التسجيل
آخر 10 مشاركات السلطان عبدالحميد وفلسطين: الخرافة وتفكيكها! (الكاتـب : حاليلوزيتش - Last Post : الافريقي - Replies : 3 - Views : 146 - الوقت: 06:36 AM - التاريخ: 02-09-2014)           »          هكذا المناظرة، أو لندع العلم وشأنه. (الكاتـب : علي قسورة الإبراهيمي - Replies : 22 - Views : 360 - الوقت: 05:39 AM - التاريخ: 02-09-2014)           »          الصهيونية إنهزمت و السلفية المزيفة إنفضحت و غزة هاشم إنتصرت (الكاتـب : المشرف العام - Last Post : IBN CARTENA - Replies : 32 - Views : 672 - الوقت: 04:53 AM - التاريخ: 02-09-2014)           »          هيا نقارن من هم ! (الكاتـب : ابن باديس - Last Post : IBN CARTENA - Replies : 6 - Views : 249 - الوقت: 01:48 AM - التاريخ: 02-09-2014)           »          عبر عن شعورك في هذه اللّحظة (الكاتـب : أم كلثوم - Last Post : هكذا أنا - Replies : 23327 - Views : 1108563 - الوقت: 12:42 AM - التاريخ: 02-09-2014)           »          الاقتداء بالسنة فعلا وتركا (الكاتـب : Ghasan - Replies : 0 - Views : 47 - الوقت: 12:06 AM - التاريخ: 02-09-2014)           »          قافلة شباب الجزائر لنصرة غزّة من منتديات الشروق (الكاتـب : يوسف جزائري - Replies : 56 - Views : 1435 - الوقت: 11:50 PM - التاريخ: 01-09-2014)           »          تنبيه لدعات السلفيه حمداش و الداعش ومن على سنتهم (الكاتـب : بنالعياط - Last Post : A.M.I.R - Replies : 74 - Views : 1669 - الوقت: 11:49 PM - التاريخ: 01-09-2014)           »          الإخلاص من أخلاق العلماء (الكاتـب : سلاف ايلاف - Replies : 0 - Views : 28 - الوقت: 11:39 PM - التاريخ: 01-09-2014)           »          تعالوا نعترف (الكاتـب : علي قوادري - Last Post : mohamed mallek - Replies : 758 - Views : 43984 - الوقت: 11:35 PM - التاريخ: 01-09-2014)

Go Back   منتديات الشروق أونلاين > المنتدى العام > مدينتــــــي

روابط مهمة : دليل الاستخدام | طلب كلمة المرور | تفعيل العضوية | طلب كود تفعيل العضوية | قوانين المنتدى   



Closed Thread
 
Thread Tools
Old 19-11-2008, 12:48 PM   #31   

نوال50
شروقي

نوال50's Avatar
نوال50 is offline


Default رد: ***ولاية جيجل***


Quote:
Originally Posted by marwa-malik View Post
ولاية جيجل



أصل تسمية جيجل

اسم المدينة التي يسكنها 206407 نسمة، من لفظ “إيجيلجيلي” وهو تعبير يجد جذوره في الحقبة التاريخية إلى زمن تواجد الرومان، بل إلى الفينيقيين الأوائل، الذين أشاروا في مخطوطاتهم، إلى وجود شبه جزيرة على الساحل الشمالي الشرقي للجزائر، كان يطلق عليها مسمى “جيل جيل” نسبة إلى حيز صخري مستدير، وقد تغير اسم “جيجل” بتعاقب مراحل التاريخ،
فتحولت من إيجيلجيلي إلى جيجيلي وفي الأخير جيجل،

موقع الولاية

تقع شرق الجزائر، يبلغ طول ساحلها 120 كلم و تشتهر بكورنيش رائع الجمال يجمع بين البحر و الجبال الصخرية الممتدة حتى حدود ولاية بجاية، و توجد به مغارات عجيبة، من أهم مدن الولاية: جيجل، الميلية، الطاهير.ومنطقة تاكسنة في الجنوب الغربي ذات التلال الجميلة

جيجل المساحة2.398 كم² السكان العدد602.407 نسمة رمز الولاية18الترقيم الهاتفي034عدد الدوائر11عدد البلديات28الرمز البريدي18018


تاريخ الولاية

تمتاز جيجل اظافة إلى جمالها الطبيعي الساحر تاريخ عريق حيث تعتبر من أقدم المدن الجزائرية اذ يرجع تأسيسها إلى عهد الفنيقيين الذين حلوا بها وشيدوا المدينة ومن بين آثار المدينة منطقة الرابطة وكذلك ميناء زيامة **شوبا**.
وجود جيجل في مكان استراتيجي على البحر المتوسط جعلها مطمعا لعدة غزات (الرومان الوندال البزنطيين الجنويين) إلى حين وصول العرب حاملين إلى سكان المنطقة رسالة الاسلام على يد موسى بن نصير وتعتبر من أكبر المناطق الساحلية محافظة على تعاليم الدين وقد تمكن سكان جيجل الامازيغ من الاندماج مع الفاتحين العرب وبذلك خلقوا مزيجا ثقافيا جميلا.

ظلت جيجل عبر العصور مطمعا للمحتلين إلى غاية تحالف سكانها مع البحارين الأخوين التركيين بابا عروج وخير الدين فطردوا الأسبان من المدينة و وكذلك البعض المدن المجاورة *بجاية* وتكاثفت الجهود في بناء اسطول بحري قوي مكنهم من تحرير الجزائر *العاصمة حاليا*

واشتدت قوة هذا الأسطول في كل البحر المتوسط وساهم سكان جيجل في صنع المجد البحري الجزائري بقسط هام حيث كانوا هم المقاتلين وصناع السفن واكتسبوا من الاتراك حينها حرفا بقيت تميزهم إلى يومنا هدا خاصة فن الطبخ والحلويات والخبز. وبعد انهيار الاسطول البحري الجزائري في معركة نفارين 1827 في اليونان تمكنت فرنسا سنة 1830 من احتلال الجزائر وعانت جيجل هي الاخرى كباقي مناطق الجزائر إلى اشد انواع الاستدمار من طرف المستعمر فقامو بعدة ثورات فشلت وفي كل مرة تتعرض القبائل المحاربة إلى الابادة والطرد إلى غاية قيام الثورة التحريرية التي هب إليها الأهالي وساندوها بكل قوة.

