تسجيل الدخول تسجيل جديد

تسجيل الدخول

إدارة الموقع
منتديات الشروق أونلاين
إعلانات
منتديات الشروق أونلاين
تغريدات تويتر
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية ابن حوران
ابن حوران
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 05-02-2009
  • الدولة : الأردن/ الرمثا
  • العمر : 67
  • المشاركات : 1,598
  • معدل تقييم المستوى :

    12

  • ابن حوران is on a distinguished road
الصورة الرمزية ابن حوران
ابن حوران
شروقي
رد: تعرف على بعض مدن وقرى فلسطين
24-07-2010, 10:13 AM
القرى التي تبدأ بلفظ (أم)

أم برج

أو خربة أم برج و (أم) في السريانية تعني (ذو أو ذات) وبرج في اللغة اليونانية: المكان العالي. تقع في الشمال الغربي من مدينة الخليل، كان بها 250 نسمة عام 1961، لكن الصهاينة هدموها عام 1967 وشتتوا أهلها.

أم التوت

هناك قريتان أو خربتان بهذا الاسم..
الأولى: تقع جنوب حيفا، كانت عامرة في العهد العثماني، ولكنها محيت من الوجود في العهد البريطاني.

والثانية: قرية تقع جنوب شرق (جنين) كان بها 266 نسمة عام 1961، يعودون بأصلهم الى قرية (قباطية).

أم حريرة

موقع في محافظة نابلس، يُحسب مع قرية (عورتا) كان به 181 نسمة عام 1961.

أم خالد

قرية عربية سميت بهذا الاسم نسبة لامرأة صالحة عاشت ودفنت فيها. تقع على بعد 14كم غربي طولكرم وتقع جنوب طريق (طول كرم ـ ناتانيا). أمر نابليون بإحراقها بعد هزيمته في (عكا). يُقال أن فيها بطيخ يعتبره الفلسطينيون ألذ بطيخ في فلسطين. كان بها 970 من العرب عام 1945، دمرها الصهاينة وضموا أرضها الى ناتانيا.

أم رشرش

هي (إيلات) وقد سماها الأنباط باسم (أيلة) وهي نهاية الحجاز وبداية الشام، وقد تنازع على ملكيتها المصريون والحجازيون وأهل الشام، ولكنها تعتبر من أراضي بلاد الشام، لأن رسومهم وأرطالهم شامية.

في سنة 9هـ وفد مطران أيلة (يوحنا بن رؤبة) على الرسول الكريم محمد صلوات الله عليه، فصالحه على الجزية، ووصاه إكرام من يمر على مدينته، ووصى المسلمين بحفظ عهد أهلها وحمايتهم، كانت مدينة عامرة نشطة وصفها المقدسي المتوفى سنة 376هـ بأنها مدينة عامرة ذات نخيل وأسماك.

وقد أطلق عليها العرب اسم (عقبة أيلة) منذ القرن الرابع عشر الميلادي، ثم أسقطت كلمة (أيلة) في القرن السادس عشر الميلادي وأصبحت (العقبة) وهو الممر الوعر الذي تم تمهيده في الحكم الطولوني لمصر.

وبعد حرب 1948، احتل الصهاينة غرب العقبة وأقاموا ميناء (إيلات) في موقع (أم رشرش) العربي على الرأس الشمالي الغربي.

وظلت مصر تحاصر ميناء (أم الرشرش) وتمنع الاستفادة منه حتى عام 1956، أي بعد العدوان الثلاثي على مصر، حيث تمركزت القوات الدولية في شرم الشيخ وسمحت للكيان الصهيوني باستعمال الميناء.

أم الزينات

قرية تقع جنوب شرق حيفا، وتتصل بها طريق معبدة عبر جبل الكرمل .. وتربض القرية فوق قمة شبه مستوية على النهاية الجنوبية لجبل الكرمل، وارتفاعها 317 متر، كان بها 4 معاصر للزيتون، وتعتبر ثاني أهم قرية من قرى حيفا في إنتاج الزيت.

كان بها حوالي 1500 نسمة عام 1945، دمر الأعداء القرية عام 1949، وشردوا أهلها (هناك قسم منهم في مدينة الرمثا الأردنية)، وأقاموا مكانها مستعمرة (الياقيم).

أم سرحان

خربة شمال شرق رابا (ورابا تلك قرية جنوب شرق جنين على بعد 12كم، منها عائلة البزور أهل الشهيد عواد قاسم البزور الذي استشهد برصاص الإنجليز إبان ثورة القسام). ينزل في تلك الخربة الرعاة مع مواشيهم.

أم سلمونة

تقع في منطقة (بيت فجار ـ بيت لحم) كان سكانها 118 عربيا عام 1961.

أم الشوف

قرية عربية تبعد 37كم جنوب شرق حيفا، على سفح جبل الكرمل، يطل موقعها على وادي الغدران أحد روافد نهر (الزرقاء). ومن العيون التي تشرب منها البلدة (عين طبش) و (عين الخضيرة). كان بها 480 نسمة عام 1945، طردهم الصهاينة ودمروا قريتهم.
أم صفا

هناك قريتان تحملان هذا الاسم: الأولى شمال غرب رام الله وهي قرية صغيرة بلغ عدد سكانها 252 نسمة عام 1961. وقرية تسمى (أم الصفا) في منطقة الخليل جنوب شرق قرية (بيت أُولا) كان بها 116 نسمة عام 1961.

أم الطلع

أو أم طلعة، موقع للشرق من بيت لحم وهو موقع أثري في منطقة (زعترة)، كان بها 485 من العرب عام 1961.

أم طوبى

قد يكون اسمها مأخوذا من اسم البقعة التي أقيمت عليها وهي: Metopa في العهد الروماني، ولعلها القرية التي ذكرها (ياقوت الحموي) باسم (الطوبانية). وتقع تلك القرية جنوب شرق (صور باهر ـ القدس) ومن الخرب المجاورة لها خربة صبحة وخربة الشيخ سعد ودير العمود. كان بها 543 نسمة عام 1961.

أم عجرة

تقع مضارب وبيوت أم عجرة الى الجنوب الشرقي من مدينة بيسان، فوق أراضي غور بيسان، تحيط بالبقعة عين ماء كثيرة أهمها (عين نصر). قدر عدد سكانها 260 نسمة عام 1945. يجاور القرية بعض التلال الأثرية مثل (تل السريم) و (تل الوحش) و(تل الشيخ سماد) الذي أقيم غربا منه مقاما للشيخ. طُرد سكان القرية بعد الاحتلال ودمرت بيوتهم واستغل الأعداء أراضي القرية للزراعة والرعي.

