مشاهدة النسخة كاملة : شاركنا النقاش العلمي..! حول قضايا معاصرة ((متجدّد))


أختُ عبد الرحمان
19-09-2008, 09:25 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

بما أن منتدى النقاش الحر خاص بما يدور في الساحة الوطنية :rolleyes:...
وددتُ أن نفتح موضوع خاص بنقاش أمور في الإكتشافات العلمية و خاصة أثرها على حياتنا ...

المنبر مفتوح للجميع لطرح موضوع ما ... و الكلُّ يبدي برأيه ..

و كم سيكون رائعا إذا ما أدخلنا ما جاء في القرآن و السٌنة كأدلّة...


آمل أن يكون نقطة لتحسيين معلوماتنا و الاطّلاع على آراء غيرنا ...
لا للتهجم على من يخالفني الرأي:)

سلامي للجميع

روح ثائرة
19-09-2008, 09:31 PM
والله فكرة رائعة و انا هاهنا اول المؤيدين
فلنقترح موضوعا علميا او اكتشافا حديثا نتناوله بالفحص و التدقيق و نستخرج العبر منه

دمت في رقي

أختُ عبد الرحمان
19-09-2008, 09:39 PM
والله فكرة رائعة و انا هاهنا اول المؤيدين

فلنقترح موضوعا علميا او اكتشافا حديثا نتناوله بالفحص و التدقيق و نستخرج العبر منه

دمت في رقي

بارك الله فيك
لعلي لم أوضّح جيدا ... ليس من المفروض أن يكون اكتشافًا.

روح ثائرة
19-09-2008, 09:48 PM
بل الفكرة جلية منذ البدأ
و القصد هو: ظواهر علمية، حقائق، دراسات و غيرها

أظن أني أصبت:confused:

أختُ عبد الرحمان
19-09-2008, 09:57 PM
أوّل موضوع سأطرحه هو "حيوانات التجارب"

بالنّسبة لي هو موضوع جدُّ مهم ....

هل أنتم مع أو ضدّها؟؟ و ماذا لو كانت التجربة قد تُنقذ حياة شخصًا ما؟

ما موقف الشرع فيها؟

ستكون لي عودة ان شاء الله:)

السلام عليكم

دنيا الأمل
19-09-2008, 10:03 PM
ميمي لم أفهم قصدك جيدا من النقاش
و حديثك عن حيوانات التجارب هلا وضحتِ أكثر

أختُ عبد الرحمان
19-09-2008, 10:06 PM
ميمي لم أفهم قصدك جيدا من النقاش


و حديثك عن حيوانات التجارب هلا وضحتِ أكثر

لا أعرف لماذا لا يُفهم ما أكتب:(

المهم تجيبين

هل أنت مع أو ضد استعمال الحيوانات في التجارب خاصة الفئران؟
:confused:

tec_ali
19-09-2008, 10:07 PM
أوّل موضوع سأطرحه هو "حيوانات التجارب"



بالنّسبة لي هو موضوع جدُّ مهم ....

هل أنتم مع أو ضدّها؟؟ و ماذا لو كانت التجربة قد تُنقذ حياة شخصًا ما؟

ما موقف الشرع فيها؟

ستكون لي عودة ان شاء الله:)


السلام عليكم

ولله من وجهة نظري لا مشكلة من ان يجرب دواء او تجربة على حيوان قبل الإنسان لأن لله سخر الأنعام كلها لخدمة الإنسان وهذه بعض منها

أرسطو طاليس
19-09-2008, 10:11 PM
السلام عليكم
شكرا مريومة على هذا النوع من النقاشات المفيدة
مع أو ضد، أظن أنه لا يمكن الإجابة عنها بسهولة، بل يحتاج إلى دراسة:
ماهي أضرار إستعمال الحيوانات ومن يتحملها وماهي آثارها؟
ما هي فوائد هذا الإستعمال؟
أظن أن الإنطلاق يكون من هنا

دنيا الأمل
19-09-2008, 10:28 PM
يعني تتحدثين في تخصصي
كم عانيت مع الفئران
عودة للموضوع مريم

بالنسبة لي من ناحية العاطفة لا احبذ فكرة التجارب على الفئران خاصة بعد ان تألفيهم و تعتادين عليهم
تصوري اننا نقوم بالاعتناء بالفئران مدة طويلة
ثم يأتي يوم و نقضي عليها في تجارب
لكن الضرورة العلمية تحتم علينا تلك التجارب ما باليد من حيلة
ان نظرنا الى الفائدة المرجوة من تلك التجارب على البشر
فمعظم الاكتشافات الحديثة في مجال الطب و العلوم و الصيدلة ما هي الا تجارب اجريت على الحيوانات
نضرب مثلا في علم المناعة ...معظم النتائج المتوصل اليها ان لم نقل كلها كانت نتيجة تجارب
اجريت على حيوانات مختلفة كالخنازير و الفئران و الارانب و الابقار
ثم عممت نتائجها على البشر و التي كانت اكيد في صالح البشر...



لي عودة للنقاش

أختُ عبد الرحمان
19-09-2008, 10:35 PM
معي المشكل لن يكون في الأدوية...فلعل قتل فأر أفضل من قتل 100 ابن آدم...
لكن للأسف أحيانًا لا تكون هناك ضرورة للتجارب...مثلاً لمواد التجميل...أو تجريب ضرر التدخين على الكلاب حتى يُصابوا بسرطان الرئة مساكين :( ... فقط لرؤية ما إذا كان فعلا التدخين مُضر.

بالنسبة للدواء فهناك أيضا أنواع...أدوية ضرورية و أدوية غير ضرورية...

أسئلة الأستاذ أرسطو سأحاول الإجابة عنها من خلال طرجمة ما لدي لأنه موضوع غير متواجد بالعربية:confused:

شكرا لكل من شارك:)

Smile of hope
19-09-2008, 10:46 PM
كتدخل أولي أنا ضد فكرة اجراء التجارب على الحياوانات....و لا أحبدها حتى أني لا أطيق تشريح فأر أو أي حيوان الا للضرورة القصوى...

لكن و كما يقال الغاية تبرر الوسيلة فان كانت الغاية هي التعلم أو انقاد أرواح الناس فأكيد الاولية ستكون للانسان الدي كرمه الله و جعل باقي المخلوقات في خدمته....مثال بسيط بالنسبة للامراض المتعلقة بامراض القلب....التي شهدت زراعة الصمام فيها تقدما و مكنت العديد من التمتع بسنوات اظافية...حتى و ان شكلت بعض المشاكل و التساؤلات على الجانب الاخلاقي...لأنه عادة ما يستعمل فيها أجزاء من حيوانات كالخنزير الدي حرمه الله....



باختصار للحيوان حق في الحياة مثل الانسان....لكن علينا أن نفرق بين المهم و بين ما هو أهم .



كان تدخلي في عجالة و قد تكون لي عودة اخرى ...

دنيا الأمل
19-09-2008, 10:47 PM
معي المشكل لن يكون في الأدوية...فلعل قتل فأر أفضل من قتل 100 ابن آدم...
لعزة نفس الانسان صدقت في هذه و لهذا تجرى التجارب


لكن للأسف أحيانًا لا تكون هناك ضرورة للتجارب...مثلاً لمواد التجميل...كيف ذلك فهناك تجارب تجرى للتأكد من فعالية مستحضر ما و نتائج استعماله
أليس من الأفضل أن يجرى على الحيوان :rolleyes:
أو تجريب ضرر التدخين على الكلاب حتى يُصابوا بسرطان الرئة مساكين :( ... فقط لرؤية ما إذا كان فعلا التدخين مُضر.
ان كان ضرر التدخين معروفا فلما التجربة :mad:
في ذكر الكلاب مقال طريف قرأته
منذ مدة عن مطالبة جمعيات الرفق بالحيوان في كندا الكف عن اجراء تجارب على بعض الحيوانات
و دهشت لأن مطلبهم كان مبنيا اساسا على الرفق بالكلاب:confused:
تصوري انهم طالبو باجراءة تجارب على بعض الثديات باستثناء الكلاب:confused:


بالنسبة للدواء فهناك أيضا أنواع...أدوية ضرورية و أدوية غير ضرورية...
و للتأكد من اهميتها تجرى التجارب
أسئلة الأستاذ أرسطو سأحاول الإجابة عنها من خلال طرجمة ما لدي لأنه موضوع غير متواجد بالعربية:confused:


شكرا لكل من شارك:)


***********

أختُ عبد الرحمان
20-09-2008, 03:45 PM
ماهي أضرار إستعمال الحيوانات ومن يتحملها وماهي آثارها؟


استعمال الحيوانات للتجارب ليس له ضرر على الإنسان و إنما على الحيوان...فالجمعيات المطالبة لحقوق الحيوان تعمل جاهدًا لتوقف مثل هاته التجارب و ذلك لأنها اسائة للحيوان.
آثارها؟؟ لعل أهم الآثار هي أن تُصاب الحيوانات بداء ما ... و قد يكون خطير و أحيانا يتنقّل للإنسان لكن ليس دائما.






ما هي فوائد هذا الإستعمال؟



فوائدها هي أنّه نقلل نسبة وفيات الناس .. عن طريق تجريب الأدوية على حيوانات...مثلا اذا تم اختراع دواء لعلاج سرطان ما...يتمُّ تجريبه على فأر مثلا ... طبعا يتم وضع السرطان ثم يداوى...اذا نجح يتم تطبيقه على الإنسان أما إذا لم ينجح .. يبقى الحيوان مُصاب الى أن يتوفى ... أو أحيانا تُقتل إذا كان المرض مُعدي.
و بهذا نكون قد هلكنا حيوان و أنقذنا انسان


::__________::

أتمنى أن أكون قد وضّحت باختصار...و سنضيف معلومات أخرى بإذن الله.

أختُ عبد الرحمان
20-09-2008, 04:06 PM
كتدخل أولي أنا ضد فكرة اجراء التجارب على الحياوانات....و لا أحبدها حتى أني لا أطيق تشريح فأر أو أي حيوان الا للضرورة القصوى...


لكن و كما يقال الغاية تبرر الوسيلة فان كانت الغاية هي التعلم أو انقاد أرواح الناس فأكيد الاولية ستكون للانسان الدي كرمه الله و جعل باقي المخلوقات في خدمته....مثال بسيط بالنسبة للامراض المتعلقة بامراض القلب....التي شهدت زراعة الصمام فيها تقدما و مكنت العديد من التمتع بسنوات اظافية...حتى و ان شكلت بعض المشاكل و التساؤلات على الجانب الاخلاقي...لأنه عادة ما يستعمل فيها أجزاء من حيوانات كالخنزير الدي حرمه الله....