السياحة


وتنفرد جيجل الشهيرة بتضاريسها الوعرة، حيث تشمل الجبال وحدها 82% من مساحتها الإجمالية،

بموقعها الجغرافي الاستراتيجي، والتي تطبعها واجهة بحرية طويلة، كما تتوسط المدينة الملٌقبة ب”عاصمة الكورنيش”، أقطاب اقتصادية مهمة داخل الجزائر، وعلى مقربة من مدن دول جنوب حوض البحر المتوسط، على غرار نابولي الإيطالية، مرسيليا الفرنسية وبرشلونة الإسبانية. مما جعلها الرواق المفضل للنقل الأورو إفريقي، على نحو أهّل جيجل على أن تلعب دورا مهماً في مختلف التبادلات القارية والإقليمية

كما تمتلك “جيجل” التي عانت كثيرا من ويلات العنف خلال ال13 سنة الأخيرة، إمكانات سياحية رائعة ومتنوعة، في صورة عشرات المناظر والأماكن الخلابة والمتنوعة، من شواطئ وجبال وغابات ومغارات وعجائب طبيعية كالكورنيش الذي يتميز بالأجراف الصخرية الملامسة للبحر والممتدة من جيجل إلى زيامة منصورية والكهوف العجيبة التي عملت فيها الصواعد والنوازل تحفاً ونقوشاً طبيعية رائعة، وتوفر كل من حظيرة تازة والمحمية الطبيعية “بني بلعيد”، مرايا طبيعية عاكسة لشتى المعالم التاريخية والأثرية لعدة حضارات تعاقبت على المنطقة.




من اروع المدن هي جيجل فعلا بها مناظر خلابة
وقد زدت من اشتياقي اليها

شكرا لك على الموضوع الرائع
وبلدنا من اجمل البلدان حقا


  
Old 19-11-2008, 05:20 PM   #32   

abbou32
مشرف منتدى العلوم والمعارف

abbou32's Avatar
abbou32 is offline


وسام التكريم 
Default رد: **الجزائر** تفضل بزيارة ولاياتها (العاصمة)


مجهود جبار أم مروة
جزاك الله كل الخير


  
ربما يهمك هذا



أنت الزائر رقم



Old 19-11-2008, 10:15 PM   #33   

أم عبدالحق
عضو متميز

أم عبدالحق's Avatar
أم عبدالحق is offline


المركز الثاني مسابقة الطبخ 
ابتسامة رد: **الجزائر** تفضل بزيارة ولاياتها (العاصمة)




Quote:
Originally Posted by نوال23 View Post
من اروع المدن هي جيجل فعلا بها مناظر خلابة
وقد زدت من اشتياقي اليها

شكرا لك على الموضوع الرائع
Quote:
Originally Posted by نوال23 View Post

وبلدنا من اجمل البلدان حقا



حقا بلدنا من اجمل البلدان, أشرق موضوعى بمرورك عزيزتى نوال تحياتى

Quote:
Originally Posted by abbou32 View Post
مجهود جبار أم مروة


جزاك الله كل الخير


مرحبا بك دائماclap شكرا على التشجيعicon31


  
Old 21-11-2008, 10:25 AM   #34   

labasof
عضو متميز

labasof's Avatar
labasof is offline


Default رد: **الجزائر** تفضل بزيارة ولاياتها (العاصمة)


موضوع في قمة الروعة شكرا
تقبلي مروري أختــــاه


  
لا تَسْتَغْرِبْ وُقوعَ الأَكْدارِ ما دُمْتَ في هذهِ الدّارِ. فإنَّها ما أَبْرَزَتْ إلّا ما هُوَ مُسْتَحِقُّ وَصْفِها وَواجِبُ نَعْتِها.
Old 22-11-2008, 05:21 PM   #35   

أم عبدالحق
عضو متميز

أم عبدالحق's Avatar
أم عبدالحق is offline


المركز الثاني مسابقة الطبخ 
ابتسامة رد: **الجزائر** تفضل بزيارة ولاياتها (العاصمة)



\
Quote:
Originally Posted by labasof View Post
موضوع في قمة الروعة شكرا


تقبلي مروري أختــــاه


مرحبا بك أخى و أنتظر زياراتك للولايات القادمة إن شاء الله تحياتى


  
Old 22-11-2008, 05:27 PM   #36   

أم عبدالحق
عضو متميز

أم عبدالحق's Avatar
أم عبدالحق is offline


المركز الثاني مسابقة الطبخ 
موضوع هادئ *** قسنطينة***


ولاية قسنطينة





خريطة الجزائر توضح ولاية قسنطينة

خريطة ولاية تبيـِّن بلدية قسنطينة

قسنطينة المساحة 2204 كم² السكان العدد حوالي 897.141 نسمة
الكثافة السكانية 407 نسمة/كم² رمز الولاية 25 الترقيم الهاتفي 031
عدد الدوائر 06 عدد البلديات 12 الرمز البريدي 25000


مدينة قسنطينة عاصمة الشرق الجزائري، و من كبريات مدن الجزائر مساحة و تعداد في السكان. تتميز المدينة القديمة بكونها مبنيت على صخرة الغرانيت القاسي، مما أعطاها منظرا فريدا يستحيل أن يوجد مثله عبر العالم في أي مدينة. للعبور من ضفة إلى أخرى شيد عبر العصور عدة جسور، فأصبح قسنطينة تضم اكثر من 8 جسور بعضها تحطم لإنعام الترميم، و بعضها مازال يصارع الزمن، و أسميت قسنطينة مدينة الجسور المعلقة. يمر وادي الرمال على مدينة قسنطينة القديمة و تعلوه الجسور على ارتفاعات تفوق 200 متر.


