التسجيل
العودة   منتديات الشروق أونلاين > منتدى الأدب > منتدى المواضيع المنقولة

روابط مهمة : دليل الاستخدام | طلب كلمة المرور | تفعيل العضوية | طلب كود تفعيل العضوية | قوانين المنتدى   







منتدى المواضيع المنقولة منتدى خاص بالمواضيع المنقولة من خواطر وقصص و...

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 15-10-2016, 10:28 PM   #1   

warda22
مشرفة قسم الاسرة و المجتمع

الصورة الرمزية warda22
warda22 غير متواجد حالياً


وسام مسابقة الخاطرة اللغز 
افتراضي تروى على لسان صاحبـ (ت) ها فيـ (ت)قول(حكاوي...والعهدة على الراوي)


بهذا الموضوع ساجمع بعض القصص التي يقال انها واقعية او على الاقل مروية على لسان صاحبها او صاحبتها
هذه القصص منقولة عن صفحات او مجموعات بمواقع التواصل الاجتماعي
ببعضها عبرة واخريات فقط للترفيه بينما اخرى تطرح الف سؤال
تحياتي



  


سحر الحرف والكلام


شكرا للأخ صقر الأوراس على التوقيع
التعديل الأخير تم بواسطة warda22 ; 15-10-2016 الساعة 10:44 PM
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 15-10-2016, 10:32 PM   #2   

أبو اسامة
مشرف عام مساعد

الصورة الرمزية أبو اسامة
أبو اسامة غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تروى على لسان صاحبـ (ت) ها فيـ (ت)قول...


حكاوي...والعهدة على الراوي

متابعين...بالتوفيق عمو


  
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 15-10-2016, 10:41 PM   #3   

warda22
مشرفة قسم الاسرة و المجتمع

الصورة الرمزية warda22
warda22 غير متواجد حالياً


وسام مسابقة الخاطرة اللغز 
افتراضي رد: تروى على لسان صاحبـ (ت) ها فيـ (ت)قول...


قصة 1

روى على لسان صاحبتها و التي يقال انها حكتها في اخر ايام حياتها لتكون عبرة لمن بعدها :
انا صابرين .....بنت من بنات العاصمة تربيت احسن تربية عند اهلي و مع انو كنا عائلة متفتحة لا نطبق من الدين شيئا ...والديا ما يصلوش و جامي حضونا على الصلاة او اي شيء من واجباتنا الدينية ...قريت في مدارس خاصة و كنت محط اعجاب الكثير ....للحقيقة ليس لجمالي الخلاب. و لكن لمالي و مظهري الفاضح الذي لم تكن عين تراه و لم تدقق فيه ...للاسف انطبق على المثل لي يقول : لي خانو الزين يعري الكرعين

كنت من واحد لواحد كيما نقولو ...من الزين لصاحب المال لصاحب الجاه ..جامي حبيت بقلبي مي كنت نحب نتفاخر بعدد المعجبين من حولي ...كنت نبان واثقة بروحي و مغرورة مع انو كانت عندي عقدة من شكل وجهي .....ديت الباك و طلعت للجامعة و مزلت لم يتغير فيا شيئ نفس الفاجرة المغرورة


الى يوم شفتو ...نتفكر كنت نمشي انا و حبيبي اسمو نسيتو ...مي كي شفت معاه نتفكر بقيت نشوف فيه ..بان لي حاجة غريبة ...كان شاب ابيض و وجهو فيه نور غير طبيعي ...ملتحي هاد الشي لي كان نااااادر جدا هداك الوقت ....و كان جالس وحدو و يرتل فالقران ..بقيت نشوف معاه مبعد اقتربت منو و قعدت شوي قريبة ليه باه نقدر نسمعو و هو يرتل القران


انا نسيت روحي و قعدت نسمع فيه. ..بعد مدة ناض و راح ..حسيت حاجة تحركت فيا بغيت نروح ليه و نقولو كمل بصح مقدرتش ...مي منسيتوش و بحكم عندي علاقات كثيرة فالجامعة سقسيت عنو و بغيت نعرف اسمو و وين يقرا


قالولي اسمو محمد في عمرو 24 سنة و متزوج ....كي سمعت بلي متزوج حسيت حاجة غريبة مي قلت و حتى كان متزوج انا حابة نحكي معاه على اساس صديق و نتقرب منووو فقط ..هكا بررت لنفسي و بديت نخمم كيفاه نروح ليه و نتعرف عليه

نتذكر اول مرة رحت قدامو و قتلو خويا معليش نسقسيك قالي اتفضلي ختي و كمل يشوف مع الكتاب لي كان حاملو ...لي حرقتلي قلبي ما شافش معايا حتى ...قلت معليهش قعدت قدامو و كنت لابسة لباس فاضح للاسف لانو نفسي كانت تظن بلي راح نغويه كيما لي قبلو....ريحة البارفان و الماكياج ....انا قعدت قدامو هو ناض و قالي ختي تعيشي كشما اسحقيتي ؟ كذبت قتلو هذا اول يوم ليا هنا و محتاجة واحد يوريني وين نروح ...قالي ختي سمحيلي شوفي كش بنت تساعدك يكون احسن و راح
حسيت باهانة ...موقف جامي تعرضتلو في حياتي

من هداك الموقف حلفت براس يما ياو منخليهش يركع تحت رجليا منكونش انا صابرين لي شباب الجامعة يحلمو بنظرة من عندي....للاسف نفسي الضعيفة خلاتني ننسا روحي و نحطو هو اول هدف في حياتي. ...رحت ليه ثاني مرة و قتلو محمد حابة نعترف لك بحاجة ...شاف معايا باستغراب و و قالي انعم ؟؟ ...قتلو نتا محمد ؟ قالي ايه ختي نتي شكون ؟؟ قتلو اول مرة شفتك وقعت في حبك و حابة نكون ليك ...و من وقاحتي و جراتي حكمت يدو و قتلو نتا وش رايك ....وجهو احمر و جبد يدو و قالي ختي راني متزوج احشمي على روحك ...استغفر ربي و راح. ..ثاني مرة يعاملني بنفس الطريقة
كنت حنموت من الغيظ و نخمم غير باه ننتقم منو مع انو صح حبيتو ...قادر ما تصدقوش مي والله حبيتووو . كان مختلف و عندو نظرة. تخطف القلوب

لغدوا قررت نتحجب ...اهلي رفضو الفكرة مي قنعتهم بلي فترة نجرب فيها شيئ جديد ...لبست الحجاب و حجاب شرعي ...عرفت بلي هو مكانو المفضل مسجد معروف كان يقضي فيه اغلب وقتو و كان احيانا يصلي بالناس ثما ....اهلي و اصدقائي حسبوني هبلت كيما كانو يقولولي هبلتي نتي ....وليت متحجبة زائرة دائمة للمسجد ...كنت ورا كل صلاة نلمحو خارج من باب المسجد المخصص للرجال ....كانت شوفتو برك تكفيني باه نرجع لقصري الفاخر و نحلم بيه كل ليلة

