التسجيل
العودة   منتديات الشروق أونلاين > المنتدى العام > نقاش حر

روابط مهمة : دليل الاستخدام | طلب كلمة المرور | تفعيل العضوية | طلب كود تفعيل العضوية | قوانين المنتدى   





نقاش حر يتناول هذا المنتدى مناقشة الافكار الخاصة للاعضاء حول كل ما يجري على الساحة الوطنية والعربية والدولية من أخبار وأحداث سياسية، اقتصادية، التحقيقات وملفات الفساد والمحاكم ودور المواطن كفرد واع ومسؤول في حماية مجتمعه وبلده

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 03-02-2018, 12:21 AM   #1   

علي قسورة الإبراهيمي
مشرف منتديات الشروق

الصورة الرمزية علي قسورة الإبراهيمي
علي قسورة الإبراهيمي متواجد حالياً


افتراضي هكذا تساق "الرعية" كالقطعان



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قال الملأ من الذين أتاهم الله فراسة:
دار الفلك دورته الكبيرة، وعاد الزمن من حيث بدأ.
و ما أشبه الليلة بالبارحة.
و كأننا نقرأ على ملامح بعض حكامنا هذه الفقرة موجهة إلى الرعية المغلوبة على أمرها :
"رحمك الله أبا مسلم، بايعتَنا فبايعناك، وعاهدتَنا فعاهدناك، ووفّيت لنا فوفّينا لك. إنّا بايعناك على أن لا يخرج علينا أحدٌ في هذه الأيام إلاّ قتلناه، فخرجت علينا فقتلناك"
وللرعية أن تتأمل خطب "ولاة أمور " المسلمين هذا الزمان، فهي إعادة لما قيل في سلف العصر والأوان:
" أيها الناس من أبدى لنا ذات نفسه ضربنا الذي فيه عيناه، ومن سكت مات بدائه"
وهل تجرؤ " رعية اليوم". النبس ببنت شفة، فلا محالة سيطبق عليها ما قاله الوليد بن عبد الملك على لسان شاعر ما حين ولي الخلافة.
فنحن المالكون الناس قسرًا** نسومهم المذلة والنكالا
ونوردهم حياض السيف ذلاًّ ** وما نألوهم إلا خبــالا
و مصيبة بشر هذا الزمان أنه ما زال فيهم من يجد المبررات و الأعذار لهؤلاء الحكام، بل بعض "فقهاء بيزنطة" الذين يدعون العلم ذهبوا الى" تحريم" حتى مساءلة هؤلاء الظلمة، فيغالطون عباد الله حين يأتون بنصوصٍ مقطوعة عن بداياتها ونهاياتها لتبرير ما يفعله الحكام، أو يجرون وراء أحاديث صحيحة ولكنها لا تنطبق على واقع اليوم.
ولم يبق للرعية إلاّ أن تقول لهؤلاء مدعيي العلم، لِم لا يقولون ما قاله ابن هانئ الأندلسي لهؤلاء الحكام:
ما شئتَ لا ما شاءت الأقدار** فاحكم فأنت الواحد القهار
و كأنما أنت النبي محمد ** وكأنما أنصارك الأنصــــــار
عندها تضيع أمصار ــــ وهي آيلة للضياع ـــــ كما ضاعت الأندلس، و ليس ذلك ببعيد.
حكام العرب وحاشيتهم يعلمون ما لا تعلم الرعية
ويشاهدون ما خفي عن أعينها
وما عليها إلا السمع والطاعة، ..ولتسأل العلماء المشغولين " بجواز أو تحريم الإقامة في بلد الكفر".
فولاة الأمور
ـــــ أطال الله في أعمار جلالتهم وعظمتهم وفخامتهم ـــــ يعرفون جيدا ما يصلح للرعية
وعليها سوى الامتثال وإلاّ أصبح جل أفرادها "خوارج العصر".
وحتى لا يشار إلى هؤلاء الأفراد بالبنان، و لا يُتّهمون "بالكفر" يجب عليهم أن " يأكلون القوت وينتظرون الموت".
القوت إن وُجد
و كدليل على طاعة الرعية وولائها يجب عليها أن تخرج في تظاهرات تأييد لحاكم بلاد العم سام/ ترامب على نقل سفارته إلى مدينة القدس مسرى خير الخلق صلى الله عليه وسلم، وإرسال برقيات " شكرٍ وعرفان" لأنه أمر " بصفقة العصر "، وصنف المقاومة حماس " منظمة إرهابية " وحتى أحد رموزها " إسماعيل هنية" على رأس الإرهاب
فهؤلاء الفلسطينيون عكروا على" ولاة الأمور" صفو حياتهم السعيدة فيجب" اجتثاثهم" من الأصل، وعن بكرة أبيهم ..
ثم يقيم " ولاة الامور" شراكة مع" أبناء العم" لتصفو لهم مباهج الحياة ..
ترى فهل يأتي اليوم لتقول الرعية التي غلبت على أمرها لهؤلاء الحكام:" كفرنا بكم وبدا بيننا وبينكم العداوة والبغضاء أبدا حتى تؤمنوا بالله وحده"
ويندحر علماء السلطان؟
اللهم عليك بالعدو الداخلي قبل الخارجي.
ثم كم كان أرسطو مصيبًا في وصفه لنظام الحكم الشرقي بأنه النموذج الحقيقي للطغيان.



