تسجيل الدخول تسجيل جديد

تسجيل الدخول

إدارة الموقع
منتديات الشروق أونلاين
إعلانات
منتديات الشروق أونلاين
تغريدات تويتر
  • ملف العضو
  • معلومات
سراج منير
موقوف
  • تاريخ التسجيل : 20-04-2018
  • المشاركات : 73
  • معدل تقييم المستوى :

    0

  • سراج منير is on a distinguished road
سراج منير
موقوف
سنة حسنة وسنة سيئة
03-05-2018, 02:49 AM
سنة حسنة وسنة سيئة السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة - الرد على من قسم البدعة إلى سيئة وحسنة احتجاجاً بحديث ( من سن في الإسلام سنة حسنة ... ) إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له أما بعد.، فإن خير الكلام كلام الله وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم وشر الأمور محدثاتها وكل محدثةٍ بدعة وكل بدعةٍ ضلالة وكل ضلالة ٍفي النار . موضوعنا إن شاء الله يدور حول مسألةٍ طالما إختلفت أنظار العلماء المتأخرين منهم بخاصة في جملةٍ من خطبة الحاجة فى قولة صلى الله علية وسلم وكان نبينا صلوات الله وسلامه عليه يفتتح بها خطبه كلها وبخاصة منها خطبة الجمعة وهو قولة كل بدعة ضلالة وكل ضلالةٍ في النار فإن كثيراً من العلماء المتأخرين ذهبوا إلى تقسيم البدعة إلى خمسة أقسام وهم بذلك يضطرون أن يقولوا أن قوله صلى الله عليه وعلى آله وسلم كل بدعة ٍ ضلالة وكل ضلالةٍ في النار من العام المخصوص ومعنى هذا الكلام أنه ليس الأمر على هذا الإطلاق والشمول لكون كل بدعةٍ ضلالة بل بعد أن تأولوا هذه الجملة على أنها من العام المخصوص تصبح عبارتها على العكس من صريح دلالتها تماما أي ليس كل بدعةٍ ضلالة ومعنا في هذا التأويل من إخراج الكلام عن دلالته الظاهرة فينبغي علينا أن نعرف شُبهت هؤلاء العلماء من المتأخرين الذين تأولوا قول النبي صلى الله عليه وآله وسلم كل بدعة ضلالة بما سمعتم إن الكلام حول الشبهات التي يميل إليها ويجنح إليها أولئك الناس كثيرة لكني أريد أن أخصص هذا الموضوع بحديث صحيح يتكؤن عليه فيما يذهبون إليه مما ذكر أنفاً وخلاصة هذا أن في الإسلام بدعةٌ حسنة ومن أقوى أدلتهم وروداً وليس دلالةً إنما هو الحديث الصحيح المشهور ( من سَن في الإسلام سُنةً حسنة فله أجرها وأجر من عمل بها إلى يوم القيامة دون أن ينقص من أجورهم شيء ومن سَن في الإسلام سُنةً سيئةً فعليه وزرها و وزر من عمل بهاإلأى يوم القيامة دون أن ينقص من أوزارهم شيء ) هذا الحديث من حيث الرواية وحينما أقول من حيث الرواية فإنما أعني ما أقول وأقصد ما أقول ذلك لأن هذا الحديث حينما نتامل في سبب وروده أولاً وفي التحقيق في معناه ثانياً ينقلب الحديث حجة عليهم من حيث دلالته أول ذلك ان نتذكر سبب قول النبي صلى الله عليه وآله وسلم أو نتذكر المناسبة التي فيها قال عليه الصلاة والسلام هذا الحديث الصحيح والحديث أخرجه الإمام مسلم في صحيحه والإمام أحمد في مسنده وغيرهما من حديث جرير بن عبد الله البجلي رضي الله تعالى عنه قال كنا جلوساً مع النبي صلى الله عليه وآله وسلم فجأه أعرابٌ مجتابي النمار متقلدي السيوف عامتهم من مُضر بل كلهم من مُضر قال جرير لما رأهم رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم تمعر وجهه أي تغيرت معالم وجهه أسفاً وحزناً على ما رأى عليهم من آثار الفقر فما كان منه عليه الصلاة والسلام إلا أن خطبهم ووعظهم وأمرهم بأن يتصدق أصحابه على هؤلاء الطارقين للمدينة من فقراء الأعراب من مُضر فقرأ في جملة ما قرأ عليه الصلاة والسلام : ( أنفقوا مما رزقناكم من قبل أن يأتي أحدكم الموت فيقول ربي لولا أخرتني إلى أجلٍ قريب فأصدق وأكن من الصالحين ) وقال صلى الله عليه وآله وسلم في خطبته