باختصار للحيوان حق في الحياة مثل الانسان....لكن علينا أن نفرق بين المهم و بين ما هو أهم .




كان تدخلي في عجالة و قد تكون لي عودة اخرى ...

أجل أسماء كما قلتي ..."الغاية تبرر الوسيلة"...الحيوان كائن حي له الحق في الحياة ككل كائن...لكن طبعا الإنسان أهم من الحيوان ...الذي سيُبعث ترابًا... في حالات المرض و انقاذ روح ما.

شكرا لكِ على التدخل

أختُ عبد الرحمان
20-09-2008, 04:17 PM
.كيف ذلك فهناك تجارب تجرى للتأكد من فعالية مستحضر ما و نتائج استعماله
أليس من الأفضل أن يجرى على الحيوان


لكن هل المواد المستعملة للتجميل ضرورية؟؟
هل سنموت لو لم نستعملها؟ طبعا لا...فلا أرضى أن يتعذّب أي حيوان كان بسبب تجربة الماكياج.

أختُ عبد الرحمان
20-09-2008, 04:20 PM
ان كان ضرر التدخين معروفا فلما التجربة :mad:
في ذكر الكلاب مقال طريف قرأته
منذ مدة عن مطالبة جمعيات الرفق بالحيوان في كندا الكف عن اجراء تجارب على بعض الحيوانات
و دهشت لأن مطلبهم كان مبنيا اساسا على الرفق بالكلاب:confused:
تصوري انهم طالبو باجراءة تجارب على بعض الثديات باستثناء الكلاب:confused:



لا أعرف ما سبب تعلقهم بالكلاب
ضحك أصفر

أختُ عبد الرحمان
20-09-2008, 04:49 PM
حكم الشرع

فتـوى

السؤال

أنا طالبة في كلية العلوم، ونقوم ببعض الأبحاث الجينية، حيث نحقن فأراً بفيروس أو بكتيريا لنتعرف على مقاومته لذلك، وعند نهاية العملية نقتل الفأر، فهل يجوز لنا إجراء مثل هذه الأبحاث على الحيوانات من فصائل أعلى مثل الجرذان والأرانب وغيرها

الجواب
إذا كان الغرض من إجراء التجارب على هذه الحيوانات تحقيق مصالح وفوائد لا تتحقق إلا بذلك فهذا جائز؛ لأن الحيوان مسخر لمصلحة الإنسان، بل كل ما في الكون بما في ذلك الحيوان مسخر لمصالح الإنسان.
أما إذا كان الغرض من إجراء هذه التجارب هو العبث وعدم تحقيق أي مصلحة فهذا حرام؛ لأن في ذلك تعذيباً للحيوان، والأصل في تعذيب الحيوان الحرمة.

د. سعد بن عبد العزيز الشويرخ (http://www.islamtoday.net/questions/expert_question.cfm?id=283)
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

فارس العاصمي
20-09-2008, 04:58 PM
أوّل موضوع سأطرحه هو "حيوانات التجارب"

بالنّسبة لي هو موضوع جدُّ مهم ....

هل أنتم مع أو ضدّها؟؟ و ماذا لو كانت التجربة قد تُنقذ حياة شخصًا ما؟

ما موقف الشرع فيها؟

ستكون لي عودة ان شاء الله:)

السلام عليكم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا مع التجارب على الحيوانات إن كان هذا ينقد البشر
وينفعهم

أما من يعارض فالسؤال الموجه إليه
ماهو الحل
لنطرح مثالا تفشى مرض ما في بلدك
وعلى الأطباء إكتشاف دواء لهذا المرض
ومن أجل التأكد من نجاح الدواء وفاعاليته يجب تجرته فهل يجربه على إنسان
هذا لا يعقل
فلا يجب أن نكون مثل الكفار في بلاد الغرب
الذي أنشؤا منظمات للدفاع عن الحيوانات
وهم يقتلون الناس في العراق وأفغانستان وفلسطين كما يقتل الذباب
هذا والله تعالى أعلى وأعلم
http://www.echoroukonline.com/montada/images/icons/789.gif

أختُ عبد الرحمان
20-09-2008, 05:23 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا مع التجارب على الحيوانات إن كان هذا ينقد البشر
وينفعهم

أما من يعارض فالسؤال الموجه إليه
ماهو الحل
لنطرح مثالا تفشى مرض ما في بلدك
وعلى الأطباء إكتشاف دواء لهذا المرض
ومن أجل التأكد من نجاح الدواء وفاعاليته يجب تجرته فهل يجربه على إنسان
هذا لا يعقل
فلا يجب أن نكون مثل الكفار في بلاد الغرب
الذي أنشؤا منظمات للدفاع عن الحيوانات
وهم يقتلون الناس في العراق وأفغانستان وفلسطين كما يقتل الذباب
هذا والله تعالى أعلى وأعلم
http://www.echoroukonline.com/montada/images/icons/789.gif




و عليكم السلام و رحمة الله

أخي لعل كلنا نتفق على أنه الأولوية للإنسان و لا بأس اجراء تجارب على حيوانات اذا كانت لها منفعة.

لكن في الكثير من الأحيان لا تكون أي منعة كما ذكرت من قبل اجراء تجارب لمعرفة اذا كان التدخين فعلا مسبب لمرض السرطان.

المشكل أن اكتشافات الإنسان جعلتهم يستعملون هاته التجارب لأغراض غير مرضية إطلاقا...مثلا قام مؤخرا علماء ببريطانيا باجراء تجربة مزج بين جينات الانسان و جينات الحيوان ... حتى يتمكنوا من تطبيقها على النساء اللاتي تواجهن مشاكل الإنجاب.

و كان هذا بعد أن فاز الباحثون بعدد الأصوات للقيام بالتجربة مقارنة بأصوات ضد التجربة.

هذا مثال واحد من أمثلة التجارب الغير ضرورية.

و يجب التذكير أن الحيوانات لا تُستعمل دائما ...ففي بعض الأحيان تختلف نتيجة الدواء من الحيوان إلى الإنسانبسبب اختلاف الجينات.

فهناك متبرعون يقومون بتجربة الدواء مُقابل مال .

فارس العاصمي
20-09-2008, 05:30 PM
و عليكم السلام و رحمة الله

أخي لعل كلنا نتفق على أنه الأولوية للإنسان و لا بأس اجراء تجارب على حيوانات اذا كانت لها منفعة.

لكن في الكثير من الأحيان لا تكون أي منعة كما ذكرت من قبل اجراء تجارب لمعرفة اذا كان التدخين فعلا مسبب لمرض السرطان.

المشكل أن اكتشافات الإنسان جعلتهم يستعملون هاته التجارب لأغراض غير مرضية إطلاقا...مثلا قام مؤخرا علماء ببريطانيا باجراء تجربة مزج بين جينات الانسان و جينات الحيوان ... حتى يتمكنوا من تطبيقها على النساء اللاتي تواجهن مشاكل الإنجاب.

و كان هذا بعد أن فاز الباحثون بعدد الأصوات للقيام بالتجربة مقارنة بأصوات ضد التجربة.

هذا مثال واحد من أمثلة التجارب الغير ضرورية.

و يجب التذكير أن الحيوانات لا تُستعمل دائما ...ففي بعض الأحيان تختلف نتيجة الدواء من الحيوان إلى الإنسان بسبب اختلاف الجينات.

فهناك متبرعون يقومون بتجربة الدواء مُقابل مال .

نعم تبقى هذه المشكلة وهي اللاموضوعية في إستعمال التجارب
فالبعض يستغل هذا المجال كما قلتي عن الذين مزجوا الجينات

ويبقى أيضا مشكل إختلاف بعض الجينات له دور فرغم التشابه الهيكلي والإحتوائي بين الإنسان واالفأر إلا أنه ليس تام

عبد الله أحمد
21-09-2008, 11:54 AM
الكل يتفق على أنه لا مفر من إستعمال الحيوانات فيما هو ضروري كالأبحاث الطبية. لكن أشعر هناك خلطا بين مفهوم "العبث" و"الكمالي". فقتل الحيوانات عبثا، أي بدون هدف، هذا لا يجوزه لا شرع ولا عقل. لكن هل نستطيع إستعمال الحيوانات في تجارب مواد التجميل مثلا؟ هذا كان إحدى إعتراضات الأخت إيمان، هذه الأبحاث ليست عبثا ولكن ليسست ضرورية فهي من الكماليات. ربما هذا يحتاج إلى فتاوى شرعية... لكن المثال الذي يحضرني الآن هو المسك، فالمسك يستخرج من إحدى غدد الغزال بعد قتله... والمسك من الكماليات...
عبد الله

أختُ عبد الرحمان
21-09-2008, 09:04 PM
الكل يتفق على أنه لا مفر من إستعمال الحيوانات فيما هو ضروري كالأبحاث الطبية. لكن أشعر هناك خلطا بين مفهوم "العبث" و"الكمالي". فقتل الحيوانات عبثا، أي بدون هدف، هذا لا يجوزه لا شرع ولا عقل. لكن هل نستطيع إستعمال الحيوانات في تجارب مواد التجميل مثلا؟ هذا كان إحدى إعتراضات الأخت إيمان، هذه الأبحاث ليست عبثا ولكن ليسست ضرورية فهي من الكماليات. ربما هذا يحتاج إلى فتاوى شرعية... لكن المثال الذي يحضرني الآن هو المسك، فالمسك يستخرج من إحدى غدد الغزال بعد قتله... والمسك من الكماليات...
عبد الله
بارك الله فيك...هذه هي الفكرة التي وددت أن أوصلها و هي خلط بين الكماليات و الضروريات...
فقتل حيوان من أجلِ شيء غير ضروري قد يُعد عبث و اسائة.

و كما جاء في الفتوى فانه لا بأس أن تُستعمل الحيوانات اذا كان في التجربة فائدة. و الله أعلم.

أما عن المسك فأول مرة أسمع بهذه المعلومة.

أختُ عبد الرحمان
21-09-2008, 09:06 PM
أظن أن الموضوع أخذ حقه ...

فمن لديه موضوع فليتفضّل

سلامي

عبد الله أحمد
22-09-2008, 02:45 AM
بارك الله فيك...هذه هي الفكرة التي وددت أن أوصلها و هي خلط بين الكماليات و الضروريات...
فقتل حيوان من أجلِ شيء غير ضروري قد يُعد عبث و اسائة.

