الشاب حسني و الله المستعان
30-09-2018, 10:09 AM

يحتفل الجُهل بما اسموه ذكرى وفاة الشاب حسني غفر الله، فيشعلون الشموع ويطلقون الاغاني وكنت اجد في بعض الاحيان عند قبره ورود ويزعم هؤلاء ان فعلهم هذا بدافع الحب فقط .

وانا انصحهم لله ان ينتهوا من هذا الفعل المحرم ، ومن يزعم انه يحبه بصدق ليفسد اغانيه ولا يستمع اليها ولا يستمع للاغاني بالكلية ويتوب لله وينكب على كتاب الله وينصح اخوانه
وكذلك نفس النصيحة اوجهها لاخواتنا .

ومن يحبه بصدق فليدعوا له او ليصنع له صدقة جارية

لان الانسان كما صح عن النبي صلى الله عليه وسلم اذا مات انقطع عمله في الدنيا الا من ثلاثة

علم نافع ، وصدقة جارية ، وولد صالح يدعوا له

والذي ما زال يجادل في الغناء ويصنفه على هواه هذا مفيهش العيب هذا غناء زمان هذا في الحب العفيف وغيرها من خواطر الشيطان فاليتوب الى الله ولا يتقول في شرع الله بما لا يعلم وليحذر من مداخل الشيطان فالغناء حرام بنص الكتاب و السنة و الاجماع وصاحبه اذا لم يتب اصابه من الله العذاب

هذا و الله عز وجل من وراء القصد

غفر الله لنا ولكم ولموتى المسلمين

و الحمد لله رب العالمين


حسابي على الفيسبوك للمتابعة
https://web.facebook.com/B.Houarii

التعديل الأخير تم بواسطة ل.ب.هواري ; 30-09-2018 الساعة 10:14 AM