الموقع والتضاريس

تقع مدينة قسنطينة على خط 36.23 شمالاً، وخط 7.35 شرقاً، وتتوسط إقليم شرق الجزائر، حيث تبعد بمسافة 245 كلم عن الحدود الشرقية الجزائرية التونسية، وحوالي 431 كلم عن الجزائر العاصمة غرباً و235 كلم عن بسكرة جنوبا و89 كلم عن سكيكدة وتتربع قسنطينة فوق الصخرة العتيقة على جانبي وادي الرمال، تحق بها العوائق والانحدادرات الشديدة من كل الجهات، وإذا تتبعنا مظاهر سطح المدينة نلاحظ أن المنطقة التي تقوم عليها غير متجانسة من حيث ارتفاعها عن سطح البحر، فهي تنحصر بين خطي كنتور 400م و800م في الشمال و800م و1200م في الجنوب.

المعالم والآثار





توجد بقسنطينة عدة معالم وآثار اهمها:
  • مقابر عصر ما قبل التاريخ: كانت مقابر أهالي المدينة على قدر كبير من الفخامة، تقع بقمة جبل، سيد مسيد، في المكان المسمى نصب الأموات.
كما اكتشفت قبور أخرى تقع تحت كهف الدببة وأخرى ناحية بكيرة، كما توجد مقابر أخرى بمنطقة الخروب بالمواقع المسماة خلوة سيدي بو حجر قشقاش، وكاف تاسنغة ببنوارة وتوعد كلها إلى مرحلة ما قبل التاريخ.
  • المقبرة الميغاليتية لبونوارة: على بعد 32 كلم عن قسنطينة، وعلى الطريق الوطني رقم 20 المؤدي باتجاه قالمة تقع المقبرة الميغاليتية لبونوارة على المنحدرات الجنوبية الغربية لجبل مزالة على بعد 2 كلم شمال قرية بونوارة.
وتتكون هذه الدولمانات dolments من طبقات كلسية متماسكة تعود إلى عصر ما قبل التاريخ، ويبدو أن عددا كبيرا منها قد تعرض للتلف والاندثار




.



النموذج العام لهذه المعالم التاريخية يكون على شكل منضدة متكونة من أربع كتل صخرية عمودية وطاولة، مشكلين بدورهم غرفة مثلثة الشكل وعادة ما يكون الدولمان محاطا بدائرة من حجارة واحدة، وفي بعض الأحيان من دائرتين أو ثلاث أو أربع، وقد كان سكان المنطقة القدامى يستعملونها لدفن موتاهم بهذه الطريقة المحصنة التي يبدو أنها قد استمرت إلى القرن الثالث ق.م.
  • كهف الدببة: يبلغ طوله 60 م ويوجد بالصخرة الشمالية لقسنطينة.
  • كهف الأروي: يوجد قرب كهف الدببة ويبلغ طوله 6 م ويعتبر كلا الكهفين محطتين لصناعات أثرية تعود إلى فترة ما قبل التاريخ.
  • ماسينيساوضريح بالخروب: على بعد 16 كلم جنوب شرق قسنطينة يقع ضريح ماسينيسا وهو عبارة عن برج مربع، تم بناؤه على شكل مدرجات به ثلاثة صفوف من الحجارة وهي منحوتة بطريقة مستوحاة من الأسلوب الإغريقي- البونيقي وقد نسب هذا الضريح لماسينيسا الذي ولد سنة 238 ق.م وتوفي سنة 148 ق.م، حمى هذه المنطقة لمدة 60 سنة ويعود له الفضل في تأسيس الدولة النوميدية، كما أسهم في ترقية العمران وتطوير الزراعة بالمنطقة وأسس جيشاً قوياً.
  • ضريح لوليوس: يقع ضريح لوليوس في جبل شواية بالمكان المسمى الهري على بعد حوالي 25 كلم شمال غرب قسنطينة، غير بعيد عن تيدس له شكل أسطواني، بني من حجارة منحوتة وشيدّ من طرف لوليوس إبريكيس حاكم روما آنذاك تخليدا لعائلته.
تيديس


تقع على بعد 30كلم إلى الشمالُ الغربي من قسنطينة وتختفي في جبل مهجور، كانت لها قديما أسماء عديدة مثل: قسنطينة العتيقة ، رأس الدار كما سميت أيضا مدينة الأقداس نظراً لكثرة الكهوف التي كان الأهالي يتعبدون بها، ويبدو أن إسمها الحالي تيديس هو إسم محلي نوميدي، أما الرومان فأعطوها اسم castelli respublica tidditarum. ومعنى كاستيلي هو المكان المحصن، ومعنى روسبيبليكا أي التمتع بتنظيمات بلدية، وقد كان دور هذه المدينة هو القيام بوظيفة القلعة المتقدمة لحماية مدينة سيرتا من الهجمات الأجنبية.