و كما جاء في الفتوى فانه لا بأس أن تُستعمل الحيوانات اذا كان في التجربة فائدة. و الله أعلم.

أما عن المسك فأول مرة أسمع بهذه المعلومة.



هذه الطريقة الأصلية في إستخراج المسك، أما في العصر الحالي فيركب كيميائيا.

عبد الله.

روح ثائرة
22-09-2008, 10:22 AM
أظن أن الموضوع أخذ حقه ...

فمن لديه موضوع فليتفضّل

سلامي

السلام عليكم
كنت أود أن أدلي بدلوي في هذا الموضوع قبل أن يستوفي حقه
وقد أغفلته مدة يسيرة ،، لكن لا بأس ، وإن كنت سوف لن أختلف أو أحيد عن قولكم.
وأقول أنه يجوز اجراء التجارب على الحيوان وان اُلحق به الأذى والضرر بمقدار ما يستلزمه منافع الانسان.
فالله تعالى سخر الأنعام و الدواب و كافة صنوف الحيوانات خدمة للإنسان و لراحته
يقول تعالى في محكم تنزيله:
(وَاللّهُ جَعَلَ لَكُم مِّن بُيُوتِكُمْ سَكَنًا وَجَعَلَ لَكُم مِّن جُلُودِ
الأَنْعَامِ بُيُوتًا تَسْتَخِفُّونَهَا يَوْمَ ظَعْنِكُمْ وَيَوْمَ إِقَامَتِكُمْ وَمِنْ أَصْوَافِهَا وَأَوْبَارِهَا وَأَشْعَارِهَا أَثَاثًا وَمَتَاعًا إِلَى حِينٍ ) النحل - آية 80

فالرأي عندي أنه لا حرج و يجوز استخدامها في التجارب العلمية بما يجلب المنفعة للناس, أما ما يخص تحاليل مواد التجميل فأقول و الله أعلم بما أن ليس في تلك المواد منفعة ظاهرة للبشر و هي تعد من الكماليات فالاولى تركها و الرفق بالحيوانات هنا اولى.
هذا و الله تعالى أجل و أعلم

تحياتي

أختُ عبد الرحمان
22-09-2008, 05:11 PM
هذه الطريقة الأصلية في إستخراج المسك، أما في العصر الحالي فيركب كيميائيا.

عبد الله.
إذن هي كيفية صنع المسك في عهد الرسول صلى الله عليه و سلم؟

لكن السؤال المطروح...هل كانت تُستخرج بعد قتل الحيوان لأغراض أخرى كاللحم؟

أختُ عبد الرحمان
22-09-2008, 05:12 PM
السلام عليكم

كنت أود أن أدلي بدلوي في هذا الموضوع قبل أن يستوفي حقه
وقد أغفلته مدة يسيرة ،، لكن لا بأس ، وإن كنت سوف لن أختلف أو أحيد عن قولكم.
وأقول أنه يجوز اجراء التجارب على الحيوان وان اُلحق به الأذى والضرر بمقدار ما يستلزمه منافع الانسان.
فالله تعالى سخر الأنعام و الدواب و كافة صنوف الحيوانات خدمة للإنسان و لراحته
يقول تعالى في محكم تنزيله:
(وَاللّهُ جَعَلَ لَكُم مِّن بُيُوتِكُمْ سَكَنًا وَجَعَلَ لَكُم مِّن جُلُودِ
الأَنْعَامِ بُيُوتًا تَسْتَخِفُّونَهَا يَوْمَ ظَعْنِكُمْ وَيَوْمَ إِقَامَتِكُمْ وَمِنْ أَصْوَافِهَا وَأَوْبَارِهَا وَأَشْعَارِهَا أَثَاثًا وَمَتَاعًا إِلَى حِينٍ ) النحل - آية 80

فالرأي عندي أنه لا حرج و يجوز استخدامها في التجارب العلمية بما يجلب المنفعة للناس, أما ما يخص تحاليل مواد التجميل فأقول و الله أعلم بما أن ليس في تلك المواد منفعة ظاهرة للبشر و هي تعد من الكماليات فالاولى تركها و الرفق بالحيوانات هنا اولى.
هذا و الله تعالى أجل و أعلم

تحياتي

بارك الله فيك

لعله استنتتاج مختصر عن ما اتفق عليه الإخوة.http://www.echoroukonline.com/montada/images/icons/icon7.gif

عبد الله أحمد
24-09-2008, 01:04 AM
إذن هي كيفية صنع المسك في عهد الرسول صلى الله عليه و سلم؟

لكن السؤال المطروح...هل كانت تُستخرج بعد قتل الحيوان لأغراض أخرى كاللحم؟



والله لا أعلم، لكن لا أعتقد أن هناك من يكلف نفسه صيد الغزال من أجل لحمه.
عبد الله.

أختُ عبد الرحمان
24-09-2008, 12:02 PM
السلام عليكم
بما أنه لم يطرح أحد أي موضوع...سأتقدم...

"الإحتباس الحراري"

ما هو؟ و ما العوامل المتسببة؟
كيف يمكننا مواجهته؟
هل فات الأوااان؟
و هل تقبل في أن تتخلى عن سيارتك أو مستلزماتك الكهربائية قصد حماية الكرة؟

سلامي

tec_ali
24-09-2008, 12:20 PM
السلام عليكم


بما أنه لم يطرح أحد أي موضوع...سأتقدم...

"الإحتبا س الحراري"

ما هو؟ و ما العوامل المتسببة؟
كيف يمكننا مواجهته؟
هل فات الأوااان؟
و هل تقبل في أن تتخلى عن سيارتك أو مستلزماتك الكهربائية قصد حماية الكرة؟


سلامي

شكرا اختي على الموضوع
الإحتباس الحراري هو زيادة حرارة الأرض بسبب الإنبعاثات الكربونية الناتجة عن المصانع
هذه الإنبعاثات أحدثت ثقبا في الغلاف الجوي ( وطبعا هو المسؤول عن تكسير أشعة الشمس وكذالك منع الأشعة تحت الحمرا والفووق بنفسجية من الدخول إلى جو الأرض)
لاكن بما ان الغلاف الجوي أحدث فيه ثقب فإن أشعة الشمس والاشعة تحت الحمراء والفوق بنفسجية سوف تدخل غلاف الأرض فتزدا حرارة الأرض مما يسسب بذوبان الجليد في القطب الشمالي فتكون الكارثة لاقدر الله
أما كيف يمكننا مواجهتها
ارى ان نزيد من مساحات الغابات فالنباتات معروفة بإمتصاصها لغاز ثاني أكسيد الكربون

أختُ عبد الرحمان
24-09-2008, 12:48 PM
شكرا اختي على الموضوع
الإحتباس الحراري هو زيادة حرارة الأرض بسبب الإنبعاثات الكربونية الناتجة عن المصانع
هذه الإنبعاثات أحدثت ثقبا في الغلاف الجوي ( وطبعا هو المسؤول عن تكسير أشعة الشمس وكذالك منع الأشعة تحت الحمرا والفووق بنفسجية من الدخول إلى جو الأرض)
لاكن بما ان الغلاف الجوي أحدث فيه ثقب فإن أشعة الشمس والاشعة تحت الحمراء والفوق بنفسجية سوف تدخل غلاف الأرض فتزدا حرارة الأرض مما يسسب بذوبان الجليد في القطب الشمالي فتكون الكارثة لاقدر الله
أما كيف يمكننا مواجهتها
ارى ان نزيد من مساحات الغابات فالنباتات معروفة بإمتصاصها لغاز ثاني أكسيد الكربون
بارك الله فيك...إلا أن زيادة مساحات خضراء لن ينفع لوحده...
ظواهر مرتبطه بالإحتباس الحراري
*ارتفاع مستوى المياه في البحار من 0.3-0.7 قدم خلال القرن الماضي.
ارتفعت درجة الحرارة ما بين 0.4 – 0.8 درجة مئوية خلال القرن الماضي حسب تقرير اللجنة الدولية لتغير المناخ التابعة للأمم المتحدة.
*أخذ الجليد في القطبين وفوق قمم الجبال الأسترالية في الذوبان بشكل ملحوظ.
*مواسم الشتاء إزدادت خلال الثلاثة عقود الأخيرة دفئا عما كانت عليه من قبل وقصرت فتراته , فالربيع يأتي مبكرا عن مواعيده.
*التيارات المائيه داخل المحيطات غيرت مجراها ما أثر علي التوازن الحراري الذي كان موجودا و يستدل العلماء على ذلك بظهور أعاصير في أماكن لم تكن تظهر بها من قبل.

يربط بعض العلماء التلوث الحاصل بتغير في عدد حيوانات البلانكتون في البحار نتيجة زيادة حموضة البحار نتيجة لإمتصاصها ثاني أوكسيد الكربون و يفسرون أن التلوث الذي يحدثه الإنسان هو شبيه بمفعول الفراشة أي أنها مجرد الشعلة التي تعطي الدفعة الأولى لهذه العملية و البلانكتون يقوم بالباقي.

عن ويكيبيديا

عبد الله أحمد
27-09-2008, 02:10 PM
السلام عليكم
بما أنه لم يطرح أحد أي موضوع...سأتقدم...

"الإحتباس الحراري"

ما هو؟ و ما العوامل المتسببة؟
كيف يمكننا مواجهته؟
هل فات الأوااان؟
و هل تقبل في أن تتخلى عن سيارتك أو مستلزماتك الكهربائية قصد حماية الكرة؟

سلامي



في العام الماضي أو الذي قبله، لا أذكر بالضبط، تتبعت على قناة BBC World نقاشا جمع فيه الفائزون بجائزة نوبل لذلك العام. وكان من نقط النقاش ظاهرة الإحتباس الحراري. وجهة نظر علماء الإقتصاد كانت تتلخص في أن القضاء على الظاهرة لابد أي يتم عن طريق قوانين وآليات إقتصادية، كفرض رسوم إضافية على المنتوجات التي تستخدم فيها مواد أو طرق تصنيع مضرة بالبيئة. هذه النظرة تستند إلى الملاحظة أن مواد وتقنيات التصنيع الملوثة أرخص بكثير من التقنيات "النقية"، لذا فإن أي محاولة لتغيير تقنيات التصنيع الحالية بالإعتماد على "الوعي البيئي" وحسن النية سيكون مآلها الفشل، وخير مثال على ذلك رفض الولايات المتحدة التوقيع على إتفاقية كيوطو تحت ضغط قطاعها الصناعي. فلابد من إعطاء تحفيزات مالية لتشجيع المصنعين على تغيير أساليبهم.