مرة من المرات كنت كي لعادة فالمسجد في بيت الله لكن تفكيري منحصر فيه ....تقدمت مني فتاة متجلببة ...الصراحة كانت اية فالجمال ...قاتلي ختي نتي دايما نشوفك هنا و الصراحة عجبتيني حبيت نتعرف عليك قعدنا نحكيو و كنت نشوف معاها و تاثرت بيها ...مثال حي لعبارة زين و دين ...وصل وقت صلاة العصر ...سمعت الامام يقرا من اللحظة هديك عرفتو بلي محمد هو الامام اليوم ...قلبي بدا يخبط و يديا يرجفووو ..كملنا الصلاة ..التفتت ليا الفتاة هديك و قاتلي صوتو ما شاء الله هاه ؟؟ .قتلها والله صح قاتلي هذا زوجي محمد .....حسيت كانو شخص طعنني بسكين لقلبي

خرجت من المسجد بسرعة ...قلبي يخبط و عينيا معمرين دموع ....بغيت نقتلها بغيت نخنقها معرفتش وش حسيت تجاهها. ..و لي زاد عليا اكثر كانت اجمل مني ب 10 المرات. .....رجعت للدار غبت عن المسجد ايامات كثيرة رجعت لعوايدي العرا و الفاضح و السهرات و الاصدقاء
كانت مرحلة صعبة عليا حسيت روحي اكتئبت ...علاه يا ربي الوحيد لي بغيتو في حياتي متزوج و ما عندي حتى طريقة نوصلو بيها ....كنت ضعيفإ و الشيطان يلعب بيا حتان توصلت لفكرة كانت تبدو لي احسن حل...نسحرو و نخطفو من زوجتو و يكون ملكي وحدي

كنت لا علاقة بهاد الموضوع ....فقط نعرف بلي كاين سحر يفرق بين الزوجين....صديقتي المقربة الهام كانت لوحيدة لي تعرف كلش وش راهو يدور في قلبي ...حكيتلها بلي حابة نسحرو و هذا هو الحل الوحيد لي عندي ...مستحيل نقدر ننافس زوجتو لا جمالا و لا دينا ....الهام كانت بنت احياء شعبية كنت نحبها لانها كانت توافقني في كلش نحبو و توقف معايا ...طلبت منها تسقسي و تستفسر و تدلني على اي مكان نروح ليه لانو كنت جاهلة تماما ...و هي بالفعل لانو كنت ندعمها ماديا سقسات و جابتلي عنوان امراة في مكان شوي بعيد و قاتلي هذا هو طلبك

كنت خايفة لكن كل ما نتفكر وجه زوجتو البريئ تزيد تهب فيا نار الغيرة و نصمم على فعلي ... رحت انا و الهام دخلت لواحد المكان نقدر نقول شبه منزل ...فيه روايح كثيرة عييت نميز اي ريحة فيهم ....استنينا فترة مبعد دخلنا لعندها...بدات تسقسي فيا شكون نتي و وش حبيتي ....قتلها نمدلك وش تحبي قد ما تحبي المهم تفرقي بينهم و تعاونيني انا ندي بلاصتها في قلبووو ..ضحكت و قاتلي اسهل ما يكون حلها عندي


وصاتني باه نرجع. تفهمني وش لازم ندير ...انا خفت و كلفت الهام ترجع و تولي هي الوسيطة بيننا ....الامر كان اسهل مما ظنيت ...بعثتلي ورقة صغيرة في طرف قماش ...قاتلي كل لي عليك تديريه تحطيها في نص بيتهم هذا مكان و الباقي شغلي انا ...انت كل ما دفعتي اكثر كل ما طلبك تحقق بسرعة ....حقيقة فرحت و قلت و اخيرا راح يتحقق لي عندي مدة نسنا فيه....


رجعت لبست الحجاب و رجعت مداومة زيارة المسجد. ...كنت كل يوم نسنا نشوفها ...حتان و اخيرا جات ...تقربت منها سلمت عليها و حتى هي قاتلي هذي غيبة ختي وين كنتي ....بديت نحكي معاها و ندي و نجيب فالهدرة لعل نقدر نوصل بطريقة نروح معاها لبيتهم ...كانت تتجاوب معايا بكل صدق و براءة والله يا تبان ملاك فوق الارض. ...بصح كنت مصممة محمد ليا وحدي و مستحيل نخليها تزيد تتهنا بيه. ..صلينا كملنا تظاهرت بلي دخت و راسي يوجع ....مع شافتني على لحالة هذيك جات عندي و تقولي خير ختي وش بيك
قتلها معليهش ختي عندي مرض السكر و بيا التعب برك ....قاتلي لا حبيتي نوصلك لداركم قتلها دارنا بعيدة بزاف من هنا و مستحيل نوصل و انا هاك خلي نبقا فالمسجد حتان نرتاح شوي ...قعدت شوي و قاتلي هيا ختي نديك لداري مهيش بعيدة بزاف منها نتونسو خفت نخليك وحدك هنا حالتك تباني مريضة و مستحيل نخليك وحدك

كانت ساذجة لدرجة غير معقولة ولا انا لي كنت خبيثة .....المهم وصلتني لدارها كانت دار متواضعة فيها زوج غرف فقط ....مي كانت منظمة و تحس بالراحة فيها محمد كان غايب و كانت وحدها ...سقسيتها عندها اولاد تبدل لون وجهها و قاتلي منجيبش لولاد ......جابتلي عصير و قعدت تحكيلي كيفاه تعرفو و كيفاه حتان حبها ...و مع انو والاطباء اكدو بلي هي عقيم محبش يتخلى عليها ..حسيت بالشفقة تجاهها لكن تفكرت علاه جيت و تجاهلت الشعور لي حكمني تجاهها

طلبت منها كاس ما دافي مع شوي سكر ...قلت هكا نلهيها شوي ...راحت للمطبخ انا جبدت لي وصاتني عليه و حطيتو تحت الفراش لي في الغرفة...كانو يديا يرجفو حسيت روحي اسوأ انسان على وجه هاد الارض مي عشق محمد كان اقوى من احساس الندم ....كملت لي جيت على جالو شكرتها و خرجت من دارهم ...لي كنت متأكدة راح ترجع داري عن قريب


كنت يوميا نبعث لهذيك المرا فالدراهم و نقلها وكتاه يتفارقو وكتاه. يرجع محمد ملكي انا ..فهمتني بلي الامر يطول و لازم نصبر ...صبرت 9 اشهر و انا نسنا ...رجعت نزور المسجد ما نلقاهاش ....لا هي لا هو ...يوميا نروح ما نلقا حتى واحد منهم ....حتان قررت نروح نزورهم في دارهم باه نعرف وش صرا ...طبطبت فالباب ما فتحوش ....سقسيت الجارة لي قدامهم قتلها اهل هاد البيت وينهم ؟؟؟ ...قاتلي الراجل مسكين توفات زوجتو و خلاتو وحدو و درك 3 اشهر حابس روحو فالدار ما يفتح لحتى واحد.. .كان يحبها لكن الموت فرقهم ...لله ما اعطى و لله ما اخذ ...انصدمت حسيت بغصة في صدري سالتها كيفاه ماتت قاتلي ايامها الاخيرة حكمتها حمى و ماتت منها