تصدق رجل بدرهمه بديناره بصاع بره بصاع شعيره فقام رجل أول من قام من الحاضرين إستجابة منه لموعظة النبي صلى الله عليه وآله وسلم فذهب إلى داره ليعود بما تيسر له من صدقة ووضع ذلك بين يدي النبي صلى الله عليه وآله وسلم فلما رأى سائر أصحابه ما فعل هذا إقتدوا به وأنطلقوا أيضاً ليعود كل منهم بما تيسر من الصدقة قال جرير فإجتمع أمام النبي صلى اله عليه وآله وسلم من الصدقات كالجبال أي الأكوام فلما رأى ذلك رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم تنور وجهه كأنه مذهبةً على خلاف ما كانت حال النبي صلى الله عليه وآله وسلم حينما جاءه الأعراب فهناك تمعر وجهه تغيرت ملامح وجهه حزناً أما هنا فتنور وجهه عليه السلام فرحاً يشبه ذلك جرير بقوله كأنه مُذهبةُأي كأنه فضة مطلية بالذهب تلالا فلما رأى ذلك رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال الحديث السابق : ( من سَن في الإسلام سُنةً حسنة فله أجرها وأجر من عمل بها إلى يوم القيامة دون أن ينقص من أجورهم شيء ومن سَن في الإسلام سُنةً سيئةً فعليه وزرها و وزر من عمل بهاإلأى يوم القيامة دون أن ينقص من أوزارهم شيء ) فإذا رجعنا إلى سبب قوله عليه السلام لهذا الحديث أو سبب وروده وتأملنا فيه لن نجد هناك شيء (( )) من العبادات أو الطاعات لم تكن معرفةُ من قبل لم نجد هناك سوى الصدقة حيث أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم ذكرهم بالأية المذكورة بما يجب عليهم من الصدقة وأتبعها بكلام من عنده عليه السلام حضاً ولو على الصدقة القليلة كما جاء في الحديث الصحيح : (تصدقوا ولو بشق تمرة ) فموضوع الحديث كما ترون هو حول الصدقة فغذا رجعنا وفسرنا الحديث فصلاً له عن سبب وروده فقلنا كما يقول أولئك المتأخرون من سَن في الإسلام سُنةً حسنةً أي من إبتدع في الإسلام بدعةً حسنة إن فسرنا حديثه عليه السلام هذا بهذا التفسير تباين التفسير مع الواقع لأن الواقع ليس فيه بدعةً تذكر مطلقاً كل مافيه هو حضه عليه الصلاة والسلام على الصدقة وتجاوب الصحابة معه على الإتيان بها كل مافي الأمر أن رجلاً واحداً منهم تقدم البقية بالأتيان بالصدقة فتبعه الأخرون فمن أجل أن هذا الرجل الأول هو الذي قام قبل كل أخر وجاء بالصدقة فتنشط الأخرون لهذه الصدقة وتبعوه على ذلك فقال عليه الصلاة والسلام من سَن في الإسلام سُنةٌ حسنة أي يكون معنى الحديث على خلاف المعنى الخلفي المبتدع الداخل أيضاً في عموم قوله عليه السلام كل بدعةٍ ضلالة ليكون قولهم من سَن في الإسلام سُنةٌ حسنة أي من إبتدع في الإسلام بدعةً حسنة أيضاً هذا التفسير هو مُبتدعٌ في الإسلام لماذا لأن المعنى الصحيح لهذا الحديث مَن سَن لُغةً من فتح طريقاً مَن سَن في الإسلام سُنةً حَسنَةً ولفتح الطريق إلى أمر مشروع بالكتاب و بالسنة أماته الناس مع الزمن أو مع الغفلة فقام رجلٌ فأحيا هذه السنة المنصوص عليها بالكتاب أو في الكتاب والسنة يقال فيه لقد إبتدع في الإسلام بدعةً حسنة كلا ثم كلا إنما جاء بأمر مشروع مُسبقا وإنما الشيء الجديد في الموضوع أنه أحيا هذه السُنة فإذن إذا رجعنا فقط لسبب الحديث عرفنا بطلان ذلك التأويل الذي كان من الأسباب القوية على تخصيص عموم قوله صلى الله عليه وآله وسلم : ( كل بدعة ضلالة وكل ضلالةٍ في النار ) هذا هو السبب الأول الذي يدل دلالة واضحةً على بطلان التأويل المذكور . السبب الثاني إذا وقفنا عند متن الحديث : ( من سَن في الإسلام سُنةٌ حسنة ) وتمام الحديث : ( ومن سَن في الإسلام سُنةٌ سيئة ) فسنقول للمتأولين لهذا الحديث على غير تأوليه الصحيح ماهو طريق معرفة السنة الحسنة والسنة السيئة العقل أم الشرع إن كان من أهل السنة