعما "أن عبد العزيز ـ يرفض الملكية وأنه ـ إمام الصالحين فقط"، وكان الرأي العام في مصر قد أغضبته تصرفات عبد العزيز وجرائمه وإعلانه لنفسه ملكًا على الحجاز… وهذا هو نص رسالة حافظ وهبة التي لم يخف فيها شدة غضب الرأي العام على الملك الدجّال عبد العزيز الذي استاء منه حتّى حافظ وهبة من إعلانه لنفسه ملكا , وأوضح ذلك في الرسالة التي بعثها له من القاهرة ـ ولم يلقبه ـ بالملك ـ فيها: (من حافظ وهبة إلى صاحب الشوكة والعظمة الإمام عبد العزيز بن عبد الرحمن: أفيدكم بأن "روتر" قد نشرت اليوم تلغرافا بأنكم ناديتم بأنفسكم ملكا على الحجاز فإن كان هذا الأمر صحيحا فقد غشكم من أشار عليكم بذلك لأن هذه المسألة أثارت الرأي العام في الخارج ضدكم، هذا من جهة، ومن جهة أخرى أنه لا ينطبق مع العهود التي قطعتموها على أنفسكم أمام العالم الإسلامي في تشكيل حكومة الحجاز ولو تريثتم لحين انعقاد المؤتمر الإسلامي وتقرير مصير البلاد لكان خيرًا وأبقى، والنتيجة كانت لكم في النهاية، ويظهر أن هنالك يدًا أثيمة حسّنت في نظركم هذا الأمر حتّى تقضي على فكرة المؤتمر الإسلامي وتقضي في الوقت نفسه على سمعتكم… 21 يناير 1926) .



فهد التويجري

جمال الأثري
20-12-2007, 07:16 PM
إحذروا عملاء آل سعود

إن أردت بها أنهم معينون دولتهم دولة التوحيد على ما فيه حفظها من شرور أهل الشر سواء كانوا من الداخل أو الخارج ، فهذا خير وعمل صالح ومن التعاون على البر والتقوى وهو صنع العلماء كالشيخ ابن باز – رحمه الله – ، وإن أردت أنهم يعينون الدولة على ما لا يرضي الله ، فاتق الله واعلم أن الكلام في أعراض عامة الناس بلا بينة كبيرة ، فقد أخرج الإمام أحمد وأبو داود عن ابن عمر أنه قال :" من قال في مؤمن ما ليس فيه أسكنه الله ردغة الخبال حتى يخرج مما قال " وردغة الخبال هي: عصارة أهل النار .
ومن لطيف ما قرأت: ما ذكر الشيخ عبدالسلام بن برجس – رحمه الله – في كتابه " قطع المراء في حكم الدخول على الأمراء ص106: ثم ذكر الخطيب آثاراً عن السلف في ذلك منها: عبدالملك بن إبراهيم الجدي – الثقة المأمون – قال: رأيت شعبة مغضباً مبادراً ، فقلت: مه يا أبا بسطام ، فـأراني طينة في يده ، وقال: استعدي على جعفر بن الزبير ، يكذب على رسول الله صلى الله عليه وسلم . وعن الشافعي قال: لولا شعبة ما عرف الحديث بالعراق ، كان يجيء إلى الرجل فيقول: لا تحدث ، وإلا استعديت عليك السلطان . وعن عبدالرحمن بن مهدي قال: استعديت على عيسى بن ميمون في هذه الأحاديث التي يحدثها عن القاسم . فقال: لا أعود اهـ ما ذكره الخطيب – رحمه الله تعالى –
وقد ذكر ابن جماعة – رحمه الله تعالى – حقوق ولي الأمر فذكر منها: الحق السادس: تحذيره من عدو يقصده بسوء ، وحاسد يرومه بأذى ، أو خارجي يخاف عليه منه ، ومن كل شيء يخاف عليه منه على اختلاف أنواع ذلك وأجناسه ، فإن ذلك من آكد حقوقه وأوجبها . الحق السابع: إعلامه بسيرة عماله الذين هو مطالب بهم ، مشغول الذمة بسببهم ؛ لينظر لنفسه في خلاص ذمته ، وللأمة في مصالح ملكه ورعيته ... إلى أن قال: الحق العاشر: الذب عنه بالقول والفعل وبالمال والنفس والأهل في الظاهر والباطن والسر والعلانية اهـ من " تحرير الأحكام " فهذا ما قاله علماء الإسلام وأئمته ، فليبك على نفسه متعالم خرج عن سبيلهم ، وأضل الناس بمحض خيالات أو هواء ، لا يركن إليها إلا شقي ، فاللهم سلم سلم ا.هـ .

إحذروا يا شباب الجزائر أزلام السعودية اليد الباطشة للصهيونية في الأقطار العربية و الإسلامية و عملاؤها في بلادنا،

إعلم أن السلفيين يوالون ويعادون على أساس العقيدة لا على أساس الوطن فمن كان مؤمنا أحبوه ووالوه وإن كان أبعد بعيد ومن كان كافرا كرهوه وتبرأو منه وإن كان أقرب قريب
ولكن سنرى صحة كلامك بعد قليل إن شاء الله تعالى

الذين يقبضون أجورهم نقدا في سفريات الحج و العمرة ، الذين باعوا وطنهم و أبناء وطنهم لقاء ريالات معدودات

لو كان صحيحا لإشتريت على الأقل جهاز كمبيوتر أنتفع به ولكن الله تعالى هو الرزاق ذو القوة المتين


فكانوا شوكة في حلق هذا الوطن العزيز ربما البعض منكم يستغرب هذا

الذي يدعو إلى التوحيد هم ضد الوطن بل يحبون للناس الخير ولكن هذا لا يستغرب من أعداء التوحيد فهم في كل زمان ومكان


لكونه يخلط بين الحجاز الأرض الأحب إلينا على وجه الأرض و خاصة التي حوت جسده الشريف و الكعبة المشرفة و بين سعودية آل سعود اليوم
الأرض التس حوت جسد النبي عليه الصلاة والسلام هي نفس الأرض التي عليها آل سعود ثم إن الأرض لله يورثها لمن يشاء من عباده

أنا لا أتكلم عن الأرض و لكنني أتكلم عن الأشخاص الخونة العملاء،
سنرى صحة كلامك بعد قيل ولكن راجع أول كلامي وإختار ما ترد

كيف لم ينسب الرسول صلى الله عليه و سلم هذه الأرض له

نعم لأنها أرض الله تعالى
في حين نسبها آل سعود عملاء أمريكا و بريطانيا الراعيتين للدولة الصهيونية لهم فسموها السعودية .
1-إن الأرض لله يورثها لمن يشاء من عباده
2-هذا ليس حجة لبغضهم أو التنفير الناس منهم لأنه ليس منهج النبي عليه الصلاة والسلام
3-هذا لا يستدعي تكفيرهم ولا يستدعي وصفهم بالعملاء

إحذروا إنهم من خلال إخوة لنا أطلقوا لحاهم
1-اللحية سنن من سنن الفطرة العشر التي أخبر بها النبي عليه الصلاة واللام
2-اللحية من سنن الأنبياء والمرسلين قال الله تعالى على لسان هارون"يبنؤم لا تأخذ بلحيتي ولا برأسي"
3-اللحية واجبة لأن النبي عليه الصلاة والسلام أمر بها "جزو الشوارب وأرخو اللحى جزوا الشوارب وأرخوا اللحى ، خالفوا المجوس . خرجه مسلم في صحيحه من حديث أبي هريرة رضي الله عنه

قصوا الشوارب وأعفوا اللحى ، خالفوا المشركين " متفق على صحته من حديث ابن عمر رضي الله عنهما

ومعلوم أن الخير كله في الدنيا والآخرة إنما يتحقق بطاعة الرسول صلى الله عليه وسلم واتباعه ، وأن الشر كله في معصية الله ورسوله واتباع الهوى والشيطان ، قال تعالى : قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وقال تعالى : فَأَمَّا مَنْ طَغَى * وَآثَرَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا * فَإِنَّ الْجَحِيمَ هِيَ الْمَأْوَى * وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَى * فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِيَ الْمَأْوَى وذم سبحانه المشركين لاتباعهم الظن والهوى ، فقال عز وجل في سورة النجم : إِنْ يَتَّبِعُونَ إِلا الظَّنَّ وَمَا تَهْوَى الْأَنْفُسُ وَلَقَدْ جَاءَهُمْ مِنْ رَبِّهِمُ الْهُدَى وقال صلى الله عليه وسلم : كل أمتي يدخلون الجنة إلا من أبى " قيل يا رسول الله : ومن يأبى؟ قال : " من أطاعني دخل الجنة ومن عصاني فقد أبى رواه البخاري في صحيحه .

والآيات والأحاديث في الأمر بطاعة الله ورسوله والنهي عن معصية الله ورسوله صلى الله عليه وسلم كثيرة جدا .



يعملون على نسخ النموذج العراقي في بلدنا
1-أولا ما هوالنموذج العراقي : هو قتال بين المسليمن بسبب تفرقهم
2-ماسبب هذا النموذج :كثرة الذنوب والمعصية..عدم الإهتام بجمع الناس على العقيدة الصحيحة وهذا حال السياسيين وهذا ما تدعو له أنت
3-عدم الإهتمام بالتحذير من اهل البدع الذي هو اصل من أصول هذا الدين
4-التعددية الحزبية التي حرمها الإسلام وقررتها السياسة لأن من مفاسدها وجود التفرق قال الله تعالى"يا ايها الذين لا تكونو كالذين أشركو من الذين فرقو دينهم وكانو شيعا كل حزب بما لديهم فرحين"
5-جعلو غايتهم الوصول إلى الحكم ثم إخترعو قاعدة سياسية إسمها الغاية تبرر الوسيلة فقتلو وفجرو بسبب هذه الغاية وبسبب هذه القاعدة السياسية
أما السلفيين فغايتهم توحيد الله تعالى بالعبادة وجمع الناس على منهاج النبوة لا على منهاج التهريج والتهييج السياسي
ويسعى السلفيين ايضا بربط الناس بحكامهم وإن كانو ظالميين حتى يحققو الوحدة ويسعى السلفيين في الجزائر وغيرها إلى تحقيق قوله تعالى"وعد الله الذين امنو منكم وعملو الصالحات ليستخلفنهم في الارض كما استخلف الذين من

قبلهم وليمكنن لهم دينهم الذي ارتضى لهم وليبدلنهم من بعد خوفهم امنا يعبدونني لا يشركون

بي شيئا ومن كفر بعد ذلك فاولائك هم الفاسقون*واقيمو الصلاة واتو الزكاة واطيعو الرسول
لعلكم ترحمون) النور(55 , 56)

إنهم يصورون لنا إخوتنا الإباضية بصورة شبيهة بالشيعة في العراق
لا إن الظلال يتفاوت كما أن الإيمان يتفاوت
الإباضية فرقة ضالة والشيعة فرقة ضالة ولكنهم متفاوتون في الظلال

ليؤلبوا ضدهم الدهماء و الجهلة
لا نحن ننصح الدهماء والجهلة حتى لا يغترو بهم لأن الله تعالى أمرنا بالنصيحة بالتي هي أحسن ولكن لا نؤلب ضدهم لأن هذا مخالف للمنهج السلفي بل نحذر الناس ونقول لهم إياكم من الإباضية إياكم من أهل الاهواء وكل هذا(لتستبين سبيل المجرمين)
سَيَكُونُ فِي آخِرِ أُمَّتِي أُنَاسٌ يُحَدِّثُونَكُمْ مَا لَمْ تَسْمَعُوا أَنْتُمْ وَلَا آبَاؤُكُمْ فَإِيَّاكُمْ وَإِيَّاهُمْ

كان حذيفة -رضي الله عنه- يرى أن الخير واضح في الحياة، ولكن الشر هو المخفي، لذا فهو يقول: كان الناس يسألون رسول الله -صلى الله عليه وسلم- عن الخير، وكنت أسأله عن الشر مخافة أن يدركني.

قلت: (يا رسول الله، انا كنا في جاهلية وشر، فجاءنا الله بهذا الخير، فهل بعد هذا الخير من شر؟)... قال: (نعم).

قلت: (فهل من بعد هذا الشر من خير؟)... قال: (نعم، وفيه دخن).

قلت: (وما دخنه؟)... قال: (قوم يستنون بغير سنتي، ويهتدون بغير هديي، تعرف منهم وتنكر).

قلت: (وهل بعد ذلك الخير من شر؟)... قال: (نعم، دعاة على أبواب جهنم، من أجابهم اليها قذفوه فيها).

قلت: (يا رسول الله، فما تأمرني ان أدركني ذلك؟)... قال: (تلزم جماعة المسلمين وامامهم).

قلت: (فان لم يكن لهم جماعة ولا امام؟)... قال: (تعتزل تلك الفرق كلها، ولو أن تعض على أصل شجرة حتى يدركك الموت وأنت على ذلك


و التكفيريين فيتخذونهم هدفا
نحن نحذر من كل فرقة مخالفة والتكفريين من بينهم وهم دائما يتخذون كل مخالف لهم هدفا
أما نحن نتخذ كل مخالف لنا منصوحا

إنهم يستخرجون أقوالا لأئمة مضوا منذ زمن لا يوافقهم عليها إباضية اليوم
الإباضية نسبة لمؤسسها وأصولهم باقية أما فروعهم فتخرج موافقة لأصولهم في كل زمان وومكان وبينهم إختلافات كثيرة وهذا حال أهل الأهواء دائما مختلفين

فقد أنكر الألباني أحاديث لرسول الله صلى الله عليه و سلم فكيف يستغرب على الإباضية تركهم أراء عالم قديم )
1-إنكار حديث كفر فهذا يعني أنك كفرتهم ولكنني أعذرك بسبب جهلك هذه الامور
2-الالباني لم ينكر بل ضعف بأدلة شرعية وعندما تكون في علمه تكلم أليس أنت من كنت تقول لي من أنت حتى تتكلم في القرضاوي إذن أنا اقول لك من أنت حتى تكفر الالباني؟؟؟؟؟؟؟؟
3-الالباني فعل ذلك(التضعيف والتصحيح) حماية للدين فأئئمة الجرح والتعديل هم حماة الشريعة والدين
4-الالباني ضعف الاحاديث عن علم لا عن سياسة
5-الالباني فعل ذلك لتصفية الدين مما يشوههم حتى نجتمع على الصفاء لا على الضلال قال النبي عليه الصلاة والسلام"لن تجتمع أمتي على ضلالة" ولكنكم لم تعملو بهذا الحديث

أرجوكم يا إخوتي أن تطلعوا على فكر الإياضية اليوم لتروا أنهم أقرب إلينا كثيرا كثيرا
1-قل هاتو برهانكم إن كنتم صادقين
2-لو كان كذلك لأصبحو اهل السنة لا إباضبة ولكنهم إباضية
3-هل تعرف أنواع الخلاف؟؟؟؟؟؟؟
4-هل الخلاف محمود أو مذموم
4-هل كل مجتهد مصيب؟؟؟؟؟؟
5-هل يعذر المخطئ عن عمد؟؟؟؟؟
لن تلقى الإجابة عند السياسيون بل عند السلفيين

لا نختلف معهم سوى في فروع و هذه عادة أمتنا
عندا تجيب عن اسئلتي السابقة ستعرف هذا الخطا
أقره الشارع الحكيم حيث لا يزال المسلمون مختلفين إلى يوم الدين .
نعم ولكن الإختلاف نوعان مذموم ومعذور
المذموم نحذر منه
المعذور نعذر فيه
وليس كل مجتهد مصيب
وليس كل إنسان مجتهد بل المجتهدين هم خواص العلماء أما أنت فلست مجتهد ولا أنا
يا إخوتي لقد ضحكوا علينا أيام كنا نتناحر و كانوا يؤيدون ما كان يجري في الجزائر من أحداث و من دماء ، و الذي لم يؤيد بكلامه سكت دليلا على الرضاتفضل كتاب قتاوى العماء الاكابر حول إراقة الدماء في الجزائر
http://www.fatwa1.com/anti-erhab/Khoroj/oth_mokalmahjzaer.doc (http://www.fatwa1.com/anti-erhab/Khoroj/oth_mokalmahjzaer.doc)
و الآن تنهشنا كلاب فرنسا من جهة في بلاد القبائل عن طريق التبشير و خلق أقلية دينية بعدما فشلت في خلق أقلية عرقية1-هذا بسبب عدم إهتاممك بالتصفية والتربية
2-هذا عدم بسبب ترك الناس يتوجهون أينما ضربت الرياح بحجة الوحدة العصبية المزعومة
3-هذا بسبب محاربتك الدعوة السلفية التي مبناها التوحيد والسنة ومؤسسها أفضل البشر عليه الصلاة والسلام
3-هذا بسبب قولك لا تقل هذا صوفي وهذا قبوري حتى أصبح الناس في حيرة فجائت فرنسا بتنصيرها وأنت تسميه تبشير وكفى بهذا إثما مبينا


و تنهشنا من جهة أخرى كلاب آل سعود بضرب وحدتنا الوطنية بالتأليب ضد إخواننا الإباضية
للأسف انت لا تفرق بين التأليب الذي ينكره كل سلفي وبين التحذير والرد الذي هو منهج كل سلفي لأنه منهج النبي عندما حذر من القدرية فقال عنهم مجوس هذه الأمة وحذر من الخوارج فقال عنه كلاب النار
و لتعلموا أيها الإخوان بأن الجزائر البلد الوحيد الذي لم يستطع الصهاينة اختراقه ، هل تعلمون لماذا ؟
لهذا إذن نرى المالبورو عند شبابنا وصرورة ماريا كاري عند بناتنا ؟؟؟؟؟
لأن الإنسان الجزائري هو الوحيد على وجه الأرض الذي عندما يذكر اليهود يقول (حاشاكم) و الوحيد الذي يسب صاحبه بكلمة (يا يهودي)
وهل هذا العمل جائزا شرعا؟؟؟
قال النبي عليه الصلاة والسلام"من قال لأخيه يا كافر فقد باء بها أحدهما"

و هل تعرفون لماذا الجزائري هو الوحيد على وجه الأرض الذي يحسب أن الصفع عيب في حق الذكر أو الرجل ؟الصفع عيب لان هذا حرام في شرعنا وبس

لأن الجزائري قديما لم يكن يضرب اليهودي حينما يتشاجر معه باللكمة أو بشيء آخر ، بل كان يضربه بالصفعة لأنه لم يكن يحسبه ندا له فكان اثنان فقط يضربان بالصفعة في عرف الجزائري هما : المرأة و اليهودي ، و اسألوا آباءكم أيها الإخوة يؤكدون ما أقول
هذا لا يهمنا في موضوعنا
هذه نماذج بسيطة من عقلية الجزائري و تصوره لليهودي ، و لا أطيل في هذا .
جزاك الله خيرا على هذه المعلومة العرفية

إلى الآن لازال مترسخا فينا تصور أجدادنا و سنورثه أبناءنا
هذا إذا وافق الشرع أما إن كان غير موافق فلا
،و لهذه الأسباب لم تستطع الصهيونية اختراقنا إلا ما كان من اختراق عن طريق الوهابيين و ما يسمى بالسلفية المعاصرةلا يوجد سلفية معاصرة ولا وهابية بل يوجد سياسيون أصحاب فكر حزبي جاءو بالصهاينة وذهبو إلى الأمم المتحدة وادخلو الديمقراطية الكافرة

ألم يفتوا بوجوب الهجرة من فلسطين فأقام العلماء الأحرار عليهم الدنيا و لم يقعدوها ؟
فتوى الهجرة لم تأتي من السعودية بل من الالباني رحمه الله وهي فتوى بنية على إتباع السنة فالنبي عليه الصلاة والسلام هاجر من مكة إلى المدينة واسس دولته فهل هو عميل لقريش؟؟؟؟؟؟؟ حشاه صلى الله عليه وسلم
ألم يفتوا بعدم جواز العمليات الإستشهادية ضد اليهود (حاشاكم)؟
إن العلماء لم يتلوثو بالفكر السياسي بل هم على الإسلام ماضون وهذا كلامهم
السؤال: ما الحكم الشرعي فيمن يضع المتفجرات في جسده، ويفجر نفسه بين جموع الكفار نكاية بهم؟ وهل يصح الاستدلال بقصة الغلام الذي أمر الملك بقتله؟
الجواب: «الذي يجعل المتفجرات في جسمه من أجل أن يضع نفسه في مجتمع من مجتمعات العدو، قاتل لنفسه، وسيعذب بما قتل به نفسه في نار جهنم خالداً فيها مخلداً، كما ثبت ذلك عن النبي فيمن قتل نفسه في شيء يعذب به في نار جهنم.
وعجباً من هؤلاء الذين يقومون بمثل هذه العمليات، وهم يقرؤون قول اللّه -تعالى-: {وَلاَ تَقْتُلُواْ أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيماً}، ثم فعلوا ذلك، هل يحصدون شيئاً؟ هل ينهزم العدو؟! أم يزداد العدو شدة على هؤلاء الذين يقومون بهذه التفجيرات، كما هو مشاهد الآن في دولة اليهود، حيث لم يزدادوا بمثل هذه الأفعال إلا تمسكاً بعنجهيتهم، بل إنا نجد أن الدولة اليهودية في الاستفتاء الأخير نجح فيها (اليمينيون) الذين يريدون القضاء على العرب.
ولكن من فعل هذا مجتهداً ظاناً أنه قربة إلى اللّه -عز وجل- فنسأل اللّه -تعالى- ألا يؤاخذه؛ لأنه متأول جاهل...
وأما الاستدلال بقصة الغلام، فقصة الغلام حصل فيها دخول في الإسلام، لا نكاية في العدو، ولذلك لما جمع الملك الناس، وأخذ سهماً من كنانة الغلام، وقال: باسم اللّه رب الغلام، صاح الناس كلهم، الرب رب الغلام، فحصل فيه إسلام أمة عظيمة، فلو حصل مثل هذه القصة لقلنا إن هناك مجالاً للاستدلال، وأن النبي قصها علينا لنعتبر بها، لكن هؤلاء الذين يرون تفجير أنفسهم إذا قتلوا عشرة أو مئة من العدو، فإن العدو لا يزداد إلا حنقاً عليهم وتسمكاً بما هم عليه»([1] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=95327#_ftn1)[6]).
r فتوى الشيخ المحدث محمد ناصر الدين الألباني -رحمه اللّه تعالى-
لشيخنا محدث هذا العصر محمد ناصر الدين الألباني -رحمه اللّه- كلام حول حكم هذه العمليات، مفاده ومؤداه لا يخرج عما سبق تقريره في فتوى الشيخ ابن عثيمين([2] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=95327#_ftn2)[7])، وقد أخطأ عليه كثير من الشانئين، فأكلوا لحمه، وأقاموا عليه الدنيا وما أقعدوها، كشأنهم في حرب الخليج، ولما هدأت الأحوال، تبيَّن لهم أن صنيعهم رماد، وأنهم علقوا الناس بسراب، وأنهم متعجِّلون، وهيهات لهم -في وقت الأحداث الجسام- أن يمسكوا ألسنتهم، لأنه لا وجود لهم إلا بها، ووجودهم صياح وعويل، دون ثمرة أو تأصيل، وزمن (العواطف) ولَّى أو كاد، ولن يبقى الوجود -إن شاء اللّه تعالى- إلا للأصيل، الذي أحكم تصوراته وأفعاله وأقواله بالدليل، على قواعد أهل العلم والتبجيل، وهذا أول النصر، لا سيما لهذا الجيل.
إن فتوى الشيخ -رحمه اللّه تعالى- تدور على الجواز بشروط، من أهمِّها: أن يقع تقدير المصالح المترتبة عليها من أمير للجيش، وإلا دبَّت الفوضى. وأن تقدير الشيخ -رحمه اللّه- في العمليات التي وقعت في (فلسطين) -أعادها اللّه إلى حضيرة الإسلام والمسلمين- لم تترتب عليها الآثار المتوخّاة في الشرع، ولهذا فهو يمنعها([3] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=95327#_ftn3)[8])، مع قوله -فيما سمعتُ منه-: «إنَّ مآل أصحابها إلى اللّه -عز وجل-، أرجو اللّه أن يتقبَّلهم»([4] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=95327#_ftn4)[9]).
وهذا نص كلامه -رحمه اللّه تعالى- في هذه العمليات:
السائل: بعض الجماعات تقر الجهاد الفردي مستدلة بموقف الصحابي أبي بصير، وتقوم بما يسمى بعمليات استشهادية (وأقول: انتحارية)، فما حكم هذه العمليات؟
فأجاب الشيخ بالسؤال:
كم صار لهم...؟
السائل: أربع سنوات.
فقال الشيخ ناصر: ربحوا أم خسروا؟
السائل: خسروا.
فقال الشيخ ناصر: من ثمارهم يعرفون([5] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=95327#_ftn5)[10]).
السائل: بالنسبة للعمليات العسكرية الحديثة، فيه قوات تسمى بالكوماندوز، فيكون فيه قوات للعدو تضايق المسلمين، فيضعون فرقة انتحارية تضع القنابل ويدخلون على دبابات العدو، ويكون هناك قتل... فهل يعد هذا انتحاراً؟
الجواب: لا يعد هذا انتحاراً؛ لأنّ الانتحار؛ هو: أن يقتل المسلم نفسه خلاصاً من هذه الحياة التعيسة... أما هذه الصورة التي أنت تسأل عنها، فهذا ليس انتحاراً، بل هذا جهاد في سبيل اللّه... إلا أن هناك ملاحظة يجب الانتباه لها، وهي أن هذا العمل لا ينبغي أن يكون فردياً شخصياً، إنما هذا يكون بأمر قائد الجيش... فإذا كان قائد الجيش يستغني عن هذا الفدائي، ويرى أن في خسارته ربح كبير من جهة أخرى، وهو إفناء عدد كبير من المشركين والكفار، فالرأي رأيه ويجب طاعته، حتى ولو لم يرض هذا الإنسان فعليه الطاعة...
الانتحار من أكبر المحرمات في الإسلام؛ لأنّ ما يفعله إلا غضبان على ربه ولم يرض بقضاء اللّه... أما هذا فليس انتحاراً، كما كان يفعله الصحابة يهجم الرجل على جماعة (كردوس) من الكفار بسيفه، ويعمل فيهم بالسيف حتى يأتيه الموت، وهو صابر؛ لأنه يعلم أن مآله إلى الجنة... فشتان بين من يقتل نفسه بهذه الطريقة الجهادية وبين من يتخلص من حياته بالانتحار، أو يركب رأسه ويجتهد بنفسه، فهذا يدخل في باب إلقاء النفس في التهلكة([6] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=95327#_ftn6)[11]). (ا.هـ)
فهل من نقد؟؟؟
2-هل تعرف شروط الجهاد وأحكامه؟؟؟؟


ألم يفتوا بعدم جواز نصرة المقاومة في لبنان
نعم ولكن هل يجوز في ديننا نصر الرافضي
2-هل تعلم سبب دخول اليهود؟ إنهم الروافض خرجو على حاكمهم وبدأو يضربون اليهود ولم يراعو حرمة للعهود والمواثيق
3-ثم هل تعلم شروط الجهاد؟من الشروط الجهاد العدة الإيمانية والعدة العتادية فهل للروافض العدة الإيمانية والعتادية هم ضلال فهل سيأتيهم الله بالنصر
إن العلماء يفعلون هذا حقنا للدماء فهم ليسو متأثريين بالعاطفة الهوجاء
ألم يفتوا بعدم جواز الدراسة في الجامعات بدعوى أن فيها اختلاط فترك شبابنا الساذج الجامعات و اتجه إلى بيع المسك و السواك و الأقمصة ؟
1-ليسو كلهم افتو بذلك ولكن فتاواهم مبينة على أدلة شرعية فهل عندك دليل على جواز الإختالاط؟؟؟
2-ويقول النبي عليه الصلاة والسلام"إياكم والدخول على النساء
3-تفضل وغقرأ الفتوى ثم إنتقد http://www.binbaz.org.sa/mat/8247 (http://www.binbaz.org.sa/mat/8247)
ألم يقولوا بأن الأرض ليست كروية نقلا عن عالم في القرون الماضية ؟
قل هاتو برهانكم إن كنتم صادقين ثم بعد ذلك نتكلم فإن شرع ربنا أولى من نظريات الكفار وغيرهم
و قالوا إن الإنسان لم يصعد إلى سطح القمر إعتمادا على تفسير وهابي خاطىء للقرآن الكريم ؟
قل هاتو برهانكم إن كنتم صادقين وممكن تعطيني هذا التفسير الوهابي لنرى فيه
ثم اعلم إذا خالف علماء الغرب كتاب ربنا فإننا نؤمن بكتاب ربنا أكثر من إيماننا بما تراه اعيننا ونسمعه أذاننا

ألم يحرضوا العالم ضد الروس بدعوى أنه محتل لأفغانستان و سكتوا عن أمريكا المحتلة لأفغانستان ؟
لا بل حرضو العالم كله ضد الكفار ومن التحريض الدعوة إلى التوحيد والسنة

إنهم ضد روسيا لاحتلالها أرض الشيشان هكذا قالوا
ومازالو يقولو حتى عن أمريكا ولكنهم لا يرضون بالجهاد البهلواني السياسي بل بالجهاد الشرعي
و لكن الحقيقة أن أمريكا لا تزال تصارع روسيا سياسيا و آل سعود يدعمونها بالرأي العام الإسلامي عن طريق عملائها في أوطاننا العربيةأرأيت مدى تأثرك بالسياسة؟؟؟؟
كل هذا الصراع سياسي بسبب أنظمة وضعها البشر وساعدهم عليها السياسيون وأذنابهم

إذن فالمسألة ليست مسألة مبدأ و إلا كيف تنسى الحركة الوهابية قضية مثل قضية فلسطين و تتجه نحو الشيشان
فتوى العلامة بن باز حول فلسطين :

بسم الله و الصلاة و السلام علي رسول الله هذه (( نصيحة مهمة )) وجهها الشيخ العلامة ابن باز رحمه الله في إجابته حين سئل س : يختلف الفلسطينيون في مواقفهم من عملية السلام : فحماس تعارض وتدعو للمقاومة ، والسلطة الفلسطينية موافقة ، وأغلب الشارع كما يبدو مع السلطة ، فمن تلزم الناس طاعته؟ وما هو موقفنا نحن في الخارج؟ . . نرجو بيان الحق ؛ لأن هناك أخطارا بأن ينشب القتال بين الفلسطينيين أنفسهم؟ وفي ختام الحديث مع سماحتكم وبما جعل الله لكم من محبة وقبول في قلوب الناس ، أرجو أن يوجه سماحتكم كلمة لأبناء هذه الأمة يكون فيها ما يكفل سعادتهم في الدنيا والآخرة ، ويكفل رفعه الدين وأهله . وفقنا الله وإياكم لكل خير آمين . ج 4 : ننصح الفلسطينيين جميعا بأن يتفقوا على الصلح ويتعاونوا على البر والتقوى ؛ حقنا للدماء ، وجمعا للكلمة على الحق ، وإرغاما للأعداء الذين يدعون إلى الفرقة والاختلاف . وعلى الرئيس وجميع المسؤولين أن يحكموا شريعة الله ، وأن يلزموا بها الشعب الفلسطيني ؛ لما في ذلك من السعادة والمصلحة العظيمة للجميع ، ولأن ذلك هو الواجب الذي أوجبه الله على المسلمين عند القدرة ، كما في قوله سبحانه في سورة المائدة : وَأَنِ احْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ إلى أن قال سبحانه : أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْمًا لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ وقال سبحانه في سورة النساء : فَلَا وَرَبِّكَ لَا يُؤْمِنُونَ حَتَّى يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لَا يَجِدُوا فِي أَنْفُسِهِمْ حَرَجًا مِمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُوا تَسْلِيمًا وقوله سبحانه في سورة المائدة : وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ ومن هذه الآيات وغيرها يعلم أن الواجب على جميع الدول الإسلامية هو تحكيم شريعة الله فيما بينهم ، والحذر مما يخالفها ، وفي ذلك سعادتهم ونصرهم ونجاتهم في الدنيا والآخرة . نسأل الله بأسمائه الحسنى وصفاته العلى أن يمنحهم التوفيق ، وأن يصلح لهم البطانة ، وأن يعينهم على تحكيم شريعته في كل شؤونهم ، إنه ولي ذلك والقادر عليه . وبهذه المناسبة فإن أنصح جميع المسلمين في كل مكان بأن يتفقهوا في الدين ، وأن يعرفوا معنى العبادة التي خلقوا لها ، كما في قوله سبحانه : وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ وقد أمر الله بها سبحانه في قوله تعالى : يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ وقد فسرها سبحانه في مواضع كثيرة من كتابه العظيم وسنة رسوله الأمين عليه من ربه أفضل الصلاة والتسليم ، وحقيقتها : توحيده سبحانه ، وتخصيصه بالعبادة من الخوف والرجاء والتوكل والصلاة والصوم والذبح والنذر ، وغير ذلك من أنواع العبادة ، مع طاعة أوامره وترك نواهيه . وبذلك يعلم أنها هي الإسلام ، والإيمان ، والتقوى ، والبر ، والهدى ، وطاعة الله ورسوله ، سمى الله ذلك كله : عبادة ؛ لأنها تؤدي بالخضوع والذل لله سبحانه . فالواجب على المكلفين جميعا أن يعبدوه وحده ، وأن يتقوا غضبه وعقابه بالإخلاص له في العمل ، . وتخصيصه بالعبادة وحده ، وطاعة أوامره وترك نواهيه ، والحكم بشريعته ، والتناصح بينهم ، والتواصي بالحق والصبر عليه ، كما قال الله عز وجل : وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ وقال سبحانه : وَالْعَصْرِ إِنَّ الْإِنْسَانَ لَفِي خَسِرَ إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ فأوضح سبحانه في هذه السورة العظيمة أن جميع بني الإنسان في خسران إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات ، وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر ، فهؤلاء هم الرابحون والسعداء والمنصورون في الدنيا والآخرة . ومعنى قوله سبحانه : إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا يعني : آمنوا بالله ربا وإلها ومعبودا بحق ، وآمنوا برسوله محمد صلى الله عليه وسلم وبجميع الرسل عليهم الصلاة والسلام ، وبكل ما أخبر الله به ورسوله من أمر الجنة والنار والحساب والجزاء وغير ذلك ، ثم " وعملوا الصالحات وذكروا " فأدوا فرائض الله ، وتركوا محارم الله عن إخلاص لله وصدق ، ثم " الله كثيرا " فيما بينهم وتناصحوا ، وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ، وصبروا على ذلك ؛ يرجون ثواب الله ويخشون عقابه ، فهؤلاء هم المنصورون ، وهم الرابحون ، وهم السعداء في الدنيا والآخرة . فنسأل الله سبحانه بأسمائه الحسنى وصفاته العلى أن يجعلنا وسائر إخواننا منهم ، وأن يوفق جميع المسلمين في كل مكان للاستقامة على هذه الأخلاق ، والصبر عليها والتواصي بها ، إنه سميع قريب . وصلى الله وسلم على نبينا محمد ، وآله وصحبه
مفهوم جهاد الدفع - وحال فلسطين - .. لفضيلة الشيخ العلامة ربيع بن هادي المدخلي – حفظه الله

فتوى الشيخ ربيع
السائل : أجبتم أن الجهاد ينقسم إلى قسمين ، جهاد الطلب وقد فصلتم بما يكفي والحمد لله ، وبقي النوع الثاني فلو تفضلتم بالإجابة عليه وجزاكم الله كل خير


فأجاب : إمام الجرح والتعديل فضيلة الشيخ / ربيع بن هادي المدخلي … أما جهاد الدفع الذي تحدث عنه علماء الإسلام وقرروا أنه فرض عين … ما معنى ذلك ؟ هو أن يحتل أعداء الإسلام بلدا من بلاد المسلمين فعلى أهل ذلك البلد أن يقوموا بدفع هذا العدو ومطاردته من بلدهم ، وعليهم أن يستمروا في هذا النضال ما دام عددهم لا يقل عن نصف عدد العدو الغازي المحتل ، فإذا نقص عددهم عن هذا فعلى من يجاورهم من البلدان أن يشاركوا في الجهاد ويكون مفروضا عليهم فرض عين ، وعلى سائر الشعوب الإسلامية أن تتعاون معهم بما يستطيعون ، ولكن عليهم أن يعدوا العدة ، عليهم أن يعدوا العدة لمطاردة الأعداء ، لا كالحال الفلسطيني الآن ، أهل فلسطين لم يعدوا العدة ، بل الشعوب العربية والإسلامية المجاورة لم يعدوا العدة لمطاردة أعداء الله من اليهود وغيرهم ، يعني في الوقت الذي أحتل فيه اليهود بلاد فلسطين قامت الشعارات الجاهلية من قومية ووطنية واشتراكية إلى آخره ، فبدل أن يتوبوا إلى الله ويرجعوا إلى الله ليستحقوا وعد الله بالنصر على أعداء الله أقبلوا على هذا المبادئ قومية واشتراكية وبعثية والى آخره وشيوعية حتى ، فهذه الأصناف لا تنصر وجهادهم ليس إسلاميا ولهذا الجهاد في فلسطين إلى الآن ما هو بجهاد إسلامي ، باسم قومية ووطنية ، فإذا رجع المسلمون إلى الله وتابوا إلى الله وربوا أنفسهم وأبناءهم وجنودهم على توحيد الله الخالص وعلى الجهاد لتكون كلمة الله هي العليا حين إذن إن شاء الله يستطيعون طرد هذا العدو ، وواقع فلسطين الآن ، قتال هذا العدو الخطير الذي تتدجج بأقوى وأفتك أنواع الأسلحة يآزره دول أوربا وأمريكا وهؤلاء لا يآزرهم أحد ، أرى أنه من التسرع ومن السخف أن تقابل هذا العدو بالحجارة ، من السخف الذي يرفضه الإسلام ويرفضه العقلاء أن يكون عدوك مسلح بأقوى وأفتك أنواع الأسلحة من طائرات ودبابات وصواريخ وذرة والى آخره ، وأنت ما عنك إلا حجارة وتتحرش به ، أرى الآن إذا اعتدى العدو على بيوت السلمين وعلى عوائلهم فعليهم أن يدافعوا ، حتى أنا سألت من فلسطين إذا هجموا علينا ماذا نصنع ، قلت قاتلوهم إذا هجم عليك وعلى أسرتك قاتل بكل ما تستطيع ، من الحجارة والعصي حتى بأظفارك وأسنانك ، فأقول هذا للشعب الفلسطيني إنك لا تتحرش بهذا العدو وأنت في نهاية نهايات الضعف وأحط درجات الضعف ، لا تتحرش به ، أقبل على التعليم تربوا على المنهج الإسلامي الصحيح وسيجعل الله لكم فرجا ومخرجا ، قال تعالى ( ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب) ، فعليكم بإخلاص النية لله وعليكم بتربية أنفسكم وأبناؤكم على توحيد الله الخالص ، حتى تستحقوا النصر من الله تبارك وتعالى ، وأعدوا العدة بالسلاح وحين إذ ترفعوا راية الجهاد وينصركم الله تبارك وتعالى ، وهذا ما يمكن أن أقوله حول هذا الجهاد وأسأل الله تبارك وتعالى أن يوفق المسلمين أن يتوبوا إليه ويعودوا إلى الله عز وجل ليرفع عنهم هذا الذل ، الذي أخبر الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم أنه لا يرتفع عن هذه الأمة إلا إذا عادوا عودة صادقة جادة إلى كتاب الله والى سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فالعز والنصر ورفع هذا الذل كل ذلك مرهون بالعودة الصحيحة إلى الدين الذي جاء به محمد صلى الله عليه وسلم إذا حصل هذا إن شاء الله سوف يكلل المسلمون بالنصر في أي معركة يخوضونها ضد أعداء الله قال تعالى ( ولو قاتلكم الذين كفروا لولوا الأدبار ثم لا يجدون وليا ولا نصيرا سنة الله …) هذه سنة الله لا تتخلف أبدا ، سنة ربانية كونية ، فإذا قمنا بالسنة الشرعية المطلوبة منا ، جاءت سنة الله الكونية وهي وعده بالنصر على الأعداء وحصول النصر على الأعداء ، فإن كنتم صادقين في محاربة اليهود وغيرهم فعليكم بهده الأسلحة سلاح الإيمان سلاح العقيدة ثم بعد ذلك السلاح المادي ، أما الآن سلاح الإيمان ضعيف لا أقول معدوم ، ضعيف جدا بعيد عن المستوى المطلوب ، والسلاح المادي لا شئ إذن ما آن الجهاد ... أما الوحدة العربية تقوم على قومية ، على قومية جاهلية ، ليس منا من دعا إلى عصبية ، أو قاتل لعصبية ، أو قاتل تحت راية عميه ، فهذه راية عميه يعني يدخل فيها النصراني ويدخل فيها اليهودي إذا كان متسامح ويدخل فيها الشيوعي ويدخل فيها العلماني هذا إذا رفعنا راية العروبة ، والذين يرفعون هذه الرايات يكونوا شهداء كلا ، من قاتل لتكون كلمة الله هي العليا فهو في سبيل الله ، والله إن اليهود والنصارى ليصفقون لهوية العروبة لأنه يعلمون قطعا أنه لا يهزمهم إلا الإسلام الذي جاء به محمد صلى الله عليه وسلم وفتحت به الدنيا وانتصر به أهله على كل الشعوب والأديان ..، انتهى ؛ من شريط أقوال العلماء بالجهاد المعاصر .

فضيلة الشيخ العلامة ربيع بن هادي المدخلي - حفظه الله



[/URL]

(http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=95327#_ftnref1)



(http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=95327#_ftnref3)



[URL="http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=95327#_ftnref6"] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=95327#_ftnref5)

جمال الأثري
20-12-2007, 07:32 PM
حتى البوكيمون أيها الإخوة أفتوا بعدم جواز عرضه لأنه ياباني و ليس أمريكيا

ليس لأانه يباني بل لما فيه من اسماء لآلهة بوذية ولوجود الصليب فيه أما أمريكي او يباني فهذا لا يهم لأننا لم نتأثر بالسياسية البدعية

ألم يفشلوا حصار البترول على الدول الغربية يوما ما و بدعم من فتاوى وهابية
1-قل هاتو برهانكم عن كنتم صاقين
2-وهل هذا حرام شرعا
3-هناك قاعدة تقول درء المفاسد أولى من جلب المصالح .....أليس لعالم العربي يعيش على البترول؟؟؟؟ فماذا يبقى إذن
4-هل تحرم بيع البترول للغرب فالنبي عليه الصلاة والسلام باع وإشترى مع الكفار ومات ودرعه رهون عند يهودي هل هو عميل لليهود؟؟؟حشاه

brakdoon
21-12-2007, 12:48 AM
أنت تقول عن البوكيمون :ليس لأنه يباني بل لما فيه من اسماء لآلهة بوذية ولوجود الصليب فيه أما أمريكي او يباني فهذا لا يهم لأننا لم نتأثر بالسياسية البدعية.


بل لأنه ياباني و ليس أمريكيا و ليس فيه أي إسم لآلهة يابانية و هذا كلام أولي النعمة في السعودية ، و هل تعرف معنى كلمة بوكيمون ؟ إنها اختصار لكلمتي بوكيت مونستر " Poket monster ، أي الحيوان المسخ و الصغير بحجم الجيب، ثم لجهلك رحت تظن أن اليابانيين يسمون آلهتهم باسم المسوخ ، و لعلمك فإن اليابان دولة علمانية تبعد الدين و السياسة عن الأطفال قدر الإمكان

أما بخصوص ردك عن خذلان الوهابية للدول العربية بخصوص حصار البترول ، فمن الذي قال أنه لا يجوز البيع و الشراء
مع النصارى ؟ و لكن البيع و الشراء لا يجوز -خاصة إذا كان هو السلاح الفعال الوحيد الذي تملكه-(باتفاق علماء أهل
السنة و الجماعة)مع العدو الذي يستعمل بترولنا ليشغل به الآلة التي تقتل إخوانك في فلسطين (إن كنت تعتقد أنهم إخوانك)
أما في ما يخص خذلانهم للعرب في أزمة البترول فهذا يعرفه العالم أجمع ،و أتركك تدافع عن أولي نعمتك وتحاول استغلال سيرة المصطفى صلى الله عليه و سلم في ذلك و كأنك عالم و فقيه كبير ،إستح يا أخي من مستواك يرحمك الله.
و هذا الرابط لإلقاء الضوء على العملاء :

http://www.islah.tv/index.php?/site/cat_b07/1258/

و حينما تقول :إعلم أن السلفيين يوالون ويعادون على أساس العقيدة لا على أساس الوطن فمن كان مؤمنا أحبوه ووالوه وإن كان أبعد بعيد ومن كان كافرا كرهوه وتبرأو منه وإن كان أقرب قريب

أعلم أنكم تقصدون الدولة الجزائرية ، أنتم على رأي أولي نعمتكم فيها و لم تعتبروها يوما ما دولة مسلمة


أما قولك عن أجر العمالة :لو كان صحيحا لإشتريت على الأقل جهاز كمبيوتر أنتفع به ولكن الله تعالى هو الرزاق ذو القوة المتين.

و ما أدرانا بأنك تقول الحقيقة ، وزد على ذلك فإن العملاء عادة ما يحافظون على حالة اجتماعية معينة لكي لا يثيروا الشبهات حولهم .

أما قولك : الذي يدعو إلى التوحيد هم ضد الوطن بل يحبون للناس الخير ولكن هذا لا يستغرب من أعداء التوحيد فهم في كل زمان ومكان.


أتظن أنك تخدع الناس بهذه المقولة ؟ أنت تتهم إخوانك و ترميهم بالكفر و تخرجهم من الملة و إن كنت حقا تريد الخير لهذا الوطن فمارس دعوتك دون تكفير و دون تفرقة لهذا الشعب ، و لكن أولي الأمر هناك لا يريدون هذا.

و حينما تقول : الأرض التس حوت جسد النبي عليه الصلاة والسلام هي نفس الأرض التي عليها آل سعود ثم إن الأرض لله يورثها لمن يشاء من عباده.


و هي نفس الأرض التي حط عليها الأمريكان قواعدهم العسكرية ليضربوا أي بلد عربي و مسلم شاؤوا.

أنظر الخريطة

http://www.cnn.com/SPECIALS/2002/iraq/deployment.map/images/iraq.deployment.gif


و عندما تقول : أما السلفيين فغايتهم توحيد الله تعالى بالعبادة وجمع الناس على منهاج النبوة لا على منهاج التهريج والتهييج السياسي

فإنك تعاود محاولتك لتخدع الناس ، و يفهم بأن أهداف الصهانة و الأمريكان تنجز على منهاج النبوة بأيدي عملائها الوهابية.


و لما تورد الحديث الشريف :سَيَكُونُ فِي آخِرِ أُمَّتِي أُنَاسٌ يُحَدِّثُونَكُمْ مَا لَمْ تَسْمَعُوا أَنْتُمْ وَلَا آبَاؤُكُمْ فَإِيَّاكُمْ وَإِيَّاهُمْ.

وهل سمع المسلمون من قبل أن على المسلم ترك أرضه (دار الإسلام) لليهودي الكافر و يخرج مهاجرا إلى بلد آخر؟
وهل سمع المسلمون من قبل أن المجاهد و المقاتل عن المسجد الأقصى ثالث الحرمين منتحر و في النار؟
وهل سمع المسلمون أنه لا تجوز نصرة المسلم (و إن كان يخالفنا في المذهب) ضد الكفار و اليهود ؟

أما قولك :أما نحن نتخذ كل مخالف لنا منصوحا

أقول لك لا ، لم تفعلوا بل رحتم تقذفونهم و تخرجونهم من الملة و كلامك السابق واضح ، و زد على ذلك فإن الأسياد أولي النعمة لا يريدون أسلوب النصيحة بل يريدون أسلوب الشقاق و التفرقة ، وهذا واضح في كل الدول العربية و ليس الجزائر فقط ، زد على ذلك أرأيت النبي صلى الله عليه و سلم أمر حذيفة رضي الله عنه بما تقومون به؟ فقد أمره بأن يلزم جماعة المسلمين وامامهم فإن لم يوجد يعتزل تلك الفرق كلها ولو يعض على أصل شجرة حتى يدركه الموت وهو على ذلك .

و تقول :الالباني ضعف الاحاديث عن علم لا عن سياسة .

أي علم لدى الألباني ؟


و تقول :لن تلقى الإجابة عند السياسيون (الأصح السياسيين ) بل عند السلفيين

بل عند المسلمين الواعين بالمؤامرة الصهيونية التي تلبس ثوب السنة .


و تورد رابطا و تقول :تفضل كتاب قتاوى العماء الاكابر حول إراقة الدماء في الجزائر

متأخرين بعدما أريقت دماء غزيرة بالباطل و بعدما أفتى أهل السنة و الجماعة قبلهم جعلها الله في ميزان حسناتهم، و بعدما خافوا أن يبقوا وحدهم في الساحة فينكشف أمرهم الذي هو مكشوف أصلا.


ثم تقول عن مؤامرة فرنسا و آل سعود :
1-هذا بسبب عدم إهتاممك بالتصفية والتربية
2-هذا عدم بسبب ترك الناس يتوجهون أينما ضربت الرياح بحجة الوحدة العصبية المزعومة
3-هذا بسبب محاربتك الدعوة السلفية التي مبناها التوحيد والسنة ومؤسسها أفضل البشر عليه الصلاة والسلام
3-هذا بسبب قولك لا تقل هذا صوفي وهذا قبوري حتى أصبح الناس في حيرة فجائت فرنسا بتنصيرها وأنت تسميه تبشير وكفى بهذا إثما مبينا



1- بسبب غبائك و سبهللتك و عدم ثقافتك الواسعة.
2- بسبب عمالتكم لآل سعود العملاء بدورهم للصهيونية العالمية.
3- بسبب محاربتك لأهل السنة و الجماعة و إهمالك القرآن الكريم الذي أنزله الله تعالى تبيانا لكل شيء و بسبب استغلالك لسنة المصطفى عليه أفضل الصلاة و التسليم لأغراض التفسيق و التبديع و التكفير و الإخراج من الملة و هي أوسع من هذا ، تستخدمونها في غير موضعها ابتغاء ضرب وحدة الجزائر المسلمة.
4- إذهب و طالع كتب التصوف التراثية و اسأل من تسميهم من إخوانك الجزائريين بالقبوريين وعاين عن قرب و لا تأخذ
عن الوهابيين الذين لا يحبون خيرا للجزائر ، ولتعلم كذلك أن تسمية نصارى فيها كلام كثير فلا هم يسكنون الناصرة و لاهم أنصار الله ، و لكن قل الصليبيين ،و كفاك غفلة و غباء و عدم قدرة على نصرة دين الله.


و تقول : لهذا إذن نرى المالبورو عند شبابنا وصرورة ماريا كاري عند بناتنا ؟؟؟؟؟

وكذلك ما يتعلمونه من قنوات (روتانا ) التي يملكها الوهابية من آل سعود.



و حين تقول :وهل هذا العمل جائزا شرعا؟؟؟
قال النبي عليه الصلاة والسلام"من قال لأخيه يا كافر فقد باء بها أحدهما"

ومن قال لك بأنه يجوز شرعا ؟ و لكنك حين تستنكر هذا تنسى ما يفعله عملاء الوهابية من تكفير وإخراج من الملة للجزلئريين .



و قولك عن بغضنا لليهود :هذا إذا وافق الشرع أما إن كان غير موافق فلا

ألا زلت في شك ؟ نسيت أنهم حلفاء آل سعود

و تقول: لا يوجد سلفية معاصرة ولا وهابية بل يوجد سياسيون أصحاب فكر حزبي جاءو بالصهاينة وذهبو إلى الأمم
المتحدة وادخلو الديمقراطية الكافرة

أتريد أن يفسحوا المجال للترشح لكي يضيع منهم الحكم و هم الذين أخذوه بالغدر و الخديعة عن طريق قوة أسيادهم الإنجليز؟

وتقول بخصوص فتوى الغدر التي أصدرها الألباني :فتوى الهجرة لم تأتي من السعودية بل من الالباني رحمه الله وهي فتوى بنية على إتباع السنة فالنبي عليه الصلاة والسلام هاجر من مكة إلى المدينة واسس دولته.

لقد حذفت هنا ما أوردته أنت بحق الرسول صلى الله عليه و سلم وما كان ينبغي لك أن تورد ذلك حتى من باب محاولة تقوية كلامك ،قليلا من الأدب مع رسول الله صلى الله عليه و سلم يا
الرسول صلى الله عليه و سلم لم تكن له دولة فهاجر لتأسيسها ، أما نحن فكانت لنا و احتلها الإنجليز و سلموها للصهاينة بتواطؤ آل سعود.
و هذا الشاهد
http://www5.0zz0.com/2007/12/21/01/26106918.jpg

و عندما تقول بشأن تحريم الدراسة :ليسو كلهم افتو بذلك ولكن فتاواهم مبينة على أدلة شرعية فهل عندك دليل على جواز الإختالاط؟؟؟
2-ويقول النبي عليه الصلاة والسلام"إياكم والدخول على النساء

أي فهم شلمل للأدلة قالوا به ؟ لكنها الخديعة لتقوية الجهل حتى يسهل الجاهل و يصبح لعبة في أيديهم و يصبح جنديا ينفذ أوامرهم بلا عقل.
و أي دخول على النساء و هن سافرات عاريات في الشوارع ؟ أم ستحرم الخروج إلى الشوارع كذلك؟


و أماقولك :ومازالو يقولو حتى عن أمريكا ولكنهم لا يرضون بالجهاد البهلواني السياسي بل بالجهاد الشرعي


أي جهاد شرعي ؟ لم لم يفتوا للشيشان بالهجرة من شيشينيا ؟ أم أن المسجد الأقصى ثالث الحرمين و الجهاد الفلسطيني هما المستهدفان لتقوية الطرف الصهيوني؟



و تقول:أرأيت مدى تأثرك بالسياسة؟؟؟؟
كل هذا الصراع سياسي بسبب أنظمة وضعها البشر وساعدهم عليها السياسيون وأذنابهم

و هل نظام آل سعود وضعه الله ؟ أرأيت الحد الذي سيطر فيه آل سعود على عقلك؟فصرت لعبة في يد الصهيونية العالمية دون أن تدري؟ أو تحسب أن السلطة و الشبث بها سهل؟

وفي الأخير هاك صورة لولي الأمر

http://www3.0zz0.com/2007/12/21/01/95001204.jpg

جمال الأثري
21-12-2007, 05:14 PM
بل لأنه ياباني و ليس أمريكيا و ليس فيه أي إسم لآلهة يابانية و هذا كلام أولي النعمة في السعودية ، و هل تعرف معنى كلمة بوكيمون ؟ إنها اختصار لكلمتي بوكيت مونستر " Poket monster ، أي الحيوان المسخ و الصغير بحجم الجيب،
هذه هي الفتوى فأنتقد بعلم شرعي إذن
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد
فإن المسلمين في هذه الأزمان لا يفتأون أن يَخْرجوا من فتنة إلا ويُدخَلوا في أخرى ، ولا يزال أعداء الإسلام من يهود ونصارى وعلمانيين وحداثيين وماسونيين وغيرهم في محاولاتهم المتكررة في إفساد عقائد وأخلاق المسلمين ، ولن يطيب لهم بال حتى يخرجوهم من دينهم الذي ارتضاه الله لهم إلى عقائد الانحلال والتفسخ ، يقول الله سبحانه وتعالى ( ودوا لو تكفرون كما كفروا فتكونون سواء .. ) الآية ، والمطلع على أحوال هؤلاء المضللين يرى أنهم في محاولات جادة لتنشئة أبناءنا وتربيتهم على عادات الحضارات الكافرة الفاشلة ، وما اللعبة المسماة بـ ( البوكيمون ) إلا إحدى طرقهم في تسيير أبناءنا إلى الطرق الإلحادية ، إذ تقوم فكرة هذه اللعبة على النظرية الإلحادية ( داروين ) التي تقول إن الإنسان كان قردا ، حتى وصل إليّ أن بعض من يلعبها من الأطفال انتشر على ألسنتهم أن الصور الموجودة في هذه اللعبة تتطور وتنتقل من مخلوق إلى آخر وهذه هي نظرية داروين تماما .
والمتابع لهذه اللعبة يجد أنها لم تنتشر من أجل التسلية أو الترفيه كما يفهم البعض بل المعروف أن وراء هذه اللعبة أيد خفية منظمة تعمل في الخفاء لنشر أفكار هدامة عبر تلك الرموز والشعارات الموجودة فيها ، هذا عوضا عن ظهور الوثن النصراني فيها المسمى بـ ( الصليب ) والمجمع على تحريم رفعه ، والشعارات اليهودية كالنجمة السداسية ورموز الماسونية المنحرفة ورموز المعتقد الياباني القائم على أن في الكون إله آخر مع الله ، تعالى الله عما يقولون علوا كبيرا ، وعوضا عن أنها تؤدي إلى البغضاء والشحناء وصرف الأبناء عما ينفعهم وكونها مشابهة للكفار والنبي عليه الصلاة والسلام يقول ( من تشبه بقوم فهو منهم ) ومن أكل أموال الناس بالباطل يقول الله سبحانه وتعالى ( ولا تأكلوا أموالكم بينكم بالباطل ) ومن القمار والميسر المحرمين يقول سبحانه وتعالى ( إنما يريد الشيطان أن يوقع بينكم العداوة والبغضاء في الخمر والميسر ويصدكم عن ذكر الله وعن الصلاة فهل انتم منتهون ) .
فالمتحتم في هذه المسألة تحريم بيع هذه اللعبة التي تبني في عقول أبناءنا الانسلاخ من الإسلام ويتحتم أيضا تحريم الدعاية لها ، فعلى أولياء أمور الأبناء وعلى المعلمين أن ينتبهوا لهذا الأمر وأن يمنعوا لعب وتداول الأطفال لهذه اللعبة ، وعلى الشركات التي تقوم بالدعاية لها أن تخاف الله سبحانه وتعالى وألا تنشر مثل هذه المحرمات ، وعلى الجميع مقاطعة الشركات و السلع التي تقوم بالدعاية لهذه اللعبة .
نسأل الله بمنه وكرمه أن يعز الإسلام وأهله وأن يذل الكفر وأهله إنه وحده القادر وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

ثم لجهلك رحت تظن أن اليابانيين يسمون آلهتهم باسم المسوخلا تقولني ما لم أقل اين قلت هذا بارك الله فيك؟؟؟؟
و لعلمك فإن اليابان دولة علمانية تبعد الدين و السياسة عن الأطفال قدر الإمكان1-من تبعيد الدين عن السياسة تجويز تصوير الصليب والنجمة السداسية التي نعرفها في البوكيمون

أما بخصوص ردك عن خذلان الوهابية للدول العربية بخصوص حصار البترول ، فمن الذي قال أنه لا يجوز البيع و الشراء
مع النصارى ؟ و لكن البيع و الشراء لا يجوز -خاصة إذا كان هو السلاح الفعال الوحيد الذي تملكه-(باتفاق علماء أهل
السنة و الجماعة)مع العدو الذي يستعمل بترولنا ليشغل به الآلة التي تقتل إخوانك في فلسطين (إن كنت تعتقد أنهم إخوانك)
1-ممكن تعطيني دليلا على هذا الحكم
2-هل تعرف قاعدة درء المفاسد أولى من جلب المصالح
3-إن كان الحكام آل سعود أخطأو في هذا هل هذا يعني أن خطأهم تابع للسلفية؟؟؟ أخي الكريم لو رأيت مسلما يشرب الخمر هل هذا يعني أن الإلسام أمر بشرب الخمر؟؟ظ لا بالطبع ونفس الشيء يقال عن الحكام –هذا إن كان صحيحا لأن الإعلام له حملة شرسة ضد دولة التوحيد فلا يستغرب منه الكذب-
4-نحن نتكلم عن المنهج السلفي كمنهج لا كأتباع وإن أردت أن تنتقد الأتباع فلا تنتقدني أنا أو تنتقد آل سعود بل إنتقد العلماء لأنهم حملة هذا المنهج وورثته
5-قد تقول لي لماذ إذن العلماء لم يتكرو على ولاتهم؟؟ أقول لكم هل تظن أن الإنكار على الولاة يكون علنا أمام الناس؟لا هذا عندكم في السياسية أما في الشرع فيكون الإنكار سرا على الولاة قال النبي عليه اللصاة والسلام"من اراد أن ينصح لذي سلطان فلا يبده علانية وليدنو منه وليأخذ بيده فلينصحه فإن قبل فذاك وإلا فقد ادى الذي عليه" والحديث بهذا المعنى
إذن نحن نتكلم عن المنهج كمنهج لا كأتباع
أما في ما يخص خذلانهم للعرب في أزمة البترول فهذا يعرفه العالم أجمع ،و أتركك تدافع عن أولي نعمتك وتحاول استغلال سيرة المصطفى صلى الله عليه و سلم في ذلك و كأنك عالم و فقيه كبير ،إستح يا أخي من مستواك يرحمك الله.
أخي الكريم أنا لا أدافع عن آل سعود لأنني أتعصب إليهم فهم ليسو حكام ولكنني أدافع عن المنهج السلفي كمنهج ولكنك تخلط بين المنهج كطريق نمشي عليه وبين بعض المنتسبون الذين ليسو علماء وأنا منهم فأنت عندما تتكلم عن أخطاء آل سعود فأنا أقول لك :
1-هل هذا خطأ في الشرع؟؟؟؟ أخي الكريم لو كان خطأ في الشرع فنقول أنهم أخطأو ولا دخل للمنهج السلفي في هذا الخطأ لأن المنهج السلفي يقوم على الكتاب والسنة بفهم سلف الامة
2هل علماء السعودية أنكرو هذا الخطأ؟؟؟نقول نحن نحسن الظن فنقول إنهم أنكرو ولكن سرا لأن هذا هو منهج السلف الإنكار سرا على الحاكم لا علانية وقد بينت لك الحديث النبوي لأن الإنكار علنا يؤدي إلى حلول النقمة والفوضى في البلاد فيتفرق الشعب
-هذا الرابط لإلقاء الضوء على العملاء :

http://www.islah.tv/index.php?/site/cat_b07/1258 (http://www.islah.tv/index.php?/site/cat_b07/1258/)/ (http://www.islah.tv/index.php?/site/cat_b07/1258/)
أخي الكريم ما شأني وهذا الرابط هذا الرابط ليس سلفي ثم لقد بينت لك أن أخطاء الحكام لا تسقط من المنهج السلفي إنما أقول التشهير بالحكام سواء سعوديين او غيرهم لا يجوز هذا ما قلته ولكنك تتهمني بالدفاع عنهم ولكن هذا ليس دفاعا عنهم بل دفاع عن منهج السلف في معاملة ولاة الامور
أعلم أنكم تقصدون الدولة الجزائرية ، أنتم على رأي أولي نعمتكم فيها و لم تعتبروها يوما ما دولة مسلمة
أخي الكريم ها أنت تتهني بأني أكفر الدولة المسلمة لتستميل قلوب العامة نحوك ولكنني لا أكفر وطني العزيز ولكن ما قلته أن حب الوطن من الدين ولكن بضوابطه أما أنني أكفر الدولة الجزائرية فمن أنا حتى أكفر لا تحمل كلامي على ما يوافق هواك بارك الله فيك
أما قولك عن أجر العمالة :لو كان صحيحا لإشتريت على الأقل جهاز كمبيوتر أنتفع به ولكن الله تعالى هو الرزاق ذو القوة المتين.

و ما أدرانا بأنك تقول الحقيقة ، وزد على ذلك فإن العملاء عادة ما يحافظون على حالة اجتماعية معينة لكي لا يثيروا الشبهات حولهم
يا أخي المطلوب من المسلم ان يحسن الظن بأخيه والتثبت في الأخبار هذا هو منهج الإسلام أما إتهماك للسعوديين سواء كانو علماء أو حكام بتفرقة الجزائريين فهذا إتهام باطل لأنك تظن أن الذي يدخل بعض الفتاوى التي تبدو غريبة على بعض الجزائريين لجهلهم بها فلا يعني هذا التفريق ؟؟؟ إنما التوعية والإرشاد

أتظن أنك تخدع الناس بهذه المقولة ؟ أنت تتهم إخوانك و ترميهم بالكفر و تخرجهم من الملة و إن كنت حقا تريد الخير لهذا الوطن فمارس دعوتك دون تكفير و دون تفرقة لهذا الشعب ، و لكن أولي الأمر هناك لا يريدون هذا.
ـأخي الكريم ها أنت تتهمني مرة أخرى بتكفير الناس يا اخي إتقي الله في إتهماك لي أنا لا أكفر أحدا حتى لو رأيته وقغ في كفر وتوفرت فيه شروط التكفير فلن أكفره لأن التكفير حكم شرعي المرجع فيه إلى العلماء
حينما تقول : الأرض التس حوت جسد النبي عليه الصلاة والسلام هي نفس الأرض التي عليها آل سعود ثم إن الأرض لله يورثها لمن يشاء من عباده.


و هي نفس الأرض التي حط عليها الأمريكان قواعدهم العسكرية ليضربوا أي بلد عربي و مسلم شاؤوا.
1-أولا أخي الكريم ليس كل ما يذاع في الأنترنت صحيحا –وصدقني لا أقول هذا من باب التعصب للسعودية-لأن كل أحد يستطيع أن يرسم خريطة ويضع فيها قواعد ويقول هذه السعودية ولكن نحن كمسلمين يتوجب علينا أن نتأكد من الخبر قال الله تعالى"وإذا جاءهم أمرٌ من الأمن أو الخوف أذاعو به ولو ردوه إلى الرسول وإلى أولي الأمر منهم لعلمه الذين يستنبطونه منهم ..) الآية 83 النساء
ولكنك تخالف هذه الآية فإتقي الله أنت تنشر العيوب وهذا محرم في كل الحكام
2-أنا لا يهمني آل سعود حتى لو كفرو فسأبقى سلفيا وأرجو من الله أن يثبتني على السلفية أما آل سعود فمالي ولهم


عندما تقول : أما السلفيين فغايتهم توحيد الله تعالى بالعبادة وجمع الناس على منهاج النبوة لا على منهاج التهريج والتهييج السياسي

فإنك تعاود محاولتك لتخدع الناس ، و يفهم بأن أهداف الصهانة و الأمريكان تنجز على منهاج النبوة بأيدي عملائها الوهابية.
هذه تهمة جديدة كل الناس تعلم أن السلفيين مركزون على التوحيد وعلومه والتعمق فيه وهذا ما يغيض أمريكا والهاينة أكثر من السلاح ....
أما عن تسميتك للعلماء للعملاء فلماذا تسميهم بهذا الإسم؟؟؟؟
هل لأنهم يدعون لولاة امرهم بالصلاح؟؟؟؟
هل لأنهم يدخلون عليهم؟؟؟؟؟
هل لعدم إنكارهم؟؟؟؟
لو قلت بالأول فهذا من منهج أهل السنة والجماعة يقول علماء السلف ومنهم شيخ الإسلام بن تيمية ; صل معه الجمعة والجماعة والجهاد معهم وكل شيء من الطاعات فشاركهم فيه فلك نيتك، وإذا رأيت الرجل يدعو على السلطان فاعلم أنه صاحب هوى، وإذا رأيت الرجل يدعو للسلطان بالصلاح فاعلم أنه صاحب سنة إن شاء الله،
لو قلت بالثاني فهذا من باب النصيحة لهم
لو قلت بالثالث فأقول إن الغنكار يكون سرا فما يدريك انهم أنكرو أو لم ينكرو

وهل سمع المسلمون من قبل أن على المسلم ترك أرضه (دار الإسلام) لليهودي الكافر و يخرج مهاجرا إلى بلد آخر؟
وهل سمع المسلمون من قبل أن على المسلم ترك أرضه (دار الإسلام) لليهودي الكافر و يخرج مهاجرا إلى بلد آخر؟
نعم فالنبي عليه الصلاة والسلام هاجر والهجرة ماضية إلى يوم القيامة إقرأ أحكام الجهاد وآيات الهجرة في القرآن موجودة ثم الذي أفتى بها ليس سعودي وقد خالفه بعض علماء السعودية
وهل سمع المسلمون من قبل أن المجاهد و المقاتل عن المسجد الأقصى ثالث الحرمين منتحر و في النار؟
لا لم نسمعها ولم يفتي بها عالما ولكن الذي أفتو به هو عدم جواز الإنتحار لأنه يخالف الشرع وقد بينت لك ذلك وطلبت منك الإنتقاد وإلى الآن لا شيء؟
2-لم يقل أحدا أنه في النار إقرأ الفتوى جيدة
فتوى الشيخ المحدث محمد ناصر الدين الألباني -رحمه اللّه تعالى-
لشيخنا محدث هذا العصر محمد ناصر الدين الألباني -رحمه اللّه- كلام حول حكم هذه العمليات، مفاده ومؤداه لا يخرج عما سبق تقريره في فتوى الشيخ ابن عثيمين([2] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=95327#_ftn2)[7])، وقد أخطأ عليه كثير من الشانئين، فأكلوا لحمه، وأقاموا عليه الدنيا وما أقعدوها، كشأنهم في حرب الخليج، ولما هدأت الأحوال، تبيَّن لهم أن صنيعهم رماد، وأنهم علقوا الناس بسراب، وأنهم متعجِّلون، وهيهات لهم -في وقت الأحداث الجسام- أن يمسكوا ألسنتهم، لأنه لا وجود لهم إلا بها، ووجودهم صياح وعويل، دون ثمرة أو تأصيل، وزمن (العواطف) ولَّى أو كاد، ولن يبقى الوجود -إن شاء اللّه تعالى- إلا للأصيل، الذي أحكم تصوراته وأفعاله وأقواله بالدليل، على قواعد أهل العلم والتبجيل، وهذا أول النصر، لا سيما لهذا الجيل.
إن فتوى الشيخ -رحمه اللّه تعالى- تدور على الجواز بشروط، من أهمِّها: أن يقع تقدير المصالح المترتبة عليها من أمير للجيش، وإلا دبَّت الفوضى. وأن تقدير الشيخ -رحمه اللّه- في العمليات التي وقعت في (فلسطين) -أعادها اللّه إلى حضيرة الإسلام والمسلمين- لم تترتب عليها الآثار المتوخّاة في الشرع، ولهذا فهو يمنعها([3] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=95327#_ftn3)[8])، مع قوله -فيما سمعتُ منه-: «إنَّ مآل أصحابها إلى اللّه -عز وجل-، أرجو اللّه أن يتقبَّلهم»([4] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=95327#_ftn4)[9]).
وهذا نص كلامه -رحمه اللّه تعالى- في هذه العمليات:
السائل: بعض الجماعات تقر الجهاد الفردي مستدلة بموقف الصحابي أبي بصير، وتقوم بما يسمى بعمليات استشهادية (وأقول: انتحارية)، فما حكم هذه العمليات؟
فأجاب الشيخ بالسؤال:
كم صار لهم...؟
السائل: أربع سنوات.
فقال الشيخ ناصر: ربحوا أم خسروا؟
السائل: خسروا.
فقال الشيخ ناصر: من ثمارهم يعرفون([5] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=95327#_ftn5)[10]).
السائل: بالنسبة للعمليات العسكرية الحديثة، فيه قوات تسمى بالكوماندوز، فيكون فيه قوات للعدو تضايق المسلمين، فيضعون فرقة انتحارية تضع القنابل ويدخلون على دبابات العدو، ويكون هناك قتل... فهل يعد هذا انتحاراً؟
الجواب: لا يعد هذا انتحاراً؛ لأنّ الانتحار؛ هو: أن يقتل المسلم نفسه خلاصاً من هذه الحياة التعيسة... أما هذه الصورة التي أنت تسأل عنها، فهذا ليس انتحاراً، بل هذا جهاد في سبيل اللّه... إلا أن هناك ملاحظة يجب الانتباه لها، وهي أن هذا العمل لا ينبغي أن يكون فردياً شخصياً، إنما هذا يكون بأمر قائد الجيش... فإذا كان قائد الجيش يستغني عن هذا الفدائي، ويرى أن في خسارته ربح كبير من جهة أخرى، وهو إفناء عدد كبير من المشركين والكفار، فالرأي رأيه ويجب طاعته، حتى ولو لم يرض هذا الإنسان فعليه الطاعة...
الانتحار من أكبر المحرمات في الإسلام؛ لأنّ ما يفعله إلا غضبان على ربه ولم يرض بقضاء اللّه... أما هذا فليس انتحاراً، كما كان يفعله الصحابة يهجم الرجل على جماعة (كردوس) من الكفار بسيفه، ويعمل فيهم بالسيف حتى يأتيه الموت، وهو صابر؛ لأنه يعلم أن مآله إلى الجنة... فشتان بين من يقتل نفسه بهذه الطريقة الجهادية وبين من يتخلص من حياته بالانتحار، أو يركب رأسه ويجتهد بنفسه، فهذا يدخل في باب إلقاء النفس في التهلكة([6] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=95327#_ftn6)[11]). (ا.هـ)
فهل من نقد؟؟؟
وهل سمع المسلمون أنه لا تجوز نصرة المسلم (و إن كان يخالفنا في المذهب) ضد الكفار و اليهود ؟
1-إن كنت تقصد المسلم المبتدع بابلدعة الغير المكفرة وكان الجهاد جهاد دفع فنعم الجهاد
2-إذا كنت تقصد الذي يقع في الكفر فإن شيخ الإسلام بن تيمية لم يقاتل مع التتار حينما دخلو الشام وقال لن تنتصرو ولكنه جاهد بلسانه وبين الحق فإجتمع المسلمين ثم قاتل وقال والله سننتصر وأنتصرو بحمد الله

أقول لك لا ، لم تفعلوا بل رحتم تقذفونهم و تخرجونهم من الملة و كلامك السابق واضح
أين هذا الكلام؟؟؟؟؟ لانك أحيانا تخلط فمن فضلك اخرج الكلام الذي إعتبرته تكفيرا
و زد على ذلك فإن الأسياد أولي النعمة لا يريدون أسلوب النصيحة بل يريدون أسلوب الشقاق و التفرقةقل هاتو برهانكم إن كنتم صادقين
وهذا واضح في كل الدول العربية و ليس الجزائر فقط
أنت تتكلم عن الذين يتسموني السلفية كعلي بلحاج التكفيري وغيره لقد حذر منه العلماء السلفيين بحمد الله

زد على ذلك أرأيت النبي صلى الله عليه و سلم أمر حذيفة رضي الله عنه بما تقومون به؟ فقد أمره بأن يلزم جماعة المسلمين وامامهم فإن لم يوجد يعتزل تلك الفرق كلها ولو يعض على أصل شجرة حتى يدركه الموت وهو على ذلك .
نعم الحمد لله لهذا نتسمى بالسلفية ونحذر منهم حتى لا يختلط على الناس أمرهم ويبقى الدين محفوظا بحمد الله تعالى

تقول :الالباني ضعف الاحاديث عن علم لا عن سياسة .

أي علم لدى الألباني ؟
محدث العصر
تقول :لن تلقى الإجابة عند السياسيون (الأصح السياسيين ) بل عند السلفيين

بل عند المسلمين الواعين بالمؤامرة الصهيونية التي تلبس ثوب السنة .
كلنا واعيين أخي الكريم المشكلة نحن نعيها ولكن الحل لا يعيه إلا القليل
و تورد رابطا و تقول :تفضل كتاب قتاوى العماء الاكابر حول إراقة الدماء في الجزائر

متأخرين بعدما أريقت دماء غزيرة بالباطل و بعدما أفتى أهل السنة و الجماعة قبلهم جعلها الله في ميزان حسناتهم، و بعدما خافوا أن يبقوا وحدهم في الساحة فينكشف أمرهم الذي هو مكشوف أصلا.
لا ليس متأخرين الكتاب قديم جدا وهناك كتب أخرى والسلفيين يحذرون إقرأ الكتاب لترى الزمن الذي أخرجت فيه الفتاوى

جمال الأثري
21-12-2007, 06:16 PM
ثم
تقول عن مؤامرة فرنسا و آل سعود
تكلمت عن فرنسا وليس على آل سعود ومن قال لك انا آل سعود تآمرت مع فرنسا
1-هذا بسبب عدم إهتاممك بالتصفية والتربية
2-هذا عدم بسبب ترك الناس يتوجهون أينما ضربت الرياح بحجة الوحدة العصبية المزعومة
3-هذا بسبب محاربتك الدعوة السلفية التي مبناها التوحيد والسنة ومؤسسها أفضل البشر عليه الصلاة والسلام
3-هذا بسبب قولك لا تقل هذا صوفي وهذا قبوري حتى أصبح الناس في حيرة فجائت فرنسا بتنصيرها وأنت تسميه تبشير وكفى بهذا إثما مبينا
أدلة لها أدلة من الكتاب والينة أما أدلتك فكلها سياسية



1- بسبب غبائك و سبهللتك و عدم ثقافتك الواسعةهل من الثقافة مخالفة الشرع؟؟؟ألم تخالف الشرع في نشر عيوب الحكام؟؟؟بئس هذه الثقافة التي تنسيك في معرفة أصول دينك فضلا عن فروعه والدليل أنك لا تفرق بين كفر النوع وكفر المعين وترى طاعة الولاة الظالمين بالمعروف من العمالة.
2- بسبب عمالتكم لآل سعود العملاء بدورهم للصهيونية العالميةأرأيت تبني دينك على سياسية بل وتبني إنتقادك على أساس أشخاص لا على أساس المنهج المنتقد او علماء ذلك المنهج .
3
-
بسبب محاربتك لأهل السنة و الجماعة
هل الصوفية من اهل السنة والجماعة؟؟ وهل التحذير منهم يعتبر محاربة لهم أم نصحا لهم ؟؟؟؟؟
و إهمالك القرآن الكريم الذي أنزله الله تعالى تبيانا لكل شيءهل تتبع النبي عليه الصلاة والسلام في كل شيء يعتبر إهمال للقرآن الكريم مع ان القرآن الكريم يقول"فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة أو عذاب أليم"ويقول"يا ايها الذين آمنو أطيعو الله والرسول وأولي الأمر منكم"
أم الذي يخالف هو الذي يبني فتاواهة على السياسية البشرية وعلى العاطفة الحماسية؟؟؟؟؟؟ ولا يتثبت في الأخبار؟؟؟؟؟
و بسبب استغلالك لسنة المصطفى عليه أفضل الصلاة و التسليم لأغراض التفسيق و التبديع و التكفير و الإخراج من الملة و هي أوسع من هذا1-أين إستعملتها للتفسيق وهل الإستعمال في محله إقرأ إذن التفاسير كتفسير النووي مثلا وأنظر
2-أين كفرت ؟وأين فسقت؟
3-أما قولك وهي أوسع من ذلك فأقول يا سبحان الله الست أنا الذي أقول يجب أن نتمسك بالسنة في جميع شؤون الحياة ولكنك خالفت ذلك وتمسك بالسياسة في أغلب كلامك؟؟؟؟؟
تستخدمونها في غير موضعها ابتغاء ضرب وحدة الجزائر المسلمة
1-من قال لك أنني أضرب الوحدة؟
2-من قال لك تستخدمونها في غير موضعها أين دليلك لم تعطيني دليل لا سياسي ولا شرعي
3-نحن نفرق بين الحق والباطل ليجتمع الناس على الحق
4-هل تقصد إستعمالي الحديث النبوي الذي يحطم كل كلامك السياسي ألا وهو"لن نجتمع أتي على ضلاضة"؟؟؟؟؟هل هذا إستخدام في غير موضعه؟؟؟ بين لي إذن موضعه...حتى أستفيد ن علمك
إذهب و طالع كتب التصوف التراثية و اسأل من تسميهم من إخوانك الجزائريين بالقبوريين وعاين عن قرب و لا تأخذ
أرشدني من فضلك إلى هذه الكتب التي تدندن حولها

و اسأل من تسميهم من إخوانك الجزائريين بالقبوريين وعاين عن قربهل أنا قلت ان كل الصوفيين قبوريين؟؟؟؟؟؟؟
الصوفية لها طرق عدة ولكنني قلت ضلالها يتفاوت

لا تأخذ
عن الوهابيين الذين لا يحبون خيرا للجزائر
أما أنا فأقول إذهب واقرأ نصيحة الشيخ ربيع للجزائريين
، ولتعلم كذلك أن تسمية نصارى فيها كلام كثير فلا هم يسكنون الناصرة و لاهم أنصار الله ، و لكن قل الصليبيين ،و كفاك غفلة و غباء و عدم قدرة على نصرة دين الله.
هذا دليل على أنك لم تقرأ القرآن الكريم أين قال الله تعالى في القرآن كلمة صليبيين؟؟؟؟؟؟
ألا تعلم ان الله تعالى سماهم بالنصارى؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ولكنني أعذرك بسبب التلوث السياسي الذي عمت به البلوى
تقول : لهذا إذن نرى المالبورو عند شبابنا وصرورة ماريا كاري عند بناتنا ؟؟؟؟؟

وكذلك ما يتعلمونه من قنوات (روتانا ) التي يملكها الوهابية من آل سعود.
1-إن كان يملكها السلفيين فهل هذا يعني أن السلفية تجيز الغناء والنظر إلى روتانا إن السلفية لا تجيز الأناشيد فضلا عن روتانا المائعة
حين تقول :وهل هذا العمل جائزا شرعا؟؟؟
قال النبي عليه الصلاة والسلام"من قال لأخيه يا كافر فقد باء بها أحدهما"

ومن قال لك بأنه يجوز شرعا ؟ و لكنك حين تستنكر هذا تنسى ما يفعله عملاء الوهابية من تكفير وإخراج من الملة للجزلئريينلم يقل لي أحد ولكنك إستدللت بشيء لا يجوز شرعا وهذا دليل على عدم إهتمتمك بالتصفية والتربية كما قلتة لك من قبل أما عن ما تسميهم عملاء فقد بينت لك من قبل أصناف الناس مع التكفير ومن فضلك بين لي هذا التكفير حتى أنظر غليه بارك الله فيك

قولك عن بغضنا لليهود :هذا إذا وافق الشرع أما إن كان غير موافق فلا

ألا زلت في شك ؟ نسيت أنهم حلفاء آل سعود
سبحان الله آنسيت نحن نتكلم عن الشرع لا عن آل سعود
تقول: لا يوجد سلفية معاصرة ولا وهابية بل يوجد سياسيون أصحاب فكر حزبي جاءو بالصهاينة وذهبو إلى الأمم
المتحدة وادخلو الديمقراطية الكافرة


أتريد أن يفسحوا المجال للترشح لكي يضيع منهم الحكم و هم الذين أخذوه بالغدر و الخديعة عن طريق قوة أسيادهم الإنجليز؟
الترشح لا يجوز شرعا فضلا عن غيره

وتقول بخصوص فتوى الغدر التي أصدرها الألباني :فتوى الهجرة لم تأتي من السعودية بل من الالباني رحمه الله وهي فتوى بنية على إتباع السنة فالنبي عليه الصلاة والسلام هاجر من مكة إلى المدينة واسس دولته.

لقد حذفت هنا ما أوردته أنت بحق الرسول صلى الله عليه و سلم وما كان ينبغي لك أن تورد ذلك حتى من باب محاولة تقوية كلامك ،قليلا من الأدب مع رسول الله صلى الله عليه و سلم يا
الرسول صلى الله عليه و سلم لم تكن له دولة فهاجر لتأسيسها ، أما نحن فكانت لنا و احتلها الإنجليز و سلموها للصهاينة بتواطؤ آل سعود
1-الالباني ليس من السعودية
2-النبي لم تكن له دولة ولكنه كان يعيش في أرضه وايضا الفلسطنيون
3-الهجرة من أساليب الجهاد إقرأ القرآن بارك الله فيك
4-الذي لا يتأدذب مع النبي هو الذي يسخر من السواك واللحية والمسك وهذا ما فعلته أنت
5-نعم كانت لنا ولكن نحن لا نتكلم عن كانت بل عن اصبحت
6-أما عن آل سعود فلا يهموننا كثيرابل الذي همنا هو فتاوى العلماء قال بن باز"يجب على حكام المسلمين أن يخرجو اليهود من فلسطين" هذا الذي يهمنا

يتبع..........

sofiane_info
21-12-2007, 06:17 PM
maacha allah akhi jamal
une trés bonne réponse pour lui
baraka allaho fik

محب الخير
21-12-2007, 10:35 PM
[QUOTE=brakdoon;95295][SIZE="6"] إحذروا عملاء آل سعود إحذروا يا شباب الجزائر أزلام السعودية اليد الباطشة للصهيونية في الأقطار العربية و الإسلامية و عملاؤها في بلادنا، الذين يقبضون أجورهم نقدا في سفريات الحج و العمرة ، الذين باعوا وطنهم و أبناء وطنهم لقاء ريالات معدودات فكانوا شوكة في حلق هذا الوطن العزيز ربما البعض منكم يستغرب هذا ، لكونه يخلط بين الحجاز الأرض الأحب إلينا على وجه الأرض و خاصة التي حوت جسده الشريف و الكعبة المشرفة و بين سعودية آل سعود اليوم ، أنا لا أتكلم عن الأرض و لكنني أتكلم عن الأشخاص الخونة العملاء، كيف لم ينسب الرسول صلى الله عليه و سلم هذه الأرض له في حين نسبها آل سعود عملاء أمريكا و بريطانيا الراعيتين للدولة الصهيونية لهم فسموها السعودية . إحذروا إنهم من خلال إخوة لنا أطلقوا لحاهم يعملون على نسخ النموذج العراقي في بلدنا ، إنهم يصورون لنا إخوتنا الإباضية ب.............


السلام عليكم

هذا الكلام لا يصدر الا من انجاس الروافض الحمقي فلو كنت رجلا لكنت منصفا دع محمد بن عبد الواهب وشأنه وال سعود وعليك بنفسك وليسعك بيتك ولتبكي علي خطيأتك انت بكلامك هذا جعلت ال سعود بمثابت عباد النار ، مالك ومال محمد بن عبد الروهاب هل لانه نشر التوحيد ؟ هل لانه حطم القبور ؟ هل لانه دمر القباب ، كلامك هذا عليك انت تتوب منه ايها الاحمق الجبان ، ولاليك ايها الجاهل الذي تحترف القص واللسق ، ارجوزة في نجد و علمائها للشيخ العلامة فخر علماء الجزئر البشير الابراهيمي من الجزائر

اقلاء وتمعن لعلك تهتدي
قالها الشيخ الإبراهيمي - رحمه الله - مخاطباً بعض علماء نجد وقد تضمنت ثناءًا عاطراً على نجد، وعلى علمائه وأئمة الدعوة، ثم ثنى بالمعاصرين، وعلى رأسهم صديقه وأخوه سماحة الإمام الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ وصاحب الفضيلة الشيخ عمر بن حسن آل الشيخ - رئيس هيئات الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر آنذاك- رحمهم الله-


إنَّـا إذا مـا لـيلُ نـجدٍ عسعسا * وغـربت هـذا الـجواري خُنَّسا
والـصبح عـن ضـيائه لتنفسا * قـمنا نـؤدِّي الـواجب المقدسا
ونـقطع الـيوم نـناجي الطُّرُسا * ونـنتحي بـعد الـعشاء مجلسا
مـوطَّداً عـلى الـتقى مـؤسَّسا * فـي شِـيخةٍ حديثهم يجلوالأسى
وعـلمهم غـيث يـغادي الجُلسا * خـلائقٌ زهـرٌ تـنير الـغلسا
وهـمـم غُـرٌّ تـعاف الـدَّنسا * وذمـمٌ طـهر تـجافي الـنَّجَسا
يُـحْـيُون فـينا مـالكاً وأنـسا * والأحـمدين والإمـام الـمؤتسا
قـد لـبسوا من هدي طه iiملبسا * ضـافٍ على العقل يفوق السندسا
فـسمتهم مِـن سـمته قـد قبسا * وعـلمهم مـن وحـيه iiتـبجَّسا
بوركتِ يا أرضٌ بها الدين رسا * وَأَمِـنَـتْ آثــاره أن تُـدْرُسا
والـشرك فـي كلِّ البلاد عرَّسا * جــذلان يـتلو كُـتْبَه مُـدرِّسا
مـصـاولاً مـواثـباً iiمـفترسا * حـتى إذا مـا جـاء جَلْساً جَلَسَا
والـشرك فـي كلِّ البلاد عرَّسا * جــذلان يـتلو كُـتْبَه مُـدرِّسا
مـصـاولاً مـواثـباً مـفترسا * حـتى إذا مـا جـاء جَلْساً جَلَسَا
مـنـكمشاً مُـنخذلاً نقْعَنسسا * مُـبَصْبصاً قـيل له اخْسأْ فخسا
شـيطانه بـعد الـعُرَام خـنسا * لـمـا رأى إبـليسه قـد أبـلسا
ونُـكِّـستْ رايـاتـه فـانتكسا * وقــام فـي أتـباعه مـبتئسا
مُـخَافِتاً مِـنْ صـوته محترسا * وقــال إنَّ شـيخكم قـد يـئسا
مـن بـلد فـيها الهدى قد iiرأسا * ومـعْلَمُ الـشرك بـها قد طُمِسا
ومـعهدُ الـعلم بـها قـد أسسا * ومـنهلُ الـتوحيد فـيها انبجسا
إني رأيت (( والحجى لن يبخسا)) * شُـهـباً عـلى آفـاقِهِ وحَـرَسا
فـطاولوا الـخَلْفَ ومدوا المَرَسَا * وجـاذبوهم إنْ ألانـوا الـملمسا
لا تـيأسوا: وإن يـئستُ: فعسى * أنْ تـبـلغوا بـالحيلة الـملتَمَسَا
ولـبِّـسوا إنَّ أبـاكـم لـبَّـسَا * حـتى يروا ضوء النهار حندسا
والـطاميات الـزاخرات يـبسا * وجـنِّدوا جـنداً يَحُوط المحرسا
ولـبِّـسوا إنَّ أبـاكـم لـبَّـسَا * حـتى يروا ضوء النهار حندسا
مَـنْ هَـمُّهُ في اليوم أكل وكسا * وهـمُّـهُ بـالليل خـمر ونِـسَا
وفـيهمُ حـظٌّ لـكمْ مـا وُكِـسَا * ومَـنْ يـجدْ تُـرْباً وماءًا غَرَسَا
تـجسسوا عـنهم فـمن تَجَسَّسَا * تَـتَبَّعَ الـخطوَ وأحـصَى النفسَا
تـدسَّسوا فـيهم فـمن تـدسَّسا * دَانَ لـهُ الـحظُّ الـقصِيُّ مُسلِسا
وأوضِـعُوا خِـلالهمْ زَكىً خَسَا * واخـتلسوا فَـمَنْ أضاعَ الخُلسَا
تَـلقَونهُ فـي الأخـريات مُفلسا * أفـدي بـروحي التَّيِّهانَ الشَّكسا
يـغـدو بـكل حـمأة مـرتكسا * ومـن يرى المسجد فيهم iiمَحْبِسا
ومـن يـديل بـالأذان الـجرسا * ومَـنْ يَـعُبُّ الخمر حتَّى يخرسا
ومـن يُحِبُّ الزَّمْرَ صبحاً ومسا * ومَنْ يَخُبُّ في المعاصي مُوعِسَا
ومـن يَـشِبُّ طِـرْمذاناً شرسا * ومَـنْ يُـقِيمُ لـلمخازي عُـرُسا
يـا عـمر الـحَقِّ وقيتَ الأبؤسا * ولا لـقيت ((ما بقيت)) الأَنْحُسا
لـك الـرضى إنَّ الشباب انتكسا * وانـتـابه داءٌ يـحاكي الـهَوَسَا
وانـعـكستْ أفـكاره فـانعكسَا * وفُـتحت لـه الـكُوَىفـأسلسا
فـإن أبـت نجدٌ فلا تأبى الحسا * فـاقْسُ عـلى أشْرَارِهم كما قسا
سـميُّك الـفاروق (فالدين أُسى) * نَـصرُ بْن حجَّاج الفتى وما أسا
غـرَّبَـهُ إذ هـتفتْ بـه الـنِّسا * ولا تُـبـال عـاتِـباً تـغطرسا
أوْ ذا خَـبـالٍ لـلـخنا تَـحَمَّسا * أو ذا سُـعارٍ بـالزِّنَى تَـمرَّسا
شـيـطانه بـالمُنديات وسـوسا * ولا تـشَّمت مِـنهمُ مـن عطسَا
ولا تـقـف بـقبره إنْ رُمـسا * ولا تـثـقْ بـفـاسق تَـطَيْلَسَا
فـإن فـي بُـرْدْيهِ ذئـباً أطلسا * وإن تــراءى مُـحفياً مُـقَلْنِسَا
فَـسَلْ بـه ذا الـطُّفيتين الأملسا * تـأَمْرَكَ الـملعونُ أو تَـفَرْنَسَا
يـا شَـيْبَةَ الحَمْدِ رئيس الرُّؤَسَا * وَوَاحِـدَ الـعصرِ الـهُمَامَ الكَيِّسَا
ومـفتيَ الـدِّينِ الـذي إنْ نَبَسَا * حَـسِبْتَ فـي بُـرْدَتهِ شيخَ نَسَا
راوي الأحـاديثِ مُـتُوناً سُلَّسَا * غُـرّاً إذا الراوي افترى أو دَلَّسَا
وصَـادِقَ الـحَدْسِ إذا ما حَدَسَا * ومُـوقِـنَ الـظَّـنِّ إذا تَـفَرَّسَا
وصـادعاً بـالحقِّ حـين هَمَسَا * بـه الـمُرِيبُ خـائفاً مُـخْتَلِسَا
وفـارسـاً بـالمَعْنَيَيْنِ اقـتبسا * غـرائـباً مـنها إيـاس أَيِـسَا
بـك اغْـتَدَى رَبْعُ العلوم مُونِسَا * وكـان قـبلُ مـوحشاً مـعبِّسَا
ذلَّـلْتَهَا قَـسْراً وكـانت شُـمُسَا * فـأصبحتْ مثلَ الزُّلاَلِ المُحْتَسَا
فـتحتَ بـالعلمِ عـيوناً نُـعَّسَا * وكـان جَـدُّ الـعلم جَـداً تَعِسَا
وسُـقْتَ لـلجهل الأُسَـاَة النُّطُسَا * وكـان داءُ الـجهلِ داءً نَـجَسَا
رمـى بـك الإلحادَ رامٍ قَرْطَسَا * وَوَتَـرَتْ يـد الإلـهِ الأَقْـوُسَا
وجَـدُّكَ الأعْـلَى اقْتَرَى وأَسَّسَا * وتـركَ الـتَّوحيدَ مَـرْعِيَّ الْوَسَا
حَـتَّىإذا الشركُ دَجَا وَاسْتَحْلَسَا * لُـحْتَ فـكنتَ في الدَّيَاجِي القَبَسَا
ولـم تَـزَلْ تَفْرِي الْفَرِيَّ سَائِسَا * حـتى غـدا الليلُ نهاراً مُشْمِسَاً
يــا دَاعِـيـاً مُـنَاجياً مُـغَلِّسَا * لَـمْ تـعْدُ نَـهْجَ القوْم بِرّاً وائْتِسَا
إذْ يُـصْبِحُ الـشَّهْمُ نَشِيطاً مُسْلِسَا * ويُـصْبِحُ الـفَدْمُ كـسولاً لَـقِسَا
كـان الثَّرى بينَ الجُمُوع مُوبِسَا * فـجئتَهُ بـالغيثِ حَـتَّى أَوْعَـسَا
قُـلْ لِلأُلَى قادوا الصفوف سُوَّسَا * خَـلَّوا الـطَّريقَ لِـفَتىً ما سَوَّسَا
وطَـأْطِئُوا الـهَامَ لـه والأَرْؤُسَا * إنَّ الـنَّفِيسَ لا يُـجارِي الأَنْفَسَا


الآثار 4 / 126 - 130 وأبياتها 73 بيتاً

محب الخير
21-12-2007, 10:42 PM
منقول

--
رغم نفوري من المسميات المحدثة التي تفرق المسلمين ولا توحدهم .. إلا أني أعلنها صريحة واضحة ـ من غير تعصب ولا تحزب ـ بأني وهابيّ .. وممن يشرفهم حُبُّ الشيخ محمد بن عبد الوهاب ـ رحمه الله ـ وحُبُّ دعوته.

إذا كانت الوهابية تعني الدعوة إلى التوحيد .. والعقيدة الصحيحة .. ونبذ الشرك والبراءة منه ومن أهله .. كما كانت دعوة الشيخ .. نعم أنا وهَّابيّ!

إذا كانت الوهابية تعني الدعوة إلى الكتاب والسنة .. والتمسك بغرس وهدي وفهم السلف الصالح .. ونبذ التعصب المذهبي .. كما كانت دعوة الشيخ .. نعم أنا وهابيّ!

إذا كانت الوهابية تعني التمسك بالسنة الثابتة الصحيحة .. ونبذ البدع والخرافات .. كما كانت دعوة الشيخ .. نعم أنا وهابيّ!

إذا كانت الوهابية تعني جهاد الطواغيت الظالمين .. وجهاد الشرك والمشركين .. كما كانت دعوة الشيخ .. نعم أنا وهابيّ!

إذا كانت الوهابية تعني الوسطية .. من غير جنوحٍ إلى غلوٍّ ولا إرجاء .. كما كانت دعوة الشيخ .. نعم أنا وهابيّ!

لقد تأملت حال الناقمين الحاقدين على الشيخ ودعوته، فوجدتهم:

إما كافراً .. أو شيعياً رافضياً .. أو صوفياً مغالياً .. أو مبتدعاً ضالاً .. أو جاهلاً يكرر ما يسمع من دون أن يعلم شيئاً عن الشيخ وعن دعوته ..

وهذا طابور خبيث .. خاب وخسر من رضي لنفسه أن يقف فيه .. أو أن يكون من عداد أهله .. أو أن يكثر سوادهم في شيء!

ماذا ينقمون من الشيخ .. وما أكثر الناقمين في هذا الزمان .. فنحن منذ زمن نسمع من الأصناف التي ذُكرت أعلاه .. الشتم والتشهير والطعن .. بالشيخ ودعوته ـ حتى مضت كلمة وهابي ووهابية مسبة وانتقاصاً في عرف كثير من الناس! ـ من دون أن يأتوا ببرهانٍ صغير ثابت يبرر لهم كل هذا الظلم والطعن والشتم .. والحقد؟!

ها هي آثار الشيخ ومؤلفاته بين أيدينا .. سهلة المنال لمن يريدها .. كلها تنطق بالحق .. وتدعو إلى الحق .. وتأمر بالحق .. آتونا بنقيصةٍ واحدة معتبرة ـ إن كنتم صادقين ـ أُخذت على الشيخ .. وعلى دعوته .. تبرر لكم هذا الحقد والطعن والتشهير؟!

فإن لم تجدوا .. ولن تجدوا .. علمنا أن الذي حملكم على النقمة من الشيخ ودعوته .. هو ما كان عليه من حق لا يرضيكم ولا يرضي طواغيتكم وشياطينكم!

فإن قيل: أنظر إلى ظلم وأخطاء بعض من ينتسبون للشيخ ودعوته في هذا الزمان ..؟!

أقول: ما يُضير الشيخ ودعوته إذا وجد في زماننا ـ بزعم الانتساب إليه وإلى دعوته ـ من يسيء للشيخ ولدعوته .. فهم يُسيئون لأنفسهم لا لغيرهم .. فالمرء لا يجوز أن يُسأل أو يُحاسَب بجريرة غيره .. ولو جاز ذلك لما سلم رجل على وجه الأرض من المحاسبة والمؤاخذة؟


مخاض البحر ولو خـــــــــــــــــــــاض فيه ملايين الكلاب

algeroi
22-12-2007, 06:16 AM
نصيحة لجميع السُنة في العالم

إن الجهل بعقيدة الشيعة وبدولتهم الصفوية وما فعلت في العالم الإسلامي في وقتها، يشمل أغلب علماء الأمة ودعاتها ومثقفيها وساستها،ولكي تصدق اسأل من شئت: ماذا تعرف عن الدولة الصفوية؟ فلن تجد جواباًإلا القليل

لقد تغافلت معظم الجماعات الإسلامية عن عقيدتنا السُنية التي كتبها علماءنا ، هذه العقيدة التي فضحت مسالك الشيعة فلم ينخدع أجدادنا بهم، ولكننا اليوم نتيجة هذا التجاهل لما كتبه الأجداد أصبح غالب الجيل الإسلامي اليوم لا يعرف عن خطر التشيع شيئاً، بدعاوى مختلفة ؛مرة بدعوى شيعة اليوم غير شيعة الأمس، ومرة بأن خطر العدو الصليبي الصهيوني داهم ولا وقت للبحث عن الشيعة وعقائدهم وتاريخهم ، ونسوا التحالف الصفوي على أوروبا النصرانية لحرب العثمانيين السُنة. واليوم تتحالف إيران "الشيعية" مع أمريكا لإسقاط أفغانستان والعراق ومن ثم احتلال العراق.