هذه النظرة تبدو سليمة، لكن رد أحد المتحصلين على جائزة نوبل في الطب يوضح نقطة مهمة بالنسبة لنا كدول نامية.
الرد كان كالتالي (أنا أورد المعنى لا اللفظ ): "نحن كدول متقدمة كنا السبب في تلويث الأرض بصناعتنا، ولقد بنينا اقتصادنا وحضارتنا على هذه الصناعة، فكيف نأتي الآن، بعد أن لوثنا الأرض لنفرض على الدول النامية أن تشاركنا ضريبة هذا التلوث ،وهم الذين لم يكن لهم أي دور فيه. أليس من حق هذه الدول أن تطور صناعتها كما فعلنا نحن؟"

الموضوع كما ترون شائك، وليس من السهل حله.

عبد الله.

أختُ عبد الرحمان
10-10-2008, 04:01 PM
في العام الماضي أو الذي قبله، لا أذكر بالضبط، تتبعت على قناة BBC World نقاشا جمع فيه الفائزون بجائزة نوبل لذلك العام. وكان من نقط النقاش ظاهرة الإحتباس الحراري. وجهة نظر علماء الإقتصاد كانت تتلخص في أن القضاء على الظاهرة لابد أي يتم عن طريق قوانين وآليات إقتصادية، كفرض رسوم إضافية على المنتوجات التي تستخدم فيها مواد أو طرق تصنيع مضرة بالبيئة. هذه النظرة تستند إلى الملاحظة أن مواد وتقنيات التصنيع الملوثة أرخص بكثير من التقنيات "النقية"، لذا فإن أي محاولة لتغيير تقنيات التصنيع الحالية بالإعتماد على "الوعي البيئي" وحسن النية سيكون مآلها الفشل، وخير مثال على ذلك رفض الولايات المتحدة التوقيع على إتفاقية كيوطو تحت ضغط قطاعها الصناعي. فلابد من إعطاء تحفيزات مالية لتشجيع المصنعين على تغيير أساليبهم.

هذه النظرة تبدو سليمة، لكن رد أحد المتحصلين على جائزة نوبل في الطب يوضح نقطة مهمة بالنسبة لنا كدول نامية.
الرد كان كالتالي (أنا أورد المعنى لا اللفظ ): "نحن كدول متقدمة كنا السبب في تلويث الأرض بصناعتنا، ولقد بنينا اقتصادنا وحضارتنا على هذه الصناعة، فكيف نأتي الآن، بعد أن لوثنا الأرض لنفرض على الدول النامية أن تشاركنا ضريبة هذا التلوث ،وهم الذين لم يكن لهم أي دور فيه. أليس من حق هذه الدول أن تطور صناعتها كما فعلنا نحن؟"

الموضوع كما ترون شائك، وليس من السهل حله.

عبد الله.
السلام عليكم، آسفة نسيت الموضوع تماما
صدقت أخي الكريم
مثلا هنا في بريطانيا تبدأ توعية الأطفال حول هذه المأساة منذ دخولهم للمدرسة .. حتى أننا مللنا منه. تدرسه في جميع المواد..!
المنتوجات من أكبر الأسباب فالكثير من البلاستيك ليس biodegradable أي لا يتحلل بعد مدة من رميه .... استعمال الطاقة كثيرا خاصة ترك الأجهزة على standby أيضا من أهم الأسباب....
و بالفعل الدول المتقدمة تحاول الآن فرض على العالم التقليل من استخدام الطاقة و الصناعات....كالهند و الصين....بعد أن خرجت من أزمة الفقر...هنا تدخل القاضايا الانسانية ....
و كما قلت الموضوع معقد و لا نهاية له...

بورك فيك


سلامي

أختُ عبد الرحمان
18-10-2008, 04:04 PM
السلام عليكم و رحمة الله
تمنَّيت لو شاركنا الأعضاء بالموضوع السابق...

موضوع آخر أطرحه اليوم و هو زرع الأعضاء...و التبرع بها...لم أكن أظن أنه سيأتي يوم تقوم الجزائر بتشجيع هذه الفكرة ؟؟ إلا ذات يوم و أنا أشاهد النشرة الإخبارية...اندهشتُ فعلاً..!!

قضية زرع ونقل الأعضاء واحدة من القضايا الحديثة في عالم الطب والتي لم تكن معروفة في القرون الماضية.
و قد قمتُ شخصيا ببحث إنجليزي حول هذه القضية و ما وجهة نظر الفقهاء الاسلاميين فيها...و كانت النتيجة واضحة.

و هنا نقصد تبرع الميت بأعضائه بعد أن يوصي بذلك..

فمارأيكم شخصيًّا حول هذه القضية؟

هل يا ترى سيصبح التبرع ميت بالأعضاء عاديا في المستقبل؟

ما حكم الشرع في ذلك؟

و هل تقبل أن تكون متبرعا ؟

ماذا لو لا قدر الله كنتَ أنت من يحتاج إلى العضو هل تقبل أن يُزرع فيك قلب ميِّت؟؟

أتمنى التفاعل لأني أراه موضوع في غاية الأهمية.

أرسطو طاليس
18-10-2008, 05:57 PM
السلام عليكم و رحمة الله

تمنَّيت لو شاركنا الأعضاء بالموضوع السابق...

موضوع آخر أطرحه اليوم و هو زرع الأعضاء...و التبرع بها...لم أكن أظن أنه سيأتي يوم تقوم الجزائر بتشجيع هذه الفكرة ؟؟ إلا ذات يوم و أنا أشاهد النشرة الإخبارية...اندهشتُ فعلاً..!!

قضية زرع ونقل الأعضاء واحدة من القضايا الحديثة في عالم الطب والتي لم تكن معروفة في القرون الماضية.
و قد قمتُ شخصيا ببحث إنجليزي حول هذه القضية و ما وجهة نظر الفقهاء الاسلاميين فيها...و كانت النتيجة واضحة.

و هنا نقصد تبرع الميت بأعضائه بعد أن يوصي بذلك..

فمارأيكم شخصيًّا حول هذه القضية؟
المسألة شائكة...

هل يا ترى سيصبح التبرع ميت بالأعضاء عاديا في المستقبل؟
لا أظن، فهنالك العديد من العقبات

ما حكم الشرع في ذلك؟
الله ورسوله أعلم

و هل تقبل أن تكون متبرعا ؟
بحسب الحكم الشرعي..

ماذا لو لا قدر الله كنتَ أنت من يحتاج إلى العضو هل تقبل أن يُزرع فيك قلب ميِّت؟؟
لا أظن...

أتمنى التفاعل لأني أراه موضوع في غاية الأهمية.

شكرا على طرحك وتعرضك للموضوع
بالنسبة لي الموضوع شائك، فمثلا اطلعت على فتوى للشيخ الشعراوي تحرم التبرع بالأعضاء انطلاقا من كونها ملكا لله تعالى وليس للشخص المتبرع، بخلاف التبرع بالدم كونه متجددا، فمثلا لو تبرع شخص ما بكليته لشخص آخر، واحتاج المتبرع لهذه الكلية بعد سنوات، ألا يكون أخذ بنفسه إلى التهلكة...

أختُ عبد الرحمان
18-10-2008, 06:07 PM
شكرا على طرحك وتعرضك للموضوع


بالنسبة لي الموضوع شائك، فمثلا اطلعت على فتوى للشيخ الشعراوي تحرم التبرع بالأعضاء انطلاقا من كونها ملكا لله تعالى وليس للشخص المتبرع، بخلاف التبرع بالدم كونه متجددا، فمثلا لو تبرع شخص ما بكليته لشخص آخر، واحتاج المتبرع لهذه الكلية بعد سنوات، ألا يكون أخذ بنفسه إلى التهلكة...

بارك الله فيك أخي
فعلاً كما تفضلت الأمر شائك كما يقول "علي" إحدى المعتنقين للإسلام :" الإسلام ليس عبارة عن رأي أشخاص و لكن شريعة علينا أن ندركها "
من خلال أسئلتي أردتُ فقط أن نضع أنفسنا مكان هؤلاء ... لندرك جهل البعض..هداهم الله.

و سأضع هنا بحث قام به أحد الدكاترة يشبه البحث الذي قمت به حول حكم الشرع في ذلك.

أرسطو طاليس
18-10-2008, 06:11 PM
بارك الله فيك أخي

فعلاً كما تفضلت الأمر شائك كما يقول "علي" إحد المعتنقين للإسلام :" الإسلام ليس عبارة عن رأي أشخاص و لكن شريعة علينا أن ندركها "
من خلال أسئلتي أردتُ فقط أن نضع أنفسنا مكان هؤلاء ... لندرك جهل البعض..هداهم الله.


و سأضع هنا بحث قام به أحد الدكاترة يشبه البحث الذي قمت به حول حكم الشرع في ذلك.

لماذا لا تفيدينا ببحثك أولا، وبحث المختصين...
نستأنس برأي دكتورتنا أولا

أختُ عبد الرحمان
18-10-2008, 06:15 PM
لماذا لا تفيدينا ببحثك أولا، وبحث المختصين...


نستأنس برأي دكتورتنا أولا

ضـحـك

يتطلّب الطرجمة و مع ذلك سأطرح الخلاصة التي تغلبت على خلاصة المسيحيينريـاضـة

أرسطو طاليس
18-10-2008, 06:19 PM
ضـحـك



يتطلّب الطرجمة و مع ذلك سأطرح الخلاصة التي تغلبت على خلاصة المسيحيينريـاضـة

ضعيه في منتدى اللغة الانجليزية، ربما تسعفنا الذاكرة في فك رموزه..
كـرة

أختُ عبد الرحمان
18-10-2008, 06:26 PM
ضعيه في منتدى اللغة الانجليزية، ربما تسعفنا الذاكرة في فك رموزه..


كـرة

ان شاء الله

أختُ عبد الرحمان
18-10-2008, 07:29 PM
السلام عليكم و رحمة الله

خلاصة البحث الذي قمتُ به العام الماضي حول الإسلام و تبرع الميت للأعضاء.

لقد خلق الله الإنسان في أحسن صورة و وهبه جسمًا و عقلاً ... فبالتالي هو أمانة لا يحقُّ لنا العبث بها بعد أن حان الوقت لتعود لربّها... فقد قال الله تعالى: "ولقد كرمنا بني آدم وحملناهم في البر والبحر " و عليه علينا المحافظة على هذا الجسم أثناء الحياة و بعدها.