رجعت نبكي طول الطريق و نقول انا لي قتلتها انا مجرمة قتلت نفس بريئة ....رحت للمرا هذيك حبيت نخنقها نعيط و نقلها قتلك افرقيهم علاه قتلتيها علاه .....علاه درك انا رجعت قاتلة ...ندمت صح و حبيت ننتحر ...لكن الهام بطريقة ما قنعتني بلي انا بريئة ...ايه انا بريئة ...قاتلي هذا هو عمرها و نتي بريئة ....قنعتني صح بلي السحور تاعي كان باه يفرقهم فقط هي اصلا كانت حتموت فهاد الوقت
و انا من غبائي اقتنعت و من ضعف ايماني قررت نكمل درك مدام العائق الوحيد لي بيني و بين حبيبي راح للابد

رجعت مرة ثانية لدارهم ....طبطبت هاد المرة فتح محمد الباب قالي اتفضلي شكون نتي....نساني ايه نساني تماما ....قلت معليهش هكا احسن او لانو تحجبت وتجلببت ما عرفنيش. .ِ..قتلو انا صديقة قديمة لزوجتك و جيت نعزي اهل بيتها قاتلي تفضلي و نادالي اهل بيتو ...لقيت ام زوجتو و امو و اختو عندو. استقبلوني و ضيفوني و بداو يحكولي عنها كيف كانت وكيفاه توفات

يماها كانت محروق قلبها عليها الدموع غلبوني ...ايه منافقة نقتل القتيل و نمشي في جنازتو ....يماه قاتلي والله بنتي من دموعك باينة كنتي تحبيها كيفاه عرفتيها ؟؟
قتلها كنت رفيقتها فالمسجد كنا دايما نتلاقاو ثم ....يماه حسيتها تشوف معايا بطريقة غريبة مبعد بدات تسقسي فيا اسمك و منين انتي و وش ديري فحياتك ....كي جيت خارجة من عدنهم قاتلي امثالك نتي و المرحومة قلال يابنتي. فهاد الوقت ......كان تحبي عطيني عنوان اهلك نزوركم نتعرف على اهلك ادا مكانش احراج
قلبي رجع يخبط و فهمت مرادها من هاد الكلام .....عظيتهولها و رجعت للدار قلبي يخبط و عينيا معمرين دموع فرحة ...عشقي محمد

و صدقو ولا لا ....بعد 5 اشهر من وفاة زوجتو جات يماه و اختو و طلبو يدي من اهلي و كانو فرحانين لانهم كانو يشوفو فيا نفس اخلاق المرحومة ...الفتاة المتدينة لي تخاف ربي و تزور بيتو دايما. ..محمد كان رافض الفكرة مي اقتنع اخيرا لانهم قنعوه بحسن اخلاقي و طيبتي
كنت فرحانة و نوجد لعرسي لي درت المستحيل باه تحقق ....نسيت زوجتو نسيت السحور نسيت وش درت كامل
و الغريب رجعت نصلي صح و نقول يا ربي كملي في زواجي ....ايه تقدرو تقول شيطاني تغلب عليا و عماني ....محمد ماحبش. يحكي معايا ابدا و قال لاهلو اتفاهمو معاها كي تجي لدارها عروسة ني نتعرف عليها ...كان متدين و يخاف ربي و انسان حاشا الكمال لله مي في نظري كااامل

مي كيما قالو كما تدين تدان .....سمانة قبل عرسي تماما توفى محمد في حادث سيارة و لحق زوجتو ....ايه مكانش من مكتوبي و رغم كل لي درتو ما ديتوش و ما تهنيتش بيه نهار واحد ....تحرق قلبي عليه ....هبلت و رجعت نداوي عند طبيب نفسي و نشرب فالمهدئات .....رجعت نتكلم معاه كانو موجود ....نشوف خيالو وين نروح ....وين رحت و خليتني كي قريب نرجع ليك ...كي قرب حلمي يتحقق رحت و خليتني ....راح لزوجتو عند ربي وانا قعدت نتحرق بنار الدنيا قبل نار الاخرة .......كل يوم نسنا تخرج روحي الخبيثة و نطلع لعند ربي يحاسبني .

نهاية القصة 1



  


سحر الحرف والكلام


شكرا للأخ صقر الأوراس على التوقيع
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 15-10-2016, 10:43 PM   #4   

warda22
مشرفة قسم الاسرة و المجتمع

الصورة الرمزية warda22
warda22 غير متواجد حالياً


وسام مسابقة الخاطرة اللغز 
افتراضي رد: تروى على لسان صاحبـ (ت) ها فيـ (ت)قول(حكاوي...والعهدة على الراوي)


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو اسامة مشاهدة المشاركة
حكاوي...والعهدة على الراوي

متابعين...بالتوفيق عمو
تسلم عمو ساقتبس العنوان من مشاركتك اذن
تحياتي


  


سحر الحرف والكلام


شكرا للأخ صقر الأوراس على التوقيع
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 15-10-2016, 10:53 PM   #5   

أبو اسامة
مشرف عام مساعد

الصورة الرمزية أبو اسامة
أبو اسامة غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تروى على لسان صاحبـ (ت) ها فيـ (ت)قول...


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة warda22 مشاهدة المشاركة
قصة 1

روى على لسان صاحبتها و التي يقال انها حكتها في اخر ايام حياتها لتكون عبرة لمن بعدها :
انا صابرين .....بنت من بنات العاصمة تربيت احسن تربية عند اهلي و مع انو كنا عائلة متفتحة لا نطبق من الدين شيئا ...والديا ما يصلوش و جامي حضونا على الصلاة او اي شيء من واجباتنا الدينية ...قريت في مدارس خاصة و كنت محط اعجاب الكثير ....للحقيقة ليس لجمالي الخلاب. و لكن لمالي و مظهري الفاضح الذي لم تكن عين تراه و لم تدقق فيه ...للاسف انطبق على المثل لي يقول : لي خانو الزين يعري الكرعين

كنت من واحد لواحد كيما نقولو ...من الزين لصاحب المال لصاحب الجاه ..جامي حبيت بقلبي مي كنت نحب نتفاخر بعدد المعجبين من حولي ...كنت نبان واثقة بروحي و مغرورة مع انو كانت عندي عقدة من شكل وجهي .....ديت الباك و طلعت للجامعة و مزلت لم يتغير فيا شيئ نفس الفاجرة المغرورة


الى يوم شفتو ...نتفكر كنت نمشي انا و حبيبي اسمو نسيتو ...مي كي شفت معاه نتفكر بقيت نشوف فيه ..بان لي حاجة غريبة ...كان شاب ابيض و وجهو فيه نور غير طبيعي ...ملتحي هاد الشي لي كان نااااادر جدا هداك الوقت ....و كان جالس وحدو و يرتل فالقران ..بقيت نشوف معاه مبعد اقتربت منو و قعدت شوي قريبة ليه باه نقدر نسمعو و هو يرتل القران


انا نسيت روحي و قعدت نسمع فيه. ..بعد مدة ناض و راح ..حسيت حاجة تحركت فيا بغيت نروح ليه و نقولو كمل بصح مقدرتش ...مي منسيتوش و بحكم عندي علاقات كثيرة فالجامعة سقسيت عنو و بغيت نعرف اسمو و وين يقرا


قالولي اسمو محمد في عمرو 24 سنة و متزوج ....كي سمعت بلي متزوج حسيت حاجة غريبة مي قلت و حتى كان متزوج انا حابة نحكي معاه على اساس صديق و نتقرب منووو فقط ..هكا بررت لنفسي و بديت نخمم كيفاه نروح ليه و نتعرف عليه

