التسجيل
العودة   منتديات الشروق أونلاين > المنتدى الحضاري > المنتدى العام الإسلامي > قسم الحوار الديني

روابط مهمة : دليل الاستخدام | طلب كلمة المرور | تفعيل العضوية | طلب كود تفعيل العضوية | قوانين المنتدى   





قسم الحوار الديني قسم يعني بالقضايا محل النقاش

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 27-05-2014, 01:18 PM   #21   

عبد الحق 2
موقوف

الصورة الرمزية عبد الحق 2
عبد الحق 2 غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تعقيبات الموحدين على تعليقات ابن الرافدين


اقتباس:
المشاركة الاصلية كتبت بواسطة ابن الرافدين
اولا: احب ان اعرف اخي من اي صنف هو الاخر,هل هو من العوام ,ام من العلماء؟

من العوام اخي

اقتباس:
ثانيا:ماهي الاقوال والافعال التي تعتبروها موجبة لتكفيرنا؟حتى يمكنني الاجابة.


اولها القول بالتحريف و ان اردت واصلنا ان شاء الله

اقتباس:
نحن عندنا قاعدة نبني عليها عقيدتنا
نحن نعرض كل الروايات على كتاب الله تعالى ,فما وافق القران نأخذ به,وماخالفه نضرب به عرض الحائط,


جميل جدا وذالك ما نقوله ايضا

ا
اقتباس:
لنتيجة:ان الله سبحانه وتعالى تكفل بحفظ كتابه من اي زيادة او نقصان,وكتبنا كما هي كتبكم فيها الموثق وفيها الحسن وفيها الضعيف. الا ان الفرق بيننا وبينكم ان كتبكم منها ماتعتبروه صحاحا اي بمعنى انها الكتب الصحيحة بعد القران الكريم,اما نحن حتى لو سلمنا جدلا ان بعضا منها صحيحة فلايمكن ان نجزم بصحتها قبال صحة ماتواتر بشأن كتاب الله تعالى.لانها في كل الاحوال صادرة عن بشر غير معصومين عن الخطأ,وبالتالي فالعقل والمنطق يجزم ويلزم بضرورة التحرز والتدقيق في كل رواية ,فلربما تكون متعارضة مع اية صريحة في القران ,فهنا لا مجال لقبولها ,ويتم رميها كما لو ترمى النفايات.وبالتالي فأي رأي شاذ يتعارض مع صريح القران ويتعارض مع تعليمات ائمتنا عليهم السلام فلانقبل به


لو تمعنت اخي في سؤالي جيدا لما قلت مثل هذا الكلام فانا لم اسالك عن صحة الروايات او ضعفها رغم انني لم ارى كتابا و احدا من علمائكم يضعف فيه تلك الروايات و ان كان موجودا فلتدلني عليه و لك مني الشكر الجزيل انما سالتك عن اقوال علماء كبار في المذهب الشيعي قالوا بالتحريف و اقروا ان الروايات في تحريف القران بلغت حد التواتر
و لكي يكون لكلامنا ذا معنى و حتى نبتعد من الكلام الانشائي الخالي من الدليل لا باس ان انقل لك بعض اقوالهم في اقرار التحريف


قول محسن الكاشاني (تفسير الصافي ج1 ص49: «المستفاد من الروايات من طريق أهل البيت عليهم السلام، أن القرآن الذي بين أظهرنا ليس بتمامه، كما أنزل على محمد صلى الله عليه وآله وسلم، بل منه ما هو خلاف ما أنزل الله، ومنه ما هو مغير محرف، وأنه قد حذف منه أشياء كثيرة، منها اسم علي عليه السلام في كثير من المواضع، ومنها غير ذلك، وأنه ليس أيضا على الترتيب المرضي عند الله وعند رسوله صلى الله عليه وآله وسلم)


و يقول ايضا المفيد في أوائل المقالات ص 80 - 82 (ان الأخبار قد جاءت مستفيضة عن أئمة الهدى من آل محمد صلى الله عليه وآله باختلاف القرآن، وما أحدثه بعض الظالمين فيه من الحذف والنقصان...وأما النقصان فإن العقول لا تحيله ولا تمنع من وقوعه، وقد امتحنت مقالة من ادعاه، وكلمت عليه المعتزلة وغيرهم طويلا فلم أظفر منهم بحجة أعتمدها في فساده
»
وتحدث القمي عن التحريف في مواضع كثيرة من تفسيره و منها قوله: «وأما ما هو محرف منه، فهو قوله «لكن الله يشهد بما أنزل إليك في علي أنزله بعلمه والملائكة يشهدون » وقوله «يا أيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربك في علي فإن لم تفعل فما بلغت رسالته» وقوله «إن الذين كفروا وظلموا آل محمد حقهم لم يكن الله ليغفر لهم » وقوله «وسيعلم الذين ظلموا آل محمد حقهم أي منقلب ينقلبون»وقوله «ولو ترى الذين ظلموا آل محمد حقهم في غمرات الموت » ومثله كثير نذكره في مواضعه
تفسير القمي - علي بن إبراهيم القمي - ج 1 - ص 10 – 11

_ و يقول محمد باقر المجلسي عن الروايات القائلة بالتحريف (وعندي أن الأخبار في هذا الباب متواترة وطرحها يوجب رفع الاعتماد عن الأخبار رأساً. بل اعتقادي أن الأخبار في هذا الباب لا تقصر عن أخبار الإمامة) مرآة العقول في شرح أخبار آل الرسول (2/525)
لا حظ هنا انه يؤكد اعتقاده بان اخبار التحريف هي كاخبار الامامة تماما و لا داعي لذكر منزلة الامامة في مذهبكم ...ففكر اخي الشيعي مليا و تمعن...

و يقول ابو الحسن العاملي في مرآة الأنوار ومشكاة الأسرار - المقدمة الثانية - الفصل الرابع ( ان تحريف القرآن من ضروريات مذهب الشيعة
)



هناك المزيد لكن سنكتفي بهذا القدر طمعا في الاختصار




,

اقتباس:
اما من قال بالتحريف,فأزيدك علما ان المسألة تافهة جدا بالقياس مع من يؤمن به قطعا ويقينا وهم عموم الشيعة عوامهم وعلماؤهم,وهذا هو القران بين ايدينا,هو المنزل على رسولنا الاكرم صلوات الله عليه وسلامه بلا زيادة ولا نقصان
.

اما حكم من قال بالتحريف..
هؤلاء قلة لا يتعد برأيهم ابدا,,ولا اكفرهم


كيف ذالك ؟؟؟ و ماذا بقي من دينهم بعد القول بتحريف القران ...
فلتعلم ان هذه هي المشكلة عندكم فلو كفرتم من قال بالتحريف لانتهى الامر
و لو نقحتم كتبكم من تلك الروايات الفاسدة التي تقول بالتحريف لما كانت فتنة التحريف هذه
قولكم هذا يبقي موقفكم غامضا للغاية و يستدعي التفكير في عقيدة التقية مرة اخرى


اقتباس:
لانني احتمل فيهم الخطأ والوهم والالتباس,ولكني لا اعتقد بأي رأي شاذ جاء صدر منهم ,فكما قلت لك ان هناك الضعيف ,والشاذ,وهو امر لا ينفرد به الشيعة,بل كل المذاهب الاسلامية فيها مافيها ,فهل ترتبون عليها اثر؟؟


الم تقل اعلاه(نحن نعرض كل الروايات على كتاب الله تعالى ,فما وافق القران نأخذ به,وماخالفه نضرب به عرض الحائط)
فكيف تقول انهم معرضون للخطأ باتباعهم للروايات الضعيفة و هل قولك هذا يعني بان علمائكم الكبار الذين قالوا بالتحريف فاتهم عرض تلك الروايات على قوله عز و جل ( إنا نحن نزلنا الذكر و انا له لحافظون)( الحجر 9)
بالله عليك ما معنى كلمة عالم عندكم ؟؟؟
و كيف تصنف قول عالمكم الكبير نعمة الله لجزائري في كتابه الانوار النعمانية الجزء الثاني صفحة 357( إن الأخبار الدالة على وقوع التحريف في القرآن كلاماً ومادةً وإعراباً هي أخبار مستفيضة ومتواترة وصريحة، وإن علماء المذهب قد أجمعوا وأطبقواعلى صحتها والتصديق بها)


ا
اقتباس:
نا اكفر من يتعمد القول بزيادة او بنقصان في القران لاجل اهانة القران والحط من قدره ومنزلته وعظيم شأنه فهؤلاء كفار قطعا ويقينا


لم افهم قولك ( اهانة ) ثم ما رايك في من قال بتحريف القران اعتقادا كما جاء في بعض الاقوال التي نقلتها لك

اقتباس:
فارجوا قراءة ما نقل عن البعض بأنصاف وتروي,فهناك من نقل رويات غيره دون ان يعتقد بذلك, وهناك من قال بتحريف المضمون دون اللفظ.وهناك من توهم ,اليس عندكم ان العالم له اجران ان اصاب,واجر ان اخطأ!!الا اللهم اذا كنتم تعتبرون علماء الشيعة كفارا ,فهذا اعتقادك,ولا ارمي به اعتقاد اخوتنا السنة جميعا


و هل باب تحريف القران هو باب اجتهاد عندكم ...هذه لم يسبقك اليها احد و قد نقيس كلامك على من بحث في وجود الله فان اصاب له اجران و ان اخطأ له اجر واحد
بالله عليك هل هذا كلام يقول به عاقل


اقتباس:
طيب بعد كل هذا انا لا احب ان انقل هنا وهناك ليطول الجدال بلا نتيجة,فعندي الكثير من الروايات الواردة منها ماهو في صحيح البخاري وغيره.
النتيجة:ان من نقل رأيا شاذا يوحي انه يقول بالتحريف هو موجود عن الفريقين,ولكننا نعلم انكم لاترتبون عليها اثر,فلماذا يصر البعض على ان ينسب الينا تحريف القران!!
فلتعرض لنا تلك الروايات الصحيحة التي تقول بالتحريف حتى نناقشها سويا
مسألة تحريف القران لايقرها عاقل ,وهي مسألة مفروغ منها عندنا فأتمنى ان لاتركزوا على قضية تم الرد عليها بالاف الحجج.


