تسجيل الدخول تسجيل جديد

تسجيل الدخول

إدارة الموقع
منتديات الشروق أونلاين
إعلانات
منتديات الشروق أونلاين
تغريدات تويتر
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية امينة متفائلة
امينة متفائلة
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 24-06-2013
  • الدولة : الجزائر-والحبيبة قسنطينة
  • المشاركات : 2,577
  • معدل تقييم المستوى :

    9

  • امينة متفائلة is on a distinguished road
الصورة الرمزية امينة متفائلة
امينة متفائلة
شروقي
رد: """مهارات لتحقيق النجاحات"""
20-07-2013, 06:43 AM

هي وعاء المهارات ومن يفقد هذه المهارة لن يستطيع أن يطور نفسه في أي مهارة آخرى،

إنها

مهارة إدارة الوقت
وتعني الخروج بأعلي قيمة من الوقت المتاح

فرأس مال الإنسان الأساسي هو وقته ومن لعب في وقت العمل فلا يندم عند تفريق الأجر،
وضياع الوقت ليس فقط مضيعة للدنيا ولكنه يقطع علي الإنسان الآخرة،
ولنفكر جيدًا حين نقف بين يدي الله يسألنا عن عمرنا فيم افنيناه يقول الله تعالى: }فَذَرْهُمْ يَخُوضُوا وَيَلْعَبُوا حَتَّىٰ يُلَاقُوا يَوْمَهُمُ الَّذِي يُوعَدُونَ{ ﴿الزخرف: 83﴾،
وعند العلماء نجد أن الفاعلية هي أن تُصيب الهدف أما الكفاءة فهي أن تصيبه في الوقت المناسب، وفي حياة الناجحين يُقدّر مدى نجاح الفرد علي مدى قدرته في استثمار وقته










لي دنهام

بدأ بداية بسيطةً جدًا من قاع الفقر،
ولد عام 1932 وكان يعيش مع أمه التي كانت تعمل منظفة للبيوت وكانوا يعانون من الفقر والاضطهاد،
في سن العشر سنوات أخذ قرار أن يعمل لكي يساعد والدته، فكان ينظف الأحذية ويوزّع الجرائد ويجمع القمامة حتى جاء وقت دخول الجامعة، ولم يكن يملك المال ولا أمه لدخولها؛ فقرر عدم الإلتحاق بالجامعة والتحق بالجيش الأمريكي يعمل كطباخ مساعد في أحد المعسكرات،
فكان شديد التركيز وتعلم سريعًا كيفية الطبخ وانتقل إلى معسكرًا آخر ككبير طباخين ليُصبح مسؤولًا عن مطعم آخر للجيش الأمريكي خلال شهور، واستمر علي هذا الحال لمدة أربع سنوات، حتي تشرب المهنة
ثم قرر العمل كجندي متطوع في جهاز الشرطة، لكي يُحسن من دخله ويحقق حلمه بإمتلاك مطعمًا كبيرًا خاصًا به ،ولكنه فكر فيما ينقصه بجانب النقود فوجد أنه لا يملك فن إدارة الموظفين فقرر البدء بأخذ كورسات إدارة الأعمال

ولمدة عشر سنوات ظل يعمل جنديًا بالشرطة بالنهار وينتظم في كورسات إدارة الأعمال ليلًا إلى أن جمع مبلغًا مناسبًا، فسأل عن سلسلة مطاعم ماكدونالدز وكانت مطاعم حديثة وقتذاك،
أراد أن يأخذ توكيلًا لفتح فروع لها، ولكنه وجد أن المبلغ الذي يمتلكه لا يكفي فأستمر في العمل لمدة خمس سنوات آخرى في الشرطة والعمل كنجار ليلًا