ولا تزال آثار الحضارات التي تعاقبت على تيديس شاهدة إلى اليوم بدءا بعصور التاريخ، فالحضارة البونيقية، الحضارة الرومانية، الحضارة البيزنطية إلى الحضارة الإسلامية. ويتجلى عصر ما قبل التاريخ في مجموعة من القبور تسمى دولمن ومعناها المناضد الصخرية، وكذا مقبرة قديمة تقع على منحدر الجانب الشمالي وتجمع عدداً من المباني الأثرية الدائرية المتأثرة بطريقة الدفن الجماعي والتي تسمى بازناس وتدل النصب والشواهد الموجودة على العصر البونيقي، فيما يتجلى الطابع الروماني في المناهج المتعلقة بنظام تخطيط المدن. وخلاصة القول أن الزائر لتيديس يسمع صدى الإنسان في تحولاته، إنها باختصار المكان المثالي لقراءة تاريخ هذه المنطقة وتأمل تفلصيلها الغنية.
  • باب سيرتا: هو معلم أثري يوجد بمركز سوق بومزو ويرجح أنه كان معبدا، ويعود تاريخ اكتشافه إلى شهر جوان من عام 1935، وحسب بعض الدراسات فإن هذا المعبد قد بني حوالي سنة 363م.
الأقواس الرومانية: توجد بالطريق المؤدي لشعاب الرصاص، وكان الماء المتدفق بهذه الأقواس يمر من منبع بومرزوف ومن الفسقية (جبل غريون) إلى الخزانات والصهاريج الموجودة في كدية عاتي بالمدينة، وهذا المعلم هو من شواهد الحضارة الرومانية.
  • حمامات القيصر:ما زالت أثارها قائمة إلى اليوم، وتوجد في المنحدر بوادي الرمال، وتقع في الجهة المقابلة لمحطة القطار، غير أن الفيضانات قد أتلفتها عام 1957، وقد كانت هذه الحمامات الرومانية تستقطب العائلات والأسر، للاستحمام بمياها الدافئة والاستمتاع بالمناظر المحيطة بها، خاصة في فصل الربيع.
  • إقامة صالح باي: هي منتجع للراحة، يقع على بعد 8 كلم شمال غرب قسنطينة، وقد كان من قبل منزلاً ريفياً خاصاً، قام صالح باي ببنائه لأسرته في القرن 18، لينتصب بناية أنيقة وسط الحدائق الغناء التي كانت تزين المنحدر حتى وادي الرمال، وتتوفر الإقامة على قبة قديمة هي محجّ تقصده النساء لممارسة بعض الطقوس التقريبية التي تعرف باسم النشرة.
  • قصر أحمد الباي: وسط هذا القصر، صدحت الموسيقى بأعذب الألحان، ورشت الأركان والزوايا بالعطور، وأفرشت المقصورات بالزرابي.
هناك تعانقت الأرواح بهمس الرباب، والعيدان. كلهم مروّا من هنا، أعيان، أمراء، فتيان، جواري، بايات، إلخ. يعد قصر الباي إحدى التحف المعمارية الهامة بقسنطينة وتعود فكرة إنشائه إلى أحمد باي الذي تأثر أثناء زيارته للبقاع المقدسة بفن العمارة الإسلامية وأراد أن يترجم افتتانه بهذا المعمار ببناء قصر، وبالفعل انطلقت الأشغال سنة 1827 لتنتهي سنة 1835. يمتد هذا القصر على مساحة 5600م مربع، يمتاز باتساعه ودقة تنظيمه وتوزيع أجنحته التي إلى عبقرية في المعمار والذوق معا. تعرض طيلة تاريخه إلى عدة محاولات تغيير وتعديل، خاصة أثناء المرحلة الاستعمارية حيث حاولت الإدارة الفرنسية إضفاء الطابع الأوروبي على القصر بطمس معالم الزخرفة الإسلامية والقشاني (سيراميك). أما الريازة المعمارية للقصر فقد حورت كثيراً عن أصلها الإسلامي بعد الاحتلال الفرنسي للمدينة وأصبحت عبارة عن خليط من الريازات المعمارية، ومع ذلك فإن الهوية الأصلية للقصر ظلت هي السائدة والمهيمنة على كل أجزائه وفضائاته الرائعة، وإن الزائر له سيستمتع بنقوشه وزخرفته وتلوينات مواده التي تحيل إلى مرجعية معمارية ضاربة في الأصالة والقدم.




المدينة القديمة


تضفي المدينة القديمة بدروبها الضيقة وخصوصية بناياتها طابعا مميزاً، وتجتهد ببيوتها المسقوفة وهندستها المعمارية الإسلامية في الصمود مدة أطول، ملمحة إلى حضارة وطابع معماري يرفض الزوال. وتعتبر المدينة القديمة إرثا معنوياً وجمالياً يشكل ذاكرة المدينة بكل مكوناتها الثقافية والاجتماعية والحضارية. وقد عرفت قسنطينة كغيرها من المدن والعواصم الإسلامية الأسواق المتخصصة، فكل سوق خص بتجارة أو حرفة معينة، وما زالت أسواق المدينة تحتفظ بهذه التسميات مثل: الجزارين، الحدادين، سوق الغزل، وغيرها. هذا إلى جانب المساحات التي تحوط بها المنازل والتي تسمى الرحبة، وتختص معينة مثل رحبة الصوف ورحبة الجمال. أما الأسواق الخاصة بكل حي من أحياء المدينة، فإنها كانت تسمى السويقة، وهي السوق الصغير، وما يزال حيا للمدينة القديمة إلى اليوم يسمى السويقة.