ان كانت لك ادلة على قول اهل السنة بالتحريف هاتها لنناقشها سويا

اقتباس:
ملاحظة يا اخواني:
انا لم ادخل المنتدى بصفة شيعي لاننا كلنا مسلمون,ولا احب هذه التسميات,ولم ادخل بصفة محاور ومناظر,لانني لست بحاجة الى بيان عقيدتي, ,كما ارى ايضا اخوتي من اهل السنة ليسوا بحاجة مني الى ان ابين لهم عقيدتي ,او اتبين منهم عقيدتهم, لان هذه المسالة تحتاج تفرغ وانا لست متفرغا,فارجوا من الاخوة اختصار الموضوع قدر الامكان,لاني طالب ماجستير في مرحلة البحث,وانا بحاجة ماسة الى الوقت ,فأرجوا ان تتقبلوا عذري فيما يخص هذه القضية


و لم نطلب مناظرا نحن كذالك و لم نسعى لمحاورتك الا بعد ان رميتنا بتهمة التكفير لمجرد التكفير و اتهمتنا باننا وهابيين تكفيريين
اخيرا وفقك الله في دراستك اخي و لك ان لا ترد على كلامي


  
التعديل الأخير تم بواسطة عبد الحق 2 ; 27-05-2014 الساعة 01:46 PM
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 27-05-2014, 02:09 PM   #22   

مُسلِمة
شروقي

الصورة الرمزية مُسلِمة
مُسلِمة غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تعقيبات الموحدين على تعليقات ابن الرافدين


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sidi-moh-zanga مشاهدة المشاركة
لا يمكن التقارب مع الشيعة لانه اول شيء في عقيدتهم هو قول عائشة في النار ثانى شيء انه المهدى كلم موسي عليه السلام في جبل طور ثالث شيء فاطمة عليها السلام كانت منذ خلق الخليقة يعنى الله وبعده فاطمة وبعدهم ادم بعد 40الف سنة

بورك فيك
و هذا ما أريد من الأخ ابن الرافدين أن يقر به صراحة بعيدا عن ذلك الشعار المزيف "نحن إخوة و لا شيء يفرقنا غير الوهابية !! " وهو لم يفعل ذلك
فإما أن يقر فنحاول احتوائه لمذهبنا الذي نراه أنه الحق (مع أن بعضنا ظهر فيه ضعف العقيدة) أمام قوة شعار الوحدة التي لن تحصل إلا تحت سقف عقيدة صحيحة

فتتجه الأقلام للتصحيح و كشف الزيف بدل المناورة و التسفيه


  
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 28-05-2014, 04:27 PM   #23   

أمازيغي مسلم
شروقي

الصورة الرمزية أمازيغي مسلم
أمازيغي مسلم غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تعقيبات الموحدين على تعليقات ابن الرافدين


الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، أما بعد:
إلى الأخ:" ابن الرافدين".
أقولها حقا وصدقا:إن جنة:" عرضها السموات والأرض": تسعني وتسعك، وتسع كل جزائري وعراقي، بل وكل إنسان نطق بالشهادتين بشرطين هما:" إخلاص القصد لله العلام، وصحة اتباع سنة خير الأنام عليه الصلاة والسلام".
لذلك أخانا:" ابن الرافدين": لا تتوهم بأن ردودنا على الشيعة، إنما كان مبدؤها وباعثها هو:" بغضهم والحقد عليهم"، كما لا تتوهم أيضا بأن نهاية تلك الردود ومآلها هو:" تكفيرهم وتخليدهم في النار".
فنحن نعتقد بأن:" عامة الشيعة" مسلمون، وقد فصلنا في هذه النقطة سابقا، ومن واجب:" أخوة الإسلام": تنبيههم إلى الأخطاء العقدية التي يحملها مذهبهم، وما قد تلاحظه من نوع شدة في ردودنا، فلتحسن بنا الظن، ولتدرجه ضمن مفهوم الود الشامل الذي أشار إليه الشاعر بقوله:
ومن يك ذا ود فليك حازما ÷ وليقس أحيانا على من يرحم

أخانا:" ابن الرافدين": أنت تكتب:" مرحبا بك" في منتديات:" سنية" رغم أنك شيعي، وقلنا لك بأننا لا نرى في ترحيبنا بك:" فضلا ومنة"، ولكنه:" واجب الأخوة الإسلامية"، وفعلنا هذا وتواصله يدل على صدق ما افتتحنا به مشاركتنا هذه، وأرجع الآن إلى التعقيب على مشاركتك رقم:(6) التي كتبت فيها:
{ أخي الموحد أمازيغي... ما فائدة الحوار مع مشرك وكافر؟؟؟}، فأجيبك قائلا:
التعليق: أخانا:" ابن الرافدين": ذكرت لنا بأنك طالب في مرحلة:" الماجستير"، نسأل الله لك التوفيق، وأنت في هذا المستوى العلمي والفكري والثقافي: كنا نتوقع منك ردا علميا أكاديميا مفصلا حول موضوعي، لأنه تضمن نقاطا عديدة، أما أن تجمل ردك علينا في أقل من سطر على شكل سؤال؟؟؟، فهذا يخرج بحوارنا عن مساره الراقي لنفيد ونستفيد، ويحوله إلى مسار:" حوار الطرشان؟؟؟"، لذلك أرى بأن أفضل أسلوب للحوار هو تفصيله بمناقشته – نقطة نقطة -، وإن كنت تحتج بضيق الوقت، فاعلم أخانا بأننا:" كلنا ذلك الرجل"، فنحن وراءنا:" واجبات الوظيفة، ومسؤوليات أسرية، والتزامات أخرى اجتماعية"، ومشاركاتنا هنا هي:" أعمال فكرية تطوعية" بما يسمح به وقتنا الضيق، لذلك لست مطالبا أخانا بسرعة إجابتنا، وخذ متسعا من الوقت والتأمل في حوارك لنا، لأنني أعتقد جازما بأن مضمون حوارنا:" هام جدا"، لأنه على ضوئه يتحدد مصيرنا من:" اهتداء دنيوي، ونعيم أخروي أبدي": نسأل الله لنا ولكم ذلك، ف:" جنة الله واسعة"، ولكن لا ننسى بأن هناك:" نارا وجحيما" لمن ضل عن صراط الله المستقيم، وسنة النبي الكريم عليه أفضل الصلاة وأزكى التسليم، يقول الله العليم في القران العظيم:[ وَأَنَّ هَذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيمًا فَاتَّبِعُوهُ وَلَا تَتَّبِعُوا السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَنْ سَبِيلِهِ ذَلِكُمْ وَصَّاكُمْ بِهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ].
ويقول أيضا:[ وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى. قَالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِي أَعْمَى وَقَدْ كُنْتُ بَصِيرًا. قَالَ كَذَلِكَ أَتَتْكَ آيَاتُنَا فَنَسِيتَهَا وَكَذَلِكَ الْيَوْمَ تُنْسَى].
ويقول عليه الصلاة والسلام:" كُلُّ أُمَّتِي يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ إِلَّا مَنْ أَبَى. قِيلَ: وَمَنْ يأَبَى؟ قَالَ: مَنْ أَطَاعَنِي دَخَلَ الْجَنَّةَ، وَمَنْ عَصَانِي فقد أَبى ". رَوَاهُ البُخَارِيّ

أخانا:" ابن الرافدين": كانت تلك:" مقدمة ضرورية": لإعادة جسور الثقة في حوارنا، وأرجع للتعليق على قولك في مشاركتك رقم:(6) التي كتبت فيها:{ أخي الموحد أمازيغي... ما فائدة الحوار مع مشرك وكافر؟؟؟}، قائلا:
أين وجدت في موضوعي بأنني:" أكفرك؟"، أو أعتقد بأنك:" مشرك؟"، راجع موضوعي، واستخرج لي العبارة التي تدل على ذلك؟.
ألم يكفك:" دليلا على براءتنا" مما توهمته فينا من رميكم ب:" الكفر والشرك": قولي – وعذرا -، أعيده للمرة الثالثة أو الرابعة، وهو:
{ أخي الكريم: لا تخشى من معتقدنا، وأقولها صريحة:" نحن لا نكفر عوام الشيعة، ونسأل الله لهم الهداية، لأنهم وقعوا ضحية عدم معرفتهم بحقيقة استغلالهم من قبل:" معممي وملالي إيران وأذنابهم" من:" جباة الخمس؟؟؟، وهواة نكاح المتعة على غير بناتهم وأخواتهم؟؟؟".
إن من أصول معتقدنا أن:" من ثبت إسلامه بيقين، فلا يخرج منه إلا بيقين"، وبمعنى آخر: لا نكفر أحدا إلا بعد توفر:" شروط وأسباب التكفير، وانعدام موانعه"، وهي شروط شديدة جدا، فالتكفير: ليس بطاقات تموينية يوزعها من هب ودب؟؟؟، بل هو حكم شرعي لا يصلح إصداره إلا من قبل:" علماء وقضاة الشريعة المتمرسين".
وبالمقابل، فإننا نعتقد بأن:" معممي وملالي الشيعة": الذين يعتقدون بنقص وتحريف القرآن: أنهم:" كفار دون شك أو ريب"، لأنهم من أهل العلم، فلا نعاملهم معاملة العوام، ولأن الله تعالى يقول عن القرآن الكريم:[ إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ]، ويقول أيضا:[ وَإِنَّهُ لَكِتَابٌ عَزِيزٌ لَا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَلَا مِنْ خَلْفِهِ تَنْزِيلٌ مِنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ]، فالقول بنقص وتحريف القرآن: تكذيب لرب العالمين، وهذا الأمر: كفر بإجماع المسلمين}. انتهى كلامي السابق الذي أثنيت عليه بقلمك يا:" ابن الرافدين"، فلماذا تناقضت أقوالك بين مشاركة وأخرى؟؟؟، ننتظر توضيحك، وحاسبني على ما كتبته بقلمي.
توضيح بسيط: فيما يخص قولي:" تيقن بلا شك بأنك كافر عند بعض:" الشيعة"، لأنك تجرأت على نشر هذا المذهب الوهابي التكفيري؟؟؟"، وذلك تعقيبا مني على قولك:{ بالنسبة لمن يقول إن عليا(ع) هو نبي هذا كافر بلا شك}، فأقول:
" كلامي واضح جدا"، فأنا لم أكفرك، لأن معتقدك هذا في علي رضي الله عنه صحيح، ولكنني قلت:" بأنك كافر عند بعض:" الشيعة"، وقد وضحت بعدها السبب بقولي:" إن عليا رضي الله عنه عند بعض الشيعة: رفع إلى مرتبة الألوهية في نصوص موثقة – صوتا وصورة وكتابة –"، فمن أنزله دون تلك المنزلة هو:" كافر" عندهم.

يا:" ابن الرافدين": للأسف، لم تجبنا على أي نقطة من النقاط التي لأجلها كتبنا موضوعنا هذا باسم:" تعقيبات" على تعليقاتك؟؟؟، فهل كان عدم جوابك عن كل تعقيباتي هو:" عجز عن الرد، وهروب إلى الأمام؟"، وأبسط لك القضية في أسئلة أربعة فقط، نلتمس منك تفصيل جوابك فيها، ولك كل الوقت، فلا تتعجل، فإليكها:

أولا: أين هو جوابك عما كتبناه لك من:" براءة الوهابية، وشيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله" من بغض:" أهل البيت؟؟؟".

ثانيا: أين هو تعليقك على ما نقلناه عن مراجع الشيعة من تكفيرهم لغيرهم؟.

ثالثا: أين هو ردك عن ضرورة عدم الخلط بين:" السلفية والوهابية" من جهة، والجماعات الإرهابية ك:"داعش" من جهة أخرى؟؟؟.