لقد تكرر على ألسنة عامة الشيعة من جيش المهدي وغيرهم :أن اليهود أحسن من السُنة، فمن أين لهؤلاء العوام هذه الأفكار!
اذهبوا إلى حوزات قم والنجف، اذهبوا إلى جنوب لبنان والبحرين والقطيف لتروا ماذا يدرّس الشيعة أتباعهم من الحقد ومكر الليل والنهار، وكيف يدربون على "التقية" في وسائل الإعلام على دعوى "الوحدة الوطنية" و"الوحدة الدينية" و"التقريب" و"نصرة فلسطين".

إيران وحزب الله يرددون ليل نهار أنهم أعداء الشيطان الأكبر "أمريكا"؟! وتحالفوا معهم في إسقاط أفغانستان والعراق. ويزعمون أنهم مؤيدون لأهل فلسطين ؟! ولكنهم يقتلونهم في العراق ويغتصبون نساءهم!

يا سبحان الله! هذا كله نتيجة الخلل المنهجي في التربية العقدية للجيل الإسلامي المعاصر.
وتاريخياً جري تزوير وتحريف آخر من قبل المثقفين.

فروجوا أن الدولة الصفوية كان لها خلاف سياسي مع العثمانيين، وكلاهما كان محتل للبلدان العربية(نظرة القوميين)! والقضية ليست دينية ولا مذهبية، بل هي متاجرة باسم الدين.

كل هذه الأفكار المنحرفة ربيت عليها الأجيال المعاصرة وغيبت عنهم الحقيقة.
فالجماعات الإسلامية كلها غيبت عن أصحابها حقيقة الشيعة وما يجري:
فالأخوان المسلمين أغلبهم لا يعرفون عن التشيع إلا القليل، أما عن الدولة الصفوية فلا يعرفون شيء ألبتة.

بل إن مرشد الإخوان في مصر "محمد مهدي عاكف" يشبّه "نصر الله" بصلاح الدين، وما دري أن نصر الله يأنف التشبه بـ "صلاح الدين"، فهم يكرهونه كرهاً أعمى، وقد كتب المفكر الشيعي اللبناني "الأمين" كتاباً في ذم صلاح الدين,وفي مصر كتب متشيع مصري يدعى راسم أحمد النفيس مقالا في جريدة الأهرام يطعن ويهاجم شخصية صلاح الدين.

وحزب التحرير مغرق في تنظيره السياسي وتحليلاته الغريبة والعجيبة، بل إن بعض منظري الحزب في لبنان هم من الشيعة. وهم من أوائل من زار الخميني ونقدوا دستوره لأنه مذهبي وليس إسلامي، ومع كل هذا يقولون أن ما يجري في العراق هو من فعل بريطاني وأمريكي، وأما إيران فلا وألف لا!
ولعلهم في مستقبل الأيام وحين يفرض الواقع نفسه يعلمون الحق، سيما وإن لهم حب للدولة العثمانية دولة الخلافة، فما بالهم لا يقراءون ماذا فعلت دولة الخلافة بالصفويين.

وأما التيارات الصوفية فلا شأن لها في الشيعة بل أصبح همهم الأول حرب الوهابية، ومن الغريب أن محققاً عراقياً في الثمانينات حقق كتاب "الغنية" للشيخ عبد القادر الجيلاني رحمه الله، فقام بمحو ما كتبه الشيخ عبد القادر في ذم الشيعة، والمحقق صوفي معروف بالعراق!!
وقد أتعبوا أهل السُنة في الثمانينات والتسعينات عندما كان همهم الأول في العراق حرب أهل ا لشباب الملتزم في العراق بدعوى "الوهابية"، وكانوا يصرحون بأن خطر الوهابية أشد من خطر التشيع!
وقد علموا اليوم من هو أشد خطراً، وأنكى فعلاً عليهم. بل هم اليوم مدخلاً للتشيع في مصر واليمن، وقد حاول إبراهيم الجعفري أن يؤسس تحالفاً مع الطريقة القادرية في العراق ولكنه لم يفلح والحمد لله.
وأما جماعة التبليغ فلا شأن لهم بالشيعة ألبتة!

وأما الجماعات السلفية ومع أنهم من أشد الناس وعياً بخطر الشيعة – بفضل الله أولاً، ومن ثم بكتابات شيخ الإسلام وكتابات إحسان إلهي ظهير ومحب الدين الخطيب وغيرهم فلم تعد كل الجماعات لها نفس الوعي السابق.
فبعضهم مشكلته الأولى الإرجاء والتكفير!
وبعضهم بعيد عن مشكلة التشيع، حتى أصبحت الدوائر الأمنية في بلادنا أكثر وعياً منهم بخطر الشيعة.
وآخرون منشغلون ببعضهم البعض، ومنهم مختلفون هل يؤيد حزب الله في حربه أم لا!

إن على كل الجماعات السُنية سواء كانوا من الأخوان والتحريرية، والتبليغية، والصوفية، والسلفية وغيرها من الجماعات أن يعوا أن التشيع الصفوي والإيراني لا يفرق بينهم، فكلهم يحملون وزر السُنة! رضوا بذلك أم أبوا، وليعيدوا قراءة التاريخ، وليعيدوا قراءة الدولة العثمانية، وليعيدوا قراءة عقائد علمائهم من أي مسلك كانوا، سواء كانوا:( أشعرية، صوفية، ماتريدية، سلفية ..) عن حكم الشيعة.
أسأل الله أن يكون هذا المقال، وهذا التوضيح دافعاً لجميع السُنة لمعرفة الحقيقة

علماً أن أهل السُنة عندما حكموا كانوا أهل عدل حتى مع جميع الفرق الإسلامية وغير الإسلامية، ومع جميع الأديان، وحتى لو لم يعدلوا، لم يقتلوا ويمثلوا ويهجّروا كما فعلت الشيعة في عهد الصفويين، وما تريد إيران الشيعية فعله بالعالم الإسلامي.
أسأل الله القبول، والله من وراء القصد؛

عبد العزيز بن صالح المحمود
في الأول من شهر محرم سنة 1428
من هجرة المصطفى عليه أفضل السلام وأتم التسليم

http://saaid.net/book/open.php?cat=89&book=3109

حـــزب الله رؤية مغايرة
عبد المنعم شفيق
http://saaid.net/book/open.php?cat=83&book=17 (http://saaid.net/book/open.php?cat=83&book=17)
بروتوكولات آيات قـُم حول الحرمين المقدسين
عبد الله الغفاري
http://saaid.net/book/open.php?cat=83&book=151 (http://saaid.net/book/open.php?cat=83&book=151)
وجاء دور المجوس
عبد الله محمد الغريب
http://www.saaid.net/book/open.php?cat=89&book=1009 (http://www.saaid.net/book/open.php?cat=89&book=1009)
أمل والمخيمات الفلسطينية
عبد الله محمد الغريب
http://www.saaid.net/book/open.php?cat=89&book=1974 (http://www.saaid.net/book/open.php?cat=89&book=1974)
************************************************** ***********************
شيخنا الدكتور الفقيه المُحدِّث من أهل الفصاحة والبيان محمد سعيد أحمد رسلان المُكني بأبي عبد الله حفظه الله تعالى

حزب من يكون ؟!

نبذة مختصرة عن المحاضرة : من الشيعة الرافضة إلى أفواج المقاومة اللبنانية ( حركة أمل ) وحركة المحرومين الشيعة ! خرج حزب اللات !!

عناصر المحاضرة :

بيان أن الجهاد ليس غاية لذاته وإنما هو وسيلة لغاية.
من قاتل لتكون كلمة الله هي العليا فهو في سبيل الله.
القتال الذي يدور بين حزب اللات واليهود لله أم لغيره ؟!
من بني جلدتنا ويتكلمون بألسنتنا ويدعون إلى التقريب بين السنة والشيعة !!
من يقف تحت راية السلفية ويميع أمر الرافضة !!!
إذا كان لهؤلاء الغلبة؛ فماذا يصنعون ؟!
ما كان من تمكن العبيديين من بلاد المغرب ومصر وما أتوا به.
صفحة من التاريخ " التتار والرافضة "
صورة لما نزل بالمسلمين على يد التتار في بغداد, وما كان من ابن العلقمي.
صورة من التاريخ الحديث " أفواج المقاومة اللبنانية - حركة أمل - "
ما كان من حركة أمل في مذبحة صبرا وشتيلة.
شاهد عيان على أحداث صبرا وشتيلة.
من أصول عقائد الرافضة في :
المتعة.
الكتب السماوية.
القرآن الكريم.
كيف ينظر الرافضة إلى أهل السُّنَّة ؟
عليكم بالعقيدة الصحيحة.http://www.rslan.com/vad/items_details.php?id=944


الأصول اليهودية في العقيدة الرافضية

نبذة مختصرة عن المحاضرة : لكل فرقة ضالة .. أصل في الضلالة؛ فقد كان ابن السوداء اليهودي صاحب النصيب الأوفى في ظهور هذه الفرقة الضالة؛ فهل نسيَ الرافضة شيخهم الضال؟!

عناصر المحاضرة :

أصول الخوارج, والقدرية, والشيعة, والمرجئة, وكيف نشأت تلك الفرق.
إذا تقدم المسيرة أجهل الخلق بالعقيدة؛ فماذا يكون؟!
عندما تكلم الدكتور علي أحمد السالوس في كتابه " مع الشيعة الاثني عشرية في الأصول والفروع "؛ فماذا قال ؟
من لا يعرفون حقيقة الشيعة الروافض في عصرنا.
عقيدة الرافضة التي تُعد هدمًا للإسلام من أساسه.
ما ذكره الدكتور عبد المنعم النمر في كتابه " الشيعة والمهدي والدروز ".
هل يجهل المتحمسون للدين حقائق المذهب الشيعي ونظرته للصحابة وإلى أهل السُّنَّة؟!
أين الولاء والبراء في المعتقد؟
الفرح بما يُصاب به العدو؛ فاللهم أهلك الظالمين بالظالمين.
أي عقيدة عند هؤلاء ؟ :
عقيدتهم في البَدَاء.
عقيدتهم في القرآن الكريم وقولهم بتحريفه.
عقيدتهم في خَلق أفعال العباد.
عقيدتهم في الصحابة وتكفيرهم لهم إلا خمسة.
عقيدتهم في ولاية الأئمة وعصمتهم.
عقيدتهم في الرَّجعة.
التقية عندهم.
المتعة عندهم.
التَّشيع ومتى ظهر؟
ابن سبأ اليهودي وما قام به.
الهدف الأساسي من وراء التَّشيع.
براءة الرافضة من أبي بكر وعمر - رضي الله عنهما - ولعنهما.
كلام الرافضة في حق أم المؤمنين عائشة - رضي الله عنها -.
إحسان إلهي ظهير - رحمه الله - وما مكروا به.
الذين يهللون ويقودون المظاهرات اليوم هم هم الذين هللوا للخميني قديمًا.
لماذا تُضلون الأمة يا دعاة التقريب؟
من ينبهرون بالقذائف !! http://www.rslan.com/vad/items_details.php?id=945


موطن النزاع في حرب لبنان

نبذة مختصرة عن المحاضرة : إذا تكلم من تكلم ودعا لنصرة الحاج حسن ! وحزبه, فهل يجهل هذا المُتلكم حقيقة من يتكلم عنهم ؟! وهل يريد تجميع المسلمين بغير عقيدة صحيحة ؟!.. إذا كان الجواب نعم؛ فليصمت يرحمه الله؛ ولا صوت يعلو فوق صوت العقيدة.

عناصر المحاضرة :

من أهم المُهمات تحديد موطن النزاع.
ما هو موطن النزاع ؟ :
هل هو الرضا بالظُلم للأفراد والشعوب ؟
هل هو الرضا بالتفجير والتدمير والتجويع والتشريد ؟
هل هو الرضا بالقتل وإراقة الدماء ظلمًا وعدوانًا ؟
هل هو الفرح بنصر " من يكون " على أعداء الله من إخوان القردة والخنازير ؟
يستدل من يستدل بآيات سورة الروم على وجوب الفرح بنصر - من يكون - على أعداء الله من غير ما احتراز.
هل كان واحد من الأصحاب حول النبي صلى الله عليه وسلم يشك في كفر الروم ؟
موطن النزاع في تحديد الموقع الاعتقادي أولاً, والتفريق بين المسألة الشرعية الاعتقادية والمسألة الحماسية العاطفية.
هل تجميع الجماهير بغير عقيدة عمل إسلامي ؟!
لا صوت يعلو فوق صوت العقيدة.
الدكتور القرضاوي وقوله " لا أجد فرقًا بين السنة والشيعة " !!
بعض ما جاء في بيان المرشد العام لجماعة الإخوان !!
تساؤلات للدكتور القرضاوي وللمرشد العام :

إذا قام الحاج حسن ! وحزبه بشتم وتكفير الأستاذ البنا والأستاذ الهضيبي والأستاذ التلمساني والحاجة زينب؛ فهل تظلان على موقفكما منهم ؟
أفَعِرض البنا والهضيبي والتلمساني والحاجة زينب أعز عليكما من عِرض أبي بكر وعمر وعثمان والأصحاب رضي الله عنهم ؟!
نصيحة للدكتور القرضاوي لمعرفة حقيقة الشيعة !
هل كان شيخ الأزهر البشري - رحمه الله - شيعيًا ؟
افتراءات الرافضي الكذاب عبد الحسين ! شرف الدين الموسوي.
ما هي حقيقة الشيعة الاثني عشرية في عصرنا ؟
الدعاء المشهور عند الإمامية الاثني عشرية.
حزب لبنان وقضية فلسطين.
قضية فلسطين قضية الأُمَّة.
يا دعاة الأُمة بيِّنوا الموقف الاعتقادي.http://www.rslan.com/vad/items_details.php?id=946


فلمَّا أدركه الغرق

نبذة مختصرة عن المحاضرة : فقد انتشر في زماننا نوع جديد من البِغاء يُسمى البِغاء الفكري!, والذي لا يعرفه العلماء؛ لِسمُو أخلاقهم ورفعة شأنهم, وعند الرافضة توجد التقية, وأما أهل السُّنَّة فقلوبهم طاهرة نقية خلا من تلوث منهم بمثل هذه التقية, وقد ظهر اليوم الحاج حسن ! وحزبه, وخرج الصوت الذي يُضلل الأمة ويُفسد الشباب المسكين .. فاحذروا!!

عناصر المحاضرة :

البِغاء الفكري!!
العلماء لا يملكون إلا الأمانة ولا يتورطون في الخيانة.
العلماء لهم أخلاق, ولا يتكثرون بكثرة الأتباع.
من المعيب أن يكون المرء ملكيًا أكثر من الملك.
الرجوع إلى الحق فضيلة.
نصيحة : على كل من تورط ومن لم يتورط بعد أن يركب بغلته, وأن يقول لها (عَدَس).
بدعة جديدة؛ فما هي؟!
المقالات التي تُمثل المنهج السلفي!
المُنَظِّر المسكين والناطق الرسمي!
أفضل الأمة بعد نبيها صلى الله عليه وسلم.
الشيعة وعصمة الأئمة.
الشاه إسماعيل الصفوي, وما جاء به.
حزب الحاج حسن ! وقَسَمُه.
الوظيفة الرسمية لحسن نصر الله.
خطاب الحاج حسن ! في عاشوراء.
أبو لؤلؤة المجوسي وقبره الذي يطوفون به في إيران!!
الصوت الذي يُضلل الأمة ويُفسد الشباب المسكين.
أهل السُّنَّة في البصرة قبل وبعد الاحتلال, ومن الذي قتلهم؟
واجبنا تجاه المستضعفين. http://www.rslan.com/vad/items_details.php?id=947

.. وانتصرت الخُمينية على لبنان

نبذة مختصرة عن المحاضرة : ما هذا الحديث؟! .. كأنه ينطبق على الواقع انطباقًا .. أمر عجيب !!

عناصر المحاضرة :

ما هذا الحديث؟!
رجل يدعو إلى آل محمد وهو أبعد الناس منهم!!
علامات سود أولها نصر وآخرها كفر!!
من هذا الرجل؟ وممن يكون؟
من هم الرافضة؟ وما سبب تسميتهم بهذا الاسم؟
الوهابيون والسلفيون الذين يفرقون الأمة!!
اسألوا العلماء قولوا لهم :
ما حكم من يقول بأن القرآن محرف وأنه ناقص؟
ما حكم من يُكَفِّر أصحاب النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم؟
هل تكفير الأصحاب والحكم عليهم بالردة يطعن في النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم أو لا يطعن؟
هل تكفير الأصحاب يطعن في نقل الدين أو لا يطعن؟
ما حكم من قال بالبداء على الله رب العالمين؟
ما حكم من قال بأن عائشة - رضي الله عنها - قد زنت لقاء خمسين درهمًا؟
ما حكم من قال إن زوجات النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم كن حشايا له؟
ما حكم من قال إن العصمة قد توفرت للأئمة بعد رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم؟
ما حكم من قال بكفر النواصب العامة؟
من الذين يُعَلِّمون المسلمين العقيدة؟ من هم؟!
الرد على هؤلاء من كلام شيوخهم.
إن لم تكن نافعًا فلا تضر.
رجلكم المنتصر ! على دين الخُميني حذو النعل بالنعل.
أمة الإسلام أفيقي وأفيقوا يا دعاة التقريب.
ما الخُمينية؟
لماذا لا يُأخذ بكلام كبير منظريكم اليوم؟! لماذا لا تنشرونه؟!
التَّقية والبندقية.
عليهم أن يعودوا... http://www.rslan.com/vad/items_details.php?id=948

جمال الأثري
22-12-2007, 02:23 PM
أما عن البوكيميون فدعنا إذن من فتاوى العلماء السعوديين فهذه فتوى العلامة الالباني والالأباني لا يعرف السعودية وليس سعوديا فهذه هي فتواه فهل هوعميل أيضا عنك
البوكــــــــــــيمون
حقيقتها. . . مفاسدها . . . تحريمها . . .
منتقاةٌ - بتصرُّفٍ - من كتاب
« ألعاب القمار، وصوره الخفية »
لأبي عبيدة مشهور بن حسن آل سلمانـ نفع الله به ـ
إعداد
لجنة البحث العلمي ، وتحقيق التراث الإسلامي
مركز الإمام الألباني
للدراسات المنهجية ، والأبحاث العلمية
الأردن
تلفاكس: (3611232 – 5 –00962)
www.albanicenter.com (http://www.albanicenter.com)
albani1421@hotmail.com
الحمدُ للهِ وحدَه، والصَّلاةُ والسَّلامُ على من لا نبيّ بعدَه.أما بعد:
فقد انتشرت بين المسلمين - وفي ديارهم - للأسف- طرقٌ محرمةٌ كثيرةٌ لكسب المال؛ مثل الربا، وبيع المحرمات - كالاتجار بالمخدرات، والمسكرات، وبيع الدُّخان، والاحتكار، والرِّشوة -، وغيرها كثير . . . ومِنْ بين الطرقِ المحرَّمةِ في كسب المال وتنميته: (القمار) - على اختلاف طرقه وأشكاله وألاعيبه -، وقد تفنَّن (شياطينُ الإنس) في إحداث طرقٍ خفية – في ذلك - دخلت في سائر ضروب الحياة. . . . ومن بين ما شاع وذاع، وكثر فيه الكلام في الأصقاع - دون علمٍ ويقين، وإنما بالظن والتخمين -: لعبةٌ اشتهرت – بين العامة والخاصة؛ صغاراً وكباراً - باسم: (البوكيمون). وفي هذه الأسطر نجلّي أمرَ هذه اللعبة، ونُظهر ما فيها من محظورات شرعية، ومفاسد تربوية، والله المستعان.
انتشار (البوكيمون) (POKEMON)
ولعبة (البوكيمون) (POKEMON) - هذه - استحوذت على تفكير فئاتٍ كثيرةٍ من النّاس؛ بل أصبحت همَّهم الوحيد في مجالات اللعب. وقد ظهرت هذه اللعبة في اليابان منذ ثلاثة أعوام – تقريباً-، وبدأت تُمارَس على هيئة ألعابٍ إلكترونية، ثم توسَّعت إلى أفلام الكرتون ( )، ثم مجلات كرتون فكاهية، وبطاقات تبادلية، وأصبحت المؤسسة التي تُصدر هذه الألعاب - خلال فترة قصيرة - مؤسسة (مليونيرية)، تتمتَّع بشعبية واسعة في أنحاء العالم. ومما زاد الطِّين بِلَّةً: قيامُ شركات عديدة - عَقِبَ انتشار هذه اللعبة - بإلصاق صور أبطالها - بمختلِف أشكالهم، وتَعدُّد أسمائهم - على منتوجاتها (من ملابس، وشكولاته، ومشروبات غازيّة . . . وغيرها)؛ طمعاً منها فيما ستَجنيه من أرباح مادية طائلة على حساب رصيد الطفل التَّعليمي، والتَّربوي، والسُّلوكي، وما يخصه من حياةٍ بريئة. وكذلك أُنشئت - في كثيرٍ من مدن العالم- مقرّات للشركة المنتجة لهذه الألعاب، وأصبح لها مطبوعات، ودوريات، وأشرطة فيديو، وتبنَّت بثَّ برامجها بعضُ المحطات التلفزيونية، بل استحدثت لها مواقع عديدة على شبكة المعلومات الدولية (الإنترنت). فكان لا بد من نشرة علميّة متخصِّصة؛ تقطع قالاتِ الجهل! وتبيّن مدى خطورة هذه اللعبة، وما يتْبعها من أضرار على الصغار والكبار - معاً - في مختلِف النواحي؛ فكان منَّا هذا الجهدُ – وهو جهدُ المقلِّ - لإظهارِ ما تَيسَّر لنا جمعه من معلومات حول هذا الموضوع بشكل مختصر، وتحديد موقف الشرع منه – أمانةً وديانةً - ؛ خدمةً للأمة الإسلامية وجيلها الناشئ، سائلين المولى -عزّ وجلّ- أن يجعل عملنا هذا في ميزان حسناتنا - يوم لا ينفع مال ولا بنون؛ إلا من أتى الله بقلب سليم -.
ما معنى كلمة (البوكيمون)؟
إن كلمة (بوكيمون) (POKEMON) - في اللغة الإنجليزية - تتركب من كلمتين مختصرتين: (POKE)، وهي اختصار لكلمة (Pocket)، وتعني: الجيب! و(MON)، وهي اختصارٌ لكلمة (Monster)، وتعني: وحش! فكأن المعنى المراد هو: «وحوش الجيب»؛ كناية عن صغر حجم هذه الوحوش التي يَتَّسع لها الجيب.
وأما اسم (بيكاتشو) - وهو أشهر أبطال هذه اللعبة -؛ فهو منحوتٌٌ - أيضاً - من كلمتين: (بيكا)؛ وهي تدل في اللغة اليابانية على الإضاءة والوهج. في حين تدلُّ كلمة (تشو) على الأصوات التي يُصدِرها الفئران؛ وذلك أن صورته تُشبه (الفئران)، وسلاحه هو الصدمة الكهربائية.
وأما كلمة (تشارماندر)؛ فهي تدلُّ على (النَّار المشتعلة)، والمأخوذة من كلمة (تشار) – باللغة الإنجليزية -، وأما كلمة (أماندر) فهي تُشير إلى (السلمندر)، وهو السحلية، التي تُشبه (تشارماندر) – هذا -، ذكر ذلك الملحق الثقافي الياباني في الأردن (كوجي تاهرا) - على ما نقلته جريدة (الرأي) الأردنية في عددها الصادر يوم 4/4/2001م - . وبهذا يظهر خطأ من زعم أن معناها بالسريانية (أنا يهودي)!، أو ما يُقاربها من معانٍ!!
وذكرت صحيفة (نيويورك تايمز) في عددها الصادر في 26/مارس/2001م على لسان متحدّث - مجهول الهوية - باسم الشركة المنتجة لهذه اللعبة في طوكيو: أنه أنكر أن الشركة تستخدم شعارات دينية في منتجاتها. وذكرت جريدة «الدستور» الأردنية في يوم الاثنين 8/محرم/1422هـ عن دكاترة مختصين باللغة السريانية في جامعة اليرموك، وكذلك عن جمعية السريان الخيرية في الأردن أن كلمتي (بوكيمون) و(بيكاتشو) - وغيرهما من الأسماء في هذه اللعبة - لا علاقة لها باللغة السريانية، بل هي غريبة عنها. ومثل ذلك – كما تقدَّم – الزَّعم أنَّها كلمات باللغة اليابانية! وكذا قول من زَعَمَ أنَّها كلمات باللغة العِبريَّة!!
ما هو أصل (البوكيمون)؟
وأصلُ هذه اللعبة فكرةُ رجلٍ ياباني اسمه «ساتوشي تاجيري»، كان يَهتمُّ بجمع الحشرات، فتخيَّل أن العالم سيغزوه عددٌ هائلٌ من الحشرات والحيوانات الغريبة القادمة من الفضاء، يلتقطها الإنسان، وهي بدورها تتطور وترتقي للأفضل! بخروج أعضاء جديدة لها. ثم تبنَّت هذه الفكرةَ شركةٌ يابانيةٌ عملاقةٌ مختصةٌ بإنتاج الألعاب الإلكترونية، تدعى «نينتندو» (Nintendo)، وطوَّرت الفكرةَ إلى وحوش صغيرة بحجم الجيب، ذات قدرات عجيبة على القتال، فانتشرت هذه الّلعبةُ بشكل عجيب في أواخر التسعينات، حتى وصلت إلى جميع بقاع الأرض على هيئة ألعاب إلكترونية، وأفلام كرتون متحركة، ودمى، ومطبوعات، ودوريات، ومواقع إنترنت!
لعبة (البوكيمون)
انتشرت بين الصغار لعبةُ جيبٍ خاصةٌ بشخصية (البوكيمون)، يتم خلالها اللعب بقواعد وضوابط محددة، تأخذ – في ذلك - عدَّة أشكال: منها المعقَّد (يُستخدم فيها الزهر، والنَّرد، والأوسمة)، ولها طاولة معينة، وهي تحتاج إلى وقتٍ لتعلُّم مهاراتها، القائمة على مبدأ جمع صور وحوش صغيرة، وتدريبها على تَقنيّات الصراع والحرب. وكلٌّ من هذه الوحوش له قدرات وخصائص معينة، وتنقسم إلى عشرات الأنواع، والفائز من نجح- ليس في جمع عدد كبير منها فقط- وإنما في حُسن استغلال خصائصها، وحُسن تدريبها، وتصنيفها؛ لاستثمارها في صراعه مع الأعداء، ومنها السهل الذي يتلخّص بالاستحواذ على بطاقة خاصة تحتوي على وحوش معينة بقدراتٍ خاصة وخارقة، والهدف هو ربح أكبر عدد ممكن من البطاقات. وتباع البطاقة ذات الوحوش الأكثر قدرة والأخطر – وهي تتميز عن غيرها باحتوائها على أرقام معينة ورموز وإشارات - بسعر أغلى، ويتم التنافس فيها بين الصغار؛ بحيثُ يُعَدُّ الفائزُ هو من يتغلَّب على بطاقة الخصم، فيستولي عليها، أو يدفع له الخصم قيمتها! ويكون ذلك بمحض الحظ والصدفة، ولا يقوم على أيّ مهارةٍ سوى قيمة البطاقة، وهذه اللعبة لا نهاية لها إلا أن يشاء الله؛ لما يتم استحداثه من شخصيات جديدة للوحوش وتطورها، وميادين جديدة للتنافس… على وجهٍ مثيرٍ لا مثيل له!
المحظورات الشرعية (للبوكيمون)!
أولاً : الشرك، وإفساد المعتقد السليم :
إنَّ ممَّا لا شكَّ فيه، أن استحداث كائنات حية وهمية لا وجود لها- تتميز بقدرات عجيبة وخارقة-، من أفسد الأفكار التي يتمُّ من خلالها تسميمُ عقول الأطفال، بل في ذلك ترويجٌ لأمور خارقة تُشبه - بل تفوق - معجزات الأنبياء؛ ممَّا يجعل الطفل يؤمن بها و يدافع عنها، وكل هذا من باب إفساد معتقد الطفل الفطري السليم. وفيه - زيادةً على ذلك - تحدٍّ لقدرات الخالق - عز و جل -، ومشابهةٌ له في قضائه - عياذاً بالله -. وهذا - كلُّه - يتنافى مع العقيدة الإسلامية الصحيحة، والمنهج التّربوي السَّوي.
ثانياً : الكذب الصريح على الطفل، والإضرار به:
وذلك من خلال ما يتمُّ عرضُه من مشاهدَ خيالية، وكائنات - لا وجود لها - ذات قدرات عجيبة؛ وهذا ممَّا يُشجع الطفل على تصديق مثل هذه الأمور وتحرِّيها، وهي لا تخرج عن كونها كذباً صريحاً، وإفساداً لعقله وخياله. والأصل في لُعَب الأطفال: أنهم هم الذين يتحكَّمون فيها، وهذا ما لا يَتحقَّق في (البوكيمون)، بل العكس هو الذي يحدث؛ لأنها هي التي تتحكَّم في الأطفال، وتَستَلِبُهم، وتُوجِّهُهُم. والمقلق – أيضاً - والأخطر، هو أنَّ الألعاب - دائماَ - نوعٌ من الثقافة، و(البوكيمون) تُقدِّم ثقافةً -أيضاً-، لكنها ثقافةٌ خيالية، تكتسح كل أطفال الكون، وهي بعيدةٌ عن فطرتهم - إن كانوا غير مسلمين -، وبعيدةٌ عن عقيدتهم وثقافتهم -إن كانوا مسلمين-، فهي نوعٌ من (العولمة الثقافية)؛ حيث إنها باكتساحها للعالم تجعل الأطفال يفكّرون تفكيراً واحداً، ويلعبون ألعاباً واحدة، وكأنها تعدّهم وتربّيهم على سلوكيات وقيم واحدة!! فهذا نوعٌ من الإدمان التجريبي، يُلغي معظم ما سواه؛ فتراها قد همَّشت الآباء، وأخرجت ألعاب أبنائهم عن سيطرتهم، وبالتالي ألغت حاجزَ الوساطَةِ بينها وبين الأطفال، وأصبحت هي التي تتحكَّم فيهم.
ثالثاً : نظرية التطور والارتقاء الفاسدة :
وذلك من خلال تطوير هذه الوحوش الصغيرة ذات القدرات العجيبة لنفسها بنفسها، وهذا ممَّا يَتوافقُ مع نظرية «داروين» الكفرية - الباطلة -، والتي تنصُّ على تَطوُّر المخلوقات وارتقائها بنفسها، مع نفي صلة الخالق البارئ - سبحانه وتعالى- في هذا التطور!! وهذا كفر صريح.
رابعاً : التصوير، وتغيير خلق الله :
فهذه المخلوقات الوهمية عبارةٌ عن تشويه لمخلوقات حية حقيقية، ممَّا فيه تغييرٌ لخلق الله، بالإضافة إلى تصوير الأحياء؛ ممَّا يَدخل في حيِّز التَّصوير المنهي عنه - شرعاً -.
خامساً : القمار و الميسر :
إذ تُلعب هذه اللعبةُ من خلال التَّنافس على بطاقات خاصّةٍ بها، والتي يستولي فيها الفائز على بطاقة الخصم، أو يَأخذُ ثمنها منه عِوَضَاً عنها، ليفوزَ فيما يُسمَّى في اللعبة بـ(دوري البوكيمون) من خلال جمع بطاقات مُعيَّنة في كرة صغيرة. والمتأمِّل لهذه الطريقة يتيقّن أنها قائمةٌ على مبدأ (المقامرة)؛ إذ يقامر الطالبُ على بطاقاته ذات القيمة المالية، وفيها ربح وخسارة؛ وهي فكرةٌ تشبه فكرةَ ميسر أهل الجاهلية، مع تَطوُّر الوسائل التي تُمارَسُ من خلالها، وهي قائمةٌ على الحظِّ والتَّخمين. والقمار عند الفقهاء: هو التَّردُّدُ بين الغُنْم والغُرْم، أو هو: «علاقةُ مخاطرةٍ -أو منافسةٍ- بين مُتعاقِدَين، إذا غنم فيها أحدهما غَرم الآخر». قال ابن القيِّم في «الفروسية» (ص224-225) - نقلاً عن ابن حزم -: «أجمعت الأمة التي لا يجوز عليها الخطأ -فيما نَقَلَتْهُ مُجْمِعَةً عليه-: أنَّ الميسر الذي حَرَّمَهُ اللهُ هو القمار؛ وذلك مثل ملاعَبة الرجلِ صاحبَه على أن من غلب منهما أخذ من المغلوب قَمْرَتَهُ التي جَعَلاها بينهما، كالمتَصارِعَين يتصارعان، والرَّاكِبَين يتراكبان، على أن من غلب منهما فللغالب على المغلوبِ كذا وكذا، خِطاراً وقماراً، فإن ذلك هو المَيْسِر الَّذي حرَّمه اللهُ – تعالى -». وقال ابن العربي المالكي في «عارضة الأحوذي» (7/18): «القمار مصدر (قامره، يقامره): إذا طلب كلُّ واحدٍ منهما صاحبه بغلبةٍ في عملٍ أو قول، ليأخذ مالاً جَعَلاه للغالب»، قال: «وهذا حرامٌ بإجماع الأمة». وهذه اللعبة تَشمَلُها أدلةُ تحريم القرآن للقمار؛ لأنها - عند تحقيق مناطها - تكون داخلة فيه، وهذا مما لا خلاف فيه، فضلاً عن المحاذير الأُخرى المذكورة.
سادساً : رموز و شعارات دينية منحرفة :
ففي هذه الألعابِ: النَّجمةُ السداسيةُ التي تُمثِّل الصهيونية، والصُّلبان المقدَّسة لدى النَّصارى، ورموز من المعتقد «الشنتوي» وهو معتقد كثيرٍ من سكان اليابان، والقائم على تعدُّدِ الآلهة.
سابعاً : إضاعة المال و الجهد والوقت :
وهذا واضحٌ من خلال المال والجهد المبذول في شراء هذه الألعاب، والبطاقات، والانشغالِ بها، وبأفلام الكرتون المتحرِّكة، والدُّمى، والشِّعارات، والمطبوعات؛ مما يدخل في حيِّزِ التبذير المنهيّ عنهُ في كتاب الله.
فتوى هيئة كبار العلماء في (البوكيمون)
(فتوى رقم (21758) وتاريخ (3/12/1421هـ):
وردت إلى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء أسئلة كثيرة -مسجَّلة لدى الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء-، ومنها (مسجل برقم 7180 في 11 / 11 / 1421هـ ، ومسجل برقم 7246 وتاريخ 17/11 / 1421هـ ) وغيرها، وكان نصُّ أحدِها ما يلي - ونُثبت مُلَخَّصَ السؤالِ -: «انتشرت بين طلاب المدارس - في الفترة الأخيرة - لعبةٌ تُعرفُ بـ ( البوكيمون )؛ هذه اللعبة التي استحوذت على عقول شريحة كبيرة من أبنائنا الطلاب، فأَسَرتْ قلوبهم، وأصبحت شغلَهم الشاغلَ، يُنفقون ما لديهم من نقود في شراء بطاقاتها . . . »، ثمَّ ذكر السائلُ معلوماتٍ جيدةً عن هذه اللعبة. وقد سأل السائلون عن حكم تلك اللعبة التي تسمى: (البوكيمون ).
وهذا نص جواب اللجنة:
«وحيث إنَّ هذه اللعبة تشتمل على عدد من المحاذير الشرعية التي منها : الشركُ بالله - باعتقاد تَعدُّد الآلهة -، ومنها الميْسِرُ الَّذي حَرَّمهُ اللهُ بنصِّ القرآن، وجعله قريناً للخمر والأنصاب في قوله - تعالى -: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمنُوا إِنَّمَا الخَمْرُ وَالمَيْسِرُ وَالأَنصَابُ وَالأَزْلام رِجْسٌ مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ إِنَّمَا يُرِيدُ الشَّيْطانُ أَن يُوقِعَ بَيْنَكُمُ العَدَاوَةَ وَالبَغْضَاءَ فِي الخَمْرِِِ وَالمَيْسِرِ وَيَصُدكُمْ عَن ذِكْرِ اللهِ وَعَنِ الصَّلاةِ فَهَلْ أَنتُم مُّنَتَهُونَ}، ومنها تَرويجُ شعارات الكفر، والدِّعايةُ لها، وترويجُ الصورِ المحرَّمةِ ، وأكلُ المالِ بالباطلِ. لهذه المحاذير وغيرها؛ فإن اللجنة الدائمة ترى تَحريمَ هذه اللعبة، وتَحريمَ الأموال الحاصلة بسبب اللعب بها؛ لأنها ميسرٌ - وهو القمارُ المحرَّم -، وتحريمَ بيعها وشرائها؛ لأن ذلك وسيلةٌ موصلةٌ إلى ما حرَّم اللهُ ورسولُه. وتوصي اللجنةُ جميعَ المسلمين بالحذر منها، ومَنْعِ أولادهم من تعاطيها واللعب بها، محافظةً على دينهم وعقيدتِهم وأخلاقهم؛ وبالله التوفيق» .
محاربة بعض المؤسسات (الغربية) لهذه اللعبة
وإضافةً إلى ما سبقَ، نذكر هنا - من باب الاستئناس - بعض الحوادث الخطـيرة الحـاصلة جـرَّاء انتشار هـذه اللعبـة الخطـيرة - (البوكيمون)- بين الصغار - في مختلِف مدن الولايات المتحدة الأمريكية -، ومدى تأثيرها السلبي في سلوك الصغار هناك، مما أدى ببعض المؤسسات و التنظيمات إلى الاعتراض على الحكومة، ومحاربة الشركة المصنِّعة لهذه الألعاب؛ نتيجةً لآثارها السَّلبية المتعدِّدة. وللتأكد من هذه المعلومات، والرجوع إليها – بتفاصيلها - باللغة الإنجليزية -، يُراجع عنوان الموقع التالي - في شبكة المعلومات الدولية - المحارِب لكل ما يَتعلَّق بـ(البوكيمون)؛ حتى إن الموقع اتخذ من معاداة (البوكيمون) اسماً له:
(FLAP = Fanatical league against pokemon) أي: المجموعة المتعصبة ضد (البوكيمون)!
بعض الحوادث والسلبيات الناجمة عن (البوكيمون)
• في جنوب ولاية كارولينا، يواجه طفلٌ قضيةَ كسر زجاج مَحَل لبيع وتبادل العُملات النقدية القديمة بُغيةَ سرِقَةِ ما قيمتُه (250) دولاراً من بطاقات (بوكيمون)!
• في ساراسوتا، تمَّ محاكمةُ رجلٍ يبلغ من العمر(33) عاماً عندما عَرَضَ على طفلٍ صغيرٍ -يبلغ من العمر (12) سنة- أن يطفئ سيجارة في ذراعه ويحرقه بها! مُقابِلَ بطاقةٍ نادرة (للبوكيمون)؛ فوافق الطفل، واحترقت ذراعه، وهي الآن مُشوَّهةٌ!
• في كليفلاند، أُصيب طفلٌ بجروح بليغة عندما حاولَ الهروبَ ببطاقة (بوكيمون) قام بسرقتها من أحد زملائه، فركض إلى الشارع الرئيسي دون انتباه، فضربته سيارةٌ مسرعةٌ!
• في سان دييغو، قامَ أحدُ العقلاءِ برفع قضية خطيرة ضد شركة ننتيندو (Nintendo) بسبب المقامرة غير القانونية عبر مُنتجاتها من بطاقات (البوكيمون)! ومختصر القضيةِ: أن طفلين يبلغان من العمر (9) سنوات، قاما بكسر حافظات المال (القابلة للكسر) لإنفاق المال في شراء بطاقات (بوكيمون)، وعندما سُئلا عن ذلك أجابا بأن الشركة تُوزِّع بعض البطاقات النادرة، والتي قد يصل سعرها إلى أكثر من (100) دولار، أو يتم تبديلها بـ (30) بطاقة عادية لا تُكلِّف الواحدةُ منها أكثر من (3) دولارات! هذا بالإضافة إلى ما يمكن أن تربحه هذه البطاقات النَّادرة جرَّاءَ وجودِ وحوش (بوكيمون) نادرة وعجيبة، يمكنها التَّغلبُ على بطاقات كثيرة للخصم! وقد تَعجَّب المحامي من تفاصيل المقامرة التي يعرفها الطفلان في سنِّهما هذا، والمتعلقة ببطاقات (البوكيمون)!
• يُقدَّر معدَّلُ ما ينفقه الطفل الواحد في بعض الولايات (مئة) دولار شهرياً على بطاقات (البوكيمون)! والبعض قد تجاوز خلال السنوات الثلاث الأخيرة حاجز المئة ألف دولار!!!
• أخبار (APB) نشرت تقارير بتاريخ 17/11/1999 تفيد وجود جرائم منتشرة بين الصغار بسبب بطاقات (البوكيمون)، بما لم يُحدِثْهُ أيُّ مثيلٍ لها من قبل!
• وفي جريدة (الرأي) الأردنية، الصادرةِ بتاريخ: (11/4/2001م) خبرٌ – عن بعض وكالات الأنباء – مفادُه: أن الشرطة ومسؤولي التَّعليم – في أمريكا وبريطانيا- انتقدوا ألعاب (البوكيمون) – هذه -؛ لتسبُّبها في إثارة منافسات حاميةِ الوطيس؛ تؤدي – أحياناً – لنشوب مشاجرات عنيفة، كما منعت بعضُ المدارس - وكذا أولياءُ الأمورِ - التلاميذَ من حيازة تلك البطاقات. . . . هذه هي (البوكيمون)، وقد كُشف اللثام عن حقيقتها( )، وظهر حكمها الشرعي، والأضرار والسَّلبيات الناتجة عنها، فنرجو أنْ يَحْذَرَها الناسُ، ويُحذِّروا منها.
والله الموفِّق، والهادي إلى سواء السبيل.
وآخر دعوانا أنِ الحمدُ للهِ ربِّ العالمين . . .

جمال الأثري
22-12-2007, 03:38 PM
أتريد أن يفسحوا المجال للترشح لكي يضيع منهم الحكم و هم الذين أخذوه بالغدر و الخديعة عن طريق قوة أسيادهم الإنجليز؟
1-وما شأننا نحن يترشحو أو لا يترشحو بل حتى لو ترشحتم ماذا ستفعلون؟؟؟ هل ستحكمون الشريعة إذا ترشحتم وفزتم فمثلكم مثل الأمير المكتف هو أمير ولكنه مكتف نعم ستصبحون مكتفين بالقوانين البشرية ولن تفعلو شيئا
2-هل أمركم الله تعالى بالذهاب إلى الأمم الممتحدة للترشحو الله عزوجل يقول "إن تنصرو الله ينصركم ويثبت أقدامكم" فهل تكون النصرة بالذهاب إلى الكفرة والترشح وفق قوانينهم الكفرية التي من بينها قولهم"الذكر كالأنثى" والله تعالى يقول "ليس الذكركالانثى"
نحن لا نريد الرجوع إلى الأمم المتحدة نحن نريد من الناس الرجوع إلى دينهم هذا مال نريد أما الأمم المتحدة فهي كافرة واليهود كفار والكفر واحد فمالنا ولهم؟؟؟؟


هذا الشاهد






1-أولا ماشأننا نحن وهذه المعاهدة نحن نتكلم عن المنهج السلفي

2-من قال لك بصحة هذه المخطوطة التي أراها عبارة عن حبر على ورق هذا يذكرني بأحد النصارى بعث لي ورقة وقال لي هذا قرآن بحيرة الراهب وعليه خاتمه
3-هل الإعتراف على الورق يعتبر إعتراف على القلب؟؟؟ ألا تعرف أنه من السياسية الشرعية التسامح أحيانا لمصلحة أو لدرء مفسدة سأببن لك ذلك
- حَدَّثَنِي عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ مُوسَى عَنْ إِسْرَائِيلَ عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ عَنْ الْبَرَاءِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ لَمَّا اعْتَمَرَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي ذِي الْقَعْدَةِ فَأَبَى أَهْلُ مَكَّةَ أَنْ يَدَعُوهُ يَدْخُلُ مَكَّةَ حَتَّى قَاضَاهُمْ (1) (http://www.sh-rajhi.com/rajhi/?action=Display&docid=15&page=b02201.htm#1_a1_a) عَلَى أَنْ يُقِيمَ بِهَا ثَلَاثَةَ أَيَّامٍ فَلَمَّا كَتَبُوا الْكِتَابَ كَتَبُوا هَذَا مَا قَاضَى عَلَيْهِ مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ قَالُوا لَا نُقِرُّ لَكَ بِهَذَا لَوْ نَعْلَمُ أَنَّكَ رَسُولُ اللَّهِ مَا مَنَعْنَاكَ شَيْئًا وَلَكِنْ أَنْتَ مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ فَقَالَ أَنَا رَسُولُ اللَّهِ وَأَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ ثُمَّ قَالَ لِعَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ امْحُ رَسُولَ اللَّهِ قَالَ عَلِيٌّ لَا وَاللَّهِ لَا أَمْحُوكَ أَبَدًا فَأَخَذَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْكِتَابَ وَلَيْسَ يُحْسِنُ يَكْتُبُ فَكَتَبَ (2) (http://www.sh-rajhi.com/rajhi/?action=Display&docid=15&page=b02201.htm#2_a2_a) هَذَا مَا قَاضَى عَلَيْهِ مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ لَا يُدْخِلُ مَكَّةَ السِّلَاحَ إِلَّا السَّيْفَ فِي الْقِرَابِ وَأَنْ لَا يَخْرُجَ مِنْ أَهْلِهَا بِأَحَدٍ إِنْ أَرَادَ أَنْ يَتْبَعَهُ وَأَنْ لَا يَمْنَعَ مِنْ أَصْحَابِهِ أَحَدًا إِنْ أَرَادَ أَنْ يُقِيمَ بِهَا فَلَمَّا دَخَلَهَا وَمَضَى الْأَجَلُ أَتَوْا عَلِيًّا فَقَالُوا قُلْ لِصَاحِبِكَ اخْرُجْ عَنَّا فَقَدْ مَضَى الْأَجَلُ فَخَرَجَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَتَبِعَتْهُ ابْنَةُ حَمْزَةَ تُنَادِي يَا عَمِّ يَا عَمِّ فَتَنَاوَلَهَا عَلِيٌّ فَأَخَذَ بِيَدِهَا وَقَالَ لِفَاطِمَةَ عَلَيْهَا السَّلَام دُونَكِ ابْنَةَ عَمِّكِ حَمَلَتْهَا فَاخْتَصَمَ فِيهَا عَلِيٌّ وَزَيْدٌ وَجَعْفَرٌ قَالَ عَلِيٌّ أَنَا أَخَذْتُهَا وَهِيَ بِنْتُ عَمِّي وَقَالَ جَعْفَرٌ ابْنَةُ عَمِّي وَخَالَتُهَا تَحْتِي وَقَالَ زَيْدٌ ابْنَةُ أَخِي (3) (http://www.sh-rajhi.com/rajhi/?action=Display&docid=15&page=b02201.htm#3_a3_a) فَقَضَى بِهَا النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِخَالَتِهَا وَقَالَ الْخَالَةُ بِمَنْزِلَةِ الْأُمِّ وَقَالَ لِعَلِيٍّ أَنْتَ مِنِّي وَأَنَا مِنْكَ وَقَالَ لِجَعْفَرٍ أَشْبَهْتَ خَلْقِي وَخُلُقِي (4) (http://www.sh-rajhi.com/rajhi/?action=Display&docid=15&page=b02201.htm#4_a4_a) وَقَالَ لِزَيْدٍ أَنْتَ أَخُونَا وَمَوْلَانَا وَقَالَ عَلِيٌّ أَلَا تَتَزَوَّجُ بِنْتَ حَمْزَةَ قَالَ إِنَّهَا ابْنَةُ أَخِي مِنْ الرَّضَاعَةِ .
هذه صلح الحديبية ومن الفوائد المستخرجة من هذا الصلح :
قبول المسلمين وولي الأمر لشروط الصلح مع العدو وإن كان فيها غضاضة عليهم وهضم عليهم، إذا كان يترتب على ذلك مصالح راجحة أو دفع مفاسد عظيمة، كما حصل في صلح الحديبية من قبوله -صلى الله عليه وسلم- لشروطه المذكورة في الحديث؛ لما يترتب عليه من وضع الحرب وتأمين السبل واختلاط الناس وسماع الكفار للقرآن والتفرغ لفتح خيبر والتمهيد لفتح مكة ؛ ولهذا سمى الله صلح الحديبية في قوله -حين أنزل بعد صلح الحديبية " إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحًا مُبِينًا (http://quran.al-islam.com/Display/Display.asp?l=arb&nType=1&nSora=48&nAya=1)" فهما فتحان 1- صلح الحديبية 2- وفتح مكة.
أظن أنك فهمت ما أقصد
ويقول النبي عليه الصلاة والسلام"إياكم والدخول على النساء

أي فهم شلمل للأدلة قالوا به ؟ لكنها الخديعة لتقوية الجهل حتى يسهل الجاهل و يصبح لعبة في أيديهم و يصبح جنديا ينفذ أوامرهم بلا عقل.






و أي دخول على النساء و هن سافرات عاريات في الشوارع ؟ أم ستحرم الخروج إلى الشوارع كذلك؟


1-قال الله تعالى"وقرن في بيوتكن ولا تتبرجن تبرج الجاهلية الاولى"
هذا الأصل يعني أن أصل المٍرأة البقاء في بيت زوجها ترعاه حتى يكون إنسجام بين عمل الرجل والمٍاة وهذا يقره كل عقلاء العالم فالمراة هي التي تخرج لنا الطبيب الماهر والسياسي الناصح(بسياسية شرعية)
ولكن أحيانا تكون هناك ضرورة فبحمد الله الإسلام راع الضرورات فتخرج لتلك الضرورة والضرورة تقدر بقدرها
2-هم على الأقل أخرجو الأدلة أما أنت فكل كلامك سياسي لم نرى فيه أية واحدة أم أنني مخطأ؟؟؟
3- صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء (http://www.bin-baz.org.sa/Takreej.asp?f=HadN263)وصح عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: اتقوا الدنيا واتقوا النساء فإن أول فتنة بني إسرائيل كانت في النساء (http://www.bin-baz.org.sa/Takreej.asp?f=HadN264)
قال الله تعالى"
يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِنَ النِّسَاءِ إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ (http://quran.al-islam.com/Display/Display.asp?nType=1&nSeg=0&l=arb&nSora=33&nAya=32)يعني مرض الشهوة. فكيف يمكن التحفظ من ذلك مع الاختلاط؟
ومن البدهي أنها إذا نزلت إلى ميدان الرجال لا بد أن تكلمهم وأن يكلموها، ولا بد أن ترقق لهم الكلام وأن يرققوا لها الكلام، والشيطان من وراء ذلك يزين ويحسن ويدعو إلى الفاحشة حتى يقعوا فريسة له، والله حكيم عليم حيث أمر المرأة بالحجاب، وما ذاك إلا لأن الناس فيهم البر والفاجر والطاهر والعاهر فالحجاب يمنع- بإذن الله- من الفتنة ويحجز دواعيها، وتحصل به طهارة قلوب الرجال والنساء، والبعد عن مظان التهمة قال الله عز وجل: وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ (http://quran.al-islam.com/Display/Display.asp?nType=1&nSeg=0&l=arb&nSora=33&nAya=53)الآية.
وهذه فتوى الشيخ بن باز لمن يتجرأ للنقد http://www.bin-baz.org.sa/display.asp?f=bz00159 (http://www.bin-baz.org.sa/display.asp?f=bz00159)

أي جهاد شرعي ؟ لم لم يفتوا للشيشان بالهجرة من شيشينيا

لأن الشيشان كانو محققين للجهاد الشرعي فلم يكونوأحزابا ولا فرقا وكانو مجتمعين على الحق وكانو يقاتلون تحت راية تجمعهم أما الفلسطنيين فهم متحزبين فهذا حماس والآخر فتح ويقاتلون قتال دون راية واحدة يجتمعون عليها فهم لم يحققو شروط الجهاد الشرعي فالمطلوب منهم أن يجتمعو تحت راية واحدة ويقوو ـأنفسهم إيمانيا وعتاديا ثم بعد ذلك يقاتلو
أم أن المسجد الأقصى ثالث الحرمين و الجهاد الفلسطيني هما المستهدفان لتقوية الطرف الصهيوني؟
1-الهجرة أفتى بها الألباني وليس السعوديين وسأبين لك الأدلة على ذلك من هنا حمل شريط الهجرة http://www.alalbany.net/click/go.php?id=182 (http://www.alalbany.net/click/go.php?id=182)
أو من هنا http://www.alalbany.net/click/go.php?id=183
الأدلة الساطعة على أنواع الهجرة وظروف وجوبها :
قال الله تعالى"والذينَ آمَنوا ولمْ يُهاجروا ما لكمْ مِن وَلاَيتِهم مِن شيء حتى يُهاجروا). (الأنفال: 72) وقوله: (إنَّ الذينَ تَوَفَّاهُمُ الملائكةُ ظالِمِي أنفسِهِمْ قالوا فِيمَ كُنْتُمْ قالوا كُنَّا مُسْتَضعفِينَ في الأرضِ قالُوا ألمْ تَكُنْ أرضُ اللهِ واسعةً فتُهاجِروا فيها فأولئكَ مَأْوَاهُمْ جهنَّمُ وساءتْ مَصيرًا). (النساء: 97) وقوله: (والذينَ آمنوا مِن بعدُ وهاجروا وجاهدُوا معَكمْ فأُولئكَ مِنكمْ). (الأنفال: 75) كما استدلُّوا بأحاديثَ منها: "يُوشِكُ أن يكونَ خيرُ مالِ المسلمِ غَنَمًا يَتبَعُ بها شَعَفَ الجبال ومواقعَ القَطْر، يَفِرُّ بِدِينِهِ مِنَ الفِتَنِ".

ونقول: إن آيات الهجرة كانت خاصة بالهجرة مِن مكة إلى المدينة حيث يوجد الرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ والمؤمنون ليَشترك المُهاجرون معهم في الجهاد، ويَتعاونوا على خير المسلمين ويتخلَّصوا مِن فِتْنة الكفار لهم والضغط عليهم ليرتدُّوا، فكانت الهجرة واجبة، ولمَّا فُتحت مكة سَنةَ ثمانٍ من الهجرة صارت دار إسلامٍ ولم تُفرض الهجرة منها، وفي ذلك يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "لا هجرةَ بعد الفتح، ولكن جِهادٌ ونِيَّةٌ، وإذا استُنْفِرْتُمْ فَانْفِرُوا". (رواه البخاري ومسلم) وقد سُئلت السيدة عائشة ـ رضي الله عنها ـ عن الهجرة فقالت: لا هجرة اليوم، كان المؤمن يَفِرُّ بدِينه إلى الله ورسوله مَخافةَ أن يُفتَنَ، فأما اليوم فقد أظهَرَ اللهُ الإسلام، والمؤمن يعبد ربه حيث شاء. (رواه البخاري).
والهجرة مِن دار الكفر إلى دار الإسلام باقية إلى يوم القيامة، لكن هل تكون واجبةً أو مَندوبة؟ قال العلماء: إن خاف المسلم على دِينه وخُلقه أو على ماله وجَب أن يُهاجر، وإنْ لم يَخَف لم تجب الهجرة وتكون سُنَّةً.
قال المفسر الشهير القرطبي رحمه الله في تفسير هذه الآية : (ومَن يُهاجرْ في سبيلِ اللهِ يَجِدْ في الأرضِ مُراغَمًا كثيرًا وسَعَةً). (النساء: 100) نقلًا عن ابن العربي أن العلماء قسَّموا الهجرة إلى قسمينِ، هجرة هُروب وهجرة طلَبٍ، وأن هجرة الهروب ستة أقسام:

1 ـ الهجرة من دار الحرب إلى دار الإسلام.وكانت فرْضًا أيام النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ وهي باقية مَفروضة إلى يوم القيامة، والتي انقطعت بالفتح هي القصد إلى النبي حيث كان، فإنْ بقِي في دار الحرب عَصَى، ويُختلف في حاله.

2 ـ الخروج من أرض البِدْعة.قال ابن القاسم: سمعتُ مالكًا يقول: لا يحلُّ لأحد أن يُقيم بأرضٍ يُسَبُّ فيها السلَف. قال ابن العربي: وهذا صحيح، فإن المنكَر إذا لم تَقْدِر أن تَغيرَه فزُلْ عنه. قال تعالى: (وإذا رأيتَ الذينَ يَخُوضُونَ في آياتِنا فَأَعْرِضْ عَنهمْ حتى يَخُوضُوا في حديثٍ غيرِه وإمَّا يُنْسِيَنَّكَ الشيطانُ فلا تقعدْ بعدَ الذِّكْرَى معَ القومِ الظالمينَ). (الأنعام: 68).

3 ـ الخروج مِن أرض غلَب عليها الحرام، فإنّ طلَبَ الحلال فرْضٌ على كل مسلم.

4 ـ الفِرار مِن الإصابة في البدَن.وذلك فضْلٌ مِن الله رخَّص فيه، فإذا خشِيَ على نفسه فقد أذِنَ الله في الخروج عنه والفِرار بنَفسه ليُخلِّصها مِن ذلك المَحْذور، وأول مَن فعَله إبراهيم ـ عليه السلام ـ فإنه لمَّا خاف من قومه قال: (إنِّي ذاهبٌ إلى ربِّي سَيَهْدِينِ). (الصافات: 99) وقال: (إنِّي مُهاجرٌ إلى ربِّي). (العنكبوت: 26) وقال الله مُخْبرًا عن موسى: (فخرَجَ مِنها خائِفًا يَتَرَقَّبُ). (القصص: 21).

5 ـ الخروج خَوفَ المرَض في البلاد الوَخِمة إلى الأرض النزِهة.وقد أذِن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ للرُّعاة حين استَوخَموا المدينة أن يَخرجوا إلى المَسْرَحِ فيكونوا فيه حتى يَصِحُّوا، وقد استُثنيَ مِن ذلك الخروجُ مِن الطاعون فمنَع الله منه بالحديث الصحيح عن نبيِّه، غير أن العلماء قالوا: إنه مَكروه.

6 ـ الفِرار خوْفَ الأذِيَّة في المال. فإن حُرمة مال المسلم كحُرمة دمِه، والأهلُ مِثلُه وأَوْكَدُ.
تفسير القرطبي من هنا http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?nType=1&bm=&nSeg=0&l=arb&nSora=4&nAya=100&taf=KORTOBY&tashkeel=0 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?nType=1&bm=&nSeg=0&l=arb&nSora=4&nAya=100&taf=KORTOBY&tashkeel=0)

ثم تحدث عن هجرة الطلَب وقسَّمها قسمينِ، طلَبَ دينٍ وطلَبَ دُنيا، إنتهى

و هل نظام آل سعود وضعه الله ؟

1-انا لا أفول أن آل سعود ملائكة بل هم يخطئون
2-إن السعودية وإن كانت لها أخطأء فهي الدولة الوحيدة التي لا تحكم بالانظمة البشرية فهي تحارب الشرك وتقيم الحدود بدليل أنها أقامت قبل شهور حد القتل لمروجي الخدرات
3-الدولة السعودية هي الدولة الوحيدة التي يوجد فيها هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر
4-الدولة السعودية هي الدولة الوحيدة التي تعين علماء أهل اسنة في علمهم مثل ذلك العلامة الشنقيطي وهو من بلاد موريتانيا فعندما دخل العلامة أمين الشنقيطي أكرمته السعودية وطلبت منه الدراسة في جامعاتها فأصبح سلفيا يدرس العقيدة السلفية ويحارب الشرك
ويقول العلامة المغربي تقي الدين الهلالي :في كتابه التقدم والرجعية :
وأشهد بالله أني لما دعاني سمو الأمير مساعد بن عبد الرحمن إلى الحج سنة سبع وخمسين بتاريخ النصارى، وأظنه يوافق سنة ست وسبعين للهجرة، كنت راكبا في طائرة سويسرية من بغداد إلى الظهران، وكانت المضيفة من القسم المتكلم بالألمانية من سويسرا؛ فأخذت تدور على ركاب الطائرة، لما أرادت أن تدخل في سماء المملكة العربية السعودية وتقول لهم لا يطلب أحد منكم خمرا حتى نجتاز المملكة السعودية، ولا يجوز لأحد منكم أن يمسك زجاجة خمر ولو فارغة؛ فإنّ الحكومة السعودية تعاقبنا على ذلك، وتكلمت معي باللغة الألمانية لأنها عرفت من قبل أني أتكلم بها، وشرحت لي خوف قائد الطائرة وجميع الموظفين من رجال المملكة السعودية، وأنهم لا يتساهلون مع أي طائرة يجدون فيها شرابا مسكرا ظاهرا؛ قالت: فنحن نخبئ جميع الأشربة المسكرة حتى القوارير الفارغة إلى أن نخرج من هذه المملكة، فأخبرتها أني مسلم وأن عقيدتي والحمد لله مطابقة لهذا الحكم، وأنا أحمد الله على وجود مملكة في الدنيا تنفذ هذا الحكم.
ونحن نشاهد شريعة القرآن تنفذ على رؤوس الأشهاد، في هذه المملكة الفذة، فيقتل القاتل المتعمد، ويرجم من الزناة من يستحق الرجم، ويجلد من يستحق الجلد مع التغريب، وتقطع يد السارق، ويقام الحد على الشارب، ولا يحكم حاكم في جميع أرجائه إلاّ بشريعة القرآن، فكيف يستطيع مسلم أو منصف أن يسوي بينهما وبين من يحل ما حرم الله، ويحكم بغير ما أنزل الله.
نعم إنّ أشباه القردة من المقلدين لمن يسمونهم بالمستعمرين ويسلقونهم بألسن حداد ليل نهار في إذاعاتهم وصحفهم هؤلاء القردة يسمون شريعة الله ورسوله التي سار عليها المسلمون حين كانوا سادة العالم، يسمونها: رجعية، ويسمون المنفذين لها - أيده الله بروح منه -: رجعيين؛ وقد تقدم جوابهم أعلاه في هذه المحاضرة بما يلقمهم الأحجار، ولا يدع لهم مجالا للفرار؛ وإني لأشكر صاحب الفضيلة الأستاذ الجليل الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز على هذا التنبيه الذي تفضل به، فلا زال مصدرا لكل خير وكمال.

المصدر موقع العلامة المغربي تقي الدين الهلالي

وهذا هو الرابط المباشر :

http://www.alhilali.net/ma9alat/taqadom2.php (http://www.alhilali.net/ma9alat/taqadom2.php)
فهل تريدني أن أصدق كلامك المبني على إستشهادات من أناس كفرة أو مبتدعة يبغضون دولة التوحيد لمخالفتها لمآربهم السياسية وأترك قول علامة سلفي مغربي(وليس سعودي)
يقول الله تعالى"وإذا جائكم فاسق بنبأ فتبنو "

أرأيت الحد الذي سيطر فيه آل سعود على عقلك؟

أرأيت الحد الذي سيطرت فيه السياسة على عقلك

؟فصرت لعبة في يد الصهيونية العالمية دون أن تدري؟

فصرت لعبة في أهل الأهواء الذي هم أخطر من الصهاينة لأن الصهاينة يسيطرون على الدين من الخارج أما أهل الأهواء فيخربونه من الداخل ثم يفتحون الباب للصهاينة فيدخلو دون معاناة ولكن هل تدري ذلك؟؟؟
أو تحسب أن السلطة و الشبث بها سهل؟نحن نعتبر السلطة وسيلة أما السياسيون يعتبرونها غابة
الغاية عندنا هي توحيد الله حق التوحيد لأن حق الله على العبيد


وفي الأخير هاك صورة لولي الأمر

1-الصورة لا ندري صحتها من كذبها
2-الصورة لا تأثر في سلفيتي
3-الصورة لا تمنعي من طاعة الحكام وعدم التشهير بهم سواء كانو سعوديين أو غيرهم
1-4—الصورة حرام في الإسلام
5-السلفية تحرم الخلوة والإختلاط حتى على آل سعود وحتى على العلماء

جمال الأثري
22-12-2007, 05:53 PM
الحمد لله وقد اعترف أحد قادة حماس بأن المساعدات الخارجية لم تتوقف منذ قدم القضية الفلسطينية من الجزائر والسعودية
والمسلم في السعودية يقوم بكافة مشاعره الديني بكل راحة وحرية ويتاجر بآمان ويعبد بخشوع في مجتمع يقل فيه الفسوق والفجور

جزاك الله خيرا
أخي الكريم سابين لك سر اللعبة التي يمارسها هذا السياسي
الحملة الإعلامية الأمريكية على المملكة العربية السعودية
ما هي أهدافها الحقيقية..ومن يقف وراءها ؟
كامل الشريف السعودية مستهدفة لأنها المحافظة على الإسلام والمطبّقة لأحكامه
د. منصور الزنداني الحملة تهدف إلى تقليل الجرعة الدينية التي توفرها المملكة للمسلمين
الشيخ طوبطاش لحملة الدعائية على السعودية تستهدف الأمة الإسلامية بأكملها
بروفيسور كهرمان لن تستطيع هذه الحملة الصمود أمام بيان الحقائق الناصعة
د. عبد الصبور مرزوق الأمة مطالبة بكشف الأكاذيب التي يروّج لها الإعلام لغربي
د. محي الدين اللوبي اليهودي الأمريكي هو الذي يحرِك الحملة ضد السعودية
تشن بعض الدوائر الأمريكية منذ فترة ليست بالقصيرة حملة إعلامية شعواء على المملكة العربية السعودية، تتضمن حججاً واهية واتهامات باطلة بأن السعودية تساعد الإرهابيين وتدعمهم عن طريق الجمعيات الخيرية وأن النظام التعليمي السعودي يشكِّل تربة خصبة لنمو الإرهابيين... إلخ.
وتتنوَّع مصادر الهجوم على المملكة العربية السعودية، وبينما كان العديد من المسؤولين الأمريكيين يصرون على متانة العلاقات بين الدولتين وأن هذه الاتهامات والانتقادات تأتي من وسائل الإعلام
الأمريكية التي لا تسيطر عليها الحكومة، وأنها لا تمثِّل بالضرورة الرأي الرسمي الأمريكي، إلا أن العديد من النواب البارزين في الكونجرس الأمريكي انضموا لهذه الحملة وبدأوا في توجيه اتهاماتهم يمنة ويسرة وهم وإن لم يكونوا من صُنَّاع القرار إلا أنهم يؤثرون في تشكيله أمثال النواب الديمقراطيين توم لانتوز وهاوارد بيرمان ممثِّلي ولاية كاليفورنيا وإليوت أنجل ممثل ولاية نيويورك ووبراني فرانكس ممثل ولاية ماساتشوتس والنائب الجمهوري بنجامين جيلمان وجميعهم من اليهود الأمريكيين وأعضاء بارزين في اللوبي اليهودي الأمريكي.
إعداد: نزار عبدالباقي أحمد
كذلك انضم السيناتور الأمريكي جوزيف بيدن رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي لهذه الحملة الذي سبق وأن ادعى بأن المملكة العربية السعودية تدعم المدارس الإسلامية حول العالم والتي قال إنها تدعم الإرهاب - على حسب وصفه.
وعلى الرغم من ذلك فهناك نواب معتدلون بالكونجرس ينادون بتغليب المصلحة القومية من أمثال داريل عيسى ودانا روباكر وريتشارد ميرفي السفير الأمريكي السابق بالمملكة.
ويخطئ من يظن أن الحملة الإعلامية الأمريكية على المملكة العربية السعودية بدأت على خلفية أحداث الحادي عشر من سبتمبر 2001م التي أشعلت فتيل الأحداث، فقد بدأت هذه الحملة قبل سبتمبر وبالتحديد بعد الموقف الواضح الذي تجلى في رسالة ولي العهد السعودي الأمير عبد الله بن عبد العزيز للرئيس الأمريكي في أغسطس 2001م التي أشارت إليها صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية في عددها الصادر في 29 أكتوبر 2001م وأكدت أن الأمير عبد الله انتقد فيها التحيز الأمريكي الواضح لإسرائيل وأكد أن العرب يفكرون بجدية في إعادة صياغة علاقاتهم مع الولايات المتحدة الأمريكية إذا استمرت الأخيرة في تأييدها الأعمى لإسرائيل وأن العلاقات السعودية الأمريكية قد تكون في مفترق طرق، وأوردت من الرسالة ما نصه: "إن فشل واشنطون في وقف العنف الإسرائيلي الفلسطيني قد يدفع المملكة إلى إعادة النظر في علاقاتها مع الولايات المتحدة... في تاريخ الشعوب والأمم يأتي وقت تتباعد فيه هذه الأمم والشعوب عن بعضها ونحن نقف اليوم على مفترق طرق، وآن الأوان أن تنظر الولايات المتحدة إلى مصالحهما المنفصلة والحكومات التي لا تشعر بنبض الشعوب ولا تتجاوب معه مصيرها الزوال".
وجاءت أحداث الحادي عشر من سبتمبر 2001م فرصة ذهبية للوبي اليهودي ساعدته على إذكاء حملته الإعلامية المشبوهة على السعودية على خلفية أن تسعة عشر من منفذي الهجمات هم من السعوديين - كما يقال - وحتى إن صحت هذه المقولة فهل يعني هذا أن الحكومة السعودية تساعد الإرهاب؟ وهل الحكومات مسؤولة بالضرورة عن تصرفات كل أفراد شعوبها؟ وهل يمثل تسعة عشر فرداً أفكار كل الشعب السعودي؟ ومما يثير الحيرة أنه مع كل إنجاز كبير تحققه الأجهزة الأمنية السعودية في تعقب المتشددين واعتقالهم تتصاعد وتيرة الاتهامات الأمريكية على السعودية.
ولأن اليهود عرفوا على مر التاريخ باستخدام السلاح الاقتصادي بفعالية ضد خصومهم فقد دأبوا على تدمير الاقتصاد الفلسطيني وتخريب بنياته التحتية وتجريف الأراضي الزراعية وهدم المصانع واقتلاع الأشجار وغيرها من السياسات التخريبية لتجويع الشعب وإرغامه على الخضوع للشروط الإسرائيلية، وكانت المساعدات التي تقدمها المملكة العربية السعودية للفلسطينيين عن طريق جمعياتها الخيرية التي واست المحتاجين وأطعمت الجياع تشكِّل بارقة أمل ومصدر إشعاع في ظلام المعاناة الفلسطينية.
وعندما أدرك اليهود أن المساعدات السعودية للفلسطينيين تقف حجر عثرة في طريق مخططاتهم المشبوهة فقد بدأوا حملة إعلامية ضخمة لتشويه صورة المؤسسات الخيرية السعودية باتهامها بمساعدة الإرهابيين وتقديم العون لهم، وكان الهجوم على هذه المنظمات الخيرية الإنسانية مدخلاً للحملات التي قادتها دوائر اللوبي اليهودي في الولايات المتحدة ضد المملكة العربية السعودية.
كذلك تستهدف هذه الدوائر اليهودية المشبوهة المملكة العربية السعودية بوصفها أكبر الدول المصدرة للنفط في العالم والتي تحتوي أرضها على أكثر من ربع الاحتياطي العالمي للنفط، وبعد أن استخدمت السعودية نفطها كسلاح في حرب 1973م وحجبته عن الدول الغربية - بما فيها الولايات المتحدة - احتجاجاً على تحيزها الأعمى ودعمها للعدوان اليهودي الغاشم طرحت الحكومة الأمريكية آنذاك فكرة (تأمين منابع النفط في الخليج) ودعت إلى المحافظة على هذا النفط العربي ولو أدى الأمر لاستخدام القوة العسكرية.
ويركِّز الذين يقفون وراء هذه الحملة على أن الحكومة السعودية كانت من الدول القليلة التي اعترفت بنظام طالبان وأنها دعمته وكانت تمده بالنفط مجاناً، ونسى هؤلاء أو تناسوا أن الذين أسسوا فيما بعد نظام طالبان كانوا يتلقون مساعدات أمريكية مباشرة في شكل أموال وسلاح وأن الإدارات الأمريكية المختلفة راهنت عليهم ودعمتهم للوقوف في وجه الغزو السوفيتي لأفغانستان.
ويستغرب الكثيرون من الاستهداف الأمريكي للحكومة السعودية التي تتبنى نهجاً وسطياً يقوم على العقلانية والاعتدال وهي دولة مرموقة في المنطقة وذات ثقل سياسي لا يستهان به وتمثِّل صمام أمان في المنطقة، وسداً منيعاً يحول دون نمو الأفكار المتطرفة، ويعزو الكثيرون عدم إدراك الإدارة الأمريكية الحالية لهذه الحقيقية إلى أنها تتحرك بأوامر صقور البنتاغون الذين لا يجيدون سوى لغة القوة واستعراض العضلات وهو ما جاهر به العديد من الشخصيات الأمريكية البارزة الذين انتقدوا إدارة الرئيس جورج بوش الابن واتهموها بتدمير العلاقات التاريخية للولايات المتحدة مع الدول العربية والأوروبية أيضاً ومن أوائل المنتقدين والمهاجمين الرئيس الأمريكي السابق بيل كلينتون الذي هاجم أسلوب الضربات الوقائية أو الاستباقية الذي تتعامل به الإدارة الأمريكية والرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الأب الذي دعا ابنه مرات عديدة إلى تكوين تحالفات دولية قوية وعدم عزل الولايات المتحدة عن حلفائها التاريخيين وعدم استعداء الآخرين.
ومن الأكاذيب التي تروِّج لها الدوائر اليهودية المشبوهة أن ما يدعونه (المذهب الوهابي) يدعو للتشدد والتطرف، ورغم نفي المسؤولين السعوديين لهذه الاتهامات وتأكيدهم على أن النهج السلفي هو فكر فقهي موجود منذ الأزل وقبل وجود الدولة السعودية نفسها، إلا أن مصطلح الوهابية أصبح لفظاً تفضِّله بعض الدوائر الأمريكية والأوروبية واليهودية في إطار حملتها الدعائية على السعودية.
وحاولت هذه الدوائر استغلال (مصطلح) الوهابية وبدأت في فرض مطالب تمس جوهر السيادة السعودية مثل إغلاق مدارس تحفيظ القرآن الكريم وتعديل المناهج الدراسية وإلغاء مادة التربية الإسلامية واستبدالها بما يسمى (بالتربية الأخلاقية)، وبلغت الوقاحة بالبعض بالمناداة بعدم قراءة بعض الآيات القرآنية التي تتحدث عن اليهود بدعوى أنها تشجع على ما يسمونه بمعاداة السامية.
وأخيراً جاءت الحرب الأمريكية على العراق والتي رفضتها المملكة العربية السعودية مثلها مثل باقي الدول العربية والإسلامية لعدم وجود مبرر أخلاقي لها ورفضت المشاركة فيها أو تقديم أي مساعدات للقوات الأمريكية، وبعد سقوط صدام وتنامي المقاومة الشعبية المسلحة للقوات الأمريكية ارتفعت صيحات أمريكية بأن الكثير من أعضاء المقاومة المناهضة للوجود الأمريكي في العراق يتسللون عن طريق الحدود السعودية العراقية وهو ما نفته الحكومة السعودية ونفاه مجلس الحكم الانتقالي العراقي.
ومما لا مجال للشك فيه أن الحملات الإعلامية الأمريكية على المملكة العربية السعودية تأتي في سياق الأحقاد الصليبية على الإسلام التي أخذت بعداً جديداً باستهداف المملكة العربية السعودية بوصفها أرض الحرمين الشريفين وقبلة المسلمين، ولكن يبقى السؤال المهم: هل ستصغي الإدارة الأمريكية إلى صوت العقل والمنطق وتوقف هذه الحملات المسعورة المشبوهة؟ أم أن شهوة الانتقام وتراكم الأحقاد على الإسلام قد أعمتاها عن معرفة من هو العدو ومن هو الصديق.
الحملة استهداف لرموز الإسلام
يؤكد المفكر الإسلامي المعروف الأستاذ كامل الشريف الأمين العام للمجلس الإسلامي العالمي للدعوة والإغاثة رفضه للحملة المغرضة ضد المملكة العربية السعودية ويجزم إنما هي جزء من الحملة الغربية الشرسة الدائرة حالياً ضد الإسلام وأهله.
ويقول الشريف: "إن الحملة الشرسة الموجَّهة ضد الإسلام تستهدف النيل من كل رموز الإسلام، وعلى رأس هذه الرموز المملكة العربية السعودية التي هي أرض الرسالة الإسلامية ومهبط الوحي".
ويضيف الأمين العام للمجلس الإسلامي العالمي للدعوة والإغاثة: "المملكة العربية السعودية مستهدفة بتلك الحملة المغرضة لأنها المحافظة على الإسلام والمطبِّقة لأحكام الشريعة الإسلامية، والمراعية لتعاليم الإسلام في نظامها التعليمي وهذا كله لا يريح خصوم الإسلام الذين يحركون تلك الحملة الظالمة".
ويدعو الأستاذ كامل الشريف دول العالم الإسلامي إلى أن يَعوا أهداف تلك الحملة الخبيثة التي تستهدف تشويه صورة الإسلام ورموزه ومنه السعودية ذات المواقف الإسلامية المشهودة والتي تمد يدها للمستضعفين في أنحاء العالم الإسلامي.
الحقد على الإسلام هو الدافع
ويقول المفكر الإسلامي الدكتور عبد الصبور مرزوق نائب رئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية بالقاهرة: "الحملة على المملكة العربية السعودية حملة مغرضة وغير بريئة وتنطلق من حقد دفين على الإسلام وأهله ورموزه وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية".
ويضيف الدكتور مرزوق قائلاً: "السعودية هي مركز وقلب العالم الإسلامي ومهوى أفئدة المسلمين من شتى أنحاء العالم الإسلامي للحج والعمرة وزيارة بيت الله الحرام والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم. وخصوم الإسلام يعرفون ويدركون جيداً أهمية الدور الرائد الذي تضطلع به المملكة العربية السعودية في خدمة الإسلام والمسلمين، ولذلك يصبون غضبهم وحقدهم عليها لإعاقة مسيرة الدعوة".
ودعا الدكتور مرزوق دول العالم الإسلامي إلى التعاون في صد ومواجهة تلك الحملة الخبيثة التي هي في حقيقتها جزء من الحملة الغربية ضد الإسلام.
وقال: "إن أمتنا الإسلامية مطالبة بكشف الأكاذيب التي يرددها خصومها، وبيان حقيقة أن الإسلام دين رحمة ومودة وسماحة، ولا عنف فيه ولا إرهاب ولا تطرف".
ويؤكد الدكتور مرزوق أن تلك الحملة الظالمة المغرضة لن تنال من السعودية ومكانتها ولن تعطِّل دورها الرائد الشامخ لأنها أرض الحرمين وقبلة المسلمين ومكان احترام وتقدير المسلمين جميعهم.
اليهود يحركون الحملة على السعودية
ويرى الخبير الإعلامي المعروف الدكتور محيي الدين عبد الحليم رئيس قسم الصحافة والإعلام السابق بجامعة الأزهر أن الحملة المغرضة على السعودية تستهدف هذا البلد العظيم باعتباره رمزاً إسلامياً كبيراً يتمحور حوله ويتطلع إليه العالم الإسلامي كله، ويكفي تأكيداً على ذلك أنها البلد الذي يطبِّق أحكام الشريعة الإسلامية ويضم ويرعى المقدسات الإسلامية الكبرى في كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة.
ويقول الدكتور محيي الدين: "ينبغي أن نعلم أن هناك علاقات ممتازة بين السعودية والولايات المتحدة ولكن هناك لوبي صهيوني متطرف يحرك الكراهية ضد العرب والمسلمين ورموزهم الكبرى وفي مقدمتها السعودية".
وأشار الدكتور محيي الدين إلى أن الدول الإسلامية مطالبة بالتعاون في سبيل دحض تلك الاتهامات الباطلة التي يروِّج لها أعداء الإسلام والمسلمين من خلال بيان الحقائق بالخطط العلمية والمنطق والعقل والحكمة.
وقال دكتور محيي الدين: "إن السعودية دولة كبيرة ورائدة وتملك قدرات عظيمة تؤهلها للرد على تلك الحملة الشعواء المشبوهة، كما إنها قادرة على اختراق أجهزة الإعلام الغربية لكشف الأكاذيب التي يروِّجها خصوم الإسلام ضد أمتنا وديننا".
الحملة تشويه للحقائق
أعرب العلامة التركي الشيخ محمود طوبطاش عن استيائه الشديد من الحملات المغرضة التي تشنها العديد من الدوائر الغربية و الصهيونية و على رأسها الولايات المتحدة الامريكية ضد بلد الحرمين الشريفين.
و اوضح ان شعار مكافحة الارهاب الذي ترفعه الدوائر الامريكية و من ورائها الصهيونية العالمية و الهيئات الماسونية تحول الى شعار للتضليل و تشويه الحقائق و الظهور بصورة المظلوم و الضحية رغم انهم في حقيقة الامر هم الظلمة و المعتدون على حرمات الشعوب المسلمة و مقدسات المسلمين في اماكن كثيرة من العالم و لا تزال ارض فلسطين و جرحها ينزف شاهدة على ظلمهم و عدوانيتهم ضد الاسلام و اهله "
و اشار الى " ان الحملة المغرضة ضد المملكة العربية السعودية تعكس اولا حقدهم الدفين على الدور الذي شرفها الله به في خدمة الحرمين الشريفين و انزعاجهم من الجهود الضخمة و المباركة ان شاء الله تعالى التي تقوم بها المملكة في خدمة الدعوة الاسلامية وتقديم يد العون للمحتاجين من المسلمين خاصة و الانسانية عامة عبر هيئاتها الخيرية و مؤسسات البر التي انشأتها و التي يعترف اهل الحق بضخامة الدور الانساني و العمل الخيري و الانساني الذي تقوم به "
و قال " ان المملكة العربية السعودية ترفع دوما شعار الاعتدال و الوسطية و ان محاولات الادارة الامريكية و من ورائها الصهيونية العالمية لترويج الشائعات الكاذبة و الصاق صور التطرف و التشدد بالمملكة و مؤسساتها هو تشويه للحقائق و جهل بحقيقة المملكة و المبادئ السمحة التي قامت عليها "
و دعا العلامة التركي (محمود طوبطاش) علماء الامة الاسلامية و قادتها و مختلف هيئاتها الى التصدي الى هذه العملات المغرضة التي لا تستهدف المملكة العربية السعوديبة بمفردها بل تستهدف كيان الامة بأكمله.
التصدي للحملة ضرورة ملحة
أوضح البروفيسور التركي (محمد كهرمان) (استاذ التفسير في جامعة مرمرة باسطنبول واحد كبار علماء و مفكري تركيا) انه برغم ان الحملات المغرضة لن تصمد طويلا امام الحقائق الناصعة الاّ ان الوضع يستوجب على الدول الاسلامية عامة و المملكة العربية خاصة التنبه الى ضرورة العمل على جبهات كثيرة للتصدي لهذه الحملة:
اولا: التصدي اعلاميا: و يتحقق ذلك من خلال تجنيد مختلف الاجهزة الاعلامية في البلدان الاسلامية بل و مؤسسات و قنوات اعلامية جديدة تخاطب الشعوب الغربية و الامريكية بلغاتهم لشرح الحقائق و كشف الزيف الذي تبثه ابواقهم الدعائية المغرضة، و يمكن في هذا الاطار الاستفادة من خبرات المؤسسات و الهيئات و الكوادر الاعلامية المسلمة الموجودة في اوروبا و امريكا لأنهم يدركون اكثر من غيرهم الخطاب الاعلامي الانسب لهذه الشعوب.
ثانيا: ان تقوم المملكة العربية السعودية و مختلف الدول الاسلامية بتحرك دبلوماسي وسياسي مكثف نحو بلدان امريكا و اوروبا و بناء جسور للحوار العقلاني و الجاد مع العقلاء من مفكريهم و قاداتهم و هيئاتهم، و يمكن ان يتحقق ذلك عبر هيئات كتأسيس مكاتب اعلامية سعودية في عدد من العواصم الغربية و تنظيم العديد من المؤتمرات و الندوات العلمية في تلك البلدان.
ثالثا: العمل على تفعيل دور الجامعات و الهيئات العلمية في السعودية و البلدان الاسلامية للقيام بدورها لاقامة جسور للتواصل الحضاري و العلمي مع الاوروبيين والامريكيين وغيرهم من الشعوب و ذلك بهدف شرح الحقائق و قطع الطريق امام المغرضين
التطرف صناعة صهيو- امريكية
اعتبر البروفيسور خورشيد أحمد الحملة الإعلامية الأمريكية ضد السعودية وبعض الدول الإسلامية هجوماً على العالم الإسلامي أجمع، وقال في تصريحات للعالم الإسلامي إن هذه جزء من حملة مبرمجة ومنظمة ومتكاملة من قبل الكيان الصهيوني والولايات المتحدة الهدف من ورائها تركيع الدول الإسلامية وقبولها بالهيمنة الأمريكية ورضوخها للهيمنة الأمريكية والسير في النهج الأمريكي في أي اتجاه والاستسلام أمام الكيان الصهيوني ونهب مقدرات وثروات الدول الإسلامية، وقال إن السياسات الأمريكية ومن ورائها الإسرائيلية تؤكد بوضوح أن عددا من الدول الإسلامية الآن باتت هدفا على الأجندة الصهيو- أمريكية مثل سوريا وإيران والسعودية وباكستان.
ودعا عضو مجلس الشيوخ ووزير المالية والاقتصاد السابق في باكستان إلى وضع استراتيجية إسلامية موحدة لمواجهة التحديات التي فرضتها الولايات المتحدة على العالم الإسلامي لإجباره على الرضوخ لهيمنتها، وقال للعالم الإسلامي إن هذه الاستراتيجية يجب أن تقوم على أسس أهمها:
- العمل الإسلامي المشترك، وتعزيز التقارب بين الدول الإسلامية، والوصول إلى أجندة موحدة في هذا الإطار يتوج باتفاق عسكري "أو حلف عسكري" يعتبر أن أي عدوان على دولة إسلامية عدوان على جميع الدول الاسلامية الأخرى.
- الاستقلال الإقتصادي للدول الإسلامية وتعزيز التكامل الإقتصادي والتجاري بينها، ودعم الانتاج العسكري والاعتماد على النفس.
- إقامة إعلام إسلامي حر ومستقل ومهني لتحقيق الرسالة الإعلامية للعالم الإسلامي داخليا وخارجيا ومواجهة الدعاية الغربية، وقال إن الآلية الإعلامية يجب أن لا تكون رسمية تسير في اتجاه واحد ولا تساهم في عملية الإصلاح الشامل والمستمر وإنما يجب أن يكون الإعلام مستقلا مهنيا لخدمة قضايا المسلمين واستراتيجياتهم.
وأضاف السياسي المحنك ونائب أمير الجماعة الإسلامية بأن الحملة الأمريكية الصهيونية تستخدم ادعاء التطرف حجة للضغط والابتزاز ضد الدول الإسلامية على الرغم من أنها هي صاحبة الغلو والتطرف وأكبر شاهد على ذلك السياسات الإسرائيلية تجاه الفلسطينيين ودول المنطقة والسياسات الأمريكية بشكل عام والأخيرة بشكل خاص التي تعتمد على الحرب والتدخل العسكري لتنفيذ أجندتها، مؤكدا أن التطرف صناعة أمريكية صهيونية والإسلام دين الاعتدال وجميع المسلمين معتدلون، وإذا حدث هناك تشدد وتطرف من قبل فئة فهذا نتيجة مباشرة للسياسات الصهيو - أمريكية، فالعالم الإسلامي وفقا للبروفيسور خورشيد أحمد الحاصل على جائزة منظمة المؤتمر الإسلامي الاقتصادية لم يشهد أفكار التطرف التي هي إما أن تكون قد صدرت من أ'داء الإسلام لتفكيك وحدة المسلمين واتخاذها ذريعة للضغط عليهم وإما ردود فعل على السياسات العدوانية ضد المسلمين، مشيرا إلى أن الكيان الصهيوني وأمريكا والهند وروسيا تستغل تضخيم موضوع التطرف في العالم الإسلامي لتنفيذ سياساتها واستراتيجياتها، فالسياسات الإسرائيلية لا تخفى على أحد وتجاوزت كل الحدود تدعمها بذلك الآلة الإعلامية الأمريكية والضغط السياسي الأمريكي على الدول الإسلامية للقبول بالكيان الصهيوني على الرغم من كل جرائمه التي ترتكب يوميا، والهند تحاول الاستفادة القصوى من الأجواء الدولية بممارسة الاضطهاد ضد الشعب الكشميري والضغط على باكستان والعالم الإسلامي، وأصبحت العلاقة بين الكيان الصهيوني والهند استراتيجية بإقامة تحالف عسكري اقتصادي سياسي، وقال إن الهند تلعب مع العرب لعبة مزدوجة ومكشوفة ففي الوقت التي تدعي بأنها صديقة للدول العربية وتدعم قضاياهم تقيم تحالفا عسكريا مع الكيان الصهيوني ضد جميع المسلمين.
وختم المفكر الإسلامي حديثه بالقول إن الدول الإسلامية تمتلك قدرات وإمكانيات ضخمة ولكنها لا تمتلك الاستراتيجية الموحدة أو التنسيق الكافي لتعزيز قدراتها الذاتية ومواجهة التحديات الخارجية، ووصف الحملة الأمريكية الصهيونية بأنها حرب يجب أن نواجهها مجتمعين، مشيرا إلى أن الدول الإسلامية إما غافلة وإما تحاول معالجة الموقف والتصرف منفردة وهذا لن يكون بالأمر المجدي في مثل هذه الظروف نظرا لضخامة الحملة عليها، وإنما بالتعاون والتنسيق والتقارب والتحالف الحقيقي
تمسك المملكة بدينها هو السبب
قال الدكتور منصور عزيز الزنداني المتخصص في سياسات الدول الكبرى وعميد كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة صنعاء سابقا عضو مجلس النواب بأن الاتهامات الموجهة للمملكة العربية السعودية بالإرهاب حمقاء ولا دليل عليها، وأوضح أن من يقف وراءها دوائر الصهيونية العالمية نظرا لثقل وزن المملكة في العالمين العربي والإسلامي، وأشار الزنداني إلى أن المملكة مستهدفة من بعض الدوائر الأمريكية، مبينا أنه استهداف سياسي دعائي، ونوه بأن ما تحتاجه المملكة في هذه الفترة من الدول العربية والإسلامية الدعم الدبلوماسي والإعلامي:
وأشار الزنداني إلى أن الاتهامات الموجهة للمملكة العربية السعودية بكل تأكيد هي اتهامات حمقاء ولا أساس لها من الصحة، ولا دليل عليها، إذ لا صلة بين المملكة والإرهاب لا من قريب ولا من بعيد، وهذه الحملة تقف وراءها دوائر الصهيونية العالمية لتحقيق عدة أهداف بالنظر إلى ثقل وزن ومكانة المملكة في العالمين العربي والإسلامي.
وأكد أن الصهيونية العالمية تدرك أن المملكة دولة متمسكة بدينها وعقيدتها،وهو ما من شأنه عرقلة الجهود الأمريكية والغربية المتصلة بالعولمة وتغريب الثقافة الإسلامية،ويندرج في هذا الإطار الضغوط التي تمارس على المملكة لتغيير المناهج التربوية الدينية بحجة أنها تحث على الإرهاب، أو بحجة مواكبة الحداثة وتطوير المناهج القديمة، والحقيقة إن الهدف الحقيقي هو تقليص الجرعة الثقافية العربية والإسلامية في مناهج المملكة ووسائل إعلامها.
وعن توقيت هذه الحملة أفاد بأن التوقيت ليس مقصودا لذاته، وما يحدث الآن يمضي ضمن خطط النظام الدولي الجديد منذ عام 1991م الذي هو حقيقة نظام الولايات المتحدة أحادي القطبية.
وأوضح الزنداني أن الوطن العربي وفق التاريخ الحديث كان ميدان تنافس القوى المستعمرة والعظمى للسيطرة عليه وهو ما حصل بين بريطانيا وفرنسا، وعندما أصبحت ألمانيا دولة عظمى مطلع القرن الميلادي الماضي كان الوطن العربي ميدان التنافس الحقيقي مع دول قوية كبريطانيا وفرنسا وإيطاليا، ونفس الأمر حصل بين الاتحاد السوفيتي والولايات المتحدة الأمريكية حينما اقتسما مناطق النفوذ في هذه المنطقة إبان الحرب الباردة (حتى نهاية الثمانينات من القرن الفائت).
ما يحصل اليوم هو أن الشرق الأوسط خرج من شرنقة التنافس الدولي الثنائي أو الثلاثي.. ليقع تحت سيطرة منفردة للولايات المتحدة، أو هكذا تريده، وهي بعد سقوط الاتحاد السوفيتي تسعى لملء الفراغ بخطى حثيثة للحد من أي منافسة محتملة في المستقبل. وكثير من الدراسات الاستراتيجية تشير إلى أن السنوات العشرين القادمة ستشهد بروز الاتحاد الأوربي كند للولايات المتحدة،وثمة دراسات تتحدث عن عودة الاتحاد الروسي أيضا.
وتعتقد الولايات المتحدة أنها إن لم تحث الخطى للسيطرة على العالم العربي والإسلامي في المجالات الاقتصادية والسياسية والإعلامية.. فمعنى ذلك أنها ستخسر اقتناص الفرصة السانحة،وتؤمن باللجوء للعمل العسكري في بعض الحالات لإحكام قبضتها في السيطرة المنفردة.
وعن الاستهداف الأمريكي للمملكة العربية السعودية أضاف الزنداني: " نعم هنالك استهداف من بعض الدوائر اليهودية، وليس شرطا أن يكون الاستهداف عسكريا، وإنما يمكن أن يكون سياسيا أو دعائيا أو استخباراتيا..، والاستهداف العسكري للمملكة من وجهة نظري قد يكون بعيدا جدا في السنوات القليلة القادمة على الأقل.
وأشار الزنداني إلى أن المملكة العربية السعودية تمتلك علاقات متميزة وجيدة مع كافة الدول العربية والإسلامية، وأن ما تحتاجه المملكة في هذه المرحلة ـ وفقا لرؤيتي ـ هو الدعم الإعلامي والسياسي لمواجهة الغطرسة الأمريكية والغربية والدعايات المتلاحقة ضدها
أما أنت أيها الإنسان أتركك مع قراءة القصاصات

محب الخير
22-12-2007, 09:40 PM
السلام عليكم ورحمة الله

بارك الله فيك اخي جمال الاثري ولك مني قبلة على الجبين
والله كفيت وشفيت ،ولقد بعثرت وثائق و اوراق كل عدوا
بارك الله فيك والي الامام لرد اباطيل الاعداء والخونة والحاقديين الخاصريين
فوالله ما يقوله هذا الانسان لا يصدر الا من اعداء الاسلام
والسلام عليكم

brakdoon
23-12-2007, 11:12 PM
قبل أن تغسلوا أفواهكم بسم الله الرحمن الرحيم و الصلاة و السلام على نبيه الكريم و على آله الأطهار الطيبين و على صحابته الغر الميامين سبحانك مبلج الحق فاضح الباطل مهما تستر و اختفى تحت أحاديث النبي صلى الله عليه و سلم يلويها لي المنافق الذي يشتري بآيات الله ريالات قليلة يلقيها سيده فيلتقطها لقط السقط من الرديء مما حوت عير آل سعود بائعي الأقصى الشريف و مذلي مسلمي هذا العصر و مبتدعي الفهم الأرعن لدين الله الذين اشتروا ذمم شبابنا فأسقطوه في متاهات العمالة و الخيانة حتى لتجد الواحد منهم يستميت في الدفاع عنهم مثلما نستميت نحن أهل السنة و الجماعة في الدفاع عن الوطن و الشرف و الدين. فهاهي كلاب آل سعود الجائعة إلى بعض الريالات قد أوجعتها الحقائق فراحت تنبح شتما لكي يسمع نباحها الأسياد حتى تظهر بأنها غير مقصرة تجاه الدفاع عن السيد الخليع المترف ،المبذر ،الشهواني ،العميل للمخابرات الأمريكية و الإنجليزية و الصهيونية، بائع الأقصى ثالث الحرمين و مسرى النبي صلى الله عليه و سلم ، المؤجج لنار الفتنة و التكفير و التبديع و التفسيق بين أبناء الوطن الواحد و الدين الواحد. يرفعون شعار ابن عبد الوهاب و هو منهم براء و يتهمون كل من حاول أن يعري أسيادهم بأنه رافضي أو ما شابه من الأسماء التي يلوكونها صباح مساء ، و التي لا تعني أهل السنة و الجماعة حاليا ،أو هي ليست ضمن أولوياتهم في الوقت الراهن أمام ما يعترض الأمة من تحديات أمام الغرب الظالم المستكبر الناهب لخيراتنا و معيقنا عن النهضة و التقدم . أرى هذه الكلاب و قد حركت أذنابها أمام سيدها المعربد السكير محاولة جلب اهتمامه غير أنه لا يأبه لها و يدفعها عنه بقدميه بحجة أن لعابها نجس ! اللهم ارحم الشيخ محمد بن عبد الوهاب و لا ترحم الوهابية الفتانين الموقدين نار الفتنة المفرقين للمسلمين اللهم اخزهم، اللهم ارحم الشيخ محمد الغزالي و اسكنه فسيح جناتك ، اللهم ارحم حسن البنا و ارحم أبا الأعلى المودودي و ارحم الشيخ أحمد حماني و الشيخ بن باديس و البشير الإبراهيمي و الطيب العقبي و الشيخ أطفيش و أبا اليقضان و الأفغاني و الشيخ شكيب و غيرهم ممن أبلى البلاء الحسن في الدفاع عن الأمة الإسلامية دون تفرقة و دون فتنة بين أبناء الوطن الواحد و الدين الواحد. كلاب عميلة تحاول إخراج إخوتنا الإباضية من الملة فتفسقهم و تبدعهم و تكفرهم ، و حين تقرأ هذه الكلاب ما قال فيهم الشيخ الإبراهيمي و ابن باديس من كلام يقطر محبة ووحدة و فهما صحيحا للإسلام يضربون عنه صفحا و يتجاهلونه و يخفونه عن الناس. كلاب والغة صباح مساء في عرض حجة الإسلام الشيخ يوسف القرضاوي و في عرض العالم الرباني الشيخ محمد سعيد رمضان البوطي حفظه الله ، و حين يخالف أحد ما شيخا من شيوخهم راحوا يرددون بأن لحوم العلماء مسمومة و كأن لحم حجة الإسلام الشيخ يوسف القرضاوي و لحم الشيخ البوطي مباح و واجب نهشه شرعا و زلفى إلى ولي أمرهم. يدافعون عن أولي نعمتهم المتآمرين على مسلمي الدول العربية و يقبضون أجورهم بالريال السعودي ، ألا لعنة الله على من تآمر ضد وطنه و فرق المسلمين و أشعل نار الفتنة بينهم ، يغررون بمحدودي الثقافة ، الذين لا يستطيعون بذل أي مجهود فكري في تدبر مقاصد ديننا العظيم (لهذا تجدهم يتهمون العلماء الذين لا يوافقون الوهابية بالتأويل) ، غير متمكنين من اللغة العربية ، لذا تجد أحد علمائهم يقول عن مناظرة له مع العلامة البوطي : (لولا علم الحديث لغلبني) و ذكر أن قوة العلامة الشيخ البوطي في ضلوعه في علوم اللغة العربية ، ناسيا أن من بين شروط فهم الحديث النبوي أو النص القرآني فهم اللغة العربية فهما جيدا و التمكن منها إلى أبعد الحدود . يتحسسون صائحين : لا مساس ، بمجرد ما تذكر عيبا من عيوب ولي أمرهم و ولي نعمتهم ، حتى و إن شرب الخمر و فعل المنكرات ، يدورون في ثلاثية مكشوفة : الصوفية و الرافضة و المذهبية. أما الصوفية سواء الصحيحة منها أو المنحرفة، فهم يشنون حربا ضدها بجميع الوسائل لا لسبب سوى أنها تلزم أتباعها بطاعة شيخهم (وهذا ما يفعله الوهابية كذلك مع شيوخهم سند السلطة الرسمية)، فلابد للطاعة أن تكون لولي الأمر الخليع وحده ، و لن يسمح لأي سلطة موازية للسلطة الرسمية حتى و إن كانت سلطة روحية و علمية . أما التشيع أو الرافضة فالحقيقة أنهم في توافق سياسي معهم ، فالأمر هو أنهم يفصدون آل البيت من أهل السنة و الجماعة ، و آل البيت أكثرهم من أهل السنة و الجماعة ، يتوزعون على المذاهب الأربعة و يحضون باحترام لدى غالبية أهل السنة و الجماعة عملا بالأحاديث الواردة بشأنهم الشيء الذي يشكل سلطة معنوية يرفضها آل سعود الذين يعملون على مركزة السلطة في أيديهم و عائلتهم، حيث يكثرون من الاشتغال بالأحاديث الواردة بشأن طاعة ولي الأمر ، و المقصود هنا ليس طاعة الرئيس أو المسؤول في الدول الإسلامية الأخرى كالجزائر مثلا ، و من يعتقد ذلك فإنه واهم ، فهم يهادنون الحكام ليوم آت يعملون لأجله. أما المذهبية فالشيء الأول الذي يرد إلى ذهن العاقل على سبيل المثال لا الحصر هو : هل الإمام مالك رضي الله تعالى عنه لم يكن سلفيا يتبع الحديث الشريف في مذهبه و بالتالي فإن مذهبه لا يمت للمنهج الصحيح بصلة ؟ فيردون لا ، ولكن التعصب للإمام مالك و مذهبه هو المذموم . نقول نعم ، ولكنكم تتعصبون لشيوخكم و قد اعتبرتم أن منهجهم هو المنهج الصحيح وحده ، و من يخالفه فقد خالف منهج السنة ، و الدليل على ذلك واضح في أغلب المنتديات و في الردود التي يقبضون عليها بعض الريالات السعودية و كذلك في مؤلفات بعض شيوخكم ضيقي الأفق. يحاربون المذاهب و خاصة المالكي الذي لا يقر ببيعة المكره و يعتبرها باطلة، ففتواه بهذا الشأن يعرفها الدارسون و ما لقيه جراء ذلك من الخليفة معروف كذلك، و العالم بأسره يعلم كيف استولى آل سعود على السلطة، زد على ذلك فإن وحدة المذهب عامل أساسي و مقو لوحدة الشعب وآل سعود و عملاؤهم لا يريدون هذا لباقي الدول العربية بل يريدون لهم الانقسامات و التشرذم كما هو حاصل الآن بل يريدون أكثر من هذا . هذه المحاور الثلاثة التي يدور حولها فكرهم ، متناسين أخطر قضية في عصرنا الراهن ألا و هي قضية الأقصى السليب ثالث الحرمين و مسرى نبينا صلى الله عليه و سلم . سينبح كلب من هناك ليقول أو يورد فتوى فلان من مشايخهم قائلا : هاهي فتوى الشيخ الفلاني أو العلاني بشأن فلسطين ، و لكن أين الاشتغال الدائم بهذا الهم و هذه المصيبة التي أصابتنا في ديننا فضاع منا ثالث الحرمين و سقط في أنجس يد على وجه الأرض ، و هل إذا ضاع الفاتيكان من يد النصارى راحوا يشتغلون بالتعميد ليل نهار أم سيعملون على استرجاعه مثلما عملوا على استرجاع الأندلس؟ و لكن الأمر عندنا مختلف لأن من باع فلسطين لليهود هم آل سعود ، العالم كله يعرف هذا ، يعرفه الإنجليز و تعرفه أمريكا ، و هذا معروف تاريخيا في الجامعات و مراكز البحث التاريخي المعاصر. إن رقصة طرقي أعظم شأنا من ضياع المسجد الأقصى و ثالث الحرمين و مسرى نبينا صلى الله عليه و سلم عند آل سعود و عملائهم ، هكذا يخيل للإنسان طيب القلب فيحتار لهذا الأمر و لكن الأمر مقصود برمته لتلهية المسلمين عنه و إدخالهم في صراعات لا تكاد تنتهي حتى تبدأ من جديد لحماية الكيان الصهيوني العنصر الدخيل على جسم الأمة العربية و الإسلامية. لا أريد أن أطيل على العملاء ممن ابتليت بهم الجزائر البلد المسلم و المسالم و شعبه الطيب الشهم الذي يكره و يحتقر العملاء و الخونة و يتقزز منهم ، غير أني أرى القميء أراه عميلا و خائنا هناك يريد أن يقبل .. ولي نعمته المخمور من آل سعود الذي يوقفه و يمنعه قائلا: هل غسلت فمك ؟ http://www2.0zz0.com/2007/12/24/00/50300696.jpg صورة ولي الأمر مع أحد الشواذ http://www2.0zz0.com/2007/12/24/00/42157134.jpg ولي الأمر يتأبط ذراع مخنث باليمنى و ......باليسرى http://www2.0zz0.com/2007/12/24/00/48510672.jpg قبلات لصالح الأقصى الشاهد على الناس http://www2.0zz0.com/2007/12/23/23/71378193.jpg ولي الأمر الملك فهد مع فيفيان حداد http://www2.0zz0.com/2007/12/24/00/12911819.jpg وثيقة بيع فلسطين

جمال الأثري
24-12-2007, 03:47 PM
سبحانك مبلج الحق فاضح الباطل مهما تستر و اختفى تحت أحاديث النبي صلى الله عليه و سلم يلويها لي المنافق الذي يشتري بآيات الله ريالات


1-هل الذي يتكلم بالأحاديث النبي عليه الصلاة والسلام على فهم السلف الصالح يعتبر منافق؟؟؟


2-ممكن تعرف لي النفاق وأنواعه دون لص وبصق؟؟؟؟؟؟؟ حتى تنفقني
[]3-إذا كنت لا تعرف الكلام بأحاديث النبي عليه الصلاة والسلام الذي قال فيه"وما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى" فهذه مشكلتك أنت فقد ضيعت وقتك بالسياسة الفارغة
الذي يشتري بآيات الله ريالات قليلة يلقيها سيده فيلتقطها لقط السقط من الرديء
مازلت تتلكم عن الريالات المزعومة؟؟؟ قل هاتو برهانكم إن كنتم صادقين وزد على هذا نحن السلفيين لا ناخذ الصدفة ولا نقبلها بل نقبل فقط الهدية

مما حوت عير آل سعود بائعي الأقصى الشريف و مذلي مسلمي هذا العصر و مبتدعي الفهم الأرعن لدين الله

1-ألم أخبرك أنه لا دخل لنا في آل سعود
2-ماشأننا نحن باعو أو لم يبيعو
3-لماذا دائما تلومنون الحكام لماذا لا تلومون أنفسكم أليس اللوم يقع على الناس الذين يقترفون الذنوب ليل نهار قال عليه الصلاة والسلام ( اذا تبايعتم بالعينة واخذتم اذناب البقر ورضيتم بالزرع وتركتم الجهاد سلط الله عليكم ذلا لا ينزعه عنكم حتى تراجعو دينكم ) وفي روايه ترجعو الى دينكم
4-أما عن قولك مذلي ذمسلمي العصر فالذل من ذنوبنا وبعدنا عن ديننا وإهتمام بعضنا بالسايسة الفارغة التي ما أنزل الله بها من سلطان راجع الحديث النبوي السابق لتعرف ذلك

5-قال العلامة المغربي تقي الدين الهلالي الذي كان صوفيا ثم تاب"وأشهد بالله أني لما دعاني سمو الأمير مساعد بن عبد الرحمن إلى الحج سنة سبع وخمسين بتاريخ النصارى، وأظنه يوافق سنة ست وسبعين للهجرة، كنت راكبا في طائرة سويسرية من بغداد إلى الظهران، وكانت المضيفة من القسم المتكلم بالألمانية من سويسرا؛ فأخذت تدور على ركاب الطائرة، لما أرادت أن تدخل في سماء المملكة العربية السعودية وتقول لهملا يطلب أحد منكم خمرا حتى نجتاز المملكةالسعودية، ولا يجوز لأحد منكم أن يمسك زجاجة خمر ولو فارغة؛ فإنّ الحكومة السعودية تعاقبنا على ذلك، وتكلمت معي باللغة الألمانية لأنها عرفت من قبل أني أتكلم بها، وشرحت لي خوف قائد الطائرة وجميع الموظفين من رجال المملكة السعودية، وأنهم لا يتساهلون مع أي طائرة يجدون فيها شرابا مسكرا ظاهرا؛ قالت: فنحن نخبئ جميع الأشربة المسكرة حتى القوارير الفارغة إلى أن نخرج من هذه المملكة، فأخبرتها أني مسلم وأن عقيدتي والحمد لله مطابقة لهذا الحكم،وأنا أحمدالله على وجود مملكة في الدنيا تنفذ هذا الحكم.