حقاً فسيكون الجواب طريق معرفة الحسنة و السيئة إنما هو الشرع فقط ولا مجال للعقل في ذلك إطلاقاً خلافاً للمعتزلة قديماً الذين يوهمون الجماهير ب أنهم على السنة إذا كان ما يقوله المعتزله وهو مما إنفصلوا فيه عن أهل الحديث وأهل السنة حقاً ألا وهو قولهم بالتحسين والتقبيح العقليين إذا كان قولهم هذا من جملة ضلالهم الذي حشرهم في فرقة من الفرق المنصوص عليها في حديث ( وستفترق أمتي على ثلاث وسبعين فرقة ) وخرجوا بذلك عن كونهم من الفرقة الناجية لأنهم إتبعوا عقولهم وأهوائهم وخرجوا عن الجماعة وعن الفرقة الناجية التي تقول ليس للعقل دخل في التحسين والتقبيح وإنما وظيفته فقط أن يفهم الحسن والقبيح فيأتي بالحسن ويدع القبيح إن أهل الإعتدال إنفصلوا على أهل السنة وأهل الحديث حتى من كان من أهل السنة في بعض المسائل قد إنجرف مع الإعتزال في بعض مسائلهم أما في هذه المسألة فقد ضلوا مع الجماعة أن التحسين والقبيح العقليين باطل وأن الحسن والقبيح لا سبيل لمعرفته إلا بالشرع و إذا كان الحُسن والقُبح لا يعرف إلا بطريق الشرع فحينئذٍ إذا سلموا معنا ولا شك أن الذين ينتمون إلى هذه الُسُنة هم معنا في هذه الجزئية على الأقل وهي أن التحسين والتقبيح العقليين باطلٌ وأن التحسين والتقبيح إنما هو بالنقل عن الشرع حينئذٍ سنقول كلما جئتم ببدعةٍ وزعمتم بأنها حسنةُ قلنا لكم هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين بُرهانُهم على إثبات ما إدعوه من حُسن تلك البدعة سلمنا لهم لا لأنها بدعةُ داخلةٌ في عموم قوله عليه الصلاة والسلام : ( كل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار ) وإنما لأنه قام الدليل الشرعي على أن ذلك الأمر الذي حسنوه هو أمر مشروع فنحن في هذه الحالة نكون قد إتبعنا النبي صلى الله عليه وآله وسلم في دعوته العامة التي كان يشير إليها قبيل قوله: ( كل بدعة ضلالة ) حيث كان يقول وخير الهدى هدى محمد صلى الله عليه وآله وسلم وإياكم ومحدثات الأمور إلى أخر الحديث كذلك نقول في تمام الحديث ومن سَن في الإسلام سُنةٌ سيئةٌ) من عجائب هؤلاء المبتدعة في أخر الزمان أنهم حين يستحسنون أمراً حادثاً يلجأون إلى عقلهم وهم بذلك ينقضون نفسهم أن التحسين لله وليس لعباد الله كذلك على العكس من ذلك حينما يقولون لبعض المحدثات من الأمور بأنها من البدع ويُحذرون الناس منها وبخاصة إذا كان هؤلاء الناس من أهل السنة الذين يحرصون على أن لا يزيدوا على ما جاء به الرسول صلى اله عليه وآله وسلم شيئاً أن يزيدوا شيئاَ على ما جاء به الرسول عليه السلام من العبادات يقول هؤلاء الذين لم يحسنوا فهم هذا الحديث اذن لابد من القول أن التحسين والتقبيح لله ولا نقول كقول المُعتزلة الذين حكموا عقلهم بقولهم شو فيها يا أخي ثم يعودون ويقولوا يا أخي ها الساعة التي تحملها والسيارة التي تركبها هذه أيضاً من البدع فكيف تقر هذا وتنكر ذاك هذه غفلة خطيرة وخطيرة جداً أولاً كما نحن فيه من بيان معنى الحديث الصحيح :( من سَن في الإسلام سنة حسنة ) دل الإسلام على حُسنها ومن ( سَن في الإسلام سنة سيئة) دل الإسلام على أنها سيئة فهل مثلاً إستعمال الساعة أو سيارة أو كل هذه الوسائل الحديثة اليوم التي أقل ما يمكن أن يقال أنه يمكن إستعمالها فيما يباح فضلاً أنه يمكن إستعمالها فيما يشرع هل هذه الوسائل التي حدثت هل يمكن أن تدخل في عموم قوله عليه الصلاة والسلام: ( كل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار ) هذا في الواقع الشبهات والحمد لله رب العالمين
  • ملف العضو
  • معلومات
طوف88
عضو فعال
  • تاريخ التسجيل : 07-10-2016
  • المشاركات : 301
  • معدل تقييم المستوى :