رابعا: أين هو جوابك عن توضيحنا لفتوى الشيخ:" ابن باز" رحمه الله، والذي رميتنا بعدها بصيغة الجمع بقولك:{ ولا نرى مستحلي دماء المسلمين إلا أمثالكم، ممن يؤمن بهذه الفتاوى التي: لا تكفر الشيعة فحسب، بل تكفر سائر المسلمين: ممن لا ينتهج نهجكم}؟؟؟.

أخانا:" ابن الرافدين": نلتمس منك أجوبة مفصلة على نقاطي في حواري معك، ولك كامل الوقت، لتجيبني بروية عما اختلفت فيه معك. تقبل تحيتي.

الأخ:" عبد الحق": شكرا للإضافة المتميزة، والمرور الكريم.

الأخت:" دائمة الذكر": لا نشك في:" نبل والأخلاق العالية" لابن الرافدين، ولكننا اختلفنا معه فيما سطره هنا بقلمه، وننتظر توضيحاته، شكرا على المرور.

الأخت:" مسلمة": أؤيد اقتراحك في انتظار أجوبة:" ابن الرافدين"، شكرا على المرور.

الأخ:" سيدي موح زنقا": لو كان غير نتحاورو مع الشيعة:" بلعقل وحبة حبة: بالاك نجيبو واحد، ولا زوج فلفيلي نتاعنا "، ماشي هكذاك خير، علابالي بلي عندك إكسبريونس في الحوار معاهم، بصح نسيو:" لعل وعسى". شكرا لمرورك.
تقبلوا تحيتي. ثنميرت.



  
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 28-05-2014, 09:42 PM   #24   

ابن الرافدين
عضو متميز

الصورة الرمزية ابن الرافدين
ابن الرافدين غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تعقيبات الموحدين على تعليقات ابن الرافدين


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الحق 2 مشاهدة المشاركة
من العوام اخي



اولها القول بالتحريف و ان اردت واصلنا ان شاء الله



جميل جدا وذالك ما نقوله ايضا

ا

لو تمعنت اخي في سؤالي جيدا لما قلت مثل هذا الكلام فانا لم اسالك عن صحة الروايات او ضعفها رغم انني لم ارى كتابا و احدا من علمائكم يضعف فيه تلك الروايات و ان كان موجودا فلتدلني عليه و لك مني الشكر الجزيل انما سالتك عن اقوال علماء كبار في المذهب الشيعي قالوا بالتحريف و اقروا ان الروايات في تحريف القران بلغت حد التواتر
و لكي يكون لكلامنا ذا معنى و حتى نبتعد من الكلام الانشائي الخالي من الدليل لا باس ان انقل لك بعض اقوالهم في اقرار التحريف


قول محسن الكاشاني (تفسير الصافي ج1 ص49: «المستفاد من الروايات من طريق أهل البيت عليهم السلام، أن القرآن الذي بين أظهرنا ليس بتمامه، كما أنزل على محمد صلى الله عليه وآله وسلم، بل منه ما هو خلاف ما أنزل الله، ومنه ما هو مغير محرف، وأنه قد حذف منه أشياء كثيرة، منها اسم علي عليه السلام في كثير من المواضع، ومنها غير ذلك، وأنه ليس أيضا على الترتيب المرضي عند الله وعند رسوله صلى الله عليه وآله وسلم)


و يقول ايضا المفيد في أوائل المقالات ص 80 - 82 (ان الأخبار قد جاءت مستفيضة عن أئمة الهدى من آل محمد صلى الله عليه وآله باختلاف القرآن، وما أحدثه بعض الظالمين فيه من الحذف والنقصان...وأما النقصان فإن العقول لا تحيله ولا تمنع من وقوعه، وقد امتحنت مقالة من ادعاه، وكلمت عليه المعتزلة وغيرهم طويلا فلم أظفر منهم بحجة أعتمدها في فساده
»
وتحدث القمي عن التحريف في مواضع كثيرة من تفسيره و منها قوله: «وأما ما هو محرف منه، فهو قوله «لكن الله يشهد بما أنزل إليك في علي أنزله بعلمه والملائكة يشهدون » وقوله «يا أيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربك في علي فإن لم تفعل فما بلغت رسالته» وقوله «إن الذين كفروا وظلموا آل محمد حقهم لم يكن الله ليغفر لهم » وقوله «وسيعلم الذين ظلموا آل محمد حقهم أي منقلب ينقلبون»وقوله «ولو ترى الذين ظلموا آل محمد حقهم في غمرات الموت » ومثله كثير نذكره في مواضعه
تفسير القمي - علي بن إبراهيم القمي - ج 1 - ص 10 – 11

_ و يقول محمد باقر المجلسي عن الروايات القائلة بالتحريف (وعندي أن الأخبار في هذا الباب متواترة وطرحها يوجب رفع الاعتماد عن الأخبار رأساً. بل اعتقادي أن الأخبار في هذا الباب لا تقصر عن أخبار الإمامة) مرآة العقول في شرح أخبار آل الرسول (2/525)
لا حظ هنا انه يؤكد اعتقاده بان اخبار التحريف هي كاخبار الامامة تماما و لا داعي لذكر منزلة الامامة في مذهبكم ...ففكر اخي الشيعي مليا و تمعن...

و يقول ابو الحسن العاملي في مرآة الأنوار ومشكاة الأسرار - المقدمة الثانية - الفصل الرابع ( ان تحريف القرآن من ضروريات مذهب الشيعة
)



هناك المزيد لكن سنكتفي بهذا القدر طمعا في الاختصار




,



كيف ذالك ؟؟؟ و ماذا بقي من دينهم بعد القول بتحريف القران ...
فلتعلم ان هذه هي المشكلة عندكم فلو كفرتم من قال بالتحريف لانتهى الامر
و لو نقحتم كتبكم من تلك الروايات الفاسدة التي تقول بالتحريف لما كانت فتنة التحريف هذه
قولكم هذا يبقي موقفكم غامضا للغاية و يستدعي التفكير في عقيدة التقية مرة اخرى




الم تقل اعلاه(نحن نعرض كل الروايات على كتاب الله تعالى ,فما وافق القران نأخذ به,وماخالفه نضرب به عرض الحائط)
فكيف تقول انهم معرضون للخطأ باتباعهم للروايات الضعيفة و هل قولك هذا يعني بان علمائكم الكبار الذين قالوا بالتحريف فاتهم عرض تلك الروايات على قوله عز و جل ( إنا نحن نزلنا الذكر و انا له لحافظون)( الحجر 9)
بالله عليك ما معنى كلمة عالم عندكم ؟؟؟
و كيف تصنف قول عالمكم الكبير نعمة الله لجزائري في كتابه الانوار النعمانية الجزء الثاني صفحة 357( إن الأخبار الدالة على وقوع التحريف في القرآن كلاماً ومادةً وإعراباً هي أخبار مستفيضة ومتواترة وصريحة، وإن علماء المذهب قد أجمعوا وأطبقواعلى صحتها والتصديق بها)


ا

لم افهم قولك ( اهانة ) ثم ما رايك في من قال بتحريف القران اعتقادا كما جاء في بعض الاقوال التي نقلتها لك



و هل باب تحريف القران هو باب اجتهاد عندكم ...هذه لم يسبقك اليها احد و قد نقيس كلامك على من بحث في وجود الله فان اصاب له اجران و ان اخطأ له اجر واحد
بالله عليك هل هذا كلام يقول به عاقل




ان كانت لك ادلة على قول اهل السنة بالتحريف هاتها لنناقشها سويا



و لم نطلب مناظرا نحن كذالك و لم نسعى لمحاورتك الا بعد ان رميتنا بتهمة التكفير لمجرد التكفير و اتهمتنا باننا وهابيين تكفيريين
اخيرا وفقك الله في دراستك اخي و لك ان لا ترد على كلامي
اولا:ماهذا الاصرار على نسبة التحريف الينا !!!
سأحيلك الى اقوال كبار المذهب وهم رؤساء المذهب في القران الكريم وهذا اخر رد بشأن القول بالتحريف.

الشيخ الصدوق/الاعتقادات - الشيخ المفيد ص 84، 88:

قال الشيخ: اعتقادنا أن القرآن الذي أنزله الله تعالى على نبيه محمد صلى الله عليه وآله هو ما بين الدفتين، وهو ما في أيدي الناس، ليس بأكثر من ذلك، ومبلغ سوره عند الناس مائة وأربع عشرة سورة.



الشيخ المفيد/أوائل المقالات - الشيخ المفيد ص 80،82:

القول في تأليف القرآن وما ذكر قوم من الزيادة فيه والنقصان
وأما النقصان... وقد قال جماعة من أهل الإمامة إنه لم ينقص من كلمة ولا من آية ولا من سورة ولكن حذف ما كان مثبتا في مصحف أمير المؤمنين عليه السلام من تأويله وتفسير معانيه على حقيقة تنزيله وذلك كان ثابتا منزلا وإن لم يكن من جملة كلام الله تعالى الذي هو القرآن المعجز، وقد يسمى تأويل القرآن قرآنا قال الله تعالى: {وَلا تَعْجَلْ بِالْقُرْآنِ مِن قَبْلِ أَن يُقْضَى إِلَيْكَ وَحْيُهُ وَقُل رَّبِّ زِدْنِي عِلْمًا} فسمى تأويل القرآن قرآنا، وهذا ما ليس فيه بين أهل التفسير اختلاف. وعندي أن هذا القول أشبه من مقال من ادعى نقصان كلم من نفس القرآن على الحقيقة دون التأويل، وإليه أميل والله أسأل توفيقه للصواب.
وأما الزيادة... ولست أقطع على كون ذلك بل أميل إلى عدمه وسلامة القرآن عنه، ومعي بذلك حديث عن الصادق جعفر بن محمد عليه السلام.



الشيخ الطوسي/التبيان - الشيخ الطوسي - ج 1 - ص 3-4

وأما الكلام في زيادته ونقصانه فمما لا يليق به أيضا، لان الزيادة فيه مجمع على بطلانها والنقصان منه، فالظاهر أيضا من مذهب المسلمين خلافه، وهو الأليق بالصحيح من مذهبنا وهو الذي نصره المرتضى (ره)، وهو الظاهر في الروايات.
غير أنه رويت روايات كثيرة، من جهة الخاصة والعامة، بنقصان كثير من آي القرآن، ونقل شيء منه من موضع إلى موضع، طريقها الآحاد التي لا توجب علما ولا عملا، والأولى الإعراض عنها، وترك التشاغل بها، لأنه يمكن تأويلها ولو صحت لما كان ذلك طعنا على ما هو موجود بين الدفتين، فان ذلك معلوم صحته، لا يعترضه أحد من الأمة ولا يدفعه ورواياتنا متناصرة بالحث على قراءته والتمسك بما فيه، ورد ما يرد من اختلاف الأخبار في الفروع إليه.
وقد روي عن النبي صلى الله عليه وآله رواية لا يدفعها أحد، أنه قال: (إني مخلف فيكم الثقلين، ما إن تمسكتم بهما لن تضلوا: كتاب الله، وعترتي أهل بيتي، وإنهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض) وهذا يدل على انه موجود في كل عصر، لأنه لا يجوز أن يأمر بالتمسك بما لا نقدر على التمسك به. كما أن أهل البيت، ومن يجب اتباع قوله حاصل في كل وقت. وإذا كان الموجود بيننا مجمعا على صحته، فينبغي أن نتشاغل بتفسيره، وبيان معانيه ونترك ما سواه.