  
التعديل الأخير تم بواسطة علي قسورة الإبراهيمي ; 04-02-2018 الساعة 07:56 PM
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 03-02-2018, 12:33 AM   #2   

Karim Ibn Karim
مشرف منتدى الخاطرة

الصورة الرمزية Karim Ibn Karim
Karim Ibn Karim غير متواجد حالياً


افتراضي رد: هكذا تساق "الرعية" كالقطعان


السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

هذا هو الحكم الذي وصفه الرسول صلى الله عليه و سلم بالحكم الجبري و لم يصفه بالرحمة بل بالطغيان و حذر منه
و يبدو انه في نهاياته في ساعات احتضاره الاخيره


تحياتي



  
ياحي يا قيوم
برحمتك استغيث
اصلح لي شاني كله و لا تكلني الى نفسي
طرفة عين
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 03-02-2018, 07:43 PM   #3   

علي قسورة الإبراهيمي
مشرف منتديات الشروق

الصورة الرمزية علي قسورة الإبراهيمي
علي قسورة الإبراهيمي متواجد حالياً


افتراضي رد: هكذا تساق "الرعية" كالقطعان


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة karim ibn karim مشاهدة المشاركة
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

هذا هو الحكم الذي وصفه الرسول صلى الله عليه و سلم بالحكم الجبري و لم يصفه بالرحمة بل بالطغيان و حذر منه
و يبدو انه في نهاياته في ساعات احتضاره الاخيره


تحياتي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
كريم بن كريم/ يا ابن الكرام.
حيّاك الله وبيّاك، ورفع قدرك ورقّاك.
هؤلاء الذين يقال عنهم أنهم " ولاة أمور " المسلمين.
فقد صاروا تُبّعًا لمن لا هم عنده إلاّ محاربة الإسلام.
ويأتيكَ بعض " شيوخ البلاط" ليجعل منهم " خير خلفٍ لخير سلفٍ" لمن كانوا خلفاء المسلمين.
وصدقني إن مسألة " صفقة العصر " قد عرّت هؤلاء سواء كانوا " شيوخًا أو حكّامًا"
أما مسألة ما يلقونه في الدار الأخرى، فذلك علمها عند ربي.
أخي كريم
سرتني مداخلتك.
وأشكرك على ذلك.
تحياتي يا فاضل.