المساجد


طغت على قسنطينة صبغتها الثقافية والدينية منذ القدم، وتكرس هذا المظهر بعد استقرار الإسلام بها، فعرفت عملية بناء المساجد بها سيرورة دائمة، وسنسرد أسماء أهم هذه المساجد كما يلي:
1 – الجامع الكبير: بني في عهد الدولة الزيرية سنة 503هـ، 1136م، وقد أقيم على أنقاض المعبد الروماني الكائن بنهج العربي بن مهيدي حاليا، تغيرت هندسته الخارجية من جراء الترميم، ويتميز بالكتابات العربية المنقوشة على جدرانه.
2 – جامع سوق الغزل: أمر ببنائه الباي حسن وكان ذلك عام 1143هـ-1730م) حولته القيادة العسكرية الفرنسية إلى كاتدرائية وظل كذلك إلى أن عاد إلى أصله بعد
.
3 – جامع سيدي الأخضر: أمر ببنائه الباي حسن بن حسين الملقب أبو حنك في عام (1157-1743م) كما يدل عليه النقش الكتابي المثبت على لوح من الرخام فوق باب المدخل، وتوجد بجانب المسجد مقبرة تضم عدة قبور من بينها قبر الباي حسن.
4 – جامع سيدي الكتاني: يوجد بساحة سوق العصر حاليا، أمر صالح باي بن مصطفى ببنائه في عام (1190هـ-1776) وإلى جانبه توجد مقبرة عائلة صالح باي.
5 – مسجد الأمير عبد القادر: يعتبر من أكبر المساجد في شمال إفريقيا، يتميز بعلو مئذنتيه اللتين يبلغ ارتفاع كل واحدة 107م وارتفاع قبته 64 م، يبهرك منظره بهندسته المعمارية الرائعة ويعدّ إحدى التحف التي أبدعتها يد الإنسان في العصر الحاضر، وإن إنجازه بهذا التصميم على النمط المشرقي الأندلسي، كان ثمرة تعاون بين بعض المهندسين والتقنيين من مصريين ومغاربة، إضافة إلى المساهمة الكبيرة للمهندسين والفنيين والعمال الجزائريين، ويتسمع المسجد لنحو 15 ألف مصل، ونشير إلى أن المهندس المصري مصطفى موسى الذي يعدّ من كبار المهندسين العرب هو الذي قام بتصاميم المسجد والجامعة.
كما تزخر المدينة بعدد آخر من المساجد من بينها: جامع سيدي فعان – جامع سيدي محمد بن ميمون- جامع سيدي بوعنابة- جامعة السيدة حفصة- جامع سيدي راشد- جامع سيدي عبد المؤمن- جامع سيدي بومعزة- جامعة سيدي قموش- جامعة الأربعين شريفاً، الخ...

أبواب قسنطينة







كانت المدينة محصنة بسور تتخله سبعة أبواب، وبعضهم يقول ستة، تغلق جميعها في المساء وهي:
  • باب الحنانشة: الذي يسمح بالخروج من شمال المدينة عبر وادي الرمال، ويؤدي إلى الينابيع التي تصب في أحواض مسبح سيدي مسيد.
باب الرواح: يمتد عبر سليم مثير للدوار، ويؤدي إلى الناحية الشمالية من وادي الرمال ويوصل هذا الباب إلى منابع سيدي ميمون التي تصب في المغسل.
  • باب القنطرة: يصل المدينة بالضفة الجنوبية لوادي الرمال.
باب الجابية: ينفتح على الطريق الممتد إلى سيدي راشد ويقع على ارتفاع 510م.
  • باب الجديد: يقع شمال ساحة أول نوفمبر، هدم سنة 1925.
باب الواد أو باب ميلة: يسمح بالوصول إلى روابي كدية عاتي، وقد كان يوجد بمكان قصر العدالة حاليا. لقد كانت هذه الأبواب تقوم بوظيفة التحصين للمدينة ضد الغرباء وبدأت تختفي بالتدريج إلى أن أزال الاحتلال الفرنسي أثارها كلية.
  • نصب الأموات:
يعود بناؤه إلى سنة 1934 وقد شيد تخليدا لموتى فرنسا الذين سقطوا في الحرب العالمية الأولى ومن سطحه يستطيع الزائر أن يمتع ناظريه ببانوراما عجيبة لمدينة قسنطينة، أقيم عليه تمثال النصر الذي يبدو كطائر خرافي يتأهب للتحليق. ومن خصوصيات هذا النصب أنه يقع تماماً في منتصف المسافة بين الجزائر العاصمة وتونس، ويوجد قبالته تمثال مريم العذراء والمسمى سيدة السلام.



إليكم صور بعض الجسور الخلابة والساحرة




مدينة الجسور


نظراً لتضاريس المدينة الوعرة وأخدود وادي الرمال العميق الذي يشقها، أقيمت عليها سبعة جسور لتسهيل حركة التنقل، واشتهرت بعد ذلك قسنطينة باسم مدينة الجسور المعلقة، وهي:
جسر باب القنطرة: وهو أقدم الجسور بناه الأتراك عام 1792 وهدمه الفرنسيون ليبنوا على أنقاضه الجسر القائم حاليا وذلك سنة 1863.
جسر سيدي راشد: ويحمله 27 قوسا، يبلغ قطر أكبرها 70م، ويقدر علوه بـ105م، طوله 447م وعرضه 12م، بدأت حركة المرور به سنة 1912،
جسر سيدي مسيد: بناه الفرنسيون عام 1912 ويسمى أيضا بالجسر المعلق، يقدر ارتفاعه بـ175م وطوله 168، وهو أعلى جسور المدينة.
جسر صلاح سليمان: هو ممر حديدي خصص للراجلين فقط ويبلغ طوله 125م وعرضه مترين ونصف، وهو يربط بين شارع محطة السكك الحديدية ووسط المدينة.
جسر مجازن الغنم: هو امتداد لشارع رحماني عاشور، ونظرا لضيقه فهو أحادي الأتجاه.
جسر الشيطان: جسر صغير يربط بين ضفتي وادي الرمال ويقع في أسف الأخدود.
جسر الشلالات: يوجد على الطريق المؤدي إلى المسبح وتعلو الجسر مياه وادي الرمال التي تمر تحته مكونة شلالات، وبني عام 1928.

البساتين والحدائق

يطلق الشعراء على قسنطينة اسم مدينة الهوى والهواء وهذا نظرا للطافة جوها، ورقة طباع اهلها، وانتشار البساتين والأشجار في كل أرجائها وبذلك تتوفر المدينة على عدة حدائق عمومية تعمل على تلطيف الجو داخلها، ولعل أهم هذه الحدائق والتي ما زالت تحافظ على رونقها وجمالها، حديقة بن ناصر أو كما يطلق عليها جنان الأغنياء وتتوسط شارع باب الواد، وبحي سيدي مبروك توجد حديقتان إحداهما تقع بالمنطقة العليا والأخرى تقع بالمنطقة السفلى، كما توجد حديقة بحي المنظر الجميل تحمل اسم فرفي عبد الحميد وتجدر الإشارة إلى أن قصر أحمد باي يتوفر على حديقة رائعة الجمال، تذكر بعض الروايات أن الباي نفسه كان يشرف عليها، ومن بين حدائق قسنطينة التي كتب عنها بعض المؤرخين والرحالة حديقة، قسوم محمد: (التي تدعي سكورا قامبيطة) الكائنة خلف شارع بلوزداد، التي ما فتئت تستقطب الكثير من الناس لجمالها وكثافة أشجارها ويوجد بها تمثال للنحات لوست L Hoest ، وتحت جسر باب القنطرة توجد حديجة رائعة الجمال، ونظرا لموقعها في المنحدر، فهي تفتن الأنظار من بعيد.

