تسجيل الدخول تسجيل جديد

تسجيل الدخول

إدارة الموقع
منتديات الشروق أونلاين
إعلانات
منتديات الشروق أونلاين
تغريدات تويتر
  • ملف العضو
  • معلومات
عبد العزيز شرفوح
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 09-09-2012
  • الدولة : الجزائر
  • المشاركات : 1,595
  • معدل تقييم المستوى :

    8

  • عبد العزيز شرفوح will become famous soon enough
عبد العزيز شرفوح
شروقي
رد: Jacques Bénet
04-02-2018, 09:22 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الأمازيغي52 مشاهدة المشاركة
يعني ضربني وابكى واسبقني واشكى ,

طيب ،،، سأجاريك .... تقول ليست لك الجرأة في ذكر بعض الأخطاء في طلب حقكم الهوياتي .

ما هي هذه الأخطاء ؟ ومن قام بها ؟ وأين الإعتداء على حق الغير .؟
ما هي هذه الأخطاء ؟

الخطأ الفادح أنه طلبت المساعدة من أحد أعمدة السرية الفرنسية اليهودية .
يعني لم تكن طلب تجمع من الأمازغيين مثل
المغرب السنيغال موريتانيا تونس ليبيا و مصر ..الخ و بمفهوم آخر كان بالإمكان خلق الأكاديمية الأمازيغية بدول تحمل نفس الأصل حتى و إن كانت دولة التي تنصب فيها الجمعية أو الأكادمية تكون دولة ليس لها علاقات إستعمارية مثل كندا على سبيل المثال .
ومن قام بها ؟

التحريض قام من المؤسسين ( قد يكون غضب ضد النظام السابق ) لكن أخلطت في طلب الحق مما جعل الجهوية و العنصرية في بعضنا البعض .
وأين الإعتداء على حق الغير .؟
الإعتداء على حق الغير مثل إتهام العرب المسلميين بالإرهاب قد تجد هذا في منتديات التواصل بدون إعطاك وصلات و أنت تعلم أكثر مني في ذلك + حرق أو الإستهانة بعلم الجزائر و الذي يجمعنا الكل و ليس فئة معينة .
أتمنى أنك إقتنعت بما أجبت
متابع

  • ملف العضو
  • معلومات
الأمازيغي52
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 16-08-2009
  • الدولة : الجزائر
  • المشاركات : 2,351

  • وسام اول نوفمبر وسام التحرير 

  • معدل تقييم المستوى :

    12

  • الأمازيغي52 will become famous soon enough
الأمازيغي52
شروقي
رد: Jacques Bénet
04-02-2018, 10:30 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عزيز رستمي مشاهدة المشاركة
ما هي هذه الأخطاء ؟

الخطأ الفادح أنه طلبت المساعدة من أحد أعمدة السرية الفرنسية اليهودية .
يعني لم تكن طلب تجمع من الأمازغيين مثل
المغرب السنيغال موريتانيا تونس ليبيا و مصر ..الخ و بمفهوم آخر كان بالإمكان خلق الأكاديمية الأمازيغية بدول تحمل نفس الأصل حتى و إن كانت دولة التي تنصب فيها الجمعية أو الأكادمية تكون دولة ليس لها علاقات إستعمارية مثل كندا على سبيل المثال .
ومن قام بها ؟

التحريض قام من المؤسسين ( قد يكون غضب ضد النظام السابق ) لكن أخلطت في طلب الحق مما جعل الجهوية و العنصرية في بعضنا البعض .

وأين الإعتداء على حق الغير .؟
الإعتداء على حق الغير مثل إتهام العرب المسلميين بالإرهاب قد تجد هذا في منتديات التواصل بدون إعطاك وصلات و أنت تعلم أكثر مني في ذلك + حرق أو الإستهانة بعلم الجزائر و الذي يجمعنا الكل و ليس فئة معينة .
أتمنى أنك إقتنعت بما أجبت
متابع


جاك بنيت
فرنسي من مقاطعة البريتون ، وهو من الذين عاشوا في الجزائر (من الأقدام السود ) بروطاني مقاطعة فرنسية مضطهدة لغويا ، كمنطقتي الباسك و برشلونة الأسبانيتين . وهو عالم ألسني متعاطف مع الحق الأمازيغي والتقى صدفة بالمناضل بسعود محند أعراب في 1965 ، كتعارف انفرادي ومشاركة في الهم الفكري والتاريخي ، الذي تحول إلى صداقة ، بعيدا عن الرسميات وبروتوكولات الأنظمة والدول .

صداقة ( بنيت / بسعود ) هي خارج أطر السياسة والدين هي صداقة إخلاص لصديق مناضل ، ولكي تعرف حقيقة الصداقة بين الرجلين اقرأ كتاب ( جاك بنيت / محند اراف بسعود تاريخ صداقة ) والكاتب هو نجل جاك بنيت ، ففيه الكثير من الحقائق التي تصحح فكرك المعوج .