نتذكر اول مرة رحت قدامو و قتلو خويا معليش نسقسيك قالي اتفضلي ختي و كمل يشوف مع الكتاب لي كان حاملو ...لي حرقتلي قلبي ما شافش معايا حتى ...قلت معليهش قعدت قدامو و كنت لابسة لباس فاضح للاسف لانو نفسي كانت تظن بلي راح نغويه كيما لي قبلو....ريحة البارفان و الماكياج ....انا قعدت قدامو هو ناض و قالي ختي تعيشي كشما اسحقيتي ؟ كذبت قتلو هذا اول يوم ليا هنا و محتاجة واحد يوريني وين نروح ...قالي ختي سمحيلي شوفي كش بنت تساعدك يكون احسن و راح
حسيت باهانة ...موقف جامي تعرضتلو في حياتي

من هداك الموقف حلفت براس يما ياو منخليهش يركع تحت رجليا منكونش انا صابرين لي شباب الجامعة يحلمو بنظرة من عندي....للاسف نفسي الضعيفة خلاتني ننسا روحي و نحطو هو اول هدف في حياتي. ...رحت ليه ثاني مرة و قتلو محمد حابة نعترف لك بحاجة ...شاف معايا باستغراب و و قالي انعم ؟؟ ...قتلو نتا محمد ؟ قالي ايه ختي نتي شكون ؟؟ قتلو اول مرة شفتك وقعت في حبك و حابة نكون ليك ...و من وقاحتي و جراتي حكمت يدو و قتلو نتا وش رايك ....وجهو احمر و جبد يدو و قالي ختي راني متزوج احشمي على روحك ...استغفر ربي و راح. ..ثاني مرة يعاملني بنفس الطريقة
كنت حنموت من الغيظ و نخمم غير باه ننتقم منو مع انو صح حبيتو ...قادر ما تصدقوش مي والله حبيتووو . كان مختلف و عندو نظرة. تخطف القلوب

لغدوا قررت نتحجب ...اهلي رفضو الفكرة مي قنعتهم بلي فترة نجرب فيها شيئ جديد ...لبست الحجاب و حجاب شرعي ...عرفت بلي هو مكانو المفضل مسجد معروف كان يقضي فيه اغلب وقتو و كان احيانا يصلي بالناس ثما ....اهلي و اصدقائي حسبوني هبلت كيما كانو يقولولي هبلتي نتي ....وليت متحجبة زائرة دائمة للمسجد ...كنت ورا كل صلاة نلمحو خارج من باب المسجد المخصص للرجال ....كانت شوفتو برك تكفيني باه نرجع لقصري الفاخر و نحلم بيه كل ليلة

مرة من المرات كنت كي لعادة فالمسجد في بيت الله لكن تفكيري منحصر فيه ....تقدمت مني فتاة متجلببة ...الصراحة كانت اية فالجمال ...قاتلي ختي نتي دايما نشوفك هنا و الصراحة عجبتيني حبيت نتعرف عليك قعدنا نحكيو و كنت نشوف معاها و تاثرت بيها ...مثال حي لعبارة زين و دين ...وصل وقت صلاة العصر ...سمعت الامام يقرا من اللحظة هديك عرفتو بلي محمد هو الامام اليوم ...قلبي بدا يخبط و يديا يرجفووو ..كملنا الصلاة ..التفتت ليا الفتاة هديك و قاتلي صوتو ما شاء الله هاه ؟؟ .قتلها والله صح قاتلي هذا زوجي محمد .....حسيت كانو شخص طعنني بسكين لقلبي

خرجت من المسجد بسرعة ...قلبي يخبط و عينيا معمرين دموع ....بغيت نقتلها بغيت نخنقها معرفتش وش حسيت تجاهها. ..و لي زاد عليا اكثر كانت اجمل مني ب 10 المرات. .....رجعت للدار غبت عن المسجد ايامات كثيرة رجعت لعوايدي العرا و الفاضح و السهرات و الاصدقاء
كانت مرحلة صعبة عليا حسيت روحي اكتئبت ...علاه يا ربي الوحيد لي بغيتو في حياتي متزوج و ما عندي حتى طريقة نوصلو بيها ....كنت ضعيفإ و الشيطان يلعب بيا حتان توصلت لفكرة كانت تبدو لي احسن حل...نسحرو و نخطفو من زوجتو و يكون ملكي وحدي

كنت لا علاقة بهاد الموضوع ....فقط نعرف بلي كاين سحر يفرق بين الزوجين....صديقتي المقربة الهام كانت لوحيدة لي تعرف كلش وش راهو يدور في قلبي ...حكيتلها بلي حابة نسحرو و هذا هو الحل الوحيد لي عندي ...مستحيل نقدر ننافس زوجتو لا جمالا و لا دينا ....الهام كانت بنت احياء شعبية كنت نحبها لانها كانت توافقني في كلش نحبو و توقف معايا ...طلبت منها تسقسي و تستفسر و تدلني على اي مكان نروح ليه لانو كنت جاهلة تماما ...و هي بالفعل لانو كنت ندعمها ماديا سقسات و جابتلي عنوان امراة في مكان شوي بعيد و قاتلي هذا هو طلبك

كنت خايفة لكن كل ما نتفكر وجه زوجتو البريئ تزيد تهب فيا نار الغيرة و نصمم على فعلي ... رحت انا و الهام دخلت لواحد المكان نقدر نقول شبه منزل ...فيه روايح كثيرة عييت نميز اي ريحة فيهم ....استنينا فترة مبعد دخلنا لعندها...بدات تسقسي فيا شكون نتي و وش حبيتي ....قتلها نمدلك وش تحبي قد ما تحبي المهم تفرقي بينهم و تعاونيني انا ندي بلاصتها في قلبووو ..ضحكت و قاتلي اسهل ما يكون حلها عندي


وصاتني باه نرجع. تفهمني وش لازم ندير ...انا خفت و كلفت الهام ترجع و تولي هي الوسيطة بيننا ....الامر كان اسهل مما ظنيت ...بعثتلي ورقة صغيرة في طرف قماش ...قاتلي كل لي عليك تديريه تحطيها في نص بيتهم هذا مكان و الباقي شغلي انا ...انت كل ما دفعتي اكثر كل ما طلبك تحقق بسرعة ....حقيقة فرحت و قلت و اخيرا راح يتحقق لي عندي مدة نسنا فيه....