الرحبات والأسواق

تعتبر الرحبة ذلك المكان الواسع الذي يستعمل لأغراض تجارية، حيث تباع فيها مختلف السلع والبضائع كالملابس، الأقمشة وغيرها. عرفت قسنطينة قديما عدة رحبات منها ما يزال قائما حتى اليوم ومنها ما تحول إلى مباني وطرقات كرحبة الزرع التي كانت تتوسط المدينة وتقام فيها عدة نشاطات تجارية كبيع الحبوب، التمور والزيوت، ومن الرحبات المعروفة في قسنطينة قديما نذكر رحبة الشبرليين، سوق الخرازين، سسوق العطارين، سوق الصاغة، وسوق الصباغين وغيرها... وحاليا لا تزال بعض الرحبات موجودة مثل رحبة الصوف التي تحولت اليوم إلى سوق لبيع الخضر والفواكه والأواني وبعض الأغراض المنزلية، أما رحبة الجمال التي يذكر المؤرخون أنها كانت مبركا للقوافل التي تأتي من مختلف الانحاء محملة بالبضائع، فقد أصبحت اليوم سوقاً لبيع الملابس ومكاناً مفضلاً للمطاعم الشعبية الشهية بوجباتها، وهناكسوق العصر الذي كان قبلا يسمى سوق الجمعة ويشتهر بتنوع خضره وفواكهه وباللحوم والأقمشة وعادة ما تكون أسعار هذا السوق معتدلة مقارنة مع بقية الأسواق
.
ومن أهم أسواق المدينة أيضا في الوقت الحالي نذكر:
سوق بومزو: يعد من أهم الأسواق ويعود تاريخ بنائه إلى عهد الوجود الفرنسي، يقع بمحاذاة ساحة أول نوفمبر ويعرف يوميا حركة نشيطة.
سوق بن بطو: ويعتبر من اقدم الأسواق، ونظرا لموقعه المتميز بشارع بلوزداد وجودة السلع والبضائع التي يعرضها فهو يستقطب الكثير من ربات البيوت.

الحمامات

لا تزال حمامات مدينة قسنطينة التي يعود تاريخ بنائها إلى العهد العثماني محافظة على شكلها وهندستها ووظيفتها، ويبلغ عددها حوالي 20 حماماً ما زال سكان المدينة يقصدونها ويفضلونها على الحمامات العصرية، ولعل أول حمام بناه الأتراك كان حمام ثلاثة الكائن بحي الشط، ويطلق عليه أيضا إسم حمام لهوا كونه بني فوق المنحدر أما سبب تسميته بحمام ثلاثا فلأنه كان الوحيد الذي حدد سعره بثلاثة صوردي بينما حدد في الحمامات الأخرى بخمسة من بين حمامات قسنطينة المعروفة أيضا نذكر:
حمام دفوج: ويعد بدروه من أقدم الحمامات، وقرب غرفة الاستراحة به يوجد ضريح سيد دقوج.
حمام بولبزايم، يوجد بشارع الأربعين شريفا.
حمام بن حاج مصطفى وحمام بن شريف، يوجدان بالشط.
حمام أولاد سيدي الشيخ (يقع بالبطحاء).

اللباس التقليدى فى قسنطينة
الجبة أو القندورة القسنطيني و التي تمثل اللباس التقليدي لمدينة قسنطينة العريقة بالشرق الجزائري و مناطق الشرق هذه الجبة التي تصنع من قماش خاص يدعى القطيفة و تطرز بالخيوط الذهبية يدويا عن طريق ناس متخصصين يتقنون هذا الفن بالتوارث





  
Last edited by أم عبدالحق; 23-11-2008 at 03:42 AM.
Old 22-11-2008, 09:23 PM   #37   

أم عبدالحق
عضو متميز

أم عبدالحق's Avatar
أم عبدالحق is offline


المركز الثاني مسابقة الطبخ 
موضوع هادئ *** المسيلة***


ولاية المسيلة


خريطة الجزائر موضح فيها ولاية المسيلة
رقم الولاية 28 مفتاح الهاتف +213 (0) 35 الإدارة العاصمة المسيلة الدوائر 15 البلديات 47 الإحصائيات الأساسية المساحة 18,718كم² (7,227 ميل²) التعداد 991,846[1] (2008) الكثافة 53.0/كم² (137.2/ميل²)

تصوير وتصميم كحالي عبد الغني
ولاية المسيلة من الولايات الداخلية تتكون من 15 دائرة و47 بلدية يحدها من الشمال ولايات سطيف وبرج بو عريريج ومن الغرب ولايتي البويرة والمدية ومن الجنوب ولايتي الجلفة وبسكرة ومن الشرق ولاية باتنة مناخها قاري وهي وسط بين التل والصحراء ومعظم الولاية مستوية يبلغ ارتفاعها من 200 إلى 300 متر فوق سطح البحر و هي عاصمة الحضنة التي كانت عبارة عن مملكة بربرية مستقلة في عهد الرومان من بين أعلام مدينة المسيلة القدماء أبو علي الحسن بن رشيق الصقلي ومن أعلامها في القرن العشرين محمد بوضياف أحد كبار من قامو بالثورة.


المواقع السياحية بها


1-مدينة بوسعادة السياحية وهي من الدوائر وتقع جنوب الولاية حوالي 70 كلم و مدينة برهوم تبعد عن الولاية بحوالي:50كلم شرقا.