أم عسلة الشرقية

موقع في منطقة قرية زعترة/القدس، كان بها 544 نسمة عام 1961.

أم علاس

موقع في منطقة الخليل في شمال غرب (بيت أولا) كان به 322 نسمة عام 1961.

أم العَمَد

قرية عربية تقع جنوب شرق حيفا وشمال غرب الناصرة وتبعد عن حيفا 18كم، نشأت القرية في الطرف الغربي لجبال الجليل على ارتفاع 165م عن سطح البحر، فوق سفح يطل على سهل (مرج ابن عامر) وتتغذى من آبار وعيون (عين حوارة) وبئر (العبيد) وبئر (السمندورا).

عاش سكان أم العمد منذ مئات السنين، دون أن يستخرجوا سندات تسجيل لملكيتهم. وفي سنة 1869 باعت السلطات العثمانية أراضي هذه القرية مع أراضي عدة قرى من قرى (سهل مرج ابن عامر) لبعض تجار بيروت ومنهم (آل سرسق)، فباع هؤلاء أراضي القرية من بين ما باعوا لجمعية ألمانية عام 1907، فأقام اليهود الألمان على أراضي قرية أم العمد مستعمرة (فالدهايم). وبلغ عدد سكان القرية من العرب والألمان 260 نسمة عام 1945. وفي سنة 1948 تم طرد العرب وإقامة مستعمرة (آلوني أبا) في موقع القرية.

أم الفحم

سميت بهذا الاسم نسبة الى الفحم الخشبي الذي تنتجه تلك القرية، حيث أنها قائمة مع مجموعة من القرى في منطقة أحراش وغابات، وقرى تلك المنطقة تحمل أسماء تدلل على ذلك: (فحمة) (باقة الحطب) (دير الحطب).

تقع القرية شمال غرب جنين على بعد 25كم، وذكر المقريزي في كتابه (السلوك) أن أم الفحم من بين المناطق التي اقتطعها (الظاهر بيبرس) للمجاهدين فكانت من نصيب (جمال الدين آقوش) نائب سلطنة الشام. وتشتهر القرية بكثرة ينابيعها مثل: (الشعرة) و (الوسطى) و (أم الشيد) و (أم خالد) و (الزيتون) و (عين النبي).

وأم الفحم أكبر قرية من قرى فلسطين (1948) حيث بلغ عدد سكانها 6 آلاف نسمة وكان بها ثلاث مدارس ابتدائية واحدة للبنين وواحدة للبنات والثالثة مختلطة في عام 1942. وفي عام 1969 بلغ عدد سكانها 12 ألف نسمة، وعام 1974 كان 14 ألف نسمة، وقد اقتطع الأعداء أراضي القرية التي تقع في سهل مرج ابن عامر وأقاموا عليها مستعمرة (مي عمي).

أم الفرج

قرية عربية تقع شمال عكا على الضفة الجنوبية لوادي (المفشوخ) وعلى بعد 5كم من مصبه في البحر المتوسط. بلغ عدد سكانها 800 نسمة عام 1945، رفض أهلها الخروج منها عام 1948، فأجبرهم الاحتلال على الخروج عام 1953، وأقاموا على أرضها مستعمرة (بن عمي).

أم القطوف

قرية عربية من فلسطين (1948) قرب جنين، بلغ عدد سكانها 157 نسمة سنة 1961.

أم كلخة

قرية عربية تقع على بعد 13 كم جنوب مدينة (الرملة) على الضفة الشمالية لوادي (الصرار) الذي يسميه اليهود نهر (روبين)، كان بها 60 عربيا عام 1945، طردهم الأعداء ودمروا بيوتهم.

أم هريرة

أو أم حريرة، قرية في محافظة نابلس كان بها 1150 نسمة عام 1961.
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية ابن حوران
ابن حوران
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 05-02-2009
  • الدولة : الأردن/ الرمثا
  • العمر : 67
  • المشاركات : 1,598
  • معدل تقييم المستوى :

    12

  • ابن حوران is on a distinguished road
الصورة الرمزية ابن حوران
ابن حوران
شروقي
رد: تعرف على بعض مدن وقرى فلسطين
16-09-2010, 05:41 AM
القرى التي تبدأ بلفظ (الشيخ)

الشيخ أحمد الساحوري

قرية قرب مقبرة ساحة جبل (المكبر) بالقرب من القدس، كان بها 240 نسمة وذلك قبل الاحتلال عام 1967.

الشيخ بريك

قرية جنوب شرق حيفا، كانت عامرة في العهد العثماني، لكنها اندثرت في العهد البريطاني الذي هيأ للاحتلال الصهيوني.

الشيخ جراح

حي عربي من أحياء مدينة القدس.

الشيخ حلو

قرية عربية سميت بهذا الاسم نسبة الى الشيخ محمد الحلو، جد رؤساء قبائل (النفيعات). بدأت بشكل محطة قامت حول مسجد الشيخ محمد الحلو، تجمع حولها بدو النفيعات والفقرا وبدو التركمان في بعض الفصول. تقع القرية جنوب مدينة حيفا. وعرب النفيعات يعود أصلهم الى (نافع بن مروان) بطن من بطون (ثعلبة) من طي العربية، كانوا يقيمون بين نهري (المفجر) و (اسكندرونة) كان عددهم 820 نسمة عام 1945، شردهم الأعداء ودمروا قريتهم عام 1948.

الشيخ داود والشيخ دنون

كانتا تشكلان مع قرية (الغابسية) ثلاثي من القرى، أطلق عليها (الغابسية) وهن قرى ملتصقات متجاورات، تقع شرق شمال (عكا) بمسافة 15 كم وتقع القرى الثلاث بين وادي (المفشوخ) من جهة الشمال، ووادي (المجنونة) من جهة الجنوب، كان بتلك القرى 1240 نسمة عام 1945. دمر الأعداء قريتي الغابسية والشيخ داود عام 1950 وأجلوا سكانها بالقوة، فرحلوا الى قرية الشيخ (دنون) التي كان سكانها يعدون 620 نسمة من العرب عام 1961. وأقيم على موقع قريتي الغابسية والشيخ داود مستعمرة (ناتيف هاشياراه) وسكنها يهود من العراق.

الشيخ عجلين

منطقة زراعية قرب غزة.