و قد جاء في حديث للرسول صلى الله عليه و سلم: كسر عظم الميت ككسره حيا .
و هذا بالتأكيد ينطبق على الأعضاء بل أبلغ من ذلك ... و ذلك لأن نزع الأعضاء قد يُؤلم الميت لأنه يحسُّ بكل ألم و لهذا يُنصح للمغسلين أن يكونوا حذرين عند التغسيل كأن لا يكون الماء باردًا ، فما بالكم أن تُجرى عليه عملية؟؟؟
لكن أكثر أهمية أنه يشوه صورة الميت !

و في الأخير لكل منا أجل ... فعلى الفرد أن يصبر على ما ابتلاه الله به لأنه هو القادر الشافي.

و الله تعالى أعلم و السلام

مختصر أتمنى أن يكون واضحًا
كـمـبـيـوتـر

أرسطو طاليس
23-10-2008, 10:11 PM
السلام عليكم و رحمة الله


بعد خلاصة الدكتورة حول مسألة التبرع بالأعضاء
واقتراحها علي أن أطرح موضوعا للنقاش
لن أطرح موضوعا في مجال اختصاصي
بل في علم الأحياء:
الاستنساخ البشري بين الحقيقة والوهم
بين العلم والدين؟
لا أظن أن أحدكم لم يسمع عن النعجة دولي المستنسخة من نعجة أخرى مع نهاية ثمانينات القرن الماضي
أيضا: سمعت عن أناس يستنسخون كلبهم المفضل
أي يحصلون على نسخة مطابقة له من الناحية الجينية
سمعنا أيضا عن محاولات وادعاءات الاستنساخ البشري
لكن:
-هل من الممكن علميا فعلا استنساخ البشر؟ أم أنها مجرد تلاعبات...
- ما موقف الإسلام من محاولات الإستنساخ هذه؟
ننتظر ردودكم من أجل إثراء النقاش

أختُ عبد الرحمان
24-10-2008, 04:45 PM
السلام عليكم و رحمة الله



بعد خلاصة الدكتورة حول مسألة التبرع بالأعضاء
واقتراحها علي أن أطرح موضوعا للنقاش
لن أطرح موضوعا في مجال اختصاصي
بل في علم الأحياء:
الاستنساخ البشري بين الحقيقة والوهم
بين العلم والدين؟
لا أظن أن أحدكم لم يسمع عن النعجة دولي المستنسخة من نعجة أخرى مع نهاية ثمانينات القرن الماضي
أيضا: سمعت عن أناس يستنسخون كلبهم المفضل
أي يحصلون على نسخة مطابقة له من الناحية الجينية
سمعنا أيضا عن محاولات وادعاءات الاستنساخ البشري
لكن:
-هل من الممكن علميا فعلا استنساخ البشر؟ أم أنها مجرد تلاعبات...
- ما موقف الإسلام من محاولات الإستنساخ هذه؟

ننتظر ردودكم من أجل إثراء النقاش

بارك الله فيك أخي أرسطو على الموضوع الهام و المعاصر جدًا..
لي عودة ان شاء الله
سلامي

أختُ عبد الرحمان
24-10-2008, 08:26 PM
أوّلا وحتى يتضح للإخوة ما هو الاستنساخ, وجدتُ في أحد المواقع شرح مُبسط:


الاستنساخ:-

هو عملية تكوين كائن حي باستخدام خلايا غير جينية من خلايا الجسم و نقصد هنا بالخلايا الجينية الحيوان المنوي و البويضة, و هذا الكائن المتكون يكون مطابقا من حيث الجينات للحيوان الماخوذه منه الخلية الجسمية و تتم هذه العملية بالخطوات التالية:-

* تؤخذ خلية جسمية من الكائن الحي الأول من أي محل من الجسم و يتم تفريغ هذه الخلية و فصل النواة المحتوية على المادة الجينية الكاملة أي 46 كروموسوما.

* يتم إدخال النواة من الكائن رقم 1 داخل البويضة المفرغة من النواة للكائن رقم 2 و بعد تعريضها لشحنات كهربائية يحدث انقسام في نواة الخلية ليتكون جنين جديد يكون نسخة طبق الأصل عن الكائن رقم 1 من ناحية التكوين الجيني, لكن من الخطأ الاعتقاد بان هذا التشابه هو 100% إذ أن هناك مادة جينية موجودة في المايتوكوندريا الموجودة في بويضة الحيوان رقم 2 و التي قد تغير من تركيبة الكائن الجديد و تحدث اختلافا بسيطا فيه.
http://www.layyous.com/articles%20arabic/ar_articles_images/image0011.jpg

أرسطو طاليس
24-10-2008, 09:18 PM
شكرا على التوضيح
أي أنه يمكن الاستغناء عن عملية التلقيح بصفة نهائية؟
والإستعاضة عنها بالاستنساخ...
وما مدى صحة ما يروج عن استنساخ البشر؟

دنيا الأمل
25-10-2008, 02:56 PM
شكرا للأخوين مريم و فارس على طرح الموضوع
الاستنساخ أو le clonage
بمفهوم بسيط الاستنساخ هو أخذ خلية واحدة من حيوان كبير ودمجها في خلية بويضية أُزيلت جيناتها وذلك لتكوين جنين مطابق جينياً لمصدر الخلية الاولى.
وقد تمت التجربة بنجاح في بريطانيا باستنساخ نعجة سُميت دوللي والتي أحدثت ثورة في عالم الاستنساخ و كانت أول حيوان ثدي تم استنساخه حيث كانت النعجة دوللي هي أول حمل إستنساخي ناجح بعد المئات من تجارب الحمل ...
تبدأ هذه العملية بانتزاع خلية جسمية لا جنسية من جسم الحيوان المطلوب استنساخه سواء كان ذكر أو أنثى ثم يتم بعد ذلك تفريغ الخلية من نواتها المشتملة بالطبع على46كرموزوم ثم بعد ذلك يتم وضع هذه النواة في بويضة أنثوية بعد تفريغها من نواتها الخاصة بها والتي كانت تشتمل على 23كرموزوم وذلك في وسط مناسب خارج الرحم في المختبر، وبالتالي يصبح لدينا خلية حيث تكون نواتها من حيوان يحمل جميع صفاته الوراثية و سيتوبلازمها يكون من حيوان آخر .
وبما ان السائل السيتوبلازمي هو الذي يحدد مسير انقسام النواة فسوف تبدأ النواة المنقولة بالانقسام في اتجاه تكوين الجنين فتصبح في حكم النطفة
ثم يعاد حقن هذه النطفة المنقسمة إلى رحم أنثى حيوان حتى يستكمل هناك جنيناً تاماً يكون نسخة طبق الأصل من الحيوان صاحب النواة يحمل جميع صفاته الوراثية.
و بالتالي نحصل على نسخة طبق الأصل للحيوان الأول..
بالرجوع للسؤال الذي طرحه الأخ فارس
فان الاستنساخ لا يمكن له أن يحل مكان التلقيح
و ان كان هناك تشابه بينهما في النقل لا غير
فعلى الرغم من النجاح الذي حققه استنساخ عديد من الثدييات ومن ضمنها النعاج والفئران والماشية
غير أن هناك أدلة متزايدة على أن ذلك لا ينطبق على جميع الفصائل
فمئات المحاولات لاستنساخ القردة باءت بالفشل
ويعتقد العلماء أن التكوين البيولوجي للبويضات لدى القردة و بعض الثديات و البشر يجعل عملية الاستنساخ أمرا مستحيلا
رغم أنه منذ مدة طويلة سمعت عن استنساخ فتاة و قيل أنه نجح
لكن ليست لدي معلومات عن الموضوع و اظن انها اشاعات لا غير
لأنه لو نجح فعلا لشهدنا ثورة حقيقية في علم الوراثة
عودة الى الاستنساخ الحيواني فالعديد من الحيوانات التي كانت نتيجة الاستنساخ شهدت امراضا سرطانية و اوراما خبيثة كذلك ضعفا في الجهاز العصبي و جهاز المناعة و الكثير منها أصيب بموت مفاجئ
مثلا النعجة دوللي اصيبت بسرطان الرئة و التهاب ي المفاصل بعد ست سنوات من استنساخها و تم القضاء عليها بابرة خاصة سنة 2003

لي عودة للموضوع ان شاء الله

أختُ عبد الرحمان
25-10-2008, 03:00 PM
ماشاء الله بيولوجيتنا دنيا
شكرًا لكِ على المشاركة
بصراحة أجد المشاركة في مثل هذه المواضيع بالعربية صعبة و أحوال بذل جهدي فآسفة على التأخرضـحـك
سلامي

دنيا الأمل
25-10-2008, 03:06 PM
ماشاء الله بيولوجيتنا دنيا





شكرًا لكِ على المشاركة
بصراحة أجد المشاركة في مثل هذه المواضيع بالعربية صعبة و أحوال بذل جهدي فآسفة على التأخرضـحـك

سلامي

عندي بحث حول الاستنساخ باللغة الفرنسية



Le clonage reproductif et le clonage thérapeutique
سأحاول تلخيصه و اضعه
و ان استطعت ترجمته ذلك أحسنضـحـك

أختُ عبد الرحمان
23-01-2009, 05:30 PM
بعد نفض الغبار على الموضوع..الـنـوم


حكم الشرع

جاءت في فتوى للشيخ محمد الحسن حول الاستنساخ الجيني للخلايا البشرية:
"..وهذا النوع الذي يقصد به التدخل في خلق الله وتغيير خلق الله وإكساب بعض الصفات الوراثية ومنع بعضها محرم شرعاً بالأولى من الوشم والوشر والتنمص، فكل ذلك تغيير لخلق الله حرام، ويلعن فاعله، فكذلك من فعل هذا فهو ملعون لأنه سعى في تغيير خلق الله..."

أنا يوسف
24-01-2009, 10:24 AM
مشكوووووورة
وخاصة ما يتعلق بما ذكره القران الكريم واو مذكور في السنة واكتشفه العلم حديثا

أختُ عبد الرحمان
02-02-2009, 07:47 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

نطرح موضوعٌ جديد ان شاء الله قد أشار اليه الأستاذ أرسطو بارك الله فيه.

هل هناك حياة خارج الأرض ؟

سلامـي

نويزي عبدو
07-02-2009, 06:05 PM
قرأت مقال لأحد الكتاب يقول أن الكون ملئ بعنصر الكربون والذي يعتبر مصدر رئيسي للحياة ..