ونحن نشاهد شريعة القرآن تنفذ على رؤوس الأشهاد، في هذه المملكة الفذة، فيقتل القاتل المتعمد، ويرجم من الزناة من يستحق الرجم، ويجلد من يستحق الجلد مع التغريب، وتقطع يد السارق، ويقام الحد على الشارب، ولا يحكم حاكم في جميع أرجائه إلاّ بشريعة القرآن، فكيف يستطيع مسلم أو منصف أن يسوي بينهما وبين من يحل ما حرم الله، ويحكم بغير ما أنزل الله.
نعم إنّأشباه القردة من المقلدين لمن يسمونهم بالمستعمرين ويسلقونهم بألسن حداد ليل نهارفي إذاعاتهم وصحفهم هؤلاء القردة يسمون شريعة الله ورسوله التي سار عليها المسلمونحين كانوا سادة العالم، يسمونها: رجعية، ويسمون المنفذين لها - أيده الله بروح منه -: رجعيين؛ وقد تقدم جوابهم أعلاه في هذه المحاضرة بما يلقمهم الأحجار، ولا يدع لهم مجالا للفرار؛ وإني لأشكر صاحب الفضيلة الأستاذ الجليل الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز على هذا التنبيه الذي تفضل به، فلا زال مصدرا لكل خير وكمال.





المصدر موقع العلامة المغربي تقي الدين الهلالي

وهذا هو الرابط المباشر :

http://www.alhilali.net/ma9alat/taqadom2.php (http://www.alhilali.net/ma9alat/taqadom2.php)
فهل تريدني أن أصدق كلامك المبني على إستشهادات من أناس كفرة أو مبتدعة يبغضون دولة التوحيد لمخالفتها لمآربهم السياسية وأترك قول علامة سلفي مغربي(وليس سعودي)
يقول الله تعالى"وإذا جائكم فاسق بنبأ فتبنو "
5-أما عن قولك بائعي الأقصى الشريف فهل لأنهم أفتو بالصلح مع اليهود؟؟؟ فغن كان كذلك فالفتوى في محلها لأن النبي عليه الصلاة والسلام صالح قريش وكل هذا حقنا للدماء حتى يتمكن الفلسطنيين من أن يرتبو أنفسمهم ويعدو القوة وسيرة النبي عليه اللصاة والسلام أهم من فتاوى السايسة البهلوانية
و مبتدعي الفهم الأرعن لدين الله12-
إن كنت تقصد الحكام السعوديين فبحمد الله نحن لا نأخذ ديننا عن حكام آل سعود ولا عن حكام الجزائر بل كل ما في الأمر الطاعة لهم مادام أنهم لم يأمرو بالمعصية سواء جزائريين أو غيرهم إنما نأخذ ديننا من العلماء(وآل سعود ليسو علماء) إمتثالا لقول الله تعالى"فأسألو أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون"
2- فهم آل سعود للدين هو تبعا لحكام علماء بلدهم(وإن كانو يخالفونهم أحيانا فالخطأ منهم وليس منم العلماء) فهل عندك نقد لعلماء السعودية السلفيين لأن كل كلامك حولهم قد قمت بالرد عليه بالمشاركات السابقة بحمد الله تعالى فإن مان عندك نقد لهم فأنا أنتظر هذا النقد الذي عندك وارجو أن يكون نقدك مبني على الكتاب والسنة لا على السايسة والعواطف التي مآلها عواصف


الذين اشتروا ذمم شبابنا فأسقطوه في متاهات العمالة و الخيانة حتى لتجد الواحد منهم يستميت في الدفاع عنهم

نحن بحمد الله لا ندافع عنهم عن هوى إنما ندافع عن الأعراض وإن أخطأو نقول أخطأو ولا نشهر بهم لأنت هذا يثير الفرقة وهذا منهج السلف وإن كان لك نقدا في هذه القضية فتفضل(نهج السلف في معاملة الحكام)

عنهم مثلما نستميت نحن أهل السنة و الجماعة في الدفاع عن الوطن و الشرف و الدين

أهل السنة والجماعة أو السلفيين أو الأثريين أو أهل الحديث معنى واحد فها أنت تفرق بين طائفة واحدة وتتهمنا بالتفريق رمتني بدائها ثم انسلت

فهاهي كلاب آل سعود الجائعة إلى بعض الريالات قد أوجعتها الحقائق فراحت تنبح شتما

1-إن كنت تقصد السلفيين الذين يدافعنا عن الأعراض لأن الله تعالى أمرنا بالدفاع عن الأعراض فنعم نحن ندافع عن الأعراض ولسنا كلاب كما تصفنا لأن الكلاب هي التي تنبح وتتكلم بدون العلم قال الله تعالى"مثله كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث أوتتركه يلهث" وهذا للأسف ينطبق عليك إن تعطيه الاحاديث يسبك وإن تعطيه الآيات يسبك فهذا ينطبق على الذين ينبحون بدون علم شرعي إنما عواطف وسايسات بهلوانية فقط
2-إن كنت تقصد بحقائق أمتنا فنعم هي توجعنا كثيرا ومن هذه الحقائق الموجعة وجود أناس أمثالك تأثرو بالسايسة العربية فجاءو لينشروها بين الناس وينفروهم عن العلماء الربانيين المعروفين بالسنة ويصفونهم بألقاب بذيئة كالعمالة وغير ذلك فهذه حقيقة توجعنا كثيرات معك حق
3-إن كنت تقصد الحقائق التي تزعمها كصورة آل سعود فهي لا تؤذينا لأننا لا نعرف صحتها من صدفها ولأنها لا تؤثر في سلفيتنا ولأنها مخالفة لمنهج السلف في معاملة الحكام فهي لا تؤثر فينا بحمد الله تعالى
لكي يسمع نباحها الأسياد حتى تظهر بأنها غير مقصرة تجاه الدفاع عن السيد الخليع المترف ،المبذر ،الشهواني ،العميل للمخابرات الأمريكية و الإنجليزية و الصهيونية، بائع الأقصى ثالث الحرمين و مسرى النبي صلى الله عليه و سلم ، المؤجج لنار الفتنة و التكفير و التبديع و التفسيق بين أبناء الوطن الواحد و الدين الواحد
1-نحن ندافع عن الاعراض ولا يهمنا سماع آل سعود الدفاع عن عرضه مادم ان رب الأرض والسموات يسمعنا فهو السميع البصير
2-أما عن قولك العمالة وغير ذلك فكلها تهم جائرة وهي لا تهمنا أصلا لأنكم أصلا لا تعرفون معنى العمالة وهذا مايسمى في شريعتنا الولاء والبراء انتنم أصلا لا تعرفون معنى الولاء والبراء ومعنى المواثيق والعهود في الإسلام لهذا تستغلون جهل الشباب بهذه الامور لتستميلو قلوبهم بالعاطفة
3-أما عن قولك مؤجج نار الفتنة ولاتكفير فأنتم أصلا لا تفرقون بين كفر النوع وكفر المعين ولا تعرفون أنواع الكفر(الأصغر والأكبر) ولا تعرفون معنى الفسق وأقسامه فلا يستغرب مكنكم هذا الكلام لجهلكم بهذه الامور

يرفعون شعار ابن عبد الوهاب و هو منهم براء و يتهمون كل من حاول أن يعري أسيادهم بأنه رافضي أو ما شابه من الأسماء التي يلوكونها صباح مساء

1-نحن نرفع شعار الكتاب والسنة بفهم سلف الأمة لأنه الفهم الأعلم والأحكم والأسلم
2-أما هو منهم بريء فهذه تمهة جديدة خاطئة لأننا بحمد الله ندرس كتبه ونشرحها ولا نتعصب له وإقٍا إن شئت شرح الأصول الثلاثة للعثيمين وشرح كشق الشبهات وكتاب التوحيد لتعرف كيف يدرس العلماء كتبه دون تعصب وغن أخطا الشيخ في مسألة إجتهادية يبيننها بحمد الله كمسألة عذر الجاهل مثلا
3-إذا كنت تقصد أنه يتبٍرأ منهم يعني يتبرأ من الحكام الفساق فهذا خطأ فهذا هو الدليل
يقول الشيخ الإمام محمد بن عبد الوهاب في رسالته لأهل القصيم:
(وأرى وجوب السمع والطاعة لأئمة المسلمين برّهم وفاجرهم ما لم يأمروا بمعصية الله، ومن ولي الخلافة واجتمع عليه الناس ورضوا به، وغلبهم بسيفه حتى صار خليفة وجبت طاعته، وحرم الخروج عليه) ( ).
ويقول أيضاً:
(الأصل الثالث: أن من تمام الاجتماع السمع والطاعة لمن تأمّر علينا، ولو كان عبداً حبشياً فبين له هذا بياناً شائعاً كافياً بوجوه من أنواع البيان شرعاً وقدراً. ثم صار هذا الأصل لا يعرف عند كثير من يدعي العلم، فكيف العمل به)( ).
إذن شبهتك باطلة من كل الوجوه بحمد الله تعالى
4-أما عن قولك أننا نتهم من يخالف الحكام بالرافضي فهذا خطا بل ننصحه وإن لم يقبل نتهمه بالخروج على الحاكم لا بالرفض فهناك فرق بين الروافض والخوارج(هل تعرف هذا الفرق عندكم في السياسة؟)

و التي لا تعني أهل السنة و الجماعة حاليا ،أو هي ليست ضمن أولوياتهم في الوقت الراهن أمام ما يعترض الأمة من تحديات أمام الغرب الظالم المستكبر الناهب لخيراتنا و معيقنا عن النهضة و التقدم

1-إذا كنت تقصد أن مسألة الرد على المخالف والتحذير من البدع ليست من أولويات أهل السنة حاليا فهذا كلام فيه محاذير عظيمة ألا وهي :
-أردت أن تفصل بين السلف والخلف بالكلمة التي قلتها"حاليا" وهذا خطأ لأن ماكان في القديم دينا يكون اليوم دينا ومن كان حراما يكون اليوم حراما وما كان فيدا أصلا يكون اليوم أصلا وهكذا
-إذا تركنا اهل البدع ولم نرد عليهم فيسفسدون الدين فيدخل إلينا التنصير ليستغل جهلنا بالدين
2-أما إذا كنت تقصد أن الرد على أهل البدع لا يمكن لأننا مشغولون بالكفار فيجب علينا التجمع فهذا أيضا خطأ وهذا هو الدليل
-الدليل النقلي :
لَمَّا خرج إلى ثَقِيف وهَوازِن بعد الفتح مَرَّ صلى الله عليه وسلم بسدرة يَعْكِف المشركون عندها ويَنُوطون أسلحتهم يقال لها : ذات أنواط، فقال الحدثاء : يارسول الله اجعل لنا ذات أنواط كما لهم ذات أنواط ـ اجعل لنا مثلهم ـ، فقال صلى الله عليه وسلم : ((الله أكبر !!، إنها السنن، قلتم ـ والذي نفسي بيده ـ كما قالت بنوإسرائيل لموسى : ] اجعل لنا إلها كما لهمآله [ . إذا نظرنا إلى محتوى المقولة وزمانها يظهر العجب العجاب، ويشتدُّ ساعد الداعية إلى الله على بصيرة فيمضي إلى مايدعو إليه من الحق :
فأولا : مِن حيث لفظها : هي مختلفة فأصحاب محمد صلى الله عليه وسلم قالوا : يارسول الله وأصحاب موسى قالوا : يا موسى؛ أليس الفئتان مختلفتان باللفظ ؟، أصحاب محمد نادوه باسم الرسالة ـ غاية في التوقير والتأدب معه ـ، وأصحاب موسى باسمه ـ فيه غاية الجلافة وسوء الأدب ـ، أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم قالوا : اجعل لنا ذات أنواط، ما قالوا اجعل لنا إلها ؟، أما أصحاب موسى صرَّحوا وقالوا : اجعل لنا إلها كما لهم آلهه؛ ومع هذا لم يُفَرِّق نبيُّنا صلى الله عليه وسلم بين المقولتين؛ لأن النتيجة واحدة وهي عبادة غير الله تعالى .
أما من حيث الزمان : فإنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم كان في غزوة، وقائلواهذه المقولة يشكِّلون نحو ألفين أو أكثر من المعسكر، فلم يمنع رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يقول مقولته الزاجرة فيهم؛ لأنهم لو كانت منه صلى الله عليه وسلم مجاملة ـ وحاشاه صلى الله عليه وسلم ـ لكن على سبيل الافتراض ما ارتدعوا عن مقولتهم، ولذهبوا مع الغزو وهم في نفوسهم شئ من الشرك، لو ذهبوا وهم يعتقدون ذلكدون ما يقلعه من قلوبهم؛فإن انتصروا لم يكن انتصارهم انتصار إسلام ـ أعني بالنسبة لهذا العدد، القائلين هذه المقالة لا أعني كلَّ من كان مع النبي صلى الله عليه وسلمـ ولو مات أحدٌ من أصحاب هذه المقالةمات على الكفر؛فزجرهم النبي صلى الله عليهوسلم هذا الزجر الذي سمعتم زجرًا اقتلع راسبة الشرك واجْتَثَّها من قلوبهم فلم يقل هذا،ولم يقل نحن في غزو وفي حرب مع عدو، وهؤلاء يُشَكِّلُون سُدُس المعسكر تقريبا،لا، لا بُدَّ من التربية والتصفية، لا بُدَّ من سياسة، سياسة التوحيد لابد من قلع جذور الشرك من قلوبهم واجتثاثه منها حتى لا تبقى له راسبة.
-الدليل العقلي :
إن اهل البدع أخطر من الكفار لأن الكفار يحاصرون البيت من الخارج أما أهل البدع فيخربونه من الداخل ثم يفتحو الباب للكافر والدلي على ذلك دخول التتار بسبب الروافض هذا أولا
ثانيا إذا سكتنا على أهل البدع وذهبنا نقاتل مع ما فينا من البدع فلن ننتصر لأن النصر لا بد له من تقوى لا بدع قال عمر بن الخطاب "إذا فقدت التقوى فالغلبة للأقوى" وإن إنتصرنا فيكون إنتصارنا ليس لله بل للبدع فأعلم هذا فإنه مهم

أرى هذه الكلاب و قد حركت أذنابها أمام سيدها المعربد السكير محاولة جلب اهتمامه غير أنه لا يأبه لها و يدفعها عنه بقدميه بحجة أن لعابها نجس

1-أولا ها قد وقعت في خطأ عقائدي هل تعلم أنه لا يجوز ان تقول كلمة سيد لأن السيد هو الله قال النبي عليه الصلاة والسلام"السيد هو الله"
2-قلت لك ومازلت أقول آل سعود لا يهمنا نحن فقط ندافع عن الأعراض وندافع عن منهج السلف في التعامل مع ولاة الأمور سواء كان سكيرا أو زانيا فهذا لا يهمنا نحن ندعو لهم بالصلاح يقول السلف"إذا رأيت الرجل يدعو على السلطان فأعلم أنه صاحب هوى وإذا رأيت الرجل يدعو للسلطان فأعلم أنه صاحب سنة"
فإختار لنفسك ماذا تحب أن تكون؟؟؟؟؟

اللهم ارحم الشيخ محمد بن عبد الوهاب و لا ترحم الوهابية الفتانين الموقدين نار الفتنة المفرقين للمسلمين اللهم اخزهم، اللهم ارحم الشيخ محمد الغزالي و اسكنه فسيح جناتك ، اللهم ارحم حسن البنا و ارحم أبا الأعلى المودودي و ارحم الشيخ أحمد حماني و الشيخ بن باديس و البشير الإبراهيمي و الطيب العقبي و الشيخ أطفيش و أبا اليقضان و الأفغاني و الشيخ شكيب و غيرهم ممن أبلى البلاء الحسن في الدفاع عن الأمة الإسلامية دون تفرقة و دون فتنة بين أبناء الوطن الواحد و الدين الواحد

أمين يارب العالمين وإن كنا نخالف المودودي وعيرهم ولكننا نترحم عليهم ونحسبهم من أهل الجنة إن شاء الله أما أخطائهم فيجب التحذير منها ولست أنا من يحذر بل العلماء فأحكام الدنيا تختلف عن أحكام الآخرة(هل تعرف هذه القاعدة؟)
2-إعلم أن الداعي لا ينوي بدعوته التفريق ولكن التفريق حاصل لا محال فالذي يدعو إلى الإسلام في بلاد الكفر هذه الدعوة بحد ذاتها ستفرق بين مسلم وكافر
والذي يدعو إلى السنة في بلاد البدع فهذه الدعوة ستفرق بحد ذاتها بين المبتدعة وأهل السنة
قالت الملائكة"ومحمد فرق بين الناس"

كلاب عميلة تحاول إخراج إخوتنا الإباضية من الملة فتفسقهم و تبدعهم و تكفرهم

1-ليس كل من وقع في البدعة يعتبر مبتدع بل هناك شروط أربعة مللت من ذكرها ارجو أنك تعلمتها
2-هناك فرق بين التبديع المجمل والتكفير المفصل نحن نبدع كل الفرق المحدثة للبدع بالإجمال أما التفصيل فيحتاج إلى الضوابط وهكذا اللعن مثلا فالنبي لعن النصارى واليهود بالجملة ولكن بالتفصيل كان تذكر شخص بعينه فهذا لا يجوز

حين تقرأ هذه الكلاب ما قال فيهم الشيخ الإبراهيمي و ابن باديس من كلام يقطر محبة ووحدة و فهما صحيحا للإسلام يضربون عنه صفحا و يتجاهلونه و يخفونه عن الناس

1-إبن باديس سلفي وقد كان يرد على المبتدعة ويحذر من التحزب وخاصة التصوف بعد أن تاب منه ورجع إلى الحق
2-ممكن تعطينا هذا الكلام لنقٍرأه هل كان عند توبته للسلفية أو قبلها؟؟؟؟

كلاب والغة صباح مساء في عرض حجة الإسلام الشيخ يوسف القرضاوي و في عرض العالم الرباني الشيخ محمد سعيد رمضان البوطي حفظه الله

1-إذا كنت تقصد عوام السلفيين فإنهم لا يحذرون من أي أحد بل ينقلون كلام العلماء من الحذرين
2-ألست أنت من تهجمت على الألباني وعلماء السعودية وطعنت في عرضهم؟؟أتزينون بميزانيين وتكيلون بمكيالين؟؟؟؟
3-العلماء حذرو من القرضاوي لكثرة أخطائه ولا أقصد الأخطاء الإجتهادية لأن هناك فرق بين الأخطاء الإجتهادية والأخطاء التي لا يسوغ فيها الخلاف ومن بين هذه الأخطاء :
القرضاوي كما هو معلوم أحد أعمدة جماعة الإخوان درس العقيدة على معتقد الأشعري كما أخبر عن نفسه[1] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn1)[90] وقد تركتْ تلك العقيدة أثرها على نفسه, فها هو ينكر رؤية الله عز وجل في الآخره على طريقة أهل السنة ويثبتها على طريقة الأشاعرة المبتدعة[2] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn2)[91]والله عز وجل يقول (وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ نَّاضِرَةٌ 22 إِلَى رَبِّهَا نَاظِرَةٌ)[3] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn3)[92]
تأثر بالمدرسة العقلانية فتركت بصماتِها, من أجل ذلك فهو يرد بعض الأحاديث الصحيحة بحجة مخالفتها لظاهر القرآن أو عقل الإنسان[4] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn4)[93]والله – تبارك وتعالى – يقول: (وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا)[5] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn5)[94].
(أ‌) الولاء والبراء عند القرضاوي:
لقد أمات القرضاوي – غفر الله له – عقيدة الولاء والبراء مع الكفار وإليك الأدلة:
قال القرضاوي : (أنا أقول إخواننا المسيحيين, البعض ينكر عليَّ هذا، كيف اقول (إخواننا)؟! (إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ)[6] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn6)[95] نعم نحن مؤمنون وهم مؤمنون بوجهٍ آخر)[7] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn7)[96].
ويقول: ( إن بعض ما نراه من التَّعصُّب لدى بعض المسلمين قد يكون ردَّ فعلٍ لتعصُّب آخر من إخوانهم ومواطنيهم من غير المسلمين)[8] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn8)[97].
والجواب عليه: سئل العلامة ابن عثيمين- :-: عن قول (يا أخي) لغير المسلم، قال –:-: ( أما قول (يا أخي) لغير المسلم فهذا حرام ولايجوز، إلا أخوة الدين والكافر ليس أخاً للمسلم في دينه)[9] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn9)[98].

(ب‌) القرضاوي يدعو الغرب للاعتراف بلإسلام:
وقال القرضاوي: (أولاً: نريد من الغرب قبل كل شيءٍ أن يعترف بحق الإسلام في الوجود وبحق المسلمين أن يعيشوا بإسلامهم)[10] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn10)[99].
وهذا خطأ منه – غفر الله له - فدين تكفل الله بحفظه، ورضيه لعباده، نرضى به، ونعتز به فلا يجوز لنا أن نعرض ديننا وأنفسنا للذل فإن عدم الرضا لن يزول إلا باتباع ملتهم قال الله تعالى: (وَلَن تَرْضَى عَنكَ الْيَهُودُ وَلاَ النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ)[11] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn11)[100].

(ت‌) القرضاوي يُحيِّي إسرائيل!:
قال القرضاوي في خطبة جمعة حول التدخين وفي الخطبة الثانية: (أيها الإخوة قبل أن أدع مقامي هذا أقول كلمة عن نتائج الانتخابات الإسرائيلية: العرب كانوا معلقين كل آمالهم على نجاح (بيريز) وقد سقط (بيريز) وهذا مما نحمد لإسرائيل، نتمنى أن تكون بلادنا مثل هذه البلاد من أجل مجموعة قليلة يسقط واحد والشعب هو الذي يحكم، ليس هناك التسعات الأربع أو التسعات الخمس النسب التي تعرفها في بلادنا 99,99% ما هذا؟! إنَّها الكذب، والغش والخداع، لو أن الله عَرَضَ نفسَه على الناس ما أخذ هذه النسبة!! نحيي إسرائيل على ما فعلت)![12] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn12)[1
والجواب عليه: سئل فضيلة العلامة محمد بن صالح العثيمين – : - عن قول القرضاوي: لو أن الله عرض نفسه على الناس...ألخ.
فأجاب في شريط له مسجل بقوله: (نعوذ بالله، هذا يجب عليه أن يتوب، وإلا فهو مرتد، لأنه جعل المخلوق أعلى من الخالق، فعليه أن يتوب إلى الله فإن تاب فالله يقبل عنه ذلك وإلا وجب على حكام المسلمين أن يضربوا عنقه). اهـ




(ث‌) القرضاوي – هداه الله – يرى أن حربنا مع اليهود ليست من أجل العقيدة!
قال- غفر الله له -: (جهادنا مع اليهود ليس لأنَّهم يهود، ولا نرى هذا نحن لا نقاتل اليهود من أجل العقيدة؛ إنما نقاتلهم من أجل الأرض، ولا نقاتل الكفار لأنهم كفار؛ وإنما لأنهم اغتصبوا أرضنا وديارنا، وأخذوها بغير حق)[1] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn1)[102].
فهو – غفر الله له – يرى أم قتال اليهود هو لأجل قطعة أرض إذا خرجوا منها فقد كفى الله المؤمنين القتال، والله ربنا يقول لنا (قَاتِلُواْ الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَلاَ بِالْيَوْمِ الآخِرِ وَلاَ يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَلاَ يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ حَتَّى يُعْطُواْ الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ)[2] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn2)[103].
(ج‌) منهج القرضاوي في الفتاوى:
ومنهج القرضاوي في الفتاوى فيلخصه بقوله: (إننا أحوج ما نكون إلى التوسعة على الناس وهذا ما اخترته لنفسي)[3] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn3)[104].
وسوف أذكر لك – أخي – طرفاً من هذه التوسعة لتعلم أن القرضاوي – هداه الله – ممن لا يعتد بفتواهم أو الأخذ بأقوالهم فعلى جادة المثال لا الحصر:
(1) الدفاع عن الديمقراطية:
وإليك الأدلة: قال هداه الله: (أنا من المطالبين بالديمقراطية بوصفها الوسيلة الميسورة والمنضبطة، لتحقيق هدفنا في الحياة الكريمة)[4] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn4)[105].
وقال - أيضا -: (إن جوهر الديمقراطية أن يختار للناس من يحكمهم ويسوس أمرهم، وألا يفرض عليهم رأي يكرهونه)[5] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn5)[106].
ثم يضيف قائلاً: (الواقع إن الذي يتأمل جوهر الديمقراطية يجد أنه من صميم الإسلام)[6] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn6)[107].
وهذا القول بمنأى عن الصواب فما ذكره الشيخ هو مظهر من مظاهر الديمقراطية، وإنما الديمقراطية هي – في جوهرها – رفض (الثيوقراطية) أي سلطة الدين والحكم باسم الله في الأرض. فهي الوجه الآخر للعلمانية)[7] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn7)[108].
وما دام الشيخ يؤمن بالديمقراطية فهو لا شك يؤمن بملحقاتها وهي قيام الأحزاب.
(2) الشيخ القرضاوي يؤمن بقيام الأحزاب:
يقول – هداه الله -: (رأيي الذي أعلنه من سنين في محاضرات عامة، ولقاءات خاصة: أنه لا يوجد مانع شرعي من وجود أكثر من حزب سياسي داخل الدولة إذ المنع الشرعي يحتاج إلى نص ولا نص)[8] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn8)[109].
قلت: هذه الأحزاب التي يطالب بها الشيخ بقيامها عامل مهم في تفريق الأمة والله تبارك وتعالى يقول: (وَلاَ تَنَازَعُواْ فَتَفْشَلُواْ)[9] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn9)[110] ويقول: (إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُواْ دِينَهُمْ وَكَانُواْ شِيَعًا لَّسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ)[10] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn10)[111].
(3) الشيخ القرضاوي يؤيد الاختلاط:
قال – غفر الله له -: (دخلت معجمنا الحديث كلمات أصبح لها دلالات لم تكن لها من قبل، من ذلك كلمة "الاختلاط" بين الرجل والمرأة)[11] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn11)[112].
ثم قال: (والخلاصة: أن اللقاء بين بالرجال والنساء في ذاته إذن ليس محرماً، بل هو جائز أو مطلوب إذا كان القصد منه المشاركة في هدف نبيل، من عمل صالح، أو مشروع خير، أو جهاد لازم، أو غير ذلك)[12] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn12)[113].
وقال أيضاً -: (أود أن أقول هنا بصراحة: إن العمل الإسلامي قد تسربت إليه أفكار متشددة غدت هي التي تحكم العلاقة بين الرجال والنساء، وتأخذ بأشد الأقوال تضييقاً في هذه المسألة)[13] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn13)[114].
(4) القرضاوي يجوز تمثيل المرأة المسلمة:
قال – هداه الله -: (إن اشتراك المرأة المسلمة في التمثيل أمرٌ ضروري لابد منه)[14] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn14)[115] ثم ذكر شروطاً لهذا التمثيل تثير الضحك من العامة فضلاً عن أهل العلم يقول القرضاوي: ولاشتراك المرأة في التمثيل عدد من الضوابط أهمها:
1) أن يكون أشتراكها ضرورياً.
2) أن تظهر بلباس الإسلام ولا تظهر المساحيق.
3) أن يراعي المخرج والمصور عدم إبراز مفاتنها، والتركيز عليها في التصوير.
4) أن تتفوه بالكلام الحسن وتبتعد عن الفاحش.[15] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn15)[116]
(5) القرضاوي يقول بجواز سماع الأغاني:
قال القرضاوي – هداه الله -: (من اللهو الذي تستريح إليه النفوس وتطرب له القلوب، وتنعم به الأذان: الغناء وقد أباحه الإسلام ما لم يشمل على فحش أو خناء أو تحريض على إثم ولا بأس أن تصاحبه الموسيقى الغير المثيرة)[16] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn16)[117][17] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn17)[118].
والجواب عليه: والصواب هو تحريم الأغاني ويكفي طالب الحق حديثاً واحداً قال رسول الله ث: "ليكونن من أمتي اقوام يستلحون الحِرَ[18] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn18)[119] والحرير والخمر والمعازف"[19] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98037#_ftn19)[120]. يتبع.................

جمال الأثري
24-12-2007, 07:35 PM
و حين يخالف أحد ما شيخا من شيوخهم راحوا يرددون بأن لحوم العلماء مسمومة و كأن لحم حجة الإسلام الشيخ يوسف القرضاوي و لحم الشيخ البوطي مباح و واجب نهشه شرعا و زلفى إلى ولي أمرهم.
1-إذا كنت تقصد الخلاف في الأصول أو الخلاف فيما أجمع عليه الصحابة أو التابعين أو الخلاف في الأمور التي لا يسوغ فيها الإجتهاد فنعم نحن نحذر من أخطائه المخالفة للشرع ولأئئمة السنة ولكن هذا لا يسمى طعنا ولا غيبة بل تحذير فقط وهذا من الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر
2-لسنا نحن من نتكلم في المجروحين إنما نحن ننقل ماقاله علماء السسنة دون زيادة وأي زيادة من عندنا نحاسب عليها يوم القيامة وتعتبر غيبة
3-شيوخنا الذين تتكلم عنهم إختلفو ولكن في أمور إجتهادية كمسألة قبض اليدين بعد الركوع ومسألة قيادة للمرأة للسيارة أما الدكتور القرضاوي فأخطاءه كما بينها العلماء ليست من الأمور الإجتهادية كتجويزه للغناء الذي فيه إجماع السلف وأمور أخرى ذكرتها لك فلتراجعها
3-أما عن قولك زلفى إلى ولي أمرهم فهذه تهمة أيضا نحن نحذر من أخطأء هؤلاء تقربا إلى الله تعالى لأن هذا من الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ولا يعد غيبة
يدافعون عن أولي نعمتهم المتآمرين على مسلمي الدول العربية و يقبضون أجورهم بالريال السعودي1-مازلت تتكلم عن الريالات؟؟؟ إتقي الله أنت تتهم السلفيين بغير ما إكتسبو وليس لديك برهان إلا الظن "وما يغني الظن من الحق شيئا" وقال النبي عليه الصلاة والسلام"إياكم والظن فإن الظن أكذب الحديث" ويقول"كفى بالمرأ كذبا أن يحدث بكل ماسمع"
1. وأذكرك بقول الله تعالى"وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُّبِينًا "
. 2-أما عن قولك متآمرين فهي أقوال كاذبا روج لها المروجون ليوقعكم في حبالهم
. ألا لعنة الله على من تآمر ضد وطنه و فرق المسلمين و أشعل نار الفتنة بينهم
1-إذا كنت تقصد السلفيين فالسلفيين لا يفرقون بين الأمة إنما هم يسعون على جمع كلمتهم ولكن تجميع على منهج النبوة لا منهج السياسة على منهج التصفية والتربية نصفي أولا الأفكار والمعتقدات والأخلاق الرذيلة التي دخلت على الإسلام وظن الناس أنها من الإسلام ثم بعد ذلك نربي الناس على الصفاء عملا بقول الله تعالى"وأعتصمو بحبل الله جميعا ولا تفرقو"
. أما السياسيين يريدون أن يجمعو الناس على طريقتهم الخاصة ألا وهي تجميع السني مع الرافضي والصوفي والحزبي مع مافيهم من إختلافات أصولية وفروعية غير إجتهادية ....وهذا التجميع لن يتحقق والواقع يشهد بذلك فكم عقدو من المؤتمرات للتقريب بين السنة والشيعة حتى وصل بهم الحد إلى التنازل عن أصول دينهم والدليل على ذلك سب أحدهمللصحابي الجليل معاوية بن ابي سفيان وكل هذا بحجة التقارب مع الرافضة وتوحيد الصف ولكن هذا لن يتحقق أبدا لأن نبينا الذي لا ينطق عن الهوى قال"لن تجتمع أمتي على ضلالة"
6. يغررون بمحدودي الثقافة
7. وهل أنت عندك ثقافة؟؟؟؟؟؟ لو كانت عنك ذرة من ثقافة لما وقعت في الخطا العقائدي كوقلك كلمة سيد وكقولك "ولتعلم كذلك أن تسمية نصارى فيها كلام كثير فلا هم يسكنون الناصرة و لاهم أنصار الله ، و لكن قل الصليبيين ،و كفاك غفلة و غباء و عدم قدرة على نصرة دين الله."إنتهى كلامك ألا تدري أن الله تعالى سمهاهم في كتبه بالنصارى؟؟؟؟ هل هذه هي الثقافة التي تدعو إليها
8. وأي ثقافة تجعلك تقدم السياسة على الشرع
9. الذين لا يستطيعون بذل أي مجهود فكري في تدبر مقاصد ديننا العظيم (لهذا تجدهم يتهمون العلماء الذين لا يوافقون الوهابية بالتأويل)
10. 1-لا يوجد فرقة إسمها الوهابية ولقد بينت لك هذا من قبل
11. 2-نحن نبذل مجهود فكري ولكن هذا المجهود يكون وفق سنة النبي عليه الصلاة والسلام أما إذا كان المجهود وفق العواطف السياسية أو وفق عقولنا القاصرة فهذا مجهود مذموم
12. 3-إذا كنت تقصد بكلامك أننا نفسر ديننا بتفكيرنا فهذا خطأ لأن الله تعالى"يقول فأسألو أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون"
13. غير متمكنين من اللغة العربية ، لذا تجد أحد علمائهم يقول عن مناظرة له مع العلامة البوطي : (لولا علم الحديث لغلبني) و ذكر أن قوة العلامة الشيخ البوطي في ضلوعه في علوم اللغة العربية ، ناسيا أن من بين شروط فهم الحديث النبوي أو النص القرآني فهم اللغة العربية فهما جيدا و التمكن منها إلى أبعد الحدود
14. 1-نحن نهتم باللغة العربية إهتماما بالغا وهذا هو الدليل :
15. http://www.ibnothaimeen.com/all/index/article_17097.shtml (http://www.ibnothaimeen.com/all/index/article_17097.shtml)
16. http://www.alhilali.net/ma9alat/logha.php (http://www.alhilali.net/ma9alat/logha.php)
17. 2-أما ما يتعلق بالبوطي فهو يثني على الصوفية ويحذر من السلفية وقد رد عليه الشيخ بن باز
18. عبد العزيز بن عبد الله بن باز إلى فضيلة الأخ المكرم الدكتور محمد سعيد رمضان البوطي وفقه الله .
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، أما بعد :
فقد تأملت ما ذكرتم في رسالتيكم المؤرختين في 20 ربيع الآخر سنة 1406 هـ وفي 7 / 6 / 1406 هـ ، وقد سرني كثيرا حرصكم على البحث عن الحق الذي هو ضالة المؤمن ، ولا شك أن الحق لا يرتبط بالمذهبية ، كما أنه لا يعرف بالرجال وإنما الرجال يعرفون به .
أما الملاحظات التي استشكلتموها وهي :
( الملاحظة الأولى ) :
ما ذكرتم في ص 144 من الكتاب وهو ( لا مانع من أن نلتمس منهم البركة والخير ) وقصدكم بذلك أحمد البدوي وأحمد الرفاعي وعبد القادر الجيلاني وأمثالهم ، وقد أشكل عليكم أن يكون هذا من الشرك الأكبر وذكرتم ما فعلته أم سليم وأم سلمة وأبو أيوب الأنصاري من التماس البركة في جسد النبي ، ولا شك أن هذا تبرك خاص بالنبي صلى الله عليه وسلم ولا يقاس عليه غيره؛ لأمرين : -
الأول : ما جعله الله سبحانه في جسده وشعره من البركة التي لا يلحقه فيها غيره .
الثاني : أن الصحابة رضي الله عنهم لم يفعلوا ذلك مع غيره كأبي بكر وعمر وعثمان وعلي وغيرهم من كبار الصحابة ، ولو كان غيره يقاس عليه لفعله الصحابة مع كبارهم الذين ثبت أنهم من أولياء الله المتقين بشهادة النبي صلى الله عليه وسلم لهم بالجنة ، وهذا يكفي ، دليلا على ولايتهم وصدقهم وقد اجتمعت الأمة على أن أفضل هذه الأمة بعد نبيها أبو بكر رضي الله عنه ، كما أن من عقيدة أهل السنة والجماعة عدم الشهادة لأحد بجنة ولا نار إلا من شهد له النبي صلى الله عليه وسلم ، لأنهم لا يعلمون حقيقة أمره وخاتمة عمله ، وما دام لا يدري ما يفعل الله به كيف يطلب منه البركة والخير كما أن الصحابة رضي الله عنهم لم يفعلوا ذلك مع النبي صلى الله عليه وسلم بعد وفاته مع أنه سيد ولد آدم وجاء بالخير كله من الله سبحانه ولمزيد الفائدة أذكر بعض ما قاله أهل العلم في هذه المسألة ......والكلام طويل لا أريد أن أشوش عليك
. 3-بلا شك ان اللغة واجبة لتفسير القرآن الكريم والسنة النبوية ولكن اللغة وحدها لا تكفي لأن اللغة أحيانا تكون عندها عدة إحتملات فتختلف إذن الامة في التفسير وتتفرق وهذا ما نخشاه من أمتنا الحبيبة لهذا ندعوها إلى التفسير وفق السلف الصالح وسأعطيك مثالا على ذلك وبالمثال يتضح المقال
. قال الله تعالى":‏ ‏{‏يَأَيّهَا النّبِيّ حَسْبُكَ اللهُ وَمَنِ اتّبَعَكَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ‏ (javascript:openquran(7,64,64))"
لو فسرنا هذه الآية بالتفسير اللغوي لوجدنا عدة تفسيرات من بينها :
. أحدُهما‏:‏ أن تكون الواو عاطفة لـ ‏(‏مَنْ‏)‏ على الكاف المجرورة، ويجوز العطف على الضمير المجرور بدون إعادة الجار على المذهب المختار، وشواهدُه كثيرة، وَشُبَهُ المنع منه واهِية‏
والثاني‏:‏ أن تكون الواو وَاوَ ‏(‏مع‏)‏ وتكون ‏(‏مَن‏)‏ في محل نصب عطفاً على الموضع، ‏(‏فإن حسبك‏)‏ في معنى ‏(‏كافيك‏)‏، أي‏:‏ اللَّهُ يكفيك ويكفي مَنِ اتبعك، كما تقول العرب‏:‏ حسبك وزيداً درهم، قال الشَّاعر‏:‏
إِذَا كَانَتِ الهَيْجَاءُ وَانْشَقَّتِ العَصَا ** فَحَسْبُكَ وَالضحَّاكَ سَيْفٌ مُهَنَّد
وفيها تقدير ثالث‏:‏ أن تكون ‏(‏مَنْ‏)‏ في موضع رفع بالابتداء، أي‏:‏ ومن اتبعك من المؤمنين، فحسبُهُم اللَّهُ‏.‏
. الرابع وهو خطأ من جهة المعنى، وهو أن تكون ‏(‏مَنْ‏)‏ في موضع رفع عطفاً على اسم اللّه، ويكون المعنى‏:‏ حسبُك اللّه وأتباعُك، وهذا وإن قاله بعضُ الناس، فهو خطأ محض، لا يجوز حملُ الآية عليه، فإن ‏(‏الحسب‏)‏ و ‏(‏الكفاية‏)‏ للّه وحده، كالتوكل والتقوى والعبادة، قال اللّه تعالى‏:‏ ‏{‏وَإِن يُرِيدُوَاْ أَن يَخْدَعُوكَ فَإِنّ حَسْبَكَ اللّهُ هُوَ الّذِيَ أَيّدَكَ بِنَصْرِهِ وَبِالْمُؤْمِنِينَ‏} (javascript:openquran(7,62,62))‏ ‏[‏الأنفال‏:‏ 62‏]‏‏.‏ ففرَّق بين الحسب والتأييد، فجعل الحسبَ له وحدَه، وجعل التأييد له بنصره وبعباده، وأثنى اللّه سبحانه على أهل التوحيد والتوكل مِن عباده حيث أفردوه بالحسب، فقال تعالى‏:‏ ‏{‏الّذِينَ قَالَ لَهُمُ النّاسُ إِنّ النّاسَ قَدْ جَمَعُواْ لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَاناً وَقَالُواْ حَسْبُنَا اللّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ‏} (javascript:openquran(2,173,173))‏ ‏[‏آل عمران‏:‏ 173‏]‏‏.‏ ولم يقولوا‏:‏ حسبنا اللّه ورسوله، فإذا كان هذا قولَهم، ومدح الرب تعالى لهم بذلك، فكيف يقول لرسوله‏:‏ اللّه وأتباعُك حسبُك، وأتباعه قد أفردوا الرب تعالى بالحسب، ولم يُشركوا بينه وبين رسوله فيه، فكيف يُشرك بينهم وبينه في حسب رسوله‏؟‏‏!‏ هذا مِن أمحل المحال وأبطل الباطل، ونظيرُ هذا قولُه تعالى‏:‏ ‏{‏وَلَوْ أَنّهُمْ رَضُوْاْ مَا آتَاهُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَقَالُواْ حَسْبُنَا اللّهُ سَيُؤْتِينَا اللّهُ مِن فَضْلِهِ وَرَسُولُهُ إِنّا إِلَى اللّهِ رَاغِبُونَ‏} (javascript:openquran(8,59,59))‏ ‏[‏التوبة‏:‏ 59‏]‏‏.‏ فتأمل كيف جعل الإِيتاء للّه ولرسوله، كما قال تعالى‏:‏ ‏{‏وَمَآ آتَاكُمُ الرّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُواْ‏} (javascript:openquran(58,7,7))‏ ‏[‏الحشر‏:‏ 7‏]‏‏.‏ وجعل الحسبَ له وحده، فلم يقل‏:‏ وقالوا‏:‏ حسبنا اللّه ورسولُه، بل جعله خالصَ حقِّه، كما قال تعالى‏:‏ ‏{‏إِنّا إِلَى اللّهِ رَاغِبُونَ‏} (javascript:openquran(8,59,59))‏ ‏[‏التوبة‏:‏ 59‏]‏‏.
24. إذن كيف نفسر القرآن الكريم؟؟؟؟؟ هذا ما سنقوله في النقطة التي بعدها

4-القرآن الكريم يفسر بهذه طرق وبهذا الترتيب لأنه ترتيب السلف
-تفسير القرآن بالقرآن
-تفسير القرآن بالسنة
-تفسير القرآن بأقوال الصحابة
-تفسير القرآن بأقوال التابعين
-تفسير القرآن باللغة العربية
يتحسسون صائحين : لا مساس ، بمجرد ما تذكر عيبا من عيوب ولي أمرهم و ولي نعمتهم ، حتى و إن شرب الخمر و فعل المنكرات
نعم مازلنا نقول لا مساس لولاة الأمر المسلمين قال النبي عليه الصلاة والسلام"عليك بالسمع والطاعة للأمير وإن قسمك ظهرك وأخذ مالك"

يدورون في ثلاثية مكشوفة : الصوفية و الرافضة و المذهبية

1-نعم نحن نحذر من كل مخالف يخالف الكتاب والسنة ولا يهمنا سواء صوفي أو معتزلي أو خارجي أو ماتوريدي أو جهمي فالفرق كثيرة يصل عددها إلى 73 فرقة إحداهما على الحق ألا وهي السلفية

أما الصوفية سواء الصحيحة منها أو المنحرفة،

ممكن تبين لنا الصحيحة؟؟؟؟ لو كانت صحيحة أصبحت سلفية وليست صوفية

فهم يشنون حربا ضدها بجميع الوسائل لا لسبب سوى أنها تلزم أتباعها بطاعة شيخهم

لا بل لعدة أسباب أخرى منها :
1-غلوهم في النبي عليه الصلاة والسلام
-طوافهم بالقبور
-إحداث البدع كبدعة المولد وبدعة الإسراء وبدعة شعبان وبدعة قرآة القرآن جماعية
-إستعماله مبدأ الذوق الذي به يفسرون كتاب الله تعالى فهم يستخدمون الذوق
-طاععتهم لشيخهم كما قلت أنت فهم يتعصبون إليه تعصبا أعمى كما هو معلوم وانت بحمد الله قد إعترفت بذلك
(وهذا ما يفعله الوهابية كذلك مع شيوخهم سند السلطة الرسمية
1-نحن نطيعهم في الكتاب والسنة أما إذا خالفو فلا نطيعهم
2-نحن لا نتعصب إليهم ابدا بل نأخذ علمهم المبني على الكتاب والسنة

فلابد للطاعة أن تكون لولي الأمر الخليع وحده

لا هذا خطا الطاعة تكون لله ورسوله ثم بعد ذلك لأولي الأمر أتعرف لماذا؟؟ هذا الحديث النبوي سيجيبك "من أطاع الأمير فقد أطاعني ومن عصى الأمير فقد عصاني" والطاعة تكون في المعروف أتعرف لماذا؟؟ هذا الحديث سيجيبك"إنما الطاعة في المعروف"
قال الله تعالى"يأ أيها الذين آمنو أطيعو الله والرسول وأولي الأمر منكم"
، و لن يسمح لأي سلطة موازية للسلطة الرسمية حتى و إن كانت سلطة روحية و علمية1-نحن مأمورين بطاعة الحكام في المعروف
2-نحن مأمورين في مخالفة أهل البدع في بدعهم
3-أهل البدع ليسو سلطة روحية بل سلطة بدعية

أما التشيع أو الرافضة فالحقيقة أنهم في توافق سياسي معهم ، فالأمر هو أنهم يفصدون آل البيت من أهل السنة و الجماعة ، و آل البيت أكثرهم من أهل السنة و الجماعة
الروافض ويغلون في أهل البيت أما نحن السلفيين فنحب آل البيت وننزلهم منزتهم المناسبة لهم دون إفرأط أو تفريط

يتوزعون على المذاهب الأربعة و يحضون باحترام لدى غالبية أهل السنة و الجماعة عملا بالأحاديث الواردة بشأنهم

نعم أكثر اهل البيت ينتسبون لأهل السنة والجماعة ولكن لا يتعصبون إلى المذاهب لأن العصبية ليست من الإسلام
وهذا أحد أهل البيت في هذا الزمان كان صوفيا ثم تاب إلى السلفية وهو يثني على علماء السعودية هذا موقعه تفضل
http://www.alhilali.net (http://www.alhilali.net/ma9alat/taqadom2.php)

يرفضها آل سعود الذين يعملون على مركزة السلطة في أيديهم و عائلتهم، حيث يكثرون من الاشتغال بالأحاديث الواردة بشأن طاعة ولي الأمر ، و المقصود هنا ليس طاعة الرئيس أو المسؤول في الدول الإسلامية الأخرى كالجزائر مثلا ، و من يعتقد ذلك فإنه واهم ، فهم يهادنون الحكام ليوم آت يعملون لأجله

السلفيين بحمد الله دائما ينادون بطاعة الحاكم ولن يخرج عليه مادام انهم سلفيين سواء كان ظالما أو فاسقا
قال الإمام البربهاري في كتابه شرح السنة ص (107) :[ وإذا رأيت الرجل يدعوا على السلطان ؛ فاعلم أنَّه صاحب هوى وإذا سمعت الرجل يدعو للسلطان بالصلاح ؛ فاعلم أنَّه صاحبُ سُنَّة ].
وقال شيخ الأسلام محمد بن عبدالوهاب رحمه الله في رسالة ( الأصول الستة):
( الأصل الثالث: إن من تمام الاجتماع السمع والطاعة لمن تأمر علينا ولو كان عبداً حبشياً فبين النبيr هذا بياناً شائعاً ذائعاً بكل وجه من أنواع البيان شرعاً وقدراً، ثم صار هذا الأصل لا يعرف عند أكثر من يدعي العلم ، فكيف العمل به؟!) اهـ. [ من كتاب الجامع الفريد من كتب ورسائل لأئمة الدعوة الإسلامية:281].
جاء في صحيح مسلم عن نافع قال: جاء عبد الله بن عمر t إلى عبدالله بن مطيع حين كان من أمر الحرة ما كان زمن يزيد بن معاوية فقال: اطرحوا لأبي عبد الرحمن وسادة فقال إني لم آتك لأجلس أتيتك لأحدثك حديثاً سمعت رسول الله r يقوله . سمعت رسول الله يقول: ( من خلع يداًمن طاعه لقي الله يوم القيامة ولا حجة له ومن مات وليس في عنقه بيعة مات ميتة جاهلـــية) صحيح مسلم رقم( 1851).
وعن ابن عباس tعن رسول الله r قال: ( من كره من أميره شيئاً فليصبر عليه فإنه ليس أحد من الناس خرج من السلطان شبراً فمات عليه إلا مات ميتة جاهلية). صحيح مسلم رقم( 1849).

وعن أبي هريرة tعن النبي r أنه قال: ( من خرج من الطاعة وفارق الجماعة فمات مات ميتة جاهلية ومن قاتل تحت راية عمية يغضب لعصبية أو يدعوا لعصبية أو ينصر عصبية فقتل فقتلته جاهلية ومن خرج على أمتي يضرب برها وفاجرها ولا يتحاشا من مؤمنها ولا يفي لذي عهد عهده فليس مني ولست منه). صحيح مسلم رقم( 1848).

وفي صحيح مسلم أيضاً عن أبي إدريس الخولاني قال: سمعت حذيفة ابن اليمان t يقول : ( كان الناس يسألون رسول الله عن الخير وكنت أسأله عن الشر مخافة أن يدركني فقلت: يارسول الله إنا كنا في جاهلية وشر فجاءنا الله بهذا الخير فهل بعد هذا الخير شر؟ قال : نعم فقلت : فهل بعد ذلك الشر من خير؟ قال : نعم وفيه دخن قلت وما دخنه ؟ قال: قوم يستنون بغير سنتي ويهدون بغير هدي تعرف منهم وتنكر فقلت : فهل بعد ذلك الخير من شر؟ قال : نعم دعاة على أبواب جهنم من أجابهم إليها قذفوه فيها فقلت: يا رسول الله فما ترى إن أدركني ذلك ؟ قال: تلزم جماعة المسلمين وإمامهم فقلت : فإن لم تكن لهم جماعة ولا إمام ؟ قال: فاعتزل تلك الفرق كلها ولو أن تعض على أصل شجرة حتى يدركك الموت وأنت على ذلك). صحيح مسلم رقم ( 1847).

وفي صحيح مسلم عن عرفجة قال: سمعت رسول الله r يقول: (إنها ستكون هنات وهنات فمن أراد أن يفرق أمر هذه الأمة وهي جميع فاضربوه بالسيف كائناًمن كان). صحيح مسلم باب حكم من فرق أمر المسلمين وهي مجتمعة.
وقال العلامة ابن رجب الحنبلي رحمه الله:( في جامعه) عندما شرح حديث تميم الداري t ( الدين النصيحة) قال: ( وأما النصيحة لأئمة المسلمين فحب صلاحهم ورشدهم وعدلهم وحب اجتماع الأمة عليهم وكراهة افتراق الأمة عليهم والتدين بطاعتهم في طاعة الله عز وجل والبغض لمن رأى الخروج عليهم وحب إعزازهم في طاعة الله عز وجل ) إلى أن قال رحمه الله : ( معاونتهم على الحق وطاعتهم فيه وتذكيرهم به وتنبيههم في رفق ولطف ومجانبة الوثوب عليهم والدعاء لهم بالتوفيق وحث الأغيار على ذلك) [ جامع العلوم والحكم: 1/222].

أما المذهبية فالشيء الأول الذي يرد إلى ذهن العاقل على سبيل المثال لا الحصر هو : هل الإمام مالك رضي الله تعالى عنه لم يكن سلفيا يتبع الحديث الشريف في مذهبه و بالتالي فإن مذهبه لا يمت للمنهج الصحيح بصلة ؟ فيردون لا ، ولكن التعصب للإمام مالك و مذهبه هو المذموم . نقول نعم

الحمد لله أن فطرتك قادتك إلى الإعتراف بالحق

ولكنكم تتعصبون لشيوخكم و قد اعتبرتم أن منهجهم هو المنهج الصحيح وحده ، و من يخالفه فقد خالف منهج السنة

1-ممكن تشرح لنا معنى التعصب؟؟؟
2-نحن لا نتعصب لهم بل نأخذ ما يأيد الكتاب والسنة وما خالفه نطرحه ولكننا نحترمهم فنحن لسنا بازيين ولا ألبانيين ولا مالكيين والحمد لله على هذه النعمة
3-نعم لأن منهج الحق واحد وما خالفه باطل وهذا معروف والحمد لله قال النبي عليه الصلاة والسلام"لا تزال طائفة من أمتي على الحق ظاهرين لا يضرهم من خالفهم ولا من خذلهم" هل النبي قال لا تزال طوائف من أمتي أم قال طائفة؟؟؟؟
. يحاربون المذاهب و خاصة المالكي الذي لا يقر ببيعة المكره و يعتبرها باطلة،لا أخي نحن ندرس المذاهب لأنه إذا أردت أن تتعلم الفقه يتحتم عليك أن تدرس مذهب من المذاهب الفقهية ثم بعد ان تدرس هذا المذهب تنتقل إلى المرحلة الثانية ألا وهي دراسة الإختلافات بين المذاهب وترجح الذي تراه يناسب الدليل من الكتاب والسنة عملا بقوله تعالى"وإذا تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول"
إذن نحن لا نحارب المذاهب وأنا شخصيا أنوي إن شاء الله إذا أكملت كتب العقيدة سأنتقل إن شاء الله إلى دراسة مذهب من المذاهب ثم بعد ذلك أرجع إلى العلماء ليساعدونني في الترجيح .
إذن دراسة مذهب شيء مطلوب أما التعصب لذلك المذهب هو المذموم
و العالم بأسره يعلم كيف استولى آل سعود على السلطة،
نعم وأنا أيضا أعلم ولكن هذا لا يستدعي الخروج عليهم لأن النبي عليه الصلاة والسلام يقول"وإن تأمر عليكم عبد حبشي"
يقول شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله في منهاج السنة في معرض كلامه عن ذلك ما يلي :( ولهذا كان المشهور من مذهب أهل السنة أنهم لايرون الخروج عن الأئمة وقتالهم بالسيف وإن كان فيهم ظلم ، كما دلت على ذلك الأحاديث الصحيحة المستفيضة عن النبي r لأن الفساد في القتال والفتنة أعظم من الفساد الحاصل بظلمهم بدون قتال ولا فتنة. فلا يدفع أعظم الفسادين بالتزام أدناهما ولعله لا يكاد يعرف طائفة خرجت على ذي سلطان إلا وكان في خروجها من الفساد ما هو أعظم من الفساد الذي أزالته) [ منهاج السنة النبوية: 3/390].
وقال شيخ الأسلام محمد بن عبدالوهاب رحمه الله في رسالة ( الأصول الستة):
( الأصل الثالث: إن من تمام الاجتماع السمع والطاعة لمن تأمر علينا ولو كان عبداً حبشياً فبين النبيr هذا بياناً شائعاً ذائعاً بكل وجه من أنواع البيان شرعاً وقدراً، ثم صار هذا الأصل لا يعرف عند أكثر من يدعي العلم ، فكيف العمل به؟!) اهـ. [ من كتاب الجامع الفريد من كتب ورسائل لأئمة الدعوة الإسلامية:281].
أظن أن في هذا كفاية

زد على ذلك فإن وحدة المذهب عامل أساسي و مقو لوحدة الشعب

1-وحدة المذهب عصبية نهينا عنها في الإسلام
2-وحدة المذهب هي التي فرقت بين المسلمين فكل واحد يدعو إلى مذهبه فترق المسلمين إلى مذاهب فهل تعتبر هذه وحدة
3-قال الله تعالى "وأعتصمو بحبل الله جميعا ولا تفرقو" ولكنكم إعتصمتم بالمذاهب

وآل سعود و عملاؤهم لا يريدون هذا لباقي الدول العربية بل يريدون لهم الانقسامات و التشرذم كما هو حاصل الآن بل يريدون أكثر من هذا

التشرذم كله في التعصب للمذاهب أما التعصب للكتاب والسنة على فهم سلف الامة هو الإجتماع والتوحد
هذه المحاور الثلاثة التي يدور حولها فكرهم ، متناسين أخطر قضية في عصرنا الراهن ألا و هي قضية الأقصى السليب ثالث الحرمين و مسرى نبينا صلى الله عليه و سلم
الذي يدعو إلى التعصب هو الذي يمهد الطريق للتفرق وبالتالي يمهد الطريق لليهود
لو كنا متانسين لما دعونا الناس إلى الكتاب والسنة بفهم السلف الصالح لو كنا متناسين لما حذرنا من البدع التي هي سبب تفرقة الأمة
نحن ندعو إلى الوحدة الحقيقية لا المخترعة

سينبح كلب من هناك ليقول أو يورد فتوى فلان من مشايخهم قائلا : هاهي فتوى الشيخ الفلاني أو العلاني بشأن فلسطين ، و لكن أين الاشتغال الدائم بهذا الهم و هذه المصيبة التي أصابتنا في ديننا فضاع منا ثالث الحرمين و سقط في أنجس يد على وجه الأرض

1-الإنشغال الدائم هو الدعوى إلى كتاب الله وسنة رسوله وفق فهم السلف هذا الذي يوحدنا وبه نتغلب على اليهود
2-الإنشعال الدائم هو القضاء على العصبيات الجاهلية كالقومية والوطنية والعربية
3-الإنتشغال الدائم هو ربط العبيد بربهم سبحانه وتعالى ليتحقق لهم النصر قال النبي عليه الصلاة والسلام" قال عليه الصلاة والسلام ( اذا تبايعتم بالعينة واخذتم اذناب البقر ورضيتم بالزرع وتركتم الجهاد سلط الله عليكم ذلا لا ينزعه عنكم حتى تراجعو دينكم )
هذه هي الوصفة الطبية النبوية هل قال أدخلو إلى البرلمنات؟؟؟؟؟؟
و هل إذا ضاع الفاتيكان من يد النصارى راحوا يشتغلون بالتعميد ليل نهار أم سيعملون على استرجاعه مثلما عملوا على استرجاع الأندلس؟
نهينا عن التشبه بالكفار لقد اعطيتك وصفة طبية نبوية فلا داعي للكفار ثم عن الكفار إسترجعو الاندلس بسبب بعدنا عن ديننا
و لكن الأمر عندنا مختلف لأن من باع فلسطين لليهود هم آل سعود ، العالم كله يعرف هذا ، يعرفه الإنجليز و تعرفه أمريكا
-الذي يهمني كتاب الله وسنة نبيه أما العالم لا يهمني قوله أماما الوصفة النبوية المذكورة
و هذا معروف تاريخيا في الجامعات و مراكز البحث التاريخي المعاصر. إن رقصة طرقي أعظم شأنا من ضياع المسجد الأقصى و ثالث الحرمين و مسرى نبينا صلى الله عليه و سلم عند آل سعود و عملائهم ، هكذا يخيل للإنسان طيب القلب فيحتار لهذا الأمر و لكن الأمر مقصود برمته لتلهية المسلمين عنه و إدخالهم في صراعات لا تكاد تنتهي حتى تبدأ من جديد لحماية الكيان الصهيوني العنصر الدخيل على جسم الأمة العربية و الإسلامية. لا أريد أن أطيل على العملاء ممن ابتليت بهم الجزائر البلد المسلم و المسالم و شعبه الطيب الشهم الذي يكره و يحتقر العملاء و الخونة و يتقزز منهم ، غير أني أرى القميء أراه عميلا و خائنا هناك يريد أن يقبل .. ولي نعمته المخمور من آل سعود الذي يوقفه و يمنعه قائلا: هل غسلت فمك ؟-هذا لا يهمني
-وهل التقبيل حرام إن النبي عليه الصلاة والسلام لم ينصر ابا جندل بسبب العهد الذي بينه وبين قريش قال الله تعالى"وإن إستنصروكم في الدين فعليكم النصر إلا على قوم بينكم وبينهم ميثاق"
أما عن وثيقة التي تزعم أنها وثيقة بيع فلسطين فهذا هو الرد
أولا ماشأننا نحن وهذه المعاهدة نحن نتكلم عن المنهج السلفي

2-من قال لك بصحة هذه المخطوطة التي أراها عبارة عن حبر على ورق هذا يذكرني بأحد النصارى بعث لي ورقة وقال لي هذا قرآن بحيرة الراهب وعليه خاتمه
3-هل الإعتراف على الورق يعتبر إعتراف على القلب؟؟؟ ألا تعرف أنه من السياسية الشرعية التسامح أحيانا لمصلحة أو لدرء مفسدة سأببن لك ذلك
- حَدَّثَنِي عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ مُوسَى عَنْ إِسْرَائِيلَ عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ عَنْ الْبَرَاءِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ لَمَّا اعْتَمَرَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي ذِي الْقَعْدَةِ فَأَبَى أَهْلُ مَكَّةَ أَنْ يَدَعُوهُ يَدْخُلُ مَكَّةَ حَتَّى قَاضَاهُمْ (1) (http://www.sh-rajhi.com/rajhi/?action=Display&docid=15&page=b02201.htm#1_a1_a) عَلَى أَنْ يُقِيمَ بِهَا ثَلَاثَةَ أَيَّامٍ فَلَمَّا كَتَبُوا الْكِتَابَ كَتَبُوا هَذَا مَا قَاضَى عَلَيْهِ مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ قَالُوا لَا نُقِرُّ لَكَ بِهَذَا لَوْ نَعْلَمُ أَنَّكَ رَسُولُ اللَّهِ مَا مَنَعْنَاكَ شَيْئًا وَلَكِنْ أَنْتَ مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِفَقَالَ أَنَا رَسُولُ اللَّهِ وَأَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ ثُمَّ قَالَ لِعَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ امْحُ رَسُولَ اللَّهِ قَالَ عَلِيٌّ لَا وَاللَّهِ لَا أَمْحُوكَ أَبَدًا فَأَخَذَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْكِتَابَ وَلَيْسَ يُحْسِنُ يَكْتُبُ فَكَتَبَ (2) (http://www.sh-rajhi.com/rajhi/?action=Display&docid=15&page=b02201.htm#2_a2_a) هَذَا مَا قَاضَى عَلَيْهِ مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ لَا يُدْخِلُ مَكَّةَ السِّلَاحَ إِلَّا السَّيْفَ فِي الْقِرَابِ وَأَنْ لَا يَخْرُجَ مِنْ أَهْلِهَا بِأَحَدٍ إِنْ أَرَادَ أَنْ يَتْبَعَهُ وَأَنْ لَا يَمْنَعَ مِنْ أَصْحَابِهِ أَحَدًا إِنْ أَرَادَ أَنْ يُقِيمَ بِهَا فَلَمَّا دَخَلَهَا وَمَضَى الْأَجَلُ أَتَوْا عَلِيًّا فَقَالُوا قُلْ لِصَاحِبِكَ اخْرُجْ عَنَّا فَقَدْ مَضَى الْأَجَلُ فَخَرَجَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَتَبِعَتْهُ ابْنَةُ حَمْزَةَ تُنَادِي يَا عَمِّ يَا عَمِّ فَتَنَاوَلَهَا عَلِيٌّ فَأَخَذَ بِيَدِهَا وَقَالَ لِفَاطِمَةَ عَلَيْهَا السَّلَام دُونَكِ ابْنَةَ عَمِّكِ حَمَلَتْهَا فَاخْتَصَمَ فِيهَا عَلِيٌّ وَزَيْدٌ وَجَعْفَرٌ قَالَ عَلِيٌّ أَنَا أَخَذْتُهَا وَهِيَ بِنْتُ عَمِّي وَقَالَ جَعْفَرٌ ابْنَةُ عَمِّي وَخَالَتُهَا تَحْتِي وَقَالَ زَيْدٌ ابْنَةُ أَخِي (3) (http://www.sh-rajhi.com/rajhi/?action=Display&docid=15&page=b02201.htm#3_a3_a) فَقَضَى بِهَا النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِخَالَتِهَا وَقَالَ الْخَالَةُ بِمَنْزِلَةِ الْأُمِّ وَقَالَ لِعَلِيٍّ أَنْتَ مِنِّي وَأَنَا مِنْكَ وَقَالَ لِجَعْفَرٍ أَشْبَهْتَ خَلْقِي وَخُلُقِي (4) (http://www.sh-rajhi.com/rajhi/?action=Display&docid=15&page=b02201.htm#4_a4_a) وَقَالَ لِزَيْدٍ أَنْتَ أَخُونَا وَمَوْلَانَا وَقَالَ عَلِيٌّ أَلَا تَتَزَوَّجُ بِنْتَ حَمْزَةَ قَالَ إِنَّهَا ابْنَةُ أَخِي مِنْ الرَّضَاعَةِ .
هذه صلح الحديبية ومن الفوائد المستخرجة من هذا الصلح :
قبول المسلمين وولي الأمر لشروط الصلح مع العدو وإن كان فيها غضاضة عليهم وهضم عليهم، إذا كان يترتب على ذلك مصالح راجحة أو دفع مفاسد عظيمة، كما حصل في صلح الحديبية من قبوله -صلى الله عليه وسلم- لشروطه المذكورة في الحديث؛ لما يترتب عليه من وضع الحرب وتأمين السبل واختلاط الناس وسماع الكفار للقرآن والتفرغ لفتح خيبر والتمهيد لفتح مكة ؛ ولهذا سمى الله صلح الحديبية في قوله -حين أنزل بعد صلح الحديبية " إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحًا مُبِينًا (http://quran.al-islam.com/Display/Display.asp?l=arb&nType=1&nSora=48&nAya=1)" فهما فتحان 1- صلح الحديبية 2- وفتح مكة.
أظن أنك فهمت ما أقصد
الحمد لله رب العالمين

brakdoon
26-12-2007, 12:16 AM
كم هو دون طائل حينما تكتب لواحد لا يفهم دلالات الكلمة أو العبارة ، و كم هو متعب الحوار مع مسلسل برازيلي كجمال الأثري لا يكاد ينتهي حتى يبتديء من جديد ليرد على شيء لا يفهمه و هذا راجع طبعا لجهله باللغة العربية و عدم إتقانه لها و هي من شروط فهم الدين الإسلامي و فهم الناس كذلك ،
هذا الرويبضة الشبيه بالمسلسل البرازيلي الجاهل باللغة العربية يحكم على الناس تطبيقا لاستراتيجية أسياده و يتهمهم بالأخطاء العقائدية مثل قوله : لا يجوز أن تقول كلمة سيد لأن السيد هو الله قال النبي عليه الصلاة والسلام "السيد هو الله . و من قال أيها الرويبضة بأن الله ليس سيدا ؟ (ولعلمك فإنه ليس كمثله شيئ).
ماذا تفعل مع جاهل يشبه المسلسل البرازيلي يظن أنه أعلم بالحلال و الحرام و يكلام رسول الله صلى الله عليه و سلم و أن عقيدته أصح من عقيدة عمر الفاروق رضي الله عنه حين قال : (أبو بكر سيدنا وأعتق سيدنا) يقصد بلال رضي الله عنه.
و يكذب هذا الرويبضة عن العلامة يوسف القرضاوي بسبب حقده الدفين على الذين رزقهم الله الفهم الصحيح و الذين استعصوا على العمالة من أن تحتويهم ، أو بسبب حواراته في قناة الجزيرة التي لا تتفق مع معربدي و فساق و عملاء الصهيونية من آل سعود فيقول أن حجة الإسلام يوسف القرضاوي ( يرى أن حربنا مع اليهود ليست من أجل العقيدة ) و عندما يورد ما قاله حجة الإسلام لن تجد فيه شيئا من افتراءات هذا الرويبضة الشبيه بالمسلسل البرازيلي و هذا ما أورده عن العلامة ( جهادنا مع اليهود ليس لأنَّهم يهود، ولا نرى هذا نحن لا نقاتل اليهود من أجل العقيدة؛ إنما نقاتلهم من أجل الأرض، ولا نقاتل الكفار لأنهم كفار؛ وإنما لأنهم اغتصبوا أرضنا وديارنا، وأخذوها بغير حق ) نعم ليس لأنهم يهود و لكن لأنهم صهاينة ، و أين سمع هذا الأفاك أن الإسلام أمرنا بأن نقاتل الذين لا يقاتلوننا من أهل الكتاب ، فقتالنا لهم هو لما يعتدوا علينا بأخذ مالنا أو أرضنا أو انتهاك حرماتنا أو ديننا ، و أين سمع هذا الجاهل بمعاني اللغة العربية أن الإسلام أمرنا بقتال اليهود في كل الأوقات و أن نتبعهم أينما كانوا و نقتلهم و هل الرسول عليه الصلاة و السلام فعل ذلك ؟ إعطنا نصا من الكتاب و السنة ، و فلسطين أيها الرويبضة ليست مجرد قطعة أرض فقط (كبرت كلمة تخطها يد عميلة أو تخرج من فم لم يغسل) .
ثم عندما يتكلم في إعراب القرآن إتما قام بلصق أقوال شيخه الذي قهره العلامة محمد سعيد رمضان البوطي في مناظراته ، و كلام سيده كلام منقول عن زاد المعاد ، مثل قص و لصق هذا الرويبضة ، فأين العلماء المجتهدون إذن إذا كان الأمر هكذا من عالم مزعوم ؟
و هذا هو اللاابط:
http://sirah.al-islam.com/SearchDisp.asp?ID=2746&SearchText=%D8%A7%D8%A6%D8%AA&SearchType=root&Scope=all&Offset=0&SearchLevel=QBE

يورد أحاديث السمع و الطاعة و ينسى شرط النسب أي الانتساب إلى قبيلة قريش و هذا رأي الجمهور ، و آل سعود غير معروفي النسب رغم جهد المؤرخين و الباحثين حيث بقي الأمر لغزا ، و هناك من ذهب إلى أنهم ينتسبون إلى عائلة يهودية و الدراسات و الأبحاث في هذا الشأن يعرفها الكثير.
و حين يقبل السيد الوهابي سيده الأمريكي قاتل المسلمين طاغية العصر سيء الذكر (بوش) يأتي العميل الرويبضة الكثير الأخطاء النحوية الشبيه بالمسلسل البرازيلي ليدافع عنه فيقول : وهل التقبيل حرام ؟ و يريد أن يلوي نصا قرآنيا كريما لصالح سيده بشكل فيه كثير من النفاق و مفضوح ، و هل قبل الرسول صلى الله عليه و سلم الذين يقاتلون المسلمين ؟ أين هذا ؟إعطنا نصا صريحا من الكتاب و السنة .
و يدافع عن سيده الوهابي من آل سعود الذي باع فلسطين بوثيقة مسجلة دوليا كإثبات مادي للخيانة وهي محفوظة لدى الأسياد الإنجليز فيورد ما كان في صلح الحديبية من هدنة ليحاول تبرير الخيانة في حق الأرض المباركة و الأقصى الشريف مسرى نبينا صلى الله عليه و سلم و ثالث الحرمين ، و لا يسعني إن أحسنت الظن به إلا أن أسمي هذا تفسيرا انهزاميا للنصوص التي لا يجوز هذا التفسير بشأنها ، فالإسلام لا يعلمنا الإنبطاح بتاتا.
ثم يعترف هذا العميل بأنه يأخذ عن دوره هذا مقابلا من أسياده آل سعود فيقول :( لا نأخذ الصدفة ولا نقبلها بل نقبل فقط الهدية ) و هل الهدايا شهرية أو وفق عدد الردود في المنتديات ؟ و من قال لك بأنك تأخذ الصدقة ؟ لا بل هو أجر تعبك الفكري و خاصة النفسي جراء إيذائك إخوانك من الجزائريين المسلمين الموحدين أهل السنة و الجماعة.
و يقول أن لا دخل له بآل سعود الذين استمات في الدفاع عنهم و أورد بشأنهم من قبل أحاديث السمع و الطاعة (وهذا طبع الوهابية المتناقضة مع نفسها) و هو يعلم أن المذهب الوهابي هو المذهب الرسمي لدولة آل سعود مثلما هو المذهب المالكي بالنسبة للدولة الجزائرية.
و عن بيع فلسطين فيحاول التهرب إلى قضية أخرى و هي فتوى أسياده بالصلح مع اليهود فيقول : فالفتوى في محلها لأن النبي عليه الصلاة والسلام صالح قريش وكل هذا حقنا للدماء حتى يتمكن الفلسطنيين (الأصح الفلسطينيون) من أن يرتبو أنفسمهم ويعدو القوة وسيرة النبي عليه اللصاة والسلام ( "الصلاة" هكذا تكتب ، تأدب معه عند الكتابة و أعطه الانتباه الذي يليق أيها الرويبضة ) أهم من فتاوى السايسة البهلوانية .
هل رأيتم كيف يدافع عن سيده الوهابي الذي أفتى بالصلح مع غزاة محتلين لم يكفوا يوما بل ساعة واحدة عن قتل المسلمين في فلسطين ، وراح ينتقد و يحرف معاني كلام حجة الإسلام القرضاوي حيث يفهم كل عاقل وكل غير وهابي و كل من يعرف اللغة العربية أن معنى كلام حجة الإسلام جاء في سياق رد أقوال خصوم الإسلام بأنه يحارب أهل الكتاب لديانتهم هكذا لديانتهم فقط ، و يحاول هذا الرويبضة الشبيه بالمسلسل البرازيلي، الجاهل باللغة العربية أن يبرر فتوى سيده في الصلح مع القتلة و المغتصبين ، أقول صلحا و ليس هدنة ، لتضاف هذه الفتوى إلى فتاوى الخزي و العار : فتوى الهجرة من فلسطين و إخلائها و فتوى عدم جواز العمليات الإستشهادية و فتوى عدم نصرة المقاومة ضد اليهود بحجة أنهم شيعة.
و يتأكد جهله بتراكيب اللغة العربية من خلال فهمه لكلمة منهم براء ، و سأوضح المعنى للرويبضة قليلا : لقد قيل عن أتباع الإمام أحمد الذين منعوا الإمام الطبري من أن يدفن في مقابر المسلمين قيل عنهم أن أحمد منهم براء ، كما أقول أن سيد قطب بريء من التكفيريين اليوم.
و أعترف أنني أتعب كثيرا مع هذا الوهابي المكابر الذي ألغى عقله و رهنه لدى آل سعود و ذلك لجهله معاني اللغة العربية فهولا يفهم ما أقول رغم تبسيطي للغتي و تقريبها حتى يفهمها ، و هو يعلم بحالته فتراه يقول : إن كنت تقصد كذا أو كنت تقصد كذا و كدليل آخر على علمه الواسع باللغة العربية يقحم نفسه في ما هو أكبر منه فيقول : هل النبي قال لا تزال طوائف من أمتي أم قال طائفة؟؟؟؟ و حين تسأله : لم قال الله عز وجل " فإنّ حزب الله هم الغالبون" و لم يقل هو الغالب سوف يذهب للبحث في الأنترنيت لدى مواقع الوهابية المدعمة من فساق آل سعود عله يجد تفسيرا يخالف أهل السنة و الجماعة ، محاولا تحاشي ذكر ولاء آل سعود الوهابية للأمريكان، و انظروا كذلك كيف لم يتأدب مع حديث رسول الله صلى الله عليه و سلم و كيف طرح السؤال أولا و ثانيا سترون أنه لا يصلي على النبي صلى الله عليه و سلم كثيرا.



و هذا كناب مملكة الفضائح هدية لعملاء آل يعود











مملكة الفضائح

اسرار القصور الملكية [السعودية]


لعبد الرحمن ناصر الشمراني


الجزء الاول




الاهداء

إلى صاحب الجلالة والفهامة "الفهد" المعظم المبجل..
إلى صاحب الجلالة المرشح "عبد الله بن عبد العزيز" المذلل..
إلى اصحاب السمو الملكي جميعا..
والى اصحاب السمو الاميري …
والى صاحبات العصمة والسيادة ملكات وأميرات "آل سعود" النشامى.
إلى هؤلاء القادة العظام، والابطال التمام، محرري فلسطين ، وموحدي ديار العرب..
اقدم كتابي هذا .
المؤلف
يوليو 1988 م

"تمهيد"
القرف ..
الاشمئزاز..
القشعريرة
الرعب ..
تلك اخف الاحاسيس التي تنتابني كلما قرأت شيئا عنا "آل سعود"، حتّى لو كان كاتبه من بطانة تلك العائلة.
قتل .. انتهاك حرمات.
ابتزاز .. اختطاف
ارهاب..
سياسة دائمة لهذه العائلة المجرمة، تمارسها ضدّ العرب والمسلمين في داخل الجزيرة وفي خارجها.
فضائح تزكم روائحها الأنوف.
سقوط اخلاقي
دناءة
ليال حمر
بيع الوطن على موائد القمار
تهتك
جهل ودجل
وضاعة وحقارة
تلك صورتهم في العالم وفي وسائل الاعلام العالمية المرئية والمسموعة والمقروءة، على الرغم من ملايين الدولارات المنهوبة يوزعونها على الجرائد والمجلات لتلميع صورتهم القذرة ، فلا يزيدهم التلميع الا وضوحا وانكشافا.
* * *
لست ممن يعن بفضائح الناس، ولكنني مروع، يكاد القرف والاشمئزاز من هؤلاء يقتلني..
صدقوني … لو ان غيرهم فعل ما فعلوه، لربما اغضبت الطرف، ووكلت الامر إلى من تهمه الفضائح..
ولكن مع هؤلاء، المسألة تختلف ..
هؤلاء يحكمون اقدس ديار المسلمين..
هؤلاء يتربعون على عرش ينتهك حرمات الله ..
هؤلاء متسلطون على بيت الله الحرام، وعلى قبر نبيه الكريم صلى الله عليه و سلم
هؤلاء يتلقون مئات الالاف من الحجاج كل عام..
هؤلاء يعلنون انهم يطبقون الإسلام ..
هؤلاء يقطعون كف المواطن ان سرق، ويجلدونه ان زنا، وهم من اكابر اللصوص، وأغرق الناس في الموبقات والمحرمات على أنواعها.
هؤلاء يتسمى ملكهم مرة بالامام، ومرة بامير المؤمنين، ومرة بحامي الحرمين، ومرة بخادم الحرمين..
هؤلاء منحوا لأنفسهم حق التكفير،
هؤلاء يطبلون ويزمرون لفلسطين وشعب فلسطين، ويلوكون لفظة (الجهاد) كما يلوكون المال الحرام، واللحم الحرام، حيا وميتا..
هؤلاء وضعوا لهم علما عليه الشهادتان المقدستان…
ثم يفسقون ، سرا وعلانية..
ولا تأخذهم في الفسق لومة لائم ..
ولا يردعهم عن موبقاتهم عذل عاذل..
ولا تردهم عن غيهم آلاف النصائح.
حسنا، فهمنا أنهم فسقة قتلة مجرمون، فهمنا ان قصورهم مباءات لكل رذيلة، ولكن .. لماذا يتجاهرون بذلك؟!
لماذا صور الانخاب، وذكريات الليالي الحمر؟!
لماذا سهرات المقامرة، وموائد الخمر، وكاميرات الصحافة؟!
لماذا يلبس مليكهم الصليب علانية في لندن؟!
لماذا الشذوذ ؟!
لماذا الاصرار على المجاهرة بكل ذلك؟!
ان للمجاهرة، ها هنا، معنى.
نعم ان كثيرا من الملوك والحكام في ارض المسلمين لا يلتزمون بتعليمات الاسلام، ولا يهتمون ادنى اهتمام بالالتزام الاخلاقي.. ولكنهم.. في الغالب الاعم.. لا يصرّون على علانية افعالهم.. ويبذلون جهدهم ألا يصل شيء من أفعالهم تلك إلى الصحافة والاذاعة وشاشات التلفزة.
فلماذا لا يستتر "آل سعود" في جرائمهم ؟!
بالطبع نحن لا نؤيد (الفسق السرِّي) فالفسق فسق .. والفاسق فاسق.. في السر والعلن.
نحن لا نريد (الحرام).. لا نريد الفضائح . . لا نريد الخيانة .. لا في السر ولا في العلن..
لكننا نلاحظ عند "آل سعود" ما لا نلاحظه عند غيرهم..
غوص إلى آخر دركات الجريمة ..
تشبع حتّى الثمالة وحتى نخاع العظام بالخيانة والسقوط الاخلاقي والانساني..
ثم المجاهرة .. والاصرار على المجاهرة..
فلماذا ؟!..
* * *
الجواب سهل ميسور .. ولولاه، ولولا انّه صادر من "آل سعود" حكام مكة والمدينة.. لما اختنقنا بروائح فضائحهم…
الجواب مسهل ميسور … فهؤلاء المتسلطون على اقدس ديار الإسلام .. يجب أن يكونوا افسد الحكام…
دعوة وهابية إلى الإسلام …
وتطبيق مزور مزيف لبعض الحدود والعقوبات…
ومجاهرة بالحرام..
فهل هناك طريق افضل من هذا لتسقيط الاسلام، واهانة المسلمين؟
هل هناك سبيل افضل من هذا لتحطيم القيم الاخلاقية عند الشعوب الإسلامية؟ فما دامت هذه أعمال خادم الحرمين، فهذا هو الإسلام اذن ؟! فما علينا الا وضعه جانبا بل والقضاء عليه..
وما دامت وسائل الاعلام تنشر غيضا من فيض من جرائمهم وفضائحهم، وهم يفتخرون بذلك، ألا يعطي ذلك انطباعا عالميا مشوها عن الإسلام والمسلمين.
لو غيرهم فسق..
لو غيرهم لبس الصليب..
لو غيرهم سجن وقتل وشرد..
لو غيرهم بدد الاموال على موائد القمار …
لو .. ولو .. ولو…
لما كان له ما لأعمال هؤلاء من اثر في نفوس الجيل الجديد،ولا في خدمة مخططات الصهيونية التي تريد تدمير الاسلام، وتحطيم العرب.
حكام "آل سعود"، ينصبهم اعلامهم، باعتبارهم المثل الاعلى للأمة الاسلامية، للعرب ، للشباب..
اقرؤوا جرائدهم ، ومجلاتهم ، وانظروا إلى صورهم في الحج وغير الحج…
ملائكة ؟! انبياء ؟ ! اكثر واكثر..
من هم الملائكة الذين خلقوا بلا خطيئة إلى جانب هؤلاء (البشر) الذين خلصوا انفسهم من الخطيئة فصاروا عند الله افضل من الملائكة..
نعم ا يها السادة هكذا يقول اعلامهم..
ثم اقرؤوا..
ومن هم الانبياء ؟!
ألم يكن إبراهيم الخليل (ع) شاكا، فعبد القمر، وعبد الشمس، واخيرا اهتدى ؟!
ألم يخطئ موسى (ع) في سياسة قومه فتركهم لعبادة العجل ؟!
ألم يفشل عيسى (ع) في هداية قومه ؟!
ألم يخسر محمد (ص) معركة احد ؟!
فمن هم الانبياء، إلى جانب "آل سعود" ؟!
انهم المثل التاريخي الأعلى لكم ايها الشباب..
انهم القادة النماذج للشعوب الاسلامية، وعلى كل الحكام ان يحجوا إلى قصورهم، وتصفق لهم شعوبهم حين يستجدون "آل سعود" كومة من الدولارات، مقابل حفنة من الجواري والغلمان، والتذلل لبني اسرائيل …
هذه هي اللعبة..
نفاق ودجل ..
يعبثان في صالح المخطط الصهيوني الخبيث : تشويه صورة الاسلام، وابراز الشذوذ باعتباره نموذجا يحتذى، وقدوة يقتدى بها، تمهيدا لتسقيط الاسلام، وتحطيم الامة.
فالعالم يحتقر الإسلام لأن صورته هي صورة "آل سعود".
والعالم يحتقر العرب لأن صورتهم هي صورة "آل سعود"..
والشعوب الإسلامية ما بين مقلد "لآل سعود" باعتبارهم النماذج والقادة والمثل الاعلى، وما بين رافض للاسلام لأنه رافض "لآل سعود".
وقلة واعية ذكية.
واعية بالمخطط الصهيوني الخبيث ..
والتهويد النشيط لكل معالم العروبة والاسلام.
* * *
نعم .. ذلك هو المخطط.
ولولا ان ابطاله الممثلين له يحكمون دار الإسلام باسم الإسلام .. لما وضعت هذه المرآة أمام وجوه "آل سعود" الكالحة، وعيونهم الخبيثة..
لست من المعنيين بالفضائح والمتفاضحين..
ولست ممن يتتبع عورات الناس…
والله يحب الساترين…
ولكن المسألة، ها هنا، تتجاوز كونها مجرد اغلاط، وانسياقا وراء الهوى، وطيش الترف..
انها مؤامرة خطيرة على الإسلام والمسلمين، عربا وغير عرب..
بل انها مؤامرة لتدمير القيم الاخلاقية، وتحطيم التعارف بين الشعوب والامم، حين يكون "آل سعود" وسيلة من وسائل تسبيب النظرة الاحتقارية التي يواجه بها العرب والمسلمون اينما رحلوا في بلاد العالم.
أي مجرمين هؤلاء ؟!
واي دور مخرب وخبيث يلعبون ؟!
انظر إلى دار قمار في لندن اسمها (مكة)..
انظر إلى الافلام السينمائية، وكيف تصور العرب والمسلمين على غرار الصورة القذرة لهذه العائلة القذرة..
مرة كنت ازور مستشرقا في احدى دول اوروبا، وما ان دخلت عليه وعلم اني عربي، حتّى رفع يديه إلى رأسه يرسم صورة العقال، ثم رسم بيديه في الهواء صورة (برميل بترول) وكشر عن اسنانه بضحكة صفراء… وأراني صورة لفهد وهو يتبادل الانخاب مع الرئيس الامريكي..
انظر إلى ما تعرضه التلفزيونات في فرنسا وبريطانيا والمانيا وايطاليا واسبانيا والولايات المتحدة وغيرها، واستمع إلى اذاعاتهم، واقرأ صحفهم، ستطالعك فضائح هذه العائلة بكل سخرية وشماتة، حتّى تشعر بالمذلة ولو كنت من اعداء "آل سعود"..
ولا تحسبن ان هذا الذي يعلن يهدف إلى تشويه صورة "آل سعود"…
كلا .. لا وجه لهذا الحسبان..
انها مؤامرة متفق عليها مع "آل سعود"، في مقابل بقائهم على العرش، ولقد رأيت ان واجبي، يدعوني إلى فضح مؤامرة "آل سعود"، ورد الكيد الصهيوني الصليبي الاهوج، والكشف عن اخطر مؤامرة تسري نتائجها اليوم في جسد الأمة، ودعوة الغيارى والمخلصين إلى الضرب بيد من حديد على رؤوس الفساد في بلاد العرب…
فكان ان فكرت بوضع كتاب يؤرخ لهذه الاسرة الحاقدة.
وفعلا ابتدئت بذلك…
لكن المهمة كانت عسيرة.. والرحلة في مضمار ذلك البحث تكلفني ما لا طاقة لي به ماديا ومعنويا..
حاولت ان اتجاوز الموضوع، وأن أدع المهمة لغيري..
لكني اعترف .. أن الدواعي كانت اقوى من العقبات…
وكان الهدف يدعوني إلى ان ارتفع إلى مستواه، والى ان اقوم بواجبي الذي استطيعه.
فبدأت الرحلة الشاقة المضنية..
قرأت ما كتب عن "آل سعود" من قبل مريديهم وازلامهم والمسبحين بحمدهم..
ثم قرأت ما كتبته الاقلام النزيهة الشريفة من أبناء الجزيرة العربية ..
وقرأت ما كتبته بعض عناصر فصائل المعارضة الوطنية والقومية والاسلامية واخيرا تجولت في رحاب ما كتبه الاوروبيون عن الجزيرة ، والملوك، والامراء، وغير ذلك.
وبذلك تجمعت في ذهني الملامح التي يجب ان يسير بموجبها البحث...
وهنا ظهر التحدي مرة أخرى.
لأن تاريخ هذه العائلة حافل بكل الاعمال اللاانسانية واللاخلاقية، وأن تاريخها سيحتاج إلى مجلدات ومجلدات..
لذلك ارتأيت ان اقتسم العمل إلى مراحل..
وكانت المرحلة الاولى متمثلة في هذا الكتاب .. باعتبار مادة شاملة واسعة ومنوعة، ربما تغني عن غيرها في تحقيق الهدف المنشود من وراء الكتابة النزيهة عن "آل سعود".
ان منهج هذا الكتاب سيترك للحقيقة حق الكلام، سيستـنطِقها، وسيتركها تظهر نفسها كما يحلو لها.
المقدمة
يقول العلامة المصري الافريقي (ابن منظور) في لسان العرب مادة (فضح) : "الفضْح: فعل مجاوز (أي : متعدّ) من الفاضح إلى المفضوح . والاسم: الفضيحة ويقال للمفتضح: يافضوح . ويقال : افتضح الرجل يفتضِحُ افتضاحاً إذا ركب أمرا سيّئا فاشتهر به).
وهذا المعنى ينطبق انطباقا تاما كاملا على "آل سعود". فهم دائما يرتكبون الأمور السيئة، وهم دائما مشتهرون بها.
ان كل لحظة من لحظات (آل سعود) يحدث فيها من (الأمورالسيئة) ما يحدث، فحياتهم سلسلة متصلة الحلقات من الفضائح.
إن (الفضائح) هي التاريخ الحقيقي "لآل سعود".
فضائح في السياسة لأنهم ذيول للدول الكبرى وخاصة امريكا، ينفذون كلما يملى عليهم. من هم الذين رسخوا وجود الكيان الصهيوني ؟ من هم الذين فجروا حرب الدمار بين العراق وايران؟ من هم الذين وراء كل تخريب على طول العالم العربي والعالم الإسلامي كله؟ من هم الذين فتحوا الجزيرة أمام الدنس الاستعماري؟… الخ..
وفضائح داخلية تتمثل في الارهاب والقتل والسجون وسمل العيون وانتهاك الاعراض ومصادرة الأموال والاختلاسات واشاعة الفسق والمجون والمخدرات.. الخ..
وفضائح اخلاقية من السكر والعربدة والقمار وكل أنواع الشذوذ والجنس الحرام…
وفضائح الرشاوي وبيع الوزارات وميزانياتها على موائد المقامرة .. (فضائح لا تعرف الحدود) ذلك هو العنوان الذي يجب ان يكتب على جباه "آل سعود" رجالا ونساء.
* * *
ولقد جمع كتابنا هذا – (غيضا من فيض) – من تلك الفضائح، واشار إلى بعضها الاخر مما لا تمكن كتابته .. على أمل استكمال المشروع..