    3

  • طوف88 is on a distinguished road
طوف88
عضو فعال
رد: سنة حسنة وسنة سيئة
06-05-2018, 05:12 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سراج منير مشاهدة المشاركة
[c فسنقول للمتأولين لهذا الحديث على غير تأوليه الصحيح ماهو طريق معرفة السنة الحسنة والسنة السيئة العقل أم الشرع إن كان من أهل السنة حقاً فسيكون الجواب طريق معرفة الحسنة و السيئة إنما هو الشرع فقط ولا مجال للعقل في ذلك إطلاقاً [/color][/size][/b][/font]
زميلي المحترم،لا اختلاف في ان كل البدع ضلالة،و انه لا وجود لما يسمى

ببدعة حسنة،فكلها مذمومة بموجب حديث ر سول الله صلى الله عليه و سلم.

هذا مفهوم و لا اشكال فيه.

الغير مفهوم و فيه اشكال هو اعتمادك و تبنيك للكلام المقتبس اعلاه.

فمثلا من اعلام اهل السنة الذين قالوا بان العقل هو الوسيلة لمعرفة الله و شرعه

الامام العلامة القرطبي حيث قال في تفسيره : الجامع لاحكام القران جزء 13 ص 126

ما معناه :

ان العقل هو عمدة التكليف،حيث لا تكليف على غير عاقل.

و بالعقل نعرف الله و لو لاه ما عرفناه .

و بالعقل نفهم كلام الله و من دونه لا نفهمه.

و بالعقل نصدق رسله و من غيره لا يمكننا ذلك.

هذا العلامة القرطبي احد اعلام اهل السنة من يقول ذلك،فهل صار خارجا عن

هذه الطائفة حين يقول ان العقل هو الاساس في معرفة الله و شرعه ؟؟؟





[/CENTER]

من مواضيعي 0 استفسار
  • ملف العضو
  • معلومات
سراج منير
موقوف
  • تاريخ التسجيل : 20-04-2018
  • المشاركات : 73
  • معدل تقييم المستوى :

    0

  • سراج منير is on a distinguished road
سراج منير
موقوف
رد: سنة حسنة وسنة سيئة
07-05-2018, 05:58 AM

الحمد لله

العقل الصريح لا يُعارض النقل الصحيح ، بل يشهد له ويؤيده لأن المصدر واحد فالذي خلق العقل هو الذي أرسل إليه النقل ، ومن المحال أن يُرسل إليه ما يُفسده ، وإذا حدث تعارض بين العقل والنقل فذلك لسببين ، لا ثالث لهما ، إما أن النقل لم يثبت وإما أن العقل لم يفهم النقل".
هذه أصولٌ للعقيدة ، فلن تجد إنساناً فطرته سليمة وعقله واضح يختلف معك في هذا ، فالذي صنع العقل هو الله ، والذي أنزل إليه النقل الممثل في الكتاب والسنة كنظام يسير عليه الإنسان فيَسلم في الدنيا والآخرة هو الله ،فمن المحال أن يُرسل إلى صنعته منهجاً يُفسدها ، فالإنسان لا يقبلها على نفسه ، فكيف يقبلها على رب العزة والجلال؟
، وسنرتب على ذلك أموراً أخرى .
ان الله سبحانه وتعالى ابتلانا في هذه الحياة بقضية اتباع الشرائع والأحكام ، وهو سبحانه وتعالى قادرٌ أن يجعل الناس أمةً واحدة (وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَجَعَلَ النَّاسَ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلا يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ . إِلَّا مَنْ رَحِمَ رَبُّكَ وَلِذَلِكَ خَلَقَهُمْ)

