•• الفِـرَاسَـةُ عِـنـدَ العَــرَبِ
26-09-2017, 10:14 AM


•• الـفِـرَاسَـةُ عِـنْدَ العَـرَبِ - - -






اشتهر العرب قديماً بعلوم الفراسة , و احتاجوا إلى إتقانها ، لتساعدهم على الحياة و الاستمرار في التعايش مع ظروف حياتهم الصحراوية القاسية .
و كما تذكرون ، فإن المفهوم المبسط للفِراسة هو : المهارة في تعـرّف بواطن الأمور من ظواهرها , أو الاستدلال بالظاهر على الباطن .


••• الفراسة العـربية القديمة
وتفرعت علوم الفراسة العربية إلى عدة علوم و اتجاهات مختلفة , من أشهرها الأتي :



( 1 ) العِـيافة – فراسة الأثر (و تسمى أيضا قيافة الأثر) :
وهي فراسة آثار الأقدام لمعرفة مَن مَشى على أرض رملية أو غيرها ( إنسان أو حيوان ) واستنتاج عدة معلومات عنه ، مثل جنسه وعمره ووزنه وطوله وصحته وغيرها من المعلومات , حتى يُحكى أن بعض من اعتنى بهذا العلم يفرق بين أثر قدم الشاب والشيخ وقدم الرجل والمرأة , و كان العرب يستخدمون العيافة في تتبع أثار الضال أو الفار من البشر أو من الحيوان , وكذلك كان يستخدم هذا العلم في فنون الصيد من أجل تتبع الفرائس من خلال تحليل الآثار التي تتركها , واشتهر بالعيافة بنو لهب و بنو مدلج من العرب .


( 2 ) القِيافة – فراسة البشر و الأنساب و القرابة :
معرفة خصائص شخصية الإنسان ، و كذلك معرفة نسبه و قبيلته و سلالته وقرابته لغيره ، فقط بالنظر إلى هيئته الخارجية , مثلا بالنظر الى الوجه وكذلك ملاحظة خصائص الجسم العامة كالأذرع والسيقان والأقدام والظهر والكتف وغيرها من هذه الأعضاء , وهو من العلوم التي اشتهر بها العرب قديما على الرغم من عدم توفر الإمكانيات العلمية التي تتوفر اليوم حيث أنه يمكن اعتبار علم الهندسة الوراثية اليوم امتدادا لعلم القيافة قديما , واشتهر بالقيافة بنو سُليم
و بنو مدلج وبنو أسد من العرب .


( 3 ) الرِّيافة – فراسة البحث عن الماء :
وهي فراسة تحديد التربة والمواقع المناسبة للزراعة من حيث وفرة المياه الجوفية وقربها ومدى عذوبتها وخصوبة الأرض , وذلك من خلال شم التربة أو ملاحظة النباتات ومدى نموها وحجمها ، وملاحظة الحيوانات وسلوكها في تلك المنطقة , واشتهر بالقيافة عشيرة آل همزان من قبيلة شمر من العرب .



( 4 ) الاختلاج – فراسة المستقبل :
اعتبره العرب قديماً من فروع علم الفراسة , وهو علم يبحث عن كيفية دلالة اختلاج أعضاء الإنسان ( نوع من الإضطراب والارتعاش ) من الرأس إلى القدم على الأحوال التي ستقع للشخص في المستقبل ( من أحوال و أحداث و ما سينفعه و ما سيضره . . إلخ ) , ولكن الإسلام نهى عن هذا النوع من الفراسة واعتبره من التنجيم .



( 5 ) فراسة الجبال : و هي فراسة معرفة المعادن والكنوز الدفينة بها و استنباط أماكن المعادن و الفلزات فيها .



( 6 ) فراسة الغيوم والرياح : وهي فراسة الاستدلال بأحوال البُروق والسحاب والمطر والريح لتوقع هطول الأمطار وكميتها .


( 7 ) فراسة الحيوان و الدواب : لمعرفة طباع الحيوان وأهم صفاته المحمودة أو المذمومة و كيفية التعامل معه .



وغيرها الكثير و الكثير من أنواع الفراسة التي اشتهر بها العرب قديما ( كفراسة اللغة , و فراسة طباع و أخلاق القبائل و الشعوب , و فراسة الحِرف و المهن و الصناعات و الحِذق فيها . . . إلخ ) .
و العديد من هذه العلوم [ أو المعارف ] قد اندثر الآن , فلقد كانت الفراسة علما عربيا قديما توارثته الأجيال في الجاهلية ، و كانت سراً يُـوَرثه الأب لأبنائه و أحفاده ، و لم يُدوَّن منه إلا القليل في وقت متأخر من تاريخ العرب ، فكانت تدرس بلا كتب , و هذا هو السبب الرئيسي لاندثار هذه العلوم .





ـــ بقلم : أحمد رياض ـــ
( مـع تصحيح بـعـض الأخطاء )









« رَبِّ اغْـفِـرْ لِي وَلِأَخِي وَأَدْخِلْنَا فِي رَحْمَتِكَ وَأَنْتَ أَرْحَـمُ الـرَّاحِمِينَ »
التعديل الأخير تم بواسطة ** رشاد كريم ** ; 26-09-2017 الساعة 03:35 PM