ثم وجب التفريق بين (الصهيوني ) , و(اليهودي) و(الإسرائيلي ) ، فكثير من يهود العالم ضد تأسيس دولة إسرائيل التي احتلت فلسطين .
إن كنت تلوم صداقة (بسعود / بنيت ) فماذا تقول في العهر العربي في تعامله مع إسرائيل عبر التاريخ وفي وقتنا الحاضر مع تصريحات ترامب بشأن القدس عاصمة إسرائيل ؟ وما قولك في علم اسرائيل خفاقا في القاهرة وعمان ... ، ولعل بنيت ( ك) هذا هو يهودي جزائري ؟ من يدري .

°°°اختيار باريس كمنطلق تأسيس (أقراو أومازيغ) لم يكن اعتباطا وعفويا وإنما لكون أكبر تجمع للجزائريين موجود فيها ، وفرنسا الدولة من أكبر المحاربين للأمازيغ بتحريض من نظام بومدين و الحسن الثاني ، فكيف يمكن تأسيس أكاديمية أمازيغية في الجزائر أو بلد مغاربي أخر وكلها تدور في فلك واحد معاداة البعد الأمازيغي . ( اقرا مذكرات بسعود في كتابه ( الأكاديمية البربرية ) لترى عين الحقبقة من مصدرها .
فالمظلوم دائما يهاجر ، فقد هاجر المؤمنون إلى الحبشة هروبا من ظلم قريش ، وهرب الإخوان إلى بريطانيا خوفا من بطش جمال عبد الناصر ، وهرب أيت أحمد إلى سويسرا ومات في المنفى هروبا من نظام بومدين ..
ما تتخرص به أنبأني بأنك تجهل تماما معاناة إخوانك الأمازيغ مع النظام .

°°° لم يخطيء المنادون بالأمازيغية في 1949 ، فقد عالجوا الإشكال بروية و نادوا بفكرة [ الجزائرية ] وهو ما يعني دولة المواطنة ، دولة ليست شمولية ، دولة الحقوق والحريات والديمقراطية ، لكن العنصرية أغتالت بعضهم عن جهالة وغباء .
فأنا مصر في قولي أن [ دعاة الأمازيغية كانوا على حق ] ، ولولا نضالهم لما وطنت ولا رسمت ولا كان يناير عيدا رسميا.
°°°أما ما يتعلق بالسباب و النقاشات السلبية على مستوى مواقع التواصل الإجتماعي فتلك اقوال غير مسؤولة
بأسماء مستعارة ،وهي متنفس للأحقاد الغبية ولا تعبر عن كل الشعب المغاربي في شمال افريقيا .
°°°أما الكتابات في نقد الفكر الديني فمنشأها جزيرة العرب نفسها ، إقرا لعبد الله للقصيمي ، واسمع لتغريدات رموز العلمانية في السعودية لتكتشف الحقيقة .

فليس مستبعدا أن تتخلى السعودية عن السلفية الوهابية لصالح العلمانية في عهد قيادتها الجديدة المنفتحة على الغرب وأمريكا .
أما إهانة العلم الوطني فهو (إن كان) فظاهرة معزولة لا تعبر عن إرادة الجميع .
  • ملف العضو
  • معلومات
عبد العزيز شرفوح
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 09-09-2012
  • الدولة : الجزائر
  • المشاركات : 1,595
  • معدل تقييم المستوى :

    8

  • عبد العزيز شرفوح will become famous soon enough
عبد العزيز شرفوح
شروقي
رد: Jacques Bénet
04-02-2018, 11:10 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الأمازيغي52 مشاهدة المشاركة

جاك بنيت
فرنسي من مقاطعة البريتون ، وهو من الذين عاشوا في الجزائر (من الأقدام السود ) بروطاني مقاطعة فرنسية مضطهدة لغويا ، كمنطقتي الباسك و برشلونة الأسبانيتين . وهو عالم ألسني متعاطف مع الحق الأمازيغي والتقى صدفة بالمناضل بسعود محند أعراب في 1965 ، كتعارف انفرادي ومشاركة في الهم الفكري والتاريخي ، الذي تحول إلى صداقة ، بعيدا عن الرسميات وبروتوكولات الأنظمة والدول .

صداقة ( بنيت / بسعود ) هي خارج أطر السياسة والدين هي صداقة إخلاص لصديق مناضل ، ولكي تعرف حقيقة الصداقة بين الرجلين اقرأ كتاب ( جاك بنيت / محند اراف بسعود تاريخ صداقة ) والكاتب هو نجل جاك بنيت ، ففيه الكثير من الحقائق التي تصحح فكرك المعوج .