فالاختلاف سيحدث بالتقدير الكوني، فيُنزل الله منهجاً وشرعاً وهو النقل ، وينظر في ابتلاء العقول ، هل سيتبعون النقل؟ فإن اتبعوا النقل فهؤلاء رحمهم الله تبارك وتعالى (إِلَّا مَنْ رَحِمَ رَبُّكَ وَلِذَلِكَ خَلَقَهُمْ) ، فهذا هو المنهج ، فهل ستسير خلف عقلك أو تتبع شرع ربك؟ ، فإن اتبعت الشرع فستسلم ، ولكن الله قادر على أن يجعل الناس كلهم أمة واحدة كالملائكة.
النقل هو الذي يسوق العقل؟
العقل مطية للنقل ، فالنقل هو الذي يوجهه ، فطريقة السلف الصالح أننا نحمل النقل فوق رؤوسنا ، ونجعل أنفسنا مطية لكتاب ربنا ، فإذا قال أحد: سآخذ من القرآن ما يعجبني ، فهو بذلك يريد أن يوجِّه النقل حسبما يشاء ، وهذا خطر كبير جداً على فهم طريقة السلف الصالح .

فإذا أراد أحد أن يتبع عقله في التعرف على أسماء الله وصفاته ، فسيقول مثلاً : هل الله له اسم أم لا؟ هل يُسمَّى الله عاقلاً ؟ ، فيقول: لا يصلح ، لأن العقل مشتق من العِقال ، والعِقال معناه الربط ، والربط في حق الله محال، إذاً هل يُسمَّى حكيماً ؟ فالله يجب أن يكون حكيماً ، ولكن الحكيم مشتق من حكمة اللجام ، وحكمة اللجام هي الحديدة التي توضع في فم الدابة لتمنعها من الحركة ، فلا يُسمَّى الله حكيماً ، فهل يُسمَّى سميعاً ؟ لا ، لأنه لو كان سميعاً لكان بأذن.................
ثم يقول: إذاً ، أفضل شئ ألا نثبت لله أي صفة .
وهذا هو مذهب المعتزلة ، فمذهب المعتزلة مبني على نفي أوصاف الله ، فيقولون: "ليس له سمع ولا بصر ولا حياة ... " ، فيثبتون الذات وينفون الأوصاف ، ويسمون ذلك بالتوحيد.
نقول: هذا ليس توحيداً ، هذا بدعة في الاعتقاد.

بدع العبادات سبب ظهورها تقديم العقل على النقل في باب الشرائع والأحكام
فإذا قُدِّم العقل على النقل في باب الواجبات والمستحبات والمحرمات والمكروهات تظهر بدع العبادات، وهذا كثيرٌ جداً، فهناك بدع في الصلاة وبدع في الزكاة وبدع في الصيام ...، وهذه البدع سببها أن الرسول أمر بأوامر ، فترك هؤلاء منهج الرسول وبعقولهم فعلوا أشياءً بحسن نية يظنون أنها أفضل من كلام الرسول ، ومن أمثلة ذلك:
قراءة سورة الفاتحة للأموات،فالنبي لما ذهب لزيارة الأموات قال: "السلام عليكم دار قومٍ مؤمنين، أنتم السابقون وإنا إن شاء الله بكم لاحقون ، غفر الله لنا ولكم" ، فهذا الذي قاله النبي ،ولم يقرأ الفاتحة.
ولذلك يقال لمن يفعل ذلك : إن كانت قراءة الفاتحة أفضل من كلام الرسول ، فأنتم تتهمون الرسول بالتقصير ، وحاشاه ، وإن كان كلام الرسول أفضل ، فقد تركت الأفضل وذهبت خلف عقلك ،

و "علامات أهل البدع على أهلها بادية ظاهرة ، وأظهر آياتهم وعلاماتهم شدة معاداتهم لحملة أخبار النبي واحتقارهم لهم ،واستخفافهم بهم ، وتسميتهم إياهم بالجهله ، والظاهرية والمشبِّهة اعتقاداً منهم في أخبار رسول الله أنها بمعزل عن العلم ، وأن العلم ما يلقيه الشيطان إليهم من نتائج عقولهم الفاسدة ووساوس صدورهم المظلمة وهواجس قلوبهم الخالية من الخير وكلماتهم وحججهم الباطلة" .


: "ليس في الدنيا مبتدع إلا وهو يُبغض أهل الحديث ، فإذا ابتدع الرجل نُزعت حلاوة الحديث من قلبه" .
"صاحب البدعة لا تأمنه على دينك ، ولا تشاوره في أمرك ، ولا تجلس إليه ، ومن جلس إلى صاحب بدعة أورثه الله العمى " .