الشيخ كاشف الغطاء/أصل الشيعة وأصولها - الشيخ كاشف الغطاء - ص 220

وإن الكتاب الموجود في أيدي المسلمين هو الكتاب الذي أنزله الله إليه للإعجاز والتحدي، ولتعليم الأحكام، وتمييز الحلال من الحرام، وأنه لا نقص فيه ولا تحريف ولا زيادة، وعلى هذا إجماعهم، ومن ذهب منهم أو من غيرهم من فرق المسلمين إلى وجود نقص فيه أو تحريف فهو مخطئ يرده نص الكتاب العظيم [إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون]. والأخبار الواردة من طرقنا أو طرقهم الظاهرة في نقصه أو تحريفه ضعيفة شاذة، وأخبار آحاد لا تفيد علما ولا عملا، فإما أن تأول بنحو من الاعتبار، أو يضرب بها الجدار.




السيد الخوئي/البيان في تفسير القرآن - السيد الخوئي - ص 259 - 261

ومما ذكرناه: قد تبين للقارئ أن حديث تحريف القرآن حديث خرافة وخيال، لا يقول به إلا من ضعف عقله، أو من لم يتأمل في أطرافه حق التأمل، أو من ألجأه إليه حب القول به، والحب يعمي ويصم وأما العاقل المنصف المتدبر فلا يشك في بطلانه وخرافته.




السيد شرف الدين الموسوي/الفصول المهمة في تأليف الأمة

وكل من نسب اليهم تحريف القرآن فإنه مفتر عليهم ظالم لهم، لأن قداسة القرآن الحكيم من ضروريات دينهم الاسلامي ومذهبهم الامامي، ومن شك فيها من المسلمين فهو مرتد باجماع الامامية، فإذا ثبت عليه ذلك قتل ثم لا يغسل ولا يكفن ولا يصلى عليه ولا يدفن في مقابر المسلمين. وظواهر القرآن فضلا عن نصوصه من أبلغ حجج الله تعالى واقوى ادلة أهل الحق بحكم البداهة الاولية من مذهب الامامية، ولذلك تراهم يضربون بظواهر الاحاديث المخالفة للقرآن عرض الجدار ولا يأبهون بها وان كانت صحيحة، وتلك كتبهم في الحديث والفقه والاصول صريحة بما نقول.
والقرآن الحكيم الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه إنما هو ما بين الدفتين، وهو ما في أيدي الناس لا يزيد حرفا ولا ينقص حرفا، ولا تبديل فيه لكلمة بكلمة ولا لحرف بحرف، وكل حرف من حروفه متواتر في كل جيل تواتراً قطعياً الى عهد الوحي والنبوة، وكان مجموعا على ذلك العهد الأقدس مؤلفا على ما هو عليه الآن، وكان جبرائيل عليه السلام يعارض رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بالقرآن في كل عام مرة وقد عارضه به عام وفاته مرتين.
والصحابة كانوا يعرضونه ويتلونه على النبي حتى ختموه عليه صلى الله عليه وآله وسلم مرارا عديدة، وهذا كله من الامور المعلومة الضرورية لدى المحققين من علماء الامامية، ولا عبرة بالحشوية فإنهم لا يفقهون.
والباحثون من اهل السنة يعلمون أن شأن القرآن العزيز عند الامامية ليس إلا ما ذكرناه والمنصفون منهم يصرحون بذلك.



ارجو ان تقتنع هذه المرة



اقتباس:
كيف ذالك ؟؟؟ و ماذا بقي من دينهم بعد القول بتحريف القران ...
فلتعلم ان هذه هي المشكلة عندكم فلو كفرتم من قال بالتحريف لانتهى الامر
و لو نقحتم كتبكم من تلك الروايات الفاسدة التي تقول بالتحريف لما كانت فتنة التحريف هذه
قولكم هذا يبقي موقفكم غامضا للغاية و يستدعي التفكير في عقيدة التقية مرة اخرى
لاجواب


  
سلامةُ أعيُنِنا وصحتّهاتحتاج منا -يوميا-ان نتمرّنَ في ارض مكشوفة على النظرِ في هذا الكون الفسيح الواسع,حتى يمكننا تحرير بصيرتنا من حالةِ الكسل

ابن الرافدين
التعديل الأخير تم بواسطة ابن الرافدين ; 28-05-2014 الساعة 09:50 PM
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 28-05-2014, 10:02 PM   #25   

ابن الرافدين
عضو متميز

الصورة الرمزية ابن الرافدين
ابن الرافدين غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تعقيبات الموحدين على تعليقات ابن الرافدين


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مُسلِمة مشاهدة المشاركة

بورك فيك
و هذا ما أريد من الأخ ابن الرافدين أن يقر به صراحة بعيدا عن ذلك الشعار المزيف "نحن إخوة و لا شيء يفرقنا غير الوهابية !! " وهو لم يفعل ذلك
فإما أن يقر فنحاول احتوائه لمذهبنا الذي نراه أنه الحق (مع أن بعضنا ظهر فيه ضعف العقيدة) أمام قوة شعار الوحدة التي لن تحصل إلا تحت سقف عقيدة صحيحة

فتتجه الأقلام للتصحيح و كشف الزيف بدل المناورة و التسفيه

هذه مجموعة من مقالات علماء الشيعة الإمامية في طهارة نساء الأنبياء عليهم السلام


العلامة السيد عبد الحسين شرف الدين الموسوي
صاحب كتاب المراجعات نقلا عن كتاب أجوبة مسائل جار الله
من الوجوه التي اعتمد عليها الناصب موسى جار الله في تكفير الشيعة الإمامية انهم يطولون السنتهم على عائشة الصديقة رضي الله عنها ويتكلمون في حقها من أمر الافك والعياذ بالله ما لا يليق بشأنها.. إلى آخر افكه وبهتانه.
والجواب أنها عند الامامية وفي نفس الأمر والواقع أنقى جيبا واطهر ثوبا وأعلى نفسا وأغلى عرضا وامنع صوتا وارفع جنابا وأعز خدرا واسمى مقاما من أن يجوز عليها غير النزاهة أو يمكن في حقها الا العفة والصيانة، وكتب الامامية قديمها وحديثها شاهد عدل بما أقول، على أن أصولهم في عصمة الانبياء تحيل ما بهتها به أهل الافك بتاتا، وقواعدهم تمنع وقوعه عقلا ولذا صرح فقيه الطائفة وثقتها أستاذنا المقدس الشيخ محمد طه النجفي أعلى الله مقامه بما يستقل بحكمه العقل من وجوب نزاهة الأنبياء عن أقل عائبة ولزوم طهارة أعراضهم عن أدنى وصمة فنحن والله لا نحتاج في براءتها الى دليل ولا نجوز عليها ولا على غيرها من أزواج الأنبياء والأوصياء كل ما كان من هذا القبيل.
قال سيدنا الامام الشريف المرتضى علم الهدى في المجلس 38 من الجزء الثاني من أماليه ردا على من نسب الخنا الى امرأة نوح ما هذا لفظه: ان الأنبياء عليهم الصلاة والسلام يجب عقلا ان ينـزهوا عن مثل هذه الحال لأنها تعر وتشين وتغض من القدر، وقد جنب الله تعالى أنبياءه عليهم الصلاة والسلام ما هو دون ذلك تعظيما لهم وتوقيرا لكل ما ينفر عن القبول منهم... الى آخر كلامه الدال على وجوب نزاهة امرأة نوح وامرأة لوط من الخنا، وعلى ذلك اجماع مفسري الشيعة ومتكلميهم وسائر علمائهم.
نعم ننتقد من أفعال أم المؤمنين خروجها من بيتها بعد قوله تعالى «وقرن في بيوتكن» وركوبها الجمل بعد تحذيرها من ذلك ومجيئها الى البصرة تقود جيشا عرمرما تطلب على زعمها بدم عثمان، وهي التي أمالت حربه وألبت عليه وقالت فيه ما قالت، ونلومها على أفعالها في البصرة يوم الجمل الأصغر مع عثمان بن حنيف وحكيم بن جبلة ونستنكر أعمالها يوم الجمل الأكبر مع امير المؤمنين ويوم البغل حيث ظنت أن بني هاشم يريدون دفن الحسن المجتبى عند جده صلى الله عليه وآله وسلم فكان ما كان منها ومن مروان، بل نعتب عليها في سائر سيرتها مع سائر أهل البيت عليهم السلام.
والناصب الكاذب بلغ عداوة الشيعة الى حد لا يبلغه مسلم وتجشم في بغضائهم مسلكا لا يسلكه موحد، اذ وصم الاسلام واهله بما افتراه في هذا الوجه على الشيعة وهم نصف المسلمين وصمة اقر بها عيون الكافرين وفرى بها مرائر الموحدين وظلم ام المؤمنين وجميع المسلمين، ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.