رجعت لبست الحجاب و رجعت مداومة زيارة المسجد. ...كنت كل يوم نسنا نشوفها ...حتان و اخيرا جات ...تقربت منها سلمت عليها و حتى هي قاتلي هذي غيبة ختي وين كنتي ....بديت نحكي معاها و ندي و نجيب فالهدرة لعل نقدر نوصل بطريقة نروح معاها لبيتهم ...كانت تتجاوب معايا بكل صدق و براءة والله يا تبان ملاك فوق الارض. ...بصح كنت مصممة محمد ليا وحدي و مستحيل نخليها تزيد تتهنا بيه. ..صلينا كملنا تظاهرت بلي دخت و راسي يوجع ....مع شافتني على لحالة هذيك جات عندي و تقولي خير ختي وش بيك
قتلها معليهش ختي عندي مرض السكر و بيا التعب برك ....قاتلي لا حبيتي نوصلك لداركم قتلها دارنا بعيدة بزاف من هنا و مستحيل نوصل و انا هاك خلي نبقا فالمسجد حتان نرتاح شوي ...قعدت شوي و قاتلي هيا ختي نديك لداري مهيش بعيدة بزاف منها نتونسو خفت نخليك وحدك هنا حالتك تباني مريضة و مستحيل نخليك وحدك

كانت ساذجة لدرجة غير معقولة ولا انا لي كنت خبيثة .....المهم وصلتني لدارها كانت دار متواضعة فيها زوج غرف فقط ....مي كانت منظمة و تحس بالراحة فيها محمد كان غايب و كانت وحدها ...سقسيتها عندها اولاد تبدل لون وجهها و قاتلي منجيبش لولاد ......جابتلي عصير و قعدت تحكيلي كيفاه تعرفو و كيفاه حتان حبها ...و مع انو والاطباء اكدو بلي هي عقيم محبش يتخلى عليها ..حسيت بالشفقة تجاهها لكن تفكرت علاه جيت و تجاهلت الشعور لي حكمني تجاهها

طلبت منها كاس ما دافي مع شوي سكر ...قلت هكا نلهيها شوي ...راحت للمطبخ انا جبدت لي وصاتني عليه و حطيتو تحت الفراش لي في الغرفة...كانو يديا يرجفو حسيت روحي اسوأ انسان على وجه هاد الارض مي عشق محمد كان اقوى من احساس الندم ....كملت لي جيت على جالو شكرتها و خرجت من دارهم ...لي كنت متأكدة راح ترجع داري عن قريب


كنت يوميا نبعث لهذيك المرا فالدراهم و نقلها وكتاه يتفارقو وكتاه. يرجع محمد ملكي انا ..فهمتني بلي الامر يطول و لازم نصبر ...صبرت 9 اشهر و انا نسنا ...رجعت نزور المسجد ما نلقاهاش ....لا هي لا هو ...يوميا نروح ما نلقا حتى واحد منهم ....حتان قررت نروح نزورهم في دارهم باه نعرف وش صرا ...طبطبت فالباب ما فتحوش ....سقسيت الجارة لي قدامهم قتلها اهل هاد البيت وينهم ؟؟؟ ...قاتلي الراجل مسكين توفات زوجتو و خلاتو وحدو و درك 3 اشهر حابس روحو فالدار ما يفتح لحتى واحد.. .كان يحبها لكن الموت فرقهم ...لله ما اعطى و لله ما اخذ ...انصدمت حسيت بغصة في صدري سالتها كيفاه ماتت قاتلي ايامها الاخيرة حكمتها حمى و ماتت منها


رجعت نبكي طول الطريق و نقول انا لي قتلتها انا مجرمة قتلت نفس بريئة ....رحت للمرا هذيك حبيت نخنقها نعيط و نقلها قتلك افرقيهم علاه قتلتيها علاه .....علاه درك انا رجعت قاتلة ...ندمت صح و حبيت ننتحر ...لكن الهام بطريقة ما قنعتني بلي انا بريئة ...ايه انا بريئة ...قاتلي هذا هو عمرها و نتي بريئة ....قنعتني صح بلي السحور تاعي كان باه يفرقهم فقط هي اصلا كانت حتموت فهاد الوقت
و انا من غبائي اقتنعت و من ضعف ايماني قررت نكمل درك مدام العائق الوحيد لي بيني و بين حبيبي راح للابد

رجعت مرة ثانية لدارهم ....طبطبت هاد المرة فتح محمد الباب قالي اتفضلي شكون نتي....نساني ايه نساني تماما ....قلت معليهش هكا احسن او لانو تحجبت وتجلببت ما عرفنيش. .ِ..قتلو انا صديقة قديمة لزوجتك و جيت نعزي اهل بيتها قاتلي تفضلي و نادالي اهل بيتو ...لقيت ام زوجتو و امو و اختو عندو. استقبلوني و ضيفوني و بداو يحكولي عنها كيف كانت وكيفاه توفات

يماها كانت محروق قلبها عليها الدموع غلبوني ...ايه منافقة نقتل القتيل و نمشي في جنازتو ....يماه قاتلي والله بنتي من دموعك باينة كنتي تحبيها كيفاه عرفتيها ؟؟
قتلها كنت رفيقتها فالمسجد كنا دايما نتلاقاو ثم ....يماه حسيتها تشوف معايا بطريقة غريبة مبعد بدات تسقسي فيا اسمك و منين انتي و وش ديري فحياتك ....كي جيت خارجة من عدنهم قاتلي امثالك نتي و المرحومة قلال يابنتي. فهاد الوقت ......كان تحبي عطيني عنوان اهلك نزوركم نتعرف على اهلك ادا مكانش احراج
قلبي رجع يخبط و فهمت مرادها من هاد الكلام .....عظيتهولها و رجعت للدار قلبي يخبط و عينيا معمرين دموع فرحة ...عشقي محمد

و صدقو ولا لا ....بعد 5 اشهر من وفاة زوجتو جات يماه و اختو و طلبو يدي من اهلي و كانو فرحانين لانهم كانو يشوفو فيا نفس اخلاق المرحومة ...الفتاة المتدينة لي تخاف ربي و تزور بيتو دايما. ..محمد كان رافض الفكرة مي اقتنع اخيرا لانهم قنعوه بحسن اخلاقي و طيبتي
كنت فرحانة و نوجد لعرسي لي درت المستحيل باه تحقق ....نسيت زوجتو نسيت السحور نسيت وش درت كامل
و الغريب رجعت نصلي صح و نقول يا ربي كملي في زواجي ....ايه تقدرو تقول شيطاني تغلب عليا و عماني ....محمد ماحبش. يحكي معايا ابدا و قال لاهلو اتفاهمو معاها كي تجي لدارها عروسة ني نتعرف عليها ...كان متدين و يخاف ربي و انسان حاشا الكمال لله مي في نظري كااامل

مي كيما قالو كما تدين تدان .....سمانة قبل عرسي تماما توفى محمد في حادث سيارة و لحق زوجتو ....ايه مكانش من مكتوبي و رغم كل لي درتو ما ديتوش و ما تهنيتش بيه نهار واحد ....تحرق قلبي عليه ....هبلت و رجعت نداوي عند طبيب نفسي و نشرب فالمهدئات .....رجعت نتكلم معاه كانو موجود ....نشوف خيالو وين نروح ....وين رحت و خليتني كي قريب نرجع ليك ...كي قرب حلمي يتحقق رحت و خليتني ....راح لزوجتو عند ربي وانا قعدت نتحرق بنار الدنيا قبل نار الاخرة .......كل يوم نسنا تخرج روحي الخبيثة و نطلع لعند ربي يحاسبني .

نهاية القصة 1
{ وَمَا تَشَاؤُونَ إِلَّا أَن يَشَاء اللَّهُ }


  
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 16-10-2016, 08:25 PM   #6   

warda22
مشرفة قسم الاسرة و المجتمع

الصورة الرمزية warda22
warda22 غير متواجد حالياً


وسام مسابقة الخاطرة اللغز 
افتراضي رد: تروى على لسان صاحبـ (ت) ها فيـ (ت)قول...