ونختم بدرة الامام مالك لكل من ركب عقلة وحكم هواة دون الشرع والتقل :

" قال: من ابتدع في الإسلام بدعة يراها حسنة ، فقد زعم أن محمداً صلى الله عليه وسلم خان الرسالة ، لأن الله يقول (اليوم أكملت لكم دينكم) ، فما لم يكن يومئذٍ ديناً فلا يكون اليوم ديناً" .
إذاً ، تقديم العقل على النقل في باب الأخبار يؤدي إلى بدع في الاعتقادات ، وتقديم العقل على النقل في باب الأوامر يؤدي إلى بدع العبادات.
سبحانك اللهم وبحمدك أشهد ألا إله إلا أنت ، أستغفرك وأتوب إليك.
  • ملف العضو
  • معلومات
طوف88
عضو فعال
  • تاريخ التسجيل : 07-10-2016
  • المشاركات : 301
  • معدل تقييم المستوى :

    3

  • طوف88 is on a distinguished road
طوف88
عضو فعال
رد: سنة حسنة وسنة سيئة
11-05-2018, 06:11 AM
زميلي المحترم الامر بسيط لا يحتاج كثرة جهد او غوص في الاعماق.

انت قلت من يقول ان معرفة السنة الحسنة من السيئة بالعقل،فهو ليس من اهل السنة و الجماعة.

قدمت لك دليلا من كلام احد اعلام اهل السنة و الجماعة،المشهود له بالعلم و المعرفة يقول فيه

1-ان
العقل هو عمدة التكليف،فلا تكليف من الله لغير عاقل.

2-و بدون
العقل لا يمكننا معرفة الله.

3-ولا يمكننا فهم كلام الله الا
بالعقل.

4-و
بالعقل يمكننا تصديق الرسل.

لاحظ الله يحفظك زميلي المحترم ان جل تركيز العلامة القرطبي
كان على العقل

فهل بكلامه هذا صار خارجا من الطائفة السنية،حسب قاعدتك التي ذكرتها في

طرحك؟؟؟؟


هذا هو سؤالي محدد وواضح متعلق بتلك الجزئية فقط.

من مواضيعي 0 استفسار
  • ملف العضو
  • معلومات
حر الجزائر
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 05-04-2013
  • المشاركات : 2,251
  • معدل تقييم المستوى :

    8

  • حر الجزائر is on a distinguished road
حر الجزائر
شروقي
  • ملف العضو
  • معلومات
طوف88
عضو فعال
  • تاريخ التسجيل : 07-10-2016
  • المشاركات : 301
  • معدل تقييم المستوى :

    3

  • طوف88 is on a distinguished road
طوف88
عضو فعال
رد: سنة حسنة وسنة سيئة
14-05-2018, 06:07 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سراج منير مشاهدة المشاركة
فسنقول للمتأولين لهذا الحديث على غير تأوليه الصحيح ماهو طريق معرفة السنة الحسنة والسنة السيئة العقل أم الشرع [COLOR="Red"]إن كان من أهل السنة حقاً[/COLOR] فسيكون الجواب طريق معرفة الحسنة و السيئة إنما هو الشرع فقط ولا مجال للعقل في ذلك إطلاقاً خلافاً للمعتزلة

بما انك زميلي المحترم لم تبين لنا صحة قاعدتك

فعلي ان اثبت انها مجانبة للصواب.

مر بنا ان راينا كلام العلامة القرطبي المخالف لتلك القاعدة

و هنا سوف نجد ان قاعدة اهل السنة و الجماعة تخالف تلك

القاعدة تماما.

فهذا العلامة الجويني امام الحرمين،يقول في كتابه المعنون

لمع الادلة في قواعد عقائد اهل السنة و الجماعة في الصفحة 126

كل ما جوزه العقل وورد الشرع به وجب القضاء بثبوته.







لاحظ زميلي المحترم انه بدا بالعقل هو الاول وجعله الركيزة

في الثبوت.

وبهذا يتضح ان قاعدتك ليست سليمة و تفتقد الى الصواب.