الفصل الاول
دعامتا المُلك : الجنس والدم

الخطوة "السعودية" الاولى : فساد مكشوف
كان "عبد العزيز" يحارب يوما قبيلة العجمان. وكانت حملة "آل سعود" ضدها في حالة يرثى لها إذ لم تعد هنالك بارقة من أمل في النصر. وكان رجال "آل سعود" قد بدأوا يفقدون الأمل. وبدأ البدو يهربون ليلا بعد أن تلاشى أمل الحصول على الغنائم. لقد فقد "عبد العزيز" مهاراته.
وفي صبيحة أحد الأيام جرح "عبد العزيز" اثناء اشتباك مسلح حيث اصيب بطلقة في بطنه. وعلى الرغم من أنه طلب من رفاقه ان يبقوا الأمر سرا، سرعان ما انتشر الخبر بين أتباعه، فكان بمثابة نذير الشؤم الأخير. عندها استدعى "عبد العزيز" امير القرية التي كان قد نصب معسكره بجوارها. لغرض الاستفسار عن بنات ذلك الأمير وعما إذا كن في سن الزواج وهل هن عذارى. فرد الأمير بالايجاب. ولدى سماع "عبد العزيز" لذلك قال مخاطبا الأمير: في هذه الحالة انهض وأقم وليمة لأني سأتزوج أجمل بناتك هذه الليلة.
ونُحرت الاغنام والابل وأكل أفراد جيش "عبد العزيز" حتّى شبعوا. ولما حان الوقت دخل "عبد العزيز" على عروسه. وكانت العادة البدوية هي ان تدافع العروس عن عذارتها في ليلة الزفاف وتقاوم عريسها كتعبير عن عفتها، بينما تنصت النسوة خارج الخيمة لأصوات التي تنبعث من داخلها. وتثبت أصوات المقاومة شرف العروس، وقد تدوم وقتا طويلا.
ولكن في تلك الليلة لم تدم المقاومة الا قليلا. وسرعان ما خرجت النساء تحملن منديلا مضمخا بدماء الطهارة، الامر الذي يثبت عذرية العروس. غير ان جنود "عبد العزيز" رأوا في بقع الدم برهانا آخرا: ان قائدهم على الرغم من جراحه مقتدر كما عهدوه . (المملكة – روبرت لاسي).
* * *
تزوج "عبد العزيز" لأول مرة وهو في السادسة عشر أو السابعة عشرة من عمره، ويعلم كل مسلم ان الغاية من الزواج هي انجاب الاولاد. الا أنه لا يوجد هنالك رجل ينجب ثلاثة واربعين ولدا وعشرين بنتا (وهذا تقدير محافظ) في اقل من نصف قرن من الزمان بدافع الشعور بالواجب فقط، كما لم يدع "عبد العزيز" قط انّه لم يستمتع بعملية الانجاب أشد الاستمتاع. "انها متعة لا مثيل له على وجه الارض" – هذا ما قاله "عبد العزيز" ذات مرة للشيخ عبد الله السالم الصباح – (كتاب المملكة – روبرت لاسي).
بهذه المنطقة ، وبهذا الاسلوب يستهل "عبد العزيز" خطواته الاولى. هذا الذي يتفوه علنا بهذا الوصف، والذي لا يجد حرجا في انتهاك فتيات القرية بقوة الجيش الذي معه على ما يحدثنا به المؤرخون مما خففه مترجم كتاب (المملكة) في النص السابق، أيمكن ان يطلق عليه اسم (الامام) ؟‍! اللهم الا إذا كان اماما في الفسق والفجور والانحلال الاخلاقي (وكل امة بامامهم).
وحين كانت الدول الكبرى تبحث عن المنبوذين وجدت في هؤلاء ضالتها : وارسلت اليهم بساقطات المخابرات مثل اليزابيث تايلر كالفيري ومس بل ‍‍!!
الامير المراهق والفتيات
ولم يكتف الاعلام "السعودي" الاجوف بذلك بل خلع على "عبد العزيز" صفات الجمال (أي والله) وأن الفتيات كن يتساقطن على قدميه وهو (مغرور بجماله) لا يلتفت اليهن. ولكنهن لم ييأسن، فظلت محاولاتهن تبذل على قدم وساق، ولكن صحبه وقفوا لهن بالمرصاد. ونتركك ايها القارئ العزيز مع ص 206 – 207 من كتاب (شيم عبد العزيز):
وبقدر ما كان خلقه مغريا للفتيات الحسان اللواتي يحاولن ما استطعن فتنته وجلبه اليهن، ليصطدنه بسلاحهن الماضي، الذي يأسر القلوب، ويستوي الافئدة، كانت اخلاقه حافزات الفتيان المغامرين المتمردين، على أن يستثمروا تلك الصفات لانفسهم، وأن يبذلوا ما استطاعوا من الجهد الذي يمكنهم من حراسة الفتى من غزو الجنس اللطيف لفؤاده، وهيمنتهن على مهجته.
الفتى على مفترق الطرق:
كانت ناعسات الطرف يحاولن اغراء الفتى بشتى الوسائل، ومختلف الاسباب، وكان الفتيان واقفين لهن بالمرصاد، وكانت الفاتنات عرفن أنهن إذا لم يصِدْن الفتى الان، فانه من غير اليسير عليهن أن يظفرن به عندما يشغله رفاقه المهووسون بالمغامرات والثورات التي يؤمن بها، بل أردْن أن يظفرن به قبل أن يشغل هو نفسه بتنفيذ ما يدور في مخيلته من طموح يدغدغ آماله، وأمان تداعب أفكاره. ولذلك كن يترقبن غفلة الفتيان بفارغ الصبر من ناحية، ويحاولن اغراء الفتى بشتى وسائل الاغراء من ناحية ثانية، ليرمينه بسهامهن التي لا تخطئ الهدف.
كان الفتيان لهن بالمرصاد، وعلى جانب كبير من اليقظة والانتباه، لكل ما يبدينه من حركات وسكنات نحو فتاهم معقد آمالهم، ومحط أمانيهم، وكانوا يعلمون ان أي كسب تناله الفاتنات فانه سيكون على حساب امانيهم التي يحلمون بتحقيقها ، على يد فتاهم.
وهكذا ظل المتنافسان يصطرعان، وظل الفتى على مفترق الطرق، وهو إلى جانب الفتية أميل منه إلى جانب الساحرات، وان كان مهددا من الاسهم المسلطة عليه منهن في كل لحظة وحين.
انظروا إلى قول هذا المؤلف (في كل لحظة وحين) وكأن "عبد العزيز" كان يعيش في ماخور أو بيت دارة، لا في مجتمع البادية ومدينة الكويت ولا ندري عن اية (فاتنات – وناعسات الطرف) يتحدث هذا الكاتب. ولنستمر مع صاحب (شيم عبد العزيز):
(وفي غفلة من الفتيان نصبت احدى الفتيات الماهرات بالصيد شبكتها لتصطاد الفتى، وحينما دنا الفتى من الشبكة وأغراه الطعم، وأوشك ان يُلقي نفسه في قلب الفخ المنصوب، عند ذلك أخذ حذره وتراجع، وراح يفكر بالاستعانة بواحد من رفاقه ولكن رفيقه هذا لا يرضى هذا المسلك، لذلك الفتى الذي يبني عليه هو ورفاقه آمالا بعيدة المدى).
هذه رواية أحد كتابهم، وهناك كاتب آخر يدعي ان تلك البنت الساقطة نفسها وبعد ان اغرت "عبد العزيز" (جيمس دين الزمان) قالت له: كلا .. فأنت الذي ستقود الأمة ولا يصح لك هذا العمل ‍!!! وهكذا تتنبأ الساقطات بمصير "عبد العزيز".
فأي كلام يفي هؤلاء الدجالين حقهم ؟!
ثم يظهر ثالث يزعم ان الساقطين هم الذين كانوا يتوسمون في "عبد العزيز" البطل الالهي المنقذ والملهم، لا الساقطات . هنا يحكي روبرت لاسي (ص 14 – 15) القصة بهذا النحو، فيقر أن راويها هو احد ابناء "عبد العزيز" الصغار إذ قال ان والده سأل عبيده ورفاقه اين كانوا يذهبون ليلا، إذ ان سهراتهم كانت مثيرة جدا. لقد كان هؤلاء ينسلون ليلا تحت جنح الظلام عبر الازقة الخلفية الضيقة ولا يعودون حتّى مطلع الفجر، ولدى عودتهم كانوا يتحدثون عن الموسيقى والغناء والنساء. وسأل "عبد العزيز" هل بامكانه أن ينضم اليهم.
وبدون أي تردد أجابه احد عبيده "لا .. ابدا فأنت "عبد العزيز" ، انك تختلف عنا جميعا ويجب عليك ان لا تنسى ذلك ابدا. ينبغي ان تبقى هكذا إذ يجب علينا أن نتطلع دائما اليك، استعدادا لذلك اليوم الذي ستقودنا فيه من هنا" . وهكذا بقي "عبد العزيز" في البيت..
وحقيقة هذه الاقاصيص الملفقة يمكن استخراجها من بين سطور كتابات مرتزقة "آل سعود" انفسهم، حيث ان (الامام ابن الامام) "عبد العزيز بن عبد الرحمن" قد استدرج احدى المومسات، لكنها امتنعت عنه – حتّى المومسات! - وصرخت في وجهه بصوت عال:
- من أنت ؟ الست "عبد العزيز بن سعود" ؟ الست غلام الشيخ مبارك ؟ عد الي متى استطعت ان تحصل على شيء يمكنك ان تتباهى به.
(ملاحظة : خفف كتاب المملكة لروبرت لاسي هذه الواقعة، ويمكن الرجوع إلى النص الانجليزي ، ص 15 من كتاب المملكة.. حيث يقول لاسي:
لكن هنالك قصة أخرى رواها "عبد العزيز" نفسه في كبره لاحد مستشاريه وهو السيد جمال بك الحسيني، مفادها ان الشاب "عبد العزيز" تجرأ مرة وتسلل عبر الازقة الخلفية والتقى هناك باحدى المومسات. واقترح عليها "عبد العزيز" ان يختليا في مكان ما.
هنا سألته المومس بصوت عال ليسمعه الجميع "من انت؟ الست "عبد العزيز بن سعود" ؟ ألا تخجل ؟ كفاك مضيعة للوقت ولقوتك وروحك المعنوية. عد الي متى استطعت ان تحصل على شيء يمكنك ان تتباهى به وسنعرف كلنا مدى رجولتك عندما تتمكن من استعادة الرياض".
ولكن هذا التغيير والتخفيف لم يستطع ان يزيل رائحة "آل سعود" من حيث :
1 – اعترافه بمطاردة (الامام ) "عبد العزيز" للمومسات.
2 – رفض المومسات له، لنقص رجولته.
3 – ان المومس صرخت في وجهه بحيث يسمعها الجميع !! دلالة على استهتارها علنا بالامام!
فاما ان المومس تطالبه باستعادة الرياض فمسألة لا يصدقها احد، الا إذا كانت هذه المومس مستشارة سياسية "لابن سعود".
دروس في الانحراف "لعبد العزيز"
ولما كان شبيه الشيء منجذبا اليه، حدث اللقاء بين شيخ الكويت مبارك قاتل أخوية، والفتى (عبد العزيز) طريد شعب الجزيرة :
نزل "آل سعود" في الكويت ضيوفا على حاكمها الشيخ مبارك آل صباح، ذلك الرجل الداهية الذي حظي بقساوة كانت مبعث احترام كبير في الجزيرة العربية. وكان مبارك قد استولى على السلطة ذات ليلة من شهر مايو (ايار) عام 1896 م بعد أن قتل شقيقيه عندما كان الاثنان نائمين على سطح قصر آل صباح. ولم تكن حماية أو دعم مبارك "لآل سعود" من باب الخير والاحسان.
كان مبارك يؤمن بأن قوة الكويت تكمن في ابقاء وسط الجزيرة العربية منقسما على نفسه. ولقد ادى الاستيلاء على الرياض وهروب "آل سعود" منها إلى تعاظم قوة آل رشيد . وكان مبارك يريد الابقاء على آل رشيد في البوادي الشمالية المحيطة بعاصمتهم حائل، ومن أجل ذلك بادر إلى دعم الخطط التي كان "آل سعود" يعدونها لاستعادة الرياض. ولم يرد "عبد العزيز" ان ينتظر طويلا للشروع في تنفيذ خططه. ويروي انّه جمع ذات يوم عددا من اصدقائه الشبان واتجه راكبا ذلوله نحو الجنوب الغربي، وكان هدفه هو كسب تأييد البدو على طول الطريق واستعادة الرياض. ويقول الكابتن آرمسترونج، وهو من أوائل الذين كتبوا عن سيرة "عبد العزيز" والذي سمع هذه القصة في جدة عام 1933 م، ان الشيخ مبارك هو الذي شمل "عبد العزيز" برعايته ودله على طرق اكثر واقعية تكفل له تحقيق طموحاته – ان هذا الجزء من القصة، على الاقل، هو صحيح. إذ تحدث شهود عيان كانوا قد حضروا اجتماعات عقدت فيما بعد بين "عبد العزيز" ومبارك عن الاحترام العظيم الذي كان "عبد العزيز" يكنه للرجل الذي كان يكبره سنا. وقال مراقب آخر كان قد التقى بالشيخ مبارك عندما كان هذا الاخير قد شاخ ان عينيه كانتا تشبهان عيني السياسي الفرنسي العظيم ريشيليو، وحتى في السنوات الاخيرة من عمره كانت للشيخ مبارك، مثل ريشيليو، طموحات لم يستطع تحقيقها. لقد كان مبارك سياسياً بالفطرة، واعيا لكل حيل عالمه العربي، وكذلك – سرعان ما برهنت الاحداث ذلك لحيل العالم الاوسع من حوله حيث بدأت القوى العظمى تبدي اهتماما بالكويت وموقعها الاستراتيجي في رأس الخليج. ولم يكن باستطاعة "عبد العزيز" ان يلقى في كل الجزيرة العربية رجل دولة اكثر حنكة من الشيخ مبارك كي يتعلم على يديه مهنة السياسة. "المملكة – ص 13".
لقد تلقى دروسه الاولى قبل ان يحل في الكويت، فكان صاحب تجربة (عميقة) قبل ان يتصل (به) الشيخ مبارك، لذلك استطاع ان يعرف فضل الشيخ على غيره ممن (دخل) حياته سابقا، فلزمه لزوم العشق والوله.
ومن هنا نستطيع ان نعرف سبب تعلق ابناء "عبد العزيز" باسيادهم وراء البحار ، ألم يكن ابوهم عاشقا للشيخ مبارك لان عينيه تشبهان عيني ريشيليو، كما يزعم المؤلف المسكين ؟!
وكانت نتيجة خطة "عبد العزيز" الاندحار التام بسبب رفض شعب الجزيرة ان يتعاون معه، على الرغم من انّه كان مسندا بصاحبه مبارك واسيادهم الانجليز.
حوار تحت السطح ‍!
"في الاعوام التي سبقت عام 1910 م وجد "عبد العزيز" لنفسه زوجة جديدة وأحبها حبا جما. وكانت تلك الامرأة شقيقة بن مساعد الذي كان احد شبان عائلة بن جلوي، التي ساعدت "عبد العزيز" في الاستيلاء على الرياض. وكان اسمها جوهرة.
انجبت جوهرة ولدين اسماهما والدهما محمد وخالد (الذي اصبح ملكا فيما بعد). وكان هذان الطفلان متعلقين احدهما بالاخر لدرجة انهما كانا يبكيان كلما فصلا عن بعضهما. وكان "عبد العزيز" متعلقا بأمهما إلى الحد الذي يجعله هو الاخر يجهش بالبكاء إذا ما ألم بها مرض أو اصابها ألم. ونادرا ما كان "عبد العزيز" يدع العاطفة تتغلب عليه فيما يتعلق بالنساء – على الاقل أمام الرجال الآخرين . وكان يتحدث بكل حرية عن جمال اجسام الفتيات وكثيرا ما كان الحوار بين "عبد العزيز" وأقرب اصدقائه يدور عن الجنس – وكما هي الحال بالنسبة إلى حديث الرجال فقد كان ذلك الحديث لا يخلو من ضروب المبالغة. وذات مرة قال "عبد العزيز" متباهيا: "لا اجد منفعة في نساء تجاوزن سن الثلاثين، إذ عندما يبلغن ذلك السن اطلقهن من دون توان". غير أن ذلك لم يكن صحيحا، إذ انّه بقي متزوجا من بعض نساء جاوزن الثلاثين من أعمارهن وبقين معه إلى آخر ايام حياته. وكان "عبد العزيز" اكثررقة وعاطفة مما كان يحب أن يتظاهر به .
وتجرأ أولاده الكبار مرة، وهم يفكرون في سرعة غضبه واستعداده لينهال ضربا على الرجال بمن فيهم اولاده، على توجيه السؤال التالي لأم طلال، التي كانت زوجته المفضلة عندما تقدم به العمر: "كيف استطعت البقاء لفترة طويلة مع اسد كهذا؟". ضحكت أم طلال وأجابت: "انكم لا تعرفون أباكم كما يجب، انّه معنى رجل مختلف عن ذلك الرجل الذي ترونه".
وذات مرة فاجأ أحد أحفاد "عبد العزيز" جده – عبد العزيز – عندما كان هذا الاخير في جناحه الخاص بعد الساعة التاسعة ليلا. وكانت تلك الساعة هي الوقت الذي اصبح أمره نكتة لدى الحاشية والذي كان فيه "عبد العزيز" يتململ من الضجر وينظر إلى ساعته ثم ينهض من مجلسه ويتوجه إلى الحريم. ولدى نهوضه كان الرجال يتغامزون ويبتسمون سرا فيما بينهم، إذ كانوا بلا شك يتخيلون اسد نجد وهو يسرع بكل ما اوتي به من قوة إلى مخدع الزوجة التي وقع عليها اختياره ليقضي معها تلك الليلة. غير ان العجب تملك حفيده ذاك الذي اكتشف ان جده "عبد العزيز" كان لا يزال في تلك الساعة يجلس بكل هدوء في جناحه. وكانت هنالك احدى العبدات تحلق ذقنه وترش العطر عليه. وكان "عبد العزيز" قد استحم ومشط شعره وكان يهم بلبس ثوب ابيض نظيف وكأنه يبدأ نهارا جديدا.
قال "عبد العزيز" "ان زوجتي هي الاخرى تعد نفسها، الا تعتقد بأنه يجب علي أنا الآخر أن أعد نفسي لها؟". عندها انصرف "عبد العزيز" وسار على احد الجسور المغطاة التي تربط بين القصر الرئيسي والجناح المخصص للنساء والى عالمه الخاص الذي لم يكن باستطاعة أي رجل ان يتبعه إليه. وكان "عبد العزيز" غالبا ما يقول : "لقد وعدنا الله سبحانه وتعالى بأربعين حورية في الجنة غير أنني آمل نظرا للخدمات التي قدمتها للاسلام في أن يزيد الله عز وجل من حصتي تلك" (المملكة ص 59 ).
هل من سخرية بمقدسات الإسلام اكبر من هذه ؟‍! عن اية حوريات يتحدث هذا المجرم ؟! وعن اية خدمات قدمها للاسلام ؟ !
فليضحكوا كثيرا، وليسخروا ما طابت لهم السخرية .. فالذي راح راح . والغد آت لازاحة هذه العائلة عن صدر الجزيرة.
"وكان حب "عبد العزيز" لصحبة النساء قد اصبح من الحقائق الاسطورية، غير ان ذلك الحب تجاوز حدود الشهوة المجردة. وكان يحب ان يستريح في المكان المخصص لنسائه، يشرب القهوة ويلاعب اطفاله، وكان مع نسوته يحيا حياة مختلفة لا نعرف عنها سوى ان بعضا من نسائه كن مهمات بالنسبة له وبقين معه طوال حياته. وفي عام 1981 م كانت هنالك اربع من زوجات "عبد العزيز" على قيد الحياة. وكانت ام طلال يوميا وعند الساعة التاسعة ليلا تبدأ باعداد القهوة لتستعيد ذكرى ذلك الرجل الذي لم يعرفه ابناؤه كما كان يجب" (المملكة ص60).
فإذا كانت اربع من زوجاته على قيد الحياة في سنة 1981 م ، وكان قد سبقهن إلى القبر في سنة 1953 م عن عمر بلغ حوالي السابعة والسبعين سنة فكم كان عمرهن حين تزوجهن؟ وكم كان عمره؟
ثم إذا كن الباقيات إلى سنة 1981 م اربع زوجات فكم كان عددهن؟! اجيبوا الشعوب ايها المرتزقة.
ويتحول "عبد العزيز" – في كتابات المرتزقة – إلى سوبرمان والى طرزان والى ارسين لوبين والى شارلوك هولمز والى … روميو .. فهو بطل صنديد، وشاعر عنيد يستلهم وحيه من … جوهرة بنت مساعد .. فتنفرج أمامه الدنيا .. اقرأ ما جاء في كتاب المملكة ص 60 :
"وكان "عبد العزيز" ينظم القصائد الشعرية التي تعبر عن حبه لجوهرة، وفي ذات مرة في أواخرسنوات حياته ائتمن محمد أسد على سر فقال: "في كل مرة بدت فيها الدنيا مظلمة من حولي ولم يكن بمقدوري أن أرى مخرجا لأتخلص من المخاطر المحدقة بي ومن المشاكل التي تواجهني كنت أجلس وأنظم ابياتا من الشعر لجوهرة، ولدى انتهائي من ذلك كانت الدنيا تشرق فجأة في عيني وكنت اهتدي إلى ما كان علي ان اقوم به"..
الدروس الأخلاقية ‍!
بطبيعة الحال، لم تكن الكويت كنجد، فالأخيرة كانت معقلا للتزمت الوهابي، لا زالت اثاره المحافظة انذاك ، ترخي بسدولها على الوضع الاجتماعي والديني والثقافي، كما ان نجد – وبحكم موقعها الجغرافي – منطقة بعيدة عن التيارات والتأثرات الخارجية. . بينما كانت الكويت مفتوحة على العراق وايران والهند وغيرها .. لذا لم يكن لتقاس محافظة أهالي الكويت يومها مع أهالي نجد.
وقد أكد المؤرخون "السعوديون"، ان الاستفادة الحقيقية "لابن سعود" خلال العشر سنوات التي قضاها في الكويت "1309 – 1319 هـ " تكمن في تفهمه لبعض الألاعيب والحيل السياسية، والتي اكتسبها من خلال مجالسته هو وأبيه ، لحاكم الكويت مبارك الصباح، المشهور بارتباطه الصارخ مع الانجليز، وبتحلله وفساد اخلاقه.
ولم يتطرق المؤرخون لأي تأثير ديني عله خلال وجوده في الكويت، خصوصا وهو حينها كان يمر بمرحلة المراهقة.. ومن المؤكد انّه لم يكن يفكر في غير الملك واستلام الحكم، ولم يدر بخلده، مسألة الاسلام، والرسالة وحملها.
بل ان أجواء الكويت، وقربه من اميرها الفاسد، ساعداه على التحلل من الدين، ولم يشتهر عنه أنه كان متمسكا حتّى بأساسيات الدين.. وهناك شواهد كثيرة سطرتها كتب المعارضة عن هذه الحالة الشاذة التي كان يعيشها، الا أننا نكتفي بشاهد واحد نقله "كشك" عن "جون فيلبي" العميل البريطاني المعروف ورفيق "ابن سعود" لمدة ثلاثة عقود تقريبا. . و "كشك" الذي حاول في كتابه ان يطرح "ابن سعود" كصاحب رسالة في كل ما ذكر، يصف حاله في الكويت في ص 206 إلى ص 209 بالقول:
(كان يتمتع بفحولة لم تعرف لرجل من قبله ولا بعده، ولكنها لم تشغله عن الملك، بل لعلها كانت احدى الوسائل الفعالة لتثبيت هذا الملك، ولا استطاعت ان تفرض نفسها على سلوكه ومواقفه، ووعيه الشديد بمسؤوليته كطالب ملك، ثم صاحب رسالة، ومؤسس دولة. قيل أنه عندما راهق في الكويت، سمع ان بعض اصدقائه يستفيدون من الجو الخاص في الكويت، بتصريف الكبت الجنسي مع بعض الفتيات، فأراد مشاركتهم، ولكن صديقا واعيا بمسؤوليات الملك منعه بشدة، فاستغرب "عبد العزيز" ذلك وقال له: "ولماذا تفعل أنت ذلك إذا كنت تراه معيبا؟!".
فرد ذلك الصديق النادر : "هو لا يعيبني .. ولكن أنت "عبد العزيز آل سعود" .. أنت طالب ملك .. لا يجوز لك يا "عبد العزيز" ما يجوز لنا..")..
من خلال المقطع السابق، يتوضح لنا هم "عبد العزيز" الاول وهو طلب الملك، وأن اصدقاءه هم من المدمنين على ممارسة المحرم والعياذ بالله، وان التزامه بالدين ضعيف جدا ومختل، ثم أن ما يمنعه هو كونه طالب ملك، وليس حامل رسالة، عليه ان يلتزم بها. وهو الأمر الذي لم يحدث بالفعل..
ويدِّرس "السعوديون" تاريخهم لطلابنا على أن "عبد العزيز" تعلم السياسة من مبارك الصباح، الذي يصفونه بالدهاء السياسي حتّى يشمل "عبد العزيز" جزء منه، بينما لم يتحدثوا عن تأثير صلاته معه من الناحية الأخلاقية.. فالاستاذ، لابد وأن ينقل لتلميذه بعضا من فنونه وجنونه.
يقول مؤرخ الكويت عن مبارك:
(جاهر في آخر ايامه بترك الشعائر الدينية والتساهل بالصلاة والصيام، ومال إلى اللهو والقصف والتهتك والخلاعة، فاستقدم الراقصات من مصر وسوريا، وأقام لهن المسارح في قصوره الشاهقة وانغمس في هذا الامر انغماسا عظيما)..
وهنا ينفي جلال كشك تأثر "ابن سعود" السلبي بأجواء الكويت وقصور مبارك، ويرد على الزاعمين بذلك في قوله: (هذا هو المناخ الذي امضى "ابن سعود" فيه صدر شبابه، وسنوات تكوينه النفسي والخلقي، والتي يزعم بعض المؤرخين ان هذا الجو كان مدرسة له، ان صح ذلك.. فبمفهوم المخالفة)، بينما يرى المؤرخون الآخرون عكس ذلك تماما..
ومهما يكن من أمر، فان حالة "عبد العزيز" في الكويت اثبتت أنه ذو نزعة سلطوية، ويسعى لايجاد حكم له من منطلق قبلي، ولم يكن يفكر في يوم ما انّه اكثر من أي فرد طامع للسلطان، لا يمت إلى الدين بصلة من قريب أو بعيد . (الإسلام والوثنية "السعودية" – فهد القحطاني – ص 12 – 14).
بلا تعليق
بدأت حياة "عبد العزيز" في عالمه الجديد (الكويت) شبيهة بحياة اقرانه من الفتيان العرب.. فيشعر بأنه يعيش في وسط الكون، ولكن ذلك لم يصرفه عن هدفه، فتح الجزيرة العربية. ألم (يرسله الله لهذه الغاية) فانقذه من الموت في الصحراء !! "بنوا ميشان – ص 58 " .. (تأمل بالله عليك).
دون كيشوت
صادف ابن عبد الرحمن في السوق قبل ايام (قبل ايام من ماذا ؟!) رعاة قادمين في قافلة من نجد، فاستطلعهم احوال البلاد، فأسروا إليه بأن اهل الرياض متألمون من ظلم ابن الرشيد وبأنهم لا ينتظرون سوى عودة "السعوديين" ليقفوا إلى جانبهم.
سارع "عبد العزيز" إلى استعادة (سرقة) جمل (اعرج اعور قدر على سرقته) من والد أحد مضيفيهم وانطلق وحيدا (كما انطلق دون كيشون لأول مرة من غير تابعه سانشو) في الصحراء ليؤسس مملكته، ولكن الأمور لم تجر مع الاسف (بحسب ما يقول المؤلف) كما كان يتوقع. فاما ان مخبريه كانوا متفائلين اكثر من اللازم واما أنهم خدعوه مستغلين لاستقباله، وعرج جمله الهرم والاجرب بعد ثلاثة ايام ثم انكسرت رجله فاستلقى على الرمال ورفض ان يخطو اية خطوة.
بكى "عبد العزيز" (دون كيشوت الجزيرة) حنقا وغيظاً، وقطع مرحلة من طريق العودة سيرا على قدميه، إلى ان صادف قافلة اصطحبته، وقفل راجعا إلى الكويت على ظهر حمار محمل بالأمتعة!! "بنوا ميشان – ص 58 – 59".
"السعودي" المختار من الله !
"إنّ تلك السجايا في شخصية فتى "كعبد العزيز" خليقة بأن تجعل منه زعيما لجيله، وسيدا لقومه، سيادة يعترف بها مواطنوه بفضله من أجل فضله، بصرف النظر عن مجد أهله المكسوب. وانما من أجل مجده الموهوب.
"فعبد العزيز" من الرجال الذين اختارهم الله ليجعل منهم قادة لبني الإنسان.
وخلاصة القول: هو أن كل من عرف أخلاق "عبد العزيز" عن كثب، أو درس مثله وشيمه بتدبر وعمق، حكم له بدون تردد، بأن في كيانه رصيدا لا ينضب معينه من مؤهلات الزعامة، وصفات القادة.
الأمر الذي لو وقف "عبد العزيز" بمفرده في وسط ساحة فيها ملايين من البشر، ووقف زعماء عصره في نفس هذه الساحة وأجري له ولهم انتخاب شعبي لما وجد من يفوقه بكسب الاصوات، بل ولم يجد من يدنو منه بالأسهم التي سينالها بشرط ان يكون هذا الانتخاب حرا لا مجال فيه للتحيز العنصري ولا القبلي" (من شيم "الملك عبد العزيز" – فهد المبارك – ص 205).
"عبد العزيز " – اذن – رجل اختاره الله لينقذ امته وهم جميع بني الانسان، "وعبد العزيز" اعظم زعماء الزمان، ولو اجتمعت البشرية على انتخاب زعيم واحد للكرة الارضية لما انتخبوا سوى هذا الظالم المستهتر.
وليس من العجيب ان يكفر ابن الله المختار !! ووليه المنتجب كما يصفه اعلام المرتزقة، بهذه النفسية المريضة المستوحاة من الروائح الكريهة التي كان يعج بها بيتهم في الكويت قبل ان يصطفيه شيخ الكويت خليلا له، هذا ما يحدثنا به روبرت لاسي:
لكن عندما تزوج "عبد العزيز" لأول مرة لم يتوفر لديه آنذاك المال الكافي للحصول على زوجة واحدة فما بالك بحريم من المحظيات؟ لقد كان "آل سعود"، كما قيل لنا، معدمين جدا عندما انتقلوا من البادية إلى ميناء الكويت في اواخر القرن التاسع عشر ولم يكن هنالك مال للزواج. واضطر "عبد العزيز" إلى تأجيل زواجه إلى ان أشفق عليه وعلى العائلة أحد التجار ووفر له ما لزم من المال.
غدا عسر الاحوال هذا نمط حياة خلال فترة الاقامة الطويلة التي قضتها العائلة في الكويت. فمنذ وصولهم إلى الكويت عام 1894 أو 1895 م وحتى السنوات الاولى من القرن العشرين عاش "آل سعود" في بيت من الطين مكون من ثلاث غرف يقع في حي قديم من الازقة المطلة على البحر، حيث كانت روائح زيت السمك والبراز هي الروائح السائدة كما ذكر ذلك زائر قام بزيارة الكويت عام 1904 م . وكانت مياه المجاري في الكويت انذاك تصرف في بالوعات عمومية كبيرة، وعلى الرغم من أن الاثرياء كانت لهم مراحيض خاصة على ساحل البحر – عبارة عن أكواخ خشبية متداعية – فان الناس البسطاء كانوا يقضون حاجتهم بالتقرفص على الشاطئ تاركين امر تنظيفه بعدئذ لمياه المد والجزر . وكان البيت الذي يسكنه "آل سعود" غير صحي، وبعد انقضاء ستة اشهر على زواج "عبد العزيز" توفيت زوجته الأولى.
ولم يكن يطيب "لعبد العزيز" ابدا ان يستعيد ذكريات السنوات الست التي عاشها في الكويت بالمقارنة بالقصص التي كان يحلو له سردها والمتعلقة بالفترة الاقصر بكثير التي عاشها بين المرة. غير ان صلة "عبد العزيز" بالبادية لم تنقطع إذ أن الجزء الاعظم من الكويت، حتّى في الوقت الحاضر، هو عبارة عن ارض جرداء يكسوها الحصى. وحيث تنتهي المدينة تبدأ الصحراء على امتداد البصر. وكان بامكان المرء حتّى المدة الاخيرة ان يشاهد خيام البدو السوداء مبعثرة بين الشجيرات التي تقتات عليها الابل. وكانت تعيش هناك جماعات كثيرة من البدو، وفي مطلع القرن الحالي بدت مدينة الكويت وكأنها جزء من الصحراء.
وصلت الآنسة اليزابيث تايلور كالفيري إلى الكويت عام 1912 لتباشر عملها في الارسالية الامريكية العربية وكتبت لدى وصولها تقول ان البيوت المنخفضة الرملية اللون كانت بالكاد تكسر خط الافق، ولاحظت ان المنظر بكامله كاد يخلو من شجرة واحدة أو بقعة خضراء.
ان هذه البقعة الصغيرة من الرمال الواقعة في ابط الخليج، والتي لم تكن آنذاك تبشر بأي خير، هي اليوم اغنى بلد على وجه الارض من حيث الدخل للفرد الواحد من السكان. غير أن مساح الحكومة البريطانية في عام 1904 م لم يعلق اية اهمية خاصة على "القار الذي كان ينضح من باطن الارض من حفرة قرب تل البرقان"، في الوقت الذي كانت فيه باخرة تابعة لشركة ستاندارد اويل اوف نيوجيرزي تزور الكويت مرة واحدة في العام لتجلب الكاز "الكيروسين" الذي كان الناس يحتاجونه لاضاءة مصابيحهم وايقاد مدافئهم في فصل الشتاء) "المملكة – لاسي – ص 10 – 11).
بلا تعليق أيضاً
"فكم من مرة تنحى "عبد العزيز"، وانسحب إلى قفر موحش من الصحراء للتعبد والتأمل (!!) اليست العزلة هي التي أمدت أفضل ابناء الإسلام جيلا بعد جيل باسمى الوحي والالهام؟ كان يغوص في اغوار نفسه لينجو من عذابه، ويغمض عينيه عن الجحيم الدنيوي الذي يتلظى بنيرانه.. نيران تلتهم كل شيء بألسنة عمياء (!!) من اللهيب. لقد أكدوا له مرارا (من هم؟!) انّه خلق لتحقيق أمر عظيم . فأي أمر عظيم هذا ان يحيا حياة المنبوذين وسط أناس لهم، بالكاد ، سحنة البشر (!!) وجهه وسحنته احلى واجمل) .. فهل ضل سبيل الهدى حتّى يكون في هذا المصير ويقضى عليه بالشقاء الابدي؟ وهل كان من الذين اصم الله آذانهم عن سماع كلامه ليستحق ما هو فيه ؟‍!
ويسجد "عبد العزيز" (لمن ؟‍!) فتشعره الصلاة (لمن؟) براحة واطمئنان (!!) وتوقد في نفسه جذوة الحماسة (!!).
وخيِّل إليه في احدى الامسيات، وهو يؤدي صلاة المغرب والشمس تتوارى ملونة الرمال والحجارة بلون ارجواني (لأنه كان يبادر إلى الصلاة في أول وقتها؟) بأنه يرى في الأفق سعودا الأكبر (؟!) ومحمدا بن عبد الوهاب (!!) وفي الافق الأبعد ، قادة الفتح العربي (!!) وخلفاء النبي الأولين (!!).
ما أعظم ان يكون المرء واحدا من هؤلاء.
وكان "عبد العزيز" يشعر بالهام وقوة (من قبل من ؟!) "بنوا ميشان – ص 54 – 55).
من نتائج الالهام
"جمع عبد الرحمن في خيمته ابنه والحراس والغلمان الذين بقوا في صحبته وقال لهم وهو يستجمع آخر قواه : بات من واجبي ان احدثكم صريحا، اني سأموت هنا..
لا .. – قال "عبد العزيز" – لن نموت هنا.
وما الذي جعلك واثقا من ذلك ؟
لأنني سأصبح ملكا على الجزيرة العربية عندما أكبر".
"عبد العزيز آل سعود" – بنوا ميشان ص 56 ".
(انّه علم الغيب بلا شك، ولكن المشكلة ان القوة انذاك لم يكونوا يستعملون كلمة ملك وحتى يذكر كتاب "آل سعود" وازلامهم ان "عبد العزيز" قد اجبره الناس على قبول كلمة (ملك) التي كان "آل سعود" يشنعون على الشريف حسين استعمالها).
[ابن سعود] : روبين هود القرن العشرين !
حيكت عشرات القصص الاسطورية عن احتلال "عبد العزيز" للرياض، رغم ان "عبد العزيز" نفسه هو مصدرها جميعا، وهي في غالب الوقت متناقضة، ولكنها متفقة على شيء واحد، وهو تضخيم ذلك الحدث رغم دناءته وخسته، فقصة قتل ابن عجلان لمن لم يقرأها – وبأي صورة – هي قصة تعدي على النساء والبيوت ، والغدر، الخ ..
عن تناقضات اسطوريات الاحتلال "السعودي" للرياض، قال لاسي متسائلا ص 26 :
"هل امسك بن جلوي بعجلان مرة أخرى من رجله داخل الباب مباشرة وقتله مما ادى إلى استسلام الحامية؟ هل قتل بن جلوي عجلان بالسيف (كما يقول آرمسترونج) ام انّه قتله رميا بالرصاص (كما يقول الزركلي) بينما كان يعدو صاعدا درجات الجامع (كما يقول فان ديرميولين) أو داخل باب المسجد بعد أن لجأ عجلان إلى هناك ولكنه جر إلى الخارج مرة أخرى (كما يقول "أحمد بن عبد العزيز")؟
أو ربما كان "عبد العزيز" نفسه هو الذي تمكن بصورة ما وفي مكان ما من سحب خنجره وقتل الحاكم، كما كان الوزير البريطاني ريدر بولارد يعتقد بعد أن سمع القصة من "عبد العزيز" نفسه عام 1937 م ؟
ان "عبد العزيز" نفسه كان دائما يقول ان الفضل يعود إلى ابن عمه، لكن ذلك ليس مهما إذ أن النتيجة كانت واحدة . فقد استسلمت حامية ابن رشيد واصبحت الرياض تابعة "لعبد العزيز" . وعند ظهر ذاك اليوم تجمع بضعة آلاف من الناس وبايعوا البطل الشاب "عبد العزيز" ثم صلوا وراءه صفوفا في الجامع. واصبح "آل سعود" مرة أخرى سادة بينهم وبقوا كذلك منذ ذلك التاريخ".
والمؤلف نفسه يتنبه إلى المبالغات الكبيرة الموجودة في القصة ، لأن "عبد العزيز" أجبن من أن يواجه عدوه وجها لوجه، لذلك يعتبر بأنها قصة كاذبة مختلقة في بعض جوانبها ، فيورد قوله في ص 22 – 23 ما يلي :
"لقد اختلفت الحكايات التي رواها "عبد العزيز" فيما بعد لأناس مختلفين في أوقات مختلفة عن الملحمة الشهيرة، إذ أنه كان يحب ان يحيا هذه القصة البطولية ثانية. لقد كانت تعيده إلى عالم اصغر وأبسط وكان "عبد العزيز" يقص على سامعيه المغامرة بصوته الموسيقي . وكان ابهاماه ينحنيان إلى الوراء بدرجة كبيرة تثير الدهشة في الوقت الذي كان يقوم بتحريك يديه للتأكيد على ما كان يقوله.
ولم تكن الأميرة اليزابيث(من الاسرة المالكة البريطانية) تعرف العربية، لكنها حين التقت "بعبد العزيز" عام 1938 احتاجت إلى ترجمة لكلمات قليلة كي تفهم خلاصة حديثة وذلك بسبب غنى تعبيراته الدرامية وحركات يديه. لقد كانت تلك المغامرة الفاتحة المعتادة لأي محادثة مع الزوار الاجانب من دبلوماسيين وممثلي شركات النفط. وفي شهر مارس (آذار) 1950 قص "عبد العزيز" روايته هذه على اول سفير للولايات المتحدة لدى المملكة العربية "السعودية"، الذي بعث بتفاصيلها إلى واشنطن واصفا اياها بأنها ذات أهمية تاريخية.
ولقد سمع اولاد "عبد العزيز" الرواية مرات ومرات حتّى باتوا يحفظونها، وأخذ مؤرخو سيرة "عبد العزيز" الأوائل تفاصيل الملحمة من فم "عبد العزيز" نفسه. وكان من بين اصدقاء "عبد العزيز" الذين تعين عليهم الاستماع إليها مرارا مع بعض التغييرات على فنجان قهوة على مدى اكثر من ربع قرن من الزمن السير هاري سانت جون فيلبي الذي بات يشعر بالضجر عند سماعها لدرجة أنه لاحظ عندما عهد إليه في منتصف الخمسينات كتابة التاريخ الجازم "للمملكة العربية السعودية" بأن "تفاصيل تلك الرواية الدرامية قد رويت كثيرا ولا تحتاج إلى التكرار هنا". ويعرف كل تلميذ سعودي الرواية. ان "عبد العزيز" بالنسبة لهؤلاء الأطفال هو بمثابة روبين هود القرن العشرين – رجل جريء، مندفع ، كلل بمجد القلة التي خرجت لمحاربة الاكثرية، ولقد اصبحت غارته العظيمة على الرياض بالنسبة للجزيرة العربية بمثابة اجتياح سجن الباستيل في فرنسا.
غير أن الاسطورة محاطة بغشاوة على الراغم من أنها رويت مرارا وتكرارا على لسان "عبد العزيز" نفسه، وذلك بسبب اختلاف كل منها عن الاخرى بدرجة كبيرة تحول دون التوصل إلى الرواية الجازمة بالمعنى التاريخي الغربي – وأنت بكل تأكيد لن تجدها في الصفحات التالية. وتكمن الصعوبة إلى حد ما في أن "عبد العزيز" كان يتهيج حينما يعيد روايتها بلغة البادية الامر الذي كان يجعل متابعة القصة من قبل المستعربين الاجانب امرا صعباً. ولكن الفرق الأعمق هو بين المفهومين الغربي والعربي للحقيقة التاريخية. وتشكل الترجمة الغير دقيقة جزءا من القصة لأن معظم مستمعي "عبد العزيز" كانوا يفهمونه تماما وفهموا كذلك أنه كان يبتدع شيئا أثمن من مجرد سرد للوقائع . انّه كان يطوع التاريخ بنفس الطريقة التي قام بها كتاب العهد القديم بتأليف اساطيرهم. "حدثه عن قصة رحلتك إلى الرياض" قال فيلبي "لعبد العزيز" لدى تقديمه احد الشبان الامريكيين العاملين في مجال البترول إلى "عبد العزيز" في اواخر الاربعينات. وامتثل الملك العجوز للطلب.
وقال فيلبي "لعبد العزيز" بعد ذلك "لم يسبق لي أن سمعتك تروي القصة على هذا النحو من قبل؟" فأجابه "عبد العزيز" بعد ذلك " هذا صحيح. فلم يسبق لي ابدا ان رويتها على هذا النحو. واحببت اليوم أن أسردها بشيء من التغيير".
الطبيب اليهودي "مان " في الخدمة ‍‍!!
ان يكون الطبيب نصرانيا يبشر بنصرانية .. لا يهم ‍!
وأن يكون "يهوديا" لا يهم !
المهم أن يكون مرضي عنه "بريطانيا" !
"لقد كان "عبد العزيز" يطلب دائما الاطباء من البريطانيين. وكان يعاني من وسواس المرض الذي يعاني منه عادة حكام الشرق ويبدي احتراما لرجال الطب تجاوز قدراتهم الطبية المحضة فالذي يوثق به لعلاج طبي يوثق بنصحه في المجالات الأخرى. وحتى يومنا هذا فان الدكتور رشاد فرعون، السوري الاصل الذي وصل الرياض عام 1936 للعمل كطبيب خاص "لعبد العزيز"، واصبح فيما بعد الطبيب الخاص للملك "فيصل" والملك "خالد"، لا يزال اكبر مستشار سياسي في البلاط "السعودي".
وعندما تفشى الوباء المأساوي في الرياض عام 1919 م كان "عبد العزيز" قد دعا اطباء الارسالية الامريكية في البحرين إلى نجد، ولكن السير بيرسي كوكس شك في أن هؤلاء الأمريكيين اثاروا مشاعر معادية لبريطانيا. وعندما طلب "عبد العزيز" عام 1921 م طبيبا آخر، اقترح كوكس الدكتور الكس مان، وهو طبيب يهودي كان يعمل ضمن موظفيه. وثبت ان ديانة مان لم تكن عقبة بالنسبة "لعبد العزيز" الذي منحه كل الثقة التي كان يضعها عادة في رجال الطب، وعينه عام 1922 م ممثلا له في لندن. وخصص له راتبا مقداره 1000 جنيه استرليني في السنة وفي لندن اتصل مان بمجموعة من المضاربين (ايسترن آند جنرال سنديكت) كانت تتخصص في شراء الامتيازات البترولية وبيعها لشركات اكبر" . (المملكة ص 125).
التلميذ و "الامام " ابن سعود يعلن :
كوكس ابوه وأمه وصانع حكمه ‍!
"ابن سعود" عند بائعي الضمير هو الحاكم العربي المستقل والاول، الذي استفاد من بريطانيا دون أن يتنازل عن استقلاله وكرامته.
فالى هؤلاء المأجورين الذين سطروا كتب التاريخ بالزفت الأسود!
والى أزلام الصحافة "السعودية" المنافقة، وأدوات "آل سعود" في الخارج من رؤساء تحرير لصحف ومجلات لندن وباريس!
نقدم لهم قصة تراجيدية يرويها المعتمد السياسي في الكويت وقبلها في البحرين الميجور "هـ. ر . ديكسون" في كتابه : "الكويت وجاراتها"، كما نقلها عنه باحثون عديدون منهم استاذ التاريخ الحديث المساعد في جامعة عين شمس الدكتور جمال زكريا قاسم في كتابة "الخليج العربي – دراسة لتاريخ الامارات العربية".
يروي ديكسون القصة، انّه بعد تعثر مفاوضات العقير عام 1922 م والتي اشرف عليها السير بيرسي كوكس قائد الحملة البريطانية على العراق والمعتمد السياسي الاول لدى بريطانيا في الخليج . . وكانت المفاوضات تهدف إلى تحديد الحدود النجدية – الكويتية – العراقية.. يقول ديكسون ان بعد التعثر المذكور حدث الآتي:
"وفي اليوم السادس للمؤتمر تدخل بيرسي في الامر، وأبلغ الطرفين انّه إذا استمرت المفاوضات على هذا الشكل فانهما لن يتوصلا إلى أي اتفاق قبل سنة من الزمان. ففي اجتماع خاص ضم السير بيرسي "وابن سعود" وأنا فقط، فقد السير بيرسي صبره واتهم "ابن سعود" بأنه تصرف تصرفا صبيانياً في اقتراح فكرة الحدود العشائرية. ولم يكن السيربيرسي يجيد اللغة العربية فقمت أنا بالترجمة. ولقد ادهشني ان أرى سيد نجد يوبخ كتلميذ وقح من قبل المندوب السامي لحكومة صاحب الجلالة، الذي ابلغ "ابن سعود" بلهجة قاطعة انّه سيخطط الحدود بنفسه بصرف النظر عن كل اعتبار. هكذا انتهى هذا الفصل من المسرحية، فانهار "ابن سعود" وأخذ يتودد ويتوسل معلنا ا ن السير بيرسي هو أبوه وأمه، وانه هو الذي صنعه ودفعه من لا شيء إلى المكانة التي يحتلها، وأنه على استعداد لأن يتخلى عن نصف مملكته، بل كلها إذا امر السير بذلك". واضاف ديكسون قائلا: "وحسبما اذكر لم يلعب "ابن سعود" دورا يذكر في المحادثات تاركا الامر للسير بيرسي ليقرر مشكلة الحدود. وفي اجتماع عام للمؤتمر اخذ السير بيرسي قلما أحمرا ورسم بعناية فائقة على خارطة للجزيرة العربية خطا للحدود من الخليج إلى جبل عنيزات في الاردن، بالقرب من حدود شرق الاردن، وبذلك يكون قد اعطى العراق مساحة كبيرة من الاراضي التي تدعي نجد ملكيتها. وارضاءا "لابن سعود" حرم الكويت بدون شفقة من ثلثي اراضيها تقريبا وأعطاها لنجد".
ثم يمضي ديكسون فيقول: "وحوالي الساعة التاسعة من ذلك المساء حدثت مقابلة مدهشة، فقد طلب "ابن سعود" مواجهة السير بيرسي على حدة، وصحبني السير بيرسي معه، فوجدنا "ابن سعود" واقفا وحده وسط خيمة الاستقبال بادئ الاضطراب. وبادر "ابن سعود" السير بيرسي قائلا بصوت كئيب:
يا صديقي لقد حرمتني من نصف مملكتي. الافضل ان تأخذها كلها ودعني اذهب للمنفى. وظل ذلك الرجل القوي العظيم واقفا رائعا في حزنه وانفجر باكيا. وتأثر السير بيرسي كثيرا، وأمسك بيد "ابن سعود" وأخذ يبكي هو الآخر والدموع تنحدر على وجنتيه. ولم يكن حاضرا تلك اللحظة سوى نحن الثلاثة. وأنا اقص هنا ما شاهدته بكل امانة. ولم تدم تلك العاصفة العاطفية طويلا، فقال السير بيرسي، وهو لا يزال ممسكا بيد "ابن سعود": "يا صديقي انني اعرف حقيقة شعورك، ولهذا السبب اعطيتك ثلثي الكويت، ولست اعرف كيف سيتلقى ابن صباح هذه الصدمة". ثم يعلق ديكسون على ما سمي بمؤتمر العقير على النحو التالي: "فقد سيطر بيرسي على كل شيء وعلى كل شخص وكسب الجولة".
الخيانة أبا عن جد
"عين ابن الرشيد (سالم) حاكما على المدينة، وكان ابن الرشيد قد عفا عن "عبد الرحمن آل سعود" والد "عبد العزيز" ، وابقاه في موضعه في بيت "آل سعود".
وجه "عبد الرحمن آل سعود" دعوة إلى (سالم) حاكم المدينة في صبيحة عيد الفطر من عام 1890 لتناول الغداء في بيته، وفي الوقت نفسه اوعز إلى عدد من انصاره المخلصين ان يختبئوا وهم مزودون بالسلاح، ثم ينقضوا على عامل ابن الرشيد حينما يأتي إلى بيت عبد الرحمن.
وصل سالم يحوطه بعض اصحابه حوالي الظهر، فاستقبله "عبد الرحمن آل سعود" استقبالا حافلا، وتبادل الطرفان عبارات المجاملة والاطمئنان، وعلى حين غرة، اعطى عبد الرحمن لازلامه الاشارة المتفق عليها، فاقتحموا الغرفة وهم يشهرون سيوفهم، واطبقوا على سالم وصحبه، (وهم في ضيافة "عبد الرحمن آل سعود"!!) وكانت مجزرة رهيبة، (شهد "عبد العزيز" فصولها، وقد تلطخ بالدماء، وظلت صورة المعركة محفورة في ذاكرته).
وفي ذلك اليوم تعلمت – كما قال "عبد العزيز" فيما بعد – ان على المرء ان يبادر إلى توجيه الضربة الاولى عندما يشعر بأنه مهدد بالخطر" (بنوا ميشان – ص 48 – 49).
• ولا ندري أي خطر يأتي من ضيوف عزل في ضيافة بمناسبة العيد!! ثم ما ندري اين قيم العرب التي يتشدق بها "آل سعود"، والمعروف ان الغدر ، من اقبح الصفات سواء في الجاهلية ام في الاسلام، فكيف إذا كان الغدر بالضيوف الآمنين؟!!
• انتبه إلى ان هذه الحادثة قد ذكرها احد ازلام النظام في الكتاب الآنف الذكر، الذي تمسح به بحذاء (الملك) فيصل.
دونكي [عبد العزيز]
و"عبد العزيز" هذا مجاب الدعوة حتما، أليس هو الذي اختاره الله ليقود الإنسانية يبكي على اقدام كوكس وفيلبي وروزفلت، ويسيره الشيخ مبارك وكل شياطين المخابرات الانجليزية؟!
اليكم يا عشاق المغامرات، مغامرة (دونكي "عبد العزيز") التي تحبس الانفاس، ويقف لهولها شعر الساقين، رواية يرويها الصادق ابن الصادقين في كتابه (من شيم "الملك عبد العزيز") (ص 236 ـ 238).
"كان "عبد العزيز" عندما عسكر في (صفوان) قد ترك الثقيل من مؤونته في مكان يسمى (اللصافة) ولم يكن معه في غزوته هذه الا الخيل، والجيش ـ أي الابل النجائب ـ وكان الامر الطبيعي بعد ان حقق هدفه ان يعود إلى (اللصافة) التي فيها المؤونة بكاملها، وهكذا عاد مسرعا، ولكنه عندما بات في موقع قريب من (اللصافة) لم يشعر في الصباح الا وقد رأى النار مشتعلة في ذلك العشب اليابس ـ واصبح لهيبها يطوق قوم "عبد العزيز" من جميع الجهات، وخاصة الجهة المؤدية إلى (اللصافة) أما الجهة التي جاء منها القوم، فان السبيل اليها متيسر ومفتوح، ولكن عودة القوم إلى سبيلهم الذي جاؤوا منه سوف تعرضهم لان يموتوا ظمأ على اعتبار أن الابار التي فيها الماء بعيدة بعدا يحول دون وصولهم اليها دون الهلاك ظمأ ، فكر "عبد العزيز" ودبر، ووجد ان خير وسيلة يتخذها ان أمر الفرسان ان يركبوا خيولهم لعل الخيل تحرث بحوافرها الأرض، بصورة تكون هذه الأرض المحروثة حاجزا يمنع سريان النار، كان الاجراء سليما، ولكن الذي حصل ان لهيب النار كان اقوى من ان تقهره حوافر الخيل، ويؤكد الشيخ الصحابي ان لهيب النار بدأ يدنو من القوم، وأصبح للرواحل حنين "وضجيج" من هول المنظر المخيف الرهيب، وفي حالة كهذه حتّى الشجعان الافذاذ البواسل يفقدون اتزانهم، لانه لم يكن امامهم عدو ينتضون سيوفهم لينازلوه ويقاتلوه دفاعا عن النفس، وانما امامهم نار مشتعلة تلتهم الاخضر مع اليابس، مع العلم بأنه لم يكن في الصحراء ـ على حد ما نقله الراوي ـ الا العشب اليابس .
ويمضي الصحابي قائلا : وإذا كان جميع اولئك القوم اصيبوا بذهول افقدهم صبرهم وشجاعتهم، بما فيهم العدد الوافر من الفرسان المجربين، فان "عبد العزيز" لم يفقد ايمانه بالله الذي كان دائما وأبدا هو مصدر ثباته وشجاعته وانتصاراته لا على انداده من اعدائه الشجعان الابطال، بل مصدر ايمانه حتّى على النار التي لم ينجه من هولها والتهامها له ولقومه الا ايمانه بالله القائل : (ادعوني استجب لكم) ـ صدق الله العظيم ـ
في تلك اللحظة التي بلغت فيها الروح الحلقوم وضاقت بالقوم الأرض بما رحبت، وبدأ لهيب النار يدنو من الرجال زاحفا رويدا رويدا، في تلك اللحظة التي تقلصت بها الآمال، ونضبت بها الافكار، رفع "عبد العزيز" يديه إلى السماء ودعا الله ان ينزل عليهم المطر، فنزل مدرارا حتّى اطفأ الله النار" بفضل دعاء "عبد العزيز"، ابن الله المختار والعياذ بالله !
ولذلك يجب ان يفهم الناس جميعا ان سكوت "آل سعود" عن الصهاينة هو امهال لا اهمال، وأنه حين تصل الأمور إلى خواتيمها، فان "ابن عبد العزيز"، ذاك "فهد"، سيرفع كفيه إلى السماء ويصقع بني اسرائيل بدعوة من دعواته المستجابة، وحينذاك تتبخر بنو اسرائيل وتطفئ جذوتهم، كما اطفأ الله النار للوالد "عبد العزيز" … أفهمتم الآن ؟!؟
ومن بطولاتهم الآتي
ارسل "عبد العزيز" إلى مبارك حاكم الكويت في ربيع عام 1904 م رسالة عن الاحداث التي وقعت خلال تلك الفترة، وحفظت الرسالة بترجمتها الانجليزية إلى يومنا هذا في ملفات وزارة الهند في لندن، تقول الرسالة : "حفظكم الله … كنا قد بعثنا فيما مضى إلى سموكم برسالة شفوية مع خادمكم مادي اخبرناكم فيها بأن في نيتنا القيام بحملة . وهكذا فاننا قمنا بالتحرك ضد ماجد الذي وجدناه في خيامه في منطقة حملان التابعة لعنيزة.. وبعون من الله وبفضل مساعدتكم وصلنا عند الفجر إلى العيثية. وفي الساعة الرابعة ليلا تحركنا إلى عنيزة .. ارسلنا عبد الله بن جلوي ومعه 100 رجل من اهالي الرياض وتحركنا ضد ماجد وعندما شاهدنا فرسانه تخلى الله (سبحانه وتعالى) عنهم وأعاننا عليهم . فقضينا عليهم. وذبحنا منهم 370 رجل. وتمكن ماجد بن حمود آل رشيد من الهرب ولكن كان من سوء حظ اخيه عبيد ان وقع في الاسر ووجد نفسه وجها لوجه امام سيف "عبد العزيز". وليس من المؤكد ما إذا كان عبيد قد ارتكب جرائم قتل في الماضي مما استوجب الثأر منه أو ان "عبد العزيز" كان مندفعا بنشوة الاستيلاء على عنيزة. وتذكر "عبد العزيز" فيما بعد تلك الحادثة قائلا: "ضربته بسيفي على رجله فجعلته مقعدا، وبعدئذ عالجته بضربة على رقبته فسقط رأسه جانبا وتدفق الدم من عنقه كالنافورة، ووجهت الضربة الثالثة إلى قلبه ورأيت قلبه ينشطر شطرين، وكان لا يزال ينبض على هذا النحو.. لقد كانت تلك لحظة سعيدة وقمت بتقبيل سيفي"… " (المملكة ص 44 – 45).
هذه هي بطولات "آل سعود" … كما وردت في ابواق دعايتهم . وهذه هي انسانيتهم التي يفاخرون بها.
انظروا كيف عاملوا اسيرا من اسارى غدرهم وخيانتهم: (ضربته بسيفي على رجله فجعلته مقعدا. وبعدئذ عالجته بضربة على رقبته فسقط رأسه جانبا وتدفق الدم من عنقه كالنافورة. ووجهت الضربة الثالثة إلى قلبه ورأيت قلبه ينشطر شطرين. وكان لا يزال ينبض على هذا النحو.. لقد كانت تلك لحظة سعيدة، وقمت بتقبيل سيفي..).
أهذه تعاليم الاسلام؟ اهذه قيم العرب ؟ أهذه انسانية؟!
ان الوحوش .. حتّى الوحوش.. اكثر (انسانية) من هؤلاء الجبناء القتلة.. الحاقدين المارقين.
الغدر "السعودي"
ابن هندي وبتّال السهليّ جاءا إلى "عبد العزيز" في مخيمه وهو محوط بحرسه وحشمه، آتياه مسالمين لا محاربين، فماذا كانت النتيجة ؟ نحيلكم إلى بوق من ابواق "آل سعود" انفسهم، إلى ص 172 وما بعدها من كتاب (شيم "الملك عبد العزيز"):
جاء ابن هندي إلى "عبد العزيز" وبجانبه المجرم المغرور (بتّال السهلي) جاء الاثنان ومعهما لفيف من فرسان قبيلة ابن هندي، وكان "عبد العزيز" جالساً في خيمته بجواره عدد من زعماء قبائل نجد وفرسانها، نظر "عبد العزيز" إلى ابن هندي، وإذا بجانبه بتال السهلي، فقفز "عبد العزيز" من مكانه، وتناول السيف الذي كان موضوعاً بجانبه ، معلقاً في عمود الخيمة، وانتضى السيف الصارم ووثب على مرتكب الجريمة، وبسرعة تشبه سرعة البرق الخاطف ضرب عنقه، وإذا برأسه يتدحرج بين قدمي مجيره ابن هندي.
ثم انحرف إلى ابن هندي، وشهر السيف بوجهه، وصرخ عليه صرخة لها دويٌّ كزئير الاسد المتحفز للوثوب على فريسته. وقال والسيف يقطر دماً : (هو معك يا ابن هندي)؟!
فما كان من ابن هندي الشجاع الرابط الجأش الا ان قال: (اهِبَّ !! الرجل وقتلته، وشْ تريد مِنّي بعد) أي اكفني اذاك ماذا تريد مني ما دمت قتلت الرجل)!!
يقول الرواة الذين شاهدوا ذلك المنظر الرهيب : ان "عبد العزيز" عندما رأى السهلي، ثم انتضى سيفه، انقلب في اعين ناظريه من ذلك الإنسان المتواضع الوديع إلى ا سد هصور، إلى درجة ان احد الفرسان الحاضرين في تلك الخيمة عندما لامه اللائمون قال للائميه: انكم تلومونني لماذا لم أمنع "عبد العزيز" من قتل الرجل، فلو نظرتم بأعينكم "عبد العزيز" بالعينين اللتين نظرت إليه بهما لما جاز لواحد منكم ان يلومني، فوالله انني حينما نظرته عندما انتضى سيفه تمنيت ان يكون لي منفذ اهرب منه لا نجو بنفسي، ووددت ان اخرج من خلف رُواق الخيمة …") .. الخ.
امّا قوله (كالليث الهصور) فليس من عادة الليث الغدر، وانما هي عادة الذئب وابنه فهد الذي بحجّاج بيت الله الحرام.
وانظر جيّداً إلى ما قاله المؤلف المرتزق (انكم تلومونني لماذا لم امنع "عبد العزيز" من قتل الرجل؟).. على ماذا يدل هذا القول ؟ لماذا يلومونه على انّه لم يمنع "عبد العزيز" من قتل الرجل؟
القضية واضحة ان القتل تم غدراً وبطريقة جبانة وحشية، وحتى لو كان ذلك الرجل يستحق القتل، فقد جاء إلى "عبد العزيز" مسالماً، وكان بامكانه ان يحاكمه وان ينفّذ فيه قصاص القضاء "السعودي" ذاته.. لكن هذه الزمرة لا تعرف الا لغة الوحوش، اساليب الذئاب وخباثة الجبناء.
خونة وجبناء … رغم معونات الانجليز
"كان "عبد العزيز" يتفاوض مع العجمان، كما قيل، عندما اقنعه اخوه، الاصغر بشن هجوم مفاجيء. وكان من المقرر ان يتم التوصل إلى اتفاقية سلمية في اليوم التالي، إلا أن سعد كان يطلب الدم. ولقي سعد العقاب على الغدر الذي حث عليه. إذ ان العجمان الذين بوغتوا بالهجوم "السعودي" المفاجيء قاموا بحشد قواتهم بسرعة ضد "السعوديين" وأبلوا بلاء حسناً وذبحوهم بلا رحمة. ولقد كانت كنزان اكبر هزيمة على الاطلاق تحل "بعبد العزيز".
ولن يعلم احد عذر سعد لهذه الكارثة لانه قتل باحدى الرصاصات المتطايرة في الظلام، بينما جرح "عبد العزيز" الذي كان بجانبه. وتعين على "السعوديين" الفرار إلى الهفوف طلبا للأمان ومعهم عدد من الجنود يكفي بالكاد للدفاع عن البلدة، تاركين الاحساء تحت سيطرة العجمان، كما جاء في تقرير للمخابرات البريطانية. وسيطر العجمان على جميع الطرق، فأصبح "عبد العزيز" في الواقع اسيرا في الهفوف وكان محظوظا عندما تمكن من الهرب بمساعدة قوات نجدة بقيادة شقيق محمد وسالم، ابن الشيخ مبارك. ان السلطة "السعودية" لم تنحط إلى هذا المستوى منذ عام 1902 م" . "المملكة ص 87).
الظلم أساس الملك ! ووراء كل مذبحة مظلمة
يقول "وليمز وارمسترونج" ، في الصفحة 88 :
"فرأى "ابن سعود" انّه لا بد من عمل سريع جدا وأنه لا بد من مغالبة الجرح الذي احدثه في جسده رصاص الاعداء العجمان ليظهر للناس رجولته على الاقل.. وسأسرد عليك نبأ غريبا وغاية في الدهشة وربما يضحكك لانه شاذ لا يتصوره العقل ولكن يدل على ان العبقرية تسبح في فلك غريب جدا لا كتلك الافلاك التي يسبح فيها سائر الناس! . وخلاصة هذا النبأ : ان "ابن سعود" وسط تلك الشدة طلب إلى شيخ من قرية مجاورة ان يحضر له فتاة عذراء في الحال تكون ملائمة له ليتزوج بها! وجيء بالفتات فعلا واحتشدت الجماهير المقاتلة حول الخيمة التي اقيمت في ميدان القتال! .. ترقص طربا لنكاح "ابن السعود" لفتاتهم. وبهذه الطريقة "السعودية" المضحكة انقذ الموقف !.. إذ احيا السرور والمرح في نفوس رجاله اليائسين وأتى لهم بمنظر شاذ انساهم متاعب الهزيمة، التي كان ابطالها العجمان، واخرج "عبد العزيز" جنده من دائرة الرعب والفزع إلى دائرة الرقص والمرح المصطنع .. وعند ذلك فكر ثانية في قتال العجمان "وتأديب" سالم الصباح"!..
كان هذا ما قاله الكاتب الانكليزي ذيل "آل سعود" ـ في الصفحة 88 من كتابه المذكور.. إلى ان قال في الصفحة 89 :
"وأخيرا انتصر "ابن سعود" بعون الانكليز بعد قتال طويل واحرق قرى العجمان وقتل رجالها والنساء والاطفال بلا شفقة ولا هوادة!… وفر زعيمهم ومعه بعض رجاله إلى الكويت فطلب "ابن السعود" تسليمهم. لكن سالم الصباح رفض تسليمهم، وكان ذلك الرفض بداية خروج سالم الصباح عن الدائرة الانكليزية، وبذلك اوعز الانكليز "لابن السعود" بمحاصرة الكويت فحاصرها وقتل الكثير من اهل الكويت بما عرف في مذبحة الجهراء، حتّى اذعن سالم الصباح وعقد اتفاقية الحماية مع الانكليز، فانسحب جيش "آل سعود"!..
هذا هو بعض ما قاله اصدقاء "آل سعود" بذكرهم لنبذة عن عمالة "آل سعود" لليهود وللمخابرات الانكليزية التي كونها اليهود اصلا وسيطروا عليها، فجعلوا من "آل سعود" "السماد الطبيعي" لهذه البذور اليهودية في فلسطين وما زال "آل سعود" وأمثالهم سماد اليهود الطبيعي.. الذي به نبت اليهود، وبدونه لن تعيش "اسرائيل" في فلسطين.. انها الحقيقة التي لن تمحوها مزاعم انتسابهم للعرب وطمعهم في الصلاة في القدس وأقاويلهم في مباول الاعلام وتجارة الكلام، عن عونهم التافه لبعض الفلسطينيين، هذا العون الذي ما هو الا صدقة يراد بها الأذى" . (تاريخ "آل سعود" ص 562 – 563 ).
شجاعة من نوع آخر
وخلاصة هذه الشجاعة كما رواها شاهد عيان هي ان "عبد العزيز" جرح في تلك المعركة وسقط عن جواده، وذلك في الوقت الذي كان فرسان ابن رشيد هاجمين عليه هجوما عاما، فلم يسع فرسان "آل سعود" الا ان يكروا بقدر ما لديهم من السرعة لينقذوا حياة قائدهم "عبد العزيز"، الذي باتت فرسان العدو منه قاب قوسين أو ادنى، فكروا جميعا بقصد انقاذ قائدهم ويمضي الامير الفارس قائلا: اننا عندما دنونا من "عبد العزيز"، واردنا حمله صاح بنا قائلا: دعوني في مكاني والله لا ارضى ان تحملوني قبل ان تهزموا خيل العدو الهاجمة علينا. ويسترسل الراوي فيقول: لم يسعنا الا ان غامرنا وكررنا كرة رجل واحد، فارجعنا فرسان آل رشيد على اعقابهم، مولين الادبار، ثم عدنا إلى "عبد العزيز " بعد هذا النصر، فركب جواده منتصرا.
ولكي نعرف مدى هذه الشجاعة التي ابداها "عبد العزيز" هو انّه إذا اراد الشعبيون ان يطروا فارسا ما ويعدونه مضرب المثل بالشجاعة قالوا عنه: "فلان اشجع ممن ينطح الخيل كرَّح" … "من شيم "الملك عبد العزيز" ص 187).
كل المؤرخين يؤكدون ان الهزيمة كانت نصيب "عبد العزيز" في اية مواجهة حربية، ولم يكن يستطيع ان يكسب اية موقعة الا بالغدر والطعن في الظهر، وهي اجبن الطرق واخسها لا يلجأ اليها الا الانذال. فاما المروي في النص السابق فهو من روائح بترول الجزيرة.
ذلك البترول الذي حول "عبد العزيز" إلى وكيل للاله سبحانه وتعالى، "عبد العزيز" هذا تطعنه امرأة في عينه لتدافع عن شرفها الذي اراد انتهاكه، يتحول إلى بطل، وتتحول الطعنة إلى رصاصة في رواية (شيم "الملك عبد العزيز" ص 201 ) يقول صاحب "الشيم !!":
"بقدر ما أدخلت الرصاصة التي اصابت "عبد العزيز" سرورا في نفوس اعدائه، فقد احدثت حزنا مؤلماً في نفوس اعوانه ورجاله، بل كادت تحدث وهنا يشبه اليأس في نفوسهم، لو لم يقلب "عبد العزيز" سرور اعدائه إلى احزان ومآتم، ويجعل حزن اعوانه وبؤسهم ينقلب إلى أفراح وأهازيج، (وعرضات حربية)، وسرور وغبطة، وايمان بالنصر، وآمال سعيدة، وبعيدة المدى".
ثم تتحول إلى رصاصتين في رواية خير الدين الزركلي الذي يضيف ان الدكتور رشاد فرعون قد اشاد بصبر "عبد العزيز" على الألم، وأنه رفض استعمال البنج لأنه اقوى من الألم.
"قال الدكتور رشاد فرعون: اردت ان أُخرج رصاصتين استقرتا في بطن جلالته اثناء احدى المعارك، فأتيت بالمخدر (البنج) لاحقنه به.. قال لي : ما هذا:
قلت ـ البنج.
قال ـ لماذا؟
قلت ـ للتسكين حتّى لا تتألم.
فضحك .. وقال : دعك من هذا ، وبعد البنج ماذا تنوي أن تفعل؟..
قلت : بعد ذلك اشق بالمبضع جلد البطن في موضع الرصاص وأخرج الرصاص ثم اخيط الجلد..
فطلب مني المبضع. وتناوله بيده، وشق موضع الرصاص، واخرج الرصاصتين.
ثم قال لي : الان تستطيع خياطة الجرح، ولا تحتاج معي إلى البنج..
قال رشاد : لقد كان اقوى من الألم".
فيا أطباء العالم، ومديري الاقسام الجراحية في المستشفيات، هل مرت بكم مثل هذه (الحادثة / النموتة).
أفيدونا دام عزكم..
ولو اقتصر المؤلف على تقرير أن "عبد العزيز" يتحمل (الألم والجروح) لأمكاننا تصديق ذلك لأنه تعلم الصبر على (الخوازيق) من صغره. أما أن يشق جلد بطنه ويستخرج رصاصتين، وكأن الرصاصتين معلقتان في الجلد، فهذه مسألة لا تصدقها حتّى العقول الخرفة.
خاصة وان المؤلف نفسه يعود فيقول في ص 215 انها رصاصة واحدة وان الذي اخرجها هو العميل البريطاني المعروف الدكتور الدملوجي من العراق قال:
"يقول الشيخ الخيال: ان الدكتور الدملوجي حدثه عن رصاصة دخلت في جسم "عبد العزيز" في احدى المعارك القديمة، وان الدملوجي بصفته طبيبا – حاول ان يستعمل مهارته الطبية لاخراج الرصاصة ، الا ان "عبد العزيز" لم يدع له مجالا يقوم به، بل قام هو بنفسه وأخرج الرصاصة من بدنه، ودمه ينزف، وكأن لم يكن هناك فيه اية اصابة من هذا النوع، أو كأن الرصاصة في جسم جمل بازل لا في جسمه هو".
وحقيقة هذه البطولة .. نجدة انجليزية عاجلة.
"لقد قتل العجمان العديد من جيش "عبد العزيز"، ومن ابرز من قتلهم "سعد آل سعود" شقيق "عبد العزيز"، كما اصابوا "عبد العزيز آل سعود" نفسه بجرح بليغ في بطنه مما دعا الانجليز إلى الاسراع في اسعافه ومحاولة نقله لعلاجه في الكويت أو في العراق، لكن الانجليز رأوا في نقله ما يشيع الهزيمة في نفوس من تبقى من جنوده الذين قتل ـ العجمان ـ وجرحوا العديد منهم وهرب الكثير، فرأى الانكليز ان يستدعوا الطبيب الكابتن "روي" بطائرة حربية خاصة نقلته من البصرة على عجل لعلاج "عبد العزيز"، فأجرى له عملية خياطية لجرحه وحجروه في خيمة خاصة لازمه الطبيب فيها لمدة سبعة ايام حتّى اطمأن على نجاح العملية وعاد الطبيب الانكليزي إلى البصرة.. ومع ذلك فقد احتقرته القبائل وتركه سالم الصباح الذي شاركه في بداية المعركة" . (تاريخ "آل سعود" ـ ناصر السعيد، ص 562 ).
ذبح "إسلامي"
(ما هدأت ثورة "القصيم" حتّى انفجرت ثورة أخرى في الجنوب. وكان "العجمان" هذه المرة هم الذين حاولوا التمرد على سلطة "ابن سعود". واندلعت شرارة ثورتهم من مدينة "ليلى" بتحريض جماعة من المعتصبين المتزمتين الدينيين وكانت اشد خطورة من سالفتها. فهي اقرب إلى الرياض وتهدد بالامتداد إلى العاصمة، وتثير في الوقت نفسه اضطرابا دينيا مسمما للافكار. لذلك كان سخط "عبد العزيز" كبيرا، فقرر أن يقمع الفتنة بقسوة وعنف بالغين. انها في هذه المرة معركة بين الاصلاح والتطور!! وبين الجمود والتخلف!!
اقتحم "عبد العزيز" مضارب "العجمان" واجتاح ديارهم، وامر فرقتين من جنوده بتدمير قريتي "القطين" و "الحوطة" ومحوهما من الوجود وعدم الابقاء على حجر فيهما فوق حجر، ولا على اثر ينبئ بمكان وجودهما .
فلما نفذت اوامره بدقة، مشى إلى مدينة "ليلى" فهاجمها وتغلب على مقاومتها، وأرغم حاميتها على الاستسلام، وحكم بالاعدام على تسعة عشر شخصا كانوا نواة الثورة ومتزعميها.
أجّل "ابن سعود" تنفيذ احكام الاعدام لمدة اربع وعشرين ساعة، وأوفد الرسل إلى مختلف الاقاليم يدعون الناس إلى "ليلى" ليشهدوا انزال العقاب بالمجرمين. وأمر باقامة منصة مكشوفة امام المدينة خارج الاسوار حيث تتجمع القوافل عادة، فاحتشد عند الفجر سكان المدينة والقرى المجاورة وعدد كبير من البدو، واحاطوا بالمنصة من جوانبها الثلاثة، بينما اصطف الحرس النجدي في الجانب الرابع امام المنصة. ووصل "ابن سعود"، فاجتاز الساحة وسط صمت رهيب، ثم صعد إلى المنصة محاطا بالشيوخ والحرس الخاص. وكانت قامته المديدة والغضب الشديد المرتسم في تقاطيع وجهه، يثيران الرعب في النفوس.
وفتحت ابواب المدينة واقتيد المحكومون مكبلين بالاصفاد، وارغموا على الجثو امام المنصة، فأومأ "ابن سعود" بيده مشيرا إلى الجلاد فبرز في الساحة زنجي عملاق عاري الصدر بيده السيف وخلفه مساعداه، فوقف على رأس صف المحكومين.
وتلا احد الفقهاء نص حكم الاعدام معددا الاسباب التي اوجبت موت المتمردين. وروعيت بكل دقة المراسم والشكليات التي ترافق عادة احكام الاعدام. فقد كان "ابن سعود" حريصا على التأكيد بأنه لا يتصرف بدافع الانتقام، بل ليفرض على رعاياه اطاعة القانون!!
ومضى الجلاد يمارس مهمته في المجرمين واحدا بعد الآخر. ثماني عشرة ضربة فاصلة، وثمانية عشر رأسا تدحرجت فوق الرمال. فلما تقدم المحكوم التاسع عشر إلى مصيره، اشار الملك إلى السياف وأمره بالابتعاد، وخاطب الرجل الجاثي امامه بقوله:
انني اعفو عنك، اذهب فأنت حر، وحدث في كل مكان بما شهدت، وانقل إلى اهل الصحراء كلها كيف يطبق "ابن سعود" العدالة.
ولما انتهى تنفيذ الاعدام خطا ملك نجد إلى مقدمة المنصة وخاطب الجمهور موضحا الجريمة التي ارتكبها العصاة، والعقاب الرهيب الذي سيتعرض له كل من يحذو حذوهم". (عن الكتاب "السعودي عبد العزيز آل سعود" سيرة بطل ومولد مملكة – ص 106 ـ 107).
(نورة) والعائلة الشريفة!
"كان احسن صديق "لعبد العزيز" طوال حياته هي امرأة ـ شقيقته "نورة" التي كانت تكبره بسنة واحدة وكانت شريكته في اللعب ايام الطفولة في باحات الرياض المغبرة، وشاركته ركوب ذلول واحد عندما طرد "آل سعود" من مدينتهم في شهر يناير (كانون الثاني) عام 1891 م. وفي الثلاثينات عندما وصل الهاتف إلى الرياض قام المهندسون بمد اول خط هاتفي بين قصر "عبد العزيز" وقصر شقيقته "نورة". وكان "عبد العزيز" يبوح بأسراره لنورة ويأتمنها على تلك الاسرار. وكان يقول ان "نورة" هي التي ساعدته على المحافظة على ثبات عزيمته خلال الايام العصيبة التي عاشها في الكويت. كان باستطاعة "عبد العزيز" ان يبوح لها بأشياء لم يكن باستطاعته ان يبوح بها لأي شخص آخر. وعند زواجه من جوهرة بنت مساعد قبل عام 1910 م بدت حاجة "عبد العزيز" إلى اكثر من المشاركة الجسدية واضحة للعيان" .. (المملكة – ص 60).
هذه نورة اذن ؟ وهذه منزلتها. . فلنتابع كتاب المملكة.
"قررت العائلة المالكة ان شقيقة "عبد العزيز" كانت في الحقيقة تزاول بعض الاعمال المحظورة، وطبقا لقانون البادية اعتبرت تلك الاعمال ماسة بشرف شقيقها اكثر مما اعتبرت ماسة بشرف زوجها. وأدى كل ذلك إلى تساؤلات كثيرة وحيرة في الرياض، لكن ليس في مخيم "سعود" الكبير الذي ضحك ملء شدقيه لدى سماعه تلك الاخبار ـ تماما مثلما فعل "عبد العزيز" عندما اكتشف انّه وقع في الفخ. إذ ان "نورة" على ما يبدو لم تشارك شقيقها المفضل ذلك السر الصغير!" (المملكة ـ ص 64).
حسنا جدا..
"نورة" الملهمة .. العبقرية المتوقدة .. الفتاة الساحرة… الباهرة… يتزوجها "سعود" الكبير، ثم يتركها في معسكر اخيها، ويهرب، وبعد اكثر من سنة ونصف من ذلك الحدث، وبعد تسعة شهور من قتال الديدان فيما بينها، يظهر الحمل على "نورة"، فمن أين جاء ذاك اللقيط؟! وكيف استقبل "عبد العزيز" (الامام ابن الامام) ذلك الخبر؟!
ليس اكثر من انّه ضحك ملء شدقيه كما ضحك زوجها الغيور.. . فما اشرف هذه العائلة الشريفة!!!
اسرى
"لقد ذاق "عبد العزيز" المهانة، لذا فانه بادر وهو يحتدم غيظاً إلى قمع تمرد ابناء عمومته. وكانت عائلة الهزاني التي كانت تحكم آنذاك بلدة ليلى الواقعة على حافة الربع الخالي والتي تبعد مسافة 150 ميلا جنوب الرياض قد انضمت إلى تمرد العرافة، غير ان "عبد العزيز" وضع حدا لذلك بالاستيلاء على البلدة والقى القبض على كل كبار عائلة الهزاني المتمردة تقريبا. وكان بين الاسرى أيضاً "سعود" بن عبدالله ، ابن عم "عبد العزيز" واحد قادة العرافة. وكان "عبد العزيز" زوجه من شقيقته ، "هيا".
ومنح "عبد العزيز" اسراه مهلة امدها 24 ساعة، وارسل رسله إلى كافة اطراف البادية المجاورة. وبسرعة تم نصب منصة خارج اسوار المدينة المبنية من الطين. وفي صباح اليوم التالي احتشد البدو في الساحة، واقتيد افراد عائلة الهزاني ممن كانوا قد اعانوا العرافة الواحد تلو الآخر واجبروا على الركوع امام "عبد العزيز"، وباشارة منه نفذ سيافه الزنجي حكم الاعدام بهم علنا.
وكان السياف ينخز كل واحد منهم في ظهره أو جنبه بقوة برأس سيفه فينتصب من الألم أو الهلع وفي تلك اللحظة كان السياف يهوي بسيفه على رقبة الضحية فيفصل رأسه عن جسده. وفي ذلك الصباح هوى السيف 18 مرة، وعندما ركعت الضحية التاسعة عشرة أمامه اوقف "عبد العزيز" المذبحة إذ نهض من مكانه وعفا عن ذلك الرجل ثم دعا المتفرجين والرجل الذي عفا عنه إلى الذهاب إلى البادية واخبار القاصي والداني بما شاهدوه من عدالة "عبد العزيز". وحذرهم بأن ذلك هو ثمن التمرد، وبأنه لن يتردد في تحصيله مستقبلا.
وهنالك قصة مفادها ان الرجل التاسع عشر الذي عفا عنه "عبد العزيز" في اخر لحظة كان "سعود بن عبد الله"، نسيب "عبد العزيز"، غير ان ذلك يبدو بعيد الاحتمال إذ انّه من غير المعقول ان يقوم "عبد العزيز" بتعريض أي قريب له لمثل هذه الاهانة العلنية. لقد صفح "عبد العزيز" عن حياة ابن عمه "سعود" الذي ظل مخلصا له منذ ذلك الحين فصاعدا . غير ان "سعود" الكبير وابناء الاعمام المتمردين الاخرين ظلوا طليقين، في حين استمرت قبائل كعجمان ومطير في تحديها للسلطة المركزية في الرياض، وكانت شهية الشريف حسين بن علي قد انفتحت.
لقد كان الاستعراض المسرحي الرهيب خارج اسوار ليلى هو عودة إلى اساليب الارهاب القبلي التقليدية. لقد حسمت هذه الطرق بكفاءة امر زعماء الهزاني نهائيا ولكنها لم تكن السبيل إلى توحيد شبه الجزيرة العربية على اسس راسخة ثابتة". (المملكة ص 65 _ 66).
حينما لا يجدون محيصا من الاعتراف … يخففون وقع الجريمة
"كان الخبر الذي جاء به كتاب بن غصن يؤكد ان مارقا وقع في قبضة "ابن سعود"، ولكنه لا يثبت ولا ينفي الاشاعة التي راجت والقائلة ان "عبد العزيز بن سعود" عندما ظفر بمارق شدخ رأسه" . (من شيم "عبد العزيز" ص 62 ).
نقض العهود…
هذا دين "آل سعود"، ويروي مؤلف كتاب المملكة ص 65 هذه الحادثة :
"فجأة وجد الشريف نفسه وبحوزته احسن رهينة ـ شقيق "عبد العزيز" المفضل. ولم يتردد الشريف في استثمار هذه الهبة من السماء بسرورة غامر، إذ سارع لمطالبة عبدالعزيز بدفع فدية سنوية مقدارها 4500 دولار ان هو اراد تخليص شقيقه . ولم يكن "لعبد العزيز" بد من قبول ذلك لان تمرد "سعود" الكبير والعرافة حال دون تمكنه من التحرك ضد الشريف حسين، وكان على استعداد لدفع أي مبلغ لقاء اطلاق سراح "سعد".
لكن حال عودة سعد سالما إلى الرياض نكث "عبد العزيز" في الحال بالوعد قائلا بأنه قطع قسرا لذا فهو غير ملزم، وفي الواقع فانه لم يدفع حتّى فلسا واحدا إلى الشريف حسين. غير ان الحادث كان مشينا، إذ وللمرة الاولى منذ الاستيلاء على الرياض اضطر "عبد العزيز" للاعتراف بهزيمة علانية. وشمت الشريف حسين "بعبد العزيز"، وذاع الخبر في كافة انحاء الجزيرة العربية. وكانت انتكاسة كبيرة للنجاحات "السعودية" ولم يكن بوسع "عبد العزيز" ان يفرج عن نفسه إلاّ بالتهكم على الشريف حسين".
ومن المعلوم ان افتداء الاسرى عرف عربي ثم إسلامي يحترمه الجميع غير ان "آل سعود"، انى لهم ان يوفوا بالعهد والميثاق.
حكم العبيد والجواري
اقرأوا يا "آل سعود"..
اقرأي يا صحافة "آل سعود" واقرأي يا شعوب البلاد العربية يا مسلمي العالم..
اقرأوا قصة ملوك الجواري والعبيد..
"قال الشريف حامد سعد الدين : "ان "آل سعود" معروفون بين سكان نجد بأنهم "اهل قيل وقال" وان رجالهم يستطيبون تناقل الاخبار، فيتلذذون بسماع أنباء البيوت والنساء واخبار العوائل، ويتداولون فيما بينهم عما يجري في حياتهم الخاصة. وكان "الملك عبد العزيز" يخصص مساء كل خميس ونهار كل جمعة لقضائه مع نسائه وبناته وجواريه، يستمع إلى ما يروونه له من قصص وانباء. وكان الملك يتثاقل من زيارات الناس له في تلك الاوقات ويمتنع عن رؤية الشؤون العامة، ويقول ان هذه الاوقات هي من حق الحريم والعيال. وكان عند "الملك عبد العزيز" (آغا) اسمه امين بن عبد العزيز وهو عبد مخصي، موكول إليه الاشراف والاتصال بعيال الملك وحريمه . كان هذا الاغا عندما يحضر إلى مكة يجمع الجواري والحسان فيحيون له ليالي الانس والسمر ويتمتع بلمس اجسادهن دون اتصال جنسي بهن. ومن العبيد الذين كانوا يتولون امور حريم الملك عبد العزيز عبد الرحمن الطبيشي وزير الدولة الحالي والذي كان يعرف يومئذ "برجّال الملك". واضاف الشريف حامد يقول: "ان الملك "سعود" يسير على خطى والده. فهو أيضاً يقضي اوقاته من بعد صلاة العشاء مع الحريم والنساء والجواري ليستمتع باحاديثهن" ("المملكة العربية السعودية" كما عرفتها ص 608) . ولكن من قال لك يا مميز انّه يستمتع بالاحاديث فقط ؟ الا ترى ان "ابن سعود" يعترف بأن له 36 ولدا واكثر من ضعفهم من البنات ، هذا غير الذين لم يعترف بهم. أولا ترى ان "الملك سعود" له 53 ولدا، و 107 بنات.. هذا هو الاستمتاع، وهذي هي نتائجه!
الملك (متعلق) بالانجليز
"تحدث الشريف حامد سعد الدين القائم باعمال المفوضية الاردنية في جدة عن مدى تعلق "الملك عبد العزيز" بالانكليز فقال: "كان بعض الانكليز قد زاروا ذات يوم "الملك عبد العزيز" في الرياض. وبينما هم في القصر اذن وقت الصلاة، فقام الملك ومن معه للصلاة، وامهم "المطوع" فقرأ في الركعة الاولى الآية القرآنية : "ولا تركنوا إلى الذين ظلموا فتمسكم النار" . ثم كرر نفس الآية في الركعة الثانية. وما ان انتهى من الصلاة حتّى زحف الملك من مكانه نحو الامام واشبعه وخزا وركلا وهو يؤنبه قائلا: "وما لك بالسياسة با خبيث ، وما الذي تقصده من ترديد هذه الآية في كل ركعة ؟ أفلا توجد آيات غيرها؟".. " المميز – "المملكة العربية السعودية" كما عرفتها – ص 609).
ويختنق الامام بسبب "التعلق "!
قال جلال كشك في كتابه "السعوديون والحل الإسلامي" ص 429، عن حادثة مماثلة فذكر ان امام الصلاة- يقال انّه الشيخ عبد الله العنقري – قرأ في الصلاة معرضا بتعامل "عبد العزيز" مع الكفار:
"ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتّى تتبع ملتهم، قل ان هدى . الله هو الهدى، ولئن اتبعت اهواءهم بعد الذي جاءك من العلم ما لك من ولي ولا نصير". فلما فرغوا من الصلاة، هجم "عبد العزيز" على الامام واطبق على عنقه وراح يتلو بصوت مرتفع : "قل يا ايها الكافرون ، لا أعبد ما تعبدون ، ولا انتم عابدون ما أعبد…" الخ..
رضا الانجليز .. اهم من كل العبادات …
هذه سنة "آل سعود" . على فرض انهم يصلون.. ومع ذلك فإن محراب الانجليز هو المحراب المقدس لا محراب الله سبحانه وتعالى.
واليك ما كتبه لاسي في كتابه (المملكة ص 116 – 117).
(وكان "عبد العزيز" قد جاء إلى الهفوف للترحيب بابنه "فيصل" بعد عودته من لندن. ووصل "فيصل" وحاشيته من البحرين بتاريخ 12 فبراير 1920 م وقد فرح الوالد فرحاً عظيماً لمظهر ولده الذي دل على صحة جيدة وبالرسالة التي تكرم الملك جورج الخامس بكتابتها له. وطلب الامير من ديكسون ان يترجم رسالة الملك وان يقرأها عدة مرات على التوالي. وانشرح صدره كما كان يحدث دائماً عندما كانت العائلة تجتمع. وذبحت افواج من الخراف لوليمة كبيرة. ولكن مزاج الامير تغير عندما اخرج أحمد الثنيان ملاحظات اجتماعه باللورد كيرزون في وزارة الخارجية. فطلب احضار ديكسون. ووجده الانجليزي فجأة قانطاً وكان اليوم يوم الجمعة وقال "عبد العزيز" لديكسون انّه يشعر بالكآبة لدرجة انّه لم يُصلِّ في ذلك الصباح كما انّه لم يبد الاهتمام اللائق بالخطبة في المسجد).
أما لماذا هذه الكآبة كفى الله الشر؟!
السبب ان للانجليز ضرتين كلما مالوا إلى واحدة غضبت الاخرى يقول لاسي ص 117 :
"وكان سبب كآبة الامير التفضيل الذي كانت بريطانيا تبديه دائماً لشريف مكة. واشتكى بمرارة من ان المساعدة التي كانت بريطانيا تقدمها إلى الحجاز كانت اكبر بكثير من الاعانة المقدمة لنجد كما بلغه ان ابنه لم يحظ في لندن بنفس الحفاوة التي حظى بها ابن الشريف وسأله "عبد العزيز" بمرارة "لماذا لا تريدون ادراك الحقائق.. ايها الانجليز؟ ألا تعرفون ان الشريف هو مجرد خائن.. انتم تؤيدون عموداً مكسوراً.. وبقدر ما انا موقن من امساكي بهذه العصا – هنا هز "عبد العزيز" عصا الخيزران التي كان يحملها دائماً – فإني لعلى يقين من ان ايام الشريف باتت معدودة" . وفي هذه الاثناء وفي الجانب الآخر من الجزيرة كان ممثلو بريطانيا يعالجون جياشاً عاطفياً مماثلاً من قبل شريف مكة المكرمة).
نعم .. لقد اشتكى بمرارة حتّى انفجرت مرارته.
جزية بريطانية [ لآل سعود]
قال المعتمد السياسي في الكويت الميجور (هـ . ر. ب. ديكسون" في كتابه "الكويت وجاراتها" انّه "في عز تأجج حركة الاخوان، وعندما يجتمع شيوخ القبائل في كل المناسبات وحتى في حضوري كان "ابن سعود" يندد بالاجانب ويتكلم ضدهم.. ومثالاً على ذلك قال مرة ان المساعدة الشهرية التي كان مقدارها 75 ألف روبية والتي كانت تقدمها له الحكومة البريطانية هي جزية كان يدفعها المسيحيون إلى قادة الإسلام الاوائل، بدلاً من الخدمة العسكرية. وقد حذرني ـ ابن سعود ـ في المجلس ـ وامام الملأ ـ ان التبغ حرام وخطيئة مميتة، وأن من يدخنه في نجد يكون قد خرق القانون، وبذلك يعرض نفسه إلى الاذى ومع ذلك وتبعاً لقواعد الضيافة العربية والاعتناء براحة الضيوف، ارسل اليَّ "ابن سعود" الموقر بعد حلول الظلام علبتين من افخر السجاير المصرية بيد الدكتور عبد الله سعيد الدملوجي طالباً منّي ان ادخنها ضمن جدران غرفتي"!
نص غني عن التعليق
قال امين الريحاني في كتابه (ملوك العرب) الجزء الثاني ص 88:
(كنت في عاصمة نجد يوم اطلق سراحهم "بعض الاخوان الذين كان حظهم السجن" فاحضروا امام السلطان فخاطبهم قائلاً: لا تظنوا يا اخوان ان لكم قيمة كبيرة عندنا. لا تظنوا انكم ساعدتمونا واننا نحتاج اليكم. قيمتكم يا اخوان في طاعة الله ثم طاعتنا. فإذا تجاوزتم ذلك كنتم من المغضوب عليهم. أي بالله، ولا تنسوا ان ما من رجل منكم الا وذبحنا أباه أو اخاه أو ابن عمه. وما ملكناهم الا بالسيف ترى الصحيح. والسيف لا يزال بيدنا إذا كنتم يا اخوان لا ترعون حقوق الناس. لا والله، لا قيمة لكم عندنا في تجاوزكم . انتم عندنا مثل التراب.. اما إذا اعدلتم وعقلتم فحقكم بشرع الله خذوه من هذا الخشم – وضرب بالسبابة انفه ـ وحقي اخذه منكم دائماً بإذن الله … انتم ما دخلتم في طاعتنا رغبة بل قهراً واني والله اعمل بكم السيف إذا تجاوزتم حدود الله ).
العمالة كما يصفها لاسي
(بعد مرور عشر سنوات عندما كان الشرق الأوسط لا يزال متصدعاً نتيجة للحرب العالمية الاولى، وعندما اثبت الشريف حسين بن علي ، الذي بالغ في الشعور بأهميته بعد نجاح الثورة العربية على انّه مصدر اكبر للمتعاب لحلفائه البريطانيين من "عبد العزيز" الذي كان اكثر اتزانا، قال البعض ان بريطانيا لم تراهن على الحصان الصحيح في شبه الجزيرة العربية. وان الاموال والاسلحة التي وصلت الحجاز عن طريق لورنس كان من الافضل لو انها وجهت إلى نجد.
ولكن احداً لم يكن قادراً اثناء الحرب العالمية الاولى على ابداء مثل هذا الرأي. ففي اعقاب كارثة كنزان التي تلت هزيمة جراب واندلاع الثورة ضد "عبد العزيز" في معظم المنطقة الشرقية من الجزيرة عام 1916 م لم يكن بمقدوره مساعدة نفسه، ناهيك عن مساعدة بريطانيا).
(اجتمع "عبد العزيز" بالسير بيرسي كوكس لاول مرة في ديسمبر (كانون الاول) 1915 وكانت لا تزال هناك رصاصة عجمانية في ذراعه وكانت معظم الاحساء لا تزال في ثورة ضده لكن كوكس كان واثـقاً من قدرة "آل سعود" في المدى البعيد على اخضاع البدو واجتمع "بعبد العزيز" في القطيف عندما جاء الامير إلى ساحل الخليج لاتمام مفاوضته التي كان شكسبير قد بدأها قبل جراب. ان معاهدة الصداقة الانجليزية – "السعودية" كما تم الاتفاق عليها في النهاية من قبل كوكس "وعبد العزيز" في ديسمبر (كانون الاول ) جاءت نصراً للرجلين. فلقد منحت "آل سعود" بالفعل كل ما كانوا يطالبون به منذ أن بدأوا في الكتابة لبريطانيا لاول مرة تلك الرسائل التي بقيت بلا ردود عام 1902 م ومثلت بالنسبة للمعتمد البريطاني في الخليج توسيع نفوذ نظام الحماية التي عارضته وزارة الخارجية بعناد إلى ان نشبت الحرب مع تركيا.
منح "عبد العزيز" البريطانيين امتيازات تجارية ووكلهم بالاشراف على سياسته الخارجية لقاء الحماية البريطانية ضد اعدائه في الداخل والخارج. وبينما تبدو العلاقة كتابياً استعمارية النبرة إلا أنها كانت في الواقع خطوة كبرى نحو قيام الدولة "السعودية" فقد وضع ضمان توفير المساعدة البريطانية حداً للمطالب التركية في وسط شبه الجزيرة العربية من الناحية العملية. ومثلت الامتيازات التي منحها "عبد العزيز" في مقابل الاعتراف الدولي واقع العيش على ساحل ممر مائي تحت سيطرة البحرية البريطانية. وكان "عبد العزيز" حراً في ان يتصرف كيفما شاء داخل اراضيه وقد اصبح عنده الآن دعم دولة عظمى لتعزيز سلطته الداخلية: فقد ارسل له البريطانيون 300 بندقية تركية و 10.000 روبية عام 1915 و 1000 بندقية اضافية و 200.000 رصاصة و 20.000 جنيه استرليني عام 1919 م وتمكن بهذه المساعدة من اخضاع العجمان واعادة النظام في الاحساء.
وما ان مرت سنة على توقيع معاهدة الصداقة مع بريطانية حتّى تمكن "عبد العزيز" من احكام سيطرته على نجد من جديد وكان مكتب الهند البريطاني يريده ان يقوم بعمل لصالحه: وهو ان يهاجم آل رشيد مرة ثانية لان هؤلاء كانوا يضايقون الجيش البريطاني الذي كان يحارب في معركة يائسة ضد الاتراك شمال البصرة. وكانت لندن تتذمر من واقع ان السنوات الطويلة التي قضاها مكتب الهند في رعاية شيوخ شبه الجزيرة لم تجلب الاّ بعض المنافع العملية القليلة جداً في وقت كانت فيه بريطانيا في اشد الحاجة إلى العون. لذا دعا كوكس في نوفمبر (تشرين ثاني) 1916 م مشايخ الخليج الذين يتمتعون بحمايته لحضوراجتماع لتنسيق السياسة ودعا "عبد العزيز" بصفته العضو الجديد لهذا النادي.
ترك "عبد العزيز" انطباعاً فورياً طيباً على مضيفيه فلاحظ نائب كوكس، الكابتن أ . ت . ولسون باستحسان أنه "طويل ووقور وقوي الملاحظة" وكانت هذه أول فرصة "لعبد العزيز" للاجتماع بعدد كبير من البريطانيين. وجاء من اجتماع الكويت تقييم غربي معهود لسلطان نجد). (المملكة ص 87 – 88).
وهكذا التقى "ابن سعود" بالانجليز تحت خيمة في الكويت.. وحظي فيها على لقب (سير) ولبس النجمة السداسية حتّى قبل ان تعلن شعاراً للمحتلين الصهاينة كما لبس ابنه الصليب المذهب..:
(لقد قضى "عبد العزيز" وقتاً ممتعاً أثناء اجتماع الكويت. فركب القطار والسيارة لاول مرة في حياته وشاهد طائرة تقلع، وشاهد عظام يده تحت اشعة رانتغن. وحضر لأول واخر مرة صلاة مسيحية عندما اخذ البريطانيون ضيوفهم إلى البصرة على متن سفينة حربية لمشاهدة عرض عسكري. وبما ان ذلك صادف يوم الاحد سئل الامير عما إذا كان يرغب في حضور صلاة مسيحية.
وبالصدفة لم يتمكن القسيس من الاشراف على الصلاة فحل مكانه الادميرال ويك الذي لم يؤثر في نفس "عبد العزيز". لقد استحسن "عبد العزيز" ورع المصلين الا انّه وجد قيام الادميرال بدور القسيس شيئاً غير عادي. انّه لمن المحتمل ان هذا الاستعراض للعقيدة الدينية الذي لم يجر اعداده من قبل، من قبل محارب كافر واتباعه قد ترك انطباعاً اعظم على "عبد العزيز" من العجائب التكنولوجية التي قدمها البريطانيون مما أدهش ضيوفهم العرب. وكلما كانا "عبد العزيز" يشرح تفضيله. للبريطانيين على الاتراك كان يستعمل دائماً عبارات الشرف والتقوى وبكل تأكيد فإن شيئاً اكثر من القوة العسكرية هو الذي دفعه إلى الاعراب عن ولائه وحبه لمضيفيه. قد أدان الاتراك على مهاجمتهم للمسلمين الآخرين وعلى محاولاتهم اضعاف العرب، ومدح الطريقة التي كانت بريطانيا تشجع بها الوحدة العربية . ولقد قاده هذا إلى الادلاء باعلان عام لا سابقة له تأييداً لشريف مكة، حث فيه مستمعيه على الالتفاف حول حسين وتأييد الثورة العربية – وكانت هذه لفتة كريمة منه تجاه رجل لم يكن يثق به، خاصة على ضوء سلوك الشريف في الاونة الاخيرة، إذ ان حسين كان قد أعلن نفسه قبل بضعة اسابيع في مكة المكرمة "ملك العرب".
وكانت هذه في حد ذاتها اهانة "لعبد العزيز"، الا أن الشريف جعلها اهانة اكبر عندما اعاد رسالة كان "عبد العزيز" قد ذكره فيها باستقلال وسيادة الرياض . وقال الشريف ان على "عبد العزيز" ان يعيد قراءتها " والتأمل فيما كتبت" لأن كاتبها لا يمكن ان يكون "الا رجلاً معتوهاً".
ازيحت مثل هذه الاستفزازات جانباً في جو مؤيد لبريطانيا لقي فيه خطاب "عبد العزيز" الاستحسان. وكان السير بيرسي كوكس قد بدأ المداولات بمنح "ابن سعود" لقب فارس وهو أعلى وسام للامبراطورية الهندية. وهكذا اصبح بالامكان تسميته "السير عبد العزيز بن سعود" واشارت إليه الوثائق البريطانية على هذا النحو لبضع سنوات. لكن "عبد العزيز" نفسه لم يستعمل هذا اللقب أبداً. لقد لبس النجمة المرصعة بالجواهر ليوم واحد حتّى يتمكن البريطانيون من التقاط الصور). "المملكة ص 89 " .
علاقة خاصة بـ (مس بل) !
المس بيل : وكيلة المخابرات البريطانية المعروفة خدمت في الهند والعراق والجزيرة ومصر. تزوجها "عبد العزيز" لكنها لم تستطع البقاء معه فتركته وهربت. ومع هذا يذكر صاحب كتاب (المملكة) ص 89 أنها كانت معجبة به:
(أعجبت الانسة جيرترود بل بأمير الرياض، وقد جرى تعميم تقييمها الفصيح لصفاته على جميع المسؤولين البريطانيين في الشرق الأوسط لكن "عبد العزيز" لم يعجب بها كثيراً. فقد كانت هذه هي المرة الاولى في حياته التي يرى فيها امرأة خارج الحريم، وضاعف اسلوبها القوي والسيء الصيت من الصدمة الحضارية التي نجمت عن وضعه تحت عناية امرأة غير محجبة كانت تتبعه من مكان إلى مكان.
"يا "عبد العزيز ! يا عبد العزيز" هكذا كانت تناديه عندما كانت تريد أن تلفت انتباهه. وعندما عاد "عبد العزيز" إلى الرياض "موّت" اصدقاءه من الضحك بتقليده لصوتها وايماءاتها . الا ان الانسة بل لم تدرك ابداً والفضل يعود إلى كياسة "عبد العزيز" ان الجهود التي بذلتها للترفيه نجحت بطريقة لم تقصدها أبداً).
وإذا كان تقييم مس بل "لعبد العزيز" مفهوماً لدينا، فان من غير المفهوم المعنى المقصود في قول المؤلف (تقييمها الفصيح) فما المراد بالفصيح ها هنا؟ ولماذا اعتبر تقييمها فصيحاً؟‍!.
اما قوله ان "عبد العزيز" (لم يعجب بها كثيراً، فقد كانت هذه هي المرة الاولى في حياته التي يرى فيها امرأة خارج الحريم) فقول سخيف.
لان نظام الحريم لم يعمل به اهل الجزيرة من الفلاحين والبدو والتجار، ولان "عبد العزيز" _ من جهة أخرى – كان طريداً ويبدو ان المؤلف نسي ما ذكره قبل صفحات من علاقاته النسوية.
فلم يكن ذلك هو سبب عدم الاعجاب بل لم يكن (عدم اعجاب) ابداً وانما القضية ان مس بل لم تحتمل اسلوب تعامله الفظ.. . فهربت.
أما اسلوبها في التعامل معه فهو الاسلوب الذي يتبعه الاسياد مع عبيدهم "آل سعود" دائماً، ولا يرى "آل سعود" أية غضاضة وأي خير في ذلك.
الملك يتعشى مع أو بـ (الانجليزية"
في عام 1928 حدثت هذه الواقعة التي رواها حافظ وهبة كالآتي:
(في سنة 1346 هـ / 1928 م كنت مع الشيخ عبد الله بن حسن آل الشيخ ، كبير علماء نجد ورئيس القضاء الآن في زيارة للتفتيش في المدينة المنورة، فنزلنا على ماء في وسط الطريق، وهناك التقينا بمستر فيلبي وكان آتياَ من ينبع، فبعد التحية دعوته للأكل معنا فعندما جلس معنا إلى المائدة سأل الشيخ : من هذا الرجل؟ .. فقلت له هذا فيلبي.. فقال: أهو نصراني؟ قلت له نعم، فقال اعوذ بالله أتقوم للنصراني وتصافحه وتهش في وجهه وتدعوه للأكل معنا؟ .. هذا كثير .. فلما سمع مستر فيلبي ذلك قام منعاً للمشاحنة ثم أخذ الشيخ يؤنبني على عملي..).
ولما دافع عن عمله بأنه يطمع في اسلام الرجل، وان "الملك عبد العزيز" يقوم لفيلبي ولغيره تأليفاً لهم وكثيراً ما يدعوهم لمائدته رد عليه الشيخ بالقول : (الملك قد يفعل الشيء لمصلحة يراها، وهو غير حجة في عمله وتصرفاته وكثيراً ما انكرنا عليه هذا وأمثاله).
* * *
زار احد المسؤولين البريطانيين وزوجته البلاد، فتعشى معهما الملك وبالغ في ودهما.
(ولقد أتى الزائران أخيرا إلى المملكة في سنة 1938 م وبعد عبور الجزيرة العربية زارا مسؤولين مختلفين في شركة الزيت العربية في الظهران وكانا قد قاما اولا بزيارة الملك في جدة وكانت مناسبة لا تنسى إذ كانت "نبيلة اتلون" اول امرأة تحضر مأدبة عربية على مستوى الدولة وكانت ايضا، اول مرة يتعشى فيها ملك وهابي علنا مع امرأة)..
وكم هو الفارق في الاوضاع قبل مقتل الاخوان وبعده:
كتب هاملتون المقيم السياسي في الكويت في ديسمبر 1918 م – ربيع اول 1337 .. "كان الجميع ضد ذهابنا إلى الارطاوية التي كما قيل لنا تشكل مركزاً متقداً للطهر المحمدي، وحيث لا يرحب – ليس فقط بالاجانب – بل كل الغرباء يوضعون في الحجر لفترات متفاوتة حتّى تمتحن سلفيتهم" . واضاف جون حبيب ان حاكم الارطاوية الحالي اخبره ان القادمين من الكويت بالذات كانوا يوضعون في هذا الحجر العقائدي قبل السماح لهم بدخول المدينة.. "حتّى فيلبي لم يسمح له بزيارة الارطاوية فاكتفى بمشاهدتها بالتلسكوب قائلاً انّه لم يشأ المخاطرة بجلده بالذهاب للأرطاوية وقال عنها انها كانت علامة فاصلة في التاريخ حتّى في هذا الوقت المبكر – 1918 م / 1337 هـ كانت مرهوبة في طول البلاد وعرضها".
"الإسلام والوثنية "السعودية" فهد القحطاني ـ ص 69 ـ 70"
.. وهكذا أخذ "عبد العزيز" الجزية من الانكليز..
الانكليز والامريكان "يدفعون الجزية " لآل سعود" بصفتهم من الكفار"!!
رواه "المستر ديلي" عن "عبد العزيز"
(يقول الشيخ محمد الموسى (وهو من علماء الدين في العراق وممن لهم وطيد صداقة ببعض المستعمرين الانكليز لكنه شارك في مساندة ثورة العشرين عام 1920 بضغط من الشيخ الشيرازي بعد رسالة بعثها ـ الشيرازي ـ إليه يلومه لعدم مشاركته في ثورة العشرين)..
يقول الشيخ محمد الموسى :
"كان المستر ديلي وهو المساعد الاول للمندوب السامي في العراق السير برسي زكريا كوكس الصديق الحميم "لعبد العزيز آل سعود" قد حكى لي هذه الحكاية التي تألمت لسماعها بقدر ما ضحكت لتلاعب "آل سعود" بالدين، التلاعب الذي غلب تلاعب الانكليز "!" والقصة كما رواها لي ديلي كما يلي:
قال ديلي : (بينما كنت أقدم للسلطان العزيز على قلوبنا "عبد العزيز آل سعود" في يوم 15 / 6 / 1916 عدداً من أكياس الذهب والريالات المتأخرة لدينا من مرتباته ومرتبات قضاته وجنوده ومعونات أخرى من المكتب الهندي الانكليزي رأى "عبد العزيز" مجموعة من البدو في مجلسه يتغامزون ضده وكأنهم اكتشفوا – لتوهم – عمالة "عبد العزيز" للانكليز بعد ان تساءل احدهم: "ما هي البضاعة التي، فاستبقهم "عبد العزيز" وقال للبدو الحاضرين : "يا لاخوان المسلمين : اتركونا من هالتغامز وعاونوا هذا الانكليزي الكافر على حمل الدراهم التي جاء ليدفعها جزية للمسلمين ولامام المسلمين من الكفار الانكليز.. فقد ارسل لنا الكفار جزيتهم، وماذا نفعل.. فهل اخذ الجزية من الكافر حلال ولاّ حرام يا مشايخ الدين؟…" قال مشايخ الدين النجديين الذين هم من مدرسة انكليزية : "بل هي حلال وأحل من الكمى"..
(تاريخ "آل سعود" ص 567)
تبرير ساذج
ويبررون أيضاً علاقتهم ببريطانيا، على لسان (الامام ) الفلتة "عبد العزيز بن سعود":
"زرت وزير المانيا المفوض رداً لزيارته. تطرق إلى موضوع احتلال القوات البريطانية لواحة البريمي والمفارقات في السياسة "السعودية" على عهد "الملك عبد العزيز" وعلى "عهد الملك سعود". وقد اشترك في الحديث مستشار المفوضية وهو من الخبراء بشؤون البلاد العربية وكان مشاوراً للدكتور "غروبا" وزير المانيا المفوض في العراق و"المملكة السعودية" أثناء الحرب الاخيرة. قال المشاور : "فاتحنا ذات يوم "الملك عبد العزيز" لاستمالته إلى جانبنا في الحرب وقد رأينا فيه رجلا حكيماً وواقعياً كان يقول لنا اني اقدر المانيا والشعب الالماني واكره الانكليز من اعماق قلبي ، ولكني لا اتمكن من معاداتهم لانهم يحيطون ببلادي من كل جانب ، وإذا خاصمتهم فانهم يتمكنون من محاصرة بلادي وتجويعها والايقاع بي. ولهذا السبب وحده اني متمسك بصداقتهم".
"المميز ص 447 – 448"
الله .. الله !!
ما احكم حكمة الحكيم الحاكم المتحكم المستحكم "عبد العزيز آل سعود"!!
هو يكرههم من كل قلبه، ولكن ماذا يفعل إذا كانت الاموال لا تأتي الا عبرهم ؟!.
حكم المجازر "السعودي"
قال بنو اميشان – الكاتب المرتزق : (اجتازت بعض تشكيلات الاخوان ـ بمر من "الملك عبد العزيز" ـ منطقة الجوف على مسافة خمسين كيلومتراً داخل الحدود الاردنية واستباحوا المدينة بوحشية كاملة. (ومكث هو يترقب رد فعل الانجليز ) !! بحسب تعبير الكتاب.
استدعاه الانجليز إلى القاهرة لترتيب علاقاته بالشريف حسين (الذي بدأ بريقه يخفت بسبب قضية اليهود واشياء أخرى).
وفي هذه الاثناء قامت قوة أخرى من الاخوان بمهاجمة قرية (طريف) وابادت معظم سكانها. وهاجمتهم قوات الشريف حسين وابادتهم الا ثمانية اشخاص هربوا إلى (شقرا).
فعاد "ابن سعود" من ا لقاهرة بعد ان وبخه الانجليز على تسرعه في محاولة القضاء على (حسين)، وكان أول عمل عمله ان استدعى إليه اولئك الثمانية الناجين ونفذ فيهم حكم الاعدام فوراً وعلناً، اقرأ ما يقوله ازلام "آل سعود" في هذه الاحداث:
(قطع "ابن سعود" محادثاته في القاهرة لما اتصل به نبأ هذه الاحداث وسارع في العودة إلى "شقرا" مركز انطلاق الحملة المتسرعة. وكان الثمانية الناجون من مجزرة "طريف" قد وصلوا على اخر رمق، فحكم عليهم "ابن سعود" بالاعدام وامر بتنفيذ الحكم فوراً ليلقي على وحدات الاخوان الاخرى درساً في وجوب طاعته وعدم الخروج عن ارادته.
وانذره الانكليز رسمياً بوجوب العودة إلى المؤتمر فسلك طريق القاهرة مؤملاً ان يكون العقاب الصارم الذي انزله بالمتمردين قد اثر على مفاوضيه ودلالة على عزمه على فرض احترام سلطته . ولكن الانكليز ادركوا بأن دورهم قد جاء لتجاهل الموقف. فان السرعة التي تم بها القضاء على تشكيلة من "الاخوان" بواسطة الرشاشات والطائرات، جعلتهم يفكرون بأن ملك نجد لا يستحق كل هذا الاهتمام).
"بنو اميشان – "الملك عبد العزيز آل سعود" ـ ص 63 ـ 65"
[ابن سعود] يستجدي
رغم عمالة "الملك عبد العزيز" للانجليز وحربه الحاقدة ضد دولة الخلافة العثمانية الا انّه كان قبل اعلان الحرب إلى صف اسياده البريطانيين في الحرب العالمية الاولى، يستجدي المال من الاتراك.
ورغم ان "ابن سعود" حين قامت الحرب العالمية الاولى، كان عراباً لدعم الانجليز وتحسين علاقات هؤلاء بمشايخ العرب، سافر إلى الكويت عام 1916 م ليعزي الشيخ جابر بن مبارك الصباح بوفاة ابيه ، وهناك كان كل حديثه هو تشديد النكير ضد دولة الخلافة والحط من شأنها وقال قولته المشهورة "لو كان في بدني قطرة دم تميل إلى الاتراك لبذلت كل وسيلة لاخراجها".. وقد استاء الكويتيون من خطاباته خاصة اعيانهم وخرجوا من مجلسه.
لكن كيف حال "ابن سعود" قبل هذا الوقت.. وكيف كانت مراوغاته لدولة الخلافة.. لقد اعلن عبوديته لها وراح يستجدي المال منها.
جاء في احدى برقيات "ابن سعود" لوالي البصرة حسين رضا باشا ما يلي:
(عبوديتي وخدماتي لمقام الخلافة العثمانية معلومة عند أولياء الامور، وان سكان جزيرة نجد عموماً قلباً وقالباً قد تحركت النخوة العربية في عروقها حين ما بلغهم اعتداء الطغاة الطليان جعل الله كيدهم في نحورهم، واصان الدولة العثمانية الإسلامية من تجاوزاتهم وجميعنا على استعداد للدفاع عن الدولة العليّة بسيوفنا وأموالنا وارواحنا، ومنتظرين الاشارة من مقام خلافتنا والامر لكم)! التوقيع (خادم الدولة العلية امير نجد ورئيس عشائرها "عبد العزيز آل سعود").
ولم يقف (العبد والخادم العثماني) كما ورد في برقيته الانفة عند هذه البرقية، بل ارسل برقية أخرى إلى سعيد حلمي عند توليه الصدارة في ذلك الوقت هذا نصها:
(سيدي ومولاي الصدر الاعظم… اليوم نفتخر نحن مع سكان نجد بتوجيه الصدارة لعهدتكم واننا املين في تسوية المشاكل المالية الحاضرة بهمتكم المشهورة، واننا على استعداد لمعاونة الدولة العلية بأرواحنا ومنتظرين امركم السامي سيدي).
(امير نجد ورئيس عشائرها "عبد العزيز آل سعود"، خادم الدولة العلية)
"انظر كتاب تاريخ "آل سعود" ص 470"
الرد التركي للعبد التركي أبو تركي
وقد وردت إليه الاجوبة كما يلي:
(إلى حضرة صاحب السعادة "عبد العزيز" باشا "آل سعود" : أخذنا اليوم تلغرافاً من نظارة الداخلية يفيد ما أظهرتموه من ضميركم ومحض الغيرة والحمية إلى ملجأ الخلافة وملاذ السلطنة الكبرى قد استلزم الامر خالص الممنونية فنقدم لحضرتكم على هذا التوجيه الملوكي واللطف السلطاني اخلص التهنئة والتبريك وعبوديتكم محفوظة لدينا وخدماتكم معروفة).
(والي البصرة حسن رضا)
وهذا جواب آخر:
(حضرة صاحب السعادة امير نجد
تكررت الادعية بمظهريتنا للمظفريات المتمادية، وقد صار التبريك موجباً للممنونية).
(الصدر الاعظم سعيد)
(وجواب ثالث أيضاً :
(إلى ولاية والي البصرة
ان التلغراف الذي سحب من البصرة بامضاء "عبد العزيز آل سعود" إلى القبة السلطانية قد قراها. أنا نبلغكم بموجب الامر السامي ان تبلغوه ممنونية الدولة من حسياته "السعودية").
(ناظر الداخلية فؤاد)
"تاريخ "آل سعود" 470 ـ 471 "
عمالة مزدوجة
(نحن محرمون من التفاتكم رغم أننا لم نخالف مراضيكم ولم نقصر في ابراز الصداقة والمحبة والمحسوبية لحضرتكم في جميع مساعينا، ونرجوا لطفكم وعطفكم، ولنا امل بكم يا سيدنا أن تكون واسطة قوية بيننا وبين متبوعنا الحكومة الشورية العثمانية، وتعرضوا اخلاصنا وخدماتنا الصادرة في مرضاة دولتنا الدستورية، وتروني حاضراً استعداداً لكل ما تكلفوننا وتأمروننا به. افدي السدة العثمانية بعزيز روحي وأولادي وكافة "آل سعود" ودمتم محروسين سيدي في 22 ربيع اخر سنة 1330 هـ ).
(خادمكم وخادم الدولة والملة أمير نجد رئيس عشائرها "عبد العزيز آل سعود")
(أرسل "عبد العزيز" هذه الرسالة في الوقت الذي كان فيه يتعامل مع الانكليز، يوم ان كان الشريف حسين يتعامل مع الاتراك، أي قبل ان يتعامل هذا الاخير مع الانكليز. وكان قصد "عبد العزيز" ان يلعب على الحبلين في (سيرك) العمالة. لكن الانكليز اطلعوا على هذه الرسالة، وعندما سألوا عميلهم "عبد العزيز" عن سبب كتابته لها أجاب: "انني بحاجة إلى المال، ومرتبي الشهري الذي هو خمسمائة جنيه استرليني لا يكفي" فأرسلوا له مبلغ عشرة الاف جنيه ووعدوه بزيادة راتبه)!
أعتق العملاء
(هكذا يدمغ التاريخ من زيفوا التاريخ مقابل أجر معلوم أو مصلحة خاصة وقالوا: ان حكم الاشراف هم وحدهم (عملاء للانكليز) دون "ابن سعود".. بينما يثبت تاريخ العمالة بأن اعرق وأعتق عميل حقير في الوطن العربي هو "عبد العزيز آل سعود" وارثاً هذه العمالة عن ابائه مورثها لابنائه. حيث كان "آل سعود" عملاء قبل غيرهم في الجزيرة العربية، لكنهم اهملوا عمالة الاتراك عندما دفع الانكليز "لآل سعود" اكثر مما دفعه الاتراك فباع "آل سعود" ضمائرهم لدافع الثمن الاكثر اضافة إلى رغبة اليهود في دعم أولاد العم).
ومع ان "آل سعود" من اكبر خائني دولة الخلافة.. الا ان رسائلهم غير ذلك ومن سجل العائلة "السعودية" ننقل هذه الرسالة التي بعث بها "عبد الرحمن ابن فيصل آل سعود" ـ والد "عبد العزيز" ـ في ربيع الثاني سنة 1318 هـ إلى السيد رجب النقيب في البصرة، يطلب منه التوسط لدى والي البصرة العثماني ليعينه، ويشعره ان خدماته للدولة التركية معروفة وفيما يلي نص الرسالة:
(ما يخفى على قدم خدماتنا للدولة العليا أدامها رب البرية، ومن وقت الاباء والاجداد فنرجو بأن تخبروا والي البصرة اننا خرجنا من الكويت مع مبارك الصباح بعد ان اكثر علينا اهل نجد الالحاح ان نتوجه لاجل استنقاذهم من يد ابن رشيد. فنرجوا من تفضلاتكم ان تسترحموا لنا من حضرة والي ولاية البصرة ان يكتب لابن رشيد ان لا يتعرض لنا، ولا يحرك احدا من عشائره علينا، حتّى نستولي على الرياض، ومعنا ابن مهنا وقصده يستولي على بريدة وابن اسليم قصده يستولي على عنيزة ونطلب منكم التوسط مع الوالي خوفا من قاتل ومقتول، ونحن خدام الدولة القديمين، وعلى هذا عهد الله وميثاقه. اننا لا نزال نؤدي الخدمات اللازمة لحضرة امير المؤمنين ادام الله مجده وعزه، ونحامي اتم المحاماة على جميع اطراف الدولة العثمانية العلية وتاريخنا معهم معروف قديم"!..
"تاريخ "آل سعود" ص 79"
بعد احتلال الانجليز للعراق عام 1915 م ، ارسل "عبد العزيز آل سعود" هذه البرقية إلى السير برسي كوكس يهنئه بالمناسبة.. يقول:
(سيدي السير برسي كوكس مندوب بريطانيا العظمى دام عزها… دخول جيوشكم الانكليزية العظيمة للعراق نصر مبين للمسلمين وعز مكين لنا.. عبوديتنا وخدماتنا لبريطانيا العظمى وولائنا لكم إلى الابد).
(خادمكم: امير نجد وعشائرهم "عبد العزيز آل سعود")
مطية طيعة
ارادت الحكومة البريطانية ان لا تكتفي بمطية واحدة تحمل اسفارها في الجزيرة العربية لحينما يتبين لها اصلح المطايا.. فأخذت تكثر العطاء "لعبد العزيز آل سعود" في الوقت الذي تعين فيه الشريف حسين .. وتعطي لكل منهما وعداً ضد الآخر حتّى يتبين لها الاصلح… وكان الاصلح بلا شك هو "عبد العزيز" الذي دعمته بكل ثمن ثمين حتّى النهاية… لكن "عبد العزيز آل سعود" مع كل الضمانات كان لا يخفي تخوفه من غدر الانكليز به ـ من غير اليهود ـ لعلمه بأن الوعود التي يقطعونها له هي في الوقت نفسه نفس الوعود التي يقطعها هؤلاء الانكليز للحسين بن علي ولهذا كتب "عبد العزيز" إلى المندوب السامي على العراق والخليج السير برسي كوكس في البصرة لثقته به يرجو منه ان يلتقي به في اسرع وقت ممكن، فتم اللقاء بينهما في العقير وفي هذا اللقاء، طمأنه السير برسي بقوله : (لا تكترث يا "عبد العزيز" بدعمنا ومواعيدنا للشريف ما دمنا نضمن لك النصر عليه ونتعهد لك بأن لن يعتدي عليك الشريف ولا غيره ما دمنا معك واعلم ان اية حركة ضد الشريف اليوم هي ضدنا وعلينا وفيها مساعدة لاعدائنا وانا الح عليك الان ان لا يكون بينك وبين الشريف الا الصداقة وان تحضر مؤتمر الكويت وتظهر تأييدك المطلق للشريف حتّى لا يشذ احد من امراء الخليج والعرب فتفشل خطتنا بمحاربة الاتراك) فلبى "عبد العزيز آل سعود" قول كوكس بقوله حرفيا: (لكم السمع والطاعة مني ومن ذريتي من بعدي)! . وحضر "عبد العزيز" مؤتمر الكويت ـ كما ذكرنا في مكان آخر ـ فألقى السير برسي كوكس امام حضور المؤتمر كلمته التي جاء فيها:
(ان حكومة بريطانيا لا تكن للعرب الا الحب والنية الحسنة وهي ترغب في ان يستعيد العرب امجادهم وتحرص على جمع كلمة العرب ولم شملهم ليكونوا كتلة قوية متماسكة يتمكنوا بواسطتها من صد أي اعتداء يقع على بلادهم من الخارج!).
ثم وجه السير برسي كوكس كلامه إلى الامير "عبد العزيز آل سعود" مستطلعا "عما يستطيع ان يقدمه من المساعدة للحلفاء"! وقال كوكس: (ان الخلافة الإسلامية يجب ان تعود للعرب وليس للاتراك حق فيها!) واتخذ المجاملة سبيلا إلى غرضه المطلوب مخاطبا "عبد العزيز آل سعود": (ان جلالة ملك بريطانيا يستحسن اسناد منصب الخلافة الإسلامية اليك يا "عبد العزيز" ويساعد في تحقيقه وبالمناسبة اقلدك وسام نجمة الهند!).
وبما ان الامير "عبد العزيز آل سعود" يعرف مسبقا ان الرسول البريطاني كوكس لا يريد من توجيه كلامه "لعبد العزيز" الا ان يعلن "عبد العزيز" تأييده للشريف حسين بن علي ليقتدي به بقية امراء الخليج والجزيرة العربية إلى حين خروج الاتراك ليحل محلهم الانكليز وبعدها يعمل الانكليز ما عملوا لتقسيم الشام والعراق والجزيرة العربية إلى دويلات هزيلة. وبعد ان قعد كوكس … وقف "عبد العزيز" يحمد ويشكر الانكليز ويجزل لهم وعليهم الثناء ويؤيد الشريف حسين رغم عدائه الشخصي له، ويلعن الاتراك رغم طلباته العديدة من الشريف حسين (بالتوسط له لديهم واعادة ثقتهم به ومنحه بركات الدولة العثمانية العلية وليراتها التركية) ومما قاله "عبد العزيز" في خطابه : (في الوقت الذي نجد ان الاتراك دائبون على تفكيك عرى الامة العربية واضعافها، نجد ان الدولة البريطانية دام عزها مجدّة في لمِّ شعث الامة العربية وتقوية امرائها، واني اعاهد الحكومة البريطانية بأن لا يأتيها ضرر مني مادامت المعاهدة بينها وبيني مرعية الجانب.
واعاهدها أيضاً بأنني لن انضم إلى أي حلف عربي ضدها واؤكد لها ان "آل سعود" والعرب لا يجتمعون عليها بسوء ما دامت معهم واني ارغب ان يجتمع امرنا على مساعدة الحلفاء، واما مسألة الخلافة فلا ذوق لي بها ولا ارى من هو اجدر بها من الشريف حسين!) . ثم تلاه الشيخ خزعل شيخ الاهواز وضرب العميل على نفس الوتر المطلوب ومما قاله: (اننا نحتفظ بالعهود البريطانية ونفتخر بصداقتنا لهذه الدولة الفخيمة الانكليزية ونحن لها سيوف مشهورة على اعدائها)!! . وتلاه الشيخ جابر المبارك الصباح وقال: (اننا إذا اجتمعت كلمتنا على شيء فنحن له من الطائعين)!.
تعليق "نياشين" العمالة
وكان السير برسي كوكس قد انعم على الشيخ جابر المبارك الصباح بنجمة انكليزية كالنجمة التي انعم بها على "عبد العزيز آل سعود" وانتهى المؤتمر بتأييد الانكليز في كل ما يريدونه ومن ذلك تأييده ما سمي "بالثورة العربية الكبرى" فأرسل الامير "عبد العزيز آل سعود" والشيخ جابر المبارك الصباح برقية الشكر والثناء التالية إلى نائب ملك الاستعمار الانكليزي بالهند … ننقلها كما هي:
(حضرة صاحب السعادة شلمسفورد حاكم الهند العام ونائب جلالة الملك المعظم والامبراطور: نشكر عواطفكم الكريمة بتنازلكم لمخلصيكم على النياشين السامية التي تعطف بها صاحب الجلالة الملك المعظم على المخلصين الصادقين للانكليز. اننا نقابل هذه التعطفات الجليلة بمزيد الشكر والامتنان والولاء ونرجو ان نكون دائما كاسبين رضاكم بالخدمة الخالصة وملحوظين بعين الاعتبار بعنايتكم الجليلة).
المخلص المخلص
"عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود" جابر المبارك الصباح
"عبد العزيز" يدعو عجمي السعدون للتخلي عن الإسلام والايمان بالانكليز
وهكذا وافق معظم الامراء على ثورة الانكليز على الاتراك المعروفة باسم (الثورة العربية الكبرى) عدا الشيخ عجمي باشا السعدون شيخ قبائل المنتفق، فطلب السير برسي كوكس من "عبد العزيز آل سعود" ان يتوجه إلى العراق لاقناع عجمي السعدون بالايمان بالانكليز وتأييد الثورة ضد الاتراك. وفي يوم 1 صفر1335 هـ _ 27 تشرين الثاني 1916 م سافر "عبد العزيز آل سعود" من الكويت إلى البصرة ومعه الشيخ خزعل شيخ المحمرة والاحواز سافر "عبد العزيز" ليشخص بين يدي ممثلي الحكومة البريطانية ويقدم لهم جزيل الشكر على عطفهم عليه. وقد لقي "عبد العزيز" من السلطات الاستعمارية البريطانية في البصرة منتهى الحفاوة ودعي رسميا لزيارة قيادة الجيش البريطاني حيث صرح كوكس "لعبد العزيز": (ان هذه الجيوش لم تعدها بريطانيا العظمى الا لحماية اتباعها وفي طليعتهم "عبد العزيز" ومناصرة الامة العربية!). وفي هذه الاثناء كتب برسي كوكس كتابا بلسان "عبد العزيز" وطلب منه ان يرسله إلى عجمي السعدون "الرافض" (يناشده فيه ان يكرس جهوده وجهود اتباعه للتعامل مع الانكليز من أجل حرية العرب والمسلمين وتحريرهم من يد الاتراك)!!!.
(تاريخ "آل سعود" _ ص 473 ـ 476)
مجزرة الإنسان في مملكة السلطان
بطولات "آل سعود" كثيرة وهذه واحدة منها!
وشجاعتهم مضرب الامثال وهذه احدى شواهدها!
وعروبتهم لا يشك فيها احد وهذا احد مصاديقها!
وانسانيتهم لا يدانيها احد في الحاضر ولا في الغابر ولا حتّى في المستقبل وهذا برهانها‍‍!
اما حبهم لشعبهم ورحمتهم به وعطفهم عليه وسهرهم على راحته ورعايته وتوفير الامن له، وخدمته قياماً وقعوداً فلن تجد افضل من هذه القصة مثالاً واضحاً وجلياً منها.
والآن … اقرأوا هذه الجريمة بحق الانسانية، التي لم يسجلها المؤرخون كما فعلوا مع مجزرة دير ياسين وصبرا وشاتيلا وغيرهما، رغم انها افظع منهما…
743 طفل وامرأة لا يوجد بينهم شاب أو رجل واحد قتلوا عن بكرة ابيهم في دقائق معدودة فقط، والقاتل يقول انّه مسلم عربي رغم انّه لم يقتلهم في معركة، وليس بينه وبينهم سوى ان آباءهم وازواجهم ثاروا ضده.
يا منظمات حقوق الإنسان في العالم الغربي الفاسد… بل يا منظمات حقوق الحيوان، لو ان هذه المجزرة ارتكبت بحق "الحيوان" الن تقوم قيامتكم"
ويا اذناب "آل سعود" اقرأوا مذبحة المذابح التي ابطالها يهود الذهب "السعودي" الاسود، لعل عرقاً فيكم ينبض بالانسانية… اقرأ يا صاحب "شيم الملك عبد العزيز"، يا من جعلت "ابن سعود" رئيساً للعالم وبـ "الانتخاب" لعل قلمك الارعن يكف عن النباح!
لقد كتبها عطارهم "أحمد عبد الغفور العطار" في كتابه (صقر الجزيرة العربية) ص 592 … كتبها بتفاخر، ولكن لم يكتبها غيره من الكتاب، ولهذا ، ولو لا هذا العطار، الذي رغم دناءته فانه اكثر شهامة من جميع مؤرخي "آل سعود"، ما سمعنا بهذه المجزرة…
انها مجزرة العجمان في صحراء "بنية عيفان" وقعت في 10 شعبان 1348 هـ ، وببطولة "ابن سعود" وولده ابو الشرين ـ الذي لا زال حياً يرزق ـ حيث تسلّى الاخير بقتل النساء والاطفال، ثم فجر واستعبد الباقي…
وهذا هو النص:
(وكان "ابن سعود" في طريقه يودب كل من صادف من العصاة أو اتباعهم، حتّى إذا كان في اليوم العاشر من شعبان في "بنية عيفان" راكبا سيارته الخاصة وكان معه الشيخ يوسف يس والشيخ عبد الله بن حسن والدكتور مدحة شيخ الأرض وسائقها صديق الهندي ابصر سرباً من الظباء يبلغ الخمسمائة، فأمر السائق بان يعدو بالسيارة خلفها، وصاد اربعة منها وطار الخامس فطارت خلفه السيارة الا ان الظبي المذعور مال في عدوه إلى اليمين منحرفا عن طريق السيارة المطاردة فمالت هي ايضا، فرأى "ابن سعود" جمعا كثيرا ولم يحقق النظر فيه لاشتغاله بالظبي الفار، حتّى انّه اصابه وصاده، ثم انثنى يرقب الجمع، فظنه في بادئ الامر بعض جنده، غير انّه التـفت إلى جانب منه فرأى نساء واطفالا واغناما مما نفى ظنه، لانه ليس مع جنده نساء واطفال!
ولم يكن احد معه غير رفاقه الذين هم بالسيارة وغير سائقها، فخشي من كثرتهم فارتد بسيارته إلى الوراء فأبصر سيارة ابنه محمد قادمة اليه، فأركب فيها احد رجال مطير ـ قبيلة الدويش ـ ليكشف له الامر فان كان الجمع من الانصار فلا خوف على المطيري لانه رسول "ابن سعود"، وان كان من الاعداء العصاة فهو في مأمن من الاذى لانه من جماعة الدويش ويستطيع خداعهم بانه منهم!.
راح المطيري وإذا الجمع ـ اطفال ونساء ـ قبيلة الصقهان ـ احد بطون العجمان ـ وكانت قد خرجت على "ابن سعود"، فسألها رسوله فاجابته : انها ـ اطفال ونساء ـ الصقهان وبعض مطير فروا من وجه "ابن سعود"، وفر رجالهم إلى الكويت فطمأنهم ـ الرسول "السعودي" المطيري ـ بانه لا بأس عليهم واخبرهم انّه يريد الصيد، وتركهم وعاد إلى "ابن سعود" واخبره…
وما كاد الامير محمد ابن "جلالة الملك" … يسمع جواب الرسول حتّى تحمس لقتلهم فمنعه ابوه، ولكنه اصر وقاد رتلا من السيارات الانكليزية المسلحة وعليها بعض "آل سعود" الشجعان! واسرع اطفال ونساء الصقهان ومطير فقابلوه لضيافته ! وما هي الا دقائق ابيد بعدها النساء والاطفال!…
وكان "ابن سعود" في المعسكر يهيء المدد لنجدة ابنه، ثم اسرع بسيارته إلى المعركة يشهد سيرها ولكنه وجد ابنه محمدا راجعا ومعه قلة ضئيلة من النساء والاطفال والغنائم، وكان عمر محمد حينئذ ثمانية عشر عاما!.
وكان كل ما تبقى من الاطفال والنساء خمسة اطفال ذكور وثلاث نساء واربع فتيات اعمارهن بين التاسعة والعاشرة، ولكي يواسي "ابن سعود" الاطفال، اعطى لابنه محمدا فتاة وامرأة، مقابل تعبه، وتزوج "عبد العزيز" بالبنات الثلاث وتسرر امراتين.. ووضع الذكور الخمسة في خدمته الخاصة… وصادر الاغنام والابل وعددها ألف رأس… اما ضحايا المعركة من الاطفال والنساء فكان 743 ضحية…).
من شواهد استقلال "آل سعود"
(ان "آل سعود" تقدموا في غضون اشهر من استيلاء "عبد العزيز" على الرياض عام 1902 م بطلب إلى المعتمد البريطاني في الخليج لاعتبار نظامهم الجديد "واحداً من تلك الانظمة التي تربطها علاقات بالحكومة البريطانية" وبعد الانتصار في الدلم في وقت لاحق من ذلك العام حاول "عبد العزيز" فعلاً ان ينضم إلى نظام الامارات المتصالحة البريطانية. وقال "عبد العزيز" ان "آل سعود" مستعدون لاستقبال معتمد بريطاني في الرياض، وحتى التضحية باستقلالهم اسوة بمشايخ الامارات المتصالحة، لان البريطانيين في نظر "عبد العزيز" وعائلته لم يكونوا بالمستعمرين الذين ينبغي خشيتهم، وانما كان الاتراك هم المستعمرون) (لاسي – المملكة).
[عبد الرحمن] للانجليز : انا من محسوبينكم!
بعد احتلال الرياض في يناير 1902 م ، بعث "عبد الرحمن آل سعود"، رسالة من الكويت إلى الكولونيل كمبال المقيم السياسي البريطاني في الخليج، تفيد برفضه للدعم الروسي، وطلبه للحماية الانجليزية كما فعل مبارك… وهذه هي ترجمة اهم ما جاء في الرسالة المؤرخة في 5/ 2 / 1320 هـ الموافق 14 / 5 / 1902 م … (يقول كمبال هنا انّه تسلم الرسالة بتاريخ 12 / 5 / 1902م ، رغم ان تاريخ كتابتها 14 / 5 / 1902 م !!! )…
(بعد التحيات … لا رغبة لي في التطلع إلى احد سواك وذلك بسبب افضالك وحمايتك التي تشمل بها كل اولئك الذين يضعون انفسهم تحت انظاركم، وانني اتمنى ان تبقى عيون حكومتكم الكريمة دائمة النظر الي.
اود ان احدثك عن القنصل الروسي في بوشهر، الذي اتى اليَّ حيث اقيم في الوقت الحالي، أتى اليَّ وطلب مني ان اكتب له رسالة تصف سوء المعاملة التي تلقيتها على يد الاتراك، والمساعدات التي قدموها إلى ابن الرشيد للعمل ضدي .. ولم اجد من المناسب ان اتوجه إلى غير حكومتكم … وانني ارجو من حكومتكم الكريمة، ان تعتبرني واحداً، ـ من محسوبينكم ـ ). (شيوعيون في "السعودية" ـ فهد القحطاني ـ ص 63).
الشيخ اللاسلكي
ان الارتماء في احضان البريطانيين يقتضي اشغال الناس بتوافه الامور، وخداعهم ببعض (الاصلاحات) والتحديثات التي لا شأن لها، بينما ينصرف اللصوص إلى سرقة كنوز ارض الجزيرة.
فلنطالع قصة الشيخ السلكي "وعبد العزيز" التي يرويها صاحب (المملكة) ص 182 :
(وجد الشيخ عبد الله بن حسن آل الشيخ، من سلالة المصلح الشيخ محمد بن عبد الوهاب الذي اصبح فيما بعد كبير قضاة الحجاز. صعوبة في قبول محطات الراديو التي كان "عبد العزيز" يبنيها في انحاء مملكته. لقد كان مقتنعاً بأنها من فعل الشيطان يجعل هذه الآلات تعمل؟" فأجاب الشيخ "اني والله لا اعلم ولكن الشيطان بالتأكيد يزور محطاتك في اوقات معينة كل يوم لكي يقوم الرجال بتقديم الاضاحي له". فقام "عبد العزيز" من مجلسه فوراً ـ وكان في مكة المكرمة في ذلك الحين ـ وقاد الشيخ من يده إلى محطة اللاسلكي بجانب قصره. وقال الملك: "انظر، لا يوجد أي اثر للاضاحي!" وفعلا لم يكن هناك أي اثر لدم أو صوف. الا ان الشيخ عبد الله اعتقد بأن الملك قد خدعه. فأخذ يزور المحطة بدون سابق انذار وهو يأمل بأن يفاجئ العاملين وهم يقدمون الاضاحي . واخيرا حاول اغراء احدهم بالمال طالباً منه ان يخبره بمواعيد زيارة الشيطان. لقد كان مقتنعاً بأن الشيطان ينقل الرسائل عبر الهواء بنفسه. وتضايق العاملون في المحطة من زيارات الشيخ واستجوابه لهم لدرجة انهم اشتكوا منه للملك. فدعاه الملك وسأله: "لأي بعد تتصور ان الشيطان سيكون مستعداً لنقل كلمة الله؟". فنظر الشيخ إليه بارتباك. وسأله الملك: "هل سيكون الشيطان مستعداً لنقل كلمة الله من هنا إلى الرياض اومن الرياض إلى هنا؟".
ورد الشيخ غاضباً: "انت حقاً تمزح معي يا "عبد العزيز" لانك تعرف وانا اعرف ان الشيطان لن يقوم ابداً بنقل كلمة الله ولو لبشر واحد. ناهيك عن نقلها من مكة المكرمة إلى الرياض أو من الرياض إلى مكة المكرمة". فرد عليه الملك برزانة "انا لا امزح يا طويل العمر!" ثم قاد الشيخ مرة ثانية إلى محطة ثانية إلى محطة الراديو وقال شارحاً "لقد طلبت من امام الجامع الكبير في الرياض ان يذهب إلى محطة الراديو في قصري في الرياض، واريدك ان تصغي". وهكذا اصغى الشيخ وفي غضون دقائق معدودة سمع الفاتحة تأتي من جهاز الاستقبال. فقال الشيخ بدهشة لصديقه في الرياض "اهذا انت؟". فأجابه الامام بالايجاب . ثم قام الشيخ عبد الله بترتيل بعض الآيات القرآنية، وقال له الامام الذي كان على بعد 800 ميل في قلب نجد انّه سمع كلام الله يأتي مباشرة من مكة المكرمة، وهكذا اقتنع الشيخ عبد الله اخيراً. ومنذ ذلك اليوم اعتبر الراديو المبارك من معجزات الله وهكذا اعتبره جميع العلماء).
اغلى الليالي ليلة الجمعة … لماذا؟
لقد اعطى الاحتلال "السعودي" منذ ان بدأ احتلاله لبلادنا عام 1901 م ، ليوم الجمعة كل يوم جمعة، طابع الحزن والاشمئزاز ، والاذلال المميت… فأطلق شعبنا على هذا اليوم تسميات كثيرة منها "يوم الجمعة الحزينة" و "وجمعة الموت وقصب الايدي والارجل" و "يوم الرؤوس" الخ… ففي هذا اليوم ـ كل يوم جمعة ـ ينفث حكام الاحتلال "السعودي" سموم حقدهم ضد الشعب المنتهك، وفي هذا اليوم "المفضل" ! يفضِّل الامراء اقامة تسلياتهم بالمواطنين والمواطنات وفي بعضهم بعضا… وفيها تقرع الكؤوس وتدوخ الرؤوس والكل يتحسس على يده ورجله ورأسه هل قطع؟؟؟. وهذا ما عبر عنه عدد من الامراء ـ في اغانيهم، منها اغنية الامراء "الشعارير" غناها له مطرب ـ ليته لم يغنها ـ واذيعت من الاذاعة "السعودية" وسجلوها على اشرطة فلاقت الرواج … وقد تغنى صاحبها بيوم الجمعة، ومطلعها : (اغلى الليالي تراها ليلة ـ الجمعة ). !..
وكما يتغنى الامراء في "يوم الجمعة" تقطع في "يوم الجمعة" من شعبنا الايدي والارجل والاعناق… علما ان العقاب الظالم لا يقتصر على يوم واحد في الاسبوع، هو يوم الجمعة، لكن لكل يوم جمعة ميزاته، ففي كل يوم جمعة يقوم كل قصاب سعودي بعرض معروضاته من الايدي المقطعة والارجل والرؤوس… علماً ان حالة الطوارئ ومنع التجول كانت وما تزال معلنة خمس مرات في اليوم الواحد ـ من كل يوم ـ منذ عام 1901 م ـ بواسطة ما يسمى "هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر" وغيرها… فسعدنوا هذا الشعب ، واذلوه، وانتهكوه، وعقدوه وهو في طريقه إلى الانقراض.
فقد اكد الاحتلال "السعودي" في كل احصائياته للبوادي والحواضر للنساء والرجال والاطفال ان عدد الشعب "المسعدن" لم يتجاوز ثلاثة ملايين ونصف المليون.. ونصف هذا العدد من النساء إذا لم نقل اكثر .. أي انّه لم يكن كل هؤلاء الثلاثة ملايين ونصف من الرجال فقط، بل ان في هذا العدد من الشعب اكثر من مليوني امرأة.. وما دام انّه لم يصبح للرجال أي دور ايجابي في مملكة الزيت والدماء .. فكيف يصبح لمن يسمونهن "الحريم" دورهن في مملكة اشباه الرجال.. وإذا قلنا ان عدد الشعب "المسعدن" الآن هو مليون رجل.. فان من بين هؤلاء الرجال الاكثر من مليون (مستوطن)، و "مجاور" للنفط، ورجعي، وامير واميرة وجاسوس وجاسوسة، وغير ذلك من الشوائب..
ولماذا لا ينقرض وقد زاد عدد الذين هربوا وشردوا من الجزيرة العربية عن ثلاثة ملايين مواطن ومواطنة منذ ان اخرجت المخابرات الانكليزية الصهيونية "عبد العزيز آل سعود" من الكويت عام 1901 م حتّى تاريخ هذا الكتاب، منهم من هرب إلى العراق والخليج ومنهم من هرب إلى مصر والشام… كما زاد عدد الذين قطعت ايديهم وارجلهم عن / 75000 / مواطنة ومواطن، وزاد عدد الذين جلدهم "آل سعود" في الشوارع العامة لتحطيم كرامتهم عن نصف مليون، وزاد عدد الذين رجموهن ورجموهم عن عشرة آلاف .. وزاد عدد القتلى في المجازر الجماعية والفردية عن مليون مواطن ومواطنة… وكما هو معروف للجميع انّه لم يمر يوم " سبت" أو "جمعة" منذ عام 1901 م الا وشهدت ابواب المساجد والساحات العامة ايدي وارجل تقطع وجلود تلسع ورؤوس تخلع …
"تاريخ "آل سعود" (ص 261 ـ 262 ـ 263 ).
اضحك على الطواغيت
(طُلب من اول حاكم "للسعودية" فيما بعد ان يسمي اروع شخص غير مسلم تعرف عليه، جاء رده بلا تردد "شكسبير".
وقد تعجب الكابتن جون غلوب (كلوب باشا) لاول وهلة عام 1928 م من حسن اطلاع الزعيم العربي على الادب الانجليزي عندما تلقى منه هذا الرد وذلك اعتقاداً منه ان "عبد العزيز" كان يقصد الاديب الانجليزي وليام شكسبير . ثم اتضح لغلوب ان "عبد العزيز" انما كان يقصد اول صديق انجليزي له، ذلك الكابتن القوي والعنيد الذي كانت وفاته خسارة شخصية لامير الرياض واكثر من ذلك، لان معركة جراب في يناير (كانون ثاني) 1915 كانت بداية ـ ونهاية ـ المشاركة "السعودية" النشيطة في الحرب العالمية الاولى).
(المملكة ص 81)
اليس من حقه ان يتعجب ؟!
فلسطين في عينه "العوراء" !
وهي العين التي اشار باصبعه عليها عندما جاءه وفد فلسطين عام 1947 طالبا قطع البترول عن الغرب والصهاينة للضغط على امريكا !!! ـ وقال "عبد العزيز" قولته المشهورة (انني احافظ على فلسطين في عيني… ولن تضيع فلسطين الا إذا ضاعت عيني هذه!) وضاعت فلسطين كما ضاعت عين "عبد العزيز"… وعندما قيل "لعبد العزيز" بعد ضياع فلسطين، لقد ضاعت فلسطين التي تعهدتها بعينك، قال : لن اكون اول من اضاع فلسطين ولا آخرهم.. اما عن المرأة الشمرية التي اضاعت عين الطاغية "عبد العزيز" فلم يجرؤ هذا الطاغية على ان يمسسها بسوء لشعوره بالذنب والجريمة ولخشيته من تسرب الخبر… وقد اعتبرها اهانة له إلى هذا اليوم "من امرأة عربية شمرية" ارادت الاخذ بثأر رجالها عندما خانهم بعض الرجال بقصد ساذج أو خبيث بل اشاع هذا الطاغية ان ما حدث لعينه لم يكن الا (نظرة من عين حسود اصابته بعينه لهذا الانتصار !!!) فسرح المرأة فورا… ولا اقول طلقها لانه ليس بينه وبينها عقد زواج كما هو الحال في كل زيجات "آل سعود" (الا يجوز ان يقال انهم بهذا اولاد …؟).
(تاريخ "آل سعود" ص 103)
(رقبان) الجبان
"رقبان " اسم سيف "ابن سعود" اما لماذا سمي رقبان، فلانه حصد الآلاف من رقاب الشعب المسعود!
اليكم احدى قصص هذا السيف "السعودي"، رواها مستشار "ابن سعود"، يوسف ياسين، والذي اصبح مستشاراً اول أيضاً لابنه سعود… يقول يوسف افندي في جريدة (ام القرى) التي اوكل له الاشراف عليها، بشيء من التفاخر البغيض ما نصه:
(بعد معركة السبلة، جمع "لعبد العزيز" / 70 / رأسا من رجال عتيبة ومطير الاسرى، وبعد ان كبلوهم بالقيود، وصفوهم امامه، بدأ بتقطيع رؤوسهم الرأس تلو الرأس … وكان آخر واحد منهم ضرب رقبته "عبد العزيز" بسيفه "رقبان" فنفذ السيف في لمح البصر والرأس في مكانه ، فظن ابن السعود ان الضربة اخطأت، فرفع السيف وقبل ان يهوي به ثانية انتفض القتيل، وسقط الرأس، الا ان الضربة الرادفة هوت ـ بعد سقوط الرأس ـ على جسمه فقدته نصفين وشطرت القلب شطرين، الا ان المدهش الغريب ان كلا شطري القلب كان مستمرا في ضرباته ثواني معدودات ) ! اكتشاف سعودي هائل لم يسبق للعلم ان اكتشف اسراره في جسم الإنسان..!
ويعلق أحمد العطار على هذه الجريمة الشنعاء في الصفحة 580 من "صقر الجزيرة" باختصار، وانما بتفاخر اقرب إلى السخرية بقدرة "رقبان" فيقول: (ومن الواجب ان نذكر ـ رقبان ـ سيف "ابن سعود" بالثناء الجميل فنزوي هذه الحادثة التي تدهش وتعتبر في حكم النوادر الغاليات وهي كافية لتخليده!!)..
قتل الوهابيين للحاج اليماني سنة 1341 هـ
(في هذه السنة التقى الوهابيون بالحاج اليماني وهو اعزل من السلاح وجميع الات الدفاع فسايروهم في الطريق واعطوهم الامان ثم غدروا بهم فلما وصلوا إلى سفح جبل مشى الوهابيون في سفح الجبل واليمانيون تحتهم فعطفوا على اليمانيين واطلقوا عليهم الرصاص حتّى قتلوهم عن بكرة أبيهم كانوا ألف إنسان ولم يسلم منهم غير رجلين هربا واخبرا بالحال.
وأراد الشيخ رشيد رضا صاحب المنار على عادته في تلفيق الاعذار عن افعال الوهابين الاعتذار عن هذه الفعلة الشنعاء فقال في مجموعة مقالات (الوهابيون والحجاز) : ان الملك حسيناً كان ارسل حملة على منطقة عسير بعد وفاة السيد محمد علي الادريسي الذي كان قد تخلى عنها لسلطان نجد وفي اثر تنكيل الوهابية بحملته هنالك وقعت حادثة حجاج اليمن الذي اعتقد الوهابيون انهم نجدة منهم فاطلقوا عليهم الرصاص وبعد أن عرف الامر اعتذر السلطان "عبد العزيز" للامام يحيى عن هذا الخطأ واتـفقا على حفظ المودة بينهم بتعويض مقبول معقول "انتهى".
وهذا عذر فاسد بارد يراد به ستر فظائع الوهابيين في استحلالهم دماء المسلمين وتوجيه بأسهم وسطوتهم وافواه بنادقهم كلها إلى قتال المسلمين خاصة وغزوهم كلما سنحت لهم فرصة وقتلهم بأنواع الغدر والبغي تارة في سورية وأخرى في الحجاز وثالثة في العراق ورابعة في اليمن وهيهات ان تستر هذه الاعذار الفاسدة فظائعهم وقد عرفها العام والخاص ولم تعد تخفى على احد من الناس. يقول صاحب المنار انهم اعتقدوهم نجدة وكيف ذلك وهم عزل من السلاح ولا يؤذن لهم بحمله في مملكة اجنبية ولو كانوا مسلحين ما استطاع الوهابية قتلهم ولكانوا اقصر باعاً من ذلك وهل تخفى حالة الحجاج من حالة الغزاة المحاربين فكيف يمكن لعاقل ان يعتقد أو يظن أو يحتمل انهم نجدة. وهل اعتقد الوهابيون في اعراب شرق الاردن انهم نجدة حينما غزوهم في عقر دارهم واعملوا فيهم رصاص البنادق وحد السيوف وهل اعتدوا في اهل العراق انهم نجة فتابعوا عليهم الغزو والقتل والنهب. وكيف ساغ للوهابيين وهم وحدهم المسلمون الموحدون الابرار الاتقياء الورعون الذين تورعوا عن الفتيا في التلغراف لعدم النص فيه ان يقتلوهم قبل سؤالهم وتعرف حالهم ولكن حالهم كما قال الحسن البصري في اهل العراق: يسألون عن دم البقة ويستحلون دم الحسين.
وكما اقتضت المصلحة الانكليزية والدهاء البريطاني ان يكون الشريف حسين ملك الحجاز والامير "ابن سعود" سلطان نجد اقتضت ثانياً ان يكون السلطان "ابن سعود" أيضاً ملكاً على الحجاز مكان الملك حسين وأولاده عقيب امتناعه عن امضاء المعاهدة البريطانية الحجازية).
"كشف الارتياب ـ السيد محسن الامين ص 50 ، 51"
آل اليهود على خطى اليهود
(راجعني عدد من الفلسطينيين وهم في حالة تثير الألم الشديد مفيدين انهم تلقوا انذاراً من السلطات "السعودية" بلزوم مغادرة البلاد خلال بضع ساعات وانهم لا يتمكنون من السفر الا إلى قطاع غزة لان الجوازات التي يحملونها صادرة من حكومة "عموم فلسطين" ولا تصلح للسفر إلى العراق وهم لا يعلمون التهمة الموجهة اليهم.)
""المملكة العربية السعودية" كما عرفتها ـ امين المميز ص 373"
من هي المراة التي أعمت عين "عبد العزيز"؟
ما ان سقطت حائل .. حتّى سارع "عبد العزيز آل سعود" من خصمه المهزوم محمد بن طلال الذي كان يحكم حائل : يطلب منه ـ بنوع من الامر ـ ان يطلق زوجته "نورة الحمود السبهان" ليتزوجها هو .. لكن ابن طلال رفض، ومع ذلك تزوجها "عبد العزيز" بالاكراه وبدون عقد قرآن مشروع، علماً ان زواجهما اصلا غير مشروع لان ابن طلال لم يطلقها،.. لكن هذه المراة الشهمة ما ان دنا منها "عبد العزيز" لافتراسها حتّى ضربت عينه بمخرز كانت تحمله، فأعمت عينه، وخرج من عندها في ساعته ليلاً وعينه تذرف الدم وهي العين التي وضع فلسطين فيها حينما تاه الوفد الفلسطيني عام 1947 م "ينخاه" بقوله: "اطمئنوا لقد وضعت فلسطين في عيني هذه!" مؤشرا إلى العين العوراء ـ التي افقدتها "نورة " نورها!..
وللتخلص من "نوره الحمود" قام "عبد العزيز" بتسليمها لابن عمه عبد العزيز بن مساعد.. فتزوجها الاخير بدون "عقد مشروع" أي على الطريقة "السعودية" نفسها.
وسكينة المتعب أيضاً
وكذلك فعلوا مع سكينة بنت متعب آل رشيد، إذ قدمها "الملك عبد العزيز" هدية لابنه "فيصل"!.. علماً ان نساء وبنات آل الرشيد حرائر ولسن جواري كأكثر حريم "آل سعود" المخطوفات والمجلوبات .. مع ان الإسلام لا يفرق بين امرأة واخرى، أي لا يوجد في الإسلام حرائر وجواري ومالك ومملوك!..
و "شاهة" أيضاً … شوهها "آل سعود"
وما فعلوه في بنات آل رشيد فعلوه مع "شاهة بنت الوجعان" من شيوخ شمر وهي زوجة سعود آل رشيد، افترسها "عبد العزيز آل سعود" بنفس الطريقة "السعودية".. ثم وهبها لشقيقة "سعود بن عبد الرحمن"..
ولؤلؤة السبهان .. سباها "آل سعود"
وكذلك افترسوا لؤلؤة الصالح السبهان التي كانت زوجة لسعود بن رشيد..
وأيضاً افترس "عبد العزيز آل سعود" ام عبد الله رئيس الحرس الملكي، كما ذكرنا في مكان اخر، لكونها زوجة لسعود بن عبد العزيز آل رشيد واسمها "فهدة بنت العاصي بن شريم" من كبار شيوخ شمر. فقاومته لكنها انجبت منه "عبد الله بن عبد العزيز" الرئيس الحالي للحرس الملكي.. ونتيجة لاشهار كرهها له مراراً تخلص منها بالسم فماتت مسمومة.. كذلك تخلص من والدها العاصي بن شريم : الذي كان لا يخفي حقده عليه في مجالسه العامة..
"وعبد الله بن عبد العزيز" قد لا يكون اكثر من بذرة سعودية، تبقى سعودية وان زرعت هذه البذرة في بطن طاهر نجسه يهود "آل سعود " .. ذلك البطن الطاهر، هو بطن "فهدة بنت العاصي بن شريم"! . التي اغتالها "عبد العزيز"..
إلى غيرهن الكثير ممن افترسهن "آل سعود" دونما عقود شرعية أو قانونية أو حتّى عرفية للزواج …
(تاريخ "آل سعود" ص 837 ـ 838)

