بداية النهاية للغرب
07-11-2019, 04:30 PM
أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن الحلف الأطلسي في حالة "موت دماغي"، في مقابلة نشرتها مجلة "ذي إيكونوميست" الخميس، منتقدا قلة التنسيق بين الولايات المتحدة وأوروبا

وسيكون لتصريحات ماكرون الشديدة النبرة والتي تساءل فيها حول مصير الحلف نفسه، وقع كبير قبل شهر من قمة يعقدها الحلف مطلع ديسمبر في لندن.

وصرح أنه يكمن الخطر في إعادة تركيب توازن العالم مع صعود الصين منذ 15 عاما، وهو أمر يهدد بقيام عالم ذي قطبين، ما سيهمّش أوروبا بشكل واضح.

وحذر ماكرون بأنه إذا لم تحدث في أوروبا "يقظة، إدراك لهذا الوضع وقرار بمعالجته، فإن الخطر كبير بأن نختفي عن الخارطة الجيوسياسية مستقبلا، أو أقله ألّا نعود أسياد مصيرنا".
ورغم أن الجميع يعرف أن ماكرون معتوه ، ومنحرف جنسيا بسبب علاقته مع حارسه الشخصي السابق لكن كلامه يكون قد أخذه من خبراء ومستشاريه .
علما أن بريطانيا تريد الخروج من الإتحاد الأوربي بترحيب أمريكي لأن بريطانيا وأمريكا تنتميان للديانة البروتستانتية في حين أن باقي دول الإتحاد الأوربي من الكاثوليك .
وهو ما يعني بداية صراع ديني طائفي في الأفق لا يراه إلا القليل .
علما أن البروتستنت تحالفوا لمدة من الزمن مع الكاثوليك ضد روسيا الأرثوذكسية ، لكن الخلافات العقدية بدأت تتحكم بالدول الغربية.
التعديل الأخير تم بواسطة الكتروني ; 12-11-2019 الساعة 04:17 PM