الشيخ علي

خربة تقع بالقرب من قرية (طيرة دندن) في قضاء (الرملة) وتعرف باسم (خربة علي مالكينا).

الشيخ مونس

قرية تقع على بعد أقل من كيلومتر شمالي نهر (العوجا) وعلى بعد 2.5 كم من شواطئ البحر المتوسط، منسوبة الى شيخ ورع مدفون بها اسمه (مؤنس) كان بها 1930 نسمة عام 1945، دمرها الأعداء عام 1948 بعد احتلالها، وهي اليوم من ضواحي (تل أبيب).

الشيخ ميسرة

قرية تقع في الشمال الغربي من قرية (قفين) وفي الغرب من قرية (عقابا ـ جنين) أخذها الأعداء بعد معاهدة رودس سنة 1949، وتنسب القرية الى الصحابي ميسرة ابن مسروق العبسي من شجعان الصحابة، كان بها 49 شخصا عام 1922، ويذكرها الأعداء أنها قرية عربية دون تفاصيل.

الشيوخ

قرية من قرى الخليل العالية حيث ترتفع حوالي 1000م عن سطح البحر، يلبس أهلها العمائم الخضراء ويقولون أنهم ينتسبون الى الحسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما، تقع على بعد 6 كم شمال شرق الخليل. مدفون بها الشيخ (إبراهيم الهدمي توفي سنة 732هـ). كان بها 1660 نسمة عام 1961. ومن ينتسب إليها يكنى ب (الشيوخي).

شيوخ العَرُوب

موقع في منطقة الخليل كان بها 242 نسمة عام 1961
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية ابن حوران
ابن حوران
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 05-02-2009
  • الدولة : الأردن/ الرمثا
  • العمر : 67
  • المشاركات : 1,598
  • معدل تقييم المستوى :

    12

  • ابن حوران is on a distinguished road
الصورة الرمزية ابن حوران
ابن حوران
شروقي
رد: تعرف على بعض مدن وقرى فلسطين
16-09-2010, 05:42 AM
القرى التي تبدأ بلفظ (بني)

بني بَرَق


قرية كنعانية بمعنى (ابن البرق) تقع شمال شرق يافا على بعد 10 كم، عرفت فيما بعد باسم الخيرية.

بني بِرَاق

مدينة صهيونية أسست سنة 1924 على بعد 5كم شرق شمال (تل أبيب) وعلى بعد 8 كم من (يافا). أُنشئت حول قلعة أسسها الصليبيون لحماية مدخل (يافا) وقامت أساسا على أراضي قرية (برق: الخيرية) العربية.

بني سُهيل

نسبة الى بني (سُهيل) القبيلة العربية التي نزلت تلك الديار. وهي قرية تقع شرق (خان يونس: غزة) وتبعد عن حدود سيناء حوالي 10 كم، تشرف على منظر بديع خلاب من أجمل المناظر في فلسطين، حيث يبدو أمامها الى الغرب مدينة خان يونس ، وحقولها الجميلة وأشجارها الباسقة ومن ثم كثبان الرمل ومن وراءها البحر الأبيض المتوسط.

بلغ عدد سكانها عام 1979 حوالي 10 آلاف نسمة، منهم عائلات أبو عاصي و أبو جامع وأبو رضوان و البريمات وأبو لبدة وأبو شاهين.

بني صعب (قضاء)

في عام 1892 استحدث العثمانيون قضاءً جديداً دعوه (قضاء بني صعب) وجعلوا مدينة (طول كرم) مركزا له.

وسبب التسمية فيه أقوال: فمنهم من يقول أنه نسبة لآل صعب الذين نزلوا جبل عامل في لبنان وما جاوره من بلدان فلسطين في عهد صلاح الدين الأيوبي. وقيل أنهم من ذرية الملك الأفضل (نور الدين الأيوبي). وقيل أنهم بطن من (كندة) القبيلة القحطانية.

بني نُعيم

قرية تقع شرقي الخليل، على بعد 8 كم، أقيمت على بقايا قرية (كفار بروشا) الرومانية، وعرفت بالفتح الإسلامي باسم (كفر بريك). ونسبت الى بني نعيم بعد نزول أبناء تلك القبيلة بها. وقد ذكرها الرحالة (الهروي المتوفى سنة 611هـ) بأن فيها قبر (لوط عليه السلام). كان تعداد سكانها 3400 نسمة عام 1961.
في الشمال الشرقي منها توجد (انجاصة) التي يستخرج منها حجارة البناء الفاخرة. وخربة النبي (ياقين) وهو نبي يمني من عرب اليمن.
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية ابن حوران
ابن حوران
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 05-02-2009
  • الدولة : الأردن/ الرمثا
  • العمر : 67
  • المشاركات : 1,598
  • معدل تقييم المستوى :

    12

  • ابن حوران is on a distinguished road
الصورة الرمزية ابن حوران
ابن حوران
شروقي
رد: تعرف على بعض مدن وقرى فلسطين
16-10-2010, 07:20 AM
القرى التي لم تذكر في مجموعات (حسب الحروف الأبجدية)

آبل :
Abill

اسم سامي مشترك، بمعنى: المرج والمياه والكلأ والخصب، وهو دائماً مضاف لما بعده لتمييزه، وهناك عدة مواقع بهذا الاسم في بلاد الشام نذكر منها:

آبل الزيت: ورد ذكرها في السيرة النبوية، حيث جهز الرسول صلوات الله عليه جيشاً بعد حجة الوداع وقبل وفاته، وأمر عليهم أسامة بن زيد وأمره أن يوطئ خيله آبل الزيت. قال ياقوت الحموي إنها بالأردن في مشارف الشام، وقال الدباغ: إنها في منطقة (إربد).

آبل القمح: وهنا تعني مرج القمح، دعيت بذلك لكثرة قمحها، تقع شمال شرق صفد يمر غربها نهر (البريغيث) أحد روافد نهر الأردن، كانت تابعة للبنان حتى عام 1923، ثم ضُمت لفلسطين. كان بها 330 نسمة عام 1945، شرد الاحتلال الصهيوني سكانها عام 1948، وأسسوا مستعمرة (يوفال) عام 1952 ليقيم فيها اليهود القادمون من العراق.

إبثان Ibthan

تقع على بعد 2 كم من ديرالغصون/ طول كرم، قطعها الظاهر بيبرس للأمير علم الدين سنجر (حسب المقريزي)، استلمها اليهود بموجب معاهدة رودس سنة 1949، تقول إحصاءات 1961 أنه كان بها 257 عربياً.