pub
26-12-2007, 09:57 AM
ماهذا???????????????

youcef dj
26-12-2007, 03:10 PM
الحق أحق أن يتبع

جمال الأثري
26-12-2007, 05:09 PM
و


يكذب هذا الرويبضة عن العلامة يوسف القرضاوي بسبب حقده الدفين على الذين رزقهم الله الفهم الصحيح و الذين استعصوا على العمالة من أن تحتويهم ، أو بسبب حواراته في قناة الجزيرة التي لا تتفق مع معربدي و فساق و عملاء الصهيونية من آل سعود فيقول أن حجة الإسلام يوسف القرضاوي ( يرى أن حربنا مع اليهود ليست من أجل العقيدة )

نعم اليس هو من كان يقول "(جهادنا مع اليهود ليس لأنَّهم يهود، ولا نرى هذا نحن لا نقاتل اليهود من أجل العقيدة؛ إنما نقاتلهم من أجل الأرض، ولا نقاتل الكفار لأنهم كفار؛ وإنما لأنهم اغتصبوا أرضنا وديارنا، وأخذوها بغير حق)[1] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98980#_ftn1)[102].
عندما يورد ما قاله حجة الإسلام لن تجد فيه شيئا من افتراءات هذا الرويبضة الشبيه بالمسلسل البرازيلي و هذا ما أورده عن العلامة ( جهادنا مع اليهود ليس لأنَّهم يهود، ولا نرى هذا نحن لا نقاتل اليهود من أجل العقيدة؛ إنما نقاتلهم من أجل الأرض، ولا نقاتل الكفار لأنهم كفار؛ وإنما لأنهم اغتصبوا أرضنا وديارنا، وأخذوها بغير حق ) نعم ليس لأنهم يهود و لكن لأنهم صهاينة ، و أين سمع هذا الأفاك أن الإسلام أمرنا بأن نقاتل الذين لا يقاتلوننا من أهل الكتاب ، فقتالنا لهم هو لما يعتدوا علينا بأخذ مالنا أو أرضنا أو انتهاك حرماتنا أو ديننا ، و أين سمع هذا الجاهل بمعاني اللغة العربية أن الإسلام أمرنا بقتال اليهود في كل الأوقات و أن نتبعهم أينما كانوا و نقتلهم و هل الرسول عليه الصلاة و السلام فعل ذلك ؟ إعطنا نصا من الكتاب و السنة ، و فلسطين أيها الرويبضة ليست مجرد قطعة أرض فقط (كبرت كلمة تخطها يد عميلة أو تخرج من فم لم يغسل) .



قال الله تعالى"(قَاتِلُواْ الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَلاَ بِالْيَوْمِ الآخِرِ وَلاَ يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَلاَ يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ حَتَّى يُعْطُواْ الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ)[2] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98980#_ftn2)[103].
قال ابن كثير"وقوله تعالى " قاتلوا الذين لا يؤمنون بالله ولا باليوم الآخر ولا يحرمون ما حرم الله ورسوله ولا يدينون دين الحق من الذين أوتوا الكتاب حتى يعطوا الجزية عن يد وهم صاغرون " فهم في نفس الأمر لما كفروا بمحمد صلى الله عليه وسلم لم يبق لهم إيمان صحيح بأحد الرسل ولا بما جاءوا به وإنما يتبعون آراءهم وأهواءهم وآباءهم فيما هم فيه لا لأنه شرع الله ودينه لأنهم لو كانوا مؤمنين بما بأيديهم إيمانا صحيحا لقادهم ذلك إلى الإيمان بمحمد صلى الله عليه وسلم لأن جميع الأنبياء بشروا به وأمروا باتباعه فلما جاء كفروا به وهو أشرف الرسل علم أنهم ليسوا متمسكين بشرع الأنبياء الأقدمين لأنه من الله . بل لحظوظهم وأهوائهم فلهذا لا ينفعهم إيمانهم ببقية الأنبياء وقد كفروا بسيدهم وأفضلهم وخاتمهم وأكملهم . ولهذا قال " قاتلوا الذين لا يؤمنون بالله واليوم الآخر ولا يحرمون ما حرم الله ورسوله ولا يدينون دين الحق من الذين أوتوا الكتاب " وهذه الآية الكريمة أول الأمر بقتال أهل الكتاب بعد ما تمهدت أمور المشركين ودخل الناس في دين الله أفواجا واستقامت جزيرة العرب أمر الله رسوله بقتال أهل الكتابين اليهود والنصارى وكان ذلك في سنة تسع ولهذا تجهز رسول الله صلى الله عليه وسلم لقتال الروم ودعا الناس إلى ذلك وأظهره لهم وبعث إلى أحياء العرب حول المدينة فندبهم فأوعبوا معه واجتمع من المقاتلة نحو من ثلاثين ألفا وتخلف بعض الناس من أهل المدينة ومن حولها من المنافقين وغيرهم وكان ذلك في عام جدب ووقت قيظ وحر وخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم يريد الشام لقتال الروم فبلغ تبوك فنزل بها وأقام بها قريبا من عشرين يوما ثم استخار الله في الرجوع فرجع عامه ذلك لضيق الحال وضعف الناس كما سيأتي بيانه بعد إن شاء الله تعالى . وقد استدل بهذه الآية الكريمة من يرى أنه لا تؤخذ الجزية إلا من أهل الكتاب أو من أشباههم كالمجوس كما صح فيهم الحديث أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أخذها من مجوس هجر وهذا مذهب الشافعي وأحمد في المشهور عنه"
من هنا تفسير بن كثير http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?nType=1&bm=&nSeg=0&l=arb&nSora=9&nAya=29&taf=KATHEER&tashkeel=0 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?nType=1&bm=&nSeg=0&l=arb&nSora=9&nAya=29&taf=KATHEER&tashkeel=0)
2-أظنك لا تفرق بين جهاد الدفع وجهاد الطلب فما الفائدة إذن من تعلم اللغة وأنت لا تفرق بين جهاد الدفع وجهاد الطلب؟؟؟؟
الفرق بين جهاد الدفع وجهاد الطلب :
يختلف جهاد الدفع عن جهاد الدعوة والطلب فيإعتبار شروط الجهاد؛ فلا يشترط فيه أن يكون العدو ضعفي المسلمين فما دون، و لايشترط فيه القوة، ولا يشترط فيه إذن الإمام، و لا يشترط فيه إذن الوالدين أوأحدهما، فلا يشترط فيه شرط، بل يدفع العدو بحسب الإمكان.
قال ابن تيمية (ت728هـ) رحمه الله: "أما قتال الدفع: فهو أشد أنواع دفع الصائل عن الحرمة والدين. فواجبإجماعاً، فالعدو الصائل الذي يفسد الدين والدنيا لا شيء أوجب بعد الإيمان من دفعه. فلا يشترط له شرط. بل يدفع بحسب الإمكان. وقد نص على ذلك العلماء أصحابنا وغيرهم. فيجب التفريق بين دفع الصائل الظالم الكافر، وبين طلبه في بلاده ا.هـ الاختياراتالفقهية ص532
قال ابن القيم (ت751هـ) رحمه الله: "فإذا كانت المسابقة شرعت ليتعلم المؤمن القتال ويتعوده ويتمرن عليه؛ فمن المعلوم أن المجاهد قد يقصد دفع العدو، إذا كان المجاهد مطلوباً، والعدو طالباً.
وقد يقصد الظفر بالعدو ابتداءإذا كان طالباً والعدو مطلوباً.
وقد يقصد كلا الأمرين.
والأقسام الثلاثة يؤمرالمؤمن فيها بالجهاد .
وجهاد الدفع أصعب من جهاد الطلب؛ فإن جهاد الدفع يشبه بابدفع الصائل ولهذا أبيح للمظلوم أن يدفع عن نفسه، كما قال الله تعالى: { أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقَاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا } (الحج:39)، وقال النبي - صلى اللهعليه وسلم - :"من قتل دون ماله فهو شهيد، ومن قتل دون دمه فهو شهيد"؛ لأن دفع الصائل على الدين جهاد وقربة، ودفع الصائل على المال والنفس مباح ورخصة، فإن قتل فيه فهو شهيد؛
فقتال الدفع أوسع من قتال الطلب وأعم وجوباً، ولهذا يتعين على كلأحد يقم ويجاهد فيه: العبد بإذن سيده وبدون إذنه، والولد بدون إذن أبويه، والغريمبغير إذن غريمه، وهذا كجهاد المسلمين يوم أحد والخندق.
ولا يشترط في هذا النوعمن الجهاد (يعني: جهاد الدفع) أن يكون العدو ضعفي المسلمين فما دون، فإنهم كانوايوم أحد والخندق أضعاف المسلمين، فكان الجهاد واجباً عليهم؛ لأنه حينئذ جهاد ضرورةودفع، لا جهاد اختيار، ولهذا تباح فيه صلاة الخوف بحسب الحال في هذا النوع وهل تباحفي جهاد الطلب إذا خاف فوت العدو ولم يخف كرته؟ فيه قولان للعلماء هما روايتان عنالإمام أحمد.
ومعلوم أن الجهاد الذي يكون فيه الإنسان طالباً مطلوباً أوجب منهذا الجهاد الذي هو فيه طالب لا مطلوب، والنفوس فيه أرغب من الوجهين .
وأما جهادالطلب الخالص فلا يرغب فيه إلا أحد رجلين إما عظيم الإيمان يقاتل لتكون كلمة اللههي العليا، ويكون الدين كله لله، وإما راغب في المغنم والسبي.
فجهاد الدفع يقصدهكل أحد، ولا يرغب عنه إلا الجبان المذموم شرعاً وعقلاً.
وجهاد الطلب الخالص لله يقصده سادات المؤمنين.
وأما الجهاد الذي يكون فيه طالباً مطلوباً فهذا يقصده خيار الناس؛ لإعلاء كلمة الله ودينه، ويقصده أوساطهم؛ للدفع ولمحبة الظفر."اهـالفروسية ص96 -98.
3-لماذا لم ترد على باقي أخطاء القرضاوي كإعتقاده بأن الله لا نراه يوم القيامة
القرضاوي كما هو معلوم أحد أعمدة جماعة الإخوان درس العقيدة على معتقد الأشعري كما أخبر عن نفسه[3] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98980#_ftn3)[90] وقد تركتْ تلك العقيدة أثرها على نفسه, فها هو ينكر رؤية الله عز وجل في الآخره على طريقة أهل السنة ويثبتها على طريقة الأشاعرة المبتدعة[4] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98980#_ftn4)[91]والله عز وجل يقول (وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ نَّاضِرَةٌ 22 إِلَى رَبِّهَا نَاظِرَةٌ)[5] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98980#_ftn5)[92]
المصادر </SPAN>: رسالة الأزهر" القرضاوي ( ص 105).
[6] (http://www.echoroukonline.com/montada/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=98980#_ftn6)[91]" المرجعية العليا في الإسلام " للقرضاوي ( ص 348)

عندما يتكلم في إعراب القرآن إتما قام بلصق أقوال شيخه الذي قهره العلامة محمد</SPAN> سعيد رمضان البوطي في مناظراته ، و كلام سيده كلام منقول عن زاد المعاد ، مثل قص و لصق هذا الرويبضة ، فأين العلماء المجتهدون إذن إذا كان الأمر هكذا من عالم مزعوم ؟
و هذا هو اللاابط:
http://sirah.al-islam.com/SearchDisp...rchLevel= QBE (http://sirah.al-islam.com/SearchDisp.asp?ID=2746&SearchText=%D8%A7%D8%A6%D8%AA&SearchType=root&Scope=all&Offset=0&SearchLevel=QBE)

1-ليس الشيخ الذي قام بالصق والصق بل انا الذي جئت به من زاد المعاد ولكنك لم ترد عليه فلماذا لم ترد عليه؟؟؟؟؟؟؟؟
2-ليس بن باز من ناظر البوطي بل الألباني وقد أفحمه بحمد الله والشريط يباع
3-هذا رد بن باز كاملا على البوطي فهل عندك نقد لهذا الرد؟؟؟
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أما بعد


من عبد العزيز بن عبد الله بن باز إلى 000000محمد سعيد رمضان البوطي

. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، أما بعد : فقد تأملت ما ذكرتم في رسالتيكم المؤرختين في 20 ربيع الآخر سنة 1406 هـ وفي 7 / 6 / 1406 هـ ، وقد سرني كثيرا حرصكم على البحث عن الحق الذي هو ضالة المؤمن ، ولا شك أن الحق لا يرتبط بالمذهبية ، كما أنه لا يعرف بالرجال وإنما الرجال يعرفون به .
أما الملاحظات التي استشكلتموها وهي :
( الملاحظة الأولى ) :
ما ذكرتم في ص 144 من الكتاب وهو ( لا مانع من أن نلتمس منهم البركة والخير ) وقصدكم بذلك أحمد البدوي وأحمد الرفاعي وعبد القادر الجيلاني وأمثالهم ، وقد أشكل عليكم أن يكون هذا من الشرك الأكبر وذكرتم ما فعلته أم سليم وأم سلمة وأبو أيوب الأنصاري من التماس البركة في جسد النبي ، ولا شك أن هذا تبرك خاص بالنبي صلى الله عليه وسلم ولا يقاس عليه غيره؛ لأمرين : -
الأول : ما جعله الله سبحانه في جسده وشعره من البركة التي لا يلحقه فيها غيره .
الثاني : أن الصحابة رضي الله عنهم لم يفعلوا ذلك مع غيره كأبي بكر وعمر وعثمان وعلي وغيرهم من كبار الصحابة ، ولو كان غيره يقاس عليه لفعله الصحابة مع كبارهم الذين ثبت أنهم من أولياء الله المتقين بشهادة النبي صلى الله عليه وسلم لهم بالجنة ، وهذا يكفي ، دليلا على ولايتهم وصدقهم وقد اجتمعت الأمة على أن أفضل هذه الأمة بعد نبيها أبو بكر رضي الله عنه ، كما أن من عقيدة أهل السنة والجماعة عدم الشهادة لأحد بجنة ولا نار إلا من شهد له النبي صلى الله عليه وسلم ، لأنهم لا يعلمون حقيقة أمره وخاتمة عمله ، وما دام لا يدري ما يفعل الله به كيف يطلب منه البركة والخير كما أن الصحابة رضي الله عنهم لم يفعلوا ذلك مع النبي صلى الله عليه وسلم بعد وفاته مع أنه سيد ولد آدم وجاء بالخير كله من الله سبحانه ولمزيد الفائدة أذكر بعض ما قاله أهل العلم في هذه المسألة .
قال الشيخ عبد الرحمن بن حسن رحمه الله في " فتح المجيد " ( وأما ما ادعاه بعض المتأخرين من أنه يجوز التبرك بآثار الصالحين فممنوع من وجوه : منها : أن السابقين الأولين من الصحابة ومن بعدهم لم يكونوا يفعلون ذلك مع غير النبي صلى الله عليه وسلم لا في حياته ولا بعد موته ، ولو كان خيرا لسبقونا إليه ، وأفضل الصحابة أبو بكر وعمر وعثمان وعلي رضي الله عنهم وقد شهد لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم فيمن شهد له بالجنة وما فعله أحد من الصحابة والتابعين مع أحد من هؤلاء السادة ولا فعله التابعون مع سادتهم في العلم والدين وهم الأسوة ، فلا يجوز أن يقاس على رسول الله صلى الله عليه وسلم أحد من الأمة ، وللنبي صلى الله عليه وسلم في حال الحياة خصائص كثيرة لا يصلح أن يشاركه فيها غيره . ومنها : أن في المنع من ذلك سدا لذريعة الشرك كما
لا يخفى ) . اهـ .
ولا شك أن الشرك خطره عظيم والنفوس ضعيفة والشيطان حريص على التلبيس عليها وجرها إلى الشرك كما ذكر الله سبحانه ذلك عنه في آيات كثيرة ، ولذلك دعا إبراهيم عليه السلام ربه أن يجنبه وبنيه عبادة الأصنام لما يعلم من عظيم خطره ودقته وضعف النفس أو غفلتها وأنه يحبط العمل مع أن الله سبحانه برأه منه وشهد له بالإخلاص واتخذه خليلا واختار ملته لهذه الأمة وهي إخلاص العبادة لله وحده والبراءة من الشرك بأنواعه ، كما أن الشرك أول ما نشأ في قوم نوح عليه السلام هو بسبب التبرك بالصالحين ، ففي صحيح البخاري رحمه الله عن ابن عباس رضي الله عنهما في قوله سبحانه : وَقَالُوا لا تَذَرُنَّ آلِهَتَكُمْ وَلا تَذَرُنَّ وَدًّا وَلا سُوَاعًا الآية ، قال : ( هذه أسماء رجال صالحين من قوم نوح فلما هلكوا أوحى الشيطان إلى قومهم أن انصبوا إلى مجالسهم التي كانوا يجلسون فيها أنصابا وسموها بأسمائهم ففعلوا فلم تعبد حتى إذا هلك أولئك ونسخ العلم عبدت ) .
وقد روى الترمذي رحمه الله وغيره بسند صحيح من حديث أبي واقد الليثي قال : خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل حنين ونحن خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل حنين ونحن حديثو عهد بكفر وللمشركين سدرة يعكفون حولها وينوطون بها أسلحتهم يقال لها ذات أنواط فمررنا بسدرة فقلنا يا رسول الله أجعل لنا ذات أنواط كما لهم ذات أنواط فقال النبي صلى الله عليه وسلم الله أكبر إنها السنن قلتم كما قالت بنو إسرائيل لموسى اجْعَلْ لَنَا إِلَهًا كَمَا لَهُمْ آلِهَةٌ قَالَ إِنَّكُمْ قَوْمٌ تَجْهَلُونَ لتركبن سنن من كان قبلكم
قال ابن القيم رحمه الله في تعليقه على هذا الحديث في كتابه " إغاثة اللهفان " ( فإذا كان اتخاذ هذه الشجرة لتعليق الأسلحة والعكوف حولها اتخاذ إله مع الله تعالى مع أنهم لا يعبدونها ولا يسألونها فما الظن بالعكوف حول القبر والدعاء به ودعائه والدعاء عنده فأي نسبة للفتنة بشجرة إلى الفتنة بالقبر لو كان أهل الشرك والبدعة يعلمون ) انتهى بحروفه . وهذا هو الأصل الأصيل في منع التبرك بالمخلوقات إلا ما استثناه الشارع - ومن ذلك التبرك بشعر النبي صلى الله عليه وسلم وعرقه وغيرهما مما مس جسده استثناء - من هذا .
وقد سمى الله سبحانه وتعالى الذين يطيعون من جادلهم من أهل الباطل في حل ما لم يذكر اسم الله عليه مشركين وذلك في قوله تعالى : وَلا تَأْكُلُوا مِمَّا لَمْ يُذْكَرِ اسْمُ اللَّهِ عَلَيْهِ وَإِنَّهُ لَفِسْقٌ وَإِنَّ الشَّيَاطِينَ لَيُوحُونَ إِلَى أَوْلِيَائِهِمْ لِيُجَادِلُوكُمْ وَإِنْ أَطَعْتُمُوهُمْ إِنَّكُمْ لَمُشْرِكُونَ وليس هذا عبادة لهم ولا دعاء لهم من دون الله ولكنهم طاعوهم في تحليل ما حرم الله فكانوا بذلك من المشركين ، فكيف بمن يرجو البركة من الأموات ويدعوهم من دون الله أو مع الله سبحانه .
والمقصود أن الشرك بالله أمره عظيم وخطره جسيم ولذلك جاءت الشريعة بسد الذرائع الموصلة إليه من أي باب ، مثل : نهي النبي صلى الله عليه وسلم عن الصلاة في المقبرة ، وشد الرحال لزيارة المقابر ، وتجصيص القبور واتخاذها عيدا - أي زيارتها في أوقات محددة متكررة كما يتكرر العيد - واتخاذ السرج عليها إلى غير ذلك .
( الملاحظة الثانية ) :
أما ما يتعلق بعلم الغيب فلا شك أن المراقبين حين انتقدوا ما ذكره فضيلتكم عن الغيب لم يكن لهم هوى أو قصد سيئ ، لأنا نعلم نزاهتهم بحمد الله وبعدهم عن أن يقصدوا أحدا بضرر أو سوء ظن وإنما هو ظاهر عبارتكم حين قلتم ما نصه : ( فلنلاحظ كيف أن القرآن سلب الإنسان الوصول إلى مفاتح الغيب ولكنه لم يسلب عنه معرفة الغيب ذاته ) إلخ ، ولم توضحوا بعد ذلك أن الغيب في الجملة علمه إلى الله وحده ، وإنما الإنسان يستخرج بعض الغيب بالطرق التي أباحها الله كالتنقيب عن كنوز الأرض وما في البحار وكالحساب للكسوفات ونحوها حتى تبرءوا مما نسبه إليكم المراقبون ، ولا يخفى أن الله سبحانه كما أنه جعل مفاتح الغيب عنده نفى علم الغيب عن غيره فقال سبحانه في سورة النمل : قُلْ لا يَعْلَمُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ الْغَيْبَ إِلا اللَّهُ وقال عز وجل في آخر سورة هود : وَلِلَّهِ غَيْبُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَإِلَيْهِ يُرْجَعُ الْأَمْرُ كُلُّهُ فَاعْبُدْهُ وَتَوَكَّلْ عَلَيْهِ الآية .
فاتضح من الآيتين وما جاء في معناهما في الكتاب والسنة أن علم الغيب على الإطلاق إلى الله وحده وإنما يعلم منه ما نص عليه الكتاب العزيز أو صحت به السنة أو استخرجه الإنسان في الطرق التي علمه إياها مولاه سبحانه وهداه إليها مما وقع في هذا العصر أو قبله ومما سيقع في المستقبل مما لا يعلمه الناس اليوم ، فأرجو تأمل ما ذكرته لكم ليتضح لكم خطأ عبارتكم ودلالتها على ما ذكره المراقبون ، ولعلكم في المستقبل توضحون ما يزيل الشك ويوضح الحق ، والهدف هو التناصح والتعاون على الخير والتحذير مما يخالف الكتاب والسنة والحق ضالة المؤمن متى وجدها أخذها .
وأما ما ذكرتم عن الفناء بشهود المكون عن الأكوان ، وما نقلتموه عن شيخ الإسلام ابن تيمية في ذلك من ذم هذه الحال لكنها لا تصل إلى الكفر البواح فقد فهمته ، ولكن ما ذكرته الرقابة في ذلك من أنه كفر بواح وجيه وصحيح إذا كان الفاني معه عقله ونطق بمثل ما نقل عن أبي يزيد البسطامي ( ما في الجبة إلا الله ) وكقول بعضهم : ( أنا الحق أو سبحاني ) ، أما إذا كان الناطق لمثل هذان محكوما عليه بزوال العقل كما أشار إليه أبو العباس بما نقلتم عنه فإن عذره وجيه لرفع القلم عن من زال عقله .
وقد ذكر هذا المعنى العلامة ابن القيم رحمه الله في المجلد الأول من " مدارج السالكين " من ص 155 إلى 158 ، وأسأل الله أن يمنحنا وإياكم الفقه في دينه والبصيرة في حقه وأن يعيذنا وإياكم من مضلات الفتن ونزغات الشيطان إنه خير مسئول .
وأما ما أشرتم إليه من جهة الاحتفال بالموالد وأنه لا شك أنها بدعة إذا فهمت أنها عبادة . . . إلخ فأقول : لا ريب أن المقيمين لحفلات الموالد يعتقدون أنها عبادة ويتقربون إلى الله بذلك ، وبذلك يعلم أنها بدعة بلا شك . لأن المصطفى صلى الله عليه وسلم لم يفعلها ولم يأذن فيها ولم يقرها ولم يفعلها أصحابه رضي الله عنهم وهم خير القرون وأكمل الناس حبا لرسول الله صلى الله عليه وسلم وأعلم الناس بالشرع المطهر ، وهكذا من بعدهم في القرون المفضلة ، هذا لو سلمت من المنكرات الأخرى وأنى لها السلامة مع ما غلب على أكثر النفوس من الجهل والغلو ، وقد يقع فيها من الشرك الأكبر وكبائر الذنوب ما لا يخفى على مثلكم .
ولو فرضنا أن المحتفلين بالموالد لم يقصدوا بها القربة فإنها بذلك تعتبر تشبها باليهود والنصارى في إقامة الأعياد لأنبيائهم وعظمائهم والتشبه بهم ممنوع بالنص والإجماع كما أوضح ذلك أبو العباس ابن تيمية في " اقتضاء الصراط المستقيم مخالفة أصحاب الجحيم لا عملا بالأحاديث الصحيحة ومنها : ما خرجه الإمام أحمد بسند جيد عن ابن عمر رضي الله عنهما مرفوعا : من تشبه بقوم فهو منهم فأرجو تدبر هذا الموضوع كثيرا طلبا للحق وحرصا على براءة الذمة وحذرا من الوقوع فيما حرمه الله . والله المستعان .
أما دراسة سيرته صلى الله عليه وسلم في المدارس والمعاهد والكليات وفي الخطب فلا بأس بذلك بل ذلك من القربات ومن نشر العلم ، وهكذا وعظ الناس وتذكيرهم بسيرته وسنته بين وقت وآخر كل ذلك مما يعلم من الدين بالضرورة أنه مطلوب ومشروع ، رزقني الله وإياكم وسائر إخواننا المزيد من العلم النافع والعمل الصالح مع حسن الفهم عن الله وعن رسوله صلى الله عليه وسلم إنه خير مسئول .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


4-الأمور الإجتهادية لا تكون في العقيدة وبن باز رد عليه في العقيدة
5-أما عن قولك انني أجهل العربية لكثرة أخطائي الإملائية فأنت مخطا بل السبب هو أنني لا أملك جهاز في المنزل لهذا أكتب بسرعة لقلة المال آل سعود لم تبعث لي الريالات هذا الأسبوع نظرا لأزمة البترول هههههههههه
يتبع ............

جمال الأثري
26-12-2007, 06:48 PM
يورد أحاديث السمع و الطاعة و ينسى شرط النسب أي الانتساب إلى قبيلة قريش و هذا رأي الجمهور ، و آل سعود غير معروفي النسب رغم جهد المؤرخين و الباحثين حيث بقي الأمر لغزا ، و هناك من ذهب إلى أنهم ينتسبون إلى عائلة يهودية و الدراسات و الأبحاث في هذا الشأن يعرفها الكثير.
1-أنا أعلم أنهم ليسو من قريش ولكن هذا لا يمنع من طاعتهم وعدم الخروج عليهم
اشتراط كون الحاكم من قريش : صحيح ؛ ولكن إنما يُنظر إليه في حال الاختيار , أي : عند اختيار أهل الحلّ والعقد وليَّ الأمر .
أما في حال تولِّي غير القرشيّ بالغلبة , والقوة , وحصول الخلافة له , وتمكُّنه من الأمر ؛ فلا تجوز حينئذٍ منازعته , ولا الخروج عليه , ولا استبداله , ولو وُجد القرشيّ .

فائدة :
وكذلك فإن من المتقرر :
عدم جواز الخروج على الحاكم المسلم , ولا نزعُه لاستبداله ؛ ولو وُجد الأفضل المستكمل للشروط .

بيان الدليل على اشتراط أن يكون الخليفة قرشياً

من الأدلة :
حديث أبي هريرة - رضي الله عنه - ( خ : 3495 - م : 4678 ) :
« الناس تبعٌ لقريش في هذا الشأن . . . » .

وحديث ابن عمر - رضي الله عنهما - ( خ : 3501 - م : 4681 ) :
« لا يزال هذا الأمر في قريش ما بقي منهم اثنان » .

بيان المنع من الخروج على الحاكم المتغلِّب ولو لم يكن قرشياً

قد أجمع العلماء على طاعة الحاكم المتغلِّب ؛ وإجماعهم هذا مطلق لا تقييد فيه :

قال الحافظ ابن حجر - رحمه الله - ( الفتح 13/9 ، تحت الحديث رقم : 7053 ) :
« قال ابن بطال . . . أجمع الفقهاء على وجوب طاعة السلطان المتغلَّب والجهاد معه وأن طاعته خير من الخروج عليه . . . » انتهى .

وقال الإمام محمد بن عبد الوهاب - رحمه الله - ( الدرر السنية 7/239 ) :
« الأئمة مجمعون من كل مذهب على أن من تغلّب على بلدٍ أو بلدان ؛ لـه حكم الإمام في جميع الأشياء » انتهى .

وقال العلامة عبد اللطيف بن عبد الرحمن بن حسن - رحمهم الله - ( مجموعة الرسائل والمسائل النجدية 3/168 ) :
« وأهل العلم . . . متّفقون على طاعة من تغلّب عليهم في المعروف , يرون نفوذ أحكامه وصحة إمامته ؛ لا يختلف في ذلك اثنان . . . » انتهى .

أقول :
ولا تستغرب هذه الإجماعات ؛ فقد أشار النبي - صلى الله عليه وسلم - إلى ولاية غير القرشيّ :
فقال أبوذر - رضي الله عنه - ( م : 4732 ) :
( أوصاني خليلي أن أسمع وأطيع , وإن كان عبداً مجدّع الأطراف ) .

وجاء في حديث أم الحصين - رضي الله عنها - تفسير هذا بما يُشعر بالتغلُّب ( م : 4793 ) :
« إن أُمّر عليكم عبدٌ مُجدّع . . . يقودكم بكتاب الله : فاسمعوا وأطيعوا » .

قال الإمام النووي - رحمه الله - ( شرحه ، جزء 11 – 12 ، ص 429 ، تحت الحديث السابق ) :
« . . . وتتصور إمامة العبد إذا : ولاّه بعض الأئمة , أو تغلّب على البلاد بشوكته وأتباعه ؛ ولا يجوز ابتداء عقد الولاية له مع الاختيار ؛ بل شرطها الحرية » انتهى .

وقال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - ( شرح رياض الصالحين 3/331 ، ط الوطن ) :
« قال - صلى الله عليه وسلم - : ( أوصيكم بتقوى الله , والسمع والطاعة , وإن تأمّر عليكم عبدٌ حبشيّ ) : السمع والطاعة : يعني لولي الأمر .
وإن تأمر عليكم عبد حبشي : سواء كانت إمرته عامة - كالرئيس الأعلى في الدولة - , أو خاصة - كأمير بلدة أو أمير قبيلة وما أشبه ذلك - .
وقد أخطأ من ظنّ أن قوله « وإن تأمر عليكم عبد حبشي » أن المراد بهم الأمراء الذين دون الولي الأعظم - الذي يسميه الفقهاء ( الإمام الأعظم ) - ؛ لأن الإمارة في الشرع تشمل : الإمارة العظمى - وهي الإمامة - , وما دونها - كإمارة البلدان والمقاطعات والقبائل وما أشبه ذلك - » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( شرح رياض الصالحين 6/385 ، ط الوطن ) :
« فلو فُرض أن السلطان غلب الناسَ واستولى وسيطر , وليس من العرب , بل كان عبداً حبشياً : فعلينا أن نسمع ونطيع . . . » انتهى .

وتطبيقاً لهذه الإجماعات :
فقد اعتدّ العلماء الأكابر في هذا العصر كـ : سماحة شيخي الشيخ الإمام عبد العزيز ابن باز , وفضيلة الشيخ الإمام محمد ابن عثيمين , وغيرهم - رحم الله الجميع - ؛
بحكم آل سعود - وفقهم الله - مع أنهم ليسوا من قريش .

بيان المنع من الخروج على المسلم المفضول لغرض تولية الفاضل

قال الغزاليّ - رحمه الله - في سياق منعه من استبدال مفضول بفاضل [6] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[6]#[6]) :
« . . . فلا يُهدم أصلُ المصلحة شغفاً بمزاياها , كالذي يبني قصراً ويهدم مصراً » انتهى .

أقول :
فـ( المصلحة ) : في معنى بقاء الحاكم الجاهل بالأحكام أو الفاسق أو غيرهما من المفضولين .
و ( مزاياها ) : في معنى فائدة تولية الفاضل العالِم أو الصالح أو غيرهما .

ومن القواعد المقررة في الشريعة :
1. قاعدة : ( درء المفاسد مقدم على جلب المصالح ) ؛
2. وقاعدة : ( لا يجوز إزالة الشرّ بما هو أشرّ منه ) وانظر كلام الإمام ابن القيم - رحمه الله - ( إعلام الموقعين 3/12 ) . كما قد حكى الإمام ابن باز – رحمه الله - الإجماع على هذه القاعدة , ( وسيأتي كلامه ) .

والخروج على المسلم المفضول فيه من المفاسد ما هو أشدّ على المسلمين من بقائه ؛
من : سفك للدماء , وإظهار للفتن , وإضاعة للأمن , وتعطيل للحدود ؛ فهو من إزالة الشرّ بأشرّ منه .
ومن أظهر مفاسده :
أنه يؤدي إلى عدم استقرار بيعة أحد ؛ لأنه مهما كان صلاح ولي الأمر فلا بدّ أن يوجد من هو أفضل منه , ولو بعد حين . كما أن تحديد الأفضلية أمر متفاوت , فقد تخرج جماعة زعماً أن مَنْ لديها هو الأفضل !

وتقدم كلام الإمام ابن باز - رحمه الله - حول مسألة الخروج على الحاكم الكافر ( فتاواه 8/203 ) :
« . . . إلا إذا رأى المسلمون كفراً بواحاً عندهم من الله فيه برهان : فلا بأس أن يخرجوا على هذا السلطان لإزالته ؛ إذا كان عندهم قدرة , أما إذا لم يكن عندهم قدرة : فلا يخرجوا . أو كان الخروج يُسبّب شراً أكثر : فليس لهم الخروج ؛ رعايةً للمصالح العامة . والقاعدةُ الشرعية المُجمع عليها أنه : ( لا يجوز إزالة الشرّ بما هو أشرّ منه ) ؛ بل يجب درء الشرّ بما يزيله أو يُخفّفه . أما درء الشرّ بشرّ أكثر : فلا يجوز بإجماع المسلمين .

فإذا كانت هذه الطائفة - التي تريد إزالة هذا السلطان الذي فعل كفراً بواحاً - عندها :
§ قدرة تزيله بها , وتضع إماماً صالحاً طيباً ,من دون أن يترتب على هذا فساد كبير على المسلمين وشرّ أعظم من شرّ هذا السلطان : فلا بأس .
أما إذا كان الخروج يترتب عليه :
فساد كبير ,واختلال الأمن ,وظلم الناس , واغتيال من لا يستحقّ الاغتيال ,إلى غير هذا من الفساد العظيم : فهذا لا يجوز … » انتهى .

حين يقبل السيد الوهابي سيده الأمريكي قاتل المسلمين طاغية العصر سيء الذكر (بوش) يأتي العميل الرويبضة الكثير الأخطاء النحوية الشبيه بالمسلسل البرازيلي ليدافع عنه فيقول : وهل التقبيل حرام ؟ و يريد أن يلوي نصا قرآنيا كريما لصالح سيده بشكل فيه كثير من النفاق و مفضوح ، و هل قبل الرسول صلى الله عليه و سلم الذين يقاتلون المسلمين ؟ أين هذا ؟إعطنا نصا صريحا من الكتاب و السنة .
الدليل الأصل في العادات الإباحة إلا بالدليل والتقبيل المعاهدين من العادات ولكنني قلت لك ايضا هذا لا يهمني هل تذكر هذه الكلمة؟؟؟؟؟؟
و يدافع عن سيده الوهابي من آل سعود الذي باع فلسطين بوثيقة مسجلة دوليا كإثبات مادي للخيانة وهي محفوظة لدى الأسياد الإنجليز فيورد ما كان في صلح الحديبية من هدنة ليحاول تبرير الخيانة في حق الأرض المباركة و الأقصى الشريف مسرى نبينا صلى الله عليه و سلم و ثالث الحرمين ، و لا يسعني إن أحسنت الظن به إلا أن أسمي هذا تفسيرا انهزاميا للنصوص التي لا يجوز هذا التفسير بشأنها ، فالإسلام لا يعلمنا الإنبطاح بتاتا.
أولا أنا أدافع عن منهج السلف في التعامل مع ولاة الأمر واتحداك أن تعطيني دليلا واحدا يأمر بالتشهير بولاة الامر الفاسقين أو الضالين فضلا عن الذين يحكمون بالشريعة في بلادهم
2-هذا لا يسمى الإنبطاح إنما يسمى درء المفاسد أولى من جلب المصالح
3-التفسير الإنهزامي هو التفسير السياسي الذي عندك
4-ما الفرق بين مصالحة النبي عليه الصلاة والسلام مع المشركين وبين مصالحة الفلسطينيين لليهود حتى يتمكنو من ترتيب أمورهم ويعدو العدة؟؟؟؟؟
5-مصالحة اليهود لا يعني حبهم بل لأجل مصلحة المسلمين
6-أنا أستدل بالكتاب والسنة لأن كل الحلول لمشاكلنا موجودة في الكتاب والسنة فهل أنت عندما تقول أننا لا نصالح اليهود في حالة ضعفنا ترجع إلى الكتاب والسنة أم إلى السياسة؟؟؟؟ لماذا هل شريعتنا ناقصة عندك ؟؟؟؟؟
ثم يعترف هذا العميل بأنه يأخذ عن دوره هذا مقابلا من أسياده آل سعود فيقول لا نأخذ الصدفة ولا نقبلها بل نقبل فقط الهدية ) و هل الهدايا شهرية أو وفق عدد الردود في المنتديات ؟ و من قال لك بأنك تأخذ الصدقة ؟ لا بل هو أجر تعبك الفكري و خاصة النفسي جراء إيذائك إخوانك من الجزائريين المسلمين الموحدين أهل السنة و الجماعة
1-هههه أنا أصلا لا أعرف من هو آل سعود ولا أعرف وجهه ولكن الذي أعرفه هو منهج السلف في التعامل مع ولاة الامر وقد بينت لك الأدلة على ذلك فهل من نقد؟؟؟؟؟
2-تعبي الفكري أرجو منه الأجر من الله تعالى أما آل سعود فلا يهمني أمرهم اصلا بل يهمني منهج السلف في التعامل مع ولاة الامر

يقول أن لا دخل له بآل سعود الذين استمات في الدفاع عنهم و أورد بشأنهم من قبل أحاديث السمع و الطاعة (وهذا طبع الوهابية المتناقضة مع نفسها) و هو يعلم أن المذهب الوهابي هو المذهب الرسمي لدولة آل سعود مثلما هو المذهب المالكي بالنسبة للدولة الجزائرية.