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو اسامة مشاهدة المشاركة
صدق الله العظيم
شرفني مرورك
تحياتي


  


سحر الحرف والكلام


شكرا للأخ صقر الأوراس على التوقيع
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 16-10-2016, 08:26 PM   #7   

warda22
مشرفة قسم الاسرة و المجتمع

الصورة الرمزية warda22
warda22 غير متواجد حالياً


وسام مسابقة الخاطرة اللغز 
افتراضي رد: تروى على لسان صاحبـ (ت) ها فيـ (ت)قول(حكاوي...والعهدة على الراوي)


قصة 2
تروي سيدة هذه القصة فتقول :
جلست فى مره مع سيده تعمل في تغسيل الموتى
وهى امرأه فاضله
فسألتها عن أعجب ما رأت طوال سنين عملها
فقالت : ذهبنا فى يوم لتغسيل وتكفين احدى المتوفيات وهى امرأه تبلغ من العمر76عاما
فلما دخلت عليها رأيت على وجهها ابتسامه واسعه ما رأيتها فى حياتى
فتعجبت ولمعت عينى بالدموع من جمال ابتسامتها
وقلت فى نفسى ماشاء الله وسألت الله ان يكتبها لى عند الموت
وبدئنا فى تغسيلها وانا عينى لا تفارق وجهها من جمال تلك الابتسامه
وكنت اقول فى نفسى ترى ما الذى كانت تفعله تلك المراه فى حياتها ليرزقها الله تلك الابتسامه عند الموت !!!
وانتهينا من تغسيلها وتكفينها وجاءوا وأخذوها الى المدافن لتدفن
وبينما انا منصرفه وجدت امرأه فى الاربعينات من عمرها تبكى بشده وتتوجع لفراق تلك المرأه فاقتربت منها وأخذت أواسيها وأبشرها وأخبرتها بأمر الابتسامه التى ترتسم على وجه المتوفيه وسألتها اذا كانت تعرفها
فأجابت بانها اصغر بناتها
فانتهزت الفرصه وقلت لها : بالله عليكى أخبرينى عن حال والدتك مع الله ؟
فقالت : امى امرأه عاديه بسيطه جدا لم تتعلم فلا تقرأ ولا تكتب وعاشت حياتها لا تعرف عن الصلاه شىء ولم تعرف القرأن
ونحن قد قصرنا فى حقها ولم نفكر فى يوم ان نعلمها كيف تصلى برغم من أنها لم ترتاح إلا وقد علمتنا ولم تبخل علينا طوال حياتها
وعندما بلغت امى الخامسه والستون من عمرها أرادت بشده ان تتعلم الصلاه وأخذت تلح علينا ان نعلمها ولكن كان عقل امى قد ضعف وما عادت تستطيع الحفظ فكلما علمنها أيه من القرأن تنساها
فما استطاعت ان تحفظ حتى الفاتحه وحاولنا أكثر من مره ولكن بدون فائده
ولكن هى لم ينقطع أملها وأخذت تحاول وتحاول وتبكى ولكن ماترك الزمان لها شىء فقد وهنت الذاكره وضعفت العينين وأرتعشت اليدين
فكانت عندما يأذن المؤذن للصلاه تتوضأ وتفترش سجادتها وتجلس ترفع يدها الى السماء وتقول بنفس اللهجه والنص ( يارب انا مش بعرف اصلى بس انت كريم ورحمتك واسعه ومش هدخلنى النار ) ثم تسجد وتدعو وتدعو وتبكى ووالله كنت أغار منها وأشعر ان الله قد يتقبل صلاتها ولا يتقبل صلاتى
وظلت امى على هذا الحال عشر سنوات ما تركت صلاه الا وتدعي نفس الدعاء الى ان ماتت رحمة الله عليها
تقول السيده : فقلت فى نفسى سبحان الله حرصت هذه المرأه على الصلاه وهى لا تعلم ونحن تركناها ونعلم.
نهاية قصة 2



  


سحر الحرف والكلام


شكرا للأخ صقر الأوراس على التوقيع
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 16-10-2016, 08:27 PM   #8   

amina 84
شروقي

الصورة الرمزية amina 84
amina 84 غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تروى على لسان صاحبـ (ت) ها فيـ (ت)قول...


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو اسامة مشاهدة المشاركة
صحيح عمو الله يكفينا شر نفوسنا العشق شيطان وصل بها المسكينة لمواصل الله لا يوصللها مومنة


  
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 16-10-2016, 08:38 PM   #9   

amina 84
شروقي

الصورة الرمزية amina 84
amina 84 غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تروى على لسان صاحبـ (ت) ها فيـ (ت)قول(حكاوي...والعهدة على الراوي)


شكرا وردة الله يختملنا بالصالحات و الإخلاص في القول و العمل لنظفر بمثل إبتسامة هذه الأم و كملي في قصص من نوع القصة الثانية و تجنبي تاع سحور و الله يرعبوا و يوقفوا القلب و يقطعوا النفس الله يعافيها و يعافيكم



  
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 16-10-2016, 08:44 PM   #10   

warda22
مشرفة قسم الاسرة و المجتمع

الصورة الرمزية warda22
warda22 غير متواجد حالياً


وسام مسابقة الخاطرة اللغز 
افتراضي رد: تروى على لسان صاحبـ (ت) ها فيـ (ت)قول(حكاوي...والعهدة على الراوي)


