تنفيذا لتعليمات وزارة التربية/ انطلاق عمليات ترميم المدارس لمواجهة الإكتظاظ
09-10-2018, 06:13 PM



شرعت، مديرية التربية للجزائر شرق، في تعيين الطاقم الإداري من مشرفي التربية في مناصبهم الجديدة، بعد نجاحهم في مسابقة التوظيف الأخيرة بعنوان 2018، لمعالجة العجز الذي سجل في بداية الدخول المدرسي الجاري، بالمقابل تم فتح 4 مجمعات مدرسية كبيرة قصد تقريب التلميذ من المدرسة ومعالجة مشكل الاكتظاظ، تنفيذا لتعليمات وزارة التربية الوطنية.
أوضح، مصدر مسؤول بمديرية التربية للجزائر شرق، لـ”الشروق”، أن عملية توظيف واسعة مست الطاقم الإداري، حيث تم تعيين 90 مشرف تربية في مناصبهم الجديدة، عقب نجاحهم في مسابقة التوظيف الأخيرة، حيث تم توزيعهم على المؤسسات التربوية التي بها عدد كبير من التلاميذ، لسد الشغور الذي كان مطروحا بقوة في بداية الدخول المدرسي الجاري، بغية تحقيق تأطير أفضل للمتمدرسين ووضع حد للفوضى والشجارات التي تحدث عادة بين التلاميذ ويجب تسويتها بسبب نقص مساعدي ومشرفي التربية.
ولتقريب تلميذ الطور الابتدائي من المدرسة الابتدائية، أضاف المصدر أن المديرية مقبلة على فتح 4 مجمعات مدرسية كبرى، بكل من الدار البيضاء “مجمع واحد”، الرويبة “ثلاثة مجمعات”، وبراقي ودرقانة، بالمقابل شرعت المصالح المختصة بالمديرية في عملية ترميم كبرى للمؤسسات التربوية من خلال صيانة أجهزة التدفئة وترميم الأقسام تحضيرا لاستقبال فصل الشتاء، بحيث ستمس العملية 17 متوسطة وثماني ثانويات بصفة مبدئية، على أن يتم تعميم العملية مستقبلا.
وبخصوص التأطير البيداغوجي، أكد المصدر أن مديرية التربية الجزائر شرق لجأت إلى سد الشغور بالمناصب الخاصة بخريجي المدارس العليا للأساتذة في جميع التخصصات إلى جانب الاستعانة بالأساتذة الذين استفادوا من “دخول ولاية”، على أن يتم الاستنجاد بقوائم الأساتذة الناجحين في مسابقة التوظيف التي نظمت بعنوان 2017 في الطورين المتوسط والثانوي برتبة “احتياطي” خلال الموسم الدراسي الجاري بمجرد تسجيل عجز في الأساتذة.