إبتان

ويقال لها إبطن أو خربة إبتان، تقع جنوب غرب شفا عمرو، كان بها 260 نسمة عام 1945، وأصبح بها 625 نسمة من العرب عام 1961. (فلسطين 1948)

إبروقين

بكسر الهمزة في أولها، وتعني المبارك، تقع جنوب غرب نابلس على بعد 31 كم. بلغ عدد سكانها 1141 عام 1961( الضفة الغربية).

إبزيق

تقع شمال شرق طوباس/ نابلس، وأقيمت على بقعة كنعانية عرفت باسم (بازق) بمعنى بذر البذار، وفيها قبر لولي اسمه (بزقين) كان بها 164 نسمة عام 1961 (الضفة الغربية).

إجريشة

يقال لها (جَريشة) من جرش الحب وطحنه، حيث كان بها طواحين للقمح وهي تقع على بعد 5 كم شمال شرق مدينة يافا على الضفة الجنوبية لنهر العوجا قبيل مصبه بالبحر المتوسط. كان بها 190 نسمة عام 1945. طرد الصهاينة أهلها وضمت لمدينة تل أبيب.

اجزم

من جزم: قطع وحسم، تقع جنوب حيفا على بعد 28 كم، في القسم الغربي لجبل الكرمل، كان بها 3000 نسمة عام 1945، وكان بها ثلاث معاصر لزيت الزيتون يدوية. وكانت القرية مركزا لتجمع عائلة (الماضي) الإقطاعية. دمرها اليهود في 22/7/1949، وأقاموا على أرضها مستعمرة (كرم مهرال).

إجليل

قرية تنسب الى الشيخ الصالح المدفون فيها ( عبد الجليل) وتقسم لقسمين: إجليل الشمالية وإجليل الجنوبية، يقعان في السهل الساحلي شمال شرق يافا ب 14 كم. بلغ عدد سكانها 470 نسمة عام 1949، طردهم العدو ودمر قريتهم وأقام على موضعها مستعمرة (جليلوت).

أجنادين

تقع بين الرملة و الخليل (في السهل) وهي التي قامت عليها معركة أجنادين سنة 13 هجري، وعندما سمع هرقل بسقوطها هرب من حمص الى أنطاكية، ومن الصحابة الذين استشهدوا في تلك المعركة عكرمة بن أبي جهل والحارث بن المغيرة المخزومي وأبان بن سعيد ابن العاص.

إجنسنيا Ijinsinya

قرية تقع قرب سبسطية/ نابلس، وقد يكون سكانها من السامرة بعد خرابها (الضفة الغربية)

أُدرلة

قرية صغيرة قرب (عورتا/ نابلس) بلغ سكانها 179 نسمة عام 1962 (الضفة الغربية)

إدنا

بلدة عربية تقع على مسافة 13كم شمال غرب الخليل، نشأت على موقع مدينة كنعانية قديمة اسمها (أشنة) وبقيت بذلك الاسم حتى العهد الروماني، ثم حُرِفت الى (إدنا) وهي كلمة سريانية بمعنى الأذن. أوقفها الملك الظاهر بيبرس عام 659هـ للحرم الإبراهيمي.


بلغ عدد سكانها 5500 نسمة عام 1980، وهم يعودون الى الحجاز ومصر ووادي موسى بالأصل.

وتقع في أراضيها أماكن أثرية: خربة (أم العمد) و (أم الجماجم) و (الطيبة).

إذنبة

بكسر أوله، وسكون الذال. تقع أقصى جنوب قضاء الرملة، عُرفت بالعهد الروماني باسم (دانب) وتجاورها خرب (المنسية، ودير النعمان والشيخ داود). دمرها العدو الصهيوني عام 1948 وأقاموا على أرضها مستعمرة (هاروبيت).

أربيل

قرية تقع على تل مرتفع شمال غرب شاطئ بحيرة طبرية.

إرتاح

ذكرها المقريزي بكسر أولها، وقد أقطعها الظاهر بيبرس مناصفة بين أميرين: عز الدين أيبك الحموي، والأمير شمس الدين سنقر. تقع جنوب طول كرم على بعد 2.5 كم. وعلى الكيلو 68 من الخط الحديدي بين حيفا واللد.
ينتسب إليها من العلماء: أبو عبد الله محمد بن أحمد بن حامد الإرتاحي المصري المتوفى 601 هـ.

أرسوف

بلدة كانت على ساحل البحر، شمالي قرية الحرم التي تقع على بعد 7 كم شمالي يافا. وهي من المدن الكنعانية القديمة.

بعد الفتح الإسلامي كانت واحدة من الثغور المحصنة، وظلت تحت سيطرة الفاطميين حتى بداية الحملات الصليبية. استردها صلاح الدين بعد معركة حطين، وبعد موته بعشرة أعوام استردها الصليبيون.

ذكرها المقدسي في القرن العاشر الميلادي وقال أنها أصغر من يافا ولكنها أكثر منها منعة. وذكرها أبو الفداء في القرن الثالث عشر الميلادي وقال أنها خراب في أيامه، وأصبحت غاباتها الممتدة من نهر العوجا حتى جبال الكرمل تجذب الصيادين، وقيل أن (سنقرشاه: نائب حاكم صفد) اصطاد 15 أسد منها بالفترة بين (704ـ 707هـ).

عاد السكان وأنشئوا بلدة عُرفت أحيانا باسم (سيدنا علي) ويُنسب إليها العالم: مجلي بن جميع بن نجا القرشي المتوفى سنة 500 هـ والذي تولى القضاء في مصر.

أرطاس

قرية من قرى الضفة الغربية، تقع جنوب بيت لحم ب 3كم، كان عدد سكانها حوالي 1000 نسمة عام 1961، فيها 4 عيون: عين عطاف وعين الفروجة وعين صالح وعين البرك، وهذه العيون تلتقي في برك سليمان التي تصل مياهها الى بيت لحم والقدس، وتلك العيون والمياه جعلت من تلك البلدة جنة خضراء.

إسدم

جبل ملحي جنوب غرب البحر الميت، يرى البعض أن البلدة التي كانت عليه هي من دمرها الله تعالى لعصيانهم نبيه (لوط) عليه السلام.

إسدود

قرية شمال شرقي غزة كان بها محطة سكة حديد تبعد عن يافا 41 كم، وتبعد عن الشاطئ 5كم، وعن نهر (صقرير) 6 كم، وعن غزة 40 كم.