1-نعم انا لا أدافع عن آل سعود بل أدافع عن منهج السلف في معاملة الحكام سواء آل سعود أم غيرهم
2-يمكن تبين لي التناقض الذي تدندن حوله؟؟؟؟؟ لماذا لا تتكلم بالأدلة
3-لا يوجد مذهب إسمه المذهب الوهابي بدليل أن السعودية إذا سألت أحدهم سيقول لك انك سلفي ولا يقول وهابي أما الجزائر فيسقولون مذهب بلادنا مالكي فهناك فرق بين من يسمي نفسه وبين من يسميه أهل السياسة والأهواء
4-أحاديث طاعة الحاكم تخص كل حكام العالم وليس آل سعود فقط

عن بيع فلسطين فيحاول التهرب إلى قضية أخرى و هي فتوى أسياده بالصلح مع اليهود فيقول : فالفتوى في محلها لأن النبي عليه الصلاة والسلام صالح قريش وكل هذا حقنا للدماء حتى يتمكن الفلسطنيين (الأصح الفلسطينيون) من أن يرتبو أنفسمهم ويعدو القوة وسيرة النبي عليه اللصاة والسلام ( "الصلاة" هكذا تكتب ، تأدب معه عند الكتابة و أعطه الانتباه الذي يليق أيها الرويبضة ) أهم من فتاوى السايسة البهلوانية .
هل رأيتم كيف يدافع عن سيده الوهابي الذي أفتى بالصلح مع غزاة محتلين لم يكفوا يوما بل ساعة واحدة عن قتل المسلمين في فلسطين

الفتوى هي للشيخ بن باز رحمه الله ومبينة على أدلة شرعية كما بينت لك
قال الشيخ بن باز :

إيضاح وتعقيب على مقال فضيلة الشيخ يوسف القرضاوي حول الصلح مع اليهود

الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على نبينا محمد الصادق الأمين ، وعلى آله وصحبه أجمعين ، ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين ، أما بعد :
فهذا إيضاح وتعقيب على مقال فضيلة الشيخ : يوسف القرضاوي المنشور في مجلة ( المجتمع ) العدد 1133 الصادرة يوم 9 شعبان 1415 هـ . الموافق 10/1/1995 م . حول الصلح مع اليهود ، وما صدر مني في ذلك من المقال المنشور في صحيفة ( المسلمون ) الصادرة في يوم 21 رجب 1415 هـ جوابا لأسئلة موجهة إلي من بعض أبناء فلسطين . وقد أوضحت أنه لا مانع من الصلح معهم إذا اقتضت المصلحة ذلك؛ ليأمن الفلسطينيون في بلادهم ، ويتمكنوا من إقامة دينهم .
وقد رأى فضيلة الشيخ يوسف أن ما قلته في ذلك مخالف للصواب؛ لأن اليهود غاصبون فلا يجوز الصلح معهم . . . إلى آخر ما ذكره فضيلته . وإنني أشكر فضيلته على اهتمامه بهذا الموضوع ورغبته في إيضاح الحق الذي يعتقه ، ولا شك أن الأمر في هذا الموضوع وأشباهه هو كما قال فضيلته : يرجع فيه للدليل ، وكل أحد يؤخذ من قوله ويترك إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم . وهذا هو الحق في جميع مسائل الخلاف؛ لقول الله عز وجل : فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا (http://quran.al-islam.com/Display/Display.asp?nType=1&nSeg=0&l=arb&nSora=4&nAya=59)وقال سبحانه : وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِنْ شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ (http://quran.al-islam.com/Display/Display.asp?nType=1&nSeg=0&l=arb&nSora=42&nAya=10)وهذه قاعدة مجمع عليها بين أهل السنة والجماعة .
ولكن ما ذكرناه في الصلح مع اليهود قد أوضحنا أدلته ، وأجبنا عن أسئلة وردت إلينا في ذلك من بعض الطلبة بكلية الشريعة في جامعة الكويت ، وقد نشرت هذه الأجوبة في صحيفة ( المسلمون ) الصادرة في يوم الجمعة 19/8/1415 هـ الموافق 20/1/1995 م ، وفيها إيضاح لبعض ما أشكل على بعض الإخوان في ذلك .
ونقول للشيخ يوسف وفقه الله وغيره من أهل العلم : إن قريشا قد أخذت أموال المهاجرين ودورهم ، كما قال الله سبحانه في سورة الحشر : لِلْفُقَرَاءِ الْمُهَاجِرِينَ الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِنْ دِيارِهِمْ وَأَمْوَالِهِمْ يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا وَيَنْصُرُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُولَئِكَ هُمُ الصَّادِقُونَ (http://quran.al-islam.com/Display/Display.asp?nType=1&nSeg=0&l=arb&nSora=59&nAya=8)ومع ذلك صالح النبي صلى الله عليه وسلم قريشا يوم الحديبية سنة ست من الهجرة ، ولم يمنع هذا الصلح ما فعلته قريش من ظلم المهاجرين في دورهم وأموالهم؛ مراعاة للمصلحة العامة التي رآها النبي صلى الله عليه وسلم لجميع المسلمين من المهاجرين وغيرهم ، ولمن يرغب الدخول في الإسلام .
ونقول أيضا : جوابا لفضيلة الشيخ يوسف عن المثال الذي مثل به في مقاله وهو : لو أن إنسانا غصب دار إنسان وأخرجه إلى العراء ثم صالحه على بعضها . . أجاب الشيخ يوسف : أن هذا الصلح لا يصح . وهذا غريب جدا ، بل هو خطأ محض ، ولا شك أن المظلوم إذا رضي ببعض حقه ، واصطلح مع الظالم في ذلك فلا حرج؛ لعجزه عن أخذ حقه كله ، وما لا يدرك كله لا يترك كله ، وقد قال الله عز وجل : فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ (http://quran.al-islam.com/Display/Display.asp?nType=1&nSeg=0&l=arb&nSora=64&nAya=16)وقال سبحانه : وَالصُّلْحُ خَيْرٌ (http://quran.al-islam.com/Display/Display.asp?nType=1&nSeg=0&l=arb&nSora=4&nAya=128)ولا شك أن رضا المظلوم بحجرة من داره أو حجرتين أو أكثر يسكن فيها هو وأهله ، خير من بقائه في العراء .
أما قوله عز وجل : فَلا تَهِنُوا وَتَدْعُوا إِلَى السَّلْمِ وَأَنْتُمُ الْأَعْلَوْنَ وَاللَّهُ مَعَكُمْ وَلَنْ يَتِرَكُمْ أَعْمَالَكُمْ (http://quran.al-islam.com/Display/Display.asp?nType=1&nSeg=0&l=arb&nSora=47&nAya=35)فهذه الآية فيما إذا كان المظلوم أقوى من الظالم وأقدر على أخذ حقه ، فإنه لا يجوز له الضعف ، والدعوة إلى السلم ، وهو أعلى من الظالم وأقدر على أخذ حقه ، أما إذا كان ليس هو الأعلى في القوة الحسية فلا بأس أن يدعو إلى السلم ، كما صرح بذلك الحافظ ابن كثير رحمه الله في تفسيره هذه الآية ، وقد دعا النبي صلى الله عليه وسلم إلى السلم يوم الحديبية؛ لما رأى أن ذلك هو الأصلح للمسلمين والأنفع لهم ، وأنه أولى من القتال ، وهو عليه الصلاة والسلام القدوة الحسنة في كل ما يأتي ويذر؛ لقول الله عز وجل : لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ (http://quran.al-islam.com/Display/Display.asp?nType=1&nSeg=0&l=arb&nSora=33&nAya=21)الآية .
ولما نقضوا العهد وقدر على مقاتلتهم يوم الفتح غزاهم في عقر دارهم ، وفتح الله عليه البلاد ، ومكنه من رقاب أهلها حتى عفا عنهم ، وتم له الفتح والنصر ولله الحمد والمنة .
فأرجو من فضيلة الشيخ يوسف وغيره من إخواني أهل العلم إعادة النظر في هذا الأمر بناء على الأدلة الشرعية ، لا على العاطفة والاستحسان ، مع الاطلاع على ما كتبته أخيرا من الأجوبة الصادرة في صحيفة ( المسلمون ) في 19/8/1415 هـ ، الموافق 20/1/1995 م ، وقد أوضحت فيها : أن الواجب جهاد المشركين من اليهود وغيرهم مع القدرة حتى يسلموا أو يؤدوا الجزية ، إن كانوا من أهلها ، كما دلت على ذلك الآيات القرآنية والأحاديث النبوية ، وعند العجز عن ذلك لا حرج في الصلح على وجه ينفع المسلمين ولا يضرهم؛ تأسيا بالنبي صلى الله عليه وسلم في حربه وصلحه ، وتمسكا بالأدلة الشرعية العامة والخاصة ، ووقوفا عندها ، فهذا هو طريق النجاة وطريق السعادة والسلامة في الدنيا والآخرة .
والله المسئول أن يوفقنا وجميع المسلمين - قادة وشعوبا - لكل ما فيه رضاه ، وأن يمنحهم الفقه في دينه ، والاستقامة عليه ، وأن ينصر دينه ويعلي كلمته ، وأن يصلح قادة المسلمين ويوفقهم للحكم بشريعته والتحاكم إليها ، والحذر مما يخالفها ، إنه ولي ذلك والقادر عليه .
وصلى الله وسلم على نبينا محمد ، وآله وأصحابه ، وأتباعه بإحسان .
نشر في مجلة المجتمع في العدد ( 1140 ) بتاريخ 6 / 10 / 1415 هـ .
المصدر http://www.bin-baz.org.sa/Display.asp?f=Bz01524.htm (http://www.bin-baz.org.sa/Display.asp?f=Bz01524.htm)
وهذا لا يعني أنه ينكر الجهاد بعد أن يتقوى المسلمين وهذه فتوى للشيخ بن باز حول هذه المسألة لتعرف قدر العلماء الحكماء الذين يقدرون المصالح والمفاسد
السؤال : ما تقول الشريعة الإسلامية في جهاد الفلسطينيين الحالي ، هل هو جهاد في سبيل الله ، أم جهاد في سبيل الأرض والحرية ؟ وهل يعتبر الجهاد من أجل تخليص الأرض جهادا سبيل الله ؟
الجواب : لقد ثبت لدينا بشهادة العدول الثقات أن الانتفاضة الفلسطينية والقائمين بها من خواص المسلمين هناك وأن جهادهم إسلامي؛ لأنهم مظلومون من اليهود؛ ولأن الواجب عليهم الدفاع عن دينهم وأنفسهم وأهليهم وأولادهم وإخراج عدوهم من أرضهم بكل ما استطاعوا من قوة .
وقد أخبرنا الثقات الذين خالطوهم في جهادهم وشاركوهم في ذلك عن حماسهم الإسلامي وحرصهم على تطبيق الشريعة الإسلامية فيما بينهم ، فالواجب على الدول الإسلامية وعلى بقية المسلمين تأييدهم ودعمهم ليتخلصوا من عدوهم وليرجعوا إلى بلادهم عملا بقول الله عز وجل : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قَاتِلُوا الَّذِينَ يَلُونَكُمْ مِنَ الْكُفَّارِ وَلْيَجِدُوا فِيكُمْ غِلْظَةً وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ (http://quran.al-islam.com/Display/Display.asp?nType=1&nSeg=0&l=arb&nSora=9&nAya=123)
وقوله سبحانه : انْفِرُوا خِفَافًا وَثِقَالًا وَجَاهِدُوا بِأَمْوَالِكُمْ وَأَنْفُسِكُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ (http://quran.al-islam.com/Display/Display.asp?nType=1&nSeg=0&l=arb&nSora=9&nAya=41)الآيات وقوله عز وجل : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى تِجَارَةٍ تُنْجِيكُمْ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ (http://quran.al-islam.com/Display/Display.asp?nType=1&nSeg=0&l=arb&nSora=61&nAya=10)* تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ بِأَمْوَالِكُمْ وَأَنْفُسِكُمْ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ (http://quran.al-islam.com/Display/Display.asp?nType=1&nSeg=0&l=arb&nSora=61&nAya=11)* يَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَيُدْخِلْكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ (http://quran.al-islam.com/Display/Display.asp?nType=1&nSeg=0&l=arb&nSora=61&nAya=12)* وَأُخْرَى تُحِبُّونَهَا نَصْرٌ مِنَ اللَّهِ وَفَتْحٌ قَرِيبٌ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ (http://quran.al-islam.com/Display/Display.asp?nType=1&nSeg=0&l=arb&nSora=61&nAya=13)، والآيات في هذا المعنى كثيرة ، وصح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : جاهدوا المشركين بأموالكم وأنفسكم وألسنتكم (http://www.binbaz.org.sa/Takreej.asp?f=HadN1186)
ولأنهم مظلومون ، فالواجب على إخوانهم المسلمين نصرهم على من ظلمهم لقول النبي صلى الله عليه وسلم المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه (http://www.binbaz.org.sa/Takreej.asp?f=HadN1187)متفق على صحته ، وقوله صلى الله عليه وسلم انصر أخاك ظالما أو مظلوما " قالوا يا رسول الله نصرته مظلوما فكيف أنصره ظالما قال تحجزه عن الظلم فذلك نصرك إياه (http://www.binbaz.org.sa/Takreej.asp?f=HadN1188)
والأحاديث في وجوب الجهاد في سبيل الله ونصر المظلوم وردع الظالم كثيرة جدا .
فنسأل الله أن ينصر إخواننا المجاهدين في سبيل الله في فلسطين وفي غيرها على عدوهم ، وأن يجمع كلمتهم على الحق ، وأن يوفق المسلمين جميعا لمساعدتهم والوقوف في صفهم ضد عدوهم ، وأن يخذل أعداء الإسلام أينما كانوا وينزل بهم بأسه الذي لا يرد عن القوم المجرمين إنه سميع قريب .
مجلة الدعوة الصادرة في 9 / 8 / 1409 هـ .

وراح ينتقد و يحرف معاني كلام حجة الإسلام القرضاوي حيث يفهم كل عاقل وكل غير وهابي و كل من يعرف اللغة العربية أن معنى كلام حجة الإسلام جاء في سياق رد أقوال خصوم الإسلام بأنه يحارب أهل الكتاب لديانتهم هكذا لديانتهم فقط ، و يحاول هذا الرويبضة الشبيه بالمسلسل البرازيلي، الجاهل باللغة العربية أن يبرر فتوى سيده في الصلح مع القتلة و المغتصبين ، أقول صلحا و ليس هدنة ، لتضاف هذه الفتوى إلى فتاوى الخزي و العار

1-لم احرف ولم أنتقد
2-لماذا لم ترد علي إذن؟؟؟؟
3-أجهل اللغة العربية أفضل من أن أجهل الفرق بين جهاد الدفع وجهاد الطلب
4-أما عن قولك صلح وليسو هدنة فهل تعني ان علماء السيرة الذين دونو السيرة أخطأو لما قالو صلحا ولم يقولو هدنة
5-لقد بينت لك رد الشيخ بن باز على القرضاوي فهل من نقد؟؟؟؟؟

فتوى الهجرة من فلسطين و إخلائها

1-الفتوى الهجرة للشيخ الألباني وليس لعلماء السعودية
2-هذه الفتوى من الامور الإجتهادية فلماذا تنكر على الألباني في الامور الإجتهادية ولا تنكر على القرضاوي في الأمور العقائدية مثل إعتقاده عدم رؤية الله يوم القيامة؟؟؟؟ مالكم كيف تحكمون؟؟؟؟
3-الفتوى مبنية على أدلة منها قول الإمام القرطبي فهل الإمام القرطبي عميل؟؟؟
4-وبما أنك قمت بإعادة شبهتك القديمة دون نقدك لردي عليها سأقوم أنا أيضا إعادة الرد على شبهتك
قال الله تعالى"والذينَ آمَنوا ولمْ يُهاجروا ما لكمْ مِن وَلاَيتِهم مِن شيء حتى يُهاجروا). (الأنفال: 72) وقوله: (إنَّ الذينَ تَوَفَّاهُمُ الملائكةُ ظالِمِي أنفسِهِمْ قالوا فِيمَ كُنْتُمْ قالوا كُنَّا مُسْتَضعفِينَ في الأرضِ قالُوا ألمْ تَكُنْ أرضُ اللهِ واسعةً فتُهاجِروا فيها فأولئكَ مَأْوَاهُمْ جهنَّمُ وساءتْ مَصيرًا). (النساء: 97) وقوله: (والذينَ آمنوا مِن بعدُ وهاجروا وجاهدُوا معَكمْ فأُولئكَ مِنكمْ). (الأنفال: 75) كما استدلُّوا بأحاديثَ منها: "يُوشِكُ أن يكونَ خيرُ مالِ المسلمِ غَنَمًا يَتبَعُ بها شَعَفَ الجبال ومواقعَ القَطْر، يَفِرُّ بِدِينِهِ مِنَ الفِتَنِ".
قال المفسر الشهير القرطبي رحمه الله في تفسيرهذه الآية : (ومَن يُهاجرْ في سبيلِ اللهِ يَجِدْ في الأرضِ مُراغَمًا كثيرًا وسَعَةً). (النساء: 100) نقلًا عن ابن العربي أن العلماء قسَّموا الهجرة إلى قسمينِ، هجرة هُروب وهجرة طلَبٍ، وأن هجرة الهروب ستة أقسام:

1 ـ الهجرة من دار الحرب إلى دار الإسلام.وكانت فرْضًا أيام النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ وهي باقية مَفروضة إلى يوم القيامة، والتي انقطعت بالفتح هي القصد إلى النبي حيث كان، فإنْ بقِي في دار الحرب عَصَى، ويُختلف في حاله.

2 ـ الخروج من أرض البِدْعة.قال ابن القاسم: سمعتُ مالكًا يقول: لا يحلُّ لأحد أن يُقيم بأرضٍ يُسَبُّ فيها السلَف. قال ابن العربي: وهذا صحيح، فإن المنكَر إذا لم تَقْدِر أن تَغيرَه فزُلْ عنه. قال تعالى: (وإذا رأيتَ الذينَ يَخُوضُونَ في آياتِنا فَأَعْرِضْ عَنهمْ حتى يَخُوضُوا في حديثٍ غيرِه وإمَّا يُنْسِيَنَّكَ الشيطانُ فلا تقعدْ بعدَ الذِّكْرَى معَ القومِ الظالمينَ). (الأنعام: 68).

3 ـ الخروج مِن أرض غلَب عليها الحرام، فإنّ طلَبَ الحلال فرْضٌ على كل مسلم.

4 ـ الفِرار مِن الإصابة في البدَن.وذلك فضْلٌ مِن الله رخَّص فيه، فإذا خشِيَ على نفسه فقد أذِنَ الله في الخروج عنه والفِرار بنَفسه ليُخلِّصها مِن ذلك المَحْذور، وأول مَن فعَله إبراهيم ـ عليه السلام ـ فإنه لمَّا خاف من قومه قال: (إنِّي ذاهبٌ إلى ربِّي سَيَهْدِينِ). (الصافات: 99) وقال: (إنِّي مُهاجرٌ إلى ربِّي). (العنكبوت: 26) وقال الله مُخْبرًا عن موسى: (فخرَجَ مِنها خائِفًا يَتَرَقَّبُ). (القصص: 21).

5 ـ الخروج خَوفَ المرَض في البلاد الوَخِمة إلى الأرض النزِهة.وقد أذِن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ للرُّعاة حين استَوخَموا المدينة أن يَخرجوا إلى المَسْرَحِ فيكونوا فيه حتى يَصِحُّوا، وقد استُثنيَ مِن ذلك الخروجُ مِن الطاعون فمنَع الله منه بالحديث الصحيح عن نبيِّه، غير أن العلماء قالوا: إنه مَكروه.

6 ـ الفِرار خوْفَ الأذِيَّة في المال. فإن حُرمة مال المسلم كحُرمة دمِه، والأهلُ مِثلُه وأَوْكَدُ.
تفسير القرطبي من هنا http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?nType=1&bm=&nSeg=0&l=arb&nSora=4&n Aya=100&taf=KORTOBY&tashkeel=0 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?nType=1&bm=&nSeg=0&l=arb&nSora=4&nAya=100&taf=KORTOBY&tashkeel=0)

فتوى عدم جواز العمليات الإستشهادية

قال الله تعالى "ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيما، ومن يفعل ذلك عدوانا وظلما فسوف نصليه نارا وكان ذلك على الله يسيرا ) سورة النساء 29 - 30 .
قال القاضي ابن عطية الأندلسي في المحرر الوجيز (4/94) " قرأ الحسن – ولا نقتلوا – على التكثير – فأجمع المتأولون أن المقصد بهذه الآية النهي عن أن يقتل بعض الناس بعضا ، ثم لفظها يتناول أن يقتل الرجل نفسه بقصد منه للقتل ، أو أن يحملها على غرر ، ربما مات منه ، فهذا كله يتناول النهي وقد احتج عمرو بن العاص بهذه الآية حين امتنع من الاغتسال بالماء البارد خوفا على نفسه منه، فقرر رسول الله صلى الله عليه و سلم احتجاجه " .
وقال الحافظ ابن كثير – رحمه الله تعالى - في تفسيره ( 1/492) " ومن يفعل ذلك عدوانا وظلما " أي ومن يتعاطى ما نهاه الله عنه متعديا فيه ظلما في تعاطيه أي عالما بتحريمه متجاسرا على انتهاكه ، " فسوف نصليه نارا " . الآية :وهذا تهديد شديد ،ووعيد أكيد ، فليفر منه كل عاقل لبيب ،ممن ألقى السمع وهو شهيد " .
وروى الإمام البخاري في صحيحه في كتاب الطب ( 5778 )، باب " شرب السم والدواء به وبما يخاف منه والخبيث " ، ومسلم في كتاب الإيمان ( 109 ).
عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " من تردى من جبل فقتل نفسه فهو في نار جهنم يتردى فيه خالدا مخلدا فيها أبدا ، ومن تحسّى سما فقتل نفسه فسمه في يده يتحسّاه في نار جهنم خالدا مخلدا فيها أبدا، ومن قتل نفسه بحديدة فحديدته في يده يَجأ بها في بطنه في نار جهنم خالدا مخلدا فيها أبدا ".
قال الإمام النووي – رحمه الله تعالى – " وأما قوله صلى الله عليه وسلم " فهو في نار جهنم خالدا مخلدا فيها أبدا " فقيل فيه أقوال أحدها: أنه محمول على من فعل ذلك مستحلا مع علمه بالتحريم فهذا كافر، وهذه عقوبته والثاني أن المراد بالخلود طول المدة والإقامة المتطاولة لا حقيقة الدوام كما يقال: خلّد الله ملك السلطان.
والثالث: أن هذا جزاؤه ولكن تكرم سبحانه وتعالى فأخبر أنه لا يخلد في النار من مات مسلما " .
المصدر صحيح مسلم بشرح النووي ( 2/125 ) دار الكتب العلمية
وروى الإمام البخاري في صحيحه في كتاب الجنائز ( 1363) باب " ما جاء في قتل النفس " عن ثابت بن الضحاك ر ضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " من حلف بملة غير الإسلام كاذبا متعمدا ،فهو كما قال ، ومن قتل نفسه بحديدة عذب بها في نار جهنم".
وعنه أيضا أي: البخاري – رحمه الله تعالى – في كتاب الجنائز (1364) باب ( ما جاء في قتل النفس ) عن جندب عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " كان برجل جراح فقتل نفسه، فقال الله بادرني عبدي بنفسه حرمت عليه الجنة" .
وعنه في كتاب الجنائز أيضا ( 1365 ) عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال النبي صلى الله عليه وسلم : "الذي يخنق نفسه يخنقها في النار ، والذي يطعنها يطعنها في النار " .
قال الحافظ ابن حجر – رحمه الله تعالى –
قوله : ( باب ما جاء في قاتل النفس ) قال ابن رشيد:" مقصود الترجمة حكم قاتل النفس ، والمذكور في الباب حكم قاتل نفسه ، فهو أخص من الترجمة ، ولكنه أراد أن يلحق بقاتل نفسه قاتل غيره من باب الأولى ، لأنه إذا كان قاتل نفسه الذي لم يتعد ظلم نفسه ثبت فيه الوعيد الشديد فأولى من ظلم غيره بإماتة نفسه . " ( فتح الباري 3/275 ) دار التقوى للتراث
وقال الحافظ ابن حجر عند قوله تعالى : " بادرني عبدي بنفسه ..."
وهو حديث جندب بن عبد الله السابق( 1364 )
" ... وفيه الوقوف عند حقوق الله ورحمته بخلقه حيث حرم عليهم قتل نفوسهم وان الأنفس ملك الله " ( فتح الباري 6/559)
وقال الملا علي القاري – رحمه الله تعالى –
" بادرني عبدي بنفسه " أي أراد مبادرتي بروحه . " فحرمت عليه الجنة "
قال ابن مالك : محمول على المستحل أو على أنه حرمها أول مرة حتى يذيقه وبال أمره إن لم يرحمه بفضله " .
كتاب الديات الحديث 1399 باب ما جاء في تشديد قتل المؤمن )
عن عبد الله بن عمرو، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " لزوال الدنيا أهون على الله من قتل رجل مسلم " صحح سنن الترمذي : 1395
قال أبو العلاء المباركفوري : قال الطيبي رحمه الله الدنيا عبارة عن الدار القربى التي هي معبر للدار الأخرى ، وهي مزرعة لها ، وما خلقت السماوات والأرض إلا لتكونا مسارح أنظار المتبصرين ، ومتعبدات المطيعين وإليه الإشارة بقوله تعالى "ويتفكرون في خلق السماوات والأرض ربنا ما خلقتا هذا باطلا " أي بغير حكمة بل خلقتها لأن تجعلها مساكن للمكلفين وأدلة لهم على معرفتك فمن حاول قتل من خلقت الدنيا لأجله فقد حاول زوال الدنيا...باب الحكم في الدماء (1402)
عن أبي سعيد الخدري و أبي هريرة رضي الله عنهما عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :" لو أن أهل السماء و أهل الأرض اشتركوا في دم مؤمن لأكبهم الله في النار" صحيح سنن الترمذي :1398
قال أبو العلاء في دم مؤمن) أي إراقته . والمراد قتله بغير حق.
وإليكم أيها المسلمون هذا الحديث العظيم عن الصادق المصدوق عليه الصلاة والسلام عند البخاري في كتاب "الجهاد والسير 3062 " باب : " (إن الله ليؤيد هذا الدين بالرجل الفاجر) ، عن أبي هريرة رضي الله عنه قال :شهدنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم خيبر فقال لرجل ممن يدعي الإسلام "هذا من أهل النار " فلما حضر القتال قاتل الرجل قتالا شديدا ، فأصابته جراحة ،فقيل يا رسول الله الذي قلت إنه من أهل النار فإنه قد قاتل اليوم قتالا شديدا وقد مات ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم " إلى النار " قال فكاد بعض الناس أن يرتاب فبينما هم كذلك إذ قيل : إنه لم يمت ،ولكن به جراحا شديدا ، فلما كان من الليل لم يصبر على الجراح فقتل نفسه ، فأخبر النبي صلى الله عليه وسلم , فقال : " الله أكبر أشهد أني عبد الله ورسوله " ، ثم أمر بلالا فنادى بالناس أنه لا يدخل الجنة إلا نفس مسلمة وإن الله ليؤيد هذا الدين بالرجل الفاجر "
وعند الإمام مسلم في كتاب الإيمان (111) ."... إن الرجل ليعمل عمل أهل الجنة فيما يبدوا للناس وهو من أهل النار وإن الرجل ليعمل عمل أهل النار فيما يبدوا للناس وهو من أهل الجنة " .
فهذه أيها المسلمون نصوص شرعية من ضنائن العلم وغواليه نقلا عن الوحيين الشريفين كتاب الله وسنة نبيه الصحيحة على فهم سلف الأمة . لم نتقدم عليها بحرف ، ولم نتأخر عنها بكلمة واحدة ، بل نقول سمعنا وأطعنا .
فالله الله أيها الشباب ، كونوا على حذر ، فلا يغرنكم تدليس المدلسين ولا تلبيس الملبسين باسم الدين أن من فجر نفسه قد أبلى البلاء الحسن نكاية بالأعداء .
فهذا كذب على الله تعالى وعلى رسوله صلى الله عليه وسلم .
فهذه نصوص الكتاب والسنة تحرم على المرء قتل نفسه
فقاتل نفسه من المنتحرين عن طريق التفجير وغيرها له عذاب عظيم عند الله تعالى سواء استحل ذلك فكفر به أو لم يستحله فيذوق العذاب الأليم .فالإنتحارات ليست من ديننا ولا من هدي نبينا الرؤوف الرحيم بل هو من عمل عبدة الأوثان وعبيد الرهبان أمثال الجيش الأحمر الياباني الذي نفث في روعه رهبان البوذية أن روح كل منتحر تلتحق ببوذا وتبقى خالدة لا تموت ومنها من تحل في أرواح الأحياء ، وكذلك يعتقد نمور التاميل بسريلانكا .
فهذه نصوص الوحيين الشريفين تحرم قتل النفس على طريق الإنتحارات الناجمة عن التفجيرات ، ولا يغرنكم ما يقوله كذبا وزورا قطاع الطرق عملاء الغرب وخدمة الكنائس الذين يدفعون الشباب لذلك العمل المخزي الذي يغضب الله تعالى ويدّعون أنه ضرب من الجهاد والقتال في سبيل الله تعالى . فلو كان كما يدعون ويزعمون فلماذا يختبئون هم في الكهوف والمغارات والباقي منهم يعيش على فتات موائد أعداء هذا الدين وتحت حمايتهم ؟وعلى رأسهم المارق المدعو أبو عيسى الكربوزي الذي توفر له بعض دول الغرب الحماية وكذلك عمر محمود عمر المدعو أبو قتادة وغيرهما. فما المانع من تفجير أولئك الرؤوس أنفسهم فيموتون في سبيل الله تعالى إذا كان الأمر كما يدفعون إليه الشباب المغفل المغرر به ولكنه المكر والخديعة والتجني على أبناء المسلمين والضحك على المغفلين المخلصين الذين لا يعرفون دينهم ولا يفرقون بين الجهاد والانتحار ولا بين الحق والباطل فإياكم أيها الشباب من الاستماع لهؤلاء المرتزقة الذين خانوا الله تعالى وخانوا رسوله وخانوا أمتهم وتسابقوا على أسواق نخاسة الكنائس ورهبانها لينالوا حظا مما باعوا به دينهم وأفسدوا على الشباب دنياهم وآخرتهم .
وإليكم ما قاله شيخ الإسلام- أحمد بن تيمية – رحمه الله تعالى في مثل هاته المسائل .
" فينبغي للمؤمن أن يفرق بين ما نهى الله عنه من قصد الإنسان قتل نفسه ، أو تسببه في ذلك، وبين ما شرعه الله من بيع المؤمنين أنفسهم وأموالهم بان لهم الجنة وقال سبحانه وتعالى : ( ومن الناس من يشري نفسه ابتغاء مرضات الله ) أي يبيع نفسه والاعتبار في ذلك بما جاء به الكتاب والسنة ، لا بما يستحسنه المرء أو يجده أو يراه من الأمور المخالفة للكتاب والسنة .
بل قد يكون أحد هؤلاء كما قال عمر بن عبد العزيز " من عبد الله بجهل أفسد أكثر مما يصلح".
فقد روى الإمام مسلم في مقدمة صحيحه عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" يكون في آخر الزمان دجالون كذابون يأتونكم من الأحاديث بما لم تسمعوا أنتم ولا آباؤكم . فإياكم وإياهم . لا يضلونكم ولا يفتنونكم " .
واعلموا يرحمنا الله وإياكم كم جنى المسلمون من هذه الشرذمة قطع الله دابرهم وطهر الأرض منهم ومن رجسهم ،فإنا لله وإنا إليه راجعون، فيا شباب الإسلام احذروا دعاة السوء وفي مقدمتهم قعدة الخوارج الذين هم أخطر ممن يخرج بالسلاح على المسلمين وولاتهم بل انهم وراء الخارجين بالنار والحديد على هذه الأمة ، وانهم والله قوم سوء ، ودعاة فتنة ، قد تواتر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم التحذير منهم وبيان صفاتهم ، كما ورد الأمر بقتالهم إذا خرجوا وكف شرهم ،وما ذلك إلا لشدة ضررهم على الإسلام والمسلمين ،وما وإلى أين وصلت فتوحات (الجهاد) المزعوم باسم الإسلام ؟!!
ويا لله كم سفكوا من دماء ورملوا من نساء ويتموا من صبيان وأحدثوا من عاهات في الناجين ومع ذلك لا نزال نسمع من يصف هذه الأعمال الإجرامية بأنها جهاد في سبيل الله ، وأن أصحابها مجاهدون، زعموا!!!
نسأل الله تعالى السلامة والعافية وأن يحفظ بلدنا وكل بلاد المسلمين وأن يهدي شبابنا إلى اتباع نصوص الوحيين الشريفين والالتزام بفهم السلف الصالح ، وأن يرد كل مخطئ إلى الصراط المستقيم ، وأن ينتقم سبحانه من كل أفاك أثيم ، من مردة شياطين الأنس الذين يفسدون في الأرض ولا يصلحون، وان يشغله بنفسه و يجعل كيده في نحره .
( وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون )
و فتوى عدم نصرة المقاومة ضد اليهود بحجة أنهم شيعة.
1-الخطأ هو من عند الحزب الله لأنه أراد ان يقاتل دون إذن ولي الامر وهذا مخالف للشرع قال النبي عليه الصلاة والسلام"إنما الإمام جنة، يقاتل من ورائه ويتقى به " .

قال النووي في قوله صلى الله عليه وسلم : " الإمام جنة " أي: كالستر؛ لأنه منع العدو من أذى المسلمين، ويمنع الناس بعضهم من بعض، ويحمي بيضة الإسلام، ويتقيه الناس ويخافون سطوته· ومعنى قوله صلى الله عليه وسلم : " يقاتل من ورائه " : أي يقاتل معه الكفار والبغاة والخوارج وسائر أهل الفساد والظلم مطلقا " ا·هـ·

ومن الأدلة قوله صلى الله عليه وسلم: " الغزو غزوان، فأما من ابتغى وجه الله، وأطاع الإمام، وأنفق الكريمة، وياسر الشريك، واجتنب الفساد، فإن نومه ونبهه أجر كله، وأما من غزا فخرا ورياء وسمعة، وعصى الإمام وأفسد في الأرض، فإنه لم يرجع بالكفاف " رواه أبو داود " 2155 " وحسنه الألباني.
2-نحن نحب الجهاد ولكن الجهاد الشرعي الذي من غايته إقامة التوحيد في البلاد وهل الرافضة يعرفون التوحيد؟؟؟
أول خطوة إلى العزة والخروج من الذل والهوان هو الرجوع إلى دينالله.
هذه الخطوة الأولى، وليس الرجوع إلى الدين الرافضيالغالي المكفِّر للصحابة يرفع راية الجهاد! هو لم يرجع إلى الدين! بل يحارب الدين ويحارب أهله!
كيف ينتصر هذا؟! كيف يكون هذا جهادا في سبيلالله ؟!
فالجهاد لابد أن يكون لإعلاء كلمة الله، قد يقتلفي الجهاد ويدخل النار لإنه ما يريد إعلاء كلمة الله -تبارك وتعالى-.
من قاتل لتكون كلمة الله هي العليا فهو في سبيل الله (الرجل يقاتل شجاعة ويقاتل حمية ويقاتل رياء فأي ذلك في سبيل اللهقال من قاتل لتكون كلمة الله هي العليا فهو في سبيل الله).فعلى المسلمين قبلكل شيء أن يصححوا أوضاعهم، ويرجعوا إلى الدين الذي كان عليه محمد عليه الصلاةوالسلام، والذي جاهد في نشره هو وأصحابه الكرام هذا الدين من التوحيد ومن الأعمالالصالحة وشعائر الإسلام الصحيحة هذا الذي جاهد رسول الله لإعلائه .
أنا أسألكم الآن : هذه الراية التي في لبنان راية والتي يرفعها حزب الله هلهي راية تستحق أن يطلق عليها أنها راية في سبيل الله ؟!
ويطلق عليها أنها جهاد في سبيل الله! وهم يكفرون أصحاب محمد ويعبثون بالقرآنويحرفونه تحريفاً لم يلحقهم فيه اليهود؟!
أنتم لم تقرؤاللرافضة! الذي يقرأ يجد أنهم أشد تحريفا لدين الله من اليهودوالنصارى!.
والله نحن نريد الجهاد لكن الجهاد، الصحيح فعلى الأمة أن ترجع إلى الدين ثم تعد العدة:
{وَأَعِدُّواْ لَهُم مَّا اسْتَطَعْتُم مِّن قُوَّةٍ وَمِن رِّبَاطِالْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدْوَّ اللّهِ وَعَدُوَّكُمْ }الأنفال:60
وقتل من الشعب اللبناني قرابة الألف! وشرد منهم الألوف ودمرت مؤسساتهم! أهذا هوالجهاد الذي يريده الله؟!
الرسول صلى الله عليه وسلم جاهدفي بدر، في أحد، في الخندق، في غيرها ما قتل طفل واحد ! ولا قتلت امرأة واحدة!
هؤلاء يندسون في صفوف النساء والأطفال وتجيء الضربات علىهؤلاء المساكين أهذا جهاد بالجهاد؟!
ا اليهود احتلوا مسافات كثيرة عشرين قرية من لبنان أهذا هو الجهاد؟! أهذا هوالمقصود؟!
نجاهد ليقتل نساءالمسلمين وأطفالهم وتدمَّر مؤسساتهم! وتكون هذه هي النتيجة !
هذا جهاد بهلواني! جهاد رافضي! يجب على المسلمين أن يتعقلوا وأن يرجعوا إلى دينهم قبل كل شيء، ثم بعد ذلك يجاهدونلإعلاء كلمة الله.
نحن نؤمن بالجهاد أكثر من هؤلاء الكذابين الأدعياء! نؤمن به لكن نقول للمسلمين ارجعوا أهّلواأنفسكم للجهاد والنصر.
لأنكم لاتستحقون النصر من الله إلا إذا قاتلتم لإعلاء كلمة الله وكنتم على الدين الصحيح.
ثم ماذا جرى في العراق كمقتل الروافض من المسلمين أهل السنة؟!
أكثر من مائة ألف يذبحون النساء والأطفال ويشردونهم ويخربون بيوتهمويخربون مساجدهم ويدوسون على مصاحفهم! ويفعلون أفاعيل والله لا يفعلها اليهود!
ولما ارتكبوا الجرائم هذه كلهافتحوا الجبهة هذه ، يضحكون على أهل السنة ثم يطبّلون لهم
هل بكيتم على أهل العراق أهل السنة وهم يذبحون ويشردونوتخرب المئات من مساجدهم ؟! يمكن مائة ألف أو أكثر قتلمنهم!
هل قطرت لكم دمعة ؟!
هل ارتفع لكم صوت؟! لا شيء لا شيء!
ولما جاء هذاالرافضي الباطني تصور الكثير أنه رافع راية الجهاد وقائد الأمة إلى العزة والنصر .
هذا مكسب عظيم من مكاسب الروافض! أن الأمة تهتف وتصفق لهالآن! هذا الذي يريده الروافض.
أين هو الآن؟ أين هذاالقائد الآن ؟!
هو في مخبأ هو وجماعته في المخابئ!والدماروالهلاك ينزل بالشعب اللبناني المسكين!
والمذابح لا تزالمستمرة في العراق! فالمسلمون دمائهم رخيصة في العراق لا تستحق أن تذكر عند هؤلاء! بل دماء جميع المسلمين وأموالهم حلال عند الروافض لأنهم كفار فهذا حكمهم! أين العقول؟!
الآن الذي يقود الناس أكثرهم جهلاء وسفهاء!
رؤوس جهال كما قال الرسول الكريم عليه الصلاةوالسلام!
متعالم جاهل لا يعرف حقيقة الإسلام! ولا يعرف ماذاعند الروافض من الكفر والإلحاد والزندقة!
اقرؤا: أي تفسيرمن تفاسير الروافض وابدؤا من الفاتحة وانظر إلى التحريف الذي يخجل منه اليهود!
(الصراط المستقيم) : على-رضي الله عنه-!
(المغضوب عليهم) : أبو بكروعمر وعثمان –رضى الله عنهم-!
( ألم ذلكالكتاب لا ريب فيه): الكتاب على –رضي الله عنه-!
(هدى للمتقين) : المتقين هم شيعته!
الدنيا والآخرة والجنة كلها لعلي –رضي الله عنه- وشيعته!
يعني علي –رضي الله عنه - أحيانا عندهم بعوضة!
(إِنَّ اللَّهَ لاَ يَسْتَحْيِي أَن يَضْرِبَ مَثَلاً مَّابَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَا): قالوا البعوضة : علي – رضي الله عنه - فمافوقها محمد صلى الله عليه وسلم وهذه من زندقتهم وطعنهم في على ورسول الله صلى اللهعليه وسلم .
وعلي-رضي الله عنه- أحيانا الدابة :دابة الأرض وهو النجم وهو الشمس وهو السماء ورسول الله صلى الله عليه وسلم التين وعلى – رضي الله عنه الزيتون- والأئمة طور سينين والآيات القرآنية والكونية كلها المراد بهاالأئمة وآيات النفاق والكفر والعذاب وآيات الذم والوعيد كلها تنزل على الصحابة وأبوبكر يعذب ضعف عذاب إبليس وعمر هو الشيطان أينما ورد في القرآن .
وآيات البعث والجزاء المراد بها عندهم خروج القائم! وتحريفات لا تحصى لكتاب الله، وأكاذيب على علي –رضي الله عنه- وأهل البيت لا تحصى!
والآيات أهل البيت ما تقرأ آية في القرآن؛ آية كونية أوآية شرعية إلا حرفوها
آيات التوحيد حرفوهالضلالهم!
(وَقَالَ اللّهُ لاَ تَتَّخِذُواْإِلـهَيْنِ اثْنَيْنِ): هذه تدعو إلى التوحيد وتحذير من الشرك قالوا لا تتخذإمامين!
آيات التوحيد لا يشرحونها بل يهربون منها! وإذاتناولوها حرفوها ما تركوا شيء إلا حرفوه!
هؤلاء أعداءالإسلام يكفيهم أنهم تأريخهم أسود دائما مع النصارى واليهود
والله أعلم أن هذه لعبة بينهم وبين واليهود والنصارى.
هم الذين جاؤا بالتتار وذبحوا الألوف المؤلفة ممكن مليون أوأكثر!
وأسقطوا الخلافة العباسية! وفي الحرب الأفغانية بجوارهم ما شاركوا المسلمين بشيء لا في داخل أفغانستان ولا فيخارجه.
ولما جاء الأمريكان لإسقاط طالبان كانوا أقوى درع معا لأمريكان ضد المسلمين وهم الذين جاؤا بالأمريكان ودول التحالف للعراق.
وتقووا بهم وشرعوا في تذبيح المسلمين أهذا هوالإسلام الذي نجاهد من أجله؟!
هو الرفض الذي هو أخطر مناليهودية والنصرانية، والذي نزل بالمسلمين عن طريق الرفض أشد وأنكي مما نزلبالمسلمين عن طريق اليهود والنصارى.
افهموا هذه الأشياءوهؤلاء المضللون إما مضللون وأما أغبياء ؟!
هذا نصر الله ماذا عمل لأهل السنة في العراق؟! هل وجهت كلمة واحدة تنصح عشيرتك وقومك الروافضالباطنية أن يكفوا أيديهم عن المسلمين؟!
والله أنا أعتقد أنهم ما عملوا هذا إلا تلهيةً للمسلمين وضحكا عليهم والله أعلم ما عندهم من أهداف من وراء هذا!
لا تصدقوهم في خلافهم مع أمريكا! هذا كله كذب، كم الآن من الكلام حول الملف النووي الإيراني؟!
الملف النووي ما هو هذا البرنامج؟! هل سيحارب به اليهود؟! كذابون!.
إيران تدندن من سبعينسنة! المسلمون مع اليهود في معارك وكم دخلوا من الحروب، وكم قدموا من الأموال، وكمقدموا من الأعمال، وإيران تتفرج!
والآن تتطبّل وتريد من المسلمين أن يدخلوا في الحرب وهي تتفرج! وما أنتنتهي الحرب حتى تفتح عليهم حرب جديدة!.
هذا البرنامج النووي ما تعده إلا لدول الخليج! يجب أن يفهم الناس هذا.
فتنبهوا لهذه الأشياء !
هذا ما أعتبره جهاداً في سبيلا لله أبدا؟!
أولا أهله عقائدهم معروفة ! كما ذكرنا لكم بعضها.
ثانيا: جهادهم معروف كيف يختبئون في الكهوف ويندسون في البيوت والعمارات! والله أعلم هم يرسلون لليهود لضرب المكان الفلاني! لا أستبعدهذا!
فتيقظوا لمكايد الروافض.
والله إنهم يضحكون على أهل السنة ولهم عملاء فيالبلاد العربية والإسلامية يطبّلون لهم! وهم جسور لمد الرفض في العالم الإسلاميكله.
والآن دعوتهم لها انتشار في العالم الإسلامي في شرق آسيا لها معاهد ولها مدارس ولها دعاة في دول أفريقيا، ومرت عليها قرون و ما كانوايحلمون بهذه الأشياء! حتى جاءت بعض الأحزاب الخائنة ففتحت لهم الطريق والمجالاتأمامهم للانتشار في العالم الإسلامي
والآن يضحكون على المسلمين.
أيديهم تقطر من دماء أهل العراق وفي نفس الوقت ويريدون منّا أن نساندهم! والمصيبة على الشعب اللبناني والشعب الفلسطيني.
ثم ما هي خسائر الروافض في الحروب كلها؟!
في فلسطين وأفغانستان وغيرهما من سبعين سنة إلى الآن؟!
وماذا قدم الأفاكون ؟!.

هو يعلم بحالته فتراه يقول : إن كنت تقصد كذا أو كنت تقصد كذا




نعم لأنه من علامات السياسيين كلامهم بالألفاظ المجملة التي تحتمل عدة معاني ليلبس على العامة




و كدليل آخر على علمه الواسع باللغة العربية يقحم نفسه في ما هو أكبر منه فيقول : هل النبي قال لا تزال طوائف من أمتي أم قال طائفة؟؟؟؟ و حين تسأله : لم قال الله عز وجل " فإنّ حزب الله هم الغالبون" و لم يقل هو الغالب سوف يذهب للبحث في الأنترنيت لدى مواقع الوهابية المدعمة من فساق آل سعود عله يجد تفسيرا يخالف أهل السنة و الجماعة
1-المسلمون في أصلهم حزب واحد وهذا الحزب الذي إجتمع على الكتاب والسنة بفهم سلف الأمة ولكن بعد القرون الثلاثة خرجت البدع والاهواء فإنقسم المسلمون إلى أحزاب حزب واحد على الحق وهو الذي بقي على الكتاب والسنة دون أن يميل لأي بدعة أما الآخرون فلا يدخلون في حزب الله
2-هذا دليل عليك وليس لك فأنت من الذين يجيزون التعددية والحزبية والله تعالى يقول لك"فإن حزب الله هم الغالبون"
1. 3-أظنك نسيت قوله تعالى"وَلَا تَكُونُوا مِنَ الْمُشْرِكِينَ

مِنَ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا كُلُّ حِزْبٍ بِمَا لَدَيْهِمْ فَرِحُونَ 3. وأظن أنك نسيت قوله تعالى"وَلَوْ شَاء رَبُّكَ لَجَعَلَ النَّاسَ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلاَ يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ

إِلاَّ مَن رَّحِمَ رَبُّكَ وَلِذَلِكَ خَلَقَهُمْ وَتَمَّتْ كَلِمَةُ رَبِّكَ لأَمْلأنَّ جَهَنَّمَ مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ إذن المقصود بحزب الله الغالبون هم الذي قال فيهم إلا من رحم ربك
5-هل تريد ان تنكر حديث الإفتراق لأنه بزعمك خالف الآية التي ذكرتها؟؟؟؟

محاولا تحاشي ذكر ولاء آل سعود الوهابية للأمريكان، و انظروا كذلك كيف لم يتأدب مع حديث رسول الله صلى الله عليه و سلم و كيف طرح السؤال أولا و ثانيا سترون أنه لا يصلي على النبي صلى الله عليه و سلم كثيرا.

رمتني بدائها ثم انسلت
ألست انت من سخر من اللحية ؟؟؟
ألست أنت من سخر من السواك؟؟؟
ألست أنت من سخر من المسك؟؟
2-ممكن تبين لي سوء الأدب ألست انا من أدعوك لتعرض أعمالك على السنة النبوية؟؟؟
3-اللهم صلي على نبينا محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد اللهم بارك على نبينا محمد وعلى آل محمد كما باركت على ابراهيم وعلى آل ابراهيم إنك حميد مجيد
4-إقرأ كل كلامي عن النبي عليه الصلاة والسلام وانظر صلاتي عليه وقارنه بكلامك لتعرف الحقيقة

جمال الأثري
26-12-2007, 07:13 PM
أما عن كلامك حول حكام آل سعود فإني سأدافع عن منهج السلف في التعامل مع الحكام
أقدم كلامي هذا للمفتونين بالسياسة واذكرك انني إن كنت أجهل باللغة فأنت تجهل أغلب أصول دينك فضلا عن فروعه
وأذكرك انني لست إلا شابا أبلغ من عمري الفاني 19 سنة ولكن العامي من السلفيين يغلب المثقف من السياسيين فأعلم هذا فإنه مهم

ولهذا سأعلمك منهج السلف في التعامل مع ولاة الأمر
تأليف بندر بن نايف بن صنهات العتيبي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد :

فبين يديك - أخي المسلم - هذا الكتاب الذي جمعتُ فيه الكثير والكثير من الأجوبة العلميّة على عددٍ كبيرٍ من الشبهات التي نتسامع بإثارتها من حين لآخر , والتي تحمل - في حقيقتها - التلبيس على الأمة , والتعدّي على السنة النبوية - على صاحبها أفضل الصلاة والسلام - بل ويتناقلها الكثير - هداهم الله - من حيث يدرون بحقيقتها ويشعرون , أو من حيث لا يدرون ولا يشعرون !

ومما دفعني لإخراج الكتاب :
أنني لم أرَ - حتى هذه اللحظة - مولَّفاً يختصّ بردِّ هذا النوع من الشبهات على هذا النحو من الترتيب والتبويب . نعم قد تعرّض البعض لشيء من الشبهات ولكنّ الكثير منها لم أر أحداً ناقشها وأجاب عنها .

وهذه الشبهات ؛ تختلف في نتائجها ؛
1. فتارة يراد بها إسقاط بيعة وليّ الأمر .
2. وتارة يراد بها صرف الناس عن طاعته .
3. وتارة يراد بها تكفيره .
4. وتارة يراد بها تجويز الخروج عليه .

وقد اهتممتُ - في دفع هذه الشبه - بـ :
1. الإيجاز - ما استطعتُ إليه سبيلاً [1] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[1]#[1]) - .
2. والاعتناء بالدليل الشرعي .
3. مع الإرجاع لأصول أهل السنة والجماعة .
4. والنقل عن أهل العلم في كلّ ما أُقرِّره .

ثم إنني - في نقلي عن أهل العلم - قد اعتنيتُ بذكر كلام الشيخين الإمامين :
· عبد العزيز بن عبد الله ابن باز ,
· ومحمد بن صالح ابن عثيمين - رحهما الله - بالدرجة الأولى ؛
§ لما لهما من القبول عند المسلمين ,
§ ولمعاصرتهما أكثر - إن لم أقل كلّ - هذه المسائل .

والكتاب إنما هو لردّ الشبه , فليس من هدفه الكلام عن أصحابها .

ومعاذ الله أن أكون قد كتبتُ ما كتبتُ محاباةً أو مجاملةً أو استماتةً في الدفاع عن الحكام !

بل الباعث على تأليف هذا الكتاب هو حمايةُ :
§ أصولِ أهل السنة والجماعة : من هجمات المُغرضين .
§ وعُقولِ المسلمينَ : من الفكر الضالّ بجميع صوره .

وقد رددتُ الشبهات من وجهين :
§ وجهٍ عامٍّ ؛ وهو ردّ مُجملٌ على جميع الشبهات المذكور منها وغير المذكور .
§ ووجهٍ خاصّ ؛ وهو ردّ مُفصّل على كلّ شبهة لوحدها .

وقبل ختمِ المقدمة - هذه - أبعث رسالة :
§ لإخواني المسلمين عموماً ,
§ ولأخي المُخالف على وجه الخصوص :

أوصيه فيها بتقوى الله عز وجل ,
وبلزوم الدليل الشرعي ,
وبترك التعصّب للرموز ,
وبقراءة هذا الكتاب بتأنٍّ ورويَّةٍ ؛
فلعلّك - أخي - أن تُدرِكُ فيه شيئاً غابَ عنكَ وظننتَ الحقّ فيه معك وظللتَ عليه حيناً من دهرك , ومن تابَ تاب اللهُ عليه ,

واقرأ - بنَفْسٍ مُقبلةٍ - قولَ الله عز وجل :
« قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعاً إنه هو الغفور الرحيم » .

واعلم أن التائب من الذنب كمن لا ذنبَ له .
أسأل اللهَ أن ينفع بكتابي وأن يدّخرهُ لي - عنده - في ميزان الحسنات .
والحمد لله رب العالمين ؛
المؤلف


الردّ الأول على جميع الشبهات
وذلك بأربعة أصول قرّرها أهل السنة والجماعة
هناك أصول ينطلق منها أهل السنة والجماعة في التعامل مع الحكام ؛ وهذه الأصول الأصيلة يمكن اعتبارها ردّاً إجمالياً على جميع الشبهات المثارة , فمن ضبط هذه الأصول والتزمها فقد اتضح له الحق وزالت عنه الكثير من الشبهات .
الأصل الأول
المسلم مأمور بالتثبّت في ما يبلغه من الأخبار ، إذ ليست كلّ الدعاوى التي ثُثار على حكام المسلمين صحيحة ؛ فيجب التأكّد من صحة الخبر ,

ولذلك فإنه يُقال :
إن الكثير من الشبه المثارة ما هي إلا دعاوى مجردة من البراهين .
تقريره
قال الله تعالى :
« . . . إن جاءكم فاسق بنبإٍ فتبيَّنوا أن تصيبوا قوماً بجهالةٍ فتصبحوا على ما فعلتم نادمين » .

قال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - ( فتاواه 19/63 ) :
« يسمع خبر الفاسق ويتبين ويتثبت ؛ فلا يجزم بصدقه ولا كذبه إلا ببينة كما قال تعالى : ( إن جاءكم فاسق بنبإ فتبينوا ) . . . » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( فتاواه 15 / 308 ) :
« وأيضاً فإنه علّل ذلك بخوف الندم , والندم إنما يحصل على عقوبة البريء من الذنب , كما في سنن أبى داود ( ادرؤوا الحدود بالشبهات فإن الإمامَ أن يخطيءَ في العفو خير من أن يخطيءَ في العقوبة ) , فإذا دار الأمرُ بين أن يخطيء فيعاقب بريئاً أو يخطيء فيعفو عن مذنب ؛ كان هذا الخطأ خير الخطأين » انتهى .

وقال الحافظ ابن كثير - رحمه الله - ( تفسيره 4/245 ) :
« يأمر الله تعالى بالتثبُّت في خبر الفاسق ليُحتاط لـه , لئلا يُحكَم بقوله فيكون - في نفس الأمر - كاذباً أو مخطئاً » انتهى .

وقال العلامة السعدي - رحمه الله - ( تفسيره ص 800 ) :
« وهذا أيضاً من الآداب التي على أولي الألباب التأدب بها واستعمالها ؛ وهو أنه إذا أخبرهم فاسق بخبر أن يتثبتوا في خبره فلا يأخذوه مجرداً ؛ فإن في ذلك خطراً كبيراً ووقوعاً في الإثم . . .
ففيه دليل على أن :
§ خبر الصادق مقبول ,
§ وخبر الكاذب مردود ,
§ وخبر الفاسق متوقف فيه » انتهى .

فائدة مهمة :
الآية وردت في خبر الفاسق , ومثله : خبر المجهول . وبيان ذلك من وجهين :

الوجه الأول :
أن المجهول يحتمل أن يكون فاسقاً . فصار الاحتياط : أن يتوقف قبولُ خبره على التثبت , كما يتوقف قبولُ خبر الفاسق على التثبت .

الوجه الثاني :
أن الله علّل للأمر بالتثبت بعلة هي : ألاّ نُصيبَ بالجهالة , والإصابة بالجهالة محتملة في خبر المجهول , كما هي محتملة في خبر الفاسق .

وهذان الوجهان يثبتان - بجلاء - خطأ من قصر الآية على من تبيّن فسقه ! فقال بقبول خبر كل من لم يكن فاسقاً ، كالمجهول !


الأصل الثاني
أجمع أهل السنة على أنه : لا يجوز الخروج على وليّ الأمر ؛ إلا في حالة مواقعته للكفر البواح .

ولذلك فإنه يُقال :
إن الكثير من الشبه المثارة ما هي إلا معاصٍ لا تصل بفاعلها إلى حدّ الوقوع في الكفر ؛ والسبيل هو التعامل مع معاصي الحاكم وفق ما في الكتاب والسنة : من النصح , والدعاء بالصلاح , مع بقاء السمع والطاعة في كل ما يأمر به - عدا ما أمر به من المعاصي - .
تقريره
قال الإمام النووي - رحمه الله - ( شرحه لصحيح مسلم ، جزء : 11 - 12 ، ص 432 ، تحت الحديث رقم : 4748 ، كتاب : الإمارة , باب : وجوب طاعة الأمراء . . . ) :
« . . . وأما الخروج عليهم وقتالهم : فحرام بإجماع المسلمين وإن كانوا فسقةً ظالمين , وقد تظاهرت الأحاديث على ما ذكرته , وأجمع أهل السنة أنه : لا ينعزل السلطان بالفسق » انتهى .

وقال الحافظ ابن حجر - رحمه الله - ( الفتح 13/9 ، تحت الحديث رقم : 7054 ) :
« قال ابن بطال : وفي الحديث حجة على ترك الخروج على السلطان ولو جار , وقد أجمع الفقهاء على وجوب طاعة السلطان المتغلب والجهاد معه , وأن طاعته خير من الخروج عليه ؛ لما في ذلك من حقن الدماء وتسكين الدهماء . وحجّتهم هذا الخبرُ وغيره مما يساعده , ولم يستثنوا من ذلك إلا إذا وقع من السلطان الكفر الصريح » انتهى .

وموافقةً لهذا الإجماع :

فقد قال الإمام ابن باز - رحمه الله - عن السعودية ( فتاواه 4/91 ) :
« وهذه الدولة - بحمد الله - :
لم يصدر منها ما يوجب الخروج عليها , وإنما الذي يستبيح الخروج على الدولة بالمعاصي هم الخوارج الذين يكفرون المسلمين بالذنوب . . . » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( فتاواه 8/202 ) :
« . . . فإذا أمروا بمعصيةٍ فلا يُطاعون في المعصية ؛ لكن لا يجوز الخروج عليهم بأسبابها . . . » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( فتاواه 8/203 ) :
« . . . فهذا يدل على أنه لا يجوز لهم منازعة ولاة الأمور , ولا الخروج عليهم إلا أن يروا كفراً بواحاً عندهم من الله فيه برهان » انتهى .

وقال - رحمه الله - عمّن لا يرى وجوب البيعة لولاة الأمر في السعودية ( الفتاوى الشرعية في القضايا العصرية ص 54 ، ط الأولى ) :
« . . . بل هذا من المنكرات العظيمة , بل هذا دين الخوارج .
هذا دين الخوارج والمعتزلة :
الخروج على ولاة الأمور وعدم السمع والطاعة لهم إذا وُجدتْ معصية » انتهى .

وقال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - لما سئل عن بعض أنواع الرسوم التي تؤخذ من الحكومات هل هي من الضرائب ؟ ( الباب المفتوح 3/416 ، لقاء 65 ، سؤال 1465 ) :
« تعمّ كلّ شيء يؤخذ بلا حقّ ؛ فهو من الضرائب , وهو محرم . . .
ولكن على المسلم السمع والطاعة , وأن يسمع لولاة الأمور ويطيعهم , وإذا طلبوا مالاً على هذه المعاملات أعطاهم إياه . . .
ولا يجوز أن تُتّخذ مثل هذه الأمور وسيلةً إلى :
§ القدح في ولاة الأمور ,
§ وسبّهم في المجالس ,
§ وما أشبه ذلك » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( شرح الواسطية 2/337 ، ط ابن الجوزي ) :
« . . . خلافاً للخوارج الذين يرون أنه لا طاعة للإمام والأمير إذا كان عاصياً ؛ لأن من قاعدتهم أن الكبيرة تُخرج من الملة » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( شرح رياض الصالحين 4/514 ، ط الوطن ) :
« مهما فسق ولاة الأمور لا يجوز الخروج عليهم ؛ لو شربوا الخمر , لو زنوا , لو ظلموا الناس ؛ لا يجوز الخروج عليهم » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( شرح رياض الصالحين 4/517 ، ط الوطن ) :
« وأما قول بعض السفهاء : إنه لا تجب علينا طاعة ولاة الأمور إلا إذا استقاموا استقامة تامة !
فهذا خطأ , وهذا غلط , وهذا ليس من الشرع في شيء ؛
بل هذا مذهب الخوارج :
الذين يريدون من ولاة الأمور أن يستقيموا على أمر الله في كل شيء . وهذا لم يحصل من زمن , فقد تغيرت الأمور » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( شرح رياض الصالحين 5/269 ، ط الوطن ) :
« يجب علينا أن نسمع ونطيع وإن كانوا هم أنفسهم مقصرين ؛ فتقصيرهم هذا عليهم , عليهم ما حُمّلوا وعلينا ما حُمّلنا » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( شرح رياض الصالحين 3/333 ، ط الوطن ) :
« ليس معنى ذلك أنه إذا أمر بمعصية تسقط طاعته مطلقاً !
لا . إنما تسقط طاعته في هذا الأمر المُعيّن الذي هو معصية لله , أما ما سوى ذلك فإنه تجب طاعته » انتهى .


الأصل الثالث
ليس كلّ من وقع في الكفر أصبح كافراً ؛ إذ قد يوجد عند الواقع في الكفر ما يمنع من تكفيره .

ولذلك فإنه يقال :
إن بعض الأمور التي تثار على بعض حكام المسلمين هي من قبيل المكفّرات , ولكن ليس لأحدٍ أن يُعامل هذا الحاكم كما يُعامَل الحاكم الكافر ؛ حتى تُقام عليه الحُجّة . بحيث تتوفّر فيه شروط التكفير وتنتفي عنه موانعه .
تقريره
قال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - ( فتاواه 16/434 ) :
« فليس كل مخطيء [2] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[2]#[2]) كافراً ؛ لا سيما في المسائل الدقيقة التي كثر فيها نزاع الأمة » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( فتاواه 12/466 ) :
« وليس لأحد أن يكفر أحداً من المسلمين وإن أخطأ وغلط ؛ حتى :
§ تقام عليه الحجة ,
§ وتبين له المحجة ,
ومن ثبت إسلامه بيقين لم يزُل ذلك عنه بالشكّ ؛ بل لا يزول إلا :
§ بعد إقامة الحجة ,
§ وإزالة الشبهة » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( فتاواه 12/487 ) :
« . . . كلّما رأوهم قالوا : ( من قال كذا فهو كافر ) , اعتقد المستمع أن هذا اللفظ شامل لكلّ من قاله , ولم يتدبروا أن التكفير لـه شروط وموانع قد تنتفي في حق المُعَيّن , وأن تكفير المطلق لا يستلزم تكفير المُعَيّن إلا إذا وجدت الشروط وانتفت الموانع .

يُبيِّن هذا :
أن الإمام أحمد وعامة الأئمة الذين أطلقوا هذه العمومات لم يكفروا أكثر من تكلم بهذا الكلام بعينه » انتهى .

وقال - رحمه الله - عن مسائل التكفير ( فتاواه 23/348 ) :
« . . . ولكن المقصود هنا :
أن مذاهب الأئمة مبنية على هذا التفصيل بين النوع والعين . . . » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( فتاواه 12/500 ) :
« . . . فتكفير المُعيّن من هؤلاء الجهال وأمثالهم بحيث يُحكم عليه بأنه من الكفار ؛ لا يجوز الإقدام عليه إلا بعد أن تقوم على أحدهم الحجة الرسالية التي يتبيّن بها أنهم مخالفون للرسل ؛ وإن كانت هذه المقالة لا ريب أنها كفر .
وهكذا الكلام في تكفير جميع المُعيّنين . . . » انتهى .

وقال الإمام الألباني - رحمه الله - ( الصحيحة ، تحت الحديث رقم : 3048 ) :
« ليس كل من وقع في الكفر - من المؤمنين - وقع الكفرُ عليه وأحاط به » انتهى .

وقال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - ( الباب المفتوح 3/125 ، لقاء 51 ، سؤال 1222 ) :
« كلّ إنسان فعل مُكفِّراً فلا بدّ ألاّ يوجد فيه مانعٌ من موانع التكفير . . .
فلا بدّ من الكفر الصريح الذي لا يحتمل التأويل .
فإن كان يحتمل التأويل فإنه لا يُكفَّر صاحبُه وإن قلنا أنه كُفرٌ [3] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[3]#[3]) ؛
فيُفرَّق بين :
§ القول والقائل ,
§ وبين الفعل والفاعل ,
قد تكون الفعْلةُ فِسقاً ولا يُفسّق الفاعل لوجود مانع يمنع من تفسيقه ,
وقد تكون كفراً ولا يُكفّر الفاعل لوجود ما يمنع من تكفيره ,
وما ضرّ الأمة في خروج الخوارج إلا هذا التأويل . . .
ربما يفعل الإنسان فعلاً فِسقاً لا شكّ فيه لكنه لا يدري .
فإذا قلتَ يا أخي هذا حرام . قال : ( جزاك الله خيراً ) , وانتهى عنه .
إذاً : كيف أحكم على إنسان أنه فاسق دون أن تقوم عليه الحجة ؟
فهؤلاء الذين تُشير إليهم من حكام العرب والمسلمين :
§ قد يكونون معذورين لم تتبيَّن لهم الحجة ,
§ أو بُيِّنتْ لهم وجاءهم من يُلبِّسُ عليهم ويُشبِّه عليهم » انتهى .

وقال - رحمه الله - جواباً على سؤال : ( هل يعتبر الذين لا يحكمون القرآن والسنة ويحكمون الشرائع الفرنسية أو الإنجليزية كفاراً ؟ ) , ( الباب المفتوح 1/24 ، لقاء 1 ، سؤال 31 ) :
« هذا يحتاج إلى النظر ؛
ما هو السبب الذي حملهم على هذا ؟
وهل أحدٌ غرَّهم ممن يدّعي العلم وقال أن هذا لا يخالف الشرع ؟
أم ماذا ؟ . .
فالحكم في هذه المسألة لا يمكن إلا على كل قضيةٍ بعينها » انتهى .

فائدة :
شروط التكفير أربعةٌ , تقابلها أربعٌ من الموانع ؛ وهي :
1. توفر العلم وانتفاء الجهل .
2. وتوفر القصد وانتفاء الخطإ .
3. وتوفر الاختيار وانتفاء الإكراه .
4. وانعدام التأويل السائغ , والمانع المقابل له هو : وجود التأويل السائغ .


الأصل الرابع
الخروج على الحاكم الكافر ليس على إطلاقه ؛ بل هو مشروط بـ :
1. القدرة على إزالته ,
2. مع إحلال مسلمٍ مكانه ,
3. بحيث لا تترتّب على هذا الخروج مفسدة أعظم من مفسدة بقاء الكافر .

ولذلك فإنه يقال :
ليس كل من وقع في الكفر وأصبح كافراً - من حكام المسلمين - جاز الخروج عليه .

فائدة :
قال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - مُشيراً إلى شيءٍ من التلازم بين الخروج والمفسدة ( المنهاج 3/391 ) :
« ولعله لا يكاد يعرف طائفة خرجت على ذي سلطان إلا وكان في خروجها من الفساد ما هو أعظم من الفساد الذي أزالته » انتهى .
تقريره
قال الحافظ ابن حجر - رحمه الله - عن الحاكم الكافر ( الفتح 13/9 ، تحت الحديث رقم : 7054 ) :
« . . . فلا تجوز طاعته في ذلك , بل تجب مجاهدته لمن قدر عليها » انتهى .

وقال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - ( الصارم 2/413 ) :
« فمن كان من المؤمنين بأرض هو فيها مستضعف , أو في وقت هو فيه مستضعف ؛ فليعمل بآية الصبر والصفح عمن يؤذي الله ورسوله من الذين أوتوا الكتاب والمشركين . وأما أهل القوة فإنما يعملون بآية قتال أئمة الكفر الذين يطعنون في الدين , وبآية قتال الذين أوتوا الكتاب حتى يعطوا الجزية عن يد وهم صاغرون » انتهى .

وقال الإمام ابن باز - رحمه الله - ( فتاواه 8/203 ) :
« . . . إلا إذا رأى المسلمون كفراً بواحاً عندهم من الله فيه برهان : فلا بأس أن يخرجوا على هذا السلطان لإزالته إذا كان عندهم قدرة , أما إذا لم يكن عندهم قدرة : فلا يخرجوا . أو كان الخروج يُسبّب شراً أكثر : فليس لهم الخروج ؛ رعايةً للمصالح العامة .
والقاعدة الشرعية المُجمع عليها أنه ( لا يجوز إزالة الشرّ بما هو أشرّ منه ) ؛ بل يجب درء الشرّ بما يزيله أو يُخفّفه . أما درء الشرّ بشرٍّ أكثر : فلا يجوز بإجماع المسلمين .
فإذا كانت هذه الطائفة - التي تريد إزالة هذا السلطان الذي فعل كفراً بواحاً - عندها قدرة تزيله بها وتضع إماماً صالحاً طيباً من دون أن يترتب على هذا فساد كبير على المسلمين وشرّ أعظم من شرّ هذا السلطان : فلا بأس ,
أما إذا كان الخروج يترتب عليه فساد كبير واختلال الأمن وظلم الناس واغتيال من لا يستحقّ الاغتيال إلى غير هذا من الفساد العظيم : فهذا لا يجوز . . . » انتهى .

وقال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - عن الخروج على الحاكم الكافر ( الباب المفتوح 3/126 ، لقاء 51 ، سؤال 1222 ) :
« إن كنّا قادرين على إزالته : فحينئذٍ نخرج ,
وإذا كنّا غير قادرين : فلا نخرج ؛
لأن جميع الواجبات الشرعية مشروطةٌ بالقدرة والاستطاعة .
ثم إذا خرجنا فقد يترتب على خروجنا مفسدة أكبر وأعظم مما لو بقي هذا الرجل على ما هو عليه .
لأننا خرجنا [4] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[4]#[4]) ثم ظهرت العِزّةُ له ؛
§ صِرْنا أذِلّة أكثر ,
§ وتمادى في طغيانه وكفره أكثر .

فهذه المسائل تحتاج إلى :
§ تعقُّلٍ ,
§ وأن يقترن الشرعُ بالعقل ,
§ وأن تُبعد العاطفة في هذه الأمور ,
فنحن محتاجون للعاطفة لأجل تُحمِّسنا , ومحتاجون للعقل والشرع حتى لا ننساق وراء العاطفة التي تؤدي إلى الهلاك » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( شرح رياض الصالحين 4/515 ، ط الوطن ) :
« . . . فقولوا ثلاثة شروط , وإن شئتم فقولوا أربعة :
1. أن تروا ,
2. كفراً ,
3. بواحاً ,
4. عندكم من الله فيه برهان ؛ هذه أربعة شروط .
وإذا رأينا هذا - مثلاً - : فلا تجوز المنازعة حتى تكون لدينا قدرة على إزاحته ,
فإن لم يكن لدينا قدرة : فلا تجوز المنازعة ؛ لأنه ربما إذا نازعنا - وليس عندنا قدرة - يقضي على البقية الصالحة , وتتمّ سيطرته .
فهذه الشروط شروط للجواز أو للوجوب - وجوب الخروج على ولي الأمر - ؛ لكن بشرط أن يكون لدينا قدرة , فإن لم يكن لدينا قدرة : فلا يجوز الخروج ؛ لأن هذا من إلقاء النفس في التهلكة .
أيّ فائدة إذا خرجنا على هذا الوالي - الذي رأينا عنده كفراً بواحاً عندنا من الله فيه برهان - ونحن لا نخرج إليه إلا بسكين المطبخ وهو معه الدبابات والرشاشات ؟
لا فائدة ! ومعنى هذا أننا خرجنا لنقتل أنفسنا !
نعم لا بدّ أن نتحيّل بكلّ حيلة على القضاء عليه وعلى حكمه , لكن بالشروط الأربعة التي ذكرها النبي - عليه الصلاة والسلام - : ( أن تروا كفراً بواحاً عندكم من الله فيه برهان ) » انتهى .



بداية الردّ التفصيلي
تمت الأصول الأربعة ,
والتي هي الردّ الإجمالي ( الأول ) ,
وإلى الردّ التفصيليّ ,
والذي هو الرد ( الثاني ) .


الشبهة الأولى :
طعنهم في بيعة الحاكم الذي ليس مِن قريش !

الرد على الشبهة [5] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[5]#[5])
اشتراط كون الحاكم من قريش : صحيح ؛ ولكن إنما يُنظر إليه في حال الاختيار , أي : عند اختيار أهل الحلّ والعقد وليَّ الأمر .
أما في حال تولِّي غير القرشيّ بالغلبة , والقوة , وحصول الخلافة له , وتمكُّنه من الأمر ؛ فلا تجوز حينئذٍ منازعته , ولا الخروج عليه , ولا استبداله , ولو وُجد القرشيّ .

فائدة :
وكذلك فإن من المتقرر :
عدم جواز الخروج على الحاكم المسلم , ولا نزعُه لاستبداله ؛ ولو وُجد الأفضل المستكمل للشروط .
نُقولٌ على ما نَقول

بيان الدليل على اشتراط أن يكون الخليفة قرشياً
من الأدلة :
حديث أبي هريرة - رضي الله عنه - ( خ : 3495 - م : 4678 ) :
« الناس تبعٌ لقريش في هذا الشأن . . . » .

وحديث ابن عمر - رضي الله عنهما - ( خ : 3501 - م : 4681 ) :
« لا يزال هذا الأمر في قريش ما بقي منهم اثنان » .
بيان المنع من الخروج على الحاكم المتغلِّب ولو لم يكن قرشياً
قد أجمع العلماء على طاعة الحاكم المتغلِّب ؛ وإجماعهم هذا مطلق لا تقييد فيه :

قال الحافظ ابن حجر - رحمه الله - ( الفتح 13/9 ، تحت الحديث رقم : 7053 ) :
« قال ابن بطال . . . أجمع الفقهاء على وجوب طاعة السلطان المتغلَّب والجهاد معه وأن طاعته خير من الخروج عليه . . . » انتهى .

وقال الإمام محمد بن عبد الوهاب - رحمه الله - ( الدرر السنية 7/239 ) :
« الأئمة مجمعون من كل مذهب على أن من تغلّب على بلدٍ أو بلدان ؛ لـه حكم الإمام في جميع الأشياء » انتهى .

وقال العلامة عبد اللطيف بن عبد الرحمن بن حسن - رحمهم الله - ( مجموعة الرسائل والمسائل النجدية 3/168 ) :
« وأهل العلم . . . متّفقون على طاعة من تغلّب عليهم في المعروف , يرون نفوذ أحكامه وصحة إمامته ؛ لا يختلف في ذلك اثنان . . . » انتهى .

أقول :
ولا تستغرب هذه الإجماعات ؛ فقد أشار النبي - صلى الله عليه وسلم - إلى ولاية غير القرشيّ :
فقال أبوذر - رضي الله عنه - ( م : 4732 ) :
( أوصاني خليلي أن أسمع وأطيع , وإن كان عبداً مجدّع الأطراف ) .

وجاء في حديث أم الحصين - رضي الله عنها - تفسير هذا بما يُشعر بالتغلُّب ( م : 4793 ) :
« إن أُمّر عليكم عبدٌ مُجدّع . . . يقودكم بكتاب الله : فاسمعوا وأطيعوا » .

قال الإمام النووي - رحمه الله - ( شرحه ، جزء 11 – 12 ، ص 429 ، تحت الحديث السابق ) :
« . . . وتتصور إمامة العبد إذا :
§ ولاّه بعض الأئمة ,
§ أو تغلّب على البلاد بشوكته وأتباعه ؛
ولا يجوز ابتداء عقد الولاية له مع الاختيار ؛ بل شرطها الحرية » انتهى .

وقال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - ( شرح رياض الصالحين 3/331 ، ط الوطن ) :
« قال - صلى الله عليه وسلم - : ( أوصيكم بتقوى الله , والسمع والطاعة , وإن تأمّر عليكم عبدٌ حبشيّ ) : السمع والطاعة : يعني لولي الأمر .
وإن تأمر عليكم عبد حبشي : سواء كانت إمرته عامة - كالرئيس الأعلى في الدولة - , أو خاصة - كأمير بلدة أو أمير قبيلة وما أشبه ذلك - .
وقد أخطأ من ظنّ أن قوله « وإن تأمر عليكم عبد حبشي » أن المراد بهم الأمراء الذين دون الولي الأعظم - الذي يسميه الفقهاء ( الإمام الأعظم ) - ؛ لأن الإمارة في الشرع تشمل : الإمارة العظمى - وهي الإمامة - , وما دونها - كإمارة البلدان والمقاطعات والقبائل وما أشبه ذلك - » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( شرح رياض الصالحين 6/385 ، ط الوطن ) :
« فلو فُرض أن السلطان غلب الناسَ واستولى وسيطر , وليس من العرب , بل كان عبداً حبشياً : فعلينا أن نسمع ونطيع . . . » انتهى .

وتطبيقاً لهذه الإجماعات :
فقد اعتدّ العلماء الأكابر في هذا العصر كـ :
§ سماحة شيخي الشيخ الإمام عبد العزيز ابن باز ,
§ وفضيلة الشيخ الإمام محمد ابن عثيمين , وغيرهم - رحم الله الجميع - ؛
بحكم آل سعود - وفقهم الله - مع أنهم ليسوا من قريش .
بيان المنع من الخروج على المسلم المفضول لغرض تولية الفاضل
قال الغزاليّ - رحمه الله - في سياق منعه من استبدال مفضول بفاضل [6] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[6]#[6]) :
« . . . فلا يُهدم أصلُ المصلحة شغفاً بمزاياها , كالذي يبني قصراً ويهدم مصراً » انتهى .

أقول :
فـ( المصلحة ) : في معنى بقاء الحاكم الجاهل بالأحكام أو الفاسق أو غيرهما من المفضولين .
و ( مزاياها ) : في معنى فائدة تولية الفاضل العالِم أو الصالح أو غيرهما .

ومن القواعد المقررة في الشريعة :
1. قاعدة : ( درء المفاسد مقدم على جلب المصالح ) ؛
2. وقاعدة : ( لا يجوز إزالة الشرّ بما هو أشرّ منه ) وانظر كلام الإمام ابن القيم - رحمه الله - ( إعلام الموقعين 3/12 ) . كما قد حكى الإمام ابن باز – رحمه الله - الإجماع على هذه القاعدة , ( وسيأتي كلامه ) .

والخروج على المسلم المفضول فيه من المفاسد ما هو أشدّ على المسلمين من بقائه ؛
من : سفك للدماء , وإظهار للفتن , وإضاعة للأمن , وتعطيل للحدود ؛ فهو من إزالة الشرّ بأشرّ منه .
ومن أظهر مفاسده :
أنه يؤدي إلى عدم استقرار بيعة أحد ؛ لأنه مهما كان صلاح ولي الأمر فلا بدّ أن يوجد من هو أفضل منه , ولو بعد حين . كما أن تحديد الأفضلية أمر متفاوت , فقد تخرج جماعة زعماً أن مَنْ لديها هو الأفضل !

وتقدم كلام الإمام ابن باز - رحمه الله - حول مسألة الخروج على الحاكم الكافر ( فتاواه 8/203 ) :
« . . . إلا إذا رأى المسلمون كفراً بواحاً عندهم من الله فيه برهان : فلا بأس أن يخرجوا على هذا السلطان لإزالته ؛ إذا كان عندهم قدرة , أما إذا لم يكن عندهم قدرة : فلا يخرجوا . أو كان الخروج يُسبّب شراً أكثر : فليس لهم الخروج ؛ رعايةً للمصالح العامة . والقاعدةُ الشرعية المُجمع عليها أنه : ( لا يجوز إزالة الشرّ بما هو أشرّ منه ) ؛ بل يجب درء الشرّ بما يزيله أو يُخفّفه . أما درء الشرّ بشرّ أكثر : فلا يجوز بإجماع المسلمين .

فإذا كانت هذه الطائفة - التي تريد إزالة هذا السلطان الذي فعل كفراً بواحاً - عندها :
§ قدرة تزيله بها ,
§ وتضع إماماً صالحاً طيباً ,
من دون أن يترتب على هذا فساد كبير على المسلمين وشرّ أعظم من شرّ هذا السلطان : فلا بأس .
أما إذا كان الخروج يترتب عليه :
§ فساد كبير ,
§ واختلال الأمن ,
§ وظلم الناس ,
§ واغتيال من لا يستحقّ الاغتيال ,
§ إلى غير هذا من الفساد العظيم : فهذا لا يجوز … » انتهى .


الشبهة الثانية :
طعنهم في بيعة مَن أخذ الحكم بالقوة !

الرد على الشبهة
الأصل في تولّي الحكم :
§ إما بالشورى ,
§ أو بالاستخلاف ؛
ولكن لو جاء من أخذ الحكم بالقوة ، وتغلّب واستقام لـه الأمر : وجبت طاعته وحرمت منازعته .
وهذا أمرٌ مجمع عليه عند أهل السنة والجماعة , لا يختلفون فيه .
نُقولٌ على ما نَقول

بيان الإجماع على طاعة الحاكم المتغلِّب وتحريم منازعته
تقدم تقرير الإجماع في هذا من كلام :
§ الحافظ ابن حجر ,
§ والإمام محمد بن عبد الوهاب ,
§ والعلامة عبد اللطيف بن عبد الرحمن بن حسن - رحمهم الله - ,
فراجعه في الشبهة الأولى .



الشبهة الثالثة :
ظنُّهم أن الطاعة لا تجب إلا على مَن بايع بنفسه !

الرد على الشبهة من ثلاثة أوجه
الوجه الأول :
ما دام قد بايع أهلُ الحلّ والعقد ؛ فالطاعة والبيعة لازمتان على كلّ واحدٍ من الرعيّة وإن لم يبايع أو يتعهّد لهم بذلك بنفسه .

الوجه الثاني :
أن الصحابة - رضي الله عنهم - ومن بعدهم , كانوا على هذا : إذ لم يشترط أحدٌ منهم هذا الشرط للزُوم البيعة ووجوب الطاعة !

الوجه الثالث :
أن في اشتراط هذا من المشقة والمفسدة ما يوجب على العاقل - فضلاً عن العالم - عدم القول به ؛

§ فأما المشقة :
فتلحق الحاكم والمحكوم على السواء ؛
إذ في ظلّ اتساع البلاد وكثرة الناس وبعد المسافات ما يلحق أنواعاً من المشاقّ .

§ وأما المفسدة :
فيستطيع كلّ مَن بيّت سوءً أن يتخلّف عن البيعة ويعمل ما شاء من أسباب الفرقة والنزاع بحجة عدم لزوم الطاعة عليه !

نُقولٌ على ما نَقول

بيان وجوب الطاعة ولزوم البيعة بمبايعة أهل الحل والعقد
قال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - ( فتاواه 35/9 ) :
« وما أمر اللهُ به من :
طاعة ولاة الأمور , ومناصحتهم ؛ واجبٌ على الإنسان وإن لم يُعاهدهم عليه , وإن لم يحلف لهم الأيمان المؤكدة .
كما يجب عليه الصلوات الخمس والزكاة والصيام وحج البيت . وغير ذلك مما أمر الله به ورسوله من الطاعة . . . » انتهى .

وقال العلامة الشوكاني - رحمه الله - ( السيل الجرار 4/513 ) :
« وليس من شرط ثبوت الإمامة أن يُبايعه كل من يصلح للمبايعة , ولا من شرط الطاعة على الرجل أن يكون من جُملة المُبايعين ؛ فإن هذا الاشتراط - في الأمرين - مردودٌ بإجماع المسلمين أوّلهم وآخرهم , سابقهم ولاحقهم . ولكن التحكّم في مسائل الدين وإيقاعها على ما يُطابق الرأي المبنيّ على غير أساسٍ يفعل مثل هذا .
وإذا تقرر لك ما ذكرناه :
فهذا الذي قد بايعه أهلُ الحلّ والعقد :
قد وجبتْ على أهل القُطر الذي تنفُذُ فيه أوامره ونواهيه طاعته بالأدلة المتواترة » انتهى .

وقال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - ( الباب المفتوح 3/176 ، لقاء 54 ، سؤال 1262 ) :
« . . . ومن المعلوم أن البيعة تثبت للإمام إذا بايعه أهل الحلّ والعقد . ولا يمكن أن نقول : ( إن البيعة حقّ لكلّ فردٍ من أفراد الأمة ) !
والدليل على هذا :
أن الصحابة - رضي الله عنهم - بايعوا الخليفة الأولَ أبا بكر - رضي الله عنه - ولم يكن ذلك من كلّ فردٍ من أفراد الأمة ؛ بل من أهل الحلّ والعقد .

فإذا بايع أهلُ الحل والعقد لرجلٍ , وجعلوه إماماً عليهم :
§ صار إماماً .
§ وصار من خرج على هذه البيعة يجب عليه أن يعود إلى البيعة حتى لا يموت ميتة جاهلية أو يرفع أمره إلى وليّ الأمر لينظر فيه ما يرى .

لأن مثل هذا المبدأ ؛ مبدأ :
§ خطير ,
§ فاسد ,
§ يؤدي إلى الفتن ,
§ وإلى الشرور .
فنقول لهذا الرجل ناصحين له :
اتق الله في نفسك , اتق الله في أمتك , ويجب عليك أن تبايع لولي الأمر وتعتقد أنه إمام ثابت ؛ سواء بايعتَ أنتَ أم لم تبايع .
إذاً :
الأمر في البيعة ليس لكلّ فردٍ من أفراد الناس ؛ ولكنه لأهل الحل والعقد » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( شرح رياض الصالحين 4/503 ، ط المصرية ) :
« قد يقول قائل - مثلاً - :
( نحن لم نبايع الإمام , فليس كل واحد بايعه ) !
فيقال :
هذه شبهة شيطانية باطلة ,
حتى الصحابة - رضي الله عنهم - حين بايعوا أبا بكر ؛ هل كل واحد منهم بايع ؟
حتى العجوز في بيتها ؟
واليافع [7] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[7]#[7]) في سوقه ؟
أبداً !
المبايعة لأهل الحلّ والعقد ,
ومتى بايعوا ثبتت الولاية على كل أهل البلاد شاء أم أبى .
ولا أظن أحداً من المسلمين - بل ولا من العقلاء - يقول : إنه لا بدّ أن يبايع كل إنسان ولو في جحر [8] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[8]#[8]) بيته , ولو عجوزاً , أو شيخاً كبيراً , أو صبياً صغيراً ! ما قال أحد بهذا , حتى الذين يدّعون الديمقراطية في البلاد الغربية وغيرها لا يفعلون هذا - وهم كاذبون - ، حتى انتخاباتهم كلها مبنية على التزوير والكذب ولا يبالون أبداً إلا بأهوائهم فقط .
الدين الإسلامي :
متى اتّفق أهل الحلّ والعقد على مبايعة الإمام فهو الإمام , شاء الناس أم أبوا , فالأمر كله لأهل الحلّ والعقد .
ولو جُعل الأمر لعامة الناس , حتى للصغار والكبار , والعجائز والشيوخ , وحتى من ليس لـه رأي ويحتاج أن يُولّى عليه : ما بقي للناس إمام ؛ لأنهم لا بدّ أن يختلفوا » انتهى .


الشبهة الرابعة :
طعنهم في الحكام بحجة أنهم أدخلو ا المشركين جزيرة العرب !

والحديث الآمر بإخراجهم ؛ أخرجه :
البخاري ( 3053 , 3168 , 4431 ) ومسلم ( 4208 ) وغيرهما ؛
من حديث ابن عباس - رضي الله عنهما - .

ولفظه :
« أخرجوا المشركين من جزيرة العرب » .

أقول :
ويتّخذ البعض - من فهمه - لهذا الحديث سبيلاً لـ :
§ الطعن في الحكام ؛
§ أو لإسقاط أحقيتهم في الحكم ؛
§ أو لنبذ بيعتهم ؛
§ أو لتوهين أمر طاعتهم ؛
§ أو للافتيات عليهم ومباشرة إخراج المشركين من جزيرة العرب بالطرق غير المشروعة ؛

ولأجل هذا كلّه يقال :
الرد على الشبهة من أربعة أوجه
الوجه الأول :
يجب إخراج المشركين من جزيرة العرب لدلالة الحديث النبوي على ذلك ؛ ولكن هذا الوجوب ليس على إطلاقه ؛ إذ هو محمولٌ على :
§ ألاّ تكون لهم إقامة دائمة في جزيرة العرب .
§ أو على منع قيام شعائر دينهم .
فلا يدخل في هذا الأُجراء , ولا أصحاب العهد أو الأمان .

الوجه الثاني :
أنه لا يجوز الافتيات ولا التعدّي على صلاحيات وليّ الأمر ؛
إذ المخاطَب بإخراج المشركين من جزيرة العرب هو : وليّ الأمر ؛
ومن ثمّ فإنه إن قصّر في هذا وأدخلهم بلا حاجةٍ فإن السبيل هو نصحه وتوجيهه بالطرق الشرعية لا بأن يقوم من أرادَ إخراجهم بمباشرة هذا الإخراج .

ثم قد يقال :
إن آحاد المسلمين مخاطبون بهذا الإخراج , ولكن في حدود ما يخصُّهم ؛ بحيث لا يستقدمون المشركين ما وجدوا إلى الاستغناء عنهم سبيلاً .

الوجه الثالث :
مع أنه وقع الخلاف في تحديد المراد بجزيرة العرب في الحديث ؛
إلا أن الفقهاء متّفقون على أنها ليست هي الجزيرة العربية التي في اصطلاح الجغرافيين - وهو ما وقع فيه المخالفون - ؛

قال الإمام النووي - رحمه الله - ( شرحه ، جزء 11 – 12 ، ص 95 ، تحت الحديث رقم : 4208 ) :
« لكن الشافعيّ خصّ هذا الحكمَ ببعض جزيرة العرب , وهو : الحجاز , وهو [9] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[9]#[9]) - عنده - :
مكة والمدينة واليمامة وأعمالها , دون [10] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[10]#[10]) اليمن وغيره مما هو من جزيرة العرب » انتهى .

بل قال الحافظ ابن حجر عن قول الإمام الشافعي - رحمهما الله - ( الفتح 6/198 ، تحت الحديث رقم : 3053 ) أنه :
« مذهب الجمهور » انتهى .

وفي اختيارات شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - ( البعلي ص 264 ) :
« ويُمنعون من المقام في الحجاز , وهو : مكة والمدينة واليمامة والينبع وفدك وتبوك ونحوها وما دون المنحني . وهو عقبة الصوان من الشام كمعان » انتهى .

وقال الإمام ابن تيمية - رحمه الله - ( فتاواه 22/235 ) :
« . . . وهكذا إخراج اليهود والنصارى من جزيرة العرب - وهي : الحجاز واليمن واليمامة وكل البلاد الذي لم يبلغه ملك فارس والروم من جزيرة العرب - . . . » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( فتاواه 28/630 ) :
« وقد أمر النبي في مرض موته أن تخرج اليهود والنصارى من جزيرة العرب - وهي الحجاز - فأخرجهم عمر بن الخطاب - رضي الله عنه - من المدينة وخيبر وينبع واليمامة ومخاليف هذه البلاد » انتهى .

ولقائلٍ أن يقول :
ما الدليل على بطلان حمل الحديث على جزيرة العرب التي في اصطلاح الجغرافيّين ؟

فالجواب :
ما حكاه الحافظ ابن حجر - رحمه الله - من اتّفاق العلماء على إخراج اليمن من الحكم النبويّ ، مع أنها داخلة في جزيرة العرب عند الجغرافيين ؛
قال - رحمه الله - عن جزيرة العرب ( الفتح 6/198 ، تحت الحديث رقم : 3053 ) :
« . . . لكن الذي يُمنع المشركون من سُكناه منها : الحجاز خاصّة ؛ وهو : مكة والمدينة واليمامة وما والاها , لا فيما سوى ذلك مما يُطلق عليه اسم جزيرة العرب ؛ لاتّفاق الجميع على أن اليمن لا يُمنعون منها مع أنها من جُملة جزيرة العرب » انتهى .

أقول :
فخروجها عن حكم النبي - صلى الله عليه وسلم - ، مع دخولها في حكم الجغرافيين : دليل قاطع على تباين الحكمين وسقوط الاستناد على الاصطلاح الجغرافي في فهم المراد النبوي .
فاحفظ هذا فإنه مهم .

الوجه الرابع :
ويقال - على سبيل التنزُّل - :
لو فرضنا أن الحكام أدخلوا المشركين جزيرة العرب !
ولو فرضنا أن إدخال ولاة الأمور لهم ليس لحاجةٍ !
ولو فرضنا أنهم خالفوا الأمر النبوي في هذا الإدخال !
فإنه لا يعدوأن يكون عصياناً من وليّ الأمر ,
وليس بأمرٍ كفريّ يبيح لنا الخروج عليه ولا مباشرة ما من شأنه التمهيد للخروج !
وأنا لا أُهون من شأن المعصية ؛ ولكنني أتحدث عن الأمور المُكفّرة .

نُقولٌ على ما نَقول
بيان أن الأمر بإخراج المشركين من جزيرة العرب ليس على إطلاقه

قال الإمام ابن باز - رحمه الله - ( فتاواه 2/450 ) :
« . . . أما في الجزيرة العربية :
فالواجب أن يُمنعوا من دخولها , وأن لا يُبقَوا فيها ؛ لأن الرسول - صلى الله عليه وسلم - نهى عن بقائهم فيها وأمر ألاّ يبقى فيها إلا الإسلام وألاّ يجتمع فيها دينان وأمر بإخراج اليهود والنصارى وغيرهم من الجزيرة ؛ فلا يدخلوها إلا لحاجة عارضة ثم يخرجون ؛ كما أذن عمر للتجار أن يدخلوا في مُدد محدّدة ثم يرجعون إلى بلادهم ؛ وكما أقرّ النبي - صلى الله عليه وسلم - اليهود على العمل في خيبر لمّا احتيج إليهم , ثم أجلاهم عمر .
فالحاصل :
أن الجزيرة العربية لا يجوز أن يُقرّ فيها دينان ؛ لأنها معقل الإسلام ومنبع الإسلام ؛ فلا يجوز أن يقرّ فيها المشركون إلا بصفة مؤقتة لحاجة يراها وليّ الأمر . . . » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( فتاواه 3/286 ) :
« . . . فعلى الحكام في السعودية وفي الخليج وفي جميع أجزاء الجزيرة ؛ عليهم جميعاً أن يجتهدوا كثيراً في إخراج النصارى والبوذيين والوثنيين والهندوس وغيرهم من الكفرة , وألاّ يستقدموا إلا المسلمين . . . أما الكفار فلا يستخدمهم أبداً إلا عند الضرورة الشرعية , أي : التي يقدرها ولاة الأمر , وفق شرع الإسلام وحده » انتهى .

وقال - رحمه الله - عن دخول الكفار جزيرة العرب للتجارة ( الموقع الرسمي على الانترنت , نور على الدرب , الولاء والبراء , التعامل مع غير المسلمين بالبيع والشراء ) :
« لكن إذا قدموا لتجارة ثم يعودون , أو بيع حاجات على المسلمين , أو قدموا إلى ولي الأمر برسالة من رؤسائهم : فلا حرج في ذلك ؛ لأن رسل الكفار كانوا يقدمون على النبي في المدينة عليه الصلاة والسلام , وكان بعض الكفار من أهل الشام يقدمون على المدينة لبيع بعض ما لديهم من طعام وغيره » انتهى .

وقال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - ( الباب المفتوح 2/368 ، لقاء 39 ، سؤال 1055 ) :
« أما قولـه - صلى الله عليه وسلم - ( لا يجتمع في جزيرة العرب دينان ) ؛ فالمعنى : لا تقام شعائر الكفر في جزيرة العرب .
يعني - مثلاً - لا تُبنى الكنائس ، ولا يُنادى فيها بالناقوس ، وما أشبه ذلك .
وليس المعنى أنه لا يتديّن أحدٌ من الناس في نفسه ؛ بل المراد أنه لا يكون لهم كنائس أو معابد أو بـِـيـَـع كما للمسلمين مساجد .
وأما قوله ( لأخرجنّ اليهود والنصارى من جزيرة العرب ) ؛ فالمراد منها : السكنى .
وأما الأُجراء وما أشبه ذلك فلا يدخلون في هذا ؛ لأنهم ليسوا قاطنين بل سيخرجون .
وأما إبقاء الرسول - صلى الله عليه وسلم - يهود خيبر فيها ؛ فإن الرسول - صلى الله عليه وسلم - لم يُبقهم إبقاءً مطلقاً عامّاً , بل قال : ( نقرّكم فيها ما شئنا ) ؛ يعني : إلى أمد . وهذا الأمد كان لانتهائه سببٌ وذلك في عهد عمر - رضي الله عنه - حيث اعتدوا على عبد الله بن عمر وعلى الرجل الذي بات عنده ولم يوفوا بما عليهم فطردهم عمر - رضي الله عنه - » انتهى .

وقال - رحمه الله - لمّا سئل عن حكم استقدام غير المسلمين إلى الجزيرة العربية ( فتاوى أركان الإسلام ، ص 187 ، سؤال 98 ) :
« . . . لكن استقدامهم للحاجة إليهم بحيث لا نجد مسلماً يقوم بتلك الحاجة ؛ جائز بشرط ألاّ يُمنحوا إقامة مطلقة . . . » انتهى .

بيان أن دور آحاد الناس في الإخراج يختص بما تحت أيديهم من الصلاحية
قال الإمام ابن باز - رحمه الله - ( فتاواه 2/451 ) :
« . . . ويجب على الرعية في الجزيرة العربية أن يساعدوا ولي الأمر ,
وأن يجتهدوا مع ولي الأمر في :
§ عدم جلب المشركين ,
§ وعدم التعاقد معهم ,
§ وعدم استعمالهم في أي عمل ,
§ وأن يُستغنى عنهم بالعُمّال المسلمين ؛
فإن في ذلك كفاية » انتهى .

ولـه - رحمه الله - رسالة في تحذير المواطنين في الجزيرة العربية من استقدام غير المسلمين ختمها بقوله ( فتاواه 8/356 ) :
« فأوصي إخواني جميعاً في هذه الجزيرة بـ :
§ الحذر من استقدام الكفار من النصارى والهندوس وغيرهم ,
§ والتواصي بذلك ,
§ وأن يعتاضوا عنهم بالمسلمين . . . » انتهى .

بيان المنع من الافتيات على ولي الأمر فيما هو من صلاحياته
قال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - عن المحتسب في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ( فتاواه 28/69 ) :
« . . . وأما المحتسب فله الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر مما ليس من خصائص الولاة والقضاة وأهل الديوان ونحوهم » انتهى .

وقال في موضع آخر ( فتاواه 28/109 ) :
« . . . فإن المحتسب ليس له القتلُ والقطعُ » انتهى .

أقول :
يقصد - رحمه الله - أن إقامة الحدود ليست من صلاحيات المحتسب في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .

بيان أن المعاصي لا تبيح الخروج على ولي الأمر
تقدم نقل كلام :
§ الإمام النووي ,
§ والحافظ ابن حجر ,
§ والإمام ابن باز ,
§ والإمام ابن عثيمين - رحمهم الله - ؛
فراجعه في الأصل الثاني من الأصول الأربعة التي في أول الكتاب .



الشبهة الخامسة :
طعنهم في الحكام بحجة أنهم استعانوا بالقوات الكافرة !

الرد على الشبهة من ثلاثة أوجه

الوجه الأول :
الاستعانة بالقوات الكافرة ليست أمراً محرما في كلّ حال ؛
فقد تجوز عند الحاجة .

الوجه الثاني - وهو جواب خاص بحكام الحرمين - :
أن حادثة استعانة حكام الحرمين بالقوات الأجنبية في أحداث الخليج الأولى كانت بفتوى من كبار العلماء في السعودية ؛
فمن ثمّ - وعلى فرض التنزّل - فإنهم لا يُلامون ؛ لأنهم آخذون بفتوى جهة علمية قوية موثوقة ليس عندهم فحسب ؛ بل عند أهل السنة والجماعة في كل مكان .

الوجه الثالث :
لو فرض التحريم !
بل وعدم تجويز العلماء لهم !
فإن هذا يعدّ - على أسوإ التقديرات - محرماً وليس بكفر ؛
فلم يجز نبذ طاعتهم ,
ولا الخروج عليهم ,
ولا خلع بيعتهم بمثل هذا .

نُقولٌ على ما نَقول
ذكر بعض العلماء المجيزين الاستعانة بالكافر عند الحاجة
أذكر - هاهنا - بعض أهل العلم المجيزين للاستعانة بالكافر عند الحاجة ؛

فمنهم :

§ الإمام الشافعي - رحمه الله - .
§ والإمام أحمد - رحمه الله - .
§ والشيخ أبو القاسم الخِرقي - رحمه الله - .
§ والشيخ أبو الحسن السندي - رحمه الله - .
§ والإمام ابن باز - رحمه الله - .
§ والإمام ابن عثيمين - رحمه الله - .

وليس المقصد الاستيعاب في النقل ؛
ولا ترجيح القول بالجواز على القول بالمنع ؛
ولا النظر في أدلة الفريقين ؛
ولكن المقصد بيان أن هذا القول قد قيل قديماً , وأن لمن قال به حديثاً ( كالإمامين : ابن باز ، وابن عثيمين وغيرهما - رحم الله الجميع ) سلفٌ فيما ذهب إليه .

قال الشيخ ابن قدامة - رحمه الله - ( المغني 13/98 ) :
« فصلٌ :
ولا يُستعان بمشرك ؛ وبهذا قال ابن المنذر والجوزجاني وجماعة من أهل العلم . وعن أحمد ما يدلّ على جواز الاستعانة بهم - وكلامُ الخِرقي يدلّ عليه أيضا - عند الحاجة ؛ وهو مذهب الشافعيّ . . . » انتهى .

وقال الإمام النووي - رحمه الله - ( شرحه ، جزء 11 – 12 ، ص 403 ، تحت الحديث رقم : 4677 ) :
« قوله - صلى الله عليه وسلم - ( ارجع فلن أستعين بمشرك ) ؛
وقد جاء في الحديث الآخر أن النبي - صلى الله عليه وسلم - استعان بصفوان بن أمية قبل إسلامه . فأخذ طائفة من أهل العلم بالحديث الأول على إطلاقه ؛
وقال الشافعي وآخرون : إن كان الكافر حسَن الرأي في المسلمين , ودعت الحاجة إلى الاستعانة به ؛ استُعين به . وإلا فيكره . وحَمَلَ الحديثين على هذين الحالين » انتهى .

وقال الشيخ الخِرقي - رحمه الله - في مختصره ( المغني 13/97 ، مسألة رقم : 1651 ) :
« ويُسهَمُ للكافر إذا غزا معَنا » انتهى .

وقال الشيخ السنديّ - رحمه الله - في شرحه لحديث ( إنا لا نستعين بمشرك ) من سنن ابن ماجه ( 3/376 ، تحت الحديث رقم : 2832 ) :
« يدلّ على أن الاستعانة بالمشرك حرام . ومحلُّه عدم الحاجة ؛ إذ الحاجة مستثناةٌ . فيُحمل ما جاء من ذلك على الحاجة . فلا تعارض » انتهى .

وقال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - عن الكفار ( الباب المفتوح 3/20 ، لقاء 46 ، سؤال 1140 ) :
« . . . وأما الاستعانة بهم فهذا يرجع إلى المصلحة ؛ إن كان في ذلك مصلحة : فلا بأس ؛ بشرط أن نخاف [11] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[11]#[11]) من شرّهم وغائلتهم وألاّ يخدعونا . وإن لم يكن في ذلك مصلحة فلا يجوز الاستعانة بهم ؛ لأنهم لا خير فيهم » انتهى .

