التسجيل
العودة   منتديات الشروق أونلاين > المنتدى العام > منتدى الأخبار العالمية > منتدى الأخبار الوطنية

روابط مهمة : دليل الاستخدام | طلب كلمة المرور | تفعيل العضوية | طلب كود تفعيل العضوية | قوانين المنتدى   





إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 26-09-2017, 04:46 AM   #1   

أبو اسامة
مشرف عام مساعد

الصورة الرمزية أبو اسامة
أبو اسامة غير متواجد حالياً


افتراضي اعتداء مسلّح على متصدر قائمة حزبية بتيزي وزو




رانية. م


تعرض مساء الأحد متصدر قائمة التجمع الوطني الجمهوري ببلدية تادمايت في تيزي وزو، لاعتداء بأسلحة بيضاء، قرب مقر ولاية تيزي وزو، حين كان رفقة شخصين في مركبته يراجع القائمة الانتخابية قبل إيداعها لدى المصالح المعنية.
الضحية "ك. حمايدي" مير سابق بذات البلدية صرح في اتصال بـ"الشروق اليومي" بأنه كان رفقة السائق ومدير الحملة الانتخابية في البلدية، داخل سيارة على بعد أمتار من مقر ولاية تيزي وزو، يراجع القائمة، قبل أن يتفاجأ بـ6 أشخاص نزلوا من سيارتين وانهالوا على تلك التي كانوا فيها، بأعمدة حديدية وهراوات وحطموا المركبة، حيث أصيب هو ومدير الحملة الانتخابية بجروح متفاوتة الخطورة جراء تحطم زجاج السيارة، وحاولا حماية نفسيهما إلى حين تدخل أعوان الشرطة الموجودين لدى مدخل الولاية. وحول الضحايا لتلقي الإسعافات الطبية قبل إيداع شكوى ضد مجهول.
من جهة ثانية، أقدم الأحد مترشح مترئس قائمة حرة للمجلس الشعبي البلدي لتيرميتين بتيزي وزو، على تحطيم الباب الزجاجي للقاعة الشرفية بمقر ولاية تيزي وزو، وذلك بعدما أغلق في وجهه باب إيداع قوائم الترشيحات، حيث رفض ملفه لعدم اكتماله. المترشح الذي كان في حالة غضب شديد- حسب- المصادر التي أوردت الخبر، حين أخطر برفض استلام ملف ترشحه وقائمته، دخل في موجة هستيرية من الصراخ انتهت بركله باب المدخل وتحطيم زجاجه، قبل أن تتدخل مصالح الأمن وتقوم بتحويله إلى مقرها، حيث أفاد لدى سماعه بأنه وصل قبل منتصف الليل بـ5 دقائق، إلا أن الأعوان منعوه من الدخول وهو ما أثار جنونه. وذكرت ذات المصادر أنه ينتظر مثوله أمام المحكمة عن جنحة تخريب ممتلكات عمومية، في حين أكدت أخرى أنه سيتم تسوية القضية بشكل ودّي.
وفي سياق متصل، وصف منتسبو حزب طلائع الحريات بتيزي وزو، إلغاء قائمتهم المعدة لدخول غمار المجلس الشعبي الولائي، بالخيانة التي مست صفوف الحزب، موجهين أصابع الاتهام إلى أحد الأعضاء الذي حال حسبهم دون قبولها، لصالح قائمة ما.
في حين اعتبر السبب المباشر لإلغائها هو إسقاط 40 توقيعا تبين بعد تفحصها أنها غير مؤهلة، لعدم تسجيل أصحابها في القوائم الانتخابية وغيرها من الأسباب، رغم أن الحزب جمع أكثر من 2350 توقيع. العذر الذي اعتبروه واهيا، لاقتناعهم بتعرضهم لخيانة داخلية، لصالح جهة ما.
ورغم مظاهر العنف والتوتر، التي سادت عمليات ضبط القوائم وإيداع الترشيحات، فإن الأجواء لم تخل من مظاهر الطرافة، إذ ذكرت مصادر مقربة من بيت الحزب العتيد بولاية تيزي وزو، أن السيد "ك. أ"، متصدر القائمة المعدة لانتخابات المجلس الشعبي الولائي، انهار من الفرحة وخر باكيا، حين سمع بأنه احتل الصدارة في الأسماء المدرجة، إذ لم يتوقع وضع اسمه في ذات الموقع، خصوصا بعد حالة السوسبانس التي مارسها محافظ حزب جبهة التحرير الوطني بتيزي وزو وإعداده ثلاث قوائم انتخابية بأسماء مختلفة، كشف عن النهائية ضمنها في وقت متأخر من ليلة أول أمس، مثيرا حالة من التوتر والقلق والخوف بين المناضلين.


  
رد مع اقتباسإقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:48 AM.


Powered by vBulletin
قوانين المنتدى
الدعم الفني مقدم من شركة