  
التعديل الأخير تم بواسطة علي قسورة الإبراهيمي ; 03-02-2018 الساعة 08:10 PM
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 03-02-2018, 07:50 PM   #4   

عبد العزيز شرفوح
شروقي

الصورة الرمزية عبد العزيز شرفوح
عبد العزيز شرفوح غير متواجد حالياً


افتراضي رد: هكذا تساق "الرعية" كالقطعان


متابع بدون مشاركة
للفائدة


  
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 04-02-2018, 03:41 PM   #5   

علي قسورة الإبراهيمي
مشرف منتديات الشروق

الصورة الرمزية علي قسورة الإبراهيمي
علي قسورة الإبراهيمي متواجد حالياً


افتراضي رد: هكذا تساق "الرعية" كالقطعان


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عزيز رستمي مشاهدة المشاركة
متابع بدون مشاركة
للفائدة


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مرحبًا بك يا محترم.
يكفي أنك مررت بمتصفحي فذلك يشرفني.
دمت بود.
تحياتي



  
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 04-02-2018, 07:48 PM   #6   

الأمير الجزائري
عضو متميز

الصورة الرمزية الأمير الجزائري
الأمير الجزائري غير متواجد حالياً


افتراضي رد: هكذا تساق "الرعية" كالقطعان


ماعساي أقول ... ما اعرف ردا لمثل هذا الموضوع او هذه الدرر المتناثرة .. غير الالتقاط والسكوت وتوقيع رد عنوانه مررنا من هنا واستفدنا تحية لك على الفكر الراقي أستاذ علي



  
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 05-02-2018, 10:21 AM   #7   

علي قسورة الإبراهيمي
مشرف منتديات الشروق

الصورة الرمزية علي قسورة الإبراهيمي
علي قسورة الإبراهيمي متواجد حالياً


افتراضي رد: هكذا تساق "الرعية" كالقطعان


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الأمير الجزائري مشاهدة المشاركة
ماعساي أقول ... ما اعرف ردا لمثل هذا الموضوع او هذه الدرر المتناثرة .. غير الالتقاط والسكوت وتوقيع رد عنوانه مررنا من هنا واستفدنا تحية لك على الفكر الراقي أستاذ علي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأمير الجزائري/ أيها الرجل الفاضل، والأخ الأصيل.
على رسلك يا الكرام!
إنك وصفتني بما أنا إليه أتوق.
أين الدرر سامحك الله؟!
دعني أقول لك:
وليس هذا إلاّ من دماثة خلقك يا عاقل.
وإن كان حقًّا أتصف بذلك.
فقد اكتسبتهُ نتيجة محاوراتي ونقاشاتي مع أهل الفكر السديد أمثالك يا فاضل.
يعلم الله أنني تعلمت منكَ منطقية العرض، ونهلتُ من مواضيعك حسن البيان.
وأن أمثالك لَيتشرّف المرء بمحاورتهم.
تحياتي أيها المثقف الواعي