ثم وجب التفريق بين (الصهيوني ) , و(اليهودي) و(الإسرائيلي ) ، فكثير من يهود العالم ضد تأسيس دولة إسرائيل التي احتلت فلسطين .
إن كنت تلوم صداقة (بسعود / بنيت ) فماذا تقول في العهر العربي في تعامله مع إسرائيل عبر التاريخ وفي وقتنا الحاضر مع تصريحات ترامب بشأن القدس عاصمة إسرائيل ؟ وما قولك في علم اسرائيل خفاقا في القاهرة وعمان ... ، ولعل بنيت ( ك) هذا هو يهودي جزائري ؟ من يدري .

°°°اختيار باريس كمنطلق تأسيس (أقراو أومازيغ) لم يكن اعتباطا وعفويا وإنما لكون أكبر تجمع للجزائريين موجود فيها ، وفرنسا الدولة من أكبر المحاربين للأمازيغ بتحريض من نظام بومدين و الحسن الثاني ، فكيف يمكن تأسيس أكاديمية أمازيغية في الجزائر أو بلد مغاربي أخر وكلها تدور في فلك واحد معاداة البعد الأمازيغي . ( اقرا مذكرات بسعود في كتابه ( الأكاديمية البربرية ) لترى عين الحقبقة من مصدرها .
فالمظلوم دائما يهاجر ، فقد هاجر المؤمنون إلى الحبشة هروبا من ظلم قريش ، وهرب الإخوان إلى بريطانيا خوفا من بطش جمال عبد الناصر ، وهرب أيت أحمد إلى سويسرا ومات في المنفى هروبا من نظام بومدين ..
ما تتخرص به أنبأني بأنك تجهل تماما معاناة إخوانك الأمازيغ مع النظام .

°°° لم يخطيء المنادون بالأمازيغية في 1949 ، فقد عالجوا الإشكال بروية و نادوا بفكرة [ الجزائرية ] وهو ما يعني دولة المواطنة ، دولة ليست شمولية ، دولة الحقوق والحريات والديمقراطية ، لكن العنصرية أغتالت بعضهم عن جهالة وغباء .
فأنا مصر في قولي أن [ دعاة الأمازيغية كانوا على حق ] ، ولولا نضالهم لما وطنت ولا رسمت ولا كان يناير عيدا رسميا.
°°°أما ما يتعلق بالسباب و النقاشات السلبية على مستوى مواقع التواصل الإجتماعي فتلك اقوال غير مسؤولة
بأسماء مستعارة ،وهي متنفس للأحقاد الغبية ولا تعبر عن كل الشعب المغاربي في شمال افريقيا .
°°°أما الكتابات في نقد الفكر الديني فمنشأها جزيرة العرب نفسها ، إقرا لعبد الله للقصيمي ، واسمع لتغريدات رموز العلمانية في السعودية لتكتشف الحقيقة .

فليس مستبعدا أن تتخلى السعودية عن السلفية الوهابية لصالح العلمانية في عهد قيادتها الجديدة المنفتحة على الغرب وأمريكا .
أما إهانة العلم الوطني فهو (إن كان) فظاهرة معزولة لا تعبر عن إرادة الجميع .
إما أنك تقرأ أجوبتي في رمشة العين أو أنك لا تقر بما هو واضح و جلي .
أعلم علم اليقيين في زمن الرئيس الراحل هواري بومدين و عدوه في الجارة المغرب الحسن الثاني كانوا ضد الأمازيغ . حتى أني أشك أن الرئيس الراحل هواري بومدين و هو أمازيغي لم يرد أن تكون جهويات و الله أعلم .
و لنبقى في الموضوع كتبت في الرد السابق أن الأمازيغ بالدول التي تعيش فيها لو إلتقى أشرفها في بلد مثل كندا على سبيل المثال لكانت أفضل
أما بالنسبة لجاك بينت لا أشك بل متأكد من نبت على قبعة العسكر يموت و هو عسكري بكل مفاهمه و تكون صلة الموصاد ليست بالبعيدة عليه و هذا من أصوله
أما من ناحية كتاب بسعود شخصيا لا أستطيع أن أعدل من عين واحدة و هذا من مفهومي الخاص لهذا تجدني أقرأ المتناقضتين .
لكن فيما يخص رؤساء وملوك فإنهم منافقيين و أولتهم السعودية التي لا تريد إستقلال فلسطين من أجل قضية أموال سياحية يعني مفهومة ملوك لكنهم أرانب .
و لهذا أنا أتشرف على من يدافع عن المظلوم و ليس العكس
في خاتمة حديثي أرى أننا مختلفين الرأى و لكن هذه هي الحياة
مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم


الساعة الآن 05:48 PM.
Powered by vBulletin
قوانين المنتدى