تسجيل الدخول تسجيل جديد

تسجيل الدخول

إدارة الموقع
منتديات الشروق أونلاين
إعلانات
منتديات الشروق أونلاين
تغريدات تويتر
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية أبو اسامة
أبو اسامة
مشرف عام مساعد
  • تاريخ التسجيل : 28-04-2007
  • الدولة : بسكرة -الجزائر-
  • المشاركات : 43,105
  • معدل تقييم المستوى :

    10

  • أبو اسامة is a jewel in the roughأبو اسامة is a jewel in the roughأبو اسامة is a jewel in the rough
الصورة الرمزية أبو اسامة
أبو اسامة
مشرف عام مساعد
70 بالمائة من المعاقين في الجزائر لا يعرفون المدرسة
29-03-2018, 04:30 AM


أكدت السيدة عتيقة معمري، رئيسة الفدرالية الجزائرية للأشخاص ذوي الإعاقة، أن نسبة إدماج التلاميذ المعاقين في الوسط المدرسي والاجتماعي، لا تتعدى 30 بالمائة بالمقارنة بعدد الأطفال المعاقين في الجزائر. وقالت إن الحديث عن الإدماج في الوسط المدرسي لهذه الفئة، موجود في النقاشات السياسية ولكن لا توجد على أرض الواقع إرادة حقيقية لتجسيد المعاملة اليومية لذوي الاحتياجات الخاصة من خلال المدرسة.
وحمّلت المتحدثة وزارة التربية الوطنية مسؤولية تكوين أساتذة ومراقبين ومربين، لديهم خبرة التعامل مع فئة الأطفال والشباب ذوي الإعاقة، كما دعت الحكومة إلى توفير المرافق والممرات التي تتناسب مع إعاقة الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة، حيث ترى أن استمرار إقصاء مئات الأطفال المعاقين من المدرسة، لا يخدم مستقبل المجتمع الجزائري، ويخلق مجموعات مهمشة ومعزولة، ولا تتوفر إحصائيات لوضع سياسة محكمة تهدف إلى حل المشاكل والحفاظ على اندماج الفئات الاجتماعية.
من جهتها، أوضحت أمينة لعواد، مكلفة بمشروع المناصرة من أجل تسهيل الوصول إلى الحق في التمدرس للأطفال ذوي الإعاقة، أن جميع الأطراف الفاعلين في مقدمتهم وزارتا التربية والتكوين المهني، عليهم الاستمرار في مناصرة المشروع من خلال فريق عمل متعدد الأطراف لتحقيق إدماج هذه الفئة في المدارس. ودعت المؤسسات الوطنية الخاصة بصناعة أدوات ولوازم الدراسة، إلى الاهتمام بإنتاج ما يحتاجه المعاق في التعليم، مؤكدة أن هناك أدوات مدرسية تتماشى ودرجة إعاقة كل تلميذ، لكنها مستوردة من فرسنا وهي غالية الثمن وليست في متناول أولياء الأطفال المعاقين.
واعتبرت السيدة أمينة لعواد، خلال الملتقى الختامي للمشروع الذي انعقد أمس، في فندق العباسيين بشاطئ النخيل بسطاوالي، أن التكنولوجيا وبعض الأدوات المدرسية الخاصة بالمعاق، سهلت على التلاميذ من هذه الفئة، التعلم، لكن يبقى بحسبها، مشكل الإدماج الاجتماعي، ونقص المرافق في المؤسسات التربوية.
وأكدت أن الدراسة التي أجريت على 30 تلميذا معاقا في العاصمة، بينت أن سهولة الوصول إلى المدرسة يمثل فقط 3 بالمائة وأن المشاركة الاجتماعية ضئيلة لهذه الفئة في الجزائر.
وفي ذات الموضوع، قال البرلماني في المجلس الشعبي الوطني، سمير زيبوش، إن تطبيق القوانين في المجتمع الجزائري، هو الطريق الصحيح لإدماج ذوي الإعاقة وباللجوء إلى حقوق الإنسان، بعيدا عن معاملات الشفقة والإحسان، مؤكدا أنه كبرلماني سيتابع مدى تحقيق الاتفاقية التي أبرمت مع وزارة التربية ووزارة التضامن، حول إدماج المعاقين اجتماعيا، وسينظر في نتائج ذلك نهاية 2018.
وقال رئيس جمعية 14 مارس الكائن مقرها بعين وسارة ولاية الجلفة، السيد العربي عرباوي، أن 70 بالمائة من الفتيات ذوات الإعاقة في المدن الداخلية، لم يدخلن المدرسة، وبقين مهمشات، فيما يعاني الأطفال المعاقون الذين يدرسون، مشاكل التنقل إلى المؤسسات التربوية، لنقص وسائل النقل والمرافق والممرات الخاصة بهم.
  • ملف العضو
  • معلومات
عماد خطاب
عضو نشيط
  • تاريخ التسجيل : 06-04-2018
  • الدولة : الجزائر
  • العمر : 31
  • المشاركات : 41
  • معدل تقييم المستوى :

    0

  • عماد خطاب is on a distinguished road
عماد خطاب
عضو نشيط
رد: 70 بالمائة من المعاقين في الجزائر لا يعرفون المدرسة
06-04-2018, 09:36 PM
جزاك الله خيرا
رأيي أعرضه ولا أفرضه ، وقولي مُعْلم وليس بملزم
مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم


الساعة الآن 01:32 PM.
Powered by vBulletin
قوانين المنتدى