العلامة السيد محمد حسين الطباطبايي
تفسير الميزان ج15، تفسير سورة النور

طهارة نساء النبي ثابتة بالدليل العقلي والقول بشك النبي صلى الله عليه وآله بأهله غير صحيح
أقول: والرواية مروية بطرق أخرى عن عائشة أيضا وعن عمر وابن عباس وأبي هريرة وأبي اليسر الأنصاري وأم رومان أم عائشة وغيرهم وفيها بعض الاختلاف: وفيها إن الذين جاءوا بالإفك عبد الله بن أبي بن سلول ومسطح بن أثاثة وكان بدريا من السابقين الأولين من المهاجرين، وحسان بن ثابت، وحمنة أخت زينب زوج النبي صلى الله عليه وآله وسلم. وفيها أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم دعاهم بعد ما نزلت آيات الإفك فحدهم جميعا غير أنه حد عبد الله بن أبي حدين وإنما حده حدين لأنه من قذف زوج النبي صلى الله عليه وآله وسلم كان عليه حدان.
وفي الروايات على تقاربها في سرد القصة إشكال من وجوه: أحدها: أن المسلم من سياقها أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم كان في ريب من أمر عائشة بعد تحقق الإفك كما يدل عليه تغير حاله بالنسبة إليها في المعاملة باللطف أيام اشتكائها وبعدها حتى نزلت الآيات، ويدل عليه قولها له حين نزلت الآيات وبشرها به: بحمد الله لا بحمدك، وفي بعض الروايات أنها قالت لأبيها وقد أرسله النبي صلى الله عليه وآله وسلم ليبشرها بنزول العذر: بحمد الله لا بحمد صاحبك الذي أرسلك، تريد به النبي صلى الله عليه وآله وسلم، وفي الرواية الأخرى عنها: أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم لما وعظها أن تتوب إلى الله إن كان منها شيء وفي الباب امرأة جالسة قالت له عائشة: أما تستحي من هذه المرأة أن تذكر شيئا.
ومن المعلوم أن هذا النوع من الخطاب المبني على الإهانة والإزراء ما كان يصدر عنها لو لا أنها وجدت النبي في ريب من أمرها. كل ذلك مضافا إلى التصريح به في رواية عمر ففيها: "فكان في قلب النبي صلى الله عليه وآله وسلم مما قالوا".
وبالجملة دلالة عامة الروايات على كون النبي صلى الله عليه وآله وسلم في ريب من أمرها إلى نزول العذر مما لا ريب فيه، وهذا مما يجل عنه مقامه صلى الله عليه وآله وسلم. كيف؟ وهو سبحانه يقول: "لو لا إذ سمعتموه ظن المؤمنون والمؤمنات بأنفسهم خيرا وقالوا هذا إفك مبين" فيوبخ المؤمنين والمؤمنات على إساءتهم الظن وعدم ردهم ما سمعوه من الإفك.
فمن لوازم الإيمان حسن الظن بالمؤمنين، والنبي صلى الله عليه وآله وسلم أحق من يتصف بذلك ويتحرز من سوء الظن الذي من الإثم وله مقام النبوة والعصمة الإلهية.
على أنه تعالى ينص في كلامه على اتصافه صلى الله عليه وآله وسلم بذلك إذ يقول: "ومنهم الذين يؤذون النبي ويقولون هو أذن قل أذن خير لكم يؤمن بالله ويؤمن للمؤمنين ورحمة للذين آمنوا منكم، والذين يؤذون رسول الله لهم عذاب أليم": التوبة: 61.
على أنا نقول: إن تسرب الفحشاء إلى أهل النبي ينفر القلوب عنه فمن الواجب أن يطهر الله سبحانه ساحة أزواج الأنبياء عن لوث الزنا والفحشاء وإلا لغت الدعوة، وتثبت بهذه الحجة العقلية عفتهن واقعا لا ظاهرا فحسب، والنبي صلى الله عليه وآله وسلم أعرف بهذه الحجة منا فكيف جاز له أن يرتاب في أمر أهله برمي من رام أو شيوع من إفك...



العلامة السيد كمال الحيدري
حديث الثقلين سندا ودلالة القسم السادس بتاريخ 29 / 11 / 2011

الفرية الأخرى التي يحاولون في الآونة الأخيرة أن يلصقوها باتباع وعلماء مدرسة أهل البيت أن يقولون أن هؤلاء يطعنون في عرض النبي الأكرم صلى الله عليه وآله بعبارة أخرى يقولون أن الشيعة يطعنون في أزواج النبي، وهنا بودي أن أشير إلى مجموعة من الملاحظات ولو إجمالاً:
الملاحظة الأولى: التي لابد أن أقف عندها وأشير إليها: أننا نعتقد اعتقادا كاملاً، وليس هذا اعتقادي أنا فقط، بل كل علماء مدرسة أهل البيت يعتقدون أن القرآن الكريم عندما قال "النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنْفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ" أن جميع أزواج النبي إنما هن أمهات المؤمنين، نعم، هذا الحكم التشريعي وهذا الحكم الفقهي الذي صدر في الآيات المباركة ما هي حدود ذلك، هذا بحث آخر لعلنا نوفق للإشارة إليها.
ومن هنا أنا أدعو جميع الذين يخرجون على الفضائيات عندما يذكرون أزواج النبي الأكرم صلى الله عليه وآله يذكرونهن بعنوان أنهن أمهات المؤمنين، لا أننا نجد أن البعض عندما يصل إلى عائشة يقول أم المؤمنين، ولكن عندما يأتي إلى أم سلمة لا يقول أم المؤمنين، وتلك قسمة ضيزى، هذه زوجة النبي وهذه زوجة النبي، فلا ينبغي التبعيض، جميع أزواج النبي صلى الله عليه وآله، جميع أزواج النبي هن أمهات المؤمنين، هذا الأمر الأول.
الملاحظة الثانية: أنه لا ينبغي لأحد ولا يصح من أحد أن يتكلم بأي أمر يسيء أو يهين أزواج النبي الأكرم صلى الله عليه وآله، ولا أقل للقاعدة التي نحن تعلمناها (ألف عين لأجل عين تكرم) لما كُنَّ هؤلاء أزواج النبي فلا يمكن أن نشير إليهن أو نوجه إليهن شيء من الإهانة والإساءة فضلاً أن نطعن في عرض النبي الأكرم صلى الله عليه وآله، يعني في عرض أزواج النبي الأكرم صلى الله عليه وآله، هذا ليس منهج علماء مدرسة أهل البيت، علماء مدرسة أهل البيت كلهم يعتقدون أن أزواج النبي الأكرم بل أزواج جميع الأنبياء لا إشكال ولا شبهة أنه لا يصل إلى عرضهن شيءٌ من السوء والفحشاء والمنكر.
هذه حقيقة لابد أن يلتفت إليها المشاهد الكريم ولا يستمع إلى بعض هذه الأصوات النشاز التي تخرج على الفضائيات وتنسب نفسها إلى مدرسة أهل البيت، وأهل البيت منهم براء، ومدرسة أهل البيت منهم براء، هؤلاء لا يمثلون مدرسة أهل البيت، مجموعة من الجهلة وضعوا على رؤوسهم إما قطعة سواء أو بيضاء، وإلا فأنتم اذهبوا إلى حوزاتنا وكتبنا تجدون إصراراً من أكابر علمائنا على طهارة أعراض النبي صلى الله عليه وآله من أي فحشاء أو منكر.


  
سلامةُ أعيُنِنا وصحتّهاتحتاج منا -يوميا-ان نتمرّنَ في ارض مكشوفة على النظرِ في هذا الكون الفسيح الواسع,حتى يمكننا تحرير بصيرتنا من حالةِ الكسل

ابن الرافدين
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 28-05-2014, 10:04 PM   #26   

ابن الرافدين
عضو متميز

الصورة الرمزية ابن الرافدين
ابن الرافدين غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تعقيبات الموحدين على تعليقات ابن الرافدين


طبعا هذه اقوال جزء بسيط من علماء الشيعة والا فهناك الكثير من مثل هذا الكلام ولكن لاداعي لذكره.



  
سلامةُ أعيُنِنا وصحتّهاتحتاج منا -يوميا-ان نتمرّنَ في ارض مكشوفة على النظرِ في هذا الكون الفسيح الواسع,حتى يمكننا تحرير بصيرتنا من حالةِ الكسل

ابن الرافدين
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 28-05-2014, 10:34 PM   #27   

ابن الرافدين
عضو متميز

الصورة الرمزية ابن الرافدين
ابن الرافدين غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تعقيبات الموحدين على تعليقات ابن الرافدين


الاخ امازيغي قبل الاجابة على تساؤلاتك

يبدو انك تكفر من حيث لاتشعر ,وانا تعمدت الاجابة القصيرة لارى ردك
فعنوان موضوعك يعني احتكار التوحيد لشخصك ,قبال من ليس بموحد في نظرك ,ومن كان غير موحد فهو مشرك والمشرك بالنتيجة هو كافر

لربما يكون ابن الرافدين اكثر توحيدا من شخصك فلاتزكي نفسك,,

هذا هو توحيدي..


ما وحّده من كيّفه ، ولا حقيقتهُ أصاب من مثّله ، ولا إيّاه عنى من شبّهه ، ولا صمده من أشار إليه وتوهّمه ، كل معروف بنفسه مصنوع ، وكل قائم في سواه معلول ، فاعل لا باضطراب آلةٍ ، مقدّر لا بجول فكرة ، غني لا باستفادة ، لم لا تصحبه الأوقات ، ولا ترفده الأدوات ، سبق الأوقات كونه ، والعدم وجوده ، والابتداء أزله ، بتشعيره المشاعر عرف ألاّ مشعر له ، وبمضادته بين الأمور عرف ألا ضد له ، وبمقارنته بين الأشياء عرف ألاّ قرين له .

ضاد النور بالظلمة ، والوضوح بالبهيمة ، والجمود بالبلل ، والحرور بالصرد ، مؤلّف بين متعادياتها ، مقارن بين متبايناتها ، مقرّب بين متباعداتها ، مفرّق بين متدانياتها ، لا يُشمل بحد ، ولا يحسب بعد ، وإنّما تحد الأدوات أنفسها ، وتشير الآلات إلى نظائرها ، منعتها ( منذ ) القدمية ، وحمتها ( قد ) الأزلية ، وجنبتها ( لولا ) التكملة ، بها تجلى صانعها للعقول ، وبها امتنع عن نظر العيون ، لا يجري عليه السكون والحركة .

وكيف يجري عليه ما هو أجراه ؟ ويعود فيه ما هو أبداه ؟ ويحدث فيه ما هو أحدثه ؟ إذاً لتفاوتت ذاته ، ولتجزأ كنهه ، ولامتنع من الأزل معناه ، لو كان له وراء لوجد له إمام ، ولالتمس التمام إذ لزمه النقصان ، وإذاً لقامت آية المصنوع فيه ، ولتحول دليلاً بعد أن كان مدلولاً عليه ، وخرج بسلطان الامتناع من أن يؤثر فيه ما يؤثر في غيره ، الذي لا يحول ولا يزول ، ولا يجوز عليه الافوال ، لم يلد فيكون مولوداً ، ولم يولد فيكون محدوداً ، جل عن اتخاذ الأبناء ، وطهر عن ملامسة النساء .

لا تناله الأوهام فتقدره ، ولا تتوهّمه الفطن فتصوّره ، ولا تدركه الحواس فتحسّه ، ولا تلمسه الأيدي فتمسّه ، لا يتغير بحال ، ولا يتبدل بالأحوال ، لا تبليه الليالي والأيّام ، ولا يغيّره الضياء والظلام ، ولا يوصف بشيء من الأجزاء ، ولا بالجوارح والأعضاء ، ولا بعرض من الأعراض ، ولا بالغيرية والأبعاض .

ولا يقال له حد ولا نهاية ، ولا انقطاع ولا غاية ، ولا أنّ الأشياء تحويه فتقلّه أو تهويه ، أو أنّ شيئاً يحمله فيميله أو يعدله ، ليس في الأشياء بوالج ولا عنها بخارج ، يخبر بلا لسان ولهوات ، ويسمع بلا خروق وأدوات ، يقول ولا يلفظ ، ويحفظ ولا يتحفظ ، ويريد ولا يضمر ، يحب ويرضى من غير رقة ، ويبغض ويغضب من غير مشقّة .

يقول لما أراد كونه كن فيكون ، لا بصوت يقرع ، ولا نداء يسمع ، وإنّما كلامه فعل منه أنشأه ومثله ، لم يكن من قبل ذلك كائناً ، ولو كان قديماً لكان إلهاً ثانياً ، لا يقال كان بعد أن لم يكن ، فتجرى عليه الصفات المحدثات ، ولا يكون بينها وبينه فصل ولا عليها فضل ، فيستوي الصانع والمصنوع ، ويتكافأ المبتدئ والبديع .