ساحة الشهداء بناء فوق الطريق يمتاز ال موقع الجميل والبناء الرائع
قلعة بنى حماد تاسست عام 1007 م وهي تقع ببلدية المعاضيد 24كلم شمال شرق الولاية وهي مصنفة من طرف منظمة اليونسكو



ساحة الشهداء تقع وسط مدينة المسيلة
تصوير وتصميم كحالي عبد الغني
الاقتصاد


تعتبر الولاية فلاحية بالدرجة الاولى، حيث ان القمح و الشعير من أهم محاصيلها الزراعية بالاضافة إلى اصناف كثيرة من الفواكه كالمشمش بمنطقة بوخميسة والرمان بمنطقة تارمونت،وكذا تمتاز بمناطقها الرعوية حيث تشتهر بتربيتها للإغنام كما تشتهر ببلدية مسيف الغنية بالمنتوجات الزراعية المتنوعةوالتي تعتبر الرائدة في هذا الميدان حيث توجد بها اكبر مزرعة لشركة كوسيدار التي تتخصص في انتاج القطن الخضر والفواكه وتبعد عن مقر الولاية بنحو110كلم وهي من المناطق التاريخية للثورة الجزائرية حيث استشهد بمنطقة مسيف مايربو عن300شهيد من مختلف مناطق الوطن. كما ان الولاية عرفت في الاونة الاخيرة انجاز اكبر مصنع للاسمنت ببلدية حمام الضلعة(قرية الدبيل)بطاقة انتاجية كبيرة يصل توزيعها إلى مكافة الجزائري وتم انجازه من طرف شركة اوراسكوم للانشاء والصناعة المصرية فرع الجزائر


ساحة الشهداء تقع وسط مدينة المسيلة
حيث من اقدم الاماكن العمومية التي مازلت حتى الآن
يآتون إليها من ابعد الاماكن
تاريخ

تاريخ المسيلة التي لم يكشف النقاب عن تاريخها القديم بصورة عامة حيث أنها لم تكن محط اهتمام المؤرخين بشكل كبير ، رغم أهميةالمدينة
  • استولى عليها الملك ماسينيسا مابين سنة 200 و193 قبل الميلاد
  • احتمى بها الملك يوغرطا هربا من ملاحقة الرومان له سنة 106 ق.م. ، وقبل أن يتجه إلى الغرب
  • .
كانت في العهد الأمازيغي تدعى : مملكة نوميديا الشرقية مازيلة ( مسيلة) ، والمملكة الأخري تدعى مملكة نوميديا الغربية ألا وهي مازيسولة في إطار دولة أمازيغية كبرى في شمال أفريقيا تمتد من قرطاجنة التونسية شرقا إلى نهر ملوية غربا. ـ تعاقب على حكمها في عهد الحكم البربري عدة أمراء منهم ستردير بن رومي وكان أميرا على قبيلة أوربة، وكسيلة بن لزم وكان أميرا على قبيلة أورية و(البرانس ) كلهم.
في بداية الاحتلال الروماني للبلدة أطلق عليها اسم ( زابي ) لأول مرة. وقد تحدثت عنها رحلة أنطوناوالوثيقة الكرتوغرافية المؤرخة في القرن الثالث الميلادي والمسماة بجدول بيتينجر، وكذلك قوائم الأسقفية
.
بين أواخر العهد الروماني وبداية العهد البيزنطي شهدت الناحية حروبا دينية اصطدمت فيها القوتان (الدوناتستية ) و(الكاثوليكية) ، وكذا المعارك التي قامت بين بربر الحضنة والأوراس من جانب ضد قوات الاحتلال الوندالي من الجانب الآخر ، حيث خربت في تلك الفترة ، مما جعل البيزنطيون يعاودون الكرة لبنائها من جديد في عهد الأمبراطور البيزنطي جستينيان الأول باشراف قائده ( الجنرال سولومان) وسميت ( زابي جستينيان).
  • فتحها الفاتح العربي عقبة بن نافع الفهري) وقاتل الرومان على وادي المسيلة فهزمهم وذهب ملكهم
  • .
عرفت في المخطوطات العربية القديمة بأسماء عديدة منها :
أربة ـ أوربةـ أزبة ـ عدنة ـ عزبة ـ عربة .
ـ في العهد الفاطمي وفي القرن الرابع الهجري ، سنة : 315 للهجرة اختطها أبو القاسم محمد القائم ونسبها اليه وسماها : المحمدية ، وولى عليها (جعفر بن علي ابن حمدون) أميرا ، فأصبحت تعرف بامارة ابن حمدون ، وقد أم بلاط أميرها الشاعر المعروف ابن هانئ الأندلسي المعروف بمتنبي الغرب



  
Old 22-11-2008, 09:31 PM   #38   

abbou32
مشرف منتدى العلوم والمعارف

abbou32's Avatar
abbou32 is offline


وسام التكريم 
Default رد: **الجزائر** تفضل بزيارة ولاياتها (العاصمة)


موضوع تستحقين عليه كل التقدير والثناء حقا جزاك الله كل الخير وحفظ لك طفليك


  
ربما يهمك هذا



أنت الزائر رقم



Old 23-11-2008, 03:25 AM   #39   

أم عبدالحق
عضو متميز

أم عبدالحق's Avatar
أم عبدالحق is offline


المركز الثاني مسابقة الطبخ 
Smile رد: **الجزائر** تفضل بزيارة ولاياتها (العاصمة)


Quote:
Originally Posted by abbou32 View Post
موضوع تستحقين عليه كل التقدير والثناء حقا جزاك الله كل الخير وحفظ لك طفليك
وجزاك الله الجنة على التشجيع المتواصل أخى الوفي


  
Old 23-11-2008, 03:31 AM   #40   

أم عبدالحق
عضو متميز

أم عبدالحق's Avatar
أم عبدالحق is offline


المركز الثاني مسابقة الطبخ 
Default ***تلمسان***


ولاية تلمسان


خريطة الجزائر موضح فيها ولاية تلمسان
تقع ولاية تلمسان شمال غرب الجزائر يحدها شمالا البحر المتوسط وجنوبا ولاية النعامة وشرقا ولايتي عين تموشنت وسيدي بلعباس وغربا المغرب الأقصى. وهي منطقة تاريخية وسياحية، كانت تعرف ببوماريا في العهد الروماني واتخذها الزيانيون عاصمة لهم