وعندما جمع المبلغ المُراد واجهته عقبة آخرى، وهي إشتراط أصحاب مطاعم ماكدونالدز عليه إذا أراد توكيلًا لفرع جديد أن يكون في منطقة شعبية مليئة بالشغب والبلطجة، ولكنه قَبَلَ التحدي وبالفعل أفتتح المطعم في هذا المكان وبعد قليل حدثت مشكلة كبيرة في المكان وأحجم الناس عن الذهاب لمطعمه أو الشراء منه بسبب البلطجة والخلافات، ففكر دانهام في الإستفادة من أهالي وشباب المنطقة واستغلالهم في العمل لديه، وبذلك يستفيد من عملهم ويبعدهم عن أجواء الشغب والبلطجة ويحمي مطعمه

وبالفعل بعد عام وبعد استقرار الأوضاع في فرعه قام بزيارته مالك مطاعم ماكدونالدز،
وتم تكريمه علي نجاحه وإنجازه في هذا المكان وذلك بفضل استغلاله لوقته وتعلمة إدارة الأعمال والطبخ، في نفس الوقت الذي كان يجمع فيه المال اللازم لتحقيق حلمه
بعد نجاح لي دانهام وافتتاحه الكثير من الفروع
أخذ قرار أن يعطي منح دراسية للشباب الفقراء لكي يكملوا تعليمهم وكانت وصيته لهم

ألا يضيعوا أوقاتهم وأن يستغلوا كل لحظة في أعمارهم




العوائق أمام فن إدارة الوقت
طول الأمل: من طال أمله ضعف عمله،
يقول الله تعالى:اقْتَرَبَ لِلنَّاسِ حِسَابُهُمْ وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ مُّعْرِضُونَ * مَا يَأْتِيهِم مِّن ذِكْرٍ مِّن رَّبِّهِم مُّحْدَثٍ إِلَّا اسْتَمَعُوهُ وَهُمْ يَلْعَبُونَ - الأنبياء 1 – 2
الاستمتاع بالقواطع: لكي تنتج في شئ لابد أن تعطيه كل تركيزك وكيانك
فعن عبد الله بن مسعود "لا ألفين أحدكم جيفة بالليل قطرب بالنهار"
العشوائية: وهى فعل أي شئ في أي وقت -
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّـهَ وَلْتَنظُرْ نَفْسٌ مَّا قَدَّمَتْ لِغَدٍ وَاتَّقُوا اللَّـهَ إِنَّ اللَّـهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ
-الحشر:18




كيف تكتسب فن إدارة الوقت

ثبت أوتاد يومك: ضع أولوياتك أمام عينيك وحدد أصل المهام وأهمها ولا تنشغل بسفاسف الأمور، وأوتاد اليوم ترتكز على أربعة عناصر، الإجتماعية، الروحية، الصحية، المادية

الترك أساس النجاح : عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: المؤمن القوي خيرٌ وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف، وفي كل خير، احرص على ما ينفعك، واستعن بالله ولا تعجز

استغل المواصلات: يقول الحسن: أدركت أقوامًا كانوا على أوقاتهم أشد منكم حرصًا على دراهمكم ودنانيركم







التعديل الأخير تم بواسطة امينة متفائلة ; 31-07-2013 الساعة 01:14 PM
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية امينة متفائلة
امينة متفائلة
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 24-06-2013
  • الدولة : الجزائر-والحبيبة قسنطينة
  • المشاركات : 2,577
  • معدل تقييم المستوى :

    9

  • امينة متفائلة is on a distinguished road
الصورة الرمزية امينة متفائلة
امينة متفائلة
شروقي
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية امينة متفائلة
امينة متفائلة
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 24-06-2013
  • الدولة : الجزائر-والحبيبة قسنطينة
  • المشاركات : 2,577
  • معدل تقييم المستوى :

    9

  • امينة متفائلة is on a distinguished road
الصورة الرمزية امينة متفائلة
امينة متفائلة
شروقي
رد: """مهارات لتحقيق النجاحات"""
22-07-2013, 02:59 PM

مهارة أساسية في كل قصة كُتبَ لها النجاح،

وأفكار كثيرة لم تكن نافعة بسبب اختفاء هذه المهارة،

والعكس صحيح.

إنها



مهارة الإصرار والمثابرة.