يرجع تاريخ البلدة الى 1700 سنة قبل الميلاد، حيث أسسها (العناقيون) من قبائل كنعان، وسموها (أشدود) بمعنى الحصن. وفي القرن الثاني عشر قبل الميلاد دخلها الفلسطينيون وجعلوها أحد أهم خمس مدن لهم، سماها (هيرودتس) باسم (مدينة سوريا الكبرى).

دخلت في حوزة المسلمين في القرن السابع الميلادي، وكانوا يسمونها (أزدود)، أقيم فيها بعهد الظاهر بيبرس مزار (سلمان الفارسي) ومزار (المتبولي) وهناك مقام لرجل مجهول اسمه (أحمد أبو الإقبال).

أراضيها خصبة وأمطارها ممتازة، وآبارها الإرتوازية على عمق 16ـ34م. كان بها 4630 نسمة عام 1946، فروا منها بعد أن انسحب منها الجيش المصري فجأة بعد احتلالها، وعلى إثر مذبحة دير ياسين خشي السكان على أرواحهم.

وقد أنشأ الصهاينة على أرض موقعها مدينة (أشدود).

إسعيدة

وتعرف باسم (مخاضة السعيدية) على نهر الأردن، تقع للشرق من خربة (تل الحلو/ نابلس)، فيما سميت (قُرى مشاريق الجرار) لوقوعها في الشمال الشرقي من الديار النابلسية، حيث كان آل جرار قد بسطوا نفوذهم عليها في القرن التاسع عشر. بلغ عدد سكانها 238 نسمة في عام 1961، وهي من قرى الضفة الغربية.


إسكاكة

بكسر الألف، قرية تقع شمال نابلس على بعد 27كم، بلغ عدد سكانها 415 نسمة وذلك عام 1961، يقول أهلها أنهم أصلاً من عرب بني عطية الحجازيين.

إشتموع

قرية كنعانية قديمة، بمعنى (الطاعة) وهي اليوم مدينة تضم حوالي 20 ألف نسمة، تبعد عن الخليل 18كم جهة الجنوب و45كم عن القدس (جنوب أيضاً)، وبها من الآثار: خربة السيمياء، وخربة رافات وخربة غوين الفوقا وخربة عتير، وآثار لكنيسة بناها الصليبيون لا زالت بقايا منها قائمة. وقد تعرضت المدينة لهجوم صهيوني في 13/11/1966، واشتبكت القوات الصهيونية مع الجيش الأردني، حيث جُرح قائد قوات حطين الأردنية، وقتل قائد القوات الغازية وتم إسقاط 3 طائرات، واستطاعت القوات الصهيونية من احتلال المدينة لمدة 6 ساعات، نسفت فيها 200 منزل لأهالي البلدة.

الأشرفية

قرية عربية جنوب غرب بيسان، يمر بها وادي (المدوع) كان بها 230 مسلما عام 1945، دمرها الأعداء واستغلوا أراضيها للزراعة.

الأشقر

قرية تقع في أراضي (كفر ثلث ـ نابلس) أنشأها اللاجئون من حرب 1948، وبلغ عدد سكانها 116 نسمة عام 1961، وهي شمال من (عزون بن عتمة).

إشنة

قرية كنعانية، وكان هناك قريتان تحملان هذا الاسم: واحدة قرب القدس، أقيم على أرضها قرية (عسلين الحالية) والثانية هي (إدنة) غربي الخليل.

إشوع

قرية كنعانية تبعد 21كم غرب القدس، وكانت تقوم على أرض مدينة قديمة كنعانية أيضاً هي (أشتاؤل) بمعنى: السؤال. وقد شرد الأعداء أهلها وأقاموا مستعمرة تحمل اسم (أشتاؤل) أيضاً.

إصحا

موقع جنوب غرب (الحلحول ـ الخليل) كان بها أكثر من 100 نسمة عام 1961.

إعبلين

لا أحد يعلم بالضبط ما معنى تلك الكلمة، ولعلها لها علاقة بالزيتون، فهناك أسماء مشتركة لعدة أماكن في فلسطين والأردن وحتى الجزيرة العربية تحمل نفس الاسم. فمثلاً سموع في الخليل وسموع في لواء الكورة : الأردن. واعبلين في فلسطين واعبلين وعبين في الأردن ـ عجلون.

واعبلين الفلسطينية تقع شرق حيفا، قيل أن بها قبر النبي (هود) ونحن نعرف أن هود بُعث في منطقة الأحقاف/حضرموت أو عُمان!.

كان بالمدينة عام 1945 حوالي 1660 نسمة، منهم 600 مسلم والباقي مسيحيين، واليوم سكان المدينة كلهم من العرب نصفهم مسيحيين والنصف الآخر مسلمين.

أقرب بلدة لعبلين هي شفا عمرو.

إعزيز

أو خربة إعزيز، جنوب (يطة ـ الخليل) على طريق السموع، كان بها 126 نسمة عام 1961، وهي من قرى الضفة الغربية.

أفراته

موقع كنعاني قديم يعني (المثمرة) وهي بيت لحم اليوم.


إفراسيس

قطعها الظاهر بيبرس الى الأمير ركن الدين بيبرس، وهي تقع غرب جنين ب 24 كم وتبعد عن طول كرم 16 كم، كان بها 220 عربياً عام 1945.

إقرت

قرية عربية من قرى عكا مجاورة للحدود اللبنانية، بلغ سكانها حوالي 500 نسمة عام 1945، كلهم من المسيحيين، طلب منهم الصهاينة أن يخرجوا منها بصفة مؤقتة لمدة أسبوعين في 31/10/1948، للضرورات الأمنية! فخرج سكانها ونكث الصهاينة بوعدهم، فمنعوا أهلها من العودة ونسفوا كل منازلها في ليلة عيد الميلاد عام 1952.

إكتابا

من قرى الضفة الغربية المحتلة عام 1967، تقع شرق طول كرم على بعد 4 كم، واسمها مأخوذ من (قتابا) السريانية والتي تعني (أناس ميالون للعداء والخصام). في عام 663 هـ قطعها الظاهر بيبرس بكاملها للأمير (علم الدين طزطج). كان عدد سكانها 372 عربيا عام 1961.

إكسال

تقع جنوب شرق الناصرة على بعد 6 كم، واسمها محرف عن اسمها الكنعاني القديم (كسلوت) أي المنحدر، وفي أيام الرومان كان يُطلق عليها (أكزالوت) بلغ عدد سكانها عام 1945 أكثر من 1100 نسمة، وفي عام 1961، كانوا حوالي ألفين [ من قرى الضفة الغربية].

