تسجيل الدخول تسجيل جديد

تسجيل الدخول

إدارة الموقع
منتديات الشروق أونلاين
إعلانات
منتديات الشروق أونلاين
تغريدات تويتر
  • ملف العضو
  • معلومات
القرني
عضو جديد
  • تاريخ التسجيل : 08-10-2018
  • المشاركات : 9
  • معدل تقييم المستوى :

    0

  • القرني is on a distinguished road
القرني
عضو جديد
مداخل الشيطان
17-11-2018, 11:30 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد ...
فلاشك أن العدو إذا كان متربصاً وله خبرة في إسقاط خصمه فإن التحذير منه يتأكد...
لذلك أحبتي : حذرنا ربنا مراراً و تكراراً في كتابه من الشيطان الرجيم ومن تلك التحذيرات قوله تعالى ( يَا أَيُّهَا النَّاسُ كُلُوا مِمَّا فِي الْأَرْضِ حَلَالًا طَيِّبًا وَلَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ ۚ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ) [سورة البقرة 168] .
والشيطان حتى يوسوس للإنسان له مداخل على قلب العبد . يقول الإمام ابن القيم رحمه الله : وللشيطان على الإنسان ثلاثة مداخل :المدخل الأول: مدخل الشهوة ، والثاني: مدخل الغضب ، والثالث: مدخل الغفلة.اهـ [الوبل الصيب] .
لاشك أن الشهوات بطبيعة الحال متعددة ، فهناك شهوات متعلقة بالبصر وشهوات متعلقة بالسمع وشهوات متعلقة بالبطن وشهوات متعلقة بالفرج وغيرها .
وهذا المدخل: (مدخل الشهوة) هو الذي دخل منه الشيطان على أبينا آدم عليه السلام حينما نهاه الله تبارك وتعالى عن الأكل من الشجرة وهي شهوة بطن يقول تعالى (فَوَسْوَسَ إِلَيْهِ الشَّيْطَانُ قَالَ يَا آدَمُ هَلْ أَدُلُّكَ عَلَىٰ شَجَرَةِ الْخُلْدِ وَمُلْكٍ لَا يَبْلَىٰ * فَأَكَلَا مِنْهَا فَبَدَتْ لَهُمَا سَوْآتُهُمَا وَطَفِقَا يَخْصِفَانِ عَلَيْهِمَا مِنْ وَرَقِ الْجَنَّةِ ۚ وَعَصَىٰ آدَمُ رَبَّهُ فَغَوَىٰ * ثُمَّ اجْتَبَاهُ رَبُّهُ فَتَابَ عَلَيْهِ وَهَدَىٰ) [سورة طه 120 - 122]
وهذه الآيات فيها عدة فوائد:
منها: إثبات وسوسة الشيطان وتزينه الشهوات للإنسان حتى يقع فيها ، ألم ترَ كيف جعل الأكل من الشجرة سبباً للخلود في الجنة!!.
ومنها: أنه لابد لبني آدم من الوقوع في الخطأ لوقوع أبيهم فيه يقول النبي صلى الله عليه وسلم(أخطأ آدم فأخطأت ذريته).
ومنها: وهو أعظمها سعة رحمة الله فهو الذي يقبل التوبة عن عباده ويعفو عن السيئات .
فمن وقع في شيء من هذه الشهوات فليتب إلى ربه فإنه غفور رحيم يقبل التوبة مالم تبلغ الروح الحلقوم أو تطلع الشمس من مغربها.
المدخل الثاني للشيطان على الإنسان: هو الغضب ، يقول النبي صلى الله عليه وسلم (الغضب جمرة يلقيها الشيطان في جوف ابن آدم فإذا غضب أحدكم فل يتوضأ) واختصم بحضرة النبي صلى الله عليه وسلم رجلان فانتفخت أوداج أحدهما فقال النبي صلى الله عليه وسلم( والله إني لأعلم كلمة لو قالها لذهب عنه ما يجد أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ) .
فالإنسان إذا غضب ربما أنه يقتل ، وربما أنه يطلق ، وربما أنه يقول كلمة الكفر، وفي أقل الأحوال أنه يفعل شيئا يندم عليه ، وعلاج ذلك كله ما أخبر به النبي صلى الله عليه وسلم كما مر معنا أنه يستعيذ بالله من الشيطان الرجيم ويتوضأ .
المدخل الثالث الذي يدخل منه الشيطان على الإنسان هو: الغفلة ، والمقصود بها : الغفلة عن ذكر الله ، يقول النبي صلى الله عليه وسلم ( الشيطان جاثم على قلب ابن آدم فإذا ذكر الله خنس وإذا غفل وسوس).
فعلينا أن نكثر من ذكر الله فإن له فوائد عديدة من أعظمها أن الله يذكر الذاكر يقول تعالى (فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ وَاشْكُرُوا لِي وَلَا تَكْفُرُونِ) [سورة البقرة 152] .
ومن فوائده أنه سبب لطمأنينة القلب وانشراح الصدر يقول تعالى (الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ ۗ أَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ) [سورة الرعد 28] .
ومن فوائده أنه رتبت عليه الأجور العظيمة يقول تعالى ( وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيرًا وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا) [سورة اﻷحزاب 35] .
ختاماً ينبغي علينا أن نحرص على سد هذه المداخل على هذا العدو المتربص عصمنا الله منه وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

.................................................. .................................................. ..... ( محبكم )
مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم


الساعة الآن 07:02 PM.
Powered by vBulletin
قوانين المنتدى