وسيأتي - بإذن الله - كلام الإمام ابن باز - رحمه الله - في الترجمة التالية .

بيان أن استعانة حكام السعودية بالقوات الأجنبية كان بفتوى من أهل العلم
قال الإمام ابن باز - رحمه الله - ( فتاواه 6/148 ) :
« . . . وهيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية ,
§ لمّا تأمَلوا هذا ,
§ ونظروا فيه ,
§ وعرفوا الحال ؛
بيّنوا :
§ أن هذا أمر سائغ ,
§ وأن الواجب استعمال ما يدفع الضرر ,
§ ولا يجوز التأخر في ذلك ,
§ بل يجب فوراً استعمال ما يدفع الضرر عن المسلمين ولو بالاستعانة بطائفة من المشركين . . . » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( فتاواه 6/172 ) :
« وأما ما اضطرت إليه الحكومة السعودية من الأخذ بالأسباب الواقية من الشرّ والاستعانة بقوات متعددة الأجناس من المسلمين وغيرهم للدفاع عن البلاد وحرمات المسلمين وصدّ ما قد يقع من العدوان من رئيس دولة العراق ,
فهو إجراءٌ :
§ مسدّد ,
§ وموفّق ,
§ وجائز شرعاً .
وقد صدر من مجلس هيئة كبار العلماء - وأنا واحد منهم - بيان بتأييد ما اتخذته الحكومة السعودية في ذلك ، وأنها قد أصابت فيما فعلته . . . » انتهى .
بيان أنه لا يُخرج على الحاكم إلا بالكفر الصريح
تقدم نقل كلام :
§ الإمام النووي ,
§ والحافظ ابن حجر ,
§ والإمام ابن باز ,
§ والإمام ابن عثيمين , - رحمهم الله - ؛
فراجعه في الأصل الثاني من الأصول الأربعة التي في أول الكتاب .


الشبهة السادسة :
طعنهم في الحكام بحجة أنهم أضاعوا أموال الدولة !

الرد على الشبهة

إن أمور الأموال ليست سبباً لمحبة أو بغض ولي الأمر ؛
فكما أنه لا يجوز السكوت عن الكافر ولو كان مُنعِماً على قومه بالدنيا ؛
فكذلك لا يسوغ الخروج على المسلم ولو ظلم في الأموال .

بل إنه قد ورد الذم الشديد على الذي يُعلِّق بيعته بالمال ؛
فإن أعطي رضي وإن لم يُعط سخط .
نُقولٌ على ما نَقول
بيان إخبار النبي - صلى الله عليه وسلم - بمجيء من يستأثر بالمال
جاء في حديث أسيد بن حضير - رضي الله عنه - ( خ : 3792 - م : 4756 ) :
« إنكم ستلقون بعدي أثَرةً ؛ فاصبروا ؛ حتى تلقوني على الحوض » .

قال الحافظ ابن حجر - رحمه الله - عن الاستئثار ( الفتح 13/11 ، تحت الحديث رقم : 7057 ) :
« . . . فبَيَّن له أن ذلك لا يقع في زمانه . . .
وأن الاستئثار للحظّ الدنيويّ إنما يقع بعده .
وأمرهم عند وقوع ذلك بالصبر » انتهى .

وقال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - ( شرح رياض الصالحين 1/219 ، ط الوطن ) :
« وفيه دليل على نبوة الرسول - صلى الله عليه وسلم - ؛ لأنه أخبر بأمر وقع ,
فإن الخلفاء والأمراء منذ عهد بعيد كانوا يستأثرون بالمال ؛
§ فنجدهم يأكلون إسرافاً ,
§ ويشربون إسرافاً ,
§ ويلبسون إسرافاً ,
§ ويسكنون إسرافاً ,
§ ويركبون إسرافاً ,
§ وقد استأثروا بمال الناس لمصالح أنفسهم الخاصة .
ولكن هذا لا يعني أن ننزع يداً من طاعة , أو أن ننابذهم !
بل نسأل الله الذي لنا ونقوم بالحقّ الذي علينا » انتهى .
بيان وجوب السمع والطاعة ولو استُؤثِر علينا في الدنيا
جاء في حديث أبي هريرة - رضي الله عنه - ( م : 4731 - ن : 4165 ) :
« عليك السمع والطاعة في عُسرك ويُسرك . ومنشطك ومكرهك . وأثَرَةٍ عليك » .

والأثرة تعني : الاستئثار بالدنيا ؛

قال العلامة ابن الأثير - رحمه الله - ( النهاية 1/26 ) :
« . . . أراد أنه يُستأثَرُ عليكم ؛ فيُفضَّلُ غيرُكم في نصيبه من الفيء .
والاستئثار : الانفرادُ بالشيء » انتهى .

وقال الإمام النووي - رحمه الله - ( شرحه ، جزء 11 – 12 ، ص 428 ، تحت الحديث رقم : 4731 ) :
« . . . وهي الاستئثار والاختصاص بأمور الدنيا عليكم .
أي :
اسمعوا وأطيعوا وإن اختصّ الأمراءُ بالدنيا ولم يوصلوكم حقّكم مما عندهم .
وهذه الأحاديث في الحثّ على السمع والطاعة في جميع الأحوال . . . » انتهى .

وقال - رحمه الله - تحت باب : الأمر بالصبر عند ظلم الولاة واستئثارهم ( شرحه ، جزء 11 – 12 ، ص 439 ، تحت الحديث رقم : 4756 ) :
« تقدم شرح أحاديثه في الأبواب قبله ؛
وحاصله :
الصبرُ على ظلمهم وأنه لا تسقط طاعتهم بظلمهم » انتهى .

وقال الشيخ السندي - رحمه الله - ( حاشيته على سنن النسائي جزء 7 - 8 ، ص 157 ، تحت الحديث رقم : 4165 ) :
« . . . فالمراد : ( وعلى أثرةٍ علينا ) .
أي : بايَعَنا على أن نصبر وإن أُوثر غيرُنا علينا . . . » انتهى .

وقال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - لما سئل عن بعض أنواع الرسوم التي تؤخذ من الحكومات ؛ هل هي من الضرائب ؟ - بعد أن أفتى بتحريمها - ( الباب المفتوح 3/416 ، لقاء 65 ، سؤال 1465 ) :
« ولا يجوز أن تُتّخذ مثل هذه الأمور وسيلةً إلى القدح في ولاة الأمور وسبّهم في المجالس وما أشبه ذلك ,
ولنصبر ,
وما لا ندركه من الدنيا ندركه في الآخرة » انتهى .
بيان الو عيد الشديد على من يبايع لأجل الدنيا
عن أبي هريرة - رضي الله عنه - أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال ( خ : 7212 - م : 293 ) :
« ثلاثة لا يكلمهم الله يوم القيامة ولا ينظر إليهم ولا يزكيهم ولهم عذاب أليم ,
§ رجل على فضلِ ماءٍ بالفلاة يمنعه من ابن السبيل ,
§ ورجل بايع رجلا بسلعةٍ بعد العصر فحلف لـه بالله لأخذها بكذا وكذا فصدّقه وهو على غير ذلك ,
§ ورجل بايع إماماً لا يبايعه إلا للدنيا فإن أعطاه منها وفى وإن لم يعطه منها لم يف » .

قال الحافظ ابن العربي المالكي - رحمه الله - ( العارضة 7/70 ، تحت الحديث رقم : 1595 ) :
« نصّ في :
§ الصبرِ على الأثرةِ ,
§ وتعظيمِ العقوبة لمن نكث لأجل منع العطاء » انتهى .

وقال الإمام النووي - رحمه الله - ( شرحه ، جزء 1 – 2 ، ص 300 ، تحت الحديث رقم : 293 ) :
« . . . وأما مُبايع الإمام على الوجه المذكور فمُستحِقّ هذا الوعيد :
§ لغِشِّهِ المسلمينَ ,
§ وإمامَهُم ,
§ وتسبُّبه إلى الفتن بينهم بنكثه بيعته ,
لا سيما إن كان ممن يُقتدى به » انتهى .

وقال الحافظ ابن حجر - رحمه الله - ( الفتح 13/216 ) :
« والأصل في مبايعة الإمام أن يبايعه على أن يعمل بالحق ويقيم الحدود ويأمر بالمعروف وينهى عن المنكر ؛
فمن جعل مبايعته لمال يُعطاه دون ملاحظة المقصود فقد :
§ خسر خسراناً مبيناً ,
§ ودخل في الوعيد المذكور ,
§ وحاق به ؛ إن لم يتجاوز الله عنه » انتهى .

وقال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - ( فتاواه 35/16 ) :
« وطاعة ولاة الأمور واجبة لأمر الله بطاعتهم ؛ فمن أطاع الله ورسوله بطاعة ولاة الأمر لله : فأجره على الله , ومن كان لا يطيعهم إلا لما يأخذه من الولاية والمال فإن أعطوه أطاعهم وإن منعوه عصاهم : فماله في الآخرة من خلاق » انتهى .

وقال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - ( شرح رياض الصالحين 4/503 ، حديث رقم : 1835 ، ط المصرية ) :
« فهذا الرجل بايع الإمام , لكنه بايعه للدنيا لا للدين ولا لطاعة رب العالمين ,
إن أعطاه من المال وفى , وإن منعه لم يف ,
فيكون هذا الرجل - والعياذ بالله - :
§ متبعاً لهواه ,
§ غير متبع لهداه ,
§ ولا طاعة مولاه ,
§ بل هو بيعته على الهوى » انتهى .


الشبهة السابعة :
تكفيرهم جميع الحكام بلا استثناء !

الرد على الشبهة من أربعة أوجه
الوجه الأول :
أنكم تُكفِّرون مِن الحكام مَن ليس بكافرٍ ؛ إذ إن الكثير من الأمور التي ينقمها البعض - هداهم الله - يظنّونها مكفِّرات ؛ وعند التحقيق لا تكون كذلك .
فلا نُسلم لكم بتكفير جميع حكام المسلمين .

الوجه الثاني :
أن التكفير لا ينبغي أن يصدر إلا من العلماء ؛
إذ لا يقبل التكفير من آحاد طلاب العلم فضلاً عن آحاد الناس .
وبالنظر لمن صرّح الراسخون في العلم بتكفيره نجدهم قلّةً إذا ما قُورن هذا بتعميم البعض - هداهم الله - التكفيرَ لجميع الحكام , أو لجميع الحكام العرب , أو لجميع حكام المنطقة الفلانية !
وما ذاك الإقلالُ من الراسخين إلا نتيجةً لفهمهم منهج أهل السنة والجماعة وتشرّبهم إياه ؛ وهذا يتّضح بالنظر لـ :

الوجه الثالث :
أنه ليس كلّ واقع في الكفر يكون كافراً .
وهذا أصلٌ أصيلٌ راسخٌ عند أهل السنة والجماعة قاطبة . فالعمل قد يكون كفراً لكنْ قد يتخلّف التكفير عن بعض من وقع فيه لعدم استكمال شروط تكفير المعيَّن . وإن شئت فقل لوجود مانع يمنع من التكفير .
وقد تقدم تقرير هذا في الأصل الثالث من الأصول الأربعة التي في أول الكتاب , فراجعه .
وهنا السؤال لمن عمّم التكفير :
هل أقمتَ الحجة على كلّ هؤلاء الحكّام الذين كفّرتهم ؟
تالله إن هذا إن لم يكن مُحالاً لهو أخو المُحال .

الوجه الرابع :
أن الخروج على الحاكم الكافر ليس أمراً مطلقاً ؛ بل هو مشروطٌ بما يلي :
§ القدرة على إزاحة ذلك الكافر .
§ عدم ترتُّب مفسدةٍ عُظمى .
§ إحلال مسلمٍ مكانه .
نُقولٌ على ما نَقول
ثناء الإمامين ابن باز وابن عثيمين على حكام المملكة العربية السعودية ،
واعترافهم لهم بالبيعة ، وتحريمهم الخروج عليهم [12] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[12]#[12])
أولاً :
الإمام عبد العزيز ابن باز - رحمه الله - :

قال - رحمه الله - في كلام لـه عن جامعة الإمام محمد بن سعود - رحمه الله - ( فتاواه 1/383 ) :
« . . . وإني على يقين بأن حكومة المملكة العربية السعودية السُّـنّـيّـة - وفقها الله لما فيه رضاه ونصر بها الحقّ - لن تتوانى في دعم توصياتكم ومقرراتكم فيما يخدم الإسلام والمسلمين كما هي عادتها في هذا الشأن . . .
وذلك من فضل الله عليها ومما تُشكر عليه هذه الدولة التي قامت على مذهب السلف وطبّقته في مجتمعها » انتهى .

ولما تكلم - رحمه الله - عن الجيوش الإسلامية التي قاتلت صدام حسين في حرب الخليج الأولى كان مما قال ( فتاواه 6/150 ) :
« وهذه الجيوش ليست تحت راية الكفر ؛ بل كل جيش تحت قيادة قائده ؛ فالجيوش السعودية تحت قائدها خالد بن سلطان , وتحت القائد الأعلى خادم الحرمين الشريفين » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( فتاواه 8/181 ) :
« وفي زمننا هذا - والحمد لله - توجد الجماعات الكثيرة الداعية إلى الحق ؛ كما في الجزيرة العربية : الحكومة السعودية , وفي اليمن والخليج , وفي مصر والشام , وفي أفريقيا وأوروبا وأمريكا , وفي الهند وباكستان , وغير ذلك من أنحاء العالم ؛ توجد جماعات كثيرة ومراكز إسلامية وجمعيات إسلامية تدعوا إلى الحق وتبشِّر به وتحذِّر من خِلافه » انتهى .

وقال - رحمه الله - وأَنْعِمْ بما قال [13] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[13]#[13]) ( فتاواه 9/98 ) :
« وهذه الدولة السعودية دولةٌ مباركةٌ ؛
§ نصر اللهُ بها الحقّ ,
§ ونصر بها الدين ,
§ وجمع بها الكلمة ,
§ وقضى بها على أسباب الفساد ,
§ وأمَّن اللهُ بها البلاد ,
§ وحصل بها من النعم العظيمة ما لا يحصيه إلا الله ,
وليست معصومة , وليست كاملة , كلٌّ فيه نقصٌ ؛
فالواجب :
§ التعاون معها على إكمال النقص ,
§ وعلى إزالة النقص ,
§ وعلى سدّ الخلل ؛
بالتناصح , والتواصي بالحقّ , والمكاتبة الصالحة , والزيارة الصالحة ؛ لا بنشر الشرّ , والكذب , ولا بنقل ما يقال من الباطل . . . » انتهى .

وقال - رحمه الله - عن الاقتداء بالمملكة العربية السعودية في رؤية هلال رمضان ( فتاواه 15/106 ) :
« والمملكة العربية السعودية أولى الدول بالاقتداء بها ؛ لاجتهادها في تحكيم الشريعة . زادها الله توفيقاً وهداية » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( الفتاوى الشرعية في القضايا العصرية ص 53 ، ط الأولى ) :
« الواجب على جميع المسلمين في هذه المملكة :
السمع والطاعة لولاة الأمور بالمعروف . . .
ولا يجوز لأحد أن ينزع يداً من طاعة ؛
بل يجب على الجميع السمع والطاعة لولاة الأمور بالمعروف . . .
وهذه الدولة السعودية :
دولةٌ إسلاميةٌ والحمد لله ؛
§ تأمر بالمعروف ,
§ وتنهى عن المنكر ,
§ وتأمر بتحكيم الشرع ,
§ وتُحكِّمه بين المسلمين » انتهى .

وقال - رحمه الله - عمّن لا يرى وجوب البيعة لولاة الأمر في السعودية ( الفتاوى الشرعية في القضايا العصرية ص 54 ، ط الأولى ) :
« . . . بل هذا من المنكرات العظيمة , بل هذا دين الخوارج .
هذا دين الخوارج والمعتزلة :
الخروج على ولاة الأمور وعدم السمع والطاعة لهم إذا وُجدتْ معصية » انتهى .

ثانياً :
الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - :

قال - رحمه الله - ( الباب المفتوح 1/364 ، لقاء 12 ، سؤال 499 ) :
« أقول :
إن من نعمة الله سبحانه وتعالى على هذه البلاد أنّ اللهَ سبحانه وتعالى أبقى فيها عقيدة التوحيد في الربوبية وفي الألوهية وفي الأسماء والصفات , ولم يعرفوا تلك البدع المُكفِّرة وما دون المُكفِّرة ؛ إلا حيثُ اختلطوا بالناس ذهاباً إليهم , أو اختلط الناسُ بهم إياباً إليهم . . . » انتهى .

وقال - رحمه الله - لما تكلم عن الغربة في الدين ( الباب المفتوح 1/441 ، لقاء 15 ، سؤال 584 ) :
« الآن - والحمد لله - لا غرابة لذلك في بلادنا ؛ فالداعي يدعو , والمصلي يصلي , والمتصدق يتصدق , والعابد يعبد الله . وليس في ذلك غرابة . ولكن قد يوجد في بعض بلاد المسلمين من يستغرب . . .
والغُرْبة - عندنا في بلادنا والحمد لله - ليست موجودةً . . . » انتهى .
وقال - رحمه الله - عندما سُئل عن إيقاف بعض الدعاة ( الباب المفتوح 3/496 ، لقاء 69 ، سؤال 1526 ) :
« كيف نهدم هذا الأمن - الذي نعيشه - بأيدينا ؟
أمنٌ , رخاءٌ , وطمأنينة ؛ كيف نساعد على هدمه وإزالته بأيدينا ؟
ألم تعلموا أن من الناس من قاموا بالدعوة المسلّحة ضدّ الحكومات - التي ليست كحكومتنا ولكنها حكومات تصرّح بأنها تحكم بغير ما أنزل الله وتضع القوانين الفرنسية أو الإنجليزية أو الأمريكية أو الروسية لتحكم بين عباد الله المسلمين بهذه القوانين - وكانت النتيجة هي ازدياد هذه الحكومات عُنْفاً وسُلْطةً , وانعدام الاستقرار والأمن . . . » انتهى .

وقال - رحمه الله - عندما سئل : ( ما هو ردّكم على من يقول : أكثرُ الشرّ في بلد التوحيد مصدره الحكومة وأن الولاة ليسوا بأئمة سلفيين ؟ ) ، ( الفتاوى الشرعية في القضايا العصرية ص 58 ، ط الأولى ) :
« ردّنا على هذا كالذين قالوا للنبي - صلى الله عليه وسلم - أنه مجنون وشاعر , وكما يقال : ( لا يضرّ السحاب نبح الكلاب ) :
لا يوجد - الحمد لله - مثل بلادنا اليوم في التوحيد وتحكيم الشريعة , وهي لا تخلو من الشرّ كسائر بلاد العالم ؛ بل حتى المدينة النبوية في عهد النبي - صلى الله عليه وسلم - وُجد من بعض الناس شرٌّ ؛ لقد حصلت السرقة وحصل الزنا » انتهى .

بيان أنه ليس كل ما يقال إنه مُكفِّر يكون كذلك
قال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - عن بعض صور التعامل مع الكفار ( الباب المفتوح 3/466 ، لقاء 67 ، سؤال 1507 ) :
« . . . وهذه المسألة من أدقّ المسائل وأخطرها ولا سيما عند الشباب ؛
لأن بعض الشباب يظنّ أن أيّ شيء يكون فيه اتصالٌ مع الكفار فهو موالاة لهم ؛ وليس كذلك . . . » انتهى .
بيان أن التكفير لا ينبغي أن يصدر من كل أحد
قال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - ( فتاواه 35/100 ) :
« . . . فإن تسليط الجُهّال على تكفير علماء المسلمين من أعظم المنكرات ؛ وإنما أصل هذا من الخوارج والروافض , الذين يُكفِّرون أئمة المسلمين لِما يعتقدون أنهم أخطؤوا فيه من الدّين » انتهى .

وقال الإمام الألباني - رحمه الله - ( الصحيحة ، تحت الحديث رقم : 3048 ) :
« ولهذا فإني أنصح أولئك الشباب أن يتورّعوا عن تبديع العلماء وتكفيرهم وأن يستمرّوا في طلب العلم حتى ينبُغُوا فيه وألاّ يغترّوا بأنفسهم ويعرفوا حقّ العلماء وأسبقيّتهم فيه . . . » انتهى .
بيان شروط الخروج على الحاكم الكافر
تقدم نقل كلام :
§ الحافظ ابن حجر ,
§ والإمام ابن باز ,
§ والإمام ابن عثيمين , - رحمهم الله - ؛
في الأصل الرابع من الأصول الأربعة التي في أول الكتاب , فراجعه إن شئت .
بيان أن لتكفير المُعيَّنِ شُروطاً [14] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[14]#[14])
قال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - ( فتاواه 16/434 ) :
« فليس كل مخطيء كافراً ؛ لا سيما في المسائل الدقيقة التي كثر فيها نزاع الأمة » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( فتاواه 3/229 ) :
« هذا ؛ مع أني دائماً - ومن جالسني يعلم ذلك مني - أني من أعظم الناس نهياً عن أن ينسب معين إلى تكفير وتفسيق ومعصية ؛ إلا إذا عُلِم أنه قد قامت عليه الحجة الرسالية التي من خالفها كان كافراً تارة وفاسقاً أخرى وعاصياً أخرى ,
وأني أقرر أن الله قد غفر لهذه الأمة خطأها - وذلك يعم الخطأ في المسائل الخبرية القولية والمسائل العملية - , وما زال السلف يتنازعون في كثير من هذه المسائل ولم يشهد أحد منهم على أحد لا بكفر ولا بفسق ولا معصية » انتهى .

ثم قال - رحمه الله - بعد ذلك ( فتاواه 3/230 ) :
« وكنت أبين لهم أن ما نقل لهم عن السلف والأئمة من إطلاق القول بتكفير من يقول كذا وكذا فهو أيضاً حق لكن يجب التفريق بين الإطلاق والتعيين , وهذه أول مسألة تنازعت فيها الأمة من مسائل الأصول الكبار ؛ وهى مسألة الوعيد ؛ فإن نصوص القرآن في الوعيد مطلقة كقوله : ( إن الذين يأكلون أموال اليتامى ظلماً . . . ) الآية ،
وكذلك سائر ما ورد : ( من فعل كذا فله كذا ) ؛ فإن هذه مطلقة عامة , وهى بمنزلة قول من قال من السلف : ( من قال كذا فهو كذا ) .
ثم الشخص المعين ؛ يلتغي حكم الوعيد فيه بتوبة أو حسنات ماحية أو مصائب مكفرة أو شفاعة مقبولة .
والتكفير هو من الوعيد ؛ فإنه وإن كان القول تكذيباً لما قاله الرسول ؛ لكن قد يكون الرجل حديث عهد بإسلام أو نشأ ببادية بعيدة ومثل هذا لا يكفر بجحد ما يجحده حتى تقوم عليه الحجة , وقد يكون الرجل لم يسمع تلك النصوص أو سمعها ولم تثبت عنده أو عارضها عنده معارض آخر أوجب تأويلها . وإن كان مخطئاً .
وكنت دائما أذكر الحديث الذي في الصحيحين في الرجل الذي قال : ( إذا أنا متُّ فأحرقوني ثم اسحقوني ثم ذرّوني في اليم فوالله لئن قدر الله على ليعذبني عذاباً ما عذبه أحداً من العالمين ) ففعلوا به ذلك , فقال الله له : ما حملك على ما فعلت ؟
قال : ( خشيتك ) ؛ فغفر له .
فهذا رجل شك في قدرة الله , وفي إعادته إذا ذري , بل اعتقد أنه لا يعاد : وهذا كفر باتفاق المسلمين , لكن كان جاهلاً لا يعلم ذلك وكان مؤمناً يخاف الله أن يعاقبه فغفر لـه بذلك . والمتأوّل - من أهل الاجتهاد - الحريص على متابعة الرسول : أولى بالمغفرة من مثل هذا » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( فتاواه 12/466 ) :
« وليس لأحد أن يكفر أحداً من المسلمين وإن أخطأ وغلط ؛ حتى تقام عليه الحجة , وتبين لـه المحجة , ومن ثبت إسلامه بيقين لم يزُل ذلك عنه بالشكّ ؛ بل لا يزول إلا بعد إقامة الحجة وإزالة الشبهة » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( فتاواه 12/500 ) :
« . . . وإذا عُرف هذا ؛ فتكفير المُعيّن من هؤلاء الجهال وأمثالهم بحيث يُحكم عليه بأنه من الكفار ؛ لا يجوز الإقدام عليه إلا بعد أن تقوم على أحدهم الحجة الرسالية التي يتبيّن بها أنهم مخالفون للرسل ؛ وإن كانت هذه المقالة لا ريب أنها كفر . وهكذا الكلام في تكفير جميع المُعيّنين . . . » انتهى .

وقال الإمام الألباني - رحمه الله - ( الصحيحة ، تحت الحديث رقم : 3048 ) :
« ليس كل من وقع في الكفر من المؤمنين وقع الكفرُ عليه وأحاط به . . . » انتهى .

وقال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - ( الباب المفتوح 3/125 ، لقاء 51 ، سؤال 1222 ) :
« كلّ إنسان فعل مُكفِّراً فلا بدّ ألاّ يوجد فيه مانعٌ من موانع التكفير . . .
فلا بدّ من الكفر الصريح الذي لا يحتمل التأويل ؛ فإن كان يحتمل التأويل فإنه لا يُكفَّر صاحبُه وإن قلنا أنه كُفرٌ [15] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[15]#[15]) ؛ فيُفرَّق بين : القول والقائل وبين الفعل والفاعل ,
قد تكون الفِعْلةُ فِسقاً ولا يفسُق الفاعل لوجود مانع يمنع من تفسيقه , وقد تكون كفراً ولا يكفر الفاعل لوجود ما يمنع من تكفيره , وما ضرّ الأمة في خروج الخوارج إلا هذا التأويل . . .
ربما يفعل الإنسان فعلاً فِسقاً لا شكّ فيه ؛ لكنه لا يدري . فإذا قلتَ يا أخي هذا حرام , قال : ( جزاك الله خيراً ) , وانتهى عنه .

إذاً :
كيف أحكم على إنسان أنه فاسق دون أن تقوم عليه الحجة ؟
فهؤلاء الذين تُشير إليهم من حكام العرب والمسلمين :
§ قد يكونون معذورين لم تتبيَّن لهم الحجة ,
§ أو بُيِّنتْ لهم وجاءهم من يُلبِّسُ عليهم ويُشبِّه عليهم » انتهى .


الشبهة الثامنة :
تجويزهم الخروج على الحاكم الفاسق !

الرد على الشبهة

قد انعقد الإجماع ، واستقرّ على : تحريم الخروج على الحاكم الفاسق ؛
ومن ثم فلا يجوز الخروج عليه ولو ظهر منه الظلم والفسق والعدوان , ما لم يصل للحدّ المبيح للخروج وهو : الكفر .

فائدة مهمة :
قال عبادة بن الصامت - رضي الله عنه - ( خ : 7055 [ 7056 ] - م : 4748 واللفظ له ) :
دعانا النبي - صلى الله عليه وسلم - فبايعناه . فكان فيما أخذ علينا :
أن بايَعَنا على السمع والطاعة ؛ في منشطنا ، ومكرهنا ، وعسرنا ، ويسرنا ، وأثَرَةٍ علينا ، وألاّ ننازع الأمرَ أهلَهُ .
قال : « إلا أن تروا كفراً بواحاً عندكم من الله فيه برهان » .

ففي هذا الحديث التصريح بعدم جواز الخروج على الحاكم إلا بقيد الكفر الصريح ، وهذا ما قررت الإجماع عليه في الأصل الثاني من الأصول التي في أول الكتاب ؛

لكن جاءت نصوص أخرى يوهم - ظاهرها - تجويز الخروج على الحاكم العاصي الذي لم يقع في الكفر ، وهو ما يتعارض مع حديث عبادة - رضي الله عنه - المُجْمَع على دلالته !
وسأستعرض أظهر هذه النصوص - وهي ثلاثة - لتوجيه دلالاتها توجيهاً علمياً ،

فأقول مستعيناً بالله :

النصّ الأول :
رواية لحديث عبادة - رضي الله عنه - أخرجها ابن حبان - رحمه الله - ( 4566 ) :
بلفظ : « إلا أن تروا معصيةً لله بواحاً » ؛
فظاهر هذه الرواية يوهم جواز الخروج إذا أمر بالمعصية !

الجواب :
لا حجة فيها على جواز الخروج على الحاكم غير الكافر من ثلاثة أوجه :

الوجه الأول :
أن لفظ الصحيحين « كفراً بواحاً » ؛
وقد قرر الحاكم - رحمه الله - أن الحديث إن كان في الصحيحين وجاءت في غيرهما زيادة فهي ضعيفة ,
فـ - على أقلّ تقدير - يجب النظر في ثبوت هذه الزيادة .
وليس لأحد أن يقول أنها ( ليست زيادة ؛ لأنها إبدال لفظٍ بلفظ ) ! وذلك أن الزيادة قد تكون لفظية - كما هو معلوم - , وقد تكون معنوية - كما في هذا المثال - .

الوجه الثاني :
أنه يجب تفسير ( المعصية ) - هنا - بالكفر ؛ فالكفر يصح أن يسمّى معصيةً ؛ لأن اسم المعصية يشمله . والموجب لهذا التفسير أمران :
§ الإجماع المستقرّ على منع الخروج إلا في حالة الكفر .
§ الأحاديث الأخرى المانعة من الخروج على الحاكم ولو عصى .

الوجه الثالث - وهو وجه قويّ دقيقٌ - :
أن الحديث الذي فيه ( الكفر ) سيق في غير مساق الحديث الذي فيه ( المعصية ) .
فحديث « كفراً بواحاً » جاء جواباً على السؤال عن مشروعية المنابذة ( الخروج ) .
وحديث « معصيةً لله بواحاً » جاء تقريراً لعدم الطاعة في المعصية .

فالمعنى :
لا تخرجوا إلا إن رأيتم الكفر البواح .
ولا تطيعوا إن أمرتم بالمعصية .

ومعلومٌ أن النهي عن الطاعة في المعصية لا يلزم منه تجويز الخروج ؛ إذ غايته : ألاّ يطاع في تلك المعصية فحسب .

ومما يُجلِّي هذا : تأمل اللفظين :

فالرواية الأولى :
( . . . وألاّ ننازع الأمر أهله , قال : « إلا أن تروا كفرا ‏‏ بواحاً‏ ‏عندكم من الله فيه ‏ ‏برهان» ) ، وهو ما أخرجه : البخاري ومسلم - رحمهما الله - .

والرواية الثانية :
« اسمع وأطع في عسرك ويسرك ومكرهك وأثرةٍ عليك , وإن أكلوا مالك وضربوا ظهرك ؛ إلا أن تكون معصيةً لله بواحاً » ، وهو ما أخرجه : ابن حبان - رحمه الله - .

أقول :
والذي في الصحيحين ؛ هو في معنى حديث علي - رضي الله عنه - ( خ : 7257 - م : 4742 ) :
« لا طاعة في معصية الله » , والله أعلم .

ثم وجدتُ للحافظ ابن حجر - رحمه الله - ما يؤيد ما قررته في الوجه الثالث من اختصاص رواية الكفر بالخروج ورواية المعصية بالإنكار وعدم الموافقة من دون خروج ؛ حيث قال بعد أن ذكر الروايتين ( الفتح 13/11 ) :
« والذي يظهر :
حمل رواية ( الكفر ) على ما إذا كانت المنازعة في الولاية ؛
فلا ينازعه بما يقدح في الولاية إلا إذا ارتكب الكفر .
وحمل رواية ( المعصية ) على ما إذا كانت المنازعة فيما عدا الولاية ؛
فإذا لم يقدح في الولاية نازعه في المعصية بأن ينكر عليه برفق ويتوصل إلى تثبيت الحق لـه بغير عنف , ومحل ذلك إذا كان قادراً . والله أعلم » انتهى .

النصّ الثاني :
حديث أم سلمة - رضي الله عنها - ( م : 4777 ) :
قالوا : أفلا نقاتلهم ؟ قال : « لا , ما صلوا ».

فهذا الحديث :
§ يدلّ - بمنطوقه - على : المنع من الخروج على الحكام ما صلوا .
§ ويدلّ - بمفهومه - على : جواز الخروج إذا لم يصلوا !

§ فأما دلالة المنطوق : فلا إشكال فيها , ولا تتعارض مع حديث عبادة - رضي الله عنه - .
§ وأما دلالة المفهوم : فالجواب عنها له تعلُّقٌ بمسألة تارك الصلاة التي قد اختلف فيها أهل السنة والجماعة على قولين .

فإن قيل بكفر تاركها - وهو الذي يترجح - :
فحيئنذٍ : لا يشكل هذا المفهوم ؛ لأنه فعلٌ مكفرٌ موجبٌ للخروج .

وإن قيل بعدم كفره فالجواب :
أنه يجب تقييد هذا المفهوم بما إذا تركوها على وجه مكفر ؛ كالجحود . والموجب لهذا التقييد ثلاثة أمور :

الأمر الأول :
الجمع بين الأحاديث , إذ الجمع بين النصوص : واجب , ما أمكن .

الأمر الثاني :
تقديم منطوق حديث عبادة - رضي الله عنه - على مفهوم حديث أم سلمة - رضي الله عنها - , ومن المعلوم أن دلالة المنطوق مقدمة على دلالة المفهوم .

الأمر الثالث :
إجماع أهل السنة والجماعة على ما دلّ عليه حديث عبادة , وإجماعهم - كذلك - على أنه غير مقيد .

وقد قررت في الأصل الثاني من الأصول الأربعة التي في أول الكتاب :
§ إجماع أهل السنة على عدم الخروج إلا في حالة الكفر البواح .
§ وإجماعهم على أنه لا يستثنى من هذا الإجماع شيء , فراجعه إن شئت .

النصّ الثالث :
حديث عوف بن مالك - رضي الله عنه - ( م : 4781 ) :
قيل : يا رسول الله ! أفلا ننابذهم بالسيف ؟ قال : « لا , ما أقاموا فيكم الصلاة » .

فهذا الحديث :
§ يدلّ - بمنطوقه - على : المنع من الخروج على الحكام ما أقاموا فينا الصلاة .
§ ويدلّ - بمفهومه - على : جواز الخروج عليهم إذا لم يقيموا فينا الصلاة !

§ فأما دلالة المنطوق : فلا إشكال فيها , ولا تتعارض مع حديث عبادة - رضي الله عنه - .
§ وأما دلالة المفهوم : فالجواب عنها له تعلُّقٌ بتفسير قوله - صلى الله عليه وسلم - « ما أقاموا فيكم الصلاة » ؛ حيث إنه يحتمل معنيين :
المعنى الأول : أقاموا الصلاة في أنفسهم ( أي : صلَّوا ) .
والمعنى الثاني : أقاموا الصلاة فيكم ( أي : مكّنوكم من إقامة شعيرة الصلاة ) .

فإن فُسِّرتْ إقامتهم الصلاة بالمعنى الأول :
فحيئنذٍ يكون حديث مالك بن عوف - رضي الله عنه - كحديث أم سلمة - رضي الله عنها - ( النصّ الثاني ) الذي تقدم توجيه دلالته على قَوْلَيْ أهل السنة والجماعة في مسألة تارك الصلاة .

وإن فُسِّرتْ بالمعنى الثاني :
فالجواب :
أنه يجب تقييد دلالة المفهوم هذه بما إذا منعونا من إقامتها على وجهٍ مكفّر ؛ والموجب لهذا التقييد ثلاثة أمور تقدم بيانها في توجيه حديث أم سلمة - رضي الله عنها - ( النصّ الثاني ) .
نُقولٌ على ما نَقول
تقدم نقل كلام :
§ الإمام النووي ,
§ والحافظ ابن حجر ,
§ والإمام ابن باز ,
§ والإمام ابن عثيمين , - رحمهم الله - ؛
في الأصل الثاني من الأصول الأربعة التي في أول الكتاب , فراجعه إن شئت .



الشبهة التاسعة :
تجويزهم الخروج على الحاكم المبتدع !

قد يتمسك بعض المخالفين بشيءٍ لا متمسّك فيه - عند التحقيق العلميّ - ؛

كمثل قول القاضي عياض - رحمه الله - ( بواسطة شرح النووي لصحيح مسلم ، جزء 11 - 12 ، ص 433 ، تحت الحديث رقم : 4748 ) :
« فلو طرأ عليه كفر وتغيير للشرع , أو بدعة : خرج عن حكم الولاية وسقطت طاعته ووجب على المسلمين القيام عليه وخلعه ونصب إمام عادل إن أمكنهم ذلك . . . » انتهى .

وكمثل ما نسبه أحدهم للإمام أحمد - رحمه الله - ( الإمامة العظمى ص 539 ) :
« بل قد صرح بالخلع للمبتدع عند الاستطاعة ؛ فذكر ابنُ أبي يعلى - في ذيل كتابه طبقات الحنابلة - كتاباً ذكر فيه بالسندِ المتّصل اعتقادَ الإمام أحمد قال فيه :
( وكان يقولُ :
من دعا منهم إلى بدعةٍ فلا تجيبوه ولا كرامة . وإن قدرتم على خلعه فافعلوا ) » انتهى .
الرد على الشبهة
مع عدم تسليمنا بكون جميع حكام المسلمين مبتدعة ؛
ومع كون تبديع المعين يحتاج لشروط ؛
إلا أنه يقال :
لا يجوز الخروج على الحاكم ولو كان مبتدعاً ؛
وبيان هذا من أربعة أوجه :

الوجه الأول :
أن فيه مخالفةً لحديث عبادة بن الصامت - رضي الله عنه - ( خ : 7055 [ 7056 ] - م : 4748 ) :
دعانا النبي - صلى الله عليه وسلم - فبايعناه . فكان فيما أخذ علينا :
أن بايَعَنا على السمع والطاعة ؛ في منشطنا ومكرهنا وعسرنا ويسرنا وأثَرَةٍ علينا ؛ وألاّ ننازع الأمرَ أهلَهُ . قال : « إلا أن تروا كفراً بواحاً عندكم من الله فيه برهان » .

بل فيه مخالفةٌ للإجماع المنعقد على المنع من الخروج إلا في حالة الكفر الصريح .
وهذا هو : الوجه الثاني .

الوجه الثالث :
إن تحديد حقيقة البدعة يحتاج إلى ضبط ؛
إذ ليس كلّ ما يُظنّ أنه بدعة يكون كذلك !
بل ليست كلّ بدعةٍ يتفق العلماء كلهم على أنها بدعة ؛ فقد يفعل الحاكم شيئاً موافقةً لطائفة من العلماء لا ترى في هذا الفعل بدعة !

ثم إنه لا بدّ من أن يُترك الكلام في التبديع للعلماء الكبار ؛ إذ لا يخوض فيه كلّ طالب علمٍ - فضلاً عن العامّي - .

الوجه الرابع :
وأما بشأن المنسوب للإمام أحمد - رحمه الله - ففيه [16] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[16]#[16]) - زيادة على ما تقدم - :
1- أنه عزا الكلام إلى ابن أبي يعلى !
والواقع أنه ليس من كلامه ؛ بل مما أضافه المحقق ملحقاً بالكتاب .

2- أنه نسب الكلام للإمام أحمد - رحمه الله - !
والواقع أن القائل هو أبو الفضل عبدُ الواحد بن عبد العزيز التميميّ في حديثه عن اعتقاد الإمام أحمد . وليس هو كلام الإمام أحمد نفسه .

3- ذكر أنه بالسند المتصل !
والواقع أنه منقطع . فبين الإمام أحمد وأبي الفضل ما يزيد على ( 150 ) سنة .
نُقولٌ على ما نَقول
إثبات الإجماع على المنع من الخروج إلا في حالة الكفر الصريح
تقدم تقريره في الأصل الثاني من الأصول الأربعة التي في أول الكتاب ؛ فراجعه .

فائدة :
قال الحافظ ابن حجر - رحمه الله - راداً على من زعم الإجماع على الخروج على الحاكم إذا دعا إلى بدعة ( ! ) ما نصه ( الفتح 13/124 ) :
« وما ادعاه من الإجماع على القيام فيما إذا دعا الخليفة إلى البدعة : مردودٌ .
إلا إن حُمل على بدعةٍ تؤدّي إلى صريح الكفر[17] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[17]#[17]) » انتهى .


الشبهة العاشرة :
تجويزهم الخروج على الحاكم الظالم !
قد يستدل بعضهم بمنازعة ابن الزبير - رضي الله عنهما - ,
وبقيام الحسين بن علي - رضي الله عنهما - ،
وبقيام بعض التابعين - رحمهم الله - مع ابن الأشعث على الحجاج بن يوسف الثقفيّ .
الرد على الشبهة من أربعة أوجه
الوجه الأول :
أن الأحاديث عن النبي - صلى الله عليه وسلم - تمنع من الخروج ولو ظلم ولو فسق ولو عصى ,
ولم تستثنِ إلا الكفر الصريح .

الوجه الثاني :
أن ابن الزبير والحسين قد خالفهم الصحابةُ في ذلك - - رضي الله عنهم - أجمعين - ,
كما أنكر بعضُ كبار التابعين - رحمهم الله - الدخولَ مع ابن الأشعث .

الوجه الثالث :
أن الخروج على الحجاج ليس سببه الفسق !
بل كان بدافع التكفير - عند من رأوا الخروج عليه - .

الوجه الرابع :
أن الإجماع استقرّ بعد ذلك على منع الخروج على الحاكم ؛
إلا في حالة الكفر الصريح فقط .
نُقولٌ على ما نَقول
بيان الأحاديث المانعة من الخروج على الحاكم الفاسق الظالم
جاء في حديث ابن عباس - رضي الله عنه - ( خ : 7053 - م : 7467 ) :
« من رأى من أميره شيئاً يكرهه فليصبر . فإن من فارق الجماعة شبراً فمات ؛ فميتةٌ جاهلية » .

وجاء في حديث أسيد بن حضير - رضي الله عنه - ( خ : 3792 - م : 4756 ) :
« إنكم ستلقون بعدي أثَرةً ؛ فاصبروا حتى تلقوني على الحوض » .

وتقدم - في الشبهة السادسة - بيان المراد بالاستئثار , وأن فيه ما يُشعر بالظلم ,
ونقلتُ كلامَ الإمام النووي - رحمه الله - :
« وحاصله :
الصبرُ على ظلمهم وأنه لا تسقط طاعتهم بظلمهم » انتهى .

وتطبيقاً لهذا ؛
فقد قال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - ( شرح رياض الصالحين 3/364 ، ط الوطن ) :
« لكن موقفنا نحو الإمام أو نحو الوالي الذي لم يعدل أو ليس بعادل : أن نصبر ؛
§ نصبر على ظلمه ،
§ وعلى جوره ،
§ وعلى استئثاره » انتهى .
بيان أنه لا يُستثنى من هذا المنع إلا وقوع الحاكم في الكفر الصريح
قال عبادة بن الصامت - رضي الله عنه - ( خ : 7055 [ 7056 ] - م : 4748 ) :
دعانا النبي - صلى الله عليه وسلم - فبايعناه . فكان فيما أخذ علينا : أن بايَعَنا على السمع والطاعة ؛ في منشطنا , ومكرهنا , وعسرنا , ويسرنا , وأثَرَةٍ علينا . وألاّ ننازع الأمرَ أهلَهُ .
قال:
« إلا أن تروا كفراً بواحاً عندكم من الله فيه برهان » .
بيان الإجماع على أنه لا يستثنى إلا الكفر الصريح
تقدم تقريره في الأصل الثاني من الأصول الأربعة التي في أول الكتاب ؛ فراجعه .
بيان مخالفة الصحابة للحسين وابن الزبير - رضي الله عنهم - أجمعين ،
وإنكار بعض كبار التابعين ـ رحمهم الله ـ الدخول مع ابن الأشعث
قال الإمام البخاري - رحمه الله - ( 7111 ) :
حدثنا سليمان بن حرب , حدثنا حماد بن زيد , عن أيوب , عن نافع , قال :
لما خلع أهل المدينة يزيد بن معاوية جمع ابن عمر حشمه وولده فقال :
إني سمعت النبي - صلى الله عليه وسلم - يقول :
« ينصب لكل غادر لواء يوم القيامة » ,
وإنا قد بايعنا هذا الرجل على بيع الله ورسوله ,
وإني لا أعلم غدراً أعظم من أن يبايع رجلٌ على بيع الله ورسوله ثم ينصب لـه القتال ,
وإني لا أعلم أحداً منكم خلعه ولا بايع في هذا الأمر إلا كانت الفيصل بيني وبينه .

وقال العلامة ابن الأثير - رحمه الله - عن خروج الحسين - رضي الله عنه - ( أسد الغابة 2/28 ) :
« فأتاه كتب أهل الكوفة وهو بمكة , فتجهز للمسير , فنهاه جماعة , منهم : أخوه محمد ابن الحنفية وابن عمر وابن عباس وغيرهم » انتهى .

وقال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - ( المنهاج 4/529 ) :
« وكان أفاضل المسلمين ينهون عن الخروج والقتال في الفتنة ؛
كما كان عبد الله بن عمر , وسعيد بن المسيب , وعلي بن الحسين , وغيرهم : ينهون عام الحرة عن الخروج على يزيد .
وكما كان الحسن البصري , ومجاهد , وغيرهما : ينهون عن الخروج في فتنة ابن الأشعث » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( المنهاج 4/530 ) :
« ولهذا لما أراد الحسين - رضي الله عنه - أن يخرج إلى أهل العراق لما كاتبوه كتباً كثيرة :
أشار عليه أفاضل أهل العلم والدين كابن عمر وابن عباس وأبي بكر بن عبد الرحمن بن الحارث بن هشام : ألاّ يخرج . . . » انتهى .

وقال الحافظ ابن كثير - رحمه الله - لمّا ذكر قتال أهل المدينة ليزيد ( البداية والنهاية 8/235 ، حوادث سنة : 64هـ ) :
« وقد كان عبد الله بن عمر بن الخطاب وجماعات أهل بيت النبوة ممن لم ينقض العهد ولا بايع أحداً بعينه بعد بيعته ليزيد » انتهى .

وقال - رحمه الله - عن خروج الحسين - رضي الله عنه - ( البداية والنهاية 8/161 ، حوادث سنة : 60هـ ) :
« ولما استشعر الناس خروجه : أشفقوا عليه من ذلك , وحذروه منه , وأشار عليه ذوو الرأي منهم والمحبة لـه بعدم الخروج إلى العراق , وأمروه بالمقام بمكة , وذكروا ما جرى لأبيه وأخيه معهم » انتهى .

جمال الأثري
26-12-2007, 07:17 PM
وأختم هذا المبحث بنقل عبارات لبعض الصحابة في إنكار قيام الحسين
وابن الزبير - رضي الله عنهم - أجمعين [18] :
قال عبد الله بن عبّاس - رضي الله عنهما - :
استشارني الحسين بن علي - رضي الله عنهما - في الخروج فقلت : لولا أن يزري بي الناس وبك , لنشبت يدي في رأسك فلم أتركك تذهب .

وجاءه ابن عباس - رضي الله عنهما - وقال :
يا ابن عمّ : إنه قد أرجف الناس أنك سائر إلى العراق فبيِّن لي ما أنت صانع , فقال لـه : إني قد أجمعت المسير في أحد يوميّ هذين إن شاء الله تعالى , فقال لـه ابن عباس - رضي الله عنهما - أخبرني : إن كانوا دعوك بعد ما قتلوا أميرهم , ونفوا عدوّهم , وضبطوا بلادهم , فسر إليهم , وإن كان أميرهم حي وهو مقيم عليهم قاهر لهم , وعمّاله تجبي بلادهم , فإنهم إنما دعوك للفتنة والقتال .

وجاءه مرّة فقال :
يا ابن عمّ : إنّي أتصبّر ولا أصبر , إنّي أتخوف عليك في هذا الوجه الهلاك , وإن أهل العراق قوم غدر فلا تغترّنّ بهم .

وبلغ ابنَ عمر - رضي الله عنهما - أن الحسين - رضي الله عنه - توجّه إلى العراق فلحقه على مسيرة ثلاثة ليال , فقال : أين تريد , قال : العراق , وهذه كتبهم وبيعتهم , فقال لـه ابن عمر : لا تذهب , فأبى , فقال ابن عمر : إنّي محدثك حديثاً : إن جبريل - عليه السلام - أتى النبي - صلى الله عليه وسلم - فخيّره بين الدنيا والآخرة فاختار الآخرة ولم يرد الدنيا , وإنّك بضعة من رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ما يليها أحدٌ منكم أبداً , فأبى أن يرجع , فاعتنقه ابن عمر وبكى وقال : استودعك الله من قتيل .

وقال سعيد بن ميناء - رحمه الله - : سمعت عبد الله بن عمرو - رضي الله عنهما - يقول :
عجّل حسين - رضي الله عنه - قدره والله , ولو أدركته ما تركته يخرج إلاّ أن يغلبني .

وجاءه أبو سعيد الخدري - رضي الله عنه - فقال :
يا أبا عبد الله : إني لكم ناصح , وإني عليكم مشفق , وقد بلغني أنه قد كاتبك قوم من شيعتكم بالكوفة يدعونك إلى الخروج فلا تخرج إليهم , فإني سمعت أباك - رضي الله عنه - يقول بالكوفة : والله لقد مللتهم وأبغضتهم وملوني وأبغضوني .

وقال عبد الله بن مطيع العدوي - رضي الله عنه - :
إني فداك وأبي وأمي ؛ فأمتعنا بنفسك ولا تسر إلى العراق , فوالله لئن قتلك هؤلاء القوم ليتخذونا عبيداً وخولاً .

وقال ابن عمر - رضي الله عنهما - له ولابن الزبير - رضي الله عنهم - أجمعين :
أذكركما الله إلاّ رجعتما ولا تفرقا بين جماعة المسلمين .

وكان يقول :
غلبَنَا الحسين بن علي - رضي الله عنهما - بالخروج ولعمري لقد رأى في أبيه وأخيه عبرة , فرأى من الفتنة وخذلان الناس لهما ما كان ينبغي لـه أن يتحرّك ما عاش , وأن يدخل في صالح ما دخل فيه الناس , فإن الجماعة خير .

وقال لـه أبو سعيد الخدري - رضي الله عنه - :
اتق الله والزم بيتك ولا تخرج على إمامك .

وقال أبو واقد الليثي - رضي الله عنه - :
بلغني خروج الحسين بن علي - رضي الله عنهما - فأدركته بملل , فناشدته بالله ألاّ يخرج , فإنه يخرج في غير وجه خروج , إنما خرج يقتل نفسه , فقال : لا أرجع .

وقال جابر بن عبد الله - رضي الله عنهما - :
كلمت حسيناً - رضي الله عنه - فقلت : اتق الله ولا تضرب الناس بعضهم ببعض , فوالله ما حمدتم ما صنعتم , فعصاني .

وكتب إليه المسور بن مخرمة - رضي الله عنهما - :
إيّاك أن تغترّ بكتب أهل العراق .
بيان أن الخارجين على الحجاج لم يخرجوا لمجرد الفسق
قال الإمام النووي - رحمه الله - ( شرحه ، جزء 11 – 12 ، ص 433 ، تحت الحديث رقم : 4748 ) :
« قيامهم على الحجاج ليس بمجرد الفسق ؛ بل لما غيّر من الشرع وظاهر الكفر » انتهى .
بيان استقرار الإجماع وانعقاده بعد هذه الفتن على منع الخروج إلا في حالة الكفر
وتقرير هذا من أربعة أوجه :

الوجه الأول :
أن حكاية الإجماع متأخرة زمناً - وهذا ظاهر - .

الوجه الثاني :
قال الإمام النووي - رحمه الله - بعد الكلام عن خروج الحسين وابن الزبير - رضي الله عنهم - وخروج بعض التابعين - رحمهم الله - ( شرحه ، جزء 11 – 12 ، ص 433 ، تحت الحديث رقم : 4748 ) :
« قال القاضي :
وقيل إن هذا الخلاف كان أولاً ؛
ثم حصل الإجماع على منع الخروج عليهم [19] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[19]#[19]) » انتهى .

الوجه الثالث :
قال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - ( المنهاج 4/529 ) :
« ولهذا استقر أمر أهل السنة على ترك القتال في الفتنة للأحاديث الصحيحة الثابتة عن النبي - صلى الله عليه وسلم - وصاروا يذكرون هذا في عقائدهم ويأمرون بالصبر على جور الأئمة وترك قتالهم وإن كان قد قاتل في الفتنة خلق كثير من أهل العلم والدين » انتهى .

الوجه الرابع :
قال الحافظ ابن حجر - رحمه الله - ( التهذيب 1/399 ، ترجمة : الحسن بن صالح بن حي ) :
« وقولهم : ( وكان يرى السيف ) يعني أنه كان يرى الخروج بالسيف على أئمة الجور , وهذا مذهبٌ للسلف قديم . لكن استقرّ الأمر على ترك ذلك لما رأوه قد أفضى إلى أشدّ منه ؛ ففي وقعة الحرّة ووقعة ابن الأشعث وغيرهما عِظةٌ لمن تدبّر[20] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[20]#[20]) » انتهى .


الشبهة الحادية عشرة :
تكفيرهم بمسألة الحكم بغير ما أنزل الله بدون تفصيل !

الرد على الشبهة من أربعة أوجه
الوجه الأول :
لا نسلم بكون جميع الحكام يحكمون بغير ما أنزل الله ؛ بل هناك من يحكم بما أنزل الله ويجتهد في ذلك ؛ كالحكومة السعودية - مثلاً - وإن كنت لا أدّعي لها الكمال في ذلك .

الوجه الثاني :
ليس كلّ من حكم بغير ما أنزل الله يكون كافراً ؛ إذ هناك تفصيلٌ في المسألة - من جهة النوع - , فليست هذه المسألة مكفِّرةً بإطلاق .

الوجه الثالث :
لا يُنكَر أنه قد يوجد من الحكام - في هذا الزمان - من وقع في الحكم بغير ما أنزل الله على صورته المُكفِّرة . ولكن الحاكم - وإن وقع في أمرٍ مُكفِّرٍ - فإنه لا يجوز تكفيره بعينه إلا بعد إقامة الحجة عليه .
لأن اعتقاد أهل السنة والجماعة يقضي بعدم تنزيل الأحكام على الأعيان إلا بعد إقامة الحجة على تلك الأعيان .
§ لأنه قد يكون جاهلاً . .
§ أو قد يكون متأوِّلاً . .
§ أو قد يكون عنده مِن علماء السوءٍ مَن لبَّس عليه . . .
§ إلى غير تلك الاحتمالات التي توجب التريُّث وعدم العجلة ؛
ولئن كانت الحدود تُدرأُ بالشبهات ؛ تالله إن الكفر لمن باب أولى .
وهنا السؤال :
هل أقيمت الحجة على كل حاكم بعينه بحيث يستطيع المُكفِّر الجزم بكفر ذلك المعين ؟

فإن دُعِيَ للخروج - مطلقاً- ؛ فـ

الوجه الرابع :
لا يُنكَر أنه قد يوجد من الحكام من وقع في الصورة المكفِّرة وقامت عليه الحجة المشروطة في المعين ؛
ولكن الخروج على الحاكم الكافر له شروط ؛ هي :
1. القدرة على إزاحة ذلك الكافر .
2. عدم ترتّب مفسدةٍ عُظمى .
3. إحلال مسلم مكانه .
فلا يجوز الخروج على الكافر ما لم تُستجمع هذه الشروط ؛
وإلا وجب الكفّ عن الخروج والصبر وسؤال الله تعالى الفرج .
نُقولٌ على ما نَقول
ثناء العلماء على المملكة العربية السعودية وأنها تحكم بما أنزل الله ولا يجوز الخروج عليها
قال الإمام ابن باز - رحمه الله - ردّاً على مَن أطلق القول بأن الدول العربية والإسلامية لا تحكم بالشريعة إلا في الأحوال الشخصية ( ! ) ,( فتاواه 8/243 ) :
« . . . وهذا الإطلاق غير صحيح ؛ فإن السعودية - بحمد الله - تحكّم الشريعة في شعبها ، وتقيم الحدود الشرعية , وقد أنشأت المحاكم الشرعية في سائر أنحاء المملكة , وليست معصومة لا هي ولا غيرها من الدول . وقد بلغني أن حكومة بروناي قد أمر سلطانها بتحكيم الشريعة في كل شيء .
وبكل حالٍ فالواجب الرجوع عن هذه العبارة وإعلان ذلك في الصحف المحلية في المملكة العربية السعودية والكويت , ولو عبّرتَ بالأكثر لكان الموضوع مناسباً ؛ لكونه هو الواقع في الأغلب . نسأل الله لنا ولك الهداية » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( فتاواه 9/98 ) :
« . . . فالواجب على جميع المسلمين في هذه المملكة التعاون مع هذه الدولة في كل خير , وهكذا كل من يقوم بالدعوة إلى الله ونشر الإسلام والدعوة إلى الحق ؛ يجب التعاون معه في المشارق وفي المغارب ؛ فكل دولة تدعو للحق وتدعو إلى تحكيم شريعة الله وتنصر دين الله : يجب التعاون معها أينما كانت » انتهى .

وقال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - جواباً على مسألة عُرضتْ عليه ؛ مُحيلاً للمحاكم السعودية ( الباب المفتوح 1/86 ، لقاء 3 ، سؤال 139 ) :
« هذه ترجع إلى المحكمة ؛ والذي تحكم به إن شاء الله فهو خير » انتهى .

وقال - رحمه الله - لما سئل : ( إذا قتل رجل رجلاً آخر ورُفع الأمر للدولة ولكن الدولة أفرجت عن هذا القاتل فهل لأهل المقتول أن يأخذوا بالثأر من ذلك القاتل ؟ ) ، ( الباب المفتوح 3/420 ، لقاء 65 ، سؤال 1470 ) :
« . . . أما إذا أبرأته الدولة ؛ فليس لهم الحقّ أن يقتلوه ؛ لأنه يحصل بذلك فوضى . والدولة لا تبرؤه إلا بطريق شرعيّ » انتهى .

وقال - رحمه الله - تعليقاً على الحكم الصادر ضدّ مَن فجّر في الرياض ( الفتاوى الشرعية في القضايا العصرية ص 84 ، ط الأولى ) :
« . . . وإنني بهذه المناسبة لأعجبُ من أقوامٍ أطلقوا ألسنتهم بشأن الحكم فيهم . مع أن الحكم صادر بأقوى طرق الحكم ؛
§ فقد صدر من عددٍ من قضاة المحكمة الذين يؤتمنون على دماء الناس وأموالهم وفروجهم ,
§ وأُيِّد الحكمُ بموافقة هيئة التمييز ,
§ ثم بموافقة المجلس الأعلى للقضاء ,
§ ثم جرى تنفيذه من قِبَل وليّ الأمر . . .
ومن المعلوم للخاصة والعامة :
أن بلادنا - ولله الحمد - أقوى بلاد العالم الآن في الحكم بما أنزل الله عز وجل . يشهد بذلك القاصي والداني . . . » انتهى .
بيان أنه لا يجوز التكفير بمسألة الحكم بغير ما أنزل الله على الإطلاق ؛ بل لا بدّ من تفصيل
إن القول بالتكفير مطلقاً بكلّ صورةٍ من صور الحكم بغير ما أنزل الله يلزم منه لوازم فاسدة ؛ وبيان هذا على النحو التالي :

المقدمة الأولى :
مسألة الحكم بغير ما أنزل الله لا تختصّ بالحاكم أو القاضي ؛ بل يدخل فيها كل من تولَّى الحكم بين اثنين ؛

لذلك قال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - ( الفتاوى 18/170 ) :
« وكل من حكم بين اثنين فهو قاضٍ , سواءً كان :
§ صاحب حربٍ ,
§ أو متولِّي دِيوان ,
§ أو منتصِباً للاحتساب بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ,
§ حتى الذي يحكم بين الصبيان في الخطوط ؛ فإن الصحابة كانوا يعدُّونه من الحكام » انتهى .

المقدمة الثانية :
المرء الواقع في أيّ معصيةٍ يصدُقُ عليه أنه حاكمٌ بغير ما أنزل الله ؛ فمثلاً : حالق اللحيةِ يكون كذلك ؛ لأن حُكْمَ اللهِ تعالى في اللحية ألاّ تُحلق , فمن ثَمّ كان الحالق قد حكَّم هواه في شأن نفسه ولم يأخذ بحكم الله تعالى .

اللازم الفاسد ( النتيجة ) :
فيلزم من هذا تكفير كلّ مَن وقع في المعصية ! كحالق اللحية في المثال السابق !

ولأجل فساد هذا الإطلاق فقد قال العلماء عن آية المائدة : « ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الكافرون » :
§ أن ظاهرها ليس بمرادٍ ؛
§ وأنه لا يجوز أخذها على إطلاقها :

قال ابن عبد البر - رحمه الله - ( التمهيد 17/16 ) :
« وقد ضلّتْ جماعة من أهل البدع من :
§ الخوارج ,
§ والمعتزلة ,
في هذا الباب فاحتجوا بآياتٍ من كتاب الله ليست على ظاهرها مثل قوله تعالى : ( ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الكافرون ) » انتهى .

وقال العلامة أبوحيان الأندلسي - رحمه الله - ( البحر المحيط 3/493 ) :
« واحتجّت الخوارج بهذه الآية على أن كل من عصى الله تعالى فهو كافر ,
وقالوا : هي نصٌّ في كل من حكم بغير ما أنزل الله ؛ فهو كافر » انتهى .

وقال الخطيب البغدادي - رحمه الله - ( تأريخه 10/183 , ترجمة الخليفة المأمون , ترجمة رقم : 5330 ) :
« أخبرنا أبو محمد يحيى بن الحسن بن الحسن بن المنذر المحتسب ,
أخبرنا إسماعيل بن سعيد المعدّل ,
أخبرنا أبو بكر بن دريد ,
أخبرنا الحسن بن خضر قال :
سمعت ابن أبي دؤاد يقول :
أُدخل رجلٌ من الخوارج على المأمون ,
فقال : ما حملك على خلافنا ؟
قال : آيةٌ في كتاب الله تعالى .
قال : وما هي ؟
قال : قوله : ( ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الكافرون ) .
فقال له المأمون : ألكَ عِلْمٌ بأنها مُنزَلة ؟
قال : نعم ,
قال : وما دليلك ؟
قال : إجماع الأمة ,
قال : فكما رضيتَ بإجماعهم في التنزيل فارضَ بإجماعهم في التأويل ,
قال : صدقتَ , السلام عليك يا أمير المؤمنين » انتهى .
بيان أنه ليس كل من وقع في الكفر يكون كافراً
تقدم نقل كلام :
§ شيخ الإسلام ابن تيمية ,
§ والإمام الألباني ,
§ والإمام ابن عثيمين - رحمهم الله - ,
في الأصل الثالث من الأصول الأربعة التي في أول الكتاب , فراجعه إن شئت .
بيان أن الخروج على الحاكم الكافر ليس على إطلاقه ؛ بل هو مشروطٌ
تقدم نقل كلام :
§ الحافظ ابن حجر ,
§ والإمام ابن باز ,
§ والإمام ابن عثيمين , - رحمهم الله - ,
في الأصل الرابع من الأصول الأربعة التي في أول الكتاب , فراجعه إن شئت .
وأختم الكلام على هذه الشبهة بنقل جانب من فتاوى اللجنة الدائمة في مسألة الحكم بغير ما أنزل الله
السؤال الثاني من الفتوى رقم ( 5226 ) , ( فتاوى اللجنة 2/141 ) :
س : متى يجوز التكفير ومتى لا يجوز ؟ وما نوع التكفير المذكور في قوله تعالى :
( ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الكافرون ) ؟

الجواب :
الحمد لله وحده والصلاة والسلام على رسوله وآله وصحبه . . وبعد :
أما قولك متى يجوز التكفير ومتى لا يجوز فنرى أن تبين لنا الأمور التي أشكلت عليك حتى نبين لك الحكم فيها .
أما نوع التكفير في قوله تعالى : ( ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الكافرون ) أكبر , قال القرطبي في تفسيره : قال ابن عباس - رضي الله عنهما - ومجاهد - رحمه الله - : ومن لم يحكم بما أنزل الله رداً للقرآن وجحداً لقول الرسول - صلى الله عليه وسلم - فهو كافر . انتهى .
وأما من حكم بغير ما أنزل الله وهو يعتقد أنه عاصٍ لله لكن حمله على الحكم بغير ما أنزل الله ما يُدفع إليه من الرشوة أو غير هذا أو عداوته للمحكوم عليه أو قرابته أو صداقته للمحكوم لـه ونحو ذلك , فهذا لا يكون كفره أكبر ؛ بل يكون عاصياً وقد وقع في كفر دون كفر وظلم دون ظلم وفسق دون فسق . وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء .
عضو عضو نائب رئيس اللجنة الرئيس
عبد الله بن قعود عبد الله بن غديان عبد الرزاق عفيفي عبد العزيز بن عبد الله بن باز

السؤال الحادي عشر من الفتوى رقم ( 5741 ) , ( فتاوى اللجنة 1/780 ) :
س : من لم يحكم بما أنزل الله هل هو مسلم أم كافر كفراً أكبر وتقبل منه أعماله ؟

الجواب :
الحمد لله وحده والصلاة والسلام على رسوله وآله وصحبه . . وبعد :
قال الله تعالى : ( ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الكافرون ) وقال تعالى : ( ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الظالمون ) وقال تعالى : ( ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الفاسقون ) لكن إن استحل ذلك واعتقده جائزاً فهو كفر أكبر وظلم أكبر وفسق أكبر يخرج من الملة ، أما إن فعل ذلك من أجل الرشوة أو مقصد آخر وهو يعتقد تحريم ذلك فإنه آثم يعتبر كافراً كفراً أصغر وظالماً ظلماً أصغر وفاسقاً فسقاً أصغر لا يخرجه من الملة كما أوضح ذلك أهل العلم في تفسير الآيات المذكورة . وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء .

عضو نائب رئيس اللجنة الرئيس
عبد الله بن غديان عبد الرزاق عفيفي عبد العزيز بن عبد الله بن باز


الشبهة الثانية عشرة :
تكفيرهم الحكام بدعوى إعانتهم الكفار على المسلمين !

الرد على الشبهة من أربعة أوجه
الوجه الأول :
لا ينبغي تصديق كلّ ما يُقال عن كل حكام المسلمين ؛ لاسيما إن أريد بهذا إيقاع الإثم على المسلم ؛ فضلاً عن إيقاع الكفر .
وقد أمرنا اللهُ تعالى بالتثبُّت في خبر الفاسق .

لا سيما أن الاعتماد في مثل هذه الأمور إما على :
§ خبر إعلاميٍّ كافرٍ .
§ أو مثله فاسق .
§ أو على خبر مجهول .
§ أو على توقّعات المُتسيِّسين ! المبنيّه على القرائن التي تحتمل الصواب والخطأ .

الوجه الثاني :
أن مِن الحكام - المراد تكفيرهم بهذا - مَن ينفي عن نفسه إعانة الكفار على المسلمين ؛ كمثل نفي حكام الحرمين - وفقهم الله - أَيّ معاونةٍ لأمريكا ضدّ طالبان .
وحيث كان المتكلم هو أعرف الناس بشأنِ نفسه ؛ وجب تصديقه حتى يثبت لدينا ما يقطع بكذبه .

الوجه الثالث :
أنه ليست كلّ إعانة للكفار مُكفِّرةً ؛ بل في الأمر تفصيلٌ .

فمع الاعتراف بكونه معصيةً لله تعالى إلا أنه لا يكون كفراً مطلقاً ؛ فإنه إن أعانهم رغبةً في دينهم كفر , وأما إن أعانهم لغيره - كدنيا مثلاً - فإنه لا يكفر .
وهذا التفصيل هو ما دلّت عليه الأدلة وقال به أهل العلم .

الوجه الرابع :
أنه - وعلى سبيل التسليم - لو قيل بتكفير كلّ مُعِيْن مطلقاً ! أو جرى لأحدهم أن أعان الكفار على الوجه المُكفِّر ؛ فليس كلّ واقع في الكفر يكون كافراً .
فكما أن التأثيمَ قد يتخلف ؛ فكذلك الكفرُ .
نُقولٌ على ما نَقول
بيان الأمر بالتثبُّت في خبر الفاسق ؛ والتثبت في خبر الكافر أولى
قال الله تعالى :
« . . . إن جاءكم فاسق بنبإٍ فتبيَّنوا أن تصيبوا قوماً بجهالةٍ فتصبحوا على ما فعلتم نادمين » .

وتقدم نقل كلام :
§ شيخ الإسلام ابن تيمية ,
§ والحافظ ابن كثير ,
§ والعلامة السعدي - رحمهم الله - ,
في الأصل الأول من الأصول الأربعة التي في أول الكتاب , فراجعه إن شئت .
بيان أنه ليست كل إعانة مكفِّرة
من الأدلة : حديثُ حاطب بن أبي بلتعة - رضي الله عنه - المُخرّج في الصحيحين ؛ حيث [21] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[21]#[21]) :
§ أعان - رضي الله عنه - كفارَ قريش حين كاتبهم بخبر غزو النبي - صلى الله عليه وسلم - لهم .
§ ولم يحكم النبي - صلى الله عليه وسلم - بكفره - رضي الله عنه - .
§ ولم يوافق النبيُّ - صلى الله عليه وسلم - عُمَرَ بنَ الخطاب - رضي الله عنه - في تكفيره لحاطب - رضي الله عنه - .
§ ورجع عمرُ - رضي الله عنه - عن تكفيره وبكى وقال : ( اللهُ ورسولهُ أعلم ) .
§ ولم يكن تركُ تكفير النبي - صلى الله عليه وسلم - لحاطب إلا لعذر أنه : قصد الدنيا بإعانته ؛ حيث اعتذر بأنه يريد أن تكون لـه يدٌ على قريش ليحمي أهله الذين في مكة .
§ ولا يمكن اعتبار حاطب - رضي الله عنه - متأوِّلاً ؛ لأنه لو كان كذلك :
· لقام النبي - صلى الله عليه وسلم - بتعليمه وإزالة الشبهة عنه ؛ ولكنه - صلى الله عليه وسلم - لم يقُم بذلك .
· ولَمَا لحِقه - رضي الله عنه - إثم لوجود التأويل ؛ ومن ثَمّ فليس مُحتاجاً لفضيلةِ شهوده بدراً حتى يُكفَّر عنه ذلك الإثمُ !
· ثم إنه - رضي الله عنه - كان يعلم بخطإه وخطورةِ عمله , مما يؤيّد نفيَ التأويلِ عنه .
§ كما لا يمكن اعتبار حاطب - رضي الله عنه - معفياً من التكفير على اعتبار أنه من أهل بدر ؛ لأنه لو صدر منه الكفرُ لكان الكفر قاضياً على بدريَّتِهِ بالحبوط ؛ ومن ثَمّ فلا يمكن أن يشفع لـه عملٌ حابط ؛ كيف وقد أخبر اللهُ تعالى بأن الشركَ محبط للنبوّة والرسالة - وهما أعظم من بدريّةِ حاطب - حين قال : ( لئن أشركتَ ليحبطنّ عملك ولتكونن من الخاسرين ) .

قال الإمام الشافعي - رحمه الله - ( الأم 4/249 ) :
« وليس الدلالة على عورة مسلم ولا تأييد كافر بأن يُحذِّر أن المسلمين يريدون منه غِرَّةً ليحذرها أو يتقدم في نكاية المسلمين بكفرٍ بَـيـِّنٍ » انتهى .

وقال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - ( فتاواه 7/522 ) :
« وقد تحصل للرجل موادتهم لرحم أو حاجة فتكون ذنباً ينقص به إيمانه ولا يكون به كافراً : كما حصل لحاطب بن أبي بلتعة لما كاتب المشركين ببعض أخبار النبي - صلى الله عليه وسلم - . . . » انتهى .

بل إن التفصيل - وعدمُ الإطلاق - هو مذهب :
§ الإمام أبي حنيفة ,
§ والإمام أحمد , وغيرهما .
§ وقد قال به الإمام ابن عثيمين - رحم الله الجميع - .
بيان ضابط الإعانة المكفِّرة
لمّا أعان حاطبُ - رضي الله عنه - كفارَ قريش ؛ سأله النبيُّ - صلى الله عليه وسلم - بقوله : « ما حملك على ما صنعتَ » ؟
وعليه فإن الواجب على مَن أراد الحكمَ في مثل هذه المسألة أن يسأل عن الحامِل ( الباعث ) , وبناء على معرفة الباعث يكون الحكمُ ؛

فيُنظر إلى الباعث للإعانة ما هو ؟

فإن أعانهم لأجل دينهم كفر ؛

قال العلامة البغوي - رحمه الله - ( تفسيره 3/68 ) :
« ( ومن يتولهم منكم ) فيوافقهم ويعينهم » انتهى .

وقال الشيخ الآلوسي - رحمه الله - ( تفسيره 3/157 ) :
« وقيل : المراد من قوله تعالى ( ومن يتولهم منكم فإنه منهم ) ؛
كافر مثلهم حقيقة ، وحكي عن ابن عباس رضي الله عنهما ، ولعل ذلك إذا كان توليهم من حيث كونهم يهوداً ونصارى » انتهى .

وقال الشيخ عبد اللطيف بن عبد الرحمن بن حسن - رحمه الله - ( الرسائل والمسائل النجدية 3/10 ، الدرر السنية 1/474 ) :
« وأما قوله ( ومن يتولهم منكم ) وقوله ( لا تجد قوماً . . . ) وقوله ( . . . لا تتخذوا الذين اتخذوا دينكم هزواً ولعباً ) فقد :
§ فسّرته السنة ،
§ وقيّدته ،
§ وخصّته بالموالاة المطلقة العامة .
وأصل الموالاة هو الحب والنُّصرة والصداقة ،
ودون ذلك مراتب متعدّدة ولكل ذنبٍ حظُّه وقِسطُه من الوعيد والذم ، وهذا عند السلف الراسخين في العلم من الصحابة والتابعين معروفٌ في هذا الباب وغيره » انتهى .
وقال الشيخ ابن عثيمين - رحمه الله - ( عند تفسير الآية 51 من سورة المائدة « ومن يتولَّهم منكم فإنه منهم » من أشرطة تسجيلات الاستقامة ) :
« . . . هو منهم في الظاهر بلا شك بسبب المعاونة والمناصرة .
لكن :
هل يكون منهم في الباطن ؟
نقول : يمكن .
قد تكون هذه المناصرة والمعاونة تؤدِّي إلى المحبَّة ثم إلى اتِّباع المِلَّة . . .
إذاً : من يتولّهم منكم فإنه منهم في الظاهر . وربما يؤدِّي ذلك إلى الباطن ومُشاركتهم في عقائدهم وفي أعمالهم وأخلاقهم » انتهى .

أما إن أعانهم لأجل الدنيا فإنه لا يكفر به - مع كونه إثماً عظيماً - ؛
وهذا يستفاد من عذر حاطب الذي قَبلَهُ النبي - صلى الله عليه وسلم - ؛

قال الحافظ ابن كثير - رحمه الله - ( تفسيره 4/410 ) :
« قبل رسول الله - صلى الله عليه وسلم - عذر حاطب لَمّا ذكر أنه إنما فعل ذلك مصانعةً لقريش لأجل ما كان له عندهم من الأموال والأولاد » انتهى .
بيان أنه ليس كل من وقع في الكفر يكون كافراً
تقدم نقل كلام :
§ شيخ الإسلام ابن تيمية ,
§ والإمام الألباني ,
§ والإمام ابن عثيمين - رحمهم الله - ,
في الأصل الثالث من الأصول الأربعة التي في أول الكتاب , فراجعه إن شئت .


الشبهة الثالثة عشرة :
تكفيرهم للحكام بدعوى موالاة الكفار !

الرد على الشبهة من وجهين [22] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[22]#[22])
الوجه الأول :
لا يصحّ إجمالُ الكلام ؛ إذ لا بدّ من التفصيل الكاشف للالتباس والرافع للاحتمال ؛ ولا سيما في مسائل التكفير .

فنقول - هنا - : ماذا تريدون بالموالاة ؟

أ‌- فهل تريدون منها أنهم أعانوا الكفار على المسلمين - مثلاً - ؟
فحينئذٍ يكون في كفر الحاكم المُعِيْن للكفار تفصيل ؛
إذ لا يكفر بإطلاقٍ [23] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[23]#[23]) . بدليل عدم تكفير النبي - صلى الله عليه وسلم - لحاطب بن أبي بلتعة - رضي الله عنه - بعد استفصاله منه .

وقد قال بالتفصيل :
الأئمة : أبو حنيفة ، والشافعي ، وأحمد ، وابن تيمية ، وابن عثيمين ؛ وغيرهم - رحم الله الجميع - .
وراجع - إن شئت - كتابي في هذه المسألة .

ب‌- أم هل تريدون منها أنهم يتعاونون معهم فيها يرون المصلحة فيه ؟
فحينئذٍ لا يكون كفراً ولا داخلاً في الموالاة المكفرة ؛
لأنه لا يحرم التعاون مع الكافر فيما هو حقّ , وفيما يعود بالمصلحة للإسلام والمسلمين .

ت‌- أم هل تريدون منها أنهم يتعاملون مع الكفار بالاحترام والإكرام وتبادل التهاني والهدايا ؟
فحينئذٍ لا يكون كفراً ؛
لأنه لا دليل على التكفير بهذه الأمور .
فإن من الأمور المتقدّمة ما هو مباح , ومنها ما هو محرم لا يصل إلى حدّ الكفر .
ومن المباح قول الله تعالى : ( لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبرُّوهم وتُقسطوا إليهم إن الله يحب المقسطين إنما ينهاكم الله عن الذين قاتلوكم في الدين وأخرجوكم من دياركم وظاهروا على إخراجكم أن تولوهم . . . ) .

والخلاصة في هذا الوجه :
أنه يجب على المُكفّر أن يذكر الصورة التي ينتقدها على الحاكم بعينه ؛
ليُنظَر فيها : هل هي من الموالاة أم لا ؟
أما التكفير بالإجمالات فلا يصحّ وليس هو بسبيل أهل السنة والجماعة .

ثم هناك حالات يحدث فيها تعامل بين المسلم والكافر فيعتقدها البعض من الأمور المحرمة وهي ليست كذلك - فضلاً عن أن تكون مكفرة - ؛ كالأكل والشرب مع الكافر ، وقبول هديته , وإكرامه .

الوجه الثاني :
ليس حكمُ كلّ موالاةٍ للكفار : الكفر ؛
حيث إن هناك صور من الموالاة , لكنها موالاة غير مكفرة .
وبمعنىً آخر ؛ يقال :
ليست كل موالاةٍ مكفِّرة .

وهنا تظهر ضرورة التفصيل , وخطورة الإجمال ؛ إذ قد تكون الصورة المنتقَدة : من الموالاة ؛ لكنها ليست من الموالاة المكفرة كما يظن المنتقِد .
نُقولٌ على ما نَقول
بيان أن الأمور المُحتملة لا يُكفَّر بها على سبيل الإطلاق ؛ بل لا بدّ من التفصيل
قال الإمام الشافعيّ - رحمه الله - تعليقاً على حديث حاطب بن أبي بلتعة - رضي الله عنه - ( الأم 4/249 ، وما بعدها ) :
في هذا الحديث - مع ما وصفنا لك - :
طرح الحكم باستعمال الظنون ؛ لأنه لما كان الكتاب يحتمل أن يكون ما قال حاطب كما قال من أنه لم يفعله شاكاً في الإسلام , وأنه فعله ليمنع أهله , ويحتمل أن يكون زلة لا رغبة عن الإسلام , واحتمل المعنى الأقبح , كان القول قوله فيما احتمل فعله , وحكم رسول الله فيه بأن لم يقتله ولم يستعمل عليه الأغلب » انتهى .

وقال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - ( الصارم 3/963 ) :
« فإن التكفير لا يكون بأمرٍ محتمل » انتهى .

وسئل الإمام أحمد - رحمه الله - عن رجل سمع مؤذّناً يقول : ( أشهد أن محمداً رسول الله ) فقال : ( كذبت ) ؛ هل يكفر ؟ فقال ( البدائع 4/42 ) :
« لا , لا يكفر . لجواز أن يكون قصده تكذيب القائل فيما قال لا في أصل الكلمة , فكأنه قال : أنت لا تشهد هذه الشهادة » انتهى .

وقرّرت اللجنة الدائمة ( فتوى رقم : 9879 ) أن الطواف بالقبر ؛
§ إن قُصِد به التقرّب للميت فهو شركٌ ,
§ وإن قُصِد به التقرّب لله تعالى فهو بدعةٌ .

وقرّر العلامة محمد بن إبراهيم - رحمه الله - ( فتاواه 1/131 ) في الذبح عند القبور أنه :
§ إن قُصِد أنه للميت فهو شرك ,
§ وإن قُصِد أنه لله فهو معصية .

وقرّر - رحمه الله - تقريراً مماثلاً له في مسألة الصلاة عند القبر ( فتاواه 1/132 ) .

وقرّر المحدّث السُّنِّيُّ الإمام الألباني - رحمه الله - في الذبح عند القبر ( الجنائز رقم : 128 , ص 203 ) أنه :
§ إن كان لوجه الله فهو محرم ,
§ وإن كان للميت فهو شرك .

وأفتى الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - ( المجموع الثمين 1/65 ) في الاستهزاء بالصالحين أنه :
§ إن قُصِد به ما هم عليه من الدين فهو كفر ,
§ وإن قصد به المظهر والزيّ فليس بكفر .
بيان أنه ليس كل ما قيل عنه أنه موالاة يكون كذلك
تقدم كلام الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - لما سئل عن الموالاة ( الباب المفتوح 3/466 ، لقاء 67 ، سؤال 1507 ) :
« . . . وهذه المسألة من أدقّ المسائل وأخطرها ولا سيما عند الشباب ؛ لأن بعض الشباب يظنّ أن أيّ شيء يكون فيه اتصالٌ مع الكفار فهو موالاة لهم ؛ وليس كذلك . . . » انتهى .
بيان أن من التعامل مع الكفار ما لا يكون محرماً فضلاً عن أن يكون كفراً
قال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - ( الفتاوى 7/522 ) :
« وقد تحصل للرجل موادّتهم لرحم أو حاجة فتكون ذنباً ينقص به إيمانه ولا يكون به كافراً :
كما حصل من حاطب بن أبي بلتعة لما كاتب المشركين ببعض أخبار النبي وأنزل الله فيه : ( يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا عدوى وعدوكم أولياء تلقون إليهم بالمودة ) ،
وكما حصل لسعد بن عبادة لما انتصر لابن أبي في قصة الإفك فقال لسعد ابن معاذ : كذبت والله لا تقتله ولا تقدر على قتله . قالت عائشة : وكان قبل ذلك رجلا صالحا ولكن احتملته الحمية » انتهى .

وللإمام ابن باز - رحمه الله - كلام جميل في موقعه الرسمي على الانترنت ( نور على الدرب , الولاء والبراء ) أنقل منه ما تيسر :

* تحت عنوان ( حكم مصاحبة الكافر ) :
« فالواجب على المسلم البراءة من أهل الشرك وبغضهم في الله , ولكن لا يؤذيهم , ولا يضرهم , ولا يتعدى عليهم بغير حق . لكن لا يتخذهم أصحاباً ولا أخداناً , ومتى صادف أن أكل معهم في وليمة عامة أو طعام عارض من غير صحبة ولا ولاية ولا مودة : فلا بأس » انتهى .

* وتحت عنوان ( علاقة المسلم بغير المسلمين والمشاركة في حفلات توديعهم ) :
« ولا مانع أن يسأله عن أولاده وعن حاله , فلا بأس في ذلك , ولا بأس أن يأكل معه إذا دعت الحاجة إلى ذلك , ولا بأس أن يجيب دعوته كما أجاب النبي عليه الصلاة والسلام دعوة اليهود وأكل من طعامهم إذا رأى المصلحة الشرعية في ذلك » انتهى .

* وتحت عنوان : ( الواجب على المسلم تجاه غير المسلم ) :
« لا يظلمه ؛ لا في نفس , ولا في مال , ولا في عرض , إذا كان ذمياً أو مستأمناً أو معاهداً فإنه يؤدي إليه حقه , فلا يظلمه في ماله لا بالسرقة ولا بالخيانة ولا بالغش , ولا يظلمه في بدنه بالضرب ولا بالقتل . . .
لا مانع من معاملته في البيع والشراء والتأجير ونحوذلك . . .
لا يبدؤه بالسلام , ولكن يرد . . .
ومن ذلك أيضاً :
حسن الجوار ، إذا كان جاراً تحسن إليه ولا تؤذيه في جواره وتتصدق عليه إذا كان فقيراً , وتهدي إليه , وتنصح لـه فيما ينفعه لأن هذا مما يسبب رغبته في الإسلام , ودخوله في الإسلام ؛ ولأن الجار لـه حق . . . وإذا كان الجار كافراً كان لـه حق الجوار , وإذا كان قريباً وهو كافر صار لـه حقان : حق الجوار , وحق القرابة . ومن حق الجار أن يتصدق عليه إن كان فقيراً من غير الزكاة . . .
أما بالنسبة لاحتفالاتهم بأعيادهم فالمسلم لا يشاركهم في احتفالاتهم بأعيادهم , لكن لا بأس أن يعزيهم في ميتهم ويقول لهم : جبر الله مصيبتكم , أو أحسن لك الخلف في خير ، أو ما أشبه ذلك من الكلام الطيب , ولا يقول : ( غفر الله له ) , ولا : ( رحمه الله ) إذا كان الميت كافراً , فلا يدعو للميت إذا كان كافراً , ولكن يدعو للحي بالهداية والعوض الصالح ونحو ذلك » انتهى .

* وتحت عنوان : ( التبرع بالدم لغير المسلم ) :
« لا أعلم مانعاً من ذلك . . . فإذا اضطر المعاهد أو الكافر المستأمن الذي ليس بينا وبينه حرب , إذا اضطر إلى ذلك فلا بأس بالصدقة عليه من الدم , كما لو اضطر إلى الميتة , وأنت مأجور في ذلك ؛ لأنه لا حرج عليك أن تسعف من اضطر إلى الصدقة » انتهى .

* وتحت عنوان : ( مشاركة النصراني أو غيره في التجارة أو غيرها ) :
« وهذا فيه تفصيل : فإن كانت هذه الشركة تجر إلى موالاة , أو لفعل ما حرم الله , أو ترك ما أوجب الله حرمت هذه الشركة لما تفضي إليه من الفساد , أما إن كانت لا تفضي لشيء من ذلك , والمسلم هو الذي يباشرها وهو الذي يعتني بها حتى لا يخدع فلا حرج في ذلك , ولكن بكل حال : فالأولى به السلامة من هذه الشركة , وأن يشترك مع إخوانه المسلمين دون غيرهم » انتهى .

* وتحت عنوان : ( دخول غير المسلمين المساجد ) :
« أما المسجد الحرام فلا يجوز دخوله لجميع الكفرة . . . لأن الله سبحانه وتعالى يقول : ( يا أيها الذين آمنوا إنما المشركون نجس فلا يقربوا المسجد الحرام بعد عامهم هذا ) ، فمنع سبحانه من دخولهم المسجد الحرام . . . وأما بقية المساجد فلا بأس من دخولهم للحاجة والمصلحة , ومن ذلك المدينة ؛ وإن كانت المدينة لها خصوصية , لكنها في هذه المسألة كغيرها من المساجد , لأن الرسول - صلى الله عليه وسلم - ربط فيها الكافر في مسجد النبي - صلى الله عليه وسلم - وأقرّ وفد ثقيف حين دخلوا المسجد قبل أن يسلموا وهكذا وفد النصارى دخلوا مسجده عليه الصلاة والسلام , فدل ذلك على أنه يجوز دخول المسجد النبوي للمشرك , وهكذا بقية المساجد من باب أولى إذا كان لحاجة , إما لسؤال , أو لحاجة أخرى ، أو لسماع درس ليستفيد , أو ليسلم ويعلن إسلامه , أو ما أشبه ذلك » انتهى .

وتقدم كلام الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - لما سئل عن الموالاة ( الباب المفتوح 3/466 ، لقاء 67 ، سؤال 1507 ) :
« . . . وأما معاملتهم في البيع والشراء , وأن يدخلوا تحت عهدنا ؛ فهذا جائز . . .
وهذه المسألة من أدقّ المسائل وأخطرها ولا سيما عند الشباب ؛ لأن بعض الشباب يظنّ أن أيّ شيء يكون فيه اتصالٌ مع الكفار فهو موالاة لهم ؛ وليس كذلك . . . » انتهى .

وقال الإمام الألباني - رحمه الله - تعليقاً على قوله تعالى : ( لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبروهم وتقسطوا إليهم إن الله يحب المقسطين ) ، ( الصحيحة ، تحت الحديث رقم : 704 ) :
« فهذه الآية صريحة بالأمر بالإحسان إلى الكفار المواطنين الذين يسالمون المؤمنين ولا يؤذونهم والعدل معهم . . . » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( الصحيحة ، تحت الحديث رقم : 161 ) :
« من فوائد الحديث :
1 . أنه يشرع للمسلم أن يتولى دفن قريبه المشرك , وأن ذلك لا ينافي بُغضه إياه لشركه ,
ألا ترى أن علياً - رضي الله عنه - امتنع - أول الأمر - من مواراة أبيه معلِّلاً ذلك بقولـه : ( إنه مات مشركاً ) ؛ ظناً منه أن دفنه - مع هذه الحالة - قد يُدخله في التولي الممنوع في مثل قوله تعالى : ( لا تتولوا قوماً غضب الله عليهم ) . فلما أعاد النبي - صلى الله عليه وسلم - عليه الأمرَ بمواراته بادر لامتثاله وترك ما بدا لـه أول الأمر » انتهى .


الشبهة الرابعة عشرة :
تكفيرهم الحكام بدعوى أنهم أماتوا الجهاد !

الرد على الشبهة
قد بينتُ - في غيرما موضعٍ - أنه لا يجوز الإقدام على التكفير بلا برهان ؛ وأنه لا يجوز تكفير المسلم إلا بيقينٍ يُزيل اليقين الذي دخل به الإسلامَ .

وهذا اليقين أعني به أن يثبتَ عندنا أمران :
§ أحدهما متعلق بالفعل ؛
§ والآخر متعلق بالفاعل ؛

فالمتعلق بالفعل هو :
أن يثبت لدينا بالدليل الصحيح الصريح كون هذا الأمر كفراً .

والمتعلق بالفاعل هو :
كون الواقع فيه ممن توفَّرت فيه شروط التكفير وانتفت عنه موانعه .
ولا يصح تكفير المسلم - بالأمور المحتملة للكفر ولما هو دون الكفر - ؛ إذ لا بد من وجود اليقين .

وعليه فإنه يقال :
إماتة الحكام للجهاد ؛ كلمة مجملة تحتاج إلى تفصيلٍ كاشِفٍ عن المراد بها ؛ حيث إنها تحتمل معنيين بينهما - في الحكم - كما بين السماء والأرض ؛ فـ :
§ هل المراد أن الحكام أنكروا شرعيته مطلقاً ؟
§ أو المراد أنهم تركوه مع عدم إنكار شرعيته ؟

فإنّ الأولَ كفرٌ بلا ريب .
وأما الثاني فله حالتان :
أ‌- فإنْ ترَكه وهو غير قادر : فهو معذور شرعاً .
ب‌- وإنْ ترَكه وهو قادر : فهو مقصِّر غير معذور ؛ ولكنه لا يكفر بذلك التقصير .
وبعض الحكام كان لهم دورٌ بارزٌ - يعرفه المُنْصِفُون - في الجهاد ؛ كموقف حكام الحرمين من الجهاد الأفغانيّ الروسيّ ؛ فحاشاهم أن يكونوا مميتين للجهاد تاركين لـه - بالكُلّيّة - مع توفر أسبابه ومقوماته .

خلاصة الأمر :
أن التارك للجهاد - من حكام المسلمين - أحد رجلين :
رجلٍ غير قادر : فهو معذور .
ورجلٍ مقصِّر : فهو عاصٍ ليس بكافر .

ومعلومٌ أنه لا يجوز الخروج على الحاكم ولا استباحة بيعته بالذنب .

وكذلك لا يخفاك - أخي المسلم - ما تعانيه الأمة الآن من ضعفٍ شديد , بل ومن تسلُّطٍ شديد من أعداء الإسلام .

وأما من ثبت عليه - بعينه - إنكار شرعية الجهاد - مُطلقاً - فإنه يكفر - وفق الشروط والموانع في المعيّن - .
نُقولٌ على ما نَقول
بيان أن حكام الحرمين لم يُعطّلوا الجهاد بالكُلّيّة
لا ينسى العالَم كلّه موقف المملكة العربية السعودية - حرسها الله - مع إخواننا المسلمين في أفغانستان في جهادهم الشرعيّ ضد الروس , ولعلي أكتفي بنقلٍ واحدٍ عن سماحة الإمام ابن باز - رحمه الله - حيث قال عن ذاك الجهاد ما نصه ( فتاواه 2/452 ) :
« لا ريب أن الجهاد في أفغانستان جهاد إسلامي , يجب أن يُشجّع ويُدعم من المسلمين جميعاً . . . وقد قامت الدولة - وفقها الله - بتشجيع الشعب السعودي على مساعدتهم ، وقد حصل من ذلك مساعدات كثيرة للمجاهدين عن طريق الشعب وغيره , ولا نزال مستمرين في هذا الأمر مع إخواننا في هذه المملكة , والدولة - وفقها الله - تشجع الشعب على ذلك وتعين على إيصال هذه المساعدات إلى المجاهدين والمهاجرين ؛ لأنهم بحاجة شديدة إلى ذلك . . . » انتهى .
بيان خطإ التكفير بدعوى تعطيل الجهاد
قال الشيخ صالح الفوزان - حفظه الله - جواباً على سؤال : ( هناك من يقول : إن ولاة الأمر والعلماء في هذه البلاد قد عطّلوا الجهاد وهذا كفر بالله . فما هو رأيكم في كلامه ؟ ) ، ( الفتاوى الشرعية في القضايا العصرية ص110 ، ط الأولى ) :
« هذا كلامُ جاهلٍ , يدل على أنه ما عنده بصيرة ولا علم وأنه يُكفّر الناس , وهذا رأي الخوارج ؛ هم يدورون على رأي الخوارج والمعتزلة . نسأل الله العافية » انتهى .
بيان عدم الحرج في ترك الجهاد حال العجز[24] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[24]#[24])
قال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - ( الباب المفتوح 2/284 ، لقاء 34 ، سؤال 990 ) :
« . . . ولكن أنا لا أدري [25] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[25]#[25]) : هل الحكومات الإسلامية عاجزة ؟ أم ماذا ؟
إن كانت عاجزة فالله يعذرها . والله يقول : ( ليس على الضعفاء ولا على المرضى ولا على الذين لا يجدون ما ينفقون حرج إذا نصحوا لله ورسوله ) .
فإذا كان ولاة الأمور في الدول الإسلامية قد نصحوا لله ورسوله لكنهم عاجزون فالله قد عذرهم . . . » انتهى .

وقال - رحمه الله - عن الجهاد ( الباب المفتوح 2/420 ، لقاء 42 ، سؤال 1095 ) :
« . . . إذا كان فرض كفاية أو فرض عين ؛ فلا بد لـه من شروط . من أهمها : القدرة , فإن لم يكن لدى الإنسان قدرة فإنه لا يلقي بنفسه إلى التهلكة .
وقد قال الله تعالى : ( وأنفقوا في سبيل الله ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة وأحسنوا إن الله يحب المحسنين ) . . . » انتهى .

وقال - رحمه الله - جواباً على السؤال التالي : ( ما رأيكم فيمن أراد أن يذهب إلى البوسنة والهرسك ؟ مع التوضيح ) ، ( الشريط رقم : 19 من أشرطة الباب المفتوح من الموقع الانترنتي الرسمي للشيخ ، الدقيقة : 26 ، الثانية : 3 ) :
« أرى أنه في الوقت الحاضر لا يذهب إلى ذلك المكان , لأن الله عز وجل إنما شرع الجهاد مع القدرة ؛ وفيما نعلم من الأخبار - والله أعلم - أن المسألة الآن فيها اشتباه من حيث القدرة . صحيح أنهم صمدوا ولكن لا ندري حتى الآن كيف يكون الحال ! فإذا تبيّن الجهاد واتّضح ؛ حينئذٍ نقول : اذهبوا » انتهى .
بيان أن الأمة الآن في ضعف يوجب عليها عدم استعجال الجهاد
[ لا يشك عقول غير مكابر ولا جهول أن المسلمين - الآن - أشبه بالحالة المكية من الحالة المدنية في هذا الأمر فجهادهم العدو يضر أكثر مما ينفع ؛

قال الشيخ محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله - ( شرح كتاب الجهاد من بلوغ المرام الشريط : الأول , الوجه : أ ) :
« ولهذا لو قال لنا قائل الآن لماذا لا نحارب أمريكا وروسيا وفرنسا وانجلترا ؟ ! لماذا ؟ ! لعدم القدرة .
الأسلحة إلي قد ذهب عصرها عندهم هي التي في أيدينا وهي عند أسلحتهم بمنزلة سكاكين الموقد عند الصواريخ . ما تفيد شيئاً . فكيف يمكن أن نقاتل هؤلاء ؟
ولهذا أقول :
إنه من الحمق أن يقول قائل أنه يجب علينا أن نقاتل أمريكا وفرنسا وانجلترا وروسيا !
كيف نقاتل ؟ هذا تأباه حكمة الله عز وجل ويأباه شرعه .
لكن الواجب علينا أن نفعل ما أمر الله به عز وجل : ( اعدوا لهم ما استطعتم من قوة ) , هذا الواجب علينا أن نعد لهم ما استطعنا من قوة , وأهم قوة نعدها هو [26] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[26]#[26]) الإيمان والتقوى » ا .هـ ] [27] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[27]#[27]) .
وقال - رحمه الله - ( شرح رياض الصالحين 3/375 ، أول كتاب الجهاد ، ط المصرية ) :
« فالقتال واجب , ولكنه كغيره من الواجبات لا بدّ من القدرة . والأمة الإسلامية اليوم عاجزة . لا شكّ عاجزة , ليس عندها قوة معنوية ولا قوة مادية . إذاً يسقط الوجوب عدم القدرة عليه : ( فاتقوا الله ما استطعتم ) ، قال تعالى : ( وهو كره لكم ) » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( الباب المفتوح 2/261 ، لقاء 33 ، سؤال 977 ) :
« لكن الآن ليس بأيدي المسلمين ما يستطيعون به جهاد الكفار، حتى ولا جهاد مدافعة » انتهى .

وقال - رحمه الله - ( فتاواه 18/388 ) :
« إنه في عصرنا الحاضر يتعذر القيام بالجهاد في سبيل الله بالسيف ونحوه , لضعف المسلمين ماديًّا ومعنويًّا , وعدم إتيانهم بأسباب النصر الحقيقية , ولأجل دخولهم في المواثيق والعهود الدولية , فلم يبق إلا الجهاد بالدعوة إلى الله على بصيرة » انتهى .


الشبهة الخامسة عشرة :
تكفيرهم الحكام بدعوى أنهم يُعادون الدين بسجن الدعاة ومطاردة المجاهدين !

الرد على الشبهة
لا يخلو الأمر من صورتين :

الصورة الأولى :
أن يكون ما قاموا به من سجن ومطاردة على وجه حق :
بحيث ثبت على من أمروا بسجنه أو مطاردته ما يجيز ذلك :
فحينئذ لا إشكال في شرعية ما قاموا به أمراً بالمعروف ونهياً عن المنكر ؛ بل قد يكون واجباً من الواجبات .

الصورة الثانية :
أن لا يكون على وجه حق :
ففي هذه الحالة يكون عملهم المجرد : ذنباً من الذنوب ولا يصل لحدّ الكفر - المبيح للخروج - .