إكفيرت

وأحياناً يطلق عليها اسم (الكفيرات) تصغير وجمع (كفر) وهي من قرى الضفة الغربية، تبعد عن عرابة 4كم شمالا، وتبعد عن جنين 10كم. كان بها 457 نسمة عام 1961.

إماتين

تقع جنوب غرب نابلس على بعد 17 كم، من قرى الضفة الغربية، يجاورها خربة (أفقاس) وخربة (قسطينة)، كان عدد سكانها 872 نسمة عام 1961.

إمريش

من القرى المأهولة قرب (دورا ـ الخليل)، كان بها 235 نسمة من المسلمين عام 1961. [ من قرى الضفة الغربية].

إندور

قرية تقع جنوب شرق الناصرة (فلسطين المحتلة 1948)، وتقوم على بقعة كنعانية اسمها (عين دور) بلغ عدد سكانها 620 نسمة عام 1945، نشبت بها أحد أعظم معارك الشيخ عز الدين القسام عام 1936، وتم إسقاط طائرة إنجليزية فيها، فنقم البريطانيون ونسفوا بعض منازلها، منها الشيخ القائد توفيق إبراهيم أحد قادة ثورة 1936، نزل دمشق وتوفي فيها عام 1966.

أخرج الصهاينة عام 1948 سكانها منها، وأنشئوا مستعمرة بنفس الاسم.

أوتارية

قرية مندثرة من أعمال (جلجولية) نُسب إليها العالم الشيخ شمس الدين محمد بن حسن الأوتاري، رحل الى مصر طالباً للعلم وبقي وتوفي فيها سنة 849هـ.

أودلة

قرية من قُرى نابلس اندمجت مع عورتا، كان بها عام 1961 (179) نسمة [ من قرى الضفة الغربية].

أوصرين

من قرى الضفة الغربية، تقع جنوب شرق نابلس على بعد 16كم، كان عدد سكانها 293 نسمة عام 1961، وهم من عائلة واحدة اسمها (العديلي) من حمولة (شمسه) من قرية (بيتا).
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية ابن حوران
ابن حوران
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 05-02-2009
  • الدولة : الأردن/ الرمثا
  • العمر : 67
  • المشاركات : 1,598
  • معدل تقييم المستوى :

    12

  • ابن حوران is on a distinguished road
الصورة الرمزية ابن حوران
ابن حوران
شروقي
رد: تعرف على بعض مدن وقرى فلسطين
13-02-2012, 11:02 AM
القرى والمدن التي تبدأ بحرف الباء (ولم يرد ذكرها)

باب الواد:


ويسمى أيضاً وادي علي.. وهو بشكل ممر يربط السهل الساحلي بجبال القدس، ويبلغ طوله حوالي 25 كم، وله أهمية إستراتيجية وحربية، إذ لا بد لمن يريد الوصول الى القدس محارباً أن يمر منه، والهضاب المطلة عليه والقرى منها: (عمواس واللطرون وتل الجزر وأبو شوشة وبيت نوبا ويالوا).

وقد عثر على حجر أبيض في عام 1893، مكتوب عليه: (أمر بعمارة هذا الطريق، أمير المؤمنين عبد الملك بن مروان)، ويقال له وادي علي نسبة الى درويش دفن فيه وليس الإمام علي رضوان الله عليه.

بات يام

مدينة صهيونية تقع على شاطئ البحر الأبيض المتوسط جنوبي يافا مباشرة، أسسها الصهاينة بخليط من 24 عائلة مهاجرة عام 1926، واسمها يعني ( بنت البحر).

ألبادان (قرية)

تقع جنوب شرق (طلوزة ـ نابلس) قرب خربة (أبو فروة)، كان بها عام 1961 حوالي 250 نسمة (من قرى الضفة الغربية).


باردس حنا:

في منطقة حيفا.. كانت تضم 670 نسمة عام 1945، وهي مستعمرة صهيونية تسمى (كركور) أنشأتها ابنة اللورد روتشيلد.

البارد

قرية تبعد عن جنين 9 كم غرباً، تم تغيير اسمها بعد النكبة، لأن المختار فيها كره أن يناديه الناس بمختار البارد، بلغ عدد سكانها 377 نسمة عام 1961.

باقة الحطب

تبعد 20 كم غرب نابلس، كان بها 569 نسمة عام 1961، يُنسب لها العالم بركات بن محمد الباقاني توفي عام 974هـ وهو جد آل صلاح العائلة المعروفة في يافا ونابلس.

باقة الشرقية وباقة الغربية

باقة الشرقية: تقع شمال شرق طول كرم على بعد 18 كم، وسكانها الذين بلغ عددهم 952 نسمة عام 1961، أصلهم من قريتي (جت) و (دير الغصون) أقطعها الظاهر بيبرس الى الأمير علاء الدين أيديكين سنة 663 هـ (حسب المقريزي).

وباقة الغربية

تقع شمال طولكرم على بعد 12 كم، بلغ سكانها 9500 نسمة عام 1961، وهي من القرى التي ضمت للكيان الصهيوني بموجب اتفاقية رودس عام 1949. سكانها أتوا قبل قرنين من مجدل غزة وبيت جبرين وعلاَّر.

بتاح تكفا

مدينة صهيونية من أقدم المستعمرات التي أنشأها اليهود في 8/8/1878، تبعد شرقا عن يافا 11 كم، على مفترق الطرق التي تربط شمال فلسطين بجنوبها.

بَتّير Battir

قرية تقع على بعد 8 كم جنوب غرب القدس، في منتصف المسافة بين قريتي (الولجة) و (القبو). وهي المحطة الأولى لخط سكك حديد القدس ـ يافا. كانت في العهد الروماني قلعة حصينة، احتل اليهود قسما من القرية الذي فيه محطة السكك، وكان بها عام 1961 من السكان 1321 مسلما، وأنشأ اليهود بالقرب منها مستعمرة سموها (هيفو بيتار).

البحر الميت

ورد اسمه بالكتاب المقدس باسم (بحر الملح) و (عمق السديم) و (بحر العربة)، وسمي في كتب اليونان (بحيرة الإسفلت) وفي المؤلفات العربية سمي (بحيرة زغر) و (البحيرة المنتنة) و (بحر لوط).