من مواضيعي 0 استفسار
  • ملف العضو
  • معلومات
سراج منير
موقوف
  • تاريخ التسجيل : 20-04-2018
  • المشاركات : 73
  • معدل تقييم المستوى :

    0

  • سراج منير is on a distinguished road
سراج منير
موقوف
رد: سنة حسنة وسنة سيئة
15-05-2018, 10:43 AM


الحمدالله رب العالمين وبه نستعين ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم

والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وآله وصحبه أجمعين أما بعد :

نقول

جاء تعريف أهل السنة والجماعة للعقل مطابقاً لحقيقته من كل وجه خلافاً لغيرهم الذين اقتصرت تعريفاتهم على بعض جوانبه
يقول شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :

( إن اسم العقل عند المسلمين وجمهور العقلاء إنما هو صفة , وهو الذي يسمى عرضاً قائماً بالعاقل .
وعلى هذا دل القرآن في قوله تعالى

( لعلكم تعقلون

وقوله تعالى :

( افلم يسيروا في الأرض فتكون لهم قلوب يعقلون بها

– ونحو ذلك مما يدل على أن العقل مصدر عقل يعقل عقلاً , وإذا كان كذلك فالعقل لا يسمى به مجرد العلم الذي لم يعمل به صاحبه . ولا العمل بلا علم , بل الصحيح أن اسم العقل يتناول هذا وهذا ) ا هـ

وبناءً على ما قيل في معاني العقل , قال ابن القيم رحمه الله تعالى

( العقل عقلان :

عقل غريزي طبعي وهو أبو العلم ومربيه ومثمره , وعقل مكتسب مستفاد وهو ولد العلم وثمرته ونتيجته فإذا اجتمعا في العبد فذلك فضل الله يؤتيه من يشاء واستقام له امره وأقبلت عليه جيوش السعادة من كل جانب وإذا فقد أحدهما أو انتقص انتقص صاحبه بقدر ذلك

منهج أهل السنة والجماعة في الإستدلال العقلي :
لقد أدرك أهل السنة والجماعة أهمية العقل فكان منهجهم في الإستدلال بالعقل وسطاً بين طائفتين /

الأولى : غلت في جانب العقل فأنزلته فوق منزلته , حيث جعلته مقدماً على الوحي وهم طوائف أهل الكلام على اختلاف فيما بينهم في درجة هذا الغلو .


الثانية : أهملت العقل ولم تلتفت إليه بحجة التفكر في الذات الإلهية وهم غلاة الصوفية .
أما أهل السنة فكانوا وسطاً في هذا الباب فلا إفراط ولا تفريط ولا غلو ولا إجحاف

حيث كانوا يأخذون بالنظر العقلي ويأمرون به وكلهم متفقون على الأمر بما جاءت به الشريعة من النظر والتفكر والإعتبار والتدبر وغير ذلك لكنهم أنكروا ما ابتدعه المتكلمون من باطل نظرهم وكلامهم واستدلالهم


إذاً فأهل السنة والجماعة يأخذون بمبدأ الإستدلال العقلي الشرعي , لا الاستدلال الكلام ,


فاقول

– فا أهل السنة كتابهم القرآن وتفسيرهم الأخبار والآثار ولا يكاد يوجد لهم كتاب في العقيدة فإن وجد فالذي فيه هو بمعنى الوصية المحضة بالرجوع إلى الكتاب والسنة ,


ويرى أهل السنة والجماعة أن من صور تكريم العقل للإسلام أن حدد له ميادين يمكنه أن يسير فيها بأمان ويمكنه أن ينجح فيها إذا استخدم استخداماً صحيحاً إذ عمله خارج مجاله هذا يعرضه للخطأ والتخبط لأن هناك ميادين لا يدركها العقل كعلم الغيب مثلاً وهناك ميادين لا يدرك العقل حكمها وعللها على وجه الحقيقة كالتعبدات .

فإشغاله بها مضيعة للجهد وإيغال في المتاهات فكان من إكرام العقل أن يُدفع للعمل فيما يحسنه ويوافق وظائفه وخصائصه .

وإن كثيراً من أرباب المذاهب الفلسفية والكلامية الذين أرادو تمجيد العقل والرفع من شأنه – حسب زعمهم – أساؤوا إلى العقل أيما إساؤة حيث أوغلوا به في مفاوز لا يهتدي فيها إلى سبيل حتى صار أحدهم يأتي بالحكم ونقيضه وإن اصاب مرة تعثر مرات .

هذا والله أعلم وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه أجمعين .

  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية أبو اسامة
أبو اسامة
مشرف عام مساعد
  • تاريخ التسجيل : 28-04-2007
  • الدولة : بسكرة -الجزائر-
  • المشاركات : 42,880
  • معدل تقييم المستوى :

    10

  • أبو اسامة is a jewel in the roughأبو اسامة is a jewel in the roughأبو اسامة is a jewel in the rough
الصورة الرمزية أبو اسامة
أبو اسامة
مشرف عام مساعد
رد: سنة حسنة وسنة سيئة
15-05-2018, 12:06 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طوف88 مشاهدة المشاركة



بما انك زميلي المحترم لم تبين لنا صحة قاعدتك

فعلي ان اثبت انها مجانبة للصواب.