وتطبيقاً لهذا الجواب المتقدم فإني أقول :

أولاً : من المراد بالدعاة ؟ !
فهل يُرادُ بهم : الدعاةَ الذين يدعُون الناس - حكاماً ومحكومين - إلى الرجوع لكتاب الله وسنة رسوله - صلى الله عليه وسلم - وإلى آثار السلف الصالح - رحمهم الله - ؟
أم هم أناس يعتبرهم أصحابُ هذه الشبهة من الدعاة بينما حقيقتهم غير ذلك ؟

وثانياً : لماذا سَجَنَ حكامُ المسلمين من سجنوا , وأوقفوا من أوقفوا , وطاردوا من طاردوا ؟ !
هل قاموا به كراهية للحق ورغبة في منع انتشاره ؟
أم نظراً لخطر هؤلاء الدعاة ! على المجتمع الإسلامي عقيدةً ومنهاجاً ؟

وثالثاً : هل طاردوهم بمحض آرائهم , واتّباعاً لأهوائهم , وموافقةً لأعداء الدين من الكفرة وغيرهم ؟ !
أم أنهم فعلوا ذلك بموجب فتوى من علماء أجلاء كانت - ولا زالت - تثق الأمة بفتاويهم ؟

ورابعاً : هل سَجْنُ الدعاة الصادقين ومُطَارَدَةُ المجاهدين المخلصين يعدّ من المُكفِّرات ؟
أم أنه معصية لا تصل بصاحبها إلى الكفر ؟

لا شكّ أن الإجابات - على هذه التساؤلات - ظاهرة , وعلى ضوءها يتّضح الجواب على هذه الشبهة - بحمد الله - .
نُقولٌ على ما نَقول
جاء في حديث حذيفة - رضي الله عنه - قوله - صلى الله عليه وسلم - ( م : 4762 ) :
« تسمع وتطيع للأمير , وإن ضرب ظهرك , وأخذ مالك ؛ فاسمع وأطع » .

قال الإمام ابن باز - رحمه الله - ( فتاواه 8/401 ) :
« . . . كون بعض الناس يوقف لأجل خطإه في بعض المسائل ؛ ما [28] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[28]#[28]) يمنع من الدعوة . كل إنسان يلزم الطريق ويستقيم على الطريق السوي : لا يُمنَع .
وإذا مُنع أحد أو أُوقف أحد , [ فـ ] [29] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[29]#[29]) لأجل أنه خرج عن السبيل في بعض المسائل , أو أخطأ حتى يتأدب ويلتزم .
§ ومن حق ولاة الأمور أن ينظروا في هذه الأمور ,
§ وأن يوقفوا من لا يلتزم بالطريقة التي يجب اتّباعها .
§ وعليهم أن يحاسبوا من خرج عن الطريق حتى يستقيم .
هذا من باب التعاون على البرّ والتقوى .
على الدولة أن تتقي الله في ذلك ,
وعليها أن تأخذ رأي أهل العلم وتستشير أهل العلم . عليها أن تقوم بما يلزم , ولا يُترك الحبل على الغارب : كلّ إنسان يتكلم ! لا . قد يتكلم أناس يدعون إلى النار .
وقد يتكلم أناس يُثيرون الشرّ والفتن ويُفرّقون بين الناس بدون حقّ .
فعلى الدولة أن تراعي الأمور بالطريقة الإسلامية المحمّدية بمشاورة أهل العلم حتى يكون العلاج في محلّه .
وإذا وقع خطأ أوغلط ؛ لا يُستنكر . من يسلم من الغلط ؟ !
الداعي يغلط , والآمر والناهي قد يغلط , والدولة قد تغلط , والأمير قد يغلط , والقاضي قد يغلط ؛ كل بني آدم خطاء .
لكن المؤمن يتحرّى , والدولة تتحرى , والقاضي يتحرى , والأمير يتحرى ؛ فليس أحد معصوماً ؛ فإذا غلط يُنبّه على أخطائه ويوجّه إلى الخير ,
فإذا عاند فللدولة أن تعمل معه :
§ من العلاج ,
§ أو من التأديب ,
§ أو السجن ؛
إذا عاند الحقّ وعاند الاستجابة , ومن أجاب وقبل الحق فالحمد لله » انتهى .

وقال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - ( الباب المفتوح 3/99 ، لقاء 50 ، سؤال 1202 ) :
« إذا قال ولي الأمر لشخصٍ - مثلاً - ( لا تدعُ إلى الله ) ؛ فإن كان لا يقوم أحد سواه بهذه المهمة ؛ فإنه لا يطاع ولي الأمر في ذلك ؛ لأنها تكون فرض عين على هذا الشخص , ولا طاعة لولي الأمر في ترك فرضِ عينٍ .
أما إذا كان يقوم غيرُه مقامه ؛ نظرنا :
إذا كان ولي الأمر نهاه لأنه يكره دعوة الناس ؛ فهنا يجب أن يُناصَح ولي الأمر في هذا , ويقال ( اتق الله , لا تمنع من إرشاد عباد الله ) .
أما إذا كان نهيه هذا الشخص لسببٍ آخر يحدُث من جرَّاء كلام هذا الرجل , ورأى ولي الأمر أن المصلحة إيقافه وغيرُه قائمٌ بالواجب ؛ فإنه لا يحلّ لهذا أن يُنادد ولي الأمر . . . » انتهى .

وقال - رحمه الله - جواباً على السؤال التالي :
( فضيلة الشيخ : معلوم أنه قد تم إيقاف بعض الدعاة من قبل هيئة كبار العلماء بموجب خطاب لسماحة الشيخ الوالد عبد العزيز بن عبد الله بن باز . وهذا الخطاب موجود بين أيدي الشباب , وقد ذُكر في آخره أن ذلك الإيقاف للدعاة حماية للمجتمع من أخطائهم - هداهم الله - .
فإذا جاء شخص يُحذر من هذه الأخطاء ويُنبِّه عليها ثار الناس على من يُحذر منها واتّهموه بالطعن في الدعاة وأصبحوا يتعصّبون لأشخاص هؤلاء الدعاة ويُعادون ويُوالون فيهم . فسبّب ذلك فتنة وفرقة بين شباب الصحوة .
فما توجيه سماحتكم جزاكم الله خيراً [30] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[30]#[30]) ؟ ) ، ( الباب المفتوح 3/494 ، لقاء 69 ، سؤال 1526 ) :
« . . . فالذي أرى :
أن الناس إذا كانوا يثقون في هيئة كبار العلماء - وعلى رأسهم الشيخ عبد العزيز ابن باز - ؛ فليجعلوا الأمر في ذمّتهم وتحت مسؤوليتهم . وإذا كانوا لا يثقون ؛ فهذا بلاء عظيم أن لا يثق الناس بولاة أمورهم من علماء وأمراء . . . » انتهى .


الشبهة السادسة عشرة :
تكفيرهم الحكام بدعوى أنهم يأذنون بالربا ويحمونه

الرد على الشبهة
أن هذا الفعل - وإن كان ذنباً - إلا أنه لا يصل إلى حدّ الكفر ؛ ومن ثم لم يجز الخروج على الحاكم لأجل هذا ؛ بل الواجب الدعاء لـه بالصلاح ونصحه ودعوته بالتي هي أحسن .

فائدة :
واعلم - وفقك الله للعلم - أن هناك من يكفِّر بهذه البنوك - وإن كانت معصيةً - تحت ستار الاستحلال [31] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[31]#[31]) ! ويدّعي أن حماية هذه البنوك قرينة دالّة على الاستحلال ؛ ومن ثم فإن الحاكم يكفر بذلك !

وجواباً على هذه الدعوى أقول :
لا يمكن أن يُستفاد الاستحلال إلا من التصريح ؛
فليس :
1. الإصرار على الذنب ؛
2. ولا حمايته ؛
3. ولا الدعوة إلى مقارفته ؛
دالاًّ على الاستحلال .
بل لا يقول هذا إلا من تشرَّب حبّ التكفير وتجرّأ عليه ممن لم يعرف العلم الشرعي !
وإلا :
§ لكفّرنا المصرّ على شرب الخمر - مثلاً - ,
§ ولكفَّرنا الأبَ الذي يحمي أجهزة الإفساد من اعتداء أحد أبنائه عليها ,
§ ولكفَّرنا كلّ صديقِ سوءٍ يدعو إلى المعصية ويُزيّنها . . وبيان أمثلة هذا يطول .
فليُكفِّر أولئك المُتعجِّلون أباءهم وإخوانهم وذويهم إن كانوا يلتزِمون تطبيق ما يقولون ؛ وإلا فلْيَعُوا خطورة الأمر ولْيَنْتهوا عما هم عليه .
نُقولٌ على ما نَقول
بيان أن التمكين من الربا لا يُكفِّر , وأن الاستحلال لا يستفاد من الفعل المجرّد
قال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - جواباً على سؤال : ( ما هو ضابط الاستحلال الذي يكفر به العبد ؟ ) ، ( الباب المفتوح 3/97 ، لقاء 50 ، سؤال 1198 ) :
« الاستحلال هو : أن يعتقد الإنسان حلّ ما حرّمه الله . . .
وأما الاستحلال الفعلي فيُنظر :
لو أن الإنسان تعامل بالربا , لا يعتقد أنه حلال لكنّه يُصرّ عليه ؛ فإنه لا يُكفَّر ؛ لأنه لا يستحلّه .
ولكن لو قال : ( إن الربا حلال ) ويعني بذلك الربا الذي حرّمه الله ؛ فإنه يكفر ؛ لأنه مكذب لله ورسوله » انتهى .

وقال الشيخ صالح الفوزان - حفظه الله - جواباً على السؤال التالي :
( هناك من يدعو الشباب - وبخاصة في الانترنت - إلى خلع البيعة لولي أمر هذه البلاد , وسبب ذلك لوجود البنوك الربوية وكثرة المنكرات الظاهرة في هذه البلاد , فما توجيهكم ؟ ) ، ( الفتاوى الشرعية في القضايا العصرية ص 61 ، ط الأولى ) :
« توجيهنا أن هذا :
§ كلام باطلٌ ,
§ ولا يُقبل ؛
لأنه يدعو إلى الضلال ويدعو إلى تفريق الكلمة ,
§ وهذا يجب الإنكار عليه ,
§ ويجب رفض كلامه ,
§ وعدم الالتفات إليه ؛
لأنه يدعو إلى باطل , ويدعو إلى منكر , ويدعو إلى شرّ وفتنة » انتهى .

وقال - حفظه الله - جواباً على سؤال : ( هل وجود البنوك الربوية ووضعها في البلاد دليل على استحلال الربا واستباحته ؟ ) ، ( الفتاوى الشرعية في القضايا العصرية ص 68 ، ط الأولى ) :
« أكل الربا لا يدل على استباحة الربا , أكل الربا كبيرة من كبائر الذنوب , والتعامل بالربا كبيرة وموبقة من الموبقات ؛ لكن لا يدل هذا على كفر المرابي ؛ إلا إذا استحله ولو لم يأخذه . إذا قال : ( الربا حلال ) ؛ فهو كافر ولو لم يأخذ الربا . فإذا جمع بين الجريمتين وقال : ( الربا حلال ) , وأخذه ؛ فهذه جريمتان والعياذ بالله ؛ أكله كبيرة وفسق واستحلاله كفر » انتهى .


الشبهة السابعة عشرة :
تكفيرهم لابس الصليب مطلقاً !

الرد على الشبهة من ثلاثة أوجه
الوجه الأول :
لا ينبغي تصديق كلّ ما يُنقل عن المسلمين ؛ لاسيما إن أريد بهذا إيقاع الكفر على من ثبت إسلامه باليقين .
ولا سيما إن كان الناقل فاسقاً , أو مجهولاً , - فضلاً عن الكافر - .

الوجه الثاني :
أنه ليس كلّ لبسٍ للصليب يُعدُّ كُفراً .
فمع أن عمله قد يكون معصيةً إلا أنه لا يكون كفراً في جميع الأحوال .

الوجه الثالث :
أنه - وعلى سبيل التسليم - لو قيل بالتكفير ؛ فليس كلّ واقع في الكفر يكون كافراً . فقد يكون اللابس له مُكرهاً , أو متأوّلاً , أو جاهلاً .
نُقولٌ على ما نَقول
بيان الأمر بالتثبُّت
قال الله تعالى :
« . . . إن جاءكم فاسق بنبإٍ فتبيَّنوا أن تصيبوا قوماً بجهالةٍ فتصبحوا على ما فعلتم نادمين » .

وتقدم نقل كلام :
§ شيخ الإسلام ابن تيمية ,
§ والحافظ ابن كثير ,
§ والعلامة السعدي - رحمهم الله - ,
في الأصل الأول من الأصول الأربعة التي في أول الكتاب , فراجعه إن شئت .
بيان أنه ليس كُلّ لبْسٍ للصليب يكون كفراً
قال الإمام البخاري - رحمه الله – ( كتاب الصلاة من صحيحه ، باب رقم : 15 ) :
« بابٌ , إن صلى في ثوبٍ مصلَّبٍ أوتصاوير ؛ هل تفسد صلاته ؟ » انتهى .

ثم ساق حديث أنس - رضي الله عنه - :
كان قِرامٌ [32] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[32]#[32]) لعائشة سترت به جانب بيتها فقال النبي - صلى الله عليه وسلم - :
« أميطي عنّا قِرامك هذا فإنه لا تزال تصاويره تعْرِضُ في صلاتي » .

فقد قرن الإمام البخاريُّ - رحمه الله - بين الصلاة بالثوب المصوّر والصلاة في الثوب المُصلَّب ؛ وقَصَدَ من تبويبه - رحمه الله - التعرض لمسألة : هل تفسد الصلاة أم لا ؟
ولم يخطر بباله - رحمه الله - أن اللابس سيكون كافراً بمجرّد لبسه للصليب .

بل رجح الحافظ ابن حجر - رحمه الله - عدم فساد الصلاة بالثوب المُصوّر - والمُصلّبُ عنده في حكمه ؛ لأنه موافق للبخاريِّ في ترجمته التي جمعت بين حكم الصلاة في الثوبين : المصلب والمصور - ؛ فقال :
« لا تفسد بذلك لأنه - صلى الله عليه وسلم - لم يقطعها ولم يُعِدْها » انتهى .

أقول :
فلو رأى الإمامُ البخاري والحافظُ ابن حجر - رحمهما الله - كفر لابس الصليب ؛ لما ساغ لهما بحث صحة صلاته من فسادها , ولتعيّن القول بالبطلان ؛ لأن الكفر محبط لجميع الأعمال بلا خلاف .

وجاء في حاشية الروض المربع ما نصّه ( 7/404 ) :
« وفي الإنتصار : مَنْ تزيّا بزيّ الكفر ؛ مِن لبس غيار , وشدّ زنار , وتعليق صليب في صدره : حرُمَ , ولم يكفُر » انتهى .

وقد أجابت اللجنة الدائمة عن حكم الصلاة لمن يلبس ساعةً فيها صليب بما نصه ( فتاوى اللجنة 6/185 ) :
« لا يجوز لبس الساعة أُمّ صليب لا في الصلاة ولا غيرها حتى يُزال الصليب . . .
لكن لو صلى وهي عليه فصلاته صحيحة . . . » انتهى .
عضو نائب رئيس اللجنة الرئيس
عبد الله بن غديان عبد الرزاق عفيفي عبد العزيز بن عبد الله بن باز

وللإمام ابن باز - رحمه الله - حوار مع بعض السائلين ( أسئلة وأجوبة الجامع الكبير , المجموعة الثانية , إصدار تسجيلات التقوى , الشريط 29 , الوجه الثاني ) :
سؤال : ( يحدث أحياناً أن يحضر بعض المسلمين إلى بلد يدين أهله بدين غير الإسلام ؛ إما للزيارة أو لمناسبة ما , ويقوم الكفار بتقليد أحد المسلمين بقلادة على هيئة صليب أو عليها صور الصليب كتكريم منهم لهذا المسلم , ويتقبلها هذا المسلم مجاملة لهم ويعتبره من حسن المعاملة ؛ هل فعل هذا المسلم يعتبر من موالاة الكافرين ؟ وهل يصل ذلك إلى مرتبة الكفر ؟ ) .
الإمام : « لا , هذه أمور عادية مثل ما تقدم , هذه أمور عادية ينظر فيها ولي الأمر بما تقتضيه المصلحة ؛ فإذا كان من المصلحة الإسلامية قبول هذه المجاملة أو هذه الهدية كان ذلك جائزاً من باب دفع الشرّ وجلب الخير , كما يقبل هداياهم التي يهدون إليه يرى مصلحة في ذلك , وإن رأى المصلحة في ردِّها ردَّها ,
هكذا ما يُتوّج السلاطين والملوك على قلائد يصنعها الكفار أو يقدمها المسلم لهم إذا رأى في هذا المصلحة الإسلامية كفّاً لشرّهم وجلباً لخيرهم ؛ فلا مشاحّة في ذلك وليس هذا من الموالاة » .
اثنان من الحضور باستنكار : فيها صليب يا شيخ !
الإمام : « ولو فيها صليب . . يأخذه ثم يلقيه » .
أحد الحضور مستنكراً : يلبسه لباس هو يا شيخ ؟ !
الإمام : « بعدين يُزيله [33] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[33]#[33]) , بعدين يُزيله » انتهى الحوار .
بيان أنه ليس كل من وقع في الكفر أصبح كافراً
تقدم نقل كلام :
§ شيخ الإسلام ابن تيمية ,
§ والإمام الألباني ,
§ والإمام ابن عثيمين - رحمهم الله - ,
في الأصل الثالث من الأصول الأربعة التي في أول الكتاب , فراجعه إن شئت .


الشبهة الثامنة عشرة :
تكفيرهم الحكام بدعوى أنهم أصحاب مكوس استناداً ! إلى حديث :
« لا يدخل الجنة صاحب مَكْس »

قال العلامة ابن الأثير - رحمه الله - ( النهاية 4/279 ) :
« المَكْس : الضريبة التي يأخذها الماكِس . . . » انتهى .
الرد على الشبهة
يُقال - على اعتبار صحة الحديث ؛ وإلا ففي ثبوته نظر - :
هذا العمل - مع كونه معصيةً - إلا أنه لا يستوجب الكفر ؛ ولا يبيح الخروج على الحكام ؛ بل الواجب هو الدعاء لهم ونصحهم بالطرق الشرعية والصبر على ما عندهم من المعاصي .
نُقولٌ على ما نَقول
بيان أن المكوس من المعاصي وليست من المكفّرات
قال الإمام ابن باز - رحمه الله - لمّا سئل : ( هناك من يرى - حفظك الله - أن لـه الحق في الخروج على الأنظمة العامة التي يضعها ولي الأمر كالمرور والجمارك والجوازات . . إلخ , باعتبار أنها ليست على أساس شرعي , فما قولكم حفظكم الله ؟ ) , ( فتاواه 8/208 ) :
« . . . وأما الشيء الذي هو منكر , كالضريبة التي يرى ولي الأمر أنها جائزة فهذه يراجع فيها ولي الأمر ؛ للنصيحة والدعوة إلى الله , وبالتوجيه إلى الخير . . . » انتهى .

وقال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - لما سئل عن بعض أنواع الرسوم التي تؤخذ من الحكومات هل هي من الضرائب ؟ ( الباب المفتوح 3/416 ، لقاء 65 ، سؤال 1465 ) :
« تعمّ كلّ شيء يؤخذ بلا حقّ ؛ فهو من الضرائب , وهو محرم . . .
ولكن على المسلم السمع والطاعة , وأن يسمع لولاة الأمور ويطيعهم , وإذا طلبوا مالاً على هذه المعاملات أعطاهم إياه . . . ولا يجوز أن تُتّخذ مثل هذه الأمور وسيلة إلى :
§ القدح في ولاة الأمور ,
§ وسبّهم في المجالس ,
§ وما أشبه ذلك » انتهى .
بيان أن المعصية لا تبيح الخروج
تقدم نقل كلام :
§ الإمام النووي ,
§ والحافظ ابن حجر ,
§ والإمام ابن باز ,
§ والإمام ابن عثيمين , - رحمهم الله - ؛
في الأصل الثاني من الأصول الأربعة التي في أول الكتاب , فراجعه إن شئت .
بيان أن الواجب نصح الحاكم العاصي بالطرق الشرعية مع الصبر عليه وبقاء الطاعة له في المعروف
قال الإمام ابن باز - رحمه الله - ( فتاواه 8/205 ) :
« وليس لهم الخروج على السلطان من أجل معصية أو معاص وقعت منه ؛ بل عليهم المناصحة بالمكاتبة والمشافهة , بالطرق الطيبة الحكيمة , وبالجدال بالتي هي أحسن ؛ حتى ينجحوا , وحتى يقلّ الشرّ أو يزول , ويكثر الخير . . . » انتهى .

وقد تقدم - قريباً – كلامه - رحمه الله - , وهذا هو بتمامه , فقد سئل : ( هناك من يرى - حفظك الله - أن لـه الحق في الخروج على الأنظمة العامة التي يضعها ولي الأمر كالمرور والجمارك والجوازات . . إلخ , باعتبار أنها ليست على أساس شرعي ، فما قولكم - حفظكم الله - ؟ ) , فقال ( فتاواه 8/208 ) :
« هذا باطل ومنكر , وقد تقدم : أنه لا يجوز الخروج ولا التغيير باليد , بل يجب السمع والطاعة في هذه الأمور التي ليس فيها منكر , بل نظمها ولي الأمر لمصالح المسلمين , فيجب الخضوع لذلك , والسمع والطاعة في ذلك ؛ لأن هذا من المعروف الذي ينفع المسلمين , وأما الشيء الذي هو منكر - كالضريبة التي يرى ولي الأمر أنها جائزة - فهذه :
يراجع فيها ولي الأمر ؛
§ للنصيحة ,
§ والدعوة إلى الله ,
§ وبالتوجيه إلى الخير ,
لا بيده يضرب هذا أو يسفك دم هذا أو يعاقب هذا بدون حجة ولا برهان , بل لا بد أن يكون عنده سلطان من ولي الأمر يتصرف به حسب الأوامر التي لديه وإلا فحسبه النصيحة والتوجيه , إلا فيمن هو تحت يده من أولاد وزوجات ونحو ذلك ممن لـه السلطة عليهم » انتهى .

كما تقدم - قريباً – كلام الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - لما سئل عن بعض أنواع الرسوم التي تؤخذ من الحكومات هل هي من الضرائب ؟ ( الباب المفتوح 3/416 ، لقاء 65 ، سؤال 1465 ) :
« تعمّ كلّ شيء يؤخذ بلا حقّ ؛ فهو من الضرائب , وهو محرم . . .
ولكن على المسلم السمع والطاعة , وأن يسمع لولاة الأمور ويطيعهم , وإذا طلبوا مالاً على هذه المعاملات أعطاهم إياه . . .
ولا يجوز أن تُتّخذ مثل هذه الأمور وسيلة إلى القدح في ولاة الأمور وسبّهم في المجالس وما أشبه ذلك .
ولنصبر ,
وما لا ندركه من الدنيا ندركه في الآخرة » انتهى .


الشبهة التاسعة عشرة :
تكفيرهم الحكام بدعوى أنهم طواغيت !

الرد على الشبهة من وجهين
الوجه الأول :
إن أريد بهذا الوصف التكفير , فالتكفير لا يثبت إلا ببرهان ,
وعليه : فلا بدّ من التفصيل وعدم الإجمال .

والتفصيل هو : إيراد السبب الذي بعث على هذا الوصف المراد منه التكفير ؛ لينظر فيه :
أهو سبب موجب للتكفير أم لا ؟
ثم إن أوجب التكفير ؛ فينظر :
هل قامت الحجة على هذا الحاكم الواقع في الكفر أم لا ؟

الوجه الثاني :
أن وصف الشيء بأنه طاغوت لا يلزم منه تكفير كل موصوف به , وبيان هذا من ثلاثة أوجه :

الوجه الأول :
أن الطاغوت يطلق على : ( كل رأس في الضلالة ) , وذلك أنه مشتق من الطغيان الذي هو : مجاوزة الحدّ ؛ وهذا الطغيان قد يكون مكفراً ، وقد لا يصل لحدّ الكفر .

الوجه الثاني :
أن مِنْ أهل العلم مَنْ يُعلّق وصف الشيء بأنه طاغوت بمجرد أن يُتَجاوَز به الحدّ , بدون النظر للموصوف بأنه طاغوت . فساغ إطلاق هذا الوصف باعتبار المُتّخِذ لا بالنظر للمُتّخَذ .
وبرهان ذلك :
أنهم يصفون الجمادات المعبودة من دون الله بأنها طواغيت , ومن المعلوم بداهة أن الجمادات لا توصف بالإسلام ولا بالكفر .

الوجه الثالث :
أن من أهل العلم من أطلق وصف الطاغوت على بعض أهل الذنوب , ولو كان هذا الوصف مكفراً لما ساغ هذا الإطلاق , أو للزم منه تكفيرهم إياهم بتلك الذنوب .

وبياناً لما سبق تقريره ؛ فإني أقول :
إن وصف الطاغوت له حالتان :

الحالة الأولى :
أن يكون اسم فاعل : بحيث يطلق على من وقع منه الطغيان ؛ بأن تجاوزَ - هو - حدَّهُ . وهذا طاغوت بالنظر لفعله , وهذا الطاغوت قد يكون كافراً , وقد لا يكون كذلك ؛ بحسب نوع الطغيان الذي وقع منه .

الحالة الثانية :
أن يكون اسم مفعول : بحيث يطلق على من طُغِيَ فيه ؛ بأن تجاوزَ به الناسُ الحدَّ . وهذا طاغوت بالنظر لمُتَّخِذِيْهِ . وهذا الطغيان : قد يكون كفراً ، وقد لا يكون كذلك . ثم إن هذا المُتَّخَذَ : لا يَلْحَقُهُ الذمُّ إلا إذا رَضِيَ .

وتلخيصاً لما سبق :
لا بدّ قبل تكفير الموصوف بأنه طاغوت من النظر في مسألتين :

المسألة الأولى :
§ هل وصل به الحد في الطغيان للكفر ؟
§ أم لا ؟
وهذا يسلتزم التفصيل في طغيانه .

المسألة الثانية :
§ هل سُمّي طاغوتاً لتجاوزه الحدّ ؟
§ أو لتجاوز الناس به الحدّ ؟ وهنا يُنظر : هل رضِيَ ؟ أم لا ؟
وهذا يستلزم التفصيل في حاله .
نُقولٌ على ما نَقول
بيان عدم جواز التكفير بلا برهان
يكفي في ردع المكفر بلا برهان حديثُ ابن عمر - رضي الله عنهما - ( خ : 6104 - م : 213 واللفظ له ) :
« أيما امريء قال لأخيه ( يا كافر ) : فقد باء بها أحدهما ؛ إن كان كما قال وإلا رجعت عليه [34] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[34]#[34]) » .
بيان أن الطاغوت يطلق على كل رأس في الضلال
قال العلامة القرطبي - رحمه الله - ( تفسيره 5/75 ، تحت آية النحل 36 : ( ولقد بعثنا في كل أمة رسولاً أن اعبدوا الله واجتنبوا الطاغوت ) :
« أي : اتركوا كل معبود دون الله ؛ كالشيطان , والكاهن , والصنم , وكل من دعا إلى الضلال » انتهى .

وقال العلامة الفيروز آبادي - رحمه الله - ( القاموس ، مادة : طغا ) :
« والطاغوت : اللات , والعزى , والكاهن , والشيطان , وكل رأس ضلال , والأصنام، وما عبد من دون الله , ومردة أهل الكتاب » انتهى .
بيان أن أهل العلم يعلقون وصف الطاغوت بمجرد الاتّخاذ لا بالنظر لهذا المُتّخَذ ,
ولذلك يصفون به بعض الجمادات
قال العلامة ابن الجوزي - رحمه الله - ( نزهة الأعين النواظر ص 410 ، باب الطاغوت ) :
« وقال ابن قتيبة :
كل معبود ؛ من حجر , أو صورة , أو شيطان : فهو جبت وطاغوت . وكذلك حكى الزجاج عن أهل اللغة » انتهى .

وقال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - : ( فتاواه 16/565 ) :
« وهو اسم جنس يدخل فيه : الشيطان , والوثن ، والكهان , والدرهم , والدينار , وغير ذلك » انتهى .

وقال العلامة ابن القيم - رحمه الله - ( أعلام الموقعين 1/50 ) :
« والطاغوت : كل ما تجاوز به العبد حده من معبود , أو متبوع , أو مطاع » انتهى .

وقال الإمام ابن عثيمين تعليقاً على كلام ابن القيم - رحمهما الله - ( القول المفيد 1/30 ) :
« ومراده : من كان راضياً . أو يقال : هو طاغوت باعتبار عابده , وتابعه , ومطيعه ؛ لأنه تجاوز به حده حيث نزّله فوق منزلته التي جعلها الله لـه , فتكون عبادته لهذا المعبود , واتباعه لمتبوعه , وطاعته لمطاعه : طغياناً ؛ لمجاوزته الحد بذلك » انتهى .
بيان إطلاق بعض أهل العلم وصف الطاغوت على بعض أهل الذنوب غير المكفرة
قال العلامة الراغب الأصفهاني - رحمه الله - ( مفرداته ص 108 ، مادة : طغى ) :
« الطاغوت عبارة عن : كل متعدٍّ , وكل معبود من دون الله . . .
ولما تقدم : سُمّي الساحر , والكاهن , والمارد من الجن , والصارف عن طريق الخير : طاغوتاً » انتهى .

وقال الإمام محمد بن عبد الوهاب - رحمه الله - ( الدرر 1/137 ) :
« والطواغيت كثيرة , والمتبين لنا منهم خمسة : أولهم الشيطان , وحاكم الجور , وآكل الرشوة , ومن عُبدَ فرضِيَ , والعامل بغير علم » انتهى .

وقال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - ( شرح الأصول الثلاثة ص 151 ) :
« وعلماء السوء الذين يدعون إلى الضلال والكفر , أو يدعون إلى البدع , أو إلى تحليل ما حرم الله , أو تحريم ما أحل الله : طواغيت » انتهى .


خاتمة الكتاب

هذا بعض ما يسّر اللهُ ردّه مما يتعلق بالشبهات التي تقال حول حكام المسلمين ؛
وأرجو - ولا أعِدُ - بأن يتبعه قسمٌ ثانٍ وثالثٌ يردّان الشبهات التي تتعلّق بعلماء المسلمين , وبدعوة أهل السنة والجماعة .

ولعلّ قائلاً يقول :
لماذا قدّمتَ الشبهات حول الحكام على الشبهات حول العلماء ؟
فهذا التساؤل لا يصدُر ممّن جرّب الحوار مع المخالفين , حيث إن طعنهم في العلماء فرعٌ عن طعنهم في الحكام , فالذي يقع في العلماء إنما وقع فيهم لاختلافه معهم في تحرير الموقف الصحيح من بعض المسائل - المُتعلّقة بالحكام - مما يظنّه المخالفُ حقاً ويراه العالِم النحرير باطلاً ,
وإنّ المخالف إذا اتّضحت لـه هذه المسائل واندفع عنه هذا النوع من الشبهات فسوف تزول عنه - بالاضطرار - الكثير من الشبهات المُثارة حول العلماء ؛ من اتّهامهم بالمداهنة , وبالمجاملة في دين الله , وبالخوف من الحكام , وبالامتناع عن قول كلمة الحق . . إلخ تلك الشبهات .
لأجل هذا فقد حرصتُ على تقديم الكلام على هذا القسم من الشبهات لأنها أصلٌ فرّع عليه المخالفُ شبهاته التي أثارها حول علماء المسلمين .

كما أؤكّد أنني لا أدّعي العصمة ولا الكمال لأحد من حكام المسلمين .

واللهَ أسأل أن يهدي جميع الحكام وأن يوفقهم لكل خير وأن يجمع كلمتهم على الحق وأن يسخرهم لخدمة الإسلام والمسلمين وأن يتمّ عليهم نعمة الإسلام والسنة .
والحمد لله دوماً وأبداً ,
وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
أخوكم
بندر بن نايف بن صنهات العتيبي
26/5/1425هـ [35] (http://saaid.net/ahdath/wj1.htm#[35]#[35])

---------------------------------
[1] يُلاحظ أن غالب المؤلفين يُثقلون كتبهم بالحشو الكثير ، والحواشي الطويلة التي - جُلها - لا طائل منه ؛ ولأجل هذا نـفرَ الشبابُ من القراءة ، وامتلأت المكتبات بالكثير - والكثير جداً - من الكتب . فيا حبذا لو سار المرء على منهج ( الإقلال من غير إخلال ) . وليُعلم أن : ( كلام السلف قليل كثير الفائدة وكلام الخلف كثير قليل الفائدة ) .
[2] يُلاحَظ أن كلامه هنا - رحمه الله - في المسائل المُكفّرة .
[3] المعنى : ( وإن قلنا عن الفعل أنه كفرٌ ) .
[4] المعنى : ( لأننا لو خرجنا ) .
[5] وفي الجواب على هذه الشبهة جواب على كلّ ما يقال حول الحاكم غير المستوفي لشروط الإمامة .
[6] بواسطة كتاب : ( معاملة الحكام ) للشيخ ( عبد السلام البرجس ) - رحمه الله - ، ص 29 .
[7] كذا في المطبوع ، ولها وجهٌ ، ولعل الأقرب : ( البائع ) .
[8] كذا .
[9] أي : ( الحجاز ) .
[10] أي : ( ما عدا ) .
[11] كذا في المطبوع ؛ ولعلّ الصواب : ( نأمن ) .
[12] سبب إيراد هذه الترجمة وما تحتها هو وقوع البعض - هداهم الله - في تكفير الحكومة السعودية . فصحّ التمثيل بهذا على أنه تكفيرٌ لمن ليس بكافر من حكام المسلمين .
[13] جديرٌ بنا تأمل هذا النقل بحروفه . وبما قال الإمامُ - رحمه الله - أقولُ ، فإن لهذه الدولة فضائل لا تُنْكَر ، وفيها نقصٌ لا يُتجَاهل . والذي يجب على المُنصِف أن يكون وسطاً بين من يُلغي فضائلها ويجحد فضلها ، وبين من يُنكر النقص ويدّعي الكمال .
[14] وتقدم أنه ليس كل من وقع في مُكفّر أصبح كافراً ، فراجعه في الأصل الثالث من الأصول الأربعة التي في أول الكتاب . مع العلم أن في كلا الموضعين من النقول ما لم يذكر في الآخر ، فتنبّه .
[15] المعنى : ( وإن قلنا عن الفعل أنه كفرٌ ) .
[16] مستفاد من مقال انترنتي كتبه الأخ خالد الظفيري - وفقه الله - .
[17] والمعنى : البدعة المكفرة .
[18] من كتاب ( وصيتي للإخوان بمنهج أهل السنة في نصيحة السلطان ) للشيخ بدر بن علي العتيبي ص 28 ، وعزا هذه النقول لـ ( البداية 8/152 – 173 ) ، و ( السير 3/300 – 320 ) . ومع كوني اطّلعتُ عليها في مصادرها إلا أني أحببتُ الإشارة لكتاب الشيخ اعترافاً بفضله في الدلالة عليها .
[19] أي : إلا عند الكفر البواح .
[20] فأين من يتدبر ؟
[21] لي - في هذه المسألة - كتاب خاص موجود في الانترنت - يسّر الله طبعه - ، فراجعه إن شئت .
[22] هذه الشبهة ( الثالثة عشرة ) تتحدث عن مسائل موالاة الكفار عامة ، ومن الصور المندرجة تحت الموالاة صورة إعـانة الكافر على المسلم والتي جعلتها في شبهة مستقلة ( الثانية عشرة ) نظراً لطول الكلام فيها ، وللحاجة لبحثها مفردةً .
[23] مع اعترافنا بأنه قد يكون عاصياً لله تعالى بعمله ؛ إلا أن الكلام - هنا - عن الأمور المكفرة .
[24] يلاحظ أن الكلام عامّ ؛ فيشمل جهاد الطلب وجهاد الدفع ؛ حيث إن جهاد الدفع يسقط حال العجز وخشية الهلكة . ولم أرد بسط المسألة بقدر ما أردتُ التنبيه عليها .
[25] كان جواب الشيخ عن الجهاد لنصرة إخواننا المستضعفين في البوسنة والهرسك ؛ وأنتَ ترى أن الشيخ قد عذر الحكومات في حال العجز ؛ مما يؤيد سقوط شرعية جهاد الدفع حال العجز كما بينتُ في التعليق الذي قبل هذا التعليق .
[26] كذا .
[27] ما بين القوسين المعكوفين مأخوذ من رسالة الشيخ عبد الرحمن بن عبد الله آل إبراهيم - وفقه الله - المسماة : ( إتحاف الإخوان ) الجزء الأول .
[28] ( ما ) بمعنى ( لا ) .
[29] حتى يكتمل جوابُ ( إذا ) .
[30] يقع الجواب في نحو ثلاث صفحات ، وقد نقلتُ منه ما يلزم في هذا الموضع . وأوصي بقراءته كاملاً والانتفاع به ففيه من الفائدة الشيء الكثير لمن هداه الله للحقّ .
[31] وبعضهم - هداه الله - يُكفّر بهذا الفِعْل تحت ستار ( التشريع ) و ( سنّ القوانين ) ، والكلام في هذا يطول ؛ ومحلّ بسط الكلام فيه : كتابي المُتعلّق بمسألة الحكم بغير ما أنزل الله - يسّر اللهُ إتمامه وطبعه - .
[32] القِرام : السِّتار .
[33] قوله - رحمه الله - : ( بعدين ) هذه كلمة نجدية دارجة ، والمراد : ( يزيله لاحقاً ) .
[34] يلاحظ أن الكفر العائد على من كفر أخاه بلا برهان : إنما هو كفر أصغر لا أكبر ، لو جود ما يصرفه عن الأكبر ، ومن أظهر هذه الصوارف : إبقاء وصف الأخوة يبنهما بنصّ الحديث .
[35] كان الفراغ من الكتاب قبل هذا التأريخ بنحو سنة ، وأراد اللهُ أن يتأخر طبعه ونشره ، فله الحمد في الأولى والآخرة ، وله سبحانه الحكمة البالغة

brakdoon
28-12-2007, 06:13 PM
بداية و الله ما كنت أعلم أن المسمى جمال الأثري (وهو إسم شائع في منتديات الوهابية) لا يبلغ من العمر سوى 19 سنة ، أي أنه لم يتجاوز فترة المراهقة ، و هي سن كما هو معلوم تتميز بالبحث عن الذات مع إصرار كبير على تأكيدها و إثباتها ، و لو كنت أعلم هذا ما حاورته مطلقا أو لم أكن لأخاطبه بتلك القسوة على الأقل، فأنا من أنصار إبعاد أبنائنا الصغار عن مثل هذه المواضيع ، لقد كنت أظنه راشدا من أولئك الوهابية الذين ابتليت بهم وحدة الأمة و راحوا يروجون لفهم يتناقض و ما أنزل الدين من أجله دون إفراط أو تفريط.
و قد كنت أطرح الأسئلة على نفسي حول عدم فهمه لما أكتب (مثلا هو يفهم من كلامي أني أدعو للثورة ضد آل سعود فهو لا يرى إلا طرفين هما : إما العمالة أو الثورة أو ما يسمى فقهيا الخروج) و ظننت أن ذلك الفهم الخاطئ مقصودا و متعمدا ، أو تعنتا منه خاصة و أن الوهابية يعرفون بهذه الميزة حتى جاءت مشاركة إبننا جمال الأخيرة لتبين لي أنني أخاطب عملاء الوهابية من خلال مراهق لم يكتمل تصوره للإسلام بعد و لا يبلغ من العمر سوى 19 سنة مما لا يسمح له أن يتصدر مجالا خطيرا كمجال تصويب المسلمين و تصحيح عقائدهم ، فإبننا جمال يبلغ من العمر 19 سنة فقط ، و هو ثلث المدة التي يقضيها العلماء طلبا للعلم في الأزهر حيث كانوا على سبيل المثال يقرأون الربع الأول من (مغني المحتاج) في عشر سنين و بعض العلماء في الأزهر قرأه في أربعين سنة ، ولما جاء الشيخ المراغي على رأس الأزهر وجد العلماء الشيوخ فيه طلابَ علم على مقاعد الدراسة فمنحهم الدكتوراه لأنهم استوفوا التحصيل العلمي المطلوب و رفضوا مغادرة الدراسة بحجة أنهم لم يشبعوا من العلم بعد.
فأنا لا ألوم هذا الحدث البالغ من العمر 19 سنة على اعتقاده أن فهمه للدين أفضل من فهم العلماء الذين يفوق سنهم العلمي فقط عمر ابننا جمال بأربع مرات و كيف يظن أن عقيدته أصح من عقيدتهم ، ربما يقول قائل من الوهابية إنه يأخذ ذلك عن العلماء فينقل ما يقولون ، إن هذا ينطوي على مغالطة كبيرة و ذلك لعدة أوجه :
- سن الفتى 19 سنة فقط ، وهذا سن بعيد جدا وغير كاف لتحصيل العلم الذي يسمح له بترجيح أقوال و اجتهادات العلماء أيهما أصح و سنه دليل على عدم امتلاكه للعلم الشرعي إلا إذا كان عبقريا و حالة شاذة في زمنا هذا .
- عدم امتلاكه لناصية اللغة العربية بل وعدم إتقانه لها و سنه غير كافية للإلمام بها ، والعلم بها شرط أجمع عليه كل العلماء للاشتغال بالمسائل الشرعية، و الفتى جمال مشاركاته تدل على ضعف صريح باللغة ، حتى إن استثنينا أخطاءه المطبعية ، لقد وضع علماؤنا في مناهجهم التعليمية للعلوم الشرعية لتعليم الأحداث و الفتيان في المراحل الأولى بداية الأمر كتب النحو و اللغة مثل : الأجرومية و ملحة الإعراب ثم الإنتقال بعد ذلك إلى ألفية ابن مالك و غيرها من كتب النحو الشاملة ، ولا تتصوروا أن المدة ستكون سنة أو سنتين ، فالأمر يتعلق بوسيلة فهم العلم الشرعي المتلقى المتكون من نصوص شرعية بلسان عربي ، و ما أدراك ما اللسان العربي و علومه ، و يعظم هذا عندما نعرف واقع التعليم العربي في الجزائر و ما تعانيه لغتنا.

في هذه المرحلة أو السن تكون دراسة النحو واللغة بالتوازي مع حفظ القرآن الكريم و الحديث الشريف حيث يمنع منعا باتا الدخول في سجالات أو محاولات تبديع الناس و تفسيقهم و إخراجهم من الملة و القول أن عقائدهم خاطئة مثلما رد ابننا جمال بقوله :( ها قد وقعت في خطأ عقائدي هل تعلم أنه لا يجوز ان تقول كلمة سيد لأن السيد هو الله قال النبي عليه الصلاة والسلام"السيد هو الله") فهو في هذه السن يعتقد أن من يطلق كلمة (السيد) على شخص ما فإن عقيدته غير صحيحة بحجة أن السيد هو الله ، أنا لا ألومه على هذا لأن المنهج الوحيد الذي اكتشفه و وقف عنده هو المنهج الذي يتبعه الوهابية و هو منهج معروف بالحرفية و النصية أي الوقوف عند المعنى الظاهري بخلاف باقي أهل السنة و الجماعة ، و لا ألومه كذلك لأنه واقع تحت سيطرة عملاء الوهابية الجزائريين من حيث لا يدري نظرا لحداثته و صغر سنه و عاطفته الجياشة كما قلت سابقا، مما يسهل الإيقاع به من طرف دهاقنة التحريف و لي أعناق النصوص عملاء آل سعود في بلادنا الحبيبة.
هكذا و كم من مسألة عقائدية شبيهة بمسألة (السيد) يعتقدها هذا الفتى بتصور معين و هي في الحقيقة غير ما يتصوره ، و لن يعرف خطأ ما هو عليه إلا بعد مرور زمن ليس باليسير بعد أن يكون قد اطلع على التراث الفكري و الفقهي لعلماء المسلمين على مر القرون الماضية و فهمه فهما جيدا، و هذا يتطلب منه جهدا كبيرا و امتلاكا لناصية اللغة أولا و حيادية تامة بحيث يتخلى عن كل الولاءات الطائفية حتى لا تشوش عليه و أن لا يتحيز إلا للعلم و أن لا يعتبر علماء الأمة خصومه لكونهم اتبعوا فهما للدين مخالفا لفهم الشيوخ الذين يتبعهم أو يقلدهم ثم بعد ذلك يتخذ موقفه عن علم و يعذر الذين خالفهم و لم يتبع آراءهم و اتبع آراء غيرهم.
و لقد أعجبني الشيخ سلمان العودة حينما أورد عن شيخه الكلمة السائرة : اثنان أبرد من يخ ؛ شيخ يتصابي وصبي يتمشيخ، يقول الشيخ إنه وقف بعد البحث على أن اليخ هو: الثلج بالفارسية.
أو حين يورد قصة عن أحد شيوخه وكان يأمر أحد الطلاب فيقرأ من شرح النووي على صحيح مسلم، والشيخ يعلق تعليقات خفيفة، ويقول :
ضع تحت هذا خطاً ، ضع تحت هذا خطاً، للمواضيع المهمة في الشرح ..
ناقشه أحد الطلبة يوماً ، فقال عندي أن الأمر كذا !
قال الشيخ :( يا ابني إنت ما لكش عند ) !

يقولون هذا عندنا غيرُ جائزٍ ومن أنتم حتى يكون لكم عندُ ؟!


ألا سحقا للذين أفسدوا عقول صغارنا و برمجوهم لأن يكونوا شوكة في حلق أمتهم و أدخلوهم في متاهات التبديع و التفسيق و التكفير، مستغلين عاطفتهم الجياشة (و هي طبيعية في مثل هذا السن) و حسن نيتهم و غيرتهم على الإسلام حتى صاروا يبحثون عن كل صغيرة ليلصقوا بالناس بطاقات المبتدع أو المشرك أو أن عقيدة فلان خاطئة مثلما حدث مع ابننا جمال في مسألة (السيد) و كما أشرت سابقا.
و لقد كنت في مشاركاتي ملتزما بأن لا أجعل الحديث الشريف عرضة للتلاعب به من طرف الوهابية الموظفين له لأغراضهم الدنيئة و بدلا عن الأحاديث النبوية في الرد على الفتى جمال (لم أكن أعلم سنه) حينما قال ( ها قد وقعت في خطأ عقائدي هل تعلم أنه لا يجوز ان تقول كلمة سيد لأن السيد هو الله قال النبي عليه الصلاة والسلام"السيد هو الله" ) سقت ما قاله عمر بن الخطاب رضي الله عنه : أبو بكر سيدنا و أعتق سيدنا . غير أنه لا بد من التوضيح أكثر و سأخرق مبدئي هذه المرة لا لشيء سوى للتدليل أكثر على هشاشة الفكر الوهابي و كيف يستعمل النصوص الشريفة لتخطئة الآخرين في عقائدهم و هو منهج واقع فيه الصبي جمال بحسن نية دون أن يدري ، و للتدليل ثانيا على أن أفكار أهل السنة و الجماعة المخالفين للوهابية نابعة من الكتاب و السنة و ما منعنا سوى مخافة تعريضها للتلاعب كما قلت سابقا ، و إليكم بعض الشواهد من القرآن الكريم و من الأحاديث الشريفة و أقوال الصحابة رضي الله عنهم أجمعين :
من القرآن الكريم :
جاء في الآية 25 من سورة يوسف:"واستبقا الباب وقدّت قميصه من دُبر وألفيا سيّدها لدى الباب..."،

بعض (و ليس كل) ما جاء في صحيح البخاري :
- حَدَّثَنَا بِشْرُ بْنُ مُحَمَّدٍ الْمَرْوَزِيُّ قَالَ أَخْبَرَنَا عَبْدُ اللَّهِ قَالَ أَخْبَرَنَا يُونُسُ عَنْ الزُّهْرِيِّ قَالَ أَخْبَرَنَا سَالِمُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ عَنْ ابْنِ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ كُلُّكُمْ رَاعٍ وَزَادَ اللَّيْثُ قَالَ يُونُسُ كَتَبَ رُزَيْقُ بْنُ حُكَيْمٍ إِلَى ابْنِ شِهَابٍ وَأَنَا مَعَهُ يَوْمَئِذٍ بِوَادِي الْقُرَى هَلْ تَرَى أَنْ أُجَمِّعَ وَرُزَيْقٌ عَامِلٌ عَلَى أَرْضٍ يَعْمَلُهَا وَفِيهَا جَمَاعَةٌ مِنْ السُّودَانِ وَغَيْرِهِمْ وَرُزَيْقٌ يَوْمَئِذٍ عَلَى أَيْلَةَ فَكَتَبَ ابْنُ شِهَابٍ وَأَنَا أَسْمَعُ يَأْمُرُهُ أَنْ يُجَمِّعَ يُخْبِرُهُ أَنَّ سَالِمًا حَدَّثَهُ أَنَّ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عُمَرَ يَقُولُ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ كُلُّكُمْ رَاعٍ وَكُلُّكُمْ مَسْئُولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ الْإِمَامُ رَاعٍ وَمَسْئُولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ وَالرَّجُلُ رَاعٍ فِي أَهْلِهِ وَهُوَ مَسْئُولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ وَالْمَرْأَةُ رَاعِيَةٌ فِي بَيْتِ زَوْجِهَا وَمَسْئُولَةٌ عَنْ رَعِيَّتِهَا وَالْخَادِمُ رَاعٍ فِي مَالِ سَيِّدِهِ وَمَسْئُولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ قَالَ وَحَسِبْتُ أَنْ قَدْ قَالَ وَالرَّجُلُ رَاعٍ فِي مَالِ أَبِيهِ وَمَسْئُولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ وَكُلُّكُمْ رَاعٍ وَمَسْئُولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ.


- حَدَّثَنَا قُتَيْبَةُ حَدَّثَنَا اللَّيْثُ عَنْ سَعِيدِ بْنِ أَبِي سَعِيدٍ أَنَّهُ سَمِعَ أَبَا هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا يَقُولُ بَعَثَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ خَيْلًا قِبَلَ نَجْدٍ فَجَاءَتْ بِرَجُلٍ مِنْ بَنِي حَنِيفَةَ يُقَالُ لَهُ ثُمَامَةُ بْنُ أُثَالٍ سَيِّدُ أَهْلِ الْيَمَامَةِ فَرَبَطُوهُ بِسَارِيَةٍ مِنْ سَوَارِي الْمَسْجِدِ فَخَرَجَ إِلَيْهِ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ مَا عِنْدَكَ يَا ثُمَامَةُ قَالَ عِنْدِي يَا مُحَمَّدُ خَيْرٌ فَذَكَرَ الْحَدِيثَ قَالَ أَطْلِقُوا ثُمَامَةَ.


- حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مَسْلَمَةَ عَنْ مَالِكٍ عَنْ نَافِعٍ عَنْ ابْنِ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ الْعَبْدُ إِذَا نَصَحَ سَيِّدَهُ وَأَحْسَنَ عِبَادَةَ رَبِّهِ كَانَ لَهُ أَجْرُهُ مَرَّتَيْنِ.



- حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مُحَمَّدٍ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ عَنْ أَبِي مُوسَى قَالَ سَمِعْتُ الْحَسَنَ يَقُولُ اسْتَقْبَلَ وَاللَّهِ الْحَسَنُ بْنُ عَلِيٍّ مُعَاوِيَةَ بِكَتَائِبَ أَمْثَالِ الْجِبَالِ فَقَالَ عَمْرُو بْنُ الْعَاصِ إِنِّي لَأَرَى كَتَائِبَ لَا تُوَلِّي حَتَّى تَقْتُلَ أَقْرَانَهَا فَقَالَ لَهُ مُعَاوِيَةُ وَكَانَ وَاللَّهِ خَيْرَ الرَّجُلَيْنِ أَيْ عَمْرُو إِنْ قَتَلَ هَؤُلَاءِ هَؤُلَاءِ وَهَؤُلَاءِ هَؤُلَاءِ مَنْ لِي بِأُمُورِ النَّاسِ مَنْ لِي بِنِسَائِهِمْ مَنْ لِي بِضَيْعَتِهِمْ فَبَعَثَ إِلَيْهِ رَجُلَيْنِ مِنْ قُرَيْشٍ مِنْ بَنِي عَبْدِ شَمْسٍ عَبْدَ الرَّحْمَنِ بْنَ سَمُرَةَ وَعَبْدَ اللَّهِ بْنَ عَامِرِ بْنِ كُرَيْزٍ فَقَالَ اذْهَبَا إِلَى هَذَا الرَّجُلِ فَاعْرِضَا عَلَيْهِ وَقُولَا لَهُ وَاطْلُبَا إِلَيْهِ فَأَتَيَاهُ فَدَخَلَا عَلَيْهِ فَتَكَلَّمَا وَقَالَا لَهُ فَطَلَبَا إِلَيْهِ فَقَالَ لَهُمَا الْحَسَنُ بْنُ عَلِيٍّ إِنَّا بَنُو عَبْدِ الْمُطَّلِبِ قَدْ أَصَبْنَا مِنْ هَذَا الْمَالِ وَإِنَّ هَذِهِ الْأُمَّةَ قَدْ عَاثَتْ فِي دِمَائِهَا قَالَا فَإِنَّهُ يَعْرِضُ عَلَيْكَ كَذَا وَكَذَا وَيَطْلُبُ إِلَيْكَ وَيَسْأَلُكَ قَالَ فَمَنْ لِي بِهَذَا قَالَا نَحْنُ لَكَ بِهِ فَمَا سَأَلَهُمَا شَيْئًا إِلَّا قَالَا نَحْنُ لَكَ بِهِ فَصَالَحَهُ فَقَالَ الْحَسَنُ وَلَقَدْ سَمِعْتُ أَبَا بَكْرَةَ يَقُولُ رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى الْمِنْبَرِ وَالْحَسَنُ بْنُ عَلِيٍّ إِلَى جَنْبِهِ وَهُوَ يُقْبِلُ عَلَى النَّاسِ مَرَّةً وَعَلَيْهِ أُخْرَى وَيَقُولُ إِنَّ ابْنِي هَذَا سَيِّدٌ وَلَعَلَّ اللَّهَ أَنْ يُصْلِحَ بِهِ بَيْنَ فِئَتَيْنِ عَظِيمَتَيْنِ مِنْ الْمُسْلِمِينَ قَالَ أَبُو عَبْد اللَّهِ قَالَ لِي عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ إِنَّمَا ثَبَتَ لَنَا سَمَاعُ الْحَسَنِ مِنْ أَبِي بَكْرَةَ بِهَذَا الْحَدِيثِ.


- حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ بْنُ عُيَيْنَةَ حَدَّثَنَا صَالِحُ بْنُ حَيٍّ أَبُو حَسَنٍ قَالَ سَمِعْتُ الشَّعْبِيَّ يَقُولُ حَدَّثَنِي أَبُو بُرْدَةَ أَنَّهُ سَمِعَ أَبَاهُ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ ثَلَاثَةٌ يُؤْتَوْنَ أَجْرَهُمْ مَرَّتَيْنِ الرَّجُلُ تَكُونُ لَهُ الْأَمَةُ فَيُعَلِّمُهَا فَيُحْسِنُ تَعْلِيمَهَا وَيُؤَدِّبُهَا فَيُحْسِنُ أَدَبَهَا ثُمَّ يُعْتِقُهَا فَيَتَزَوَّجُهَا فَلَهُ أَجْرَانِ وَمُؤْمِنُ أَهْلِ الْكِتَابِ الَّذِي كَانَ مُؤْمِنًا ثُمَّ آمَنَ بِالنَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَلَهُ أَجْرَانِ وَالْعَبْدُ الَّذِي يُؤَدِّي حَقَّ اللَّهِ وَيَنْصَحُ لِسَيِّدِهِ ثُمَّ قَالَ الشَّعْبِيُّ وَأَعْطَيْتُكَهَا بِغَيْرِ شَيْءٍ وَقَدْ كَانَ الرَّجُلُ يَرْحَلُ فِي أَهْوَنَ مِنْهَا إِلَى الْمَدِينَةِ.


- حَدَّثَنَا سُلَيْمَانُ بْنُ حَرْبٍ حَدَّثَنَا شُعْبَةُ عَنْ سَعْدِ بْنِ إِبْرَاهِيمَ عَنْ أَبِي أُمَامَةَ هُوَ ابْنُ سَهْلِ بْنِ حُنَيْفٍ عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ لَمَّا نَزَلَتْ بَنُو قُرَيْظَةَ عَلَى حُكْمِ سَعْدٍ هُوَ ابْنُ مُعَاذٍ بَعَثَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَكَانَ قَرِيبًا مِنْهُ فَجَاءَ عَلَى حِمَارٍ فَلَمَّا دَنَا قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قُومُوا إِلَى سَيِّدِكُمْ فَجَاءَ فَجَلَسَ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ لَهُ إِنَّ هَؤُلَاءِ نَزَلُوا عَلَى حُكْمِكَ قَالَ فَإِنِّي أَحْكُمُ أَنْ تُقْتَلَ الْمُقَاتِلَةُ وَأَنْ تُسْبَى الذُّرِّيَّةُ قَالَ لَقَدْ حَكَمْتَ فِيهِمْ بِحُكْمِ الْمَلِكِ.


- حَدَّثَنِي إِسْحَاقُ بْنُ نَصْرٍ حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عُبَيْدٍ حَدَّثَنَا أَبُو حَيَّانَ عَنْ أَبِي زُرْعَةَ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ كُنَّا مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي دَعْوَةٍ فَرُفِعَ إِلَيْهِ الذِّرَاعُ وَكَانَتْ تُعْجِبُهُ فَنَهَسَ مِنْهَا نَهْسَةً وَقَالَ أَنَا سَيِّدُ الْقَوْمِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ .. إلى آخر الحديث .


و قال عمر بن الخطاب لأبي بكر رشي الله عنه يوم :
- حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيلُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ حَدَّثَنَا سُلَيْمَانُ بْنُ بِلَالٍ عَنْ هِشَامِ بْنِ عُرْوَةَ قَالَ أَخْبَرَنِي عُرْوَةُ بْنُ الزُّبَيْرِ عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا زَوْجِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَاتَ وَأَبُو بَكْرٍ بِالسُّنْحِ قَالَ إِسْمَاعِيلُ يَعْنِي بِالْعَالِيَةِ فَقَامَ عُمَرُ يَقُولُ وَاللَّهِ مَا مَاتَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَتْ وَقَالَ عُمَرُ وَاللَّهِ مَا كَانَ يَقَعُ فِي نَفْسِي إِلَّا ذَاكَ وَلَيَبْعَثَنَّهُ اللَّهُ فَلَيَقْطَعَنَّ أَيْدِيَ رِجَالٍ وَأَرْجُلَهُمْ فَجَاءَ أَبُو بَكْرٍ فَكَشَفَ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَبَّلَهُ قَالَ بِأَبِي أَنْتَ وَأُمِّي طِبْتَ حَيًّا وَمَيِّتًا وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَا يُذِيقُكَ اللَّهُ الْمَوْتَتَيْنِ أَبَدًا ثُمَّ خَرَجَ فَقَالَ أَيُّهَا الْحَالِفُ عَلَى رِسْلِكَ فَلَمَّا تَكَلَّمَ أَبُو بَكْرٍ جَلَسَ عُمَرُ فَحَمِدَ اللَّهَ أَبُو بَكْرٍ وَأَثْنَى عَلَيْهِ وَقَالَ أَلَا مَنْ كَانَ يَعْبُدُ مُحَمَّدًا صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَإِنَّ مُحَمَّدًا قَدْ مَاتَ وَمَنْ كَانَ يَعْبُدُ اللَّهَ فَإِنَّ اللَّهَ حَيٌّ لَا يَمُوتُ وَقَالَ إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُمْ مَيِّتُونَ وَقَالَ وَمَا مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِنْ مَاتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَنْ يَنْقَلِبْ عَلَى عَقِبَيْهِ فَلَنْ يَضُرَّ اللَّهَ شَيْئًا وَسَيَجْزِي اللَّهُ الشَّاكِرِينَ قَالَ فَنَشَجَ النَّاسُ يَبْكُونَ قَالَ وَاجْتَمَعَتْ الْأَنْصَارُ إِلَى سَعْدِ بْنِ عُبَادَةَ فِي سَقِيفَةِ بَنِي سَاعِدَةَ فَقَالُوا مِنَّا أَمِيرٌ وَمِنْكُمْ أَمِيرٌ فَذَهَبَ إِلَيْهِمْ أَبُو بَكْرٍ وَعُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ وَأَبُو عُبَيْدَةَ بْنُ الْجَرَّاحِ فَذَهَبَ عُمَرُ يَتَكَلَّمُ فَأَسْكَتَهُ أَبُو بَكْرٍ وَكَانَ عُمَرُ يَقُولُ وَاللَّهِ مَا أَرَدْتُ بِذَلِكَ إِلَّا أَنِّي قَدْ هَيَّأْتُ كَلَامًا قَدْ أَعْجَبَنِي خَشِيتُ أَنْ لَا يَبْلُغَهُ أَبُو بَكْرٍ ثُمَّ تَكَلَّمَ أَبُو بَكْرٍ فَتَكَلَّمَ أَبْلَغَ النَّاسِ فَقَالَ فِي كَلَامِهِ نَحْنُ الْأُمَرَاءُ وَأَنْتُمْ الْوُزَرَاءُ فَقَالَ حُبَابُ بْنُ الْمُنْذِرِ لَا وَاللَّهِ لَا نَفْعَلُ مِنَّا أَمِيرٌ وَمِنْكُمْ أَمِيرٌ فَقَالَ أَبُو بَكْرٍ لَا وَلَكِنَّا الْأُمَرَاءُ وَأَنْتُمْ الْوُزَرَاءُ هُمْ أَوْسَطُ الْعَرَبِ دَارًا وَأَعْرَبُهُمْ أَحْسَابًا فَبَايِعُوا عُمَرَ أَوْ أَبَا عُبَيْدَةَ بْنَ الْجَرَّاحِ فَقَالَ عُمَرُ بَلْ نُبَايِعُكَ أَنْتَ فَأَنْتَ سَيِّدُنَا وَخَيْرُنَا وَأَحَبُّنَا إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَأَخَذَ عُمَرُ بِيَدِهِ فَبَايَعَهُ وَبَايَعَهُ النَّاسُ فَقَالَ قَائِلٌ قَتَلْتُمْ سَعْدَ بْنَ عُبَادَةَ فَقَالَ عُمَرُ قَتَلَهُ اللَّهُ وَقَالَ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ سَالِمٍ عَنْ الزُّبَيْدِيِّ قَالَ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ الْقَاسِمِ أَخْبَرَنِي الْقَاسِمُ أَنَّ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ شَخَصَ بَصَرُ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ثُمَّ قَالَ فِي الرَّفِيقِ الْأَعْلَى ثَلَاثًا وَقَصَّ الْحَدِيثَ قَالَتْ فَمَا كَانَتْ مِنْ خُطْبَتِهِمَا مِنْ خُطْبَةٍ إِلَّا نَفَعَ اللَّهُ بِهَا لَقَدْ خَوَّفَ عُمَرُ النَّاسَ وَإِنَّ فِيهِمْ لَنِفَاقًا فَرَدَّهُمْ اللَّهُ بِذَلِكَ ثُمَّ لَقَدْ بَصَّرَ أَبُو بَكْرٍ النَّاسَ الْهُدَى وَعَرَّفَهُمْ الْحَقَّ الَّذِي عَلَيْهِمْ وَخَرَجُوا بِهِ يَتْلُونَ وَمَا مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ إِلَى الشَّاكِرِينَ .


- حَدَّثَنَا أَبُو نُعَيْمٍ حَدَّثَنَا عَبْدُ الْعَزِيزِ بْنُ أَبِي سَلَمَةَ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ الْمُنْكَدِرِ أَخْبَرَنَا جَابِرُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ كَانَ عُمَرُ يَقُولُ أَبُو بَكْرٍ سَيِّدُنَا وَأَعْتَقَ سَيِّدَنَا يَعْنِي بِلَالًا.


- حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَرْعَرَةَ حَدَّثَنَا شُعْبَةُ عَنْ سَعْدِ بْنِ إِبْرَاهِيمَ عَنْ أَبِي أُمَامَةَ بْنِ سَهْلِ بْنِ حُنَيْفٍ عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ أُنَاسًا نَزَلُوا عَلَى حُكْمِ سَعْدِ بْنِ مُعَاذٍ فَأَرْسَلَ إِلَيْهِ فَجَاءَ عَلَى حِمَارٍ فَلَمَّا بَلَغَ قَرِيبًا مِنْ الْمَسْجِدِ قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قُومُوا إِلَى خَيْرِكُمْ أَوْ سَيِّدِكُمْ فَقَالَ يَا سَعْدُ إِنَّ هَؤُلَاءِ نَزَلُوا عَلَى حُكْمِكَ قَالَ فَإِنِّي أَحْكُمُ فِيهِمْ أَنْ تُقْتَلَ مُقَاتِلَتُهُمْ وَتُسْبَى ذَرَارِيُّهُمْ قَالَ حَكَمْتَ بِحُكْمِ اللَّهِ أَوْ بِحُكْمِ الْمَلِكِ.
- حَدَّثَنِي مُحَمَّدُ بْنُ بَشَّارٍ حَدَّثَنَا غُنْدَرٌ حَدَّثَنَا شُعْبَةُ عَنْ سَعْدٍ قَالَ سَمِعْتُ أَبَا أُمَامَةَ قَالَ سَمِعْتُ أَبَا سَعِيدٍ الْخُدْرِيَّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ يَقُولُ نَزَلَ أَهْلُ قُرَيْظَةَ عَلَى حُكْمِ سَعْدِ بْنِ مُعَاذٍ فَأَرْسَلَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِلَى سَعْدٍ فَأَتَى عَلَى حِمَارٍ فَلَمَّا دَنَا مِنْ الْمَسْجِدِ قَالَ لِلْأَنْصَارِ قُومُوا إِلَى سَيِّدِكُمْ أَوْ خَيْرِكُمْ فَقَالَ هَؤُلَاءِ نَزَلُوا عَلَى حُكْمِكَ فَقَالَ تَقْتُلُ مُقَاتِلَتَهُمْ وَتَسْبِي ذَرَارِيَّهُمْ قَالَ قَضَيْتَ بِحُكْمِ اللَّهِ وَرُبَّمَا قَالَ بِحُكْمِ الْمَلِكِ.
- حَدَّثَنَا أَبُو مَعْمَرٍ حَدَّثَنَا عَبْدُ الْوَارِثِ حَدَّثَنَا الْحُسَيْنُ حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ بُرَيْدَةَ قَالَ حَدَّثَنِي بُشَيْرُ بْنُ كَعْبٍ الْعَدَوِيُّ قَالَ حَدَّثَنِي شَدَّادُ بْنُ أَوْسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ سَيِّدُ الِاسْتِغْفَارِ أَنْ تَقُولَ اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ خَلَقْتَنِي وَأَنَا عَبْدُكَ وَأَنَا عَلَى عَهْدِكَ وَوَعْدِكَ مَا اسْتَطَعْتُ أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ مَا صَنَعْتُ أَبُوءُ لَكَ بِنِعْمَتِكَ عَلَيَّ وَأَبُوءُ لَكَ بِذَنْبِي فَاغْفِرْ لِي فَإِنَّهُ لَا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا أَنْتَ قَالَ وَمَنْ قَالَهَا مِنْ النَّهَارِ مُوقِنًا بِهَا فَمَاتَ مِنْ يَوْمِهِ قَبْلَ أَنْ يُمْسِيَ فَهُوَ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ وَمَنْ قَالَهَا مِنْ اللَّيْلِ وَهُوَ مُوقِنٌ بِهَا فَمَاتَ قَبْلَ أَنْ يُصْبِحَ فَهُوَ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ.

- بَاب شَهَادَةِ الْإِمَاءِ وَالْعَبِيدِ : وَقَالَ أَنَسٌ شَهَادَةُ الْعَبْدِ جَائِزَةٌ إِذَا كَانَ عَدْلًا وَأَجَازَهُ شُرَيْحٌ وَزُرَارَةُ بْنُ أَوْفَى وَقَالَ ابْنُ سِيرِينَ شَهَادَتُهُ جَائِزَةٌ إِلَّا الْعَبْدَ لِسَيِّدِهِ وَأَجَازَهُ الْحَسَنُ وَإِبْرَاهِيمُ فِي الشَّيْءِ التَّافِهِ وَقَالَ شُرَيْحٌ كُلُّكُمْ بَنُو عَبِيدٍ وَإِمَاءٍ

و بعض (و ليس كل) ما جاء في صحيح مسلم

- و حَدَّثَنِي زُهَيْرُ بْنُ حَرْبٍ حَدَّثَنَا جَرِيرٌ عَنْ الْأَعْمَشِ عَنْ أَبِي صَالِحٍ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَا يَقُولَنَّ أَحَدُكُمْ عَبْدِي فَكُلُّكُمْ عَبِيدُ اللَّهِ وَلَكِنْ لِيَقُلْ فَتَايَ وَلَا يَقُلْ الْعَبْدُ رَبِّي وَلَكِنْ لِيَقُلْ سَيِّدِي و حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ وَأَبُو كُرَيْبٍ قَالَا حَدَّثَنَا أَبُو مُعَاوِيَةَ ح و حَدَّثَنَا أَبُو سَعِيدٍ الْأَشَجُّ حَدَّثَنَا وَكِيعٌ كِلَاهُمَا عَنْ الْأَعْمَشِ بِهَذَا الْإِسْنَادِ وَفِي حَدِيثِهِمَا وَلَا يَقُلْ الْعَبْدُ لِسَيِّدِهِ مَوْلَايَ وَزَادَ فِي حَدِيثِ أَبِي مُعَاوِيَةَ فَإِنَّ مَوْلَاكُمْ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ.


- و حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ رَافِعٍ حَدَّثَنَا عَبْدُ الرَّزَّاقِ أَخْبَرَنَا مَعْمَرٌ عَنْ هَمَّامِ بْنِ مُنَبِّهٍ قَالَ هَذَا مَا حَدَّثَنَا أَبُو هُرَيْرَةَ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَذَكَرَ أَحَادِيثَ مِنْهَا وَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَا يَقُلْ أَحَدُكُمْ اسْقِ رَبَّكَ أَطْعِمْ رَبَّكَ وَضِّئْ رَبَّكَ وَلَا يَقُلْ أَحَدُكُمْ رَبِّي وَلْيَقُلْ سَيِّدِي مَوْلَايَ وَلَا يَقُلْ أَحَدُكُمْ عَبْدِي أَمَتِي وَلْيَقُلْ فَتَايَ فَتَاتِي غُلَامِي.


- حَدَّثَنِي الْحَكَمُ بْنُ مُوسَى أَبُو صَالِحٍ حَدَّثَنَا هِقْلٌ يَعْنِي ابْنَ زِيَادٍ عَنْ الْأَوْزَاعِيِّ حَدَّثَنِي أَبُو عَمَّارٍ حَدَّثَنِي عَبْدُ اللَّهِ بْنُ فَرُّوخَ حَدَّثَنِي أَبُو هُرَيْرَةَ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَأَوَّلُ مَنْ يَنْشَقُّ عَنْهُ الْقَبْرُ وَأَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ.


- حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ يَحْيَى أَخْبَرَنَا هُشَيْمٌ عَنْ صَالِحِ بْنِ صَالِحٍ الْهَمْدَانِيِّ عَنْ الشَّعْبِيِّ قَالَ رَأَيْتُ رَجُلًا مِنْ أَهْلِ خُرَاسَانَ سَأَلَ الشَّعْبِيَّ فَقَالَ يَا أَبَا عَمْرٍو إِنَّ مَنْ قِبَلَنَا مِنْ أَهْلِ خُرَاسَانَ يَقُولُونَ فِي الرَّجُلِ إِذَا أَعْتَقَ أَمَتَهُ ثُمَّ تَزَوَّجَهَا فَهُوَ كَالرَّاكِبِ بَدَنَتَهُ فَقَالَ الشَّعْبِيُّ حَدَّثَنِي أَبُو بُرْدَةَ بْنُ أَبِي مُوسَى عَنْ أَبِيهِ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ ثَلَاثَةٌ يُؤْتَوْنَ أَجْرَهُمْ مَرَّتَيْنِ رَجُلٌ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ آمَنَ بِنَبِيِّهِ وَأَدْرَكَ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَآمَنَ بِهِ وَاتَّبَعَهُ وَصَدَّقَهُ فَلَهُ أَجْرَانِ وَعَبْدٌ مَمْلُوكٌ أَدَّى حَقَّ اللَّهِ تَعَالَى وَحَقَّ سَيِّدِهِ فَلَهُ أَجْرَانِ وَرَجُلٌ كَانَتْ لَهُ أَمَةٌ فَغَذَّاهَا فَأَحْسَنَ غِذَاءَهَا ثُمَّ أَدَّبَهَا فَأَحْسَنَ أَدَبَهَا ثُمَّ أَعْتَقَهَا وَتَزَوَّجَهَا فَلَهُ أَجْرَانِ ثُمَّ قَالَ الشَّعْبِيُّ لِلْخُرَاسَانِيِّ خُذْ هَذَا الْحَدِيثَ بِغَيْرِ شَيْءٍ فَقَدْ كَانَ الرَّجُلُ يَرْحَلُ فِيمَا دُونَ هَذَا إِلَى الْمَدِينَةِ و حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ حَدَّثَنَا عَبْدَةُ بْنُ سُلَيْمَانَ ح و حَدَّثَنَا ابْنُ أَبِي عُمَرَ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ ح و حَدَّثَنَا عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ مُعَاذٍ حَدَّثَنَا أَبِي حَدَّثَنَا شُعْبَةُ كُلُّهُمْ عَنْ صَالِحِ بْنِ صَالِحٍ بِهَذَا الْإِسْنَادِ نَحْوَهُ


- حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ وَمُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ نُمَيْرٍ وَاتَّفَقَا فِي سِيَاقِ الْحَدِيثِ إِلَّا مَا يَزِيدُ أَحَدُهُمَا مِنْ الْحَرْفِ بَعْدَ الْحَرْفِ قَالَا حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ بِشْرٍ حَدَّثَنَا أَبُو حَيَّانَ عَنْ أَبِي زُرْعَةَ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ أُتِيَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَوْمًا بِلَحْمٍ فَرُفِعَ إِلَيْهِ الذِّرَاعُ وَكَانَتْ تُعْجِبُهُ فَنَهَسَ مِنْهَا نَهْسَةً فَقَالَ أَنَا سَيِّدُ النَّاسِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ...إلى آخر الحديث.


- حَدَّثَنِي زُهَيْرُ بْنُ حَرْبٍ حَدَّثَنَا إِسْمَعِيلُ يَعْنِي ابْنَ عُلَيَّةَ عَنْ عَبْدِ الْعَزِيزِ عَنْ أَنَسٍ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ غَزَا خَيْبَرَ قَالَ فَصَلَّيْنَا عِنْدَهَا صَلَاةَ الْغَدَاةِ بِغَلَسٍ فَرَكِبَ نَبِيُّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَرَكِبَ أَبُو طَلْحَةَ وَأَنَا رَدِيفُ أَبِي طَلْحَةَ فَأَجْرَى نَبِيُّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي زُقَاقِ خَيْبَرَ وَإِنَّ رُكْبَتِي لَتَمَسُّ فَخِذَ نَبِيِّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَانْحَسَرَ الْإِزَارُ عَنْ فَخِذِ نَبِيِّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَإِنِّي لَأَرَى بَيَاضَ فَخِذِ نَبِيِّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَلَمَّا دَخَلَ الْقَرْيَةَ قَالَ اللَّهُ أَكْبَرُ خَرِبَتْ خَيْبَرُ إِنَّا إِذَا نَزَلْنَا بِسَاحَةِ قَوْمٍ فَسَاءَ صَبَاحُ الْمُنْذَرِينَ قَالَهَا ثَلَاثَ مَرَّاتٍ قَالَ وَقَدْ خَرَجَ الْقَوْمُ إِلَى أَعْمَالِهِمْ فَقَالُوا مُحَمَّدٌ وَاللَّهِ قَالَ عَبْدُ الْعَزِيزِ وَقَالَ بَعْضُ أَصْحَابِنَا مُحَمَّدٌ وَالْخَمِيسُ قَالَ وَأَصَبْنَاهَا عَنْوَةً وَجُمِعَ السَّبْيُ فَجَاءَهُ دِحْيَةُ فَقَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ أَعْطِنِي جَارِيَةً مِنْ السَّبْيِ فَقَالَ اذْهَبْ فَخُذْ جَارِيَةً فَأَخَذَ صَفِيَّةَ بِنْتَ حُيَيٍّ فَجَاءَ رَجُلٌ إِلَى نَبِيِّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ يَا نَبِيَّ اللَّهِ أَعْطَيْتَ دِحْيَةَ صَفِيَّةَ بِنْتَ حُيَيٍّ سَيِّدِ قُرَيْظَةَ وَالنَّضِيرِ مَا تَصْلُحُ إِلَّا لَكَ قَالَ ادْعُوهُ بِهَا قَالَ فَجَاءَ بِهَا فَلَمَّا نَظَرَ إِلَيْهَا النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ خُذْ جَارِيَةً مِنْ السَّبْيِ غَيْرَهَا قَالَ وَأَعْتَقَهَا وَتَزَوَّجَهَا فَقَالَ لَهُ ثَابِتٌ يَا أَبَا حَمْزَةَ مَا أَصْدَقَهَا قَالَ نَفْسَهَا أَعْتَقَهَا وَتَزَوَّجَهَا حَتَّى إِذَا كَانَ بِالطَّرِيقِ جَهَّزَتْهَا لَهُ أُمُّ سُلَيْمٍ فَأَهْدَتْهَا لَهُ مِنْ اللَّيْلِ فَأَصْبَحَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَرُوسًا فَقَالَ مَنْ كَانَ عِنْدَهُ شَيْءٌ فَلْيَجِئْ بِهِ قَالَ وَبَسَطَ نِطَعًا قَالَ فَجَعَلَ الرَّجُلُ يَجِيءُ بِالْأَقِطِ وَجَعَلَ الرَّجُلُ يَجِيءُ بِالتَّمْرِ وَجَعَلَ الرَّجُلُ يَجِيءُ بِالسَّمْنِ فَحَاسُوا حَيْسًا فَكَانَتْ وَلِيمَةَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ.


- حَدَّثَنَا قُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ حَدَّثَنَا عَبْدُ الْعَزِيزِ يَعْنِي الدَّرَاوَرْدِيَّ عَنْ سُهَيْلٍ عَنْ أَبِيهِ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّ سَعْدَ بْنَ عُبَادَةَ الْأَنْصَارِيَّ قَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ أَرَأَيْتَ الرَّجُلَ يَجِدُ مَعَ امْرَأَتِهِ رَجُلًا أَيَقْتُلُهُ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَا قَالَ سَعْدٌ بَلَى وَالَّذِي أَكْرَمَكَ بِالْحَقِّ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ اسْمَعُوا إِلَى مَا يَقُولُ سَيِّدُكُمْ.


- حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ حَدَّثَنَا خَالِدُ بْنُ مَخْلَدٍ عَنْ سُلَيْمَانَ بْنِ بِلَالٍ حَدَّثَنِي سُهَيْلٌ عَنْ أَبِيهِ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ قَالَ سَعْدُ بْنُ عُبَادَةَ يَا رَسُولَ اللَّهِ لَوْ وَجَدْتُ مَعَ أَهْلِي رَجُلًا لَمْ أَمَسَّهُ حَتَّى آتِيَ بِأَرْبَعَةِ شُهَدَاءَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَعَمْ قَالَ كَلَّا وَالَّذِي بَعَثَكَ بِالْحَقِّ إِنْ كُنْتُ لَأُعَاجِلُهُ بِالسَّيْفِ قَبْلَ ذَلِكَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ اسْمَعُوا إِلَى مَا يَقُولُ سَيِّدُكُمْ إِنَّهُ لَغَيُورٌ وَأَنَا أَغْيَرُ مِنْهُ وَاللَّهُ أَغْيَرُ مِنِّي.


- حَدَّثَنَا ابْنُ أَبِي عُمَرَ حَدَّثَنَا هِشَامُ بْنُ سُلَيْمَانَ عَنْ ابْنِ جُرَيْجٍ أَخْبَرَنِي هِشَامٌ الْقُرْدُوسِيُّ عَنْ ابْنِ سِيرِينَ قَالَ سَمِعْتُ أَبَا هُرَيْرَةَ يَقُولُا إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ لَا تَلَقَّوْا الْجَلَبَ فَمَنْ تَلَقَّاهُ فَاشْتَرَى مِنْهُ فَإِذَا أَتَى سَيِّدُهُ السُّوقَ فَهُوَ بِالْخِيَارِ.


- حَدَّثَنَا إِسْحَقُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ وَعَبْدُ بْنُ حُمَيْدٍ وَاللَّفْظُ لِعَبْدٍ قَالَا أَخْبَرَنَا عَبْدُ الرَّزَّاقِ أَخْبَرَنَا مَعْمَرٌ عَنْ عَاصِمٍ عَنْ الشَّعْبِيِّ عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ حَجَمَ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَبْدٌ لِبَنِي بَيَاضَةَ فَأَعْطَاهُ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَجْرَهُ وَكَلَّمَ سَيِّدَهُ فَخَفَّفَ عَنْهُ مِنْ ضَرِيبَتِهِ وَلَوْ كَانَ سُحْتًا لَمْ يُعْطِهِ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ.


- حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ يَحْيَى التَّمِيمِيُّ وَابْنُ رُمْحٍ قَالَا أَخْبَرَنَا اللَّيْثُ ح و حَدَّثَنِيهِ قُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ حَدَّثَنَا لَيْثٌ عَنْ أَبِي الزُّبَيْرِ عَنْ جَابِرٍ قَالَ جَاءَ عَبْدٌ فَبَايَعَ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى الْهِجْرَةِ وَلَمْ يَشْعُرْ أَنَّهُ عَبْدٌ فَجَاءَ سَيِّدُهُ يُرِيدُهُ فَقَالَ لَهُ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِعْنِيهِ فَاشْتَرَاهُ بِعَبْدَيْنِ أَسْوَدَيْنِ ثُمَّ لَمْ يُبَايِعْ أَحَدًا بَعْدُ حَتَّى يَسْأَلَهُ أَعَبْدٌ هُوَ.


- و حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ رَافِعٍ حَدَّثَنَا عَبْدُ الرَّزَّاقِ حَدَّثَنَا مَعْمَرٌ عَنْ هَمَّامِ بْنِ مُنَبِّهٍ قَالَ هَذَا مَا حَدَّثَنَا أَبُو هُرَيْرَةَ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَذَكَرَ أَحَادِيثَ مِنْهَا وَقَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نِعِمَّا لِلْمَمْلُوكِ أَنْ يُتَوَفَّى يُحْسِنُ عِبَادَةَ اللَّهِ وَصَحَابَةَ سَيِّدِهِ نِعِمَّا لَهُ.


- و حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ وَمُحَمَّدُ بْنُ الْمُثَنَّى وَابْنُ بَشَّارٍ وَأَلْفَاظُهُمْ مُتَقَارِبَةٌ قَالَ أَبُو بَكْرٍ حَدَّثَنَا غُنْدَرٌ عَنْ شُعْبَةَ و قَالَ الْآخَرَانِ حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ جَعْفَرٍ حَدَّثَنَا شُعْبَةُ عَنْ سَعْدِ بْنِ إِبْرَاهِيمَ قَالَ سَمِعْتُ أَبَا أُمَامَةَ بْنَ سَهْلِ بْنِ حُنَيْفٍ قَالَ سَمِعْتُ أَبَا سَعِيدٍ الْخُدْرِيَّ قَالَ نَزَلَ أَهْلُ قُرَيْظَةَ عَلَى حُكْمِ سَعْدِ بْنِ مُعَاذٍ فَأَرْسَلَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِلَى سَعْدٍ فَأَتَاهُ عَلَى حِمَارٍ فَلَمَّا دَنَا قَرِيبًا مِنْ الْمَسْجِدِ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِلْأَنْصَارِ قُومُوا إِلَى سَيِّدِكُمْ أَوْ خَيْرِكُمْ ثُمَّ قَالَ إِنَّ هَؤُلَاءِ نَزَلُوا عَلَى حُكْمِكَ قَالَ تَقْتُلُ مُقَاتِلَتَهُمْ وَتَسْبِي ذُرِّيَّتَهُمْ قَالَ فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَضَيْتَ بِحُكْمِ اللَّهِ وَرُبَّمَا قَالَ قَضَيْتَ بِحُكْمِ الْمَلِكِ وَلَمْ يَذْكُرْ ابْنُ الْمُثَنَّى وَرُبَّمَا قَالَ قَضَيْتَ بِحُكْمِ الْمَلِكِ و حَدَّثَنَا زُهَيْرُ بْنُ حَرْبٍ حَدَّثَنَا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ مَهْدِيٍّ عَنْ شُعْبَةَ بِهَذَا الْإِسْنَادِ وَقَالَ فِي حَدِيثِهِ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَقَدْ حَكَمْتَ فِيهِمْ بِحُكْمِ اللَّهِ وَقَالَ مَرَّةً لَقَدْ حَكَمْتَ بِحُكْمِ الْمَلِكِ.


- حَدَّثَنَا قُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ حَدَّثَنَا لَيْثٌ ح و حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ رُمْحٍ حَدَّثَنَا اللَّيْثُ عَنْ نَافِعٍ عَنْ ابْنِ عُمَرَ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ قَالَ أَلَا كُلُّكُمْ رَاعٍ وَكُلُّكُمْ مَسْئُولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ فَالْأَمِيرُ الَّذِي عَلَى النَّاسِ رَاعٍ وَهُوَ مَسْئُولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ وَالرَّجُلُ رَاعٍ عَلَى أَهْلِ بَيْتِهِ وَهُوَ مَسْئُولٌ عَنْهُمْ وَالْمَرْأَةُ رَاعِيَةٌ عَلَى بَيْتِ بَعْلِهَا وَوَلَدِهِ وَهِيَ مَسْئُولَةٌ عَنْهُمْ وَالْعَبْدُ رَاعٍ عَلَى مَالِ سَيِّدِهِ وَهُوَ مَسْئُولٌ عَنْهُ أَلَا فَكُلُّكُمْ رَاعٍ وَكُلُّكُمْ مَسْئُولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ و حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ بِشْرٍ ح و حَدَّثَنَا ابْنُ نُمَيْرٍ حَدَّثَنَا أَبِي ح و حَدَّثَنَا ابْنُ الْمُثَنَّى حَدَّثَنَا خَالِدٌ يَعْنِي ابْنَ الْحَارِثِ ح و حَدَّثَنَا عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ سَعِيدٍ حَدَّثَنَا يَحْيَى يَعْنِي الْقَطَّانَ كُلُّهُمْ عَنْ عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ ح و حَدَّثَنَا أَبُو الرَّبِيعِ وَأَبُو كَامِلٍ قَالَا حَدَّثَنَا حَمَّادُ بْنُ زَيْدٍ ح و حَدَّثَنِي زُهَيْرُ بْنُ حَرْبٍ حَدَّثَنَا إِسْمَعِيلُ جَمِيعًا عَنْ أَيُّوبَ ح و حَدَّثَنِي مُحَمَّدُ بْنُ رَافِعٍ حَدَّثَنَا ابْنُ أَبِي فُدَيْكٍ أَخْبَرَنَا الضَّحَّاكُ يَعْنِي ابْنَ عُثْمَانَ ح و حَدَّثَنَا هَارُونُ بْنُ سَعِيدٍ الْأَيْلِيُّ حَدَّثَنَا ابْنُ وَهْبٍ حَدَّثَنِي أُسَامَةُ كُلُّ هَؤُلَاءِ عَنْ نَافِعٍ عَنْ ابْنِ عُمَرَ مِثْلَ حَدِيثِ اللَّيْثِ عَنْ نَافِعٍ قَالَ أَبُو إِسْحَقَ وَحَدَّثَنَا الْحَسَنُ بْنُ بِشْرٍ حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ نُمَيْرٍ عَنْ عُبَيْدِ اللَّهِ عَنْ نَافِعٍ عَنْ ابْنِ عُمَرَ بِهَذَا مِثْلَ حَدِيثِ اللَّيْثِ عَنْ نَافِعٍ و حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ يَحْيَى وَيَحْيَى بْنُ أَيُّوبَ وَقُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ وَابْنُ حُجْرٍ كُلُّهُمْ عَنْ إِسْمَعِيلَ بْنِ جَعْفَرٍ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ دِينَارٍ عَنْ ابْنِ عُمَرَ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ح و حَدَّثَنِي حَرْمَلَةُ بْنُ يَحْيَى أَخْبَرَنَا ابْنُ وَهْبٍ أَخْبَرَنِي يُونُسُ عَنْ ابْنِ شِهَابٍ عَنْ سَالِمِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ عَنْ أَبِيهِ قَالَ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ بِمَعْنَى حَدِيثِ نَافِعٍ عَنْ ابْنِ عُمَرَ وَزَادَ فِي حَدِيثِ الزُّهْرِيِّ قَالَ وَحَسِبْتُ أَنَّهُ قَدْ قَالَ الرَّجُلُ رَاعٍ فِي مَالِ أَبِيهِ وَمَسْئُولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ و حَدَّثَنِي أَحْمَدُ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ وَهْبٍ أَخْبَرَنِي عَمِّي عَبْدُ اللَّهِ بْنُ وَهْبٍ أَخْبَرَنِي رَجُلٌ سَمَّاهُ وَعَمْرُو بْنُ الْحَارِثِ عَنْ بُكَيْرٍ عَنْ بُسْرِ بْنِ سَعِيدٍ حَدَّثَهُ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِهَذَا الْمَعْنَى.


- حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ حَاتِمٍ حَدَّثَنَا بَهْزٌ حَدَّثَنَا حَمَّادُ بْنُ سَلَمَةَ عَنْ ثَابِتٍ عَنْ مُعَاوِيَةَ بْنِ قُرَّةَ عَنْ عَائِذِ بْنِ عَمْرٍو أَنَّ أَبَا سُفْيَانَ أَتَى عَلَى سَلْمَانَ وَصُهَيْبٍ وَبِلَالٍ فِي نَفَرٍ فَقَالُوا وَاللَّهِ مَا أَخَذَتْ سُيُوفُ اللَّهِ مِنْ عُنُقِ عَدُوِّ اللَّهِ مَأْخَذَهَا قَالَ فَقَالَ أَبُو بَكْرٍ أَتَقُولُونَ هَذَا لِشَيْخِ قُرَيْشٍ وَسَيِّدِهِمْ فَأَتَى النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَأَخْبَرَهُ فَقَالَ يَا أَبَا بَكْرٍ لَعَلَّكَ أَغْضَبْتَهُمْ لَئِنْ كُنْتَ أَغْضَبْتَهُمْ لَقَدْ أَغْضَبْتَ رَبَّكَ فَأَتَاهُمْ أَبُو بَكْرٍ فَقَالَ يَا إِخْوَتَاهْ أَغْضَبْتُكُمْ قَالُوا لَا يَغْفِرُ اللَّهُ لَكَ يَا أَخِي.


- حَدَّثَنَا إِسْحَقُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ أَخْبَرَنَا النَّضْرُ بْنُ شُمَيْلٍ حَدَّثَنَا مُوسَى بْنُ سَرْوَانَ الْمُعَلِّمُ حَدَّثَنِي طَلْحَةُ بْنُ عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ كَرِيزٍ قَالَ حَدَّثَتْنِي أُمُّ الدَّرْدَاءِ قَالَتْ حَدَّثَنِي سَيِّدِي أَنَّهُ سَمِعَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ مَنْ دَعَا لِأَخِيهِ بِظَهْرِ الْغَيْبِ قَالَ الْمَلَكُ الْمُوَكَّلُ بِهِ آمِينَ وَلَكَ بِمِثْلٍ.

و بعد هذا أوجه كلامي إلى ابننا جمال و أستسمحه عذرا على ما بدر مني في المشاركات السابقة و هذا لأنني كنت أظنك كبير السن نوعا ما ومن أولئك المتمسلفة دهاقنة الوهابية المأجورين الذين ابتليت بهم أمتنا ، و في الأخير أنصحك يا بني من كامل القلب و الله شاهد على ما أقول أن تترك إخوانك المسلمين و أن تلتفت إلى دراستك فلا تضيعها في الإشتغال بالنبش عن عقيدة إخوانك الجزائريين الذين لم يتبعوا علماء السعودية فهم و الحمد لله على مذهب أهل السنة و الجماعة منذ 16 قرنا مضى ، فالخطة عظيمة و المؤامرة كبيرة المراد منها إلهاء الأمة بالفتن الداخلية و الإنقسامات لإضعاف بلداننا حتى لا نلتفت إلى الأقصى الشريف مسرى نبينا صلى الله عليه و سلم و ثالث الحرمين و أحد من تشد إليهم الرحال ، أقول قولي هذا لأنني على علم بأنك سترد على كل ما قلته و هذه هي عادتك في هذا المنتدى و عادة الشباب المتحمسين في سنك (و هذا لا يعني أنك على حق مثلما لا يعني رفع الصوت أن صاحبه على حق ) غير أني لن أرد عليك بعد الآن فالتفت لدراستك يا بني و أطع والديك و أحسن إليهما و اترك رفقاء السوء وليسعك بيتك و لا تخطيء المسلمين في عقائدهم لأنها مسألة خطيرة لا يجوز لمثل من هم في سنك التطرق لها.

أقول قولي هذا و أستغفر الله لي و لكم
و السلام عليكم

جمال الأثري
30-12-2007, 02:21 PM
وراح ينتقد و يحرف معاني كلام حجة الإسلام القرضاوي
فتوى العلامة العثيمين في كلمة حجة الإسلام
سئل فضيلة الشيخ : ما حكم هذه الألقاب ( حجة الله) ( حجة الإسلام) ( أية الله) ؟ .
فأجاب بقوله : هذه الألقاب ( حجة الله) ( حجة الإسلام) ألقاب حادثة لا تنبغي لأنه لا حجة لله على عباده إلا الرسل . وأما (آية الله ) فإن أريد المعنى الأعم فهو يدخل فيه كل شئ :
وفي كل شئ له آية .. تدل على أنه واحد .
وإن أريد أنه آية خارقة فهذا لا يكون إلا على أيدي الرسل ، لكن يقال عالم ، مفتي ، قاضي ، حاكم ، إمام ، لمن كان مستحقا لذلك .


في هذه المرحلة أو السن تكون دراسة النحو واللغة بالتوازي مع حفظ القرآن الكريم و الحديث الشريف حيث يمنع منعا باتا الدخول في سجالات أو محاولات تبديع الناس و تفسيقهم و إخراجهم من الملة و القول أن عقائدهم خاطئة مثلما رد ابننا جمال بقولهها قد وقعت في خطأ عقائدي هل تعلم أنه لا يجوز ان تقول كلمة سيد لأن السيد هو الله قال النبي عليه الصلاة والسلام"السيد هو الله") فهو في هذه السن يعتقد أن من يطلق كلمة (السيد) على شخص ما فإن عقيدته غير صحيحة بحجة أن السيد هو الله ، أنا لا ألومه على هذا لأن المنهج الوحيد الذي اكتشفه و وقف عنده هو المنهج الذي يتبعه الوهابية و هو منهج معروف بالحرفية و النصية أي الوقوف عند المعنى الظاهري بخلاف باقي أهل السنة و الجماعة ، و لا ألومه كذلك لأنه واقع تحت سيطرة عملاء الوهابية الجزائريين من حيث لا يدري نظرا لحداثته و صغر سنه و عاطفته الجياشة كما قلت سابقا، مما يسهل الإيقاع به من طرف دهاقنة التحريف و لي أعناق النصوص عملاء آل سعود في بلادنا الحبيبة.
إسم جمال الأثري ليس موجود في المنتديات السلفية بل هناك إسم آخر ولكنه موجود في منتديات الرد على النصارى

1-أخي الكريم أولا انا أشركك على تراجعك عن قسوتك وصدقني أنا ايضا ترادكت نفسي ليس لأنك كبير علي ولكن هذا ليس من خلق السلف الصالح فأعذرني بارك الله فيك
2-أما عن كلمت "سيد" فلقد أخطات في الكتابة فأنا لم أكن أقصد بكلمة سيد دون الالف واللام بل كنت أقصد كلمة "السيد" وانت لم تكتب السيد ولكنك كتبت سيد دون الألف واللام ولكنني لم أنتيه لذلك بارك الله فيك لذا أخي الكريم لا تتهم المنهج السلفي أو ما تسميه أنت بالوهابي بانه يتهم الناس في عقائدهم بل الخطأ صدر مني والسلفية منها براء وأرجو من كل قلبي أن تفهم هذه النقطة لأنني أراك دائما تتهم المنهج بتصرفات الأتباع من العوام وهذا دائما يحصل معي عندما أناقش العلمانيين والنصارى ولكن بحمد الله أنت مسلم
3-هذه فتوى الشيخ العثيمين حول الموضوع تبين ما كنت أقصد وليس ما كتبت لأنني كنت أكتب بسرعة لهذا لم أقصد ذلك بارك الله فيك


قال العلامة العثيمين :
سئل فضيلة الشيخ : عن قول ( يا حاج ) ، و ( السيد فلان ) ؟

فأجاب بقوله:قول (حاج ) يعني أد الحج لا شئ فيها . وأما السيد فينظر إن كان صحيحا أنه ذو سيادة فيقال : هو سيد بدون الـ فلا بأس به ، بشرط ألا يكون فاسقا ولا كافراً ، فإن كان فاسقا أو كافرا فإنه لا يجوز إطلاق لفظ سيد إلا مضافا إلى قومه ، مثل سيد بنى فلان ، أو سيد الشعب الفلاني ونحو ذلك .
إذن وهذا هو المقصود
4-أخي الفاضل لا تحتقر سني لهذه الدرجة فالحق أحق أن يتبع ولا دخل لمن تتهمهم بالوهابية في الموضوع بارك الله فيك

ألا سحقا للذين أفسدوا عقول صغارنا و برمجوهم لأن يكونوا شوكة في حلق أمتهم و أدخلوهم في متاهات التبديع و التفسيق و التكفير، مستغلين عاطفتهم الجياشة (و هي طبيعية في مثل هذا السن) و حسن نيتهم و غيرتهم على الإسلام حتى صاروا يبحثون عن كل صغيرة ليلصقوا بالناس بطاقات المبتدع أو المشرك أو أن عقيدة فلان خاطئة مثلما حدث مع ابننا جمال في مسألة (السيد) و كما أشرت سابقا.
أظن أنني بينت لك الفتوى للشيخ العثيمين وهي لا تخالف ما قلت ولكننا نتكلم عن قول سيد بالألف واللام بارك الله فيك
2-لم أبدع أحد بل الحمد لله الذي هدانا للمنهج السلفي
5-لا تجعل من خطأئي في الكتابة مدخلا للطعن في المنهج فأنا أعلم كل الآيات التي ذكرتها وأعلم الأحاديث أيضا ولكن قصدي السيد بالألف واللام

(و هذا لا يعني أنك على حق مثلما لا يعني رفع الصوت أن صاحبه على حق ) غير أني لن أرد عليك بعد الآن فالتفت لدراستك يا بني و أطع والديك و أحسن إليهما و اترك رفقاء السوء وليسعك بيتك و لا تخطيء المسلمين في عقائدهم لأنها مسألة خطيرة لا يجوز لمثل من هم في سنك التطرق لها.
1-أولا أنا لم أتطرأ بل دافعت عن منهجي الذي أحمد الله الذي هداني إليه
2-الحمد لله أنا أطيع والدي وأحبهما لأن الله تعالى أمرنا بهذا وشكرا على نصيحتك
3-أنا لم أخطأ المسلمين في عقائدهم بل من أنا حتى أخطأهم في عقائدهم؟؟؟؟
4-وليس من في علمك يتكلم في هذه الأمور خاصة في العلماء الاكابر وفتاويهم لأنك أخي الكريم متأثر كثيرا بالأصل السياسي
5-بارك الله فيك على كللحال أسأل الله تعالى أن يهديك وصدقني أخي الفضل أنا لا أتهمك بأي شيء لا بالعمالة كما تتهمني ولا بالكفر ولا بأي شيء بل أنا متيقن أن نيتك حسنة ولكن هذه النية عليك أن تضبطها بالشرع
6-والله إنني لأتسف جدا عندما أرى أناس لديهم ثقافة مثل ثقافتك ولكنهم لا يدعمون هذه الثقافة بالرجوع إلى كتاب الله وسنة رسوله ولا يضبطونها بالشرع فلو قدمت الشرع على ثقافتك لكنت جنديا من جنود الحق ولكنني للأسف الشديد أراك تعرض نصوص الكتاب والسنة على ثقافتك وهذا أمر خطير أرجو على الأقل أن تعير كلامي هذا إهتمامك فهو مهم

7-نعم أنا صغير ولكن بحمد الله لدي مناظرات كثيرة مع القساوسة الذين يسبون الإسلام ولقد أفحمتهم وكل هذا موجود في منتديات النصارى ومراحيضهم ولقد تعلمت على أحد القساوسة الذين أسلمو الكثير عن التوراة المحرفة والإنجيل وغير ذلك