  
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 15-02-2018, 03:34 PM   #8   

ياسين القسنطيني
عضو متميز

الصورة الرمزية ياسين القسنطيني
ياسين القسنطيني غير متواجد حالياً


مشكور رد: هكذا تساق "الرعية" كالقطعان


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي قسورة الإبراهيمي مشاهدة المشاركة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قال الملأ من الذين أتاهم الله فراسة:
دار الفلك دورته الكبيرة، وعاد الزمن من حيث بدأ.
و ما أشبه الليلة بالبارحة.
و كأننا نقرأ على ملامح بعض حكامنا هذه الفقرة موجهة إلى الرعية المغلوبة على أمرها :
"رحمك الله أبا مسلم، بايعتَنا فبايعناك، وعاهدتَنا فعاهدناك، ووفّيت لنا فوفّينا لك. إنّا بايعناك على أن لا يخرج علينا أحدٌ في هذه الأيام إلاّ قتلناه، فخرجت علينا فقتلناك"
وللرعية أن تتأمل خطب "ولاة أمور " المسلمين هذا الزمان، فهي إعادة لما قيل في سلف العصر والأوان:
" أيها الناس من أبدى لنا ذات نفسه ضربنا الذي فيه عيناه، ومن سكت مات بدائه"
وهل تجرؤ " رعية اليوم". النبس ببنت شفة، فلا محالة سيطبق عليها ما قاله الوليد بن عبد الملك على لسان شاعر ما حين ولي الخلافة.
فنحن المالكون الناس قسرًا** نسومهم المذلة والنكالا
ونوردهم حياض السيف ذلاًّ ** وما نألوهم إلا خبــالا
و مصيبة بشر هذا الزمان أنه ما زال فيهم من يجد المبررات و الأعذار لهؤلاء الحكام، بل بعض "فقهاء بيزنطة" الذين يدعون العلم ذهبوا الى" تحريم" حتى مساءلة هؤلاء الظلمة، فيغالطون عباد الله حين يأتون بنصوصٍ مقطوعة عن بداياتها ونهاياتها لتبرير ما يفعله الحكام، أو يجرون وراء أحاديث صحيحة ولكنها لا تنطبق على واقع اليوم.
ولم يبق للرعية إلاّ أن تقول لهؤلاء مدعيي العلم، لِم لا يقولون ما قاله ابن هانئ الأندلسي لهؤلاء الحكام:
ما شئتَ لا ما شاءت الأقدار** فاحكم فأنت الواحد القهار
و كأنما أنت النبي محمد ** وكأنما أنصارك الأنصــــــار
عندها تضيع أمصار ــــ وهي آيلة للضياع ـــــ كما ضاعت الأندلس، و ليس ذلك ببعيد.
حكام العرب وحاشيتهم يعلمون ما لا تعلم الرعية
ويشاهدون ما خفي عن أعينها
وما عليها إلا السمع والطاعة، ..ولتسأل العلماء المشغولين " بجواز أو تحريم الإقامة في بلد الكفر".
فولاة الأمور
ـــــ أطال الله في أعمار جلالتهم وعظمتهم وفخامتهم ـــــ يعرفون جيدا ما يصلح للرعية
وعليها سوى الامتثال وإلاّ أصبح جل أفرادها "خوارج العصر".
وحتى لا يشار إلى هؤلاء الأفراد بالبنان، و لا يُتّهمون "بالكفر" يجب عليهم أن " يأكلون القوت وينتظرون الموت".
القوت إن وُجد
و كدليل على طاعة الرعية وولائها يجب عليها أن تخرج في تظاهرات تأييد لحاكم بلاد العم سام/ ترامب على نقل سفارته إلى مدينة القدس مسرى خير الخلق صلى الله عليه وسلم، وإرسال برقيات " شكرٍ وعرفان" لأنه أمر " بصفقة العصر "، وصنف المقاومة حماس " منظمة إرهابية " وحتى أحد رموزها " إسماعيل هنية" على رأس الإرهاب
فهؤلاء الفلسطينيون عكروا على" ولاة الأمور" صفو حياتهم السعيدة فيجب" اجتثاثهم" من الأصل، وعن بكرة أبيهم ..
ثم يقيم " ولاة الامور" شراكة مع" أبناء العم" لتصفو لهم مباهج الحياة ..
ترى فهل يأتي اليوم لتقول الرعية التي غلبت على أمرها لهؤلاء الحكام:" كفرنا بكم وبدا بيننا وبينكم العداوة والبغضاء أبدا حتى تؤمنوا بالله وحده"
ويندحر علماء السلطان؟
اللهم عليك بالعدو الداخلي قبل الخارجي.
ثم كم كان أرسطو مصيبًا في وصفه لنظام الحكم الشرقي بأنه النموذج الحقيقي للطغيان.

.



بارك الله فيك اخي المحترم لا اريد مناقشة فقط اقول بووووووركت تقبل مروري


  
رد مع اقتباسإقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:47 PM.


Powered by vBulletin
قوانين المنتدى
الدعم الفني مقدم من شركة