هكذا سيتم احتساب معدل البكالوريا في دورة 2021
16-01-2019, 05:53 AM



شرع مفتشو التربية الوطنية للمواد، في برمجة زيارات مكثفة للثانويات لشرح فحوى مشروع إصلاح امتحان شهادة البكالوريا للتلاميذ، والذي سينطلق تطبيقه رسميا ابتداء من دورة 2021، بتكليف من وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريط شخصيا، لتحضير المترشحين المقبلين على الإجراءات الجديدة وعلى كيفية احتساب المعدل العام للبكالوريا لتفادي إرباكهم.
وقفت “الشروق” في جولة استطلاعية قادتها لبعض ثانويات العاصمة، على أداء مفتشي التربية الوطنية للمواد، الذين شرعوا مؤخرا في إجراء زيارات مكثفة للأقسام بغية التقرب أكثر من التلاميذ لشرح وتفسير أبرز ما ورد في مشروع إصلاح امتحان شهادة البكالوريا الجديد الذي سينطلق في تطبيقه بدءا من دورة 2021، وذلك تطبيقا لتعليمات المسؤولة الأولى عن القطاع التي ألحت على ضرورة العمل بكل جدية لتبسيط الأمور للمتعلمين بصفة تدريجية لتجنب إرباكهم من الامتحانات وتقليل الشعور بالخوف لديهم، على اعتبار أن المشروع جديد ويختلف تماما عن المطبق حاليا خاصة ما تعلق بعملية التقييم وكيفية احتساب المعدل.
وأكدت مصادر “الشروق”، بأن المصالح المختصة على مستوى الوزارة ستعتمد على “آلية” جديدة في احتساب معدلات المترشحين في امتحان شهادة البكالوريا دورة 2021، والتي سيتم عرضها بالتفصيل على التلاميذ، حيث تقرر جمع المعدل العام السنوي للسنة الثانية ثانوي مع المعدل العام السنوي للسنة الثالثة ثانوي وجمعهما مع المعدل العام لشهادة البكالوريا مضروب في 04 والكل يقسم على خمسة ليتم الحصول في نهاية المطاف على المعدل النهائي العام لشهادة البكالوريا في نسخته الجديدة.
وأضافت المصادر أن الوزيرة بن غبريط قد توجهت بمشروعها للميدان، وسارعت لشرح المشروع على التلاميذ بصفة استباقية، رغم أنها قد التزمت في تصريحات سابقة لها وخلال لقاءاتها مع الشركاء الاجتماعيين بعرض المشروع عليهم لمناقشته بغية إثرائه وإدخال تعديلات عليه قبل رفعه للحكومة للمصادقة عليه.
وأكدت المصادر نفسها بأن اللجان التقنية التي نصبتها بن غبريط وتضم أساتذة أكفاء في مختلف التخصصات ومفتشي التربية الوطنية للمواد، والتي كلفتها بإنجاز المواضيع الخاصة بالامتحانات المدرسية الرسمية الثلاثة دورة 2019، “شهادة نهاية المرحلة الابتدائية وشهادة التعليم المتوسط وشهادة البكالوريا”، ستسلم أعمالها جاهزة للديوان الوطني للامتحانات والمسابقات نهاية الأسبوع الجاري، ليتم وضع تلك الأسئلة المنتقاة بعد تعديلها وتصحيحها في “بنك المواضيع” على أن يتم القيام بإجراء “القرعة” عند اقتراب موعد اختبارات نهاية السنة.
عدد المسجلين للامتحانات الوطنية المقبلة تجاوز “مليوني” مترشح، حسب التصريحات الأخيرة التي أدلت بها الوزيرة بن غبريط مؤخرا، من بينهم 674120 مترشح معني باجتياز امتحان شهادة البكالوريا دورة جوان 2019، فيما بلغت نسبة المترشحين الأحرار 38.99 بالمائة وطنيا، فيما قدر عدد المترشحين المعنيين باجتياز امتحان شهادة التعليم المتوسط “البيام” 630728 مترشح وطنيا، مقابل تسجيل ترشح 812056 تلميذ لاجتياز لامتحان شهادة نهاية المرحلة الابتدائية المعروف “بالسانكيام”.