Mansourah et Tlemcen vues depuis le هضبة لالا ستي

المساحة 9.071,69 كم²
السكان
العدد 132,341 ( سنة 1998 ) نسمة
الكثافة السكانية 14/كم²
أرقام
رمز الولاية 13
الترقيم الهاتفي 043
عدد الدوائر 20
عدد البلديات 53
الرمز البريدي 13000


التقسيمات الإدارية


تنقسم ولاية تلمسان إلى 15 دائرة و 53 بلدية أكبر مدينة بعد تلمسان هي مدينة مغنية التي تقع عل الحدود المغربية الجزائرية وهي مدينة زراعية بالدرجة الاولى وتجارية بالدرجة الثانية بلدية سيدي مجاهد إحدى البلديات القديمة للولاية تتكون من عدة قرى ومداشر مثل سيدي يحيى وبوسدرة وزاوية تغاليمة . كما تعتبر مدينة تلمسان مدينة سياحية لما فيها من آثار و معالم سياحية مثل مغارات عين فزة، المنصورة و ميناء هنين .



Tour de la Mansourah


Barbajani Tlemcen
أشهر أبنائها
مصالي الحاج زعيم الحركة الاستقلالية في الجزائر التي كانت ممثلة في حزب نجم شمال إفريقيا.
أحمد بن بلة أول رئيس للجزائر بعد الإستقلال.
عبد العزيز بوتفليقة الرئيس الحالي للجزائر


مدخل مسجد العبـّاد



مدينة تلمسان: تِلِمْسَان(أي تْلَمْسَانْ بالنطق الدارجة) هي مدينة قديمة في غرب الجزائر في الجبال الداخلية، قريبا من حدود المغرب. وهي من أهم مدن المغرب العربي. وسط مزارع الزيتونوالعنب. وقد طورت صناعات السجاد والمصنوعات الجلدية والملابس، وتصدّرهم من ميناء رشگون المجاور. الاسم العربي تلمسان يأتي من الاسم البربري تـَلا إمسان (بالتفيناغ) ويعني البئر الجافة.

وكانت عاصمة لمملكة عربية بربرية تحت حكم سلالة عبد الوديد أو الزيانين في القرون الوسطى، تعرضت المدينة لهجمات عديدة من اخوانهم المرنين من فاس (حيث انهم من أصل و سلالة واحدة ويعرفا بقبائل زناتة من شرق الجزائر حيث زحف الاثنين نحو الغرب بمجيء القبائل الهلالية) كما تعرضت المدينة لاستعمار المرينين و تم بناء حصون و قلاع من اشهرها ( المنصورة) وهي مدينة ادارية قريبة من المدينة تلمسان القديمة ترمز لوجود المريني الا أن سكان تلمسان ردوها نار ورماد ولم يبقى منها الا أثار بعد التخلص من الفاسيين ، قصد تلمسان مئات الالاف من سكان الاندلس من قرطبةوغرناطة بعد سقود هذه الاخيرة سنة 1492.

وفي 1553 دخلها العثمانين من الجزائر العاصمة بعد معركة مع الاسبان وجعلوها تابعة للامبراطوريةالعثمانية و تم حمايتها من محاولات التوسع الاسبانية والمغربية على مدى قرون. وفي 1844 استعمرت من فرنسا بعد سقوط مدينة الجزائر والمدن الغربية والآن

و بعد الاسقلال تعطي إسمها إلى الولاية التي فيهاقوائم البلديات والدوائر لولاية تلمسان

تلمسان ، مغنية ، سبدو ، الرمشي ،الغزوات، شتوان ،منصورة ،اولاد ميمون ،صبرة الحناية ،سيدي الجيلالي،جبالة،،بني مستار ،هنين،بن سكران،بني خلاد ـبوحلو،عين فزة الوادي الأخضر،سبع شيوخ،القور ،عين يوسف،عمير ،عين فتاح ،عين النحالة/عين تالوت باب العسة،بني صميل،بني سنوس،بني وارسوس،البويهي،دار يغمراسن،الفحول،العريشة السواني،سوق الثلاثاء،زناتة،تيرني ، بني هديل ،عين غرابة ، عين الكبيرة ،العزايل، بني بهدل ، بني بوسعيد ، فلاوسن، حمام بوغرارة ،مسيردة الفواقة ،ندرومة ، واد الشولي ،سيدي العبدلي، سيدي مجاهد ،تيانت

الفندق الزياني
كما تتميز تلمسان بلباس تقليدى خاص
الشدة التلمسانية








  

Closed Thread


Currently Active Users Viewing This Thread: 1 (0 members and 1 guests)
 
Thread Tools

Posting Rules
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is On
Smilies are On
[IMG] code is On
HTML code is Off

Forum Jump

Similar Threads
Thread Thread Starter Forum Replies Last Post
بنات الجزائر بهدلونا مع تامر حسني/موضوع لنقاش مع صور الجريمة القلم الكاتب نقاش حر 80 28-04-2008 12:04 PM
جمال بلادي : الجزائر ولا اروع المهندس الجزائري منتدى الأنترنت 3 29-06-2007 08:38 PM
تفجيرات الجزائر العاصمة: الرابح والخاسر عميروش ركح نقاش حر 20 24-06-2007 11:32 AM
الإتحاد الأوروبي و تأثير الأورو على الجزائر المشرف الفعال نقاش حر 8 09-04-2007 07:53 PM
التفجيرات النووية الفرنسية في الجزائر عثمان نقاش حر 1 03-04-2007 03:26 PM


All times are GMT. The time now is 06:47 AM.


© جميع الحقوق محفوظة للشروق أونلاين 2014
قوانين المنتدى
الدعم الفني مقدم من شركة