ويشكل البحر الميت فاصلاً مائياً بين فلسطين غرباً والأردن شرقاً، ويبلغ طوله من الشمال الى الجنوب 78 كم وعرضه متوسطه 14 كم. وتحيط به من الغرب جبال القدس ومن الشرق جبال البلقاء والكرك، وهو أخفض منطقة بالعالم 392 م تحت سطح البحر، وماءه مر مالح لا يعيش فيه أي كائن حي.


بُدْرُسْ

قرية عربية تقع شرقي مدينة (اللد)، كان عدد سكانها 776 عام 1961، ويجاورها خربة (حرموش) و (زبدة). ذكرها ياقوت الحموي أنها من قرى الرملة ونسب إليها عدد من العلماء.


بِدُّو Biddu

تقع شمال شرق القدس، أقرب قرية لها (القبية)، قد يكون اسمها تحريفاً لكلمة (بدة) وهي باللغة الآرامية تعني (معصرة الزيت). سكانها أصلهم من قرية (خنزيرة) من قرى (الكرك/الأردن). بلغ عددهم 1444 نسمة عام 1961.

بِدْيَة Bidya

واسمها كذلك مشتق من بدة أو (بد) وهو في اللغة الآرامية جذع الشجرة الثقيل المستخدم في عصر الزيتون. وهي قرية تبعد 32 كم جنوب غرب نابلس. بلغ عدد سكانها 6000 نسمة عام 1985. أكثرية سكانها من أصل حجازي.

البراق (حائط)

هو الجزء الجنوبي الغربي من جدار الحرم الشريف القدسي. ويبلغ طوله 48 متراً وارتفاعه 17 مترا. وهو من الأملاك الإسلامية وجزء من المسجد الأقصى. وله علاقة بإسراء الرسول صلى الله عليه وسلم، حيث أوصلته دابة (البراق) الى ذلك المكان، وسمي باسمها. أما الرصيف الذي يقف عليه اليهود عندما يزورون الحائط فيبلغ 3.35 متر. والرصيف أيضاً تابع لوقف المسجد الأقصى.

بربرة

يعني اسم تلك القرية باللغة الآرامية (بدوي). والقرية تبعد 21كم شمال شرق غزة، على الجانب الغربي لخط حديد رفح ـ حيفا. وتبعد 5كم جنوب المجدل. أهل القرية مشهورون بجدهم وحبهم للعمل، وينسب لتلك القرية العنب (البربراوي)، بلغ عدد سكانها حوالي 20 ألف نسمة عام 1998.

البُرْج

البرج في اللغة اليونانية يعني المكان العالي، تقع القرية جنوب شرق مدينة الرملة على مسافة 3 كم، كان بها 480 نسمة عام 1945، قبل أن يطردهم الصهاينة ويدمروا قريتهم ويقيموا عليها مستعمرة (بورجاتا).

وهناك خربة تحمل نفس الاسم قرب (دورا ـ الخليل)، وتعرف باسم (بركة أبي طوق)

بَرْدلة

قرية من قرى (الضفة الغربية)، تقع شمال شرق (طوباس/نابلس) يبلغ عدد سكانها الآن أكثر من 2000 نسمة.

برطعة

تقع غربي جنين وتبعد 6كم الى الشمال الغربي من قرية (يعبد) وقد شطرت لقسمين، واحد مع الأرض المحتلة عام 1948 وواحد مع الضفة الغربية التي احتلت عام 1967، بلغ عدد سكانها حوالي 4000 نسمة عام 1997، قسمها جدار الفصل العنصري مرة ثانية.

برفيليا

قرية عربية تقع جنوب شرق مدينة الرملة، كان عدد سكانها قبل تهجيرهم 730 نسمة عام 1945، وتم حصر 5200 ممن هاجروا من تلك القرية. تحيط بالقرية خربة زكريا وخروبة وشلتا والكنيسة.

بَرقة

بفتح الباء، تبعد 48كم شمال شرق غزة، ويمر بها خط سكك حديد حيفا ـ رفح. مساحة أرضها 520 هكتار، سرق منها الاحتلال أكثر من 20 هكتار، وقد تم احتلال القرية منذ عام 1948، لكنها تحررت وصفيت المستعمرتان اللتان أقيمتا على أرضها. عدد سكانها الآن أكثر من 5 آلاف نسمة.

وهناك (بُرقة) في منطقة نابلس وقد سبق الحديث عنها. وأخرى في رام الله، وبرقة تعني البياض في الحجر أو اللمعان وهي تسمية كنعانية، وهناك برقة في ليبيا ـ مع هجرة الكنعانيين (الفينيقيين) هناك.

بركوسيا

قرية تقع شمال شرق الخليل، تجاور قرى (بعلين) و (تل الصافي) و (تل الترمس)، بلغ عدد سكانها 330 نسمة كلهم من المسلمين، وقد هاجر معظمهم الى شمال الأردن ومنهم حمولة (خشان) وأقاموا عند أقارب لهم في بلدة الطرة اسمهم (الجنايدة) ثم رحل معظمهم الى مدينة الرمثا شمال الأردن.


بِرقين

لعل اسمها مشتق من الجذر السامي المشترك وهو (برك) أي استراح، ولا زال الكثير من البدو يقولون برك الجمل، وتقع غرب جنوب جنين على بعد 5 كم. ومن أشهر عائلاتها (جرار) ويقولون أنهم (عموريون) ولهم أقارب في الزرقاء في الأردن وبلدة (البويضا) جنوب الرمثا في الأردن، كذلك من عائلاتها (دار مساد) ودار (أبو غانم) ويقولون أنهم من (دوما) من غوطة (الشام)، ولهم أبناء عم في نابلس وصفورية ومن أقدم العائلات ( دار العتيق) . بلغ عدد سكان البلدة 6 آلاف نسمة عام 1980. يجاور البلدة خربة بسمة وخربة السعادة.

بركة (الماء)

هناك العديد من برك الماء في فلسطين، منها ما ذكرها ياقوت الحموي ومنها ما زال قائما منها:

1ـ برك سليمان: تقع جنوب بيت لحم، وهي ثلاث برك تبعد كل واحدة عن الأخرى حوالي 50 متراً. والأولى طولها 116 متر وعرضها 70 متر وعمقها 8 أمتار. والثانية تنخفض عن الأولى ستة أمتار طولها 129 متر وعرضها من ناحية 50 مترا ومن ناحية أخرى 76 مترا وعمقها 12 متر. والثالثة تنخفض عن الثانية ستة أمتار وطولها 177 مترا، وتتصل هذه البرك ببرك أخرى مثل بركة بنت السلطان وبركة العروب.

