منتديات الشروق أونلاين

منتديات الشروق أونلاين (http://montada.echoroukonline.com/index.php)
-   منتدى الدراسات الإسلامية (http://montada.echoroukonline.com/forumdisplay.php?f=158)
-   -   بحثوا عن السعادة فلم يجدوها (http://montada.echoroukonline.com/showthread.php?t=387330)

جابر مشابط 09-04-2020 02:31 PM

بحثوا عن السعادة فلم يجدوها
 
بحثوا عن السعادة فلم يجدوها.
ليست السعادة فى جمع المال والحصول على الشهرة ولا أن يشار إليك بالبنان ،هذا فلان، إنه فلان، قد تجد تلك اللذة داخلك للحظات معدودة ثم تذوب وتتلاشى ولا تجد منها شيئا؛فالسعادة الحقيقية والفرح الجميل هو الفرح الحق الذى يستمر حتى ولو كان هناك ضيق فى العيش ،وعدم توفيق فى أمور الدنيا من وجهة نظرك.
واعلم أنك إن كنت مع الله فلن يضيعك ولن يسلمك بل ستكون فى سعادة أبدية ،إن مرت عليك لحظات حزن أمسكت بكتاب الله، وإن كان هناك ضيق توضأت وصليت ركعتين تناجى فيهما ربك، وتشتكى له فتستريح ،وإن كان هناك ضيق فى العيش لجأت للاستغفار فوسع عليك ،أو دعوت بدعاء تفريج الكرب ،وزوال الحزن والغم ؛فيزول فى الحال كما أخبر نبيك صلى الله عليه وسلم .
وانظر معى لنماذج من المشاهير الذين وسعت شهرتهم فى الدنيا، وجرى ذكرهم عل الألسنة ولكنهم لم يجدوا السعادة فيما كانوا عليه؛ ولأنهم ليسوا على هدى من الله فحق عليهم قوله تعالى":( وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى)[طه:20].
* العالم اسم الروائي الأمريكي الشهير ( أرنست همنجواي )
الذي حصل على جائزة نوبل للآداب، حيث أصبح بعد ذلك من رواد الأدب العالمي، وبلغت شهرته الآفاق بكتابته للأدب الإنساني الراقي، الذي يصبه في قوالب روائية جميلة، ولكن همنجواي وجد نفسه وحيداً في آخر حياته رغم شهرته الواسعة بين الناس، وبدأ المرض يفتك به، فقرر الخلاص من الحياة بطريقته الخاصة، وذلك عن طريق بندقية قديمة كان يملكها، حيث وجهها إلى رأسه وأطلق النار ليخر صريعاً.
*كذلك الفنان الهولندي الشهير ( فان جوخ ) والذي تباع لوحاته اليوم في مزادات لندن وباريس بملايين الدولارات . وكان قد بدأ حياته قسيساً، ثم تحول إلى الرسم، واحترف هذا الفن حتى أصبح من أبرز الأسماء اللامعة عالمياً في مجال الفن التشكيلي، لكن ذلك لم يحقق له السعادة التي كان يطلبها ويتمناها، وأراد أن يضع حداً للشقاء النفسي الذي كان يعانيه، حيث أمسك مسدسه وأطلق على نفسه الرصاص ليموت بعد ذلك بيومين.
*( كريستينان أوناسيس ) كانت من الأسماء اللامعة قبل عقود من الزمن. فهي ابنة الملياردير اليوناني أوناسيس صاحب الجزر والأساطيل البحرية والطائرات والمليارات، الذي يعد من أكبر أثرياء العالم ؛ ولأن كريستينان وريثته الوحيدة فقد ورثت عن أبيها كل ثروته الهائلة، إلا أن ذلك لم يحقق لها السعادة التي تبحث عنها، فقد تزوجت عدداً من المرات، وكان زواجها الأخير من أحد الشيوعيين، حيث سئمت حياة الترف والثروة، وذهبت لتعيش مع زوجها في منزل متهالك في أحد أحياء موسكو الفقيرة، إلا أن الفشل لاحقها في هذا الزواج أيضاً، ففارقت زوجها بعد أن أصيبت باكتئاب مزمن وحزن مرضي متصل، ولم تستطع الثروة والمال أن تحقق لها أبسط معاني السعادة الإنسانية، وأقل درجات الرضى والطمأنينة، فقررت الانتحار . ووجدت ميتة على أحد السواحل الأرجنتينية، بعدما ابتلعت عدداً كبيراً من الحبوب المنومة، وكان عمرها سبعة وثلاثين عاماً.
*وفي العالم العربي هناك العديد من الأسماء الشهيرة التي أنهت حياتها بالانتحار بسبب الخواء النفسي التي كانت تعانيه من أشهرها الكاتب المصري ( إسماعيل أدهم )، ذلك الشاب الذي حصل على الدكتوراه في الرياضيات من جامعة موسكو أيام الشيوعية الماركسية . لذلك فعندما رجع إلى بلاده كان قد امتلأ بالنظريات الماركسية حول الحياة والكون والتاريخ، وألف فيها عدداً من الكتب وكان إسماعيل أدهم، يجيد عدداً من اللغات، وله كثير من الدراسات والكتب والبحوث، لكنه كره الحياة التي لا تنتهي إلى شيء فكانت النهاية و فوجئت الأوساط العلمية والثقافية بخبر انتحار الدكتور إسماعيل أدهم بإلقاء نفسه في البحر على شاطئ الإسكندرية، حيث وجدت جثته، ووجدت في ملابسه رسالة تؤكد انتحاره بسبب سأمه من الحياة ويوصى بحرق جثته .
وأخيرا أخى أ قول لك- وأنت تدرك ذلك بل وأنت تسمع وتقرأ عن المئات من الفنانين والفنانات المعتزلين أو من لم يعتزلوا وتقدم بهم العمر كيف صرحوا فى مواضع كثيرا بأنهم لم يجدوا السعادة فيما كانوا عليه وأنهم إذا عاد بهم الزمان لاختاروا طريقا آخر غيره
بل إن إحدى الفنانات تقول" لو عاد بى الزمان لاخترت أن أكون زوجة وأما أربى أبنائى وأعيش حياة واقعية لأنى لم أجد السعادة فى هذا الطريق"

أبو اسامة 09-04-2020 02:35 PM

رد: بحثوا عن السعادة فلم يجدوها
 
بوركت
حللت أهلا ونزلت سهلا


الساعة الآن 11:29 AM.

Powered by vBulletin
قوانين المنتدى