التسجيل
العودة   منتديات الشروق أونلاين > المنتدى الحضاري > منتدى المواعظ والرقائق

روابط مهمة : دليل الاستخدام | طلب كلمة المرور | تفعيل العضوية | طلب كود تفعيل العضوية | قوانين المنتدى   





منتدى المواعظ والرقائق قسم خاص بالمواعظ والرقائق

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 14-02-2018, 09:04 PM   #1   

ملاد الجزائري
عضو فعال

الصورة الرمزية ملاد الجزائري
ملاد الجزائري غير متواجد حالياً


افتراضي فلْيَحْـذَر شَبَابُنا مِنْ سَخِـطِ الله


فلْيَحْـذَر شَبَابُنا مِنْ سَخِـطِ الله.
من أخطر صور الانحراف والاستلاب ، الذي طال الشباب في بلادنا الإسلامية والعربية ظاهرةُ: التشبه بأعياد اليهود والنصارى، وإظهار الإعجاب بطقوسها المخلة بالشرف وممارستها ، دون مواراة ولا حياء ولا خجل. ومما يندى له الجبين، هو الترويج لها في مختلف وسائل الاعلام والاتصال عندنا. ومن بينها الاحتفال بما يسمى " عيد الحب " فهو عيدٌ وثني نصراني فاحش، لا يجوز للمسلمين شرعاً ، المشاركةُ فيه بأي حالٍ من الأحوال ، لأنه من أعياد الجاهلية التي أبطلها الاسلام، وأبدلنا خيراً منها، الأضحى والفطر، فلا عيد لنا سواهما. وقد جاء النهي عنه صريحاً، في شريعتنا وأخلاقنا. قال لله تعالى محذِّرًاً الموالين للكفار:" يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا اليهود والنصارى أولياء بعضهم من بعض ومن يتولهم منكم فإنه منهم إنّ الله لا يهدي القوم الظالمين" ـ سورة المائدة (51).
وقال جل وعلا: " إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَنْ تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ" ــ النور(19).
وعن ابن ماجه، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " لم تظهر الفاحشة في قوم قط حتى يعلنوا بها، إلا فشا فيهم الطاعون، والأوجاع التي لم تكن مضت في أسلافهم الذين مضوا" . حسنه الألباني.

ويقول العلامة " ابن قيم الجوزية " رحمه الله في كتابه الفذ (أحكام أهل الذمة): " أما تهنئتهم بشعائر الكفر المختصة بهم فحرام بالاتفاق، وذلك مِثلُ أن يهنئَهم بأعيادهم، فهذا إن سلم قائله من الكفر فهو من المحرمات، وهو بـمنـزلة أن يهنئه بسجوده للصليب، بل ذلك أعظم إثمًا عند الله وأشد مقتًا من التهنئة بشرب الخمر وقتل النفس وارتكاب الفرج الحرام ونحوه، فمن هنأ عبدًا بمعصيةٍ أو بدعة أو كفر فقد تعرض لمقت الله وسخطه" .فما بالكم بِوِزْرٍ من احتفل معهم من المسلمين؟
نسأل الله جل شأنه ، أن يبصر شبابنا بما ينفعهم، ويثبت عقيدتهم على الحق والتوحيد، ويحفظهم من الفتن ما ظهر منها وما بطن.







  
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 19-02-2018, 11:42 AM   #2   

أنعام
عضو جديد

الصورة الرمزية أنعام
أنعام غير متواجد حالياً


افتراضي رد: فلْيَحْـذَر شَبَابُنا مِنْ سَخِـطِ الله


الله مولانا ولا مولى لهم



  
رد مع اقتباسإقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:52 PM.


Powered by vBulletin
قوانين المنتدى
الدعم الفني مقدم من شركة