تسجيل الدخول تسجيل جديد

تسجيل الدخول

إدارة الموقع
منتديات الشروق أونلاين
إعلانات
منتديات الشروق أونلاين
تغريدات تويتر
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية ل.ب.هواري
ل.ب.هواري
مشرف سابق
  • تاريخ التسجيل : 04-11-2012
  • الدولة : ارض الله الواسعة
  • العمر : 36
  • المشاركات : 3,012
  • معدل تقييم المستوى :

    12

  • ل.ب.هواري is on a distinguished road
الصورة الرمزية ل.ب.هواري
ل.ب.هواري
مشرف سابق
التداوي{ بالكتاب و السُنة }
07-11-2020, 02:30 PM

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله و بعد .
و الصلاة و السلام على رسول الله

أما بعد :


امرنا رسول الله صل الله عليه وسلم بالتداوي حيث قال : " من استطاع منكم أن ينفع أخاه فليفعل " أخرجه مسلم

و من المعلوم التداوي هو استجلاب العافية و دفع الضر

وروى مسلم في صحيحه عن جابر -رضي الله عنه- : ان النبي صلى الله عليه وسلم قال : لكل داء دواء فإذا اصيب دواء الداء ،برأ بإذن الله عز وجل .

وفي هذا الموضوع ان شاء الله سنشرح بطريقة مبسطة سهلة طرق التداوي و الرقية الشرعية

متوكلين على الله وحده

يتبع ..
للمتابعة عبر حسابي في الفيسبوك

https://www.facebook.com/Benaceur.Houari01

قال العلامة المفكر مالك بن نبي -رحمه الله - : الأُمة التي لا تقرأ تموت قبل أوانها .
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية ل.ب.هواري
ل.ب.هواري
مشرف سابق
  • تاريخ التسجيل : 04-11-2012
  • الدولة : ارض الله الواسعة
  • العمر : 36
  • المشاركات : 3,012
  • معدل تقييم المستوى :

    12

  • ل.ب.هواري is on a distinguished road
الصورة الرمزية ل.ب.هواري
ل.ب.هواري
مشرف سابق
رد: التداوي{ بالكتاب و السُنة }
07-11-2020, 03:24 PM
القرآن العظيم شفاء من كل داء

يقول المولى عز وجل : {وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ ۙ وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا} [الإسراء: 82].

ويقول عز شأنه : {قُلْ هُوَ لِلَّذِينَ آمَنُوا هُدًى وَشِفَاءٌ} [فصلت: 44]

و القرآن الكريم شفاء للروح و للبدن

هو شفاء للروح التي يعتريها من أدواء الشبهات والشهوات التي تتسلط على العبد فتهلك روحه وبدنه وتدخله في سراديب الظلمات
و القرآن الكريم هو الهادي الى سبيل النجاة قال تعالى : {إِنَّ هَـٰذَا الْقُرْآنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ}

وشفاء لأمراض البدن بأنواعها. قال العلامة ابن القيم رحمه الله: "ما من داء إلا وفي القرآن شفاؤه، علمه من علمه وجهله من جهله، وآيات القرآن عند أهل العلم فيها من عجائب الاستطباب ومن عجائب التداوي بها ما لا يعلمه كثير من الناس".

وقال رحمه الله وكان شيخ الاسلام ابن تيمية -رحمه الله- يكتب على جبهتيه ( وقيل يا أرض ابلعي ماءك ويا سماء أقلعي وغيض الماء وقضي الامر ) ( هود44) . وسمعته يقول : كتبتها لغير واحد فبرأ .

وصح عن ابي عبد الله احمد ابن حنبل رحمه الله انه كتب آيات قرانية للمحموم فيبرا باذن الله تعالى .

قال الامام ابن القيم رحمه الله :
قَاعِدَة جليلة إِذا أردْت الِانْتِفَاع بِالْقُرْآنِ فاجمع قَلْبك عِنْد تِلَاوَته وسماعه
وأَلْقِ سَمعك واحضر حُضُور من يخاطبه بِهِ من تكلّم بِهِ سُبْحَانَهُ مِنْهُ إِلَيْهِ فانه خَاطب مِنْهُ لَك على لِسَان رَسُوله .