خلق الخلائق على غير مثال خلا من غيره ، ولم يستعن على خلقها بأحد من خلقه ، وأنشأ الأرض فأمسكها من غير اشتغال ، وأرساها على غير قرار ، وأقامها بغير قوائم ، ورفعها بغير دعائم ، وحصنها من الأود والاعوجاج ، ومنعها من التهافت والانفراج ، أرسى أوتادها ، وضرب اسدادها ، واستفاض عيونها ، وخد أوديتها ، فلم يهن ما بناه ، ولا ضعف ما قواه .

هو الظاهر عليها بسلطانه وعظمته ، وهو الباطن لها بعلمه ومعرفته ، والعالي على كل شيء منها بجلاله وعزته ، لا يعجزه شيء منها يطلبه ، ولا يمتنع عليه فيغلبه ، ولا يفوته السريع منها فيسبقه ، ولا يحتاج إلى ذي مال فيرزقه ، خضعت الأشياء له فذلّت مستكينة لعظمته ، لا تستطيع الهرب من سلطانه إلى غيره ، فتمتنع من نفعه وضره ، ولا كفؤ له فيكافئه ، ولا نظير له فيساويه .

هو المفني لها بعد وجودها ، حتى يصير موجودها كمفقودها ، وليس فناء الدنيا بعد ابتداعها ، بأعجب من إنشائها واختراعها ، وكيف ولو اجتمع جميع حيوانها من طيرها وبهائمها ، وما كان من مراحها وسائمها ، وأصناف أسناخها وأجناسها ، ومتبلدة أممها وأكياسها ، على أحداث بعوضة ما قدرت على إحداثها ، ولا عرفت كيف السبيل إلى إيجادها ، ولتحيّرت عقولها في علم ذلك وتاهت ، وعجزت قواها وتناهت ، ورجعت خاسئة حسيرة ، عارفة بأنّها مقهورة ، مقرّة بالعجز عن إنشائها ، مذعنة بالضعف عن إفنائها .

وأنّه يعود سبحانه بعد فناء الدنيا وحده لا شيء معه ، كما كان قبل ابتدائها ، كذلك يكون بعد فنائها ، بلا وقت ولا مكان ، ولا حين ولا زمان ، عدمت عند ذلك الآجال والأوقات ، وزالت السنون والساعات ، فلا شيء إلاّ الواحد القهّار ، الذي إليه مصير جميع الأُمور .

بلا قدرة منها كان ابتداء خلقها ، وبغير امتناع منها كان فناؤها ، ولو قدرت على الامتناع لدام بقاؤها ، لم يتكاءده صنع شيء منها إذ صنعه ، ولم يؤده منها خلق ما برأه وخلقه ، ولم يكوّنها لتشديد سلطان ، ولا لخوف من زوال ونقصان ، ولا للاستعانة بها على مكاثر ، ولا للاحتراز بها من ضد مثاور ، ولا للازدياد بها في ملكه ، ولا لمكاثرة شريك في شركه ، ولا لوحشة كانت منه فأراد أن يستأنس إليها .

ثمّ هو يفنيها بعد تكوينها ، لا لسأم دخل عليه في تصريفها وتدبيرها ، ولا لراحة واصلة إليه ، ولا لثقل شيء منها عليه ، لا يمله طول بقائها فيدعوه إلى سرعة إفنائها ، لكنّه سبحانه دبّرها بلطفه ، وأمسكها بأمره ، وأتقنها بقدرته ، ثمّ يعيدها بعد الفناء من غير حاجة منه إليها ، ولا استعانة بشيء منها عليها ، ولا لانصراف من حال وحشة إلى حال استئناس ، ولا من حال جهل وعمى إلى حال علم والتماس ، ولا من فقر وحاجة إلى غنى وكثرة ، ولا من ذل وضعة إلى عز وقدرة


فأرني توحيدك



الحَمْدُ للهِ الَّذَي لاَ يَبْلُغُ مِدْحَتَهُ القَائِلُونَ، وَلاِ يُحْصِي نَعْمَاءَهُ العَادُّونَ، ولاَ يُؤَدِّي حَقَّهُ الُمجْتَهِدُونَ، الَّذِي لاَ يُدْركُهُ بُعْدُ الهِمَمِ، وَلاَ يَنَالُهُ غَوْصُ الفِطَنِ، الَّذِي لَيْسَ لِصِفَتِهِ حَدٌّ مَحْدُودٌ، وَلاَ نَعْتٌ مَوْجُودٌ، وَلا وَقْتٌ مَعْدُودٌ، وَلا أَجَلٌ مَمْدُودٌ.فَطَرَ الْخَلائِقَ بِقُدْرَتِهَ، وَنَشَرَ الرِّيَاحَ بِرَحْمَتِهِ، وَوَتَّدَ بِالصُّخُورِ مَيَدَانَ أَرْضِهِ أَوَّلُ الدِّينِ مَعْرِفَتُهُ، وَكَمَالُ مَعْرِفَتِهِ التَّصْديقُ بِهِ، وَكَمَالُ التَّصْدِيقِ بِهِ تَوْحِيدُهُ، وَكَمَالُ تَوْحِيدِهِ الْإِخْلاصُ لَهُ، وَكَمَالُ الْإِخْلاصِ لَهُ نَفْيُ الصِّفَاتِ عَنْهُ، لِشَهَادَةِ كُلِّ صِفَةٍ أَنَّها غَيْرُ المَوْصُوفِ، وَشَهَادَةِ كُلِّ مَوْصُوفٍ أَنَّهُ غَيْرُ الصِّفَةِ، فَمَنْ وَصَفَ اللهَ سُبْحَانَهُ فَقَدْ قَرَنَهُ، وَ مَنْ قَرَنَهُ فَقَدْ ثَنَّاهُ، وَ مَنْ ثَنَّاهُ فَقَد جَزَّأَهُ، وَمَنْ جَزَّأَهُ فَقَدْ جَهِلَهُ، وَمَنْ جَهِلَهُ فَقَدْ أَشَارَ إِلَيْهِ، وَمَنْ أَشَارَ إِلَيْهِ فَقَدْ حَدَّهُ، وَمَنْ حَدَّهُ فَقَدْ عَدَّهُ، وَمَنْ قَالَ: «فِيمَ» فَقَدْ ضَمَّنَهُ، وَمَنْ قَالَ: «عَلاَمَ؟» فَقَدْ أَخْلَى مِنُهُ. كائِنٌ لاَ عَنْ حَدَث مَوْجُودٌ لاَ عَنْ عَدَمٍ، مَعَ كُلِّ شَيْءٍ لاَ بِمُقَارَنَةٍ، وَغَيْرُ كُلِّ شَيءٍ لَا بِمُزَايَلَةٍفَاعِلٌ لا بِمَعْنَى الْحَرَكَاتِ وَالْآلَةِ، بَصِيرٌ إذْ لاَ مَنْظُورَ إلَيْهِ مِنْ خَلْقِهِ، مُتَوَحِّدٌ إذْ لاَ سَكَنَ يَسْتَأْنِسُ بهِ وَلاَ يَسْتوْحِشُ لِفَقْدِهِ.)

هذه عقيده اهل البيت عليهم السلام ليس عقيده المجسمة الذين يقولون ان الله اعضاء وجسم وغيره من عقيدة الباطلة

نعم هذه عقيدتنا في توحيد الله تعالى,فأتمنى لا يحتكر الاخ امازيغي التوحيد لنفسه!!



  
سلامةُ أعيُنِنا وصحتّهاتحتاج منا -يوميا-ان نتمرّنَ في ارض مكشوفة على النظرِ في هذا الكون الفسيح الواسع,حتى يمكننا تحرير بصيرتنا من حالةِ الكسل

ابن الرافدين
التعديل الأخير تم بواسطة ابن الرافدين ; 28-05-2014 الساعة 10:49 PM
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 30-05-2014, 04:40 PM   #28   