معنى الإصرار والمثابرة:
القدرة على الاستمرار ومواجهة المشاكل التي تقابلها في الحياة.
اليوم قصة حياة شخص أنا شخيصًا تأثرت به وألهمني. اليوم نتحدث عن ستيف جوبز صاحب أكبر شركة إلكترونيات شركة "أبل". ولد عام 1955، لأب مسلم اسمه عبد الفتاح من علاقة غير شرعية، واستغنى عنه والداه، فتربى في ملجأ، حتى قرر أن يتبناه شخصين وأنفقوا عليه حتى مرحلة الإبتدائية، وفي مرحلة الجامعة اعتذروا عن استكمال الإنفاق عليه. هنا قرر ستيف أن يُكمل تعليمه من خلال الإنفاق على نفسه، فأصبح يعمل في تجميع المواد المُعاد تصنيعها وبيعها للشركات المتخصصة بثمن بخث، وعن ظروف المسكن، طلب من زملائه أن يبقى معهم في غرفهم السكنية دون دفع مال مقابل النوم على الأرض. في بداية العشرينات من عمره بعد التخرج من الجامعة، بحث عن عمل في شركة إلكترونيات نتيجة حبه لهذا المجال، حتى وجد وظيفة في شركة HP للكمبيوتر. كان الحلم الذي يرواده هو أن ينصع في ذاك الوقت جهاز كمبيوتر مُلصق به لوحة المفاتيح، فشاركه حلمه صديقه في العمل "مايك" فاشتروا مسكن صغير بجراج كي يعملوا فيه ليلاً بعد العمل. بعد شهور من العمل أنتجوا أول جهاز كمبيوتر "لاب توب" فقرر أحد رجال الأعمال أن يمدهم بمبلغ مليون دولار لإنتاج 600 جهاز، وهنا افتتح الثلاثة شركة "أبل".

بعد فترة من إنشاء الشركة اختلفوا في فكرة إدارية، فقرروا طرد ستيف جوبز نظرا لأنهم أصحاب رأس المال، فطُرد عام 1985، وهنا بدأ يفكر في إدخال أفكاره الإلكترونية في الكرتون ليصنع ما يُمسى بـ "رسوم متحركة ثلاثية الأبعاد"، وعرض فكرته على صاحب شركة "World Disney"، ومن هنا بدأ إنتاج أفلام الكرتون كـ "Toy Story" و "Finding Nemo"، حتى أنتج مُنتج جديد يُعرف الآن باسم "iPod" ليُغير هذا الجهاز شكل السمعيات والمرئيات، فباع منه 3 مليون جهاز في أول إنتاج له، وفي ذلك الوقت بدأت الشركة الأولى التي كان يعمل بها في الإنهيار وإعلان إفلاسها حيث اشتددت المنافسة مع الشركات الآخرى نتيجة غياب العقل المُفكر. عاد ستيف للشركة "آبل" منتصرا وكان رأس مالها حينها 2 مليار دولار، فجعلها ستيف 239 مليار دولار. أُصيب ستيف في عام 2003 بمرض سرطان البنكرياس وقرر عدم استخدام العلاج الكيماوي معتمداً على غذاء معين نصحه به الأطباء بدلا من العلاج، وبسبب مرضه قام بإرسال "إيميل" إلى زملائه الذين طردوه مُسبقا يقول لهم إنه إن لم يستطع أن يكمل عمله فسينسحب بهدوء، مُرسلاً لهم خطاب الشكر.

عوائق اكتساب مهارة الإصرار والمثابرة
1- تصور النجاح بدون عقبات: هذا التصور يجعل الإنسان ينكسر مع أول عقبة في الدنيا. اعمل حسابك أن الدنيا تسير هكذا "أَمْ حَسِبْتُمْ أَن تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَأْتِكُم مَّثَلُ الَّذِينَ خَلَوْا مِن قَبْلِكُم ۖ مَّسَّتْهُمُ الْبَأْسَاءُ وَالضَّرَّ‌اءُ وَزُلْزِلُوا حَتَّىٰ يَقُولَ الرَّ‌سُولُ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ مَتَىٰ نَصْرُ‌ اللَّـهِ ۗ أَلَا إِنَّ نَصْرَ‌ اللَّـهِ قَرِ‌يبٌ" البقرة 214، فالنجاح مدفون في أرض المقاومة.