وكان يعتقد بشكل كبير بوجود حياة مبرراً بأن الله لايخلق شئ إلا وله حكمة

ولكن عندما نقف على قوله تعالى (قَالَ اهْبِطُواْ بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ وَلَكُمْ فِي الأَرْضِ مُسْتَقَرٌّ وَمَتَاعٌ إِلَى حِينٍ }الأعراف24

وبعد ظهور الأحداث في سيبريا من سماع لأصوات أهل البرزخ وتعذيبهم تأكدت بأن الأرض التي ذكرت بالقرآن ماهي إلا الأرض التي نعيش فيها ..

والتي اختارها الله لنا لنسكنها ونعيش فيها وهيئها بالظروف المناسبة..


بالنهاية يبقى علمنا قاصر (وماأوتيتم من العلم إلا قليلا) وعلم الغيب بيد الله ..


ولا نقول سوى {الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللّهَ قِيَاماً وَقُعُوداً وَعَلَىَ جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذا بَاطِلاً سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ }آل عمران

نويزي عبدو
07-02-2009, 06:06 PM
تقبلو مني التحية

دمتم بخير

khelif
11-02-2009, 01:13 PM
أمام الملايين من المجرات السابحه في هذا الكون الواسع،وكل مجرة
تحوى الملايين من النجوم، وكل نجم على شاكلة شمسنا، قد يختلف
معه في الحجم ، أوالكتله ، او الإشعاعات التى تنبعث منه،أوالكواكب
السابحه حوله،إضافة الى العناصر الكميائيه المكونه لهذه المواد، خاصة العضويه
والتى تشمل4 عناصر اساسيه وهي الكابون،أكسجين،هيدروجين ،نيتروجين
فإذا أتحدت هذه العناصر مع بعضها،كونت البنيه ألأوليه للحياه، وهو الحمض
ألأمينى البسيط، وإذا أتحدت محموعة من هذه ألأحماض ألأمينيه كونت بدايه
للكائن الحى. وذلك فى شروط معينه، كالحراره والوسط
وقد جل من قال : يبدأ الخلق ثم يعيده
أما المخلوقات خارج ألأرض حسب علمى فإن العلم لم يتوصل إلى أي مخلوق راق
عدا يعض الترسبات على شكل ديدان يعتقد أنها لنوع من البكتيريا ،وجدت على سطح
المريخ.

أريج أم سعد
11-02-2009, 01:14 PM
فكرتك أختي مريم ستنتج ثمارا فأبشري بالخير الكثير
و لعلّي أستسمحك في إنشاء فكرة مماثلة لفكرتك
تتمثل في النّقاش الفكري حول قضايا الأمّة

ما رأيكم في ذلك ؟

lilirose
11-02-2009, 10:21 PM
ما شاء الله

Comment ça ce fait que je n'ai pas vu

ce forum avant

portant je ne porte pas de lunettes

كـمـبـيـوتـر

شكرا لكم و بالتوفيق

lehmedi
11-02-2009, 10:35 PM
كيف عالج القرآن هذه المعلومات؟
لا تعجب إذا علمتَ بأن القرآن قد تحدث بدقة مذهلة عن هذه المعلومات الجديدة التي هي محل اعتقاد معظم علماء الفلك اليوم. فقد رأينا في المعلومات السابقة عدداً من النتائج التي وصل إليها العلماء بنتيجة اكتشافاتهم الكونية، ويمكن تلخيصها بنقاط محددة:
1- يتحدث العلماء عن وجود حياة خارج الأرض أي في الكواكب البعيدة.
2- يعتقد العلماء بشدة أن الحياة لا تتركز في كواكب محددة بل هي منتشرة في كل مكان من الكون.
3- يعتقد العلماء أيضاً أن رحلة بحثهم عن الحياة في الكواكب البعيدة لابد أن تسفر عن الالتقاء مع عوالم جديدة والاجتماع مع المخلوقات التي تسكن الفضاء الخارجي.
العجيب إخوتي أن هذه النتائج الجوهرية التي وصل إليها العلماء بعد تجارب مضنية استمرت أكثر من نصف قرن، هذه النتائج جمعتها لنا آية واحدة فقط من كتاب الله تعالى! تأملوا معي هذه الآية العظيمة التي حدثنا فيها الله تعالى عن معجزة من معجزات خلقه وآية ينبغي علينا أن نتفكر فيها، يقول تعالى: (وَمِنْ آَيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَثَّ فِيهِمَا مِنْ دَابَّةٍ وَهُوَ عَلَى جَمْعِهِمْ إِذَا يَشَاءُ قَدِيرٌ) [الشوى: 29].
إنها إشارات مبهرة في آية واحدة:
1- إشارة إلى وجود حياة خارج الأرض أي في السماوات من خلال قوله تعالى: (وَمَا بَثَّ فِيهِمَا مِنْ دَابَّةٍ) ففي كلمة (فيهما) إشارة إلى وجود الحياة في السماء والأرض.
2- إشارة إلى الانتشار الكثيف للحياة في الكون من خلال قوله تعالى (بَثَّ) وهذه الكلمة تشير إلى الانتشار الواسع للحياة، وهي كلمة مناسبة جداً لما يعتقده العلماء اليوم من انتشار منتظم للحياة في كامل الكون.
3- إشارة إلى احتمال اجتماع مخلوقات من الكواكب البعيدة معنا، وذلك من خلال قوله تعالى: (وَهُوَ عَلَى جَمْعِهِمْ إِذَا يَشَاءُ قَدِيرٌ).
وسبحانك يا الله! والله إن الذي يقرأ هذه الآية بشيء من التدبر والإنصاف يدرك على الفور أنه لا يمكن لأحد في زمن النبي الكريم عليه الصلاة والسلام أن يتحدث بهذه الدقة عن الانتشار المنتظم للحياة في الكون، فأين هؤلاء الذين يعتقدون أن الراهب بحيرة هو الذي علم محمداً صلى الله عليه وسلم القرآن؟ أين أولئك الذين يملؤون مواقعهم على الإنترنت بمقالات تنتقد القرآن على كتاب أساطير لا يصلح لمثل عصرنا هذا؟ أين هؤلاء الملحدين من كلام الله عز وجل؟
لذلك نطلب منهم أن يتأملوا كلام الله تعالى ويدرسونه ليدركوا أنه لو كان كلام بشر لوجدوا فيه التناقضات العلمية والاختلافات وندعوهم لقراءة آية واحدة من كتاب الله تعالى يخاطبهم بقوله: (أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا) [النساء: 82].

بريق الشمس
20-03-2009, 05:52 PM
فكرتك جيدة بل ممتازة صديقتي مريم وانا اُاُيدك الراُي

بريق الشمس
20-03-2009, 05:55 PM
ارجو التفويق ان شاء الله في هذه الفكرة الرائعة والمدهشة

المشرف العام
20-03-2009, 06:07 PM
في مثل هذه الأمور يؤخذ بالفتوى الجماعية مثل مجمع الفقه الإسلامي، فقد أصبح ميسورا التقاء العلماء والتباحث حول موضوع معين، وعليه القلب يطمئن للفتاوى لتي عليها اتفاق بين عدد كبير من العلماء بخلاف الفتاوى الفردية.
والله أعلم

أختُ عبد الرحمان
20-03-2009, 06:09 PM
بارك الله فيكم على مروركم ، لاحظت أن الكثير لم يتفاعل مع الموضوع فتركته ،

أنا شخصيا لا أؤمن بوجود حياة خارج الأرض ، و اكتشافهم للجليد على المريخ مؤخرا قد يكون خطأ أو حتى مادة أخرى خُيلت لهم كماء..

الأخ lehmedi حبذ لو أفدتنا بالمصدر .

أختُ عبد الرحمان
20-03-2009, 06:12 PM
في مثل هذه الأمور يؤخذ بالفتوى الجماعية مثل مجمع الفقه الإسلامي، فقد أصبح ميسورا التقاء العلماء والتباحث حول موضوع معين، وعليه القلب يطمئن للفتاوى لتي عليها اتفاق بين عدد كبير من العلماء بخلاف الفتاوى الفردية.
والله أعلم

صدقتَ ، لم يمر علي كتاب مفتي يتحدث فيه عن هذا الموضوع.. كـمـبـيـوتـر

biladi10
21-03-2009, 01:05 PM
أضن ان الامر محسوم في هذا الامر وهو ان هذه التجارب تجرب على الحيوان كي لانضطر ونجربها على الانسان ولذا فالانسان مجبور على فعل ذالك وكم من تجارب على الحيوان فتحت للطب ابوابا كانت سببا في انقاذ الملايين من البشر
{من احيا نفسا كمن احيا الناس جميعا}

abdoumca2010
25-03-2009, 04:22 AM
إذا كانت التجارب مفيدة أنا مع إستعمال الحيوانات

abdoumca2010
25-03-2009, 04:23 AM
مبادرة جيدة تستحق التقدير والشكر
بارك الله فيكم

abdoumca2010
25-03-2009, 04:25 AM
فكرة جيدة
جزاك الله كل الخير

abdoumca2010
25-03-2009, 04:27 AM
رد منقول:
أضن ان الامر محسوم في هذا الامر وهو ان هذه التجارب تجرب على الحيوان كي لانضطر ونجربها على الانسان ولذا فالانسان مجبور على فعل ذالك وكم من تجارب على الحيوان فتحت للطب ابوابا كانت سببا في انقاذ الملايين من البشر
{من احيا نفسا كمن احيا الناس جميعا}

abdoumca2010
25-03-2009, 04:28 AM
أحببتكم في الله
والله العظيم

بنالعياط
27-03-2009, 06:29 PM
الانسان هذا هو رباً صغيراً... يسمن لأكل و يجرب ليحمي و يدرب ليستقل
فان كنت غير هذا ... فأعلم انك حيوان... تأكل و تنام و تنجاب

أختُ عبد الرحمان
27-03-2009, 06:32 PM
الانسان هذا هو رباً صغيراً... يسمن لأكل و يجرب ليحمي و يدرب ليستقل
فان كنت غير هذا ... فأعلم انك حيوان... تأكل و تنام و تنجاب

أستغفر الله ، ماذا تقصد ؟!