قصة 3
زوجي ....او جني العاشق
انا احلام ..فتاة مثل باقي الفتيات ...لكن من صغري كنت مفتونة بجمالي و لا احد من لي شافني ينكر هاذ الشي ...كنت معظم وقتي قدام لمرايا نتامل روحي ...كبرت و انا زيني كل يوم يزيد ...رجعت صبية مثل القمر و الخطاب كل يوم واحد ...كنت بطبيعة الحال نرفض لصغر سني و لانو كنت كل خاطب نلقا فيه الف عيب .
توفى ابي و انا في عمري 18 سنة ....بقيت انا و امي و اخي وحدنا ...خرجنا من دار جدي لانهم طردونا بعد وفاة بابا ....يما كانت تخدم و تبيع المطلوع و خويا كان صغير يقرا حوالي 14 سنة هذاك الوقت ...بالسيف يما باه دبرت دار للكرا في مكان شوي بعيد لكن احسن من الشارع ....اول يوم انتقلنا للدار حسيت بشي غريب ..الدار موحشة و الصراحة ما ارتحتش فيها ...كانت مظلمة ما توصلهاش الشمس و فارغة تماما ...قلت لامي انا منيش مرتاحة فالدار هذي قاتلي هذا هو مكتوبنا يا بنتي نسكنو و نسترو رواحنا حتان يفرجها علينا ربي
سكننا فالدار هذيك انا و خويا نقراو انا جوزت الباك و ما ربحتوش هذاك العام سجلت في معهد لتعلم الموسيقى ..و خويا كمل قرايتو كان شاطر بزاف ...و يما بطبيعة الحال تخدم علينا صباح و عشية باه تخلينا حاجة ما تخصنا ...من. اول نهار في هذيك الدار و انا قلبي مقبوض منها ...كنت نلاحظ فيها اشياء غريبة ..نسمع دايما اصوات تاع ناس تعيط ...نقول لماما تقلي نتي موسوسة و بركاي من هاد الهدرة ....خويا مع الوقت انزوى علينا اصبح يدخل يقفل الباب على روحو و يقعد وحدو ....انا حبيت نفهمهم كاينة حاجة غير طبيعية خاصة بعد اذان المغرب كنت نخاف نرقد وحدي ...للاسف واحد ما صدقني و ما حب ياخذ على كلامي
و الخطاب كي لعادة مع انتقالي للحي جديدة يسقسو هدي بنت شكون لكن انا ما كان عندي ميول لحتى شخص منهم و كنت نرفض بلا منعرف حتى شكون الخاطب ....كنت نحس بحوايج مكنتش نعرفهم في هذاك الوقت ..كنت نحشم نسال ماما ....
بقيت على هاد الحالة شهور عديدة ...كنت دايما نتفقد روحي فالمرايا ...مع لوقت حسيت شعري بدا يطيح و ينسل ....نجي نحكي لماما تقلي نتي عندك وسواس قهري اقراي قران و بركاي من هاد الافكار ...اكتئبت صراحة و عدت ما نطيقش الحياة ...و نفس الفيلم يتكرر كل ليلة ...الافكار والاحلام
في يوم من الايام خويا رجع بكري للدار من المدرسة ..سالتو انا و ماما علاه جيت قالنا مقريناش و دخل كي عادتو لغرفتووو ...جا لعندي قالي ختي ادا عندك فولار راسي وجعني و حاب نزيرو ...عطيتو فولار و رجع لغرفتوو ...بعد شوي جا لعندنا فالكوزينة كانت ماما تطيب فالمطلوع ....باسها من راسها و قالها يما اعطيني ناكل توحشت المطلوع نتاعك ...يما حست بشي غريب عنقاتو و قالتو تفضل بني كول بالصحة و الهنا ....قعد قصر معانا شوي و رجع لغرفتو ِ....لحق وقت العشا. راحت يما لغرفتو تناديلو نتفكر صرخت صرخة وحدة ....رحت لعندها لقيت خويا فالارض مرمي و الفولار حول رقبتو ...ايه انتحر مشنوق. ...انتحر و حرق قلب امي و قلبي معاها و خلانا مكويين عليه ِ..لي زاد حرقنا وش هو الشي لي دفعو يعمل هكا ...دفنناه بجنب ابي و قعدت وحدي انا و امي فهاد الدنيا
يما تعبت بزاف بعد وفاة خويا و عادت كل يوم تجيها كوابيس....قررت باه نجيب راقي يرقي الدار لانو من اول يوم دخلتها عرفت فيها شي غير طبيعي ...جبت راقي و جا للدار....امرني انا و يما باه نخرجو من الدار باه يلقا راحتو ....بعد مدة من الوقت خرج من الدار و قالنا ربي يهديكم كيفاه قدرتو تعيشو فيها ...هاد الدار يسكنها الجن من قبلكم و راكم تعديتو على ملك من املاكهم ....انا بديت نترجف مع انو كنت عارفة هاد الشي ...قالنا للاسف ياو متخرجوش منها تموت وحدة فيكم مثل ما مات خوكم ...الغريب انو سمالي انواع بزاف من الجن منهم دهار و مطرش و قعد يحكيلنا على اشياء بزاف منتفكرش منهاكثير ....قررت انا و امي نهزو حوايجنا و نغادرو الدار في اقرب وقت
حالتنا كانت صعبة ...كل ما نحوسو على مكان ننتقلو ليه منلقاوش ....رجعت انا و امي نشغلو القران في الدار ....انا نشعل التيفي باه ندير قناة القران اول ما يشتغل القران يطفا التيفي ....كنت خايفة و مرعوبة لكن مع الايام تعودت على هاد الحالة ..ماما كانت مريضة بزاف و كل يوم تزيد حالتها. تسوء كثر و كثر .
لحين ما ربي سبحانو اخذ امانتو و لحقت امي بابي و خويا ...قعدت وحدي انا فالدنيا هذي لا انس لا انيس معايا ....تعودت على العيش بالدار هذيك و كنت نستنا نلحق اهلي لانو كرهت العيشة بعدهم ...حتى الخطاب لي كانو يخطبوني راحو ...حسيت الناس رجعت تنفر مني و ما تحبش حتى تتكلم معايا .ِ....صلاتي كنت اصلا نسيت حتى كيفاه نصلي ... اكتئبت و رجعت نقفل على روحي باب الدار و نقعد نسنا في الموت تديني و نلحق اهلي ....
لحين ما في يوم من الايام دق عليا الباب ...استغربت شكون حيزورني في هادالوقت....فتحت الباب لقيتو الراقي لي جبتو للدار ..قالي بنتي سمعت بوفاة امك علاه مخرجتوش من الدار كيما وصيتكم ....حكيتلو اوضاعنا و بلي هاد الدار المسكونة هي الملجأ الوحيد لي عندنا.
كان انسان طيب و قالي بنتي حالتك ما تعجبش انا ناخذك معايا و نكفلك في منزلي حتان تتسقم احوالك ....رحت معاه الحق كانو اناس طيبين و استضافوني ....كان متزوج و عندو بنت اكبر مني متزوجة و ولد قدي فالعمر ماكث معاهم فالمنزل ...قررت نتشجع و نحكيلو على الحالة لي تجيني فالليل ...على تخيلاتي الغريبة لي كنت ما نلقاهاش تفسير ِ...عرضت عليه يرقيني و تشجعت نحكيلو و نصارحو بالشي لي راني نعاني منوو .....
حكيتلو كلش بالتفصيل .....شرحلي كلش و قالي بنتي نتي يسكنك جن عاشق و الظاهر انو يحبك بزاف و يحاول يبعدك على اي شخص يتقدم منك ....ما فهمتش انا وش معناه جن عاشق و خفت في نفس الوقت ...شرح لي انو حالات الزواج ممكن تتم بين الجن و الانس ...فالجن العاشق قد يعشق انثى ..و الجنية العاشقة تعشق ذكر ...و انو حالات التخيل و الانعزال عن الناس و عدم القيام بالواجبات الدينية هي من اعراض الجن العاشق ....و يقدر يتملك الانسان في عدة حالات منها الخوف و البكاء و الحزن و الشهوة. ..