أمازيغي مسلم
شروقي

الصورة الرمزية أمازيغي مسلم
أمازيغي مسلم غير متواجد حالياً


هام رد: تعقيبات الموحدين على تعليقات ابن الرافدين


الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، أما بعد:
إلى:" ابن الرافدين":
كنت أنتظر منك تفاعلا إيجابيا بعد مقدمتي اللطيفة في مشاركتي رقم:(23) أملا في:" إعادة جسور الثقة في حوارنا"، وإذا بك:" تنشب أظفارك، وتخرج مخالبك، وتفقد رزانتك وهدوءك؟؟؟" في مشاركتك رقم:(27)؟؟؟.
كنت أنتظر منك:" ردا علميا أكاديميا مفصلا" باعتبارك طالبا في الدراسات العليا، فإذا بك تفاجئني بكلام إنشائي أدبي:غلبت عليه:" الصور البيانية، والمحسنات البديعية؟؟؟".
لقد قلت:" وقبل الإجابة عن تساؤلاتك"، ثم مهدت وتكلمت؟؟؟، ولكنني: لم أجد منك جوابا على أي سؤال من أسئلتي الأربعة المذكورة في مشاركتي رقم:(23)؟؟؟.
يا:" ابن الرافدين": في جوابك الطويل العريض لتعريفنا بتوحيدك: لم تزد عن الكلام على بعض:" صفات الله تعالى؟" –، فهل تسمي جزئية واحدة من أجزاء التوحيد بالتوحيد كله؟؟؟، مع ملاحظة مخالفتنا لك في بعض ما قررته -، وليس هذا محل تفصيله.
ما تضمنه جوابك هو بعض ما نصطلح عليه ب:" توحيد المعرفة والإثبات"، وهو: توحيد غير كافي للنجاة يوم القيامة، فإن قريشا كان لها نصيب من هذه المعرفة، وإليك أدلة على ذلك من القرآن الكريم، يقول الله تعالى:[ قُلْ مَنْ يَرْزُقُكُمْ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ أَمَّنْ يَمْلِكُ السَّمْعَ وَالْأَبْصَارَ وَمَنْ يُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَيُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ وَمَنْ يُدَبِّرُ الْأَمْرَ فَسَيَقُولُونَ اللَّهُ فَقُلْ أَفَلا تَتَّقُونَ]،[ وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ]،[ وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ مَنْ خَلَقَهُمْ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ فَأَنَّى يُؤْفَكُونَ].
فدل على أنهم يُثبتون:" صفة الخلق"، وهي آكد صفة من صفات وأفعال الرب جل وعلا، وكذلك جاء قوله تعالى:[ وَمَا يُؤْمِنُ أَكْثَرُهُمْ بِاللهِ إِلاَّ وَهُم مُّشْرِكُونَ]،أي: ما يؤمن أكثرهم الإيمان الصحيح المطلوب، فأكثرهم مشركون بالله، يعني: إيمان متضمن لإثبات صفاته جل وعلا، وأنه:" الخالق الرازق المدبر" إلى ما آخره، ومع إيمانهم بذلك، فهم واقعون في الشرك؟؟؟، كما سيأتي توضيحه.
يا:" ابن الرافدين": الإشكال الحقيقي هو في:" توحيد القصد والطلب"، وليس في:" توحيد المعرفة والإثبات"، وأضرب لذلك مثلا بسيطا:
من المعلوم أن:" الدعاء عبادة": بنص القرآن الكريم، قال الله تعالى:[ وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ]، وقال أيضا:[ وَأَعْتَزِلُكُمْ وَمَا تَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَأَدْعُو رَبِّي عَسَى أَلَّا أَكُونَ بِدُعَاءِ رَبِّي شَقِيًّا. فَلَمَّا اعْتَزَلَهُمْ وَمَا يَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَهَبْنَا لَهُ إِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَكُلًّا جَعَلْنَا نَبِيًّا].
ومن المعلوم أيضا بأن:" صرف العبادة لغير الله: شرك"، وهذا مجمع عليه، وبنص القرآن أيضا، قال الله تعالى:[ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَهُ الْمُلْكُ وَالَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ مَا يَمْلِكُونَ مِنْ قِطْمِيرٍ. إِنْ تَدْعُوهُمْ لَا يَسْمَعُوا دُعَاءَكُمْ وَلَوْ سَمِعُوا مَا اسْتَجَابُوا لَكُمْ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكْفُرُونَ بِشِرْكِكُمْ وَلَا يُنَبِّئُكَ مِثْلُ خَبِيرٍ]، وقال أيضا:[ إِنَّ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللهِ عِبَادٌ أَمْثَالُكُمْ فَادْعُوهُمْ فَلْيَسْتَجِيبُوا لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ. أَلَهُمْ أَرْجُلٌ يَمْشُونَ بِهَا أَمْ لَهُمْ أَيْدٍ يَبْطِشُونَ بِهَا أَمْ لَهُمْ أَعْيُنٌ يُبْصِرُونَ بِهَا أَمْ لَهُمْ آذَانٌ يَسْمَعُونَ بِهَا قُلِ ادْعُوا شُرَكَاءَكُمْ ثُمَّ كِيدُونِ فَلَا تُنْظِرُونِ].
إذا تقرر هذا الأمران، وبنص القرآن فقط، وأقصد بذلك، أن:" الدعاء عبادة"، وأن:" صرف العبادة لغير الله شرك"، فإن النتيجة:" من دعا غير الله، فقد أشرك"، وهذا كله بنص القرآن فقط، وقد تعمدت عدم الاستدلال بالسنة، لأن بعض الشيعة لا يؤمن بها، وبعضهم يشكك في ثبوت جزء منها، فلأجل ذلك كانت:" أدلتي من القرآن فقط".
يا:" ابن الرافدين": أسألك سؤالا بسيطا، وأقبل منك الجواب بأدلة من القرآن، فأقول:
ما حكم من يدعو:" أئمة آل البيت" رضي الله عنهم، فيقول:" يا علي، يا علي"، أو:" حيدر، حيدر"، أو:" يا حسين، يا حسين"؟؟؟.

أخانا:" ابن الرافدين": نلتمس منك جوابا مفصلا لهذا: إضافة إلى الأسئلة الأربعة السابقة، وأعيد تذكيرك بها، فإليكها:

أولا: أين هو جوابك عما كتبناه لك من:" براءة الوهابية، وشيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله" من بغض:" أهل البيت؟؟؟".

ثانيا: أين هو تعليقك على ما نقلناه عن مراجع الشيعة من تكفيرهم لغيرهم؟.

ثالثا: أين هو ردك عن ضرورة عدم الخلط بين:" السلفية والوهابية" من جهة، والجماعات الإرهابية ك:"داعش" من جهة أخرى؟؟؟.

رابعا: أين هو جوابك عن توضيحنا لفتوى الشيخ:" ابن باز" رحمه الله، والذي رميتنا بعدها بصيغة الجمع بقولك:{ ولا نرى مستحلي دماء المسلمين إلا أمثالكم، ممن يؤمن بهذه الفتاوى التي: لا تكفر الشيعة فحسب، بل تكفر سائر المسلمين: ممن لا ينتهج نهجكم}؟؟؟.

أخانا:" ابن الرافدين": نلتمس منك أجوبة مفصلة على نقاطي في حواري معك، ولك كامل الوقت، لتجيبني بروية عما اختلفت فيه معك. تقبل تحيتي.



  
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 30-05-2014, 04:42 PM   #29   

أمازيغي مسلم
شروقي

الصورة الرمزية أمازيغي مسلم
أمازيغي مسلم غير متواجد حالياً


حصري رد: تعقيبات الموحدين على تعليقات ابن الرافدين


يا:" ابن الرافدين": فيما يخص قولك:{ هذه مجموعة من مقالات علماء الشيعة الإمامية في طهارة نساء الأنبياء عليهم السلام} في مشاركتك رقم:(25)، فهاك الجواب عنها:

ابتداء أقول: دفعا لأي اعتراض، أو إنكار لما سأسوقه من أقوال أئمة ومراجع الشيعة في عرض أمنا:" عائشة" رضي الله عنها،– سأورد طعون الشيعة معزوة إلى قائليها المتقدمين والمعاصرين، وسأذكر رقم المجلد والصفحة،ودار النشر ورقم الطبعة – إن توفرا –.
فإلى نصوص أئمة ومراجع الشيعة الطاعنة في أمنا:"عائشة رضي الله عنها ":

عقد الشيعي:"علي العاملي البياضي": فصلا كاملا عن عائشة رضي الله عنها سماها فيه:" أم الشرور" في كتابه:" الصراط المستقيم إلى مستحقي التقديم":(3/161): نشرته:" المكتبة المرتضوية لإحياء الأثار الجعفرية"،مكتبة الحيدري.
ففي: (3/165)، قال قبحه الله تعالى:" قالوا – يقصد أهل السنة -:" برأها الله في قوله:[ أولئك مبرؤون مما يقولون]. قلنا – أي الشيعة -:" ذلك تنزيه لنبيه عن الزنا لا لها،كما أجمع عليه المفسرون".
هكذا نقل أحد مراجعكم يا:"ابن الرافدين":" إجماع مفسريكم؟؟؟".

ويؤكد قول:" العاملي": ما قاله أخوه من ثدي التشيع، بل إن قوله أشنع!!!؟؟؟، لأن فيه:" زيادة علم، وتفصيل لمجمل": عند أئمتكم، وهو ما قاله:" رجب البرسي" في كتاب:" مشارق أنوار اليقين":(ص 586): طبعة مؤسسة الأعلمي، بيروت، حيث قال:
" فأخرجت – أي عائشة – جردا أخضر: فيه ما جمعته من خيانة حتى أخذت منه أربعين دينارا عددا!!!؟؟؟؟".
ما رأيك فيما سقته لك يا:"ابن الرافدين؟" من أقوال موثقة أمامك عن مراجع معترف بإمامتهم عند الشيعة، وكتبهم تدرس في حوزاتهم، ومطبوعة في:" لبنان والعراق وإيران والبحرين" وغيرها، وهاك المزيد:

جاء في كتاب:"علل الشرائع"للصدوق:(ص203): منشورات:مؤسسة الأعلمي، بيروت،ط1/1408 هجرية، وفيه:
" قال أبو جعفر عليه السلام:" أما لو قام قائمنا، لقد ردت إليه الحميراء – أي عائشة – حتى يجلدها الحد، وحتى ينتقم لابنة محمد فاطمة عليها السلام منها".
والعجيب الغريب!؟؟: أن الآيات الواردة في تبرئة أمنا عائشة رضي الله عنها من حادثة الإفك، حيث أن الله تعالى برأها من فوق سبع سموات بقرآن يتلى إلى يوم القيامة، - وإن رغمت أنوف الشيعة -: هذه الآيات الكريمة زعمت الشيعة أنها نزلت في:"مارية": لتبرئتها مما طعنتها به عائشة حسب زعمهم، حيث يقول صاحب كتاب:" بحار الأنوار": (22/245) ما يأتي:
" قد مر بعض أحوال عائشة في باب تزويج خديجة، وفي باب أحوال أولاده صلى الله عليه وسلم في قصص "مارية"، وأنها قذفتها، فنزلت فيها آيات الإفك،{انظر كيف يقلبون الحقائق}، وسيأتي أكثر أحوالها في قصة الجمل".
فانظر لجرأة ووقاحة هذا الشيعي؟؟؟: الطاعن في أمنا:"عائشة رضي الله عنها".
وقد تفطن لهذه الخطيئة الشيعية البشعة أحدهم، وهو:" ابن أبي الحديد"، فقال عن أهل مذهبه في:" شرح نهج البلاغة":(3/442) ما يأتي:
" وجحدهم لإنزال ذلك – أي آيات سورة النور- في عائشة: جحد لما يعلم ضرورة من الأخبار المتواترة."

أما الشيعي المعاصر:"عالم سبيط النيلي"، واسمه المستعار:" الشيخ أبو علي السودائي"، فيقول في كتابه:" الشهاب الثاقب المحتج بكتاب الله على الناصب":(ص 213)عن عائشة رضي الله عنها:
" فلا تستهن بقدراتها الفائقة، ومكرها وحيلها الغريبة، فهي أبرع امرأة في التحريف والتزوير والتبرج، ولا غرابة ما دام محمد أعظم الخلق، فالضد إنما يظهر فضله الضد"!!!؟؟؟؟.
وقال قبل هذا عنها رضي الله عنها في: (ص 208):" حصل عندها ما يسمى اليوم بازدواج الشخصية، وأصيبت بمرض نفسي، وهذا المرض واضح جدا في كل سلوكها اللاحق، وخاصة فيما يتعلق بالعلاقة الجنسية، ذلك أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يطأها قط، فهي رجس، وكان شرطه للوطء هو: أن تؤمن بالله ورسوله، وتكفر بأبيها وتؤمن بوليها، وكان صلى الله عليه وسلم ينصحها ويرشدها، لكن الكفر المتأصل فيها أبى عليها الإيمان!!!؟؟؟".

وزعم مفسركم:" محمد العياشي" في تفسيره:(3/22): طبعة مؤسسة البعثة، قم ط1(1421):" أن عائشة وحفصة قتلتا النبي صلى الله عليه وسلم بالسم، حيث قال:" فسم قبل الموت-إنهما سقتاه – فقلنا:"إنهما وأبواهما في النار".
ونقل ذلك:" المجلسي" في كتابه:" حياة القلوب":(2/700) قائلا:" إن العياشي روى بسند معتبر!!!!!!!؟؟؟؟ عن الصادق(ع) أن عائشة وحفصة – لعنة الله عليهما وعلى أبويهما –: قتلتا رسول الله بالسم دبرتاه".
لقد أضاف:" المجلسي" للقصة لعنهما، وهو:" دين الشيعة مع الصحب الكرام"، و:" المجلسي": يعتبر من أحد أكبر مراجع الشيعة.

