التسجيل
العودة   منتديات الشروق أونلاين > منتدى القانون والعلوم السياسية > المنتدى العام للقانون

روابط مهمة : دليل الاستخدام | طلب كلمة المرور | تفعيل العضوية | طلب كود تفعيل العضوية | قوانين المنتدى   







المنتدى العام للقانون منتدى يشمل القضايا القانونية التي لا تنتدرج تحت قسم معين

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 10-10-2016, 09:51 PM   #1   

أبو اسامة
مشرف عام مساعد

الصورة الرمزية أبو اسامة
أبو اسامة غير متواجد حالياً


افتراضي جمع أربعة زوجات في دفتر واحد يتناقض مع قانون الأسرة


وهيبة سليماني








شكل الدفتر العائلي في الأسرة الجزائرية في العديد من المرات نقطة خلاف حادة بين أفراد العائلة خاصة في ظل تعدد الزوجات، وكان ولا يزال سببا في شجارات أدت لتدخل وكيل الجمهورية لإلزام أحد الأطراف بتسليمه للآخر حتى يتمكن من استخراج الوثيقة التي يحتاجه، ورغم الإشكال الواقع بين زوجات الرجل الواحد وأبنائهن بعد وفاة رب العائلة حول الدفتر العائلي، لم تفكر الإدارة الجزائرية حتى بعد توجهها نحو الرقمنة في حل هذا المشكل، مما جعل بعض الحقوقيين والجمعيات النسوية يطالبون بالتخلي عن الشكل القديم للدفتر العائلي، وتخصيص دفتر لكل زوجة.
وأكدت القاضي السابق زوبيدة عسول أن الدفتر العائلي الحالي والذي يحمل صفحات لتسجيل أربع زوجات وأولادهن، لم تعد الإدارة الجزائرية اليوم في حاجة إليه، بعد تعديل قانون الأسرة وتوجه الحالة المدنية نحو العصرنة، وقالت في تصريح للشروق إنه لا يوجد قانون يمنع تغيير هذا الدفتر بدفتر آخر يتماشى مع الوضع الراهن للعائلة الجزائرية، حيث ترى أنه أصبح من الضروري أن تنفرد كل زوجة بدفتر لا يضم عدد الزوجات الذي أقره الشرع، وأن يتم التخلي على الصفحات الأخرى لتسجيل زوجة واحدة فقط، وحتى في حالة إعادة رب الأسرة الزواج بأخرى فيحق للثانية والثالثة والرابعة أن ينفردن بدفتر عائلي لكل واحدة منهن.
أعابت زوبيدة عسول عدم متابعة الإدارة وخاصة الحالة المدنية للتعديلات الجديدة التي تخص المسائل التنظيمية للعائلة، ومتطلبات المواطن، حيث قالت إن الدفتر العائلي القديم غير مواتي للقوانين والإجراءات الإدارية الحديثة، مضيفة "أصبح من الضروري أن تنفرد كل زوجة بدفتر وأن لا تشاركها فيه زوجة أخرى، حيث يتيح القانون للزوجة الإستقلالية بالدفتر".
في السياق يرى الأستاذ فاروق قسنطيني، رئيس اللجنة الوطنية الاستشارية لترقية حقوق الإنسان وحمايتها أن تطور الإدارة يجب أن يشمل الكثير من المسائل بما فيها الدفتر العائلي، والذي بات شكله القديم غير مناسب مع تعديل قانون الأسرة ولا مع مشروع رقمنة الحالة المدنية، مؤكدا أن المحاكم في الآونة الأخيرة عرفت الكثير من القضايا التي تتعلق بخلافات حول الدفتر العائلي، نشبت بين الزوجات أو أولادهن سواء لدى طلاق إحداهن أو وفاة رب العائلة.
ودعا قسنطيني إلى ضرورة الإسراع في إصدار دفتر عائلي رقمي لكل زوجة حتى يتم إنجاح الحالة المدنية الرقمية في الجزائر، موضحا أن رقمنة المعلومات الشخصية للجزائريين تفرض اليوم التخلي عن شكل الدفتر العائلي القديم الذي يحمل صفحات لأربع زوجات.



  
رد مع اقتباسإقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:08 PM.


Powered by vBulletin
قوانين المنتدى
الدعم الفني مقدم من شركة