و هاد الشي يكون نتيجة عدم التحصن بالاذكار و النظر الى العورة و المرآة بكثرة ....قررت نحاول نرقي لعل هاد الخبيث يخرج من جسدي لكن هو كان على قول الراقي عاشق حقيقي .....مع كل محاولات الراقي و لي انا مع بداية الرقية نكون غائبة عن الوعي ...تحدث معاه الراقي و قالو انو ثمن خروجو مني يكون موتي ....نفسيتي تعبت و اكتئبت و حاولت الانتحار عدة مرات لكن ربي في كل مرة يكتبلي عمر جديد ....الشي الغريب لي لاحظتو هو نظرات ابن الراقي لي مع انو كنت منعزلة عنو تماما لكن مع خروجي من منزلهم نلقاه يشوف معايا بنظرات غريبة ....قلت يمكن انا لي موسوسة فقط لكن الامر استمر و كنت غير قادرة نخرج من دارهم اولا معنديش ملجأ نروح ليه و ثانيا تشويه سمعة ابنو حتكون اسوأ طريقة نكافئو بيها على الشي لي عملو معايا و انو تحملني و عاملني مثل بنتوو
قررت باش نخرج من دار الراقي و نحوس على سكن يسترني لانو نظرات و همسات ابنو مكانتش مريحتني ابدا ...خرجت من منزل الراقي و توجهت لمنزل وحدة قريبة لي قبلت تستضيفني عندها ....و ما عرفتش بلي حياتي الماساوية لي مكنتش نتخيل تزيد تولي أسوأ من هكا باه تزيد تتبدل ...
كنت كل ليلة نسمع الحس فالدار ...نخرج من غرفتي باه نشوف تجيني تقلي هذو اصدقائي و عارضتهم سهرة عندي و واحد ما عمبالو بيك بلي مستضيفتك عندي ...كنت نسكت و نقفل الباب على روحي ...نسمع يوميا الضحك و القهقهات و الغنا لحتى الفجر .....هدي قريبتي من جهة ماما اهلها اغنياء و موفريلها سكن لوحدها ...انا كنت نخدم عليها فالنهار ميناج و كلش و فالليل نرقد و نسكت ...ليلة من الليالي خرجت من غرفتي نقضي حاجة لقيت زوج شباب في الصالون و هي معاهم ترقص فالوسط ...مع شافتني تخلعت و قاتلهم هدي الخدامة نتاعي سكنتها عندي رحمة بيها ...نطق واحد فيهم و قالها الخدامة تاعك حبة..تحرك من بلاصتو و بدا يقدملي انا هربت و رجعت لغرفتي ..غلقت الباب على روحي و قعدت نبكي و نخمم في حياتي لي تحطمت و اهلي لي راحو و خلاوني وحيدة فهاد الدنيا ...
كان كل يوم يفوت عليا اسوأ من الثاني ...تحملت الاهانة و الذل غير باه في اخر الليل نلقا بيت يسترني و سقف فوق راسي ....عمي الراقي لي جامي نساني كل يوم يعيط يسقسي على اخباري كنت نكذب عليه و نقولو تحسنت احوالي و درك راني متهنية عند قريبتي ....في ليلة من الليالي جات لعندي و قاتلي الليلة حابينك تسهري معانا ....جابتلي فستان قصير و ماكياج و طالون و قاتلي وجدي روحك اليوم السهرة كبيرة و كاين ضيف مهم حاب يشوفك معانا متحشمينيش قدام أصدقائي. ..انا خفت اولا لكن قلت وش فيها نسهر نطلع شوي من القنطة لي في قلبي ...لبست و تمكيجت شفت مع روحي فالمرايا توحشت نشوف روحي شابة ...مرمدتني الدنيا مم الزين لي عطاهولي ربي راح مع الهم و المشاكل ...خرجت نسهر معاهم كنت حشمانة لانو اول مرة نشوف عباد بزاف هكا و شراب و رقص و غنا ...اقترب مني الشاب تاع المرة لي فاتت و قالي هدي نتي ! ...حبة صح مكنتش غالط فيك تبسمت معاه و بعدت شوي ...كانت حاجة غصة في صدري ...حاجة تقولي اخرجي و ارجعي لغرفتك وين كنتي محبوسة ...ايه هذا زوجي من العالم الاخر غار عليا ...
كملت السهرة و انا نحس بروحي راح تتطلع ...كانو يتغزلو بيا و يشوفو معايا و يمدحو بجمالي و نحس روحي مخنوقة حنموت ....قبل ما تنتهي السهرة قدم ليا الشاب هداك لي كان اسمو سيف الدين جبدني من خصري و قالي تجي معايا لفوق نحكيو شوي هنا منقدروش نلقاو راحتنا جبدني ليه ....ضربتو بعدتو عليا و بزقت عليه و بديت نسب فيه ...الغاشي كامل يشوف معانا ...بديت نضرب فيه بالسيف باه فكوه عليا ....انا كنت صح مخدرة وميش حاسة بالشي لي راني نعمل فيه ... هو تشوكا معايا و قالها خدامتك هدي لازمها طبيب نفسي ....تقدملي و قالي متنسايش وش درتي ندمك فيه ولا منكونش انا سيف الدين .....انا كنت مخدرة و فاقدة وعيي حتى القوة لي ضربتو بيها حرت منين جاتني ....اتفضت السهرة قريبتي سبتني و عايرتني و قاتلي الليلة اخر ليلة ليك عندي ....طلعت لغرفتي نبكي و نحس قلبي راح يخرج من مكانووو ...بقيت نبكي و نبكي
كانت اسوأ ليلة فاتت عليا في عمري.....راقدة و نشوف في روحي نتعذب .....نتحرق بالنار اختنقت كنت نحاول نفتح عينيا لكن مقدرتش نحس روحي مربوطة و نتعذب ....كنت نبكي و نحاول نعيط لكن صوتي ميخرجش ...كنت نشوف فيه ايه ...كان على هيئة رجل طويييل و عينيه يخلعو شفت فيهم النار ....جازت عليا ليلة شفت الموت لكن ما متش ...تربطت و تكتفت ..لحق الصباح نسمع في قريبتي تنوض فيا نوضي لشغلك ما كفاش وش درتي و تزيدي ترقدي لهاد الوقت ....نضت رجليا ما حملونيش ...مع ذلك نضت لقيتها في وجهي تقلي انا رافت بيك و منيش راح نحاوزك ...نوضي كملي شغلك كيما العادة و منحبش نشوف وجهك قدامي
نضت هذاك ليوم نخدم شغلي كي لعادة خرجت هي و قاتلي درك شوي نجي افتحيلي الباب ما نطولش ....خرجت و قعدت وحدي فالدار نكمل الشغل ....شوي صونا الباب رحت نفتح حسبتها هي لقيتو سيف الدين قدامي ..خلعت و قتلو مكانش اي خرجت جيت نقفل الباب حكمو برجلو ...قالي عمبالي اي مكانش هنا جيت على جالك انا ...قفل الباب و حكمني من شعري ..قالي انا سيف الدين تبهدليني نتي يا بنت الكلب .....حاول يغتصبني و انا غير نبكي و نعيط ....مقدرتش نقاومو في لحظة مافهمتش وش صار هربت من عندو هزيت فازة كنت فوق الطابلة و ضربتو بيها ...ايه ضربتو بيها طاح بدمو من راسو يسيل ...بقيت داهشة نشوف معاه و ندعي في ربي ما يكونش مات ...فقدت وعيي و هذي اخر حاجة تفكرتها ....فطنت لقيت روحي في مركز البوليس متهمة بجريمة قتل ..ايه حصلت على تخفيض الحكم لانو كان دفاع عن النفس و الان راني نقضي في 10 سنين سجن الحكم تاعي ....هاد القصة حقيقية بشهادة احدى المسجونات لي كانت تقضي عقوبة 6 اشهر ...تقول ان المدعوة احلام.ع كانت تحكي حكايتها لكل مسجونة تتلاقى بيها بنفس التفصيل الممل هو الشي لي خلا المسجونات يرتعبو منها و يتحاشاو الكلام معاها ....رفيقتها بعد خروجها من السجن قررت باه هي. تعاود تحكي قصة احلام ...لي يقال انها ماتت منتحرة في السجن

نهاية قصة 3



  


سحر الحرف والكلام


شكرا للأخ صقر الأوراس على التوقيع
رد مع اقتباسإقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:19 AM.


Powered by vBulletin
قوانين المنتدى
الدعم الفني مقدم من شركة