و قال : قَالَ تَعَالَى {إِنَّ فِي ذَلِكَ لَذِكْرَى لِمَنْ كَانَ لَهُ قَلْبٌ أَوْ أَلْقَى السَّمْعَ وَهُوَ شَهِيد} وَذَلِكَ أَن تَمام التَّأْثِير لمّا كَانَ مَوْقُوفا على مُؤثر مُقْتَض وَمحل قَابل وَشرط لحُصُول الْأَثر وَانْتِفَاء الْمَانِع الَّذِي يمْنَع مِنْهُ تضمّنت الْآيَة بَيَان ذَلِك كلّه بأوجز لفظ وأبينه وأدلّه على المُرَاد فَقَوله {إِنَّ فِي ذَلِكَ لذكرى} اشار إِلَى مَا تقدّم من أوّل السُّورَة الى هَهُنَا وَهَذَا هُوَ المؤثّر وَقَوله {لِمَنْ كَانَ لَهُ قَلْبٌ} فَهَذَا هُوَ الْمحل الْقَابِل وَالْمرَاد بِهِ الْقلب الحيّ الَّذِي يعقل عَن الله كَمَا قَالَ تَعَالَى {إِنْ هُوَ إِلَّا ذِكْرٌ وَقُرْآنٌ مُبِينٌ لِيُنْذِرَ مَنْ كَانَ حَيّا} أَي حيّ الْقلب وَقَوله {أَوْ أَلْقَى السَّمْعَ} أَي وجَّه سَمعه وأصغى حاسّة سَمعه إِلَى مَا يُقَال لَهُ وَهَذَا شَرط التأثّر بالْكلَام وَقَوله {وَهُوَ شَهِيدٌ} أَي شَاهد الْقلب حَاضر غير غَائِب

قال ابن قتيبة رحمه الله : اسْتمع كتاب الله وَهُوَ شَاهد الْقلب والفهم لَيْسَ بغافل وَلَا ساه وَهُوَ إِشَارَة إِلَى الْمَانِع من حُصُول التَّأْثِير وَهُوَ سَهْو الْقلب وغيبته عَن تعقّل مَا يُقَال لَهُ وَالنَّظَر فِيهِ وتأمّله فَإِذا حصل الْمُؤثر وَهُوَ الْقُرْآن وَالْمحل الْقَابِل وَهُوَ الْقلب الْحَيّ وَوجد الشَّرْط وَهُوَ الإصغاء وانتفى الْمَانِع وَهُوَ اشْتِغَال الْقلب وذهوله عَن معنى الْخطاب وانصرافه عَنهُ إِلَى شَيْء آخر حصل الْأَثر وَهُوَ الِانْتِفَاع والتذكّر .

اذن كما قال السادة العلماء من شرط الانتفاع بالقرآن الكريم هو الاصغاء بالسمع حتى يقع هذا الاصغاء على المحل وهو القلب فيحدث التأثر بكلامه تعالى .



للمتابعة عبر حسابي في الفيسبوك

https://www.facebook.com/Benaceur.Houari01

قال العلامة المفكر مالك بن نبي -رحمه الله - : الأُمة التي لا تقرأ تموت قبل أوانها .
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية ل.ب.هواري
ل.ب.هواري
مشرف سابق
  • تاريخ التسجيل : 04-11-2012
  • الدولة : ارض الله الواسعة
  • العمر : 36
  • المشاركات : 3,012
  • معدل تقييم المستوى :

    12

  • ل.ب.هواري is on a distinguished road
الصورة الرمزية ل.ب.هواري
ل.ب.هواري
مشرف سابق
رد: التداوي{ بالكتاب و السُنة }
07-11-2020, 03:26 PM
يتبع بعون الله تعالى
للمتابعة عبر حسابي في الفيسبوك

https://www.facebook.com/Benaceur.Houari01

قال العلامة المفكر مالك بن نبي -رحمه الله - : الأُمة التي لا تقرأ تموت قبل أوانها .
مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 4 ( الأعضاء 0 والزوار 4)
 
أدوات الموضوع


الساعة الآن 10:32 PM.
Powered by vBulletin
قوانين المنتدى