العربية ، هل هي لغة آدم عليه السلام ؟
21-11-2018, 07:41 PM
العربية ..هل هي لغة آدم عليه السلام؟
القول بإن اللغة العربية هي لغة آدم عليه السلام :
هذا الطرح لا يستند على أي دليل علمي ، و كل ما قيل في هذا الموضوع مبني على الظن و الظن لا يغني عن الحق شيئا ، هذا أولا .


ثانيا إن الله تعالى يقول :(وَمِنْ آيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافُ أَلْسِنَتِكُمْ وَأَلْوَانِكُمْ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّلْعَالِمِينَ (.



فلاحظ أن اختلاف الألسن كآية من آيات الله تعالى جاء معطوفا عليه اختلاف الألوان ، و الذي هو الآية الثالثة بعد خلق السموات و الأرض و الألسن، التي يدعو الله تعالى الناس للتفكر و التدبر فيها لتؤمن قلوبهم عن قناعة ، و من يقول بأن اللغة العربية هي أصل كل اللغات مجازف لأنه يتعارض مع الاية الكريمةالتي تصرح بوضوح أن الله تعالى خلق الألسن مختلفة ، و لو كانت من اصل واحد ،لغة واحدة ، لما صرحت الاية بلفظ (الاختلاف) منذ الخلق الأول لها ، فهي مخلوقة مثل السموات و الأرض ، و جاءت كلها كمخلوقات معطوفة على بعضها بعض مشتركة في الاضافة إلى مصدر " خَلْق".



و ثالثا ، ينبغي إعمال العقل في فهم قوله تعالى( و علم آدم الأسماء كلها)، فهل هي اسماء ذوات ؟ أو هي قدرات تمييز اختص بها الله تعالى آدم خليفته في الأرض ؟ و تخبرنا الاية أن الملائكة الكرام لم يُعَلَّموا هذا العلم ، لم يعطوا هذه القدرة المعرفية قبل آدم .



* إنما الذي نحن متيقنون منه هو أن اللغة العربية التي اختارها الله تعالى لكتابه الحكيم أصبحت بهذا الحكم لغة الاسلام ، و تعلمها واجب على كل مسلم حتى يتمكن من القيام بواجبه الديني ، و ما لا يتم الواجب إلا به فهو واجب .



و من هنا نقول على العرب أن يشغلوا أنفسَهم بتطوير لغتهم و نشرها و القيام بواجبهم نحو المسلمين في تعليمهم لها ، لأنهم مسؤولون عن هذا الأمر.



أما عن اسم آدم عليه السلام أنه مأخوذ من أديم الأرض و اتخاذه كدليل على أن العربية هي أصل كل اللغات ، فهذا كلام غير دقيق و لو كان منتشرا بقوة في أوساط الكتاب و المهتمين بهذا الموضوع ، و ذلك بالاحتكام إلى اللغة العربية نفسها :



فقد جاء في معاجم اللغة عن هذه الكلمة ما يلي :
أدَم اللهُ بينهما : أصلح ووفَّق وألّف بينهما ، و في الحديث الصحيح (انْظُرْ إِلَيْهَا فَإِنَّهُ أَحْرَى أَنْ يُؤْدَمَ بَيْنَكُمَا )، من حديث الرسول صلّى الله عليه وسلّم للمغيرة بن شعبة عندما خطب امرأة :


)أنَّهُ خطبَ امرأةً فقالَ النَّبيُّ انظُر إليها فإنَّهُ أحرَى أن يُؤدَمَ بينَكُما فأتَى أبوَيها فأخبرَهما بقَولِ رسولِ اللَّهِ فَكَأنَّهما كرِها ذلِكَ فسمِعَت ذلِكَ المرأةُ وَهي في خِدرِها فقالَت : إن كانَ رسولُ اللَّهِ أمرَكَ أن تَنظُرَ فانظُرْ قالَ المُغيرةُ : فنَظَرتُ إليها فتزوَّجتُها(


و من معاني كلمة ( آدم :(



* أدَمَ الصانعُ الجلدَ : أَصلحه بنزع الزائد من أَدَمته
* أدَمَ الخُـبْـــــــــــزَ : خَلَطه بالإِدام ، فهو مأْدوم وأَديم
* أدَمَ فلاناً بأْهلِــهِ: خَلَطه بهم.


و أما عن المحتجين بإن سيدنا إسماعيل عليه السلام ،هو أول من فتق لسانه بالعربية المبينة، أقول: نعم و كما جاء في الحديث الشريف عن سيدنا رسول الله صلى الله عليه و سلم الذي لا ينطق عن الهوى ، و لكن كلمة(فَتَقَ) لا تعني أنه أول من تكلم بها ، إنما معنى فتق في اللغة العربية يعني (وسَّع و (فتق الكلامَ قوَّمه و وسعه.
هذا و الله أعلم .
بلادي و إن جارتْ علي عزيزة ٌ** و قومي و إن ضنوا علي كِرامُ