أرجوا أن أكون فهمت خطأ.

abdou.dz
27-03-2009, 09:08 PM
السلام عليكم...
في الحقيقة .. أنا أعتقد أنّ الحياة خارج الأرض حقيقة ..بل و أكثر من ذلك أعتقد أنّ إثباتها قضية وقت لا أكثر ...
بالمناسبة : بدأت أكبر عملية بحث عن حياة خارج الأرض بإمكانات هائلة ويُعتقد أن العملية ستكون الفيصل في القضية...
http://news.bbc.co.uk/hi/arabic/news/newsid_7042000/7042764.stm
من جهة أخرى يقال أنّ الماء ليس الشرط الوحيد لتوفر الحياة خارج الأرض :
احتمالية الوجود

علم الأحياء الشرط الأساسي لوجود الحياة على كوكب ما هو وجود الماء (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%A1)، بالإضافة إلى العناصر الأساسية من الكربون (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%86) والهيدروجين (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%87%D9%8A%D8%AF%D8%B1%D9%88%D8%AC%D 9%8A%D9%86) والأكسجين (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%83%D8%B3%D8%AC%D9%8A%D9%86) والنيتروجين (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%8A%D8%AA%D8%B1%D9%88%D8%AC%D 9%8A%D9%86) والفوسفور (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%88%D8%B3%D9%81%D9%88%D8%B1)، بوجود غلاف جوي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%BA%D9%84%D8%A7%D9%81_%D8%AC%D9%88%D9%8A) ودرجة حرارة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AF%D8%B1%D8%AC%D8%A9_%D8%AD%D8%B1%D8%A7%D8%B1% D8%A9) مشابهة للتي على سطح الأرض (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B1%D8%B6).
عن ويكيبيديا


لي عودة إن شاء الله...
شكرا أختي الفاضلة

نسيم الجزائر
29-03-2009, 10:11 AM
إن حكمت عقلي انا مع هاته التجارب لاننا لا نستطيع ان نجرب شيئ على الانسان و نحن لسنا متاكدين منه خصوصا مع هذا الوقت الذي تعددت فيه الامراض اعاذكم الله منها جميعا
تحياتي

جابر الجزائري
30-03-2009, 09:08 AM
السلام عليكم و رحمة الله
حياكم الله جميعا و بعد

إن مسألة الحياة خارج الأرض تجري على قدم و ساق من طرف الدول الغربية و الأروبية ، بعدما تيقنو أن العالم فسد بالأحتباس الحراري و يريردون البديل
التسابق على أشده و دراسات عميقة تجرى و مند زمن و إلا حد الآن نسمع مرة ان هناك ماء على سطح المريخ و مرة لا


يقول الفيزيائي المعروف ستيفان هاوكين بأنه يجب على البشرية أن تفكر في الرحيل خارج المجموعة الشمسية إذا أرادت أن تستمر في الحياة مستقبلا!! فهل قوله هذا صحيح، أو يوافق القرآن؟
القرآن ينفي هذه المزاعم
الحمد لله على نعمة الإسلام الذي فسر لنا بدقة فائقة كل قوانين هذا الكون في كتاب لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه، كيف لا وهو كلام الخالق الذي أتقن كل شيء خلقه.
يقول تعالى: (الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ مَهْدًا وَسَلَكَ لَكُمْ فِيهَا سُبُلًا وَأَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجْنَا بِهِ أَزْوَاجًا مِنْ نَبَاتٍ شَتَّى (53) كُلُوا وَارْعَوْا أَنْعَامَكُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِأُولِي النُّهَى (54) مِنْهَا خَلَقْنَاكُمْ وَفِيهَا نُعِيدُكُمْ وَمِنْهَا نُخْرِجُكُمْ تَارَةً أُخْرَى)[طه: 53-55].
من هنا ندرك أن الله تعالى خلقنا من هذه الأرض وسوف نموت ونرجع إلى هذه الأرض، ثم يبعثنا الله من جديد ويُخرجنا من الأرض يوم القيامة.



و يؤكد القرآن الكريم أن الله تعالى قد خلقنا من تراب الأرض، وأنه سيعيدنا في هذه الأرض، ثم يخرجنا يوم القيامة ويعيد لنا الحياة بعد الموت، يقول تبارك وتعالى: (مِنْهَا خَلَقْنَاكُمْ وَفِيهَا نُعِيدُكُمْ وَمِنْهَا نُخْرِجُكُمْ تَارَةً أُخْرَى)[طه: 55].

خلاصة صغيرة الرحلة نحو خارج الأرض يبقى حلما
سلامي


ملاحظة هامة : أقترح عليكم في الموضوع المقبل دراسة موضوع التدخين من المنظور الطبي و الشرعي
إن أمكن

abdou.dz
30-03-2009, 09:18 AM
السلام عليكم و رحمة الله
حياكم الله جميعا و بعد

إن مسألة الحياة خارج الأرض تجري على قدم و ساق من طرف الدول الغربية و الأروبية ، بعدما تيقنو أن العالم فسد بالأحتباس الحراري و يريردون البديل
التسابق على أشده و دراسات عميقة تجرى و مند زمن و إلا حد الآن نسمع مرة ان هناك ماء على سطح المريخ و مرة لا


يقول الفيزيائي المعروف ستيفان هاوكين بأنه يجب على البشرية أن تفكر في الرحيل خارج المجموعة الشمسية إذا أرادت أن تستمر في الحياة مستقبلا!! فهل قوله هذا صحيح، أو يوافق القرآن؟
القرآن ينفي هذه المزاعم
الحمد لله على نعمة الإسلام الذي فسر لنا بدقة فائقة كل قوانين هذا الكون في كتاب لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه، كيف لا وهو كلام الخالق الذي أتقن كل شيء خلقه.
يقول تعالى: (الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ مَهْدًا وَسَلَكَ لَكُمْ فِيهَا سُبُلًا وَأَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجْنَا بِهِ أَزْوَاجًا مِنْ نَبَاتٍ شَتَّى (53) كُلُوا وَارْعَوْا أَنْعَامَكُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِأُولِي النُّهَى (54) مِنْهَا خَلَقْنَاكُمْ وَفِيهَا نُعِيدُكُمْ وَمِنْهَا نُخْرِجُكُمْ تَارَةً أُخْرَى)[طه: 53-55].
من هنا ندرك أن الله تعالى خلقنا من هذه الأرض وسوف نموت ونرجع إلى هذه الأرض، ثم يبعثنا الله من جديد ويُخرجنا من الأرض يوم القيامة.



و يؤكد القرآن الكريم أن الله تعالى قد خلقنا من تراب الأرض، وأنه سيعيدنا في هذه الأرض، ثم يخرجنا يوم القيامة ويعيد لنا الحياة بعد الموت، يقول تبارك وتعالى: (مِنْهَا خَلَقْنَاكُمْ وَفِيهَا نُعِيدُكُمْ وَمِنْهَا نُخْرِجُكُمْ تَارَةً أُخْرَى)[طه: 55].

خلاصة صغيرة الرحلة نحو خارج الأرض يبقى حلما
سلامي


ملاحظة هامة : أقترح عليكم في الموضوع المقبل دراسة موضوع التدخين من المنظور الطبي و الشرعي
إن أمكن
الآيات التي إستندت عليها لا تفسر بالضرورة ما أردت تفسيره ... أليس القرآ، من وحي الخالق والتفسير من وحي المخلوق ؟؟؟
أستطيع أن آتيك بآيات أخرى و أزعم أنها دليل على وجود الحياة خارج الأرض....
تحياتي

جابر الجزائري
30-03-2009, 09:26 AM
الآيات التي إستندت عليها لا تفسر بالضرورة ما أردت تفسيره ... أليس القرآ، من وحي الخالق والتفسير من وحي المخلوق ؟؟؟
أستطيع أن آتيك بآيات أخرى و أزعم أنها دليل على وجود الحياة خارج الأرض....
تحياتي

أخي عبدو لكن هناك مصطلح العلماء و المجتهدين في التفسير
للأمانة هذا التفسير "لأبن كثير" و هو من آشهر مفسرين القٍرآن الكريم icon30
و هناك من الفرق الضالة من يفسرون تفسيراتهم انا معك في هذه thumbdown

HANAN CHAOUIA
01-04-2009, 09:01 PM
Ns et notrs devoirs

مالك ش
17-04-2009, 05:39 PM
إن الإنسان مخلوق فريد من نوعه ، لأن اللـه أنعم عليه بأن جمع فيه صفات ثلاث ، أفردها لغيره من مخلوقاته الحية الأخرى .
ــ الأولى : نعمة العقل التي أفردها للملائكة من خلقه .
ــ الثانية : نعمة الغريزة التي أفردها للحيوانات العجمية .
ــ والثالثة : نعمة العاطفة التي أفردها للإنسان وحده
ولذلك فالإنسان إذا سمى بعقله ، قد يصل إلى مصاف الملائكة .
وإذا انصاع لغرائزه ، فقد ينزل إلى مرتبة الحيوانية .
وإذا احتكم إلى بصيرة قلبه بقي أنسانا متمتعا بالنعم الثلاث التي خصه اللـه بها وحده . . .وهذا معنى قوله تعالى ’’ ولقد كرمنا بني آدم ، وفضلناه على كثير من الخلق ‘‘ .........نرجوا المناقشة .

89-amani
25-04-2009, 01:12 PM
والله يا أخوات (مريم/دنيا )وعلي................
أنا برأيي ما فيها مشكلة اذا كانت الحيوانات حقل تجارب.
المشكلة وين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
المشكلة أنو في ناس بلا ضمير لا مهني ولا شخصي
بعدها لحد الان تستخدم البني ادمين ك حقول تجارب
والله مو بس اللي نشوفهم بالأفلام
هاي بالفعل ظاهرة حقيقية
أضيفي الى ذلك تجارة الأعضاء وهي ظاهرة قد تفشت بطريقة كبيرة
وخاصة في مصر فتسمعين أنو شخص دخل المستشفى
لاجراء عملية المرارة ف طلع بدون ن مرارة وbonusبدون كلية

والله المستعان على كل شئ

برنارد شو
14-06-2009, 09:18 PM
الاخوة الاعزاء الموضوع من حيث المبدأ جداً رائع ولكن ارجو التكرم بالعمق عند طرح مواضيع النقاش لكي تكون الاستفادة أعمق ولن تعجزوا في وجود مواضيع فوائدها عميقة وشكراً

الفريقل
18-06-2009, 05:27 PM
موضوع يستحق التفكير والتامل فيه لاكن لا يوجد الموضوع الذى يبن عليه الفكره

SAAD HAMID
26-06-2009, 02:39 PM
السلام عليكم ورحمة الله انا عضو جديد ارجو قبولي معكم.
شكرا عالموضوع اما فيما يخص رايي فانا ارى هذا نوع من التسخير الرباني لعباده فكل ما هو موجود في الكون سخر للعباد وموضوع التجارب على الحيوانات ان كان الهدف منه علمي يرمي الى افادة البشرية فانا معه لانه قد يكون سببا في نجاة كتير من الارواح على ان لا تخرج التجارب من اطارها كتجربة اي يجب مراعاة الحيوان وعدم تعذيبه.للحديث بقية ان شاء الله......