مر بنا ان راينا كلام العلامة القرطبي المخالف لتلك القاعدة

و هنا سوف نجد ان قاعدة اهل السنة و الجماعة تخالف تلك

القاعدة تماما.

فهذا العلامة الجويني امام الحرمين،يقول في كتابه المعنون

لمع الادلة في قواعد عقائد اهل السنة و الجماعة في الصفحة 126

كل ما جوزه العقل وورد الشرع به وجب القضاء بثبوته.







لاحظ زميلي المحترم انه بدا بالعقل هو الاول وجعله الركيزة

في الثبوت.

وبهذا يتضح ان قاعدتك ليست سليمة و تفتقد الى الصواب.

كما هو الحال في مسألة دوران الأرض وحركة الشمس وما يعرف بعلم الفلك عامة.....ونجد المفارقة جلية بين ما قاله الشيخ ابن باز اعتمادا على النقل وما قال به الشيخ الألباني حين أعمل العقل.
  • ملف العضو
  • معلومات
طوف88
عضو فعال
  • تاريخ التسجيل : 07-10-2016
  • المشاركات : 301
  • معدل تقييم المستوى :

    3

  • طوف88 is on a distinguished road
طوف88
عضو فعال
رد: سنة حسنة وسنة سيئة
16-05-2018, 07:38 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو اسامة مشاهدة المشاركة
كما هو الحال في مسألة دوران الأرض وحركة الشمس وما يعرف بعلم الفلك عامة.....ونجد المفارقة جلية بين ما قاله الشيخ ابن باز اعتمادا على النقل وما قال به الشيخ الألباني حين أعمل العقل.
بالضبط هذا مثال واضح،فابن باز اعتمد على فهمه لما جاء في مصادر النقل

ففهم ان الارض لا تدور،على فكرة حتى في اعتماده على النقل فهو بمكان ما استعمل عقله

لفهم النص.

لكن فهمه بعدم الدوران رجح على الدوران.

على ما يبدو لي ان هذه القضية كانت في القديم محل شبه اجماع بين العلماء،بان الرض واقفة لا تدور

ومع مرور الوقت ثبت عكس ما اجمعوا عليه.

من مواضيعي 0 استفسار
  • ملف العضو
  • معلومات
طوف88
عضو فعال
  • تاريخ التسجيل : 07-10-2016
  • المشاركات : 301
  • معدل تقييم المستوى :

    3

  • طوف88 is on a distinguished road
طوف88
عضو فعال
رد: سنة حسنة وسنة سيئة
16-05-2018, 07:46 AM
[QUOTE=سراج منير;2205602][جاء تعريف أهل السنة والجماعة

منهج أهل السنة والجماعة في الإستدلال العقلي :
لقد أدرك أهل السنة والجماعة

فأهل السنة والجماعة فا أهل السنة
ويرى أهل السنة والجماعة /QUOTE]


والله يا زميلي المحترم لو انك تعرف لنا كقراء و متابعين،من هم اهل السنة و الجماعة الذين

تنسب اليهم ما تدعيه.

علما بانني اقدم لك ادلة قاطعة من كلام اعلام اهل السنة و الجماعة،تفند ما تنسبه اليهم

و يقولون عكس ما تقولهم انت.

اضافة الى العلمين القرطبي و الجويني وهما من اعلام اهل السنة و الجماعة،

هذا الامام الرازي علم ثالث من اعلام اهل السنة و الجماعة يقول بترجيح العقل

على النقل و الاعتماد عليه،وهذا في كتاب محصل افكار المتقدمين و المتاخرين من العلماء و

و الحكماء و المتكلمين،في الصفحة 51 .


و سوف انقل ما هو ملون بالاخضر من كلام العلامة الرازي لانه ربما لا يكون

واضحا في الصورة.

يقول :

اذ ترجيح النقل على العقل يقتضي القدح في العقل المستلزم للقدح في النقل لافتقاره اليه

و اذا كان المنتج ظنيا فما ظنك بالنتيجة
. انتهى كلام الامام الرازي.

بمعنى انه لايمكن تقديم النقل على العقل لان ذلك يكون طعنا في الاخير و هو القادح في النقل

بالاساس لان النقل بحاجة للعقل حتى تثبة صحته من عدمها،لان النقل ظني فنتيجته حتما سوف

تكون ظنية، و الشريعة لا تاخذ بالظنيات.







من مواضيعي 0 استفسار
مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم


الساعة الآن 11:26 AM.
Powered by vBulletin
قوانين المنتدى