تنفق آخر 100 جنيه لإنشاء موقع للأزياء فتتحول إلى مليونيرة
21-11-2018, 10:49 AM





تمكنت سيدة بريطانية من جمع ثروة ضخمة من إنشاء صفحة لتجارة الأزياء على الإنترنت، على الرغم من أنها كانت تعاني من الإفلاس، بعد أن تركت زوجها السابق.

وكانت بيث بارام (34 عاماً) تملك 100 جنيه استرليني (140 دولاراً)، عندما قررت أن تطلق مشروعاً لتجارة الأزياء على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، حتى تتمكن من الحصول على دخل لتنفق على نفسها وعلى أطفالها الثلاثة.



اعتقدت بيث في البداية أنها ستجني نحو 100 جنيه إسترليني (140 دولاراً) في الأسبوع من هذا المشروع، لكن تجارتها ما لبثت أن نمت مع الوقت، وباتت تدير الآن شركة ضخمة ويعمل لصالحها 10 أشخاص.

وتبيع شركة بيث الملابس والأحذية والاكسسوارات من مجموعتها الخاصة، وأنشأت موقعاً خاصاً على شبكة الإنترنت لهذا الغرض.



وبدأت بيث مشروعها في عليّة منزلها في عام 2011، ووصل رأس مال الشركة اليوم إلى نحو 4 مليون جنيه إسترليني (5.6 مليون دولار)، ومن المقرر أن تنتقل قريباً إلى مبنى أكبر لتوسيع أعمالها، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.