2- الاستعجال: من يستعجل يحدث له حالة من الإحباط، كالذي يستعجل الدعاء وعندما يؤخر الله الإجابة ينصرف عن دعاءه، "وَيَدْعُ الْإِنسَانُ بِالشَّرِّ‌ دُعَاءَهُ بِالْخَيْرِ‌ ۖ وَكَانَ الْإِنسَانُ عَجُولًا" الإسراء 11.

3- الخوف من المعاناة: كثير منا يفقد الإتزان في حياته نتيجة انشغالة بين الجانب الروحاني والمادي والاجتماعي والعملي، ولكن اعلم أن هذه المعاناة تجعل منك إنسان له قيمة.

كيف تكتسب مهارة الإصرار والمثابرة؟
1- اصنع لنفسك عادات ولو بسيطة: فتلك العادات ستقوي عندك عضلات المثابرة، ففي حديث صحيح روته السيدة عائشة، قال رسول الله صل الله عليه وسلم "أحب الأعمال إلى الله أدومها و إن قل"، فواظب على قراءة القرآن ولو نصف ساعة يومياً، وممارسة الرياضة ثلاث مرات أسبوعياً.

2- لا تُقزم نفسك أمام طموحك: أي لا تقول أن حلمك كبير عليك، طالما رب العالمين حي فهو قادر، فمن كان يعلم أن الشخص الذي كان يقوم بجمع القمامة سيصبح صاحب أكبر شركة إلكترونيات؟ "إِنَّهُ مَن يَتَّقِ وَيَصْبِرْ‌ فَإِنَّ اللَّـهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ‌ الْمُحْسِنِين" يوسف 90.


التعديل الأخير تم بواسطة امينة متفائلة ; 31-07-2013 الساعة 01:16 PM
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية narriman
narriman
مشرفة شرفية
  • تاريخ التسجيل : 24-02-2013
  • الدولة : جزائري الحبيبة
  • المشاركات : 9,871
  • معدل تقييم المستوى :

    17

  • narriman is on a distinguished road
الصورة الرمزية narriman
narriman
مشرفة شرفية
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية ابداع الخيال
ابداع الخيال
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 21-07-2012
  • الدولة : في الجدار
  • العمر : 23
  • المشاركات : 1,915
  • معدل تقييم المستوى :

    9

  • ابداع الخيال is on a distinguished road
الصورة الرمزية ابداع الخيال
ابداع الخيال
شروقي
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية امينة متفائلة
امينة متفائلة
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 24-06-2013
  • الدولة : الجزائر-والحبيبة قسنطينة
  • المشاركات : 2,577
  • معدل تقييم المستوى :

    9

  • امينة متفائلة is on a distinguished road
الصورة الرمزية امينة متفائلة
امينة متفائلة
شروقي
رد: """مهارات لتحقيق النجاحات"""
24-07-2013, 03:13 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة narriman مشاهدة المشاركة
بارك الله فيك اختاه على الطرح القيم
جميل ما طرحته هنا

وفيك بارك الله أختي ناريمان

شكرا على وفائك واهتمامك

أرجو أن تستفيدي من هاته المهارات, شخصيا كان لها الأثر الكبير عندي.








  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية امينة متفائلة
امينة متفائلة
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 24-06-2013
  • الدولة : الجزائر-والحبيبة قسنطينة
  • المشاركات : 2,577
  • معدل تقييم المستوى :

    9

  • امينة متفائلة is on a distinguished road
الصورة الرمزية امينة متفائلة
امينة متفائلة
شروقي
مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم


الساعة الآن 10:07 AM.
Powered by vBulletin
قوانين المنتدى