SAAD HAMID
26-06-2009, 02:44 PM
لا ارى ضررا في اجراء التجارب على الحيوانات ان كان الهدف منها علمي يرمي الى افادة البشرية

بنت الريف
26-06-2009, 05:42 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اولا اشكرك اختي على الفكرة والنقاش العلمي الذي نستطيع من خلاله اكتساب معارف اضافية من بعضنا البعض
اما في ما يخص التجارب على الحيوان فقد اثبت الطب الحديث ان له اثر اجابي وخاصة في المجال الطبي ولكن نحن كمسلمين علينا ان ناخذ بعين الاعتبار الجانب الشرعي ومد مشروعية ذلك....

masrour farah
29-06-2009, 08:48 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
كل ما في الكون يامريم مسخر للإنسان من قبل المولى تبارك وتعالى لينجز ما كلف به ويؤدي الرسالة التي أبت الجبال حملها .
لتقريب الفهم أكثر ، وأنا هنا لست بفقيه ولاعالم يامريم ، لنفترض أن مجموعتين من الناس أحداهما على حق والثانية باغية وتريد ألإنقضاض على الأولى فماهو الواجب المترتب على هذه الأولى ( بمعنى فرض العين ) الذي يجب عليها تنفيذه ، أليس هو القتال ؟ وكيف يسمى هذا القتال ؟ أليس يسمى جهادا ؟ وما مرتبة هذا الجهاد عند الله ؟ أليست عظيمة ؟ وكيف يصنف قتلى الفئة المظلومة ؟ أليسوا شهداءا ؟ والفئة الباغية ، كيف يصنف قتلاها ؟ وأي قيمة يساويها الفأر مقارنة بقيمة الإنسان ؟ هل هناك مجال للمقارنة ؟ فإذا كان الله عز وجل قد فرض على المظلوم قتال الظالم وإزهاق روحه - دون أن يترتب على هذا القتل ذنب أو سيئة على القاتل بل يؤجر عليه أجرا عظيما - من أجل أن يعيش الإنسان العادل والعابد والمسالم ...الخ فكيف بالفأر الذي سخره الله أصلا للإنسان إذا ما أجريت عليه تجارب إختبارية لمعرفة مدى فعالية أدوية أو أمصال لفائدة الإنسان ؟
هذا فهمي بالمختصر المفيد والله أعلم ..........
ما توليلناش يامريم بريجيت باردو !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! تحياتي..........

شمس الدين قفي
09-12-2009, 05:06 PM
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

أود أولا التنبيه إلى أهمية النقاش العقلاني
النقاش الذي يستمع فيه الجميع للمتحدث
فيتحصل بالتالي على فرصته كاملة لإبداء رأيه وإيصال مبتغاه
ولعل أحد شروط توفر النقاش البناء لا الجدل العقيم
هو وجود موجه للجلسة تستقيم به الأمور
ولعل رغم أهمية الموضوع من حيث كونه نقاشيا
إلا أنني أرى أنه ينقصه هذا الفاعل -الموجه-
عموما

بالنسبة لموضوع الحياة خارج الأرض
لا أرى أبدا أي مانع علمي دنيوي ولا شرعي ديني لمثل هذا الفرض
فالحياة المقصودة بالامكان خارج الأرض
قد لا تكون حياة كحياتنا
وقد لا يكون مقيموها أناسا كأناسنا وحيوانات كحيواناتنا
و و و و و
ومع كل احترامي
هذا تفكير على درجة كبيرة من القصر
فالحقيقة والعلم أثبتا أنه في كل مرة نطبق قاعدة معينة بتغيير أحد معطياتها نصل إلى نفس النتيجة بتغييرات معينة
فمثلا: إطلاق حجر من علو 50 مترا يؤدي إلى سقوطه ووصوله الأرض بعد زمن معين وإطلاقه من علو 100 متر يؤدي إلى سقوطه -نفس النتيجة- بعد زمن مغاير
والحال نفسه
ونحن إن تمعنا في قوانين الكون ككل وجدناها قوانين ثابتة لكل مجال كوني
فالجاذبية الكونية مثلا قيمة معطاة بثبات مطلق لكل نواحي الكون على اتساعه
وكذا سرعة الضوء ثابتة
ونفس الأمر ينطبق على بقية الثوابت العلمية
وإن كانت هذه المعطيات مجتمعة أدت إلى ظهور الحياة على كوكب متوسط الحجم يبعد مسافة معينة عن نجم متوسط الحجم أيضا فالسؤال يجب أن يطرح على شقين:
1- ما هي احتمالات أن يتقارب الوضع بين الأرض والشمس وبين نجم وكوكب في مكان ما من هذا الكون المترامي الأطراف فتتكرر نفس النتيجة لتكرر المعطيات؟ كثيرون سيقولون أن هذه الاحتمالات شبه منعدمة ولكن الرياضيات تقر بأنها إما شبه منعدمة وإما أنها لانهائية -الحديث عن الاحتمالات-
2- ما هي احتمالات أن يختلف الوضع فيما يخص الأرض والشمس وان ينتج لنا بالرغم عن ذلك حياة ؟ بمعنى لو ان الأرض كانت ابعد قليلا عن الشمس؟ أو كانت أكبر قليلا عما هي عليه؟ أو زادت سرعة دورانها ؟ أو غيره من الثوابت المتعلقة بهما معا
العلم يقول أنه لم يكن للحياة أن توجد
فعلا لم يكن للحياة أن توجد بشكلها هذا
لكن
ألم يكن من الممكن ان تنتج مخلوقات أخرى بصفات اخرى ومميزات مختلفة، بحيث يقاوم جلدها الحرارة الشديدة أو تحتمل عيونهم ضوء الشمس الجديد أو غيرها من المتغيرات التي ستنتج عن قرب او بعد الأرض عن الشمس، وعن زيادة سرعتها و......
والواقع الذي نراه هو أن الحياة على الأرض تأقلمت بشكل كبير وسريع مع المتغيرات التي طرأت عليها وبحسب حاجتها
فالأسماك مثلا اخترقت حجاب الماء في إحدى مراحلها لتشكل الحيوانات الزاحفة والتي منها اليوم حيوانات قد تغرق في الماء

أعود لأطرح السؤال: ما الذي يمنع مثلا حياة تنشأ بسبب وجود نسب معينة من الأكسجين والهيدروجين والنتروجين في الهواء
ثم تتطور بسبب درجة معينة من الحرارة ومعطيات أخرى غيرها
ما الذي يمنع ان تنشأ هذه الحياة على شكل آخر في ظل معطيات مختلفة وتتطور بشكل مخالف ومغاير لما نعرفه نحن عن معنى الحياة

والحقائق العلمية المتوفرة لدينا على الأرض جميعها تذهب باتجاه تأييد هذا الطرح وترجيح هذه الفرضية رغم عدم وجود دلائل منطقية وعلمية لها.

لذا
فنحن نرى أن العلم والحقائق المتوصل إليها حتى الساعة لا تلغي البتة فرضية وجود حياة على كوكب ما في الكون، حتى وإن استبعدت بشكل كبير وجود حياة مشابهة لتلك الموجودة على الأرض، ولعل هذا من أكثر ما يلعب عليه العلماء والمفكرون المعارضون لهذا الطرح.
أما من الناحية الدينية
فقد رأيت في رد الأخ lehmadi كفاية
فالقرآن ومن بعده السنة لم يرد فيهما ما ينفي وجود حياة خارج هذه الأرض
بالعكس
فالنظرة الدينية للأمر تفتح الباب على مصراعيه، فعلميا لا يمكننا الاعتراف بوجود الجن ولكنهم فعلا موجودون، ووجودهم أيضا مبني على أسس علمية، ولكن جهلنا لها هو ما يجعلها غير علمية بالنسبة لنا، وإن كان مقدرا ان يجيء اليوم الذي نفهم فيه آليات كونهم، ومقدرتهم على الاختفاء والتشكل، وحقيقة كونهم من نار .... كل هذه بحاجة إلى تفسيرات علمية دقيقة قد لا نتعرف عليها ابدا، ولو قدر لنا ذلك يوما ما فالمؤكد أن وجود الجن سيصبح حقيقة علمية مادية ليست في حاجة لبرهنة
والأمر سيان

لا يمكن للعلم أن يبرهن وجود حياة أخرى على كوكب آخر إلا حينما يجد هذه الحياة، ذلك أن هذه الحياة نفسها تقترن بمكان وجودها والظروف المحيطة بتشكلها لنعرف النتيجة التي وصل إليها تطورها.

khalfoni1
26-03-2010, 10:14 PM
واذا ثبت اننا نحن في العالم الثالث تقع علينا تجارب صيدلانية وغذائية وتربوية فبماذا سنصنف انفسنا بالانسان الثالث ام نبقي التسمية العاللم الثالث .

أختُ عبد الرحمان
26-12-2011, 08:36 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
أولاً .. أود أن أشكر الاخوة المشاركين و أعتذر كوني لم أردّ على المشاركات الأخيرة
.

أردتُ أن أرفع الموضوع المهمّ و الذي تعلّمنا منه الكثير..

سأعود باذن الله لطرح موضوع جديد ; اذا كان لدى الاخوة موضوع محدد فليتقدّموا بطرحه مشكورين.

أختُ عبد الرحمان
27-12-2011, 04:19 PM
خلال سنة 2010 ، 10% من محاصيل العالم كانت معدّلة وراثيًّا .. و العدد سيزداد مع ارتفاع عدد السكان !

[الاغذية المعدلة هي الأغذية التي تم تطويرها من خلال علم التقنية الحيوية والتي تعتمد على عملية دمج او اتحاد الحمض النووي دي إن إيه ( حيث يمكن فصل اي موروث اوجين ) من اي كائن حي ووضعه في كائن اخر ومنها المحاصيل ، وهذه العملية تسمى نقل الجينات ( المورثات ) او عملية التعديل ( التغير ) الوراثي وهنا تسمى المحاصيل المعدلة وراثيا والغذاء المستخرج منها بالاغذية المعدلة جينيا .] *

هل أنت مع أم ضد الأغذية مُعدلة وراثيًا ؟ و لما ؟
هل سنرى اختفاء الخضر و الفواكه الطبيعيّة؟
هل ترى أن بعض هذه الأغذية كالأرز هي الحل المناسب لمحاربة الفقر ؟
دمتم سالمين

* مأخوذ من مجلة ضاد الالكترونية