وقلنا إن:" لعن الصحابة: دين الشيعة"، لأنهم يدخلونه في أدعيتهم المشهورة، ومن ذلك ما ذكره الملقب عند الشيعة ب:"عمدة العلماء المحققين"، وهو:" محمد نبي التورسيركاني " في كتابه: " لألئ الأخبار":(4/92):طبعة قم إيران، حيث قال:

" تنبيه:اعلم أن أشرف الأمكنة والأوقات والحالات، وأنسبها للعن عليهم – عليهم اللعنة- إذا كنت في المبال، فقل عند كل واحد من التخلية والاستبراء والتطهير مرارا بفراغ من البال:" اللهم العن عمر، ثم أبا بكر وعمر، ثم عثمان وعمر، ثم معاوية وعمر، ثم يزيد وعمر، ثم ابن زياد وعمر، ثم ابن سعد وعمر، ثم شمرا وعمر، ثم عسكرهم وعمر، اللهم العن عائشة وحفصة وهند وأم الحكم، والعن من رضي بأفعالهم إلى يوم القيامة".

وليلاحظ القارئ المنصف:" تكرار لعن عمر رضي الله عنه": في دعاء :" عمدة محققي الشيعة"، ليتبين له بجلاء:" أن ادعاء حب آل البيت"، وما ألحق به من عقائد التشيع الباطلة، ما هو إلا:" مطية فارسية صفوية": هدفها:" الانتقام من دين الإسلام: الذي أطفأ نار المجوس، وحطم دولة كسرى على يد الخليفة الراشد:"عمر بن الخطاب رضي الله عنه"، فانتقموا منه سابقا بقتله رضي الله عنه على يد المجوسي:"أبي لؤلؤة"، وهم ينتقمون منه اليوم ب:" تشييد مزار له في:"إيران"،و قد سموا أخاهم المجرم:"أبا شجاع"، ولا يزالون ينتقمون من الصحب الكرام بسبهم ولعنهم على منابرهم، وفي كتبهم ومقالاتهم وفيديوهاتهم، والله الموعد.

ويؤكد ما قلته ويؤيده: ما جاء في كتاب"المصباح"ل:"الكفعمي"(552-557): نشر دار الكتب العلمية، النجف الأشرف؟!؟؟، الطبعة الثانية، (1349هجري)، وفيه دعاؤهم المقدس المشهور، إذ يقولون فيه:"...اللهم صل على محمد وآل محمد، والعن صنمي قريش وجبتيهما وطاغوتيهما وابنتيهما".
والمقصود بمن ذكر هم:" أبو بكر وعمر وعائشة وحفصة": رضي الله عنهم أجمعين.

أما:"محمد باقر المجلسي" –أحد كبراء الشيعة –، فيقول كما في كتاب:"حق اليقين": (ص519):" وعقيدتنا في التبرؤ:
أننا نتبرأ من الأصنام الأربعة:" أبي بكر وعمر وعثمان ومعاوية"، والنساء الأربعة:"عائشة وحفصة وهند وأم الحكم" أتباعهم، وأنهم شر خلق الله على وجه الأرض، وأنه لا يتم الإيمان إلا بعد التبرؤ من أعدائهم."

ولعلي أختم هذه الطعون الشيعية الآثمة يا:" ابن الرافدين": بما قاله:" محمد حسين الشيرازي النجفي القمي " في كتاب:" الأربعين في إمامة الأئمة الطاهرين":(ص615-627) حيث قال:"..إن عائشة كافرة مستحقة للنار، وكل من قال بإمامة الإثني عشر: قال باستحقاقها اللعن والعذاب".

يا:" ابن الرافدين": دقق جيدا في قوله:{ وكل من قال بإمامة الإثني عشر قال باستحقاقها اللعن والعذاب}.
التعليق: بما أنك:" شيعي": يجب عليك الإقرار بقوله، لأن كل:" من قال بإمامة الإثني عشر: قال باستحقاقها اللعن والعذاب؟؟؟"، فإن خالفته، فلست:" شيعيا"، ويجب عليك التبرؤ من هذا المذهب.

وقول:" محمد حسين الشيرازي النجفي القمي": غير مستغرب من الشيعة، لأنهم يكفرون جمهور الصحابة إلا قليلا منهم.
ودليل ذلك ما جاء في كتاب"الروضة من الكافي"(8/245) للكليني،[نشر دار الكتب الإسلامية،ط5]حيث جاء فيه:
"345.حنان عن أبيه عن أبي جعفر عليه السلام قال:"كان الناس أهل ردة بعد -النبي صلى الله عليه وسلم – إلا ثلاثة منهم، فقلت:ومن الثلاثة؟ قال:المقداد ابن الأسود،وأبو ذر الغفاري،وسلمان الفارسي رحمه الله وبركاته عليهم".
وهنا ملاحظة هامة جدا، لا يستطيع:" ابن الرافدين": إنكارها؟؟؟، وهي أن كتاب:" الكافي" عند الشيعة بمنزلة:" صحيح البخاري" عندنا:" أهل السنة".

فائدة رائعة:
لقد أحسنت الشيعة للصحب الكرام!!!؟؟؟،وأساءت لإيمانها وآخرتها، من حيث:" ظنت أنها قد أحسنت صنعا بسب الصحب الكرام؟؟؟": كما تنص عليه عقيدتها.
ووجه إحسان الشيعة للصحب الكرام بسبهم: ذكرته أمنا عائشة رضي الله عنها بنفسها في حياتها، فصدق عليها – رضي الله عنها – بعد موتها -، فقد ذكر:" ابن الأثير" في:" جامع الأصول":(9/408-409) عن رزين من حديث جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال: قيل لعائشة:" إن ناسا يتناولون أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم حتى أبا بكر وعمر" ،فقالت:" و ما تعجبون من هذا؟، انقطع عنهم العمل، فأحب الله أن لا ينقطع عنهم الأجر".

فليهنأ الشيعة بخطيئتهم التي عادت عليهم بنقيض قصدهم، فخاب سعيهم، وضل عملهم.

وأهدي لكل:" شيعي": حديثا شريفا صحيحا: لعله يكون لقلبه واعظا، ليكف عن تنقص:" الصحب الكرام رضي الله عنهم أجمعين"، إذ يقول فيه عليه الصلاة والسلام ،كما رواه عنه ابن عباس رضي الله عنهما عند الطبراني:(3/174)، وأبو نعيم:(7/103)، وهو مخرج في :" السلسلة الصحيحة": (2340):
وفيه قوله صلى الله عليه وسلم:" من سب أصحابي، فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين".

الخاتمة:
بعد إيرادنا نصوصا عن أئمة الشيعة موثقة تناقض النصوص التي أوردها:" ابن الرافدين": محاولا تبرئة:" أئمة الشيعة" من طعنهم في أزواج النبي صلى الله عليه وسلم، فإن أقل ما يمكننا قوله عن:" المذهب الشيعي": إنه:" مذهب متناقض": فقد جمع بين بعض الحق، وكثير من الباطل؟؟؟، وإذا ما أراد الشيعة التقارب الحقيقي الواقعي العملي مع:" أهل السنة"، فالشرط بسيط هو:
" التبرؤ من تلك الضلالات عمليا: بتصفية كتبهم من نصوصها، وتنقية حوزاتهم من تدريسها، وتطهير حسينياتهم من ترديدها".
عند ذلك فقط يمكننا الحديث عن:" تقارب سني – شيعي"، وأما: سوى ذلك، ف:" سراب بقيعة؟؟؟".
تقبلوا تحيتي. ثنميرت.



  
التعديل الأخير تم بواسطة أمازيغي مسلم ; 31-05-2014 الساعة 04:54 PM
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 30-05-2014, 09:18 PM   #30   

ابن الرافدين
عضو متميز

الصورة الرمزية ابن الرافدين
ابن الرافدين غير متواجد حالياً


افتراضي رد: تعقيبات الموحدين على تعليقات ابن الرافدين


الاخ امازيغي ,بأختصار

انت لست اهلا لكي تحكم على فلان وفلان انه على باطل او على شرك او على كفر,فمن انت حتى تحكم على طائقة من المسلمين يُعدون بمئات الملايين

انا لست من تستفزه ببضع كلمات اكل عليها الدهر وشرب و لست من النوع الذي يجادل لاجل المجادلة,سألتوني (واقصد انتم يمن تعتنقون السلفية التي لديها مشكلة عويصة مع الشيعة) سالتوني عن راينا بالتحريف اجبتكم,وسألتوني عن موقفنا من السيد عائشة اجبتكم,ولازلت تلف وتدور وتصر على اننا نقول خلاف ذلك

كررتَ كثيرا وزعمتَ اننا نقول ان السني = الناصبي وهذا افتراء عظيم لان كل المسلمين يعلمون من نقصد بالناصبي ,فالناصبي قد يكون علماني وقد يكون شيوعي وقد يكون شيعي ,مادام ينصبويظهر العداء لاهل البيت عليهم السلام.

اما محاولتك القاشلة بأنني اتهمت بصيغة(الجمع) كل الاخوة السنة هنا فهذا ايضا افتراء علي,لانني قصدت فقط من (يحمل الفكر التكفيري فقط),والجزائر ولله الحمد بأغلبيتها ترفض هذا الفكر الجامد الضحل وترفض ان تنتمي اليه.


اقتباس:
كنت أنتظر منك تفاعلا إيجابيا بعد مقدمتي اللطيفة في مشاركتي رقم:(23) أملا في:" إعادة جسور الثقة في حوارنا"، وإذا بك:" تنشب أظفارك، وتخرج مخالبك، وتفقد رزانتك وهدوءك
لا احتاج لطافتك المصطنعة,وليس عندي مشكلة في بناء الثقة بيني بينك وبين كل من يحمل نفس عقيدتك المتشددة التي هي قطعا (عقيدة تكفيرية).المشكلة عندك يا اخي وليس عندي,فلتحتفظ انت برزانتك وهدوءك ودعك من ابن الرافدين



اقتباس:
أولا: أين هو جوابك عما كتبناه لك من:" براءة الوهابية، وشيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله" من بغض:" أهل البيت؟؟؟".
عندما تزور العراق ,وترى مئات الالاف من الشهداء من الاطفال الرضع وحتى الشيوخ ستدرك حينها معنى الاتهام والبراءة.

نصيحة اخيرة لك:
ارجو ان تنشغل بهموم هذه الامة الضعيفة المتشتتة وتشخص عدوها الحقيقي ,وتترك الضرب على وتر التفرقة المقيتة.

في امان الله.


  
سلامةُ أعيُنِنا وصحتّهاتحتاج منا -يوميا-ان نتمرّنَ في ارض مكشوفة على النظرِ في هذا الكون الفسيح الواسع,حتى يمكننا تحرير بصيرتنا من حالةِ الكسل

ابن الرافدين
رد مع اقتباسإقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:32 PM.


Powered by vBulletin
قوانين المنتدى
الدعم الفني مقدم من شركة