2ـ بركة القزازين : وكانت مياهها تستعمل لصناعة الزجاج، وهي قريبة من الحرم الخليلي طولها 26 م وعرضها 17 متر وعمقها 9 متر.

3ـ بركة موسى: في وادي القلط غرب أريحا.

4ـ بركة الجاموس: في الرملة

5ـ بركتا الشمس والقمر: في قرية (أبروقين) جنوب غرب نابلس.

بُرهام

قرية تقع شمال (رام الله) أقرب قرية لها (كوبر) بلغ عدد سكانها 167 مسلما عام 1961.

البروة

قرية تقع على بعد 9كم شرقي مدينة عكا، يحدها من الجنوب وادي الحلزون الذي يصب في نهر النعامين. سماها الصليبيون (بروت). مر بها الرحالة (ناصر خسرو) في القرن الخامس الهجري. بلغ سكانها 1460 نسمة، عام 1945، اشتركوا في ثورة 1936، وقدموا مئات الشهداء، في حرب 1948، دمر اليهود القرية وطردوا سكانها، وأقاموا بمكانها مستعمرة (أحيهود) يسكنها يهود من اليمن والمغرب.

البُريج

تصغير لكلمة (برج) والتي هي تحريف للكلمة اليونانية (برجوس) بمعنى المكان العالي. تقع قرب القدس، وأقرب قرية لها هي (زكريا) التابعة لمحافظة الخليل. بلغ عدد سكانها 750 نسمة عام 1945، كان منهم 10 مسيحيين، شتت الأعداء سكانها. وتجاور القرية خربة رأس أبي عيشة وخربة العقدة وخربة أم جينا وخربة أم العقود.

وهناك مخيم في قطاع غزة يحمل نفس الاسم، يقع جنوب غزة بالقرب من دير البلح ويسكنه اللاجئون من عام 1948.

بُرير

تصغير لكلمة (بر) الآرامية والتي تعني (الحقل). وكان الرومان يطلقون عليها اسم (برور حايل). وهناك رواية تقول أنها سميت باسم (برير) أخ (تميم الداري). تبعد عن غزة 21 كم في الشمال الشرقي. بلغ سكانها 2740 نسمة عام 1945، منهم مصريين ومنهم من (عجور ـ الخليل) ومنهم من الحجازية والعزازمة والدغايمة وهم من الحويطات العرب الذين ينتهون الى الأنباط في نسبهم والذين هم من أقدم قبائل شرق الأردن.

البُريكة

تصغير (بركة) وهي قرية صغيرة تبعد جنوب حيفا ب 39 كم في القسم الغربي من جبل الكرمل. كان بها 290 نسمة عام 1945، شردهم اليهود بعد الاحتلال عام 1948.

البَرِّيَّة

وهي تعني الصحراء، قرية تقع جنوب شرق الرملة على بعد 6كم، تخلو أراضيها من الينابيع. بلغ عدد سكانها 510 نسمة في عام 1945. طردهم الصهاينة عام 1948 وأسسوا مستعمرة سكن فيها اليهود القادمون من كردستان، وأطلقوا عليها اسم (عزرياه).


برية الخليل

هي الأراضي الجدباء الواقعة بين منحدرات جبال القدس ـ الخليل من جهة الشرق والمتصلة بالبحر الميت، عرضها حوالي 25 كم بلغ عدد سكان تلك البرية 2000 نسمة عام 1945 من عشائر (الفرجات) و (الزويديين).

بَزَّارية

قرية من قرى (الضفة الغربية المحتلة 1967) تبعد عن نابلس 20 كم وتقع جوار قرية (بُرقة) بلغ عدد سكانها 530 نسمة عام 1961.

بِزق

ومنهم من يلفظها (إبزيق)، وهي قرية كنعانية قديمة، ويعني اسمها بالكنعانية (البذار) قريبة من أراضي (طوباس/ نابلس). كان بالقرية عام 1961 حوالي 150 نسمة.

بستان البهجة

أحد متنزهات عكا، وبجانبه قبر (بهاء الله) مؤسس البهائية. وكان يملك البستان (آل بيضون).

البشاتوة

مضارب عرب البشاتوة والتي تقع بيوتهم الى الشمال الشرقي من مدينة بيسان وبالذات في غورها، كان يمر بها خط حديد (سمخ ـ درعا). قُدرت أعداد سكان القرية والتي تضم عرب البكار وعرب السويمات بأكثر من 1500 نسمة عام 1945. استولى اليهود على أراضيهم وطردوهم عام 1948 وأقاموا على أرضهم مستعمرة (نفي أور).

وقد نزح معظمهم الى شرق الأردن، في الشونة الشمالية وما يليها.

بَشِّيِت

يرجع البعض اسم تلك القرية الى اللفظ الآرامي (بيت ـ شيت) ومعناه القبر. والبعض الآخر يقولون أن الابن الثالث لآدم عليه السلام كان اسمه (شيت)، وهناك من يترجم الاسم الى (هبة الله).

تقع القرية غرب الرملة على بعد 18 كم من جهة الجنوب الغربي، بلغ عدد سكانها 620 نسمة عام 1945، تم طردهم من قبل الصهاينة عام 1948، وإقامة مستعمرات (عسيرت) و (بناياه) و (ميشار).

ذكر ياقوت الحموي في معجمه، أنه ينسب لتلك القرية عالم الحديث (خلف بن هبة الله بن قاسم) المتوفى عام 643هـ وابنه العالم الحسن بن خلف.

البَصَّة

من بص الماء: رشح. وهي قرية عربية كنعانية تعني المستنقع. وهي في الأصل لبنانية، ألحقها الإنجليز بفلسطين، كان بها الكثير من السكان الذين ترتفع بينهم نسبة المتعلمين، حيث كان بها بالعهد العثماني مدرسة ومسجد وكنيسة. من عربها: العرامشة والسمنية. استولى عليها اليهود وطردوا سكانها ودمروها وأقاموا على أرضها مستعمرة (بتست) عام 1949.

البطيمات

قرية تقع على بعد 31 كم جنوب غرب حيفا، أُخذ اسمها من أشجار (البطم) التي تكثر فيها، بلغت مساحتها 856 هكتار (الهكتار 10آلاف متر مربع)، تجاور قرى خنزيرة، وأم الفحم، وعارة، والكفرين. كان عدد سكانها 110 نسمة من العرب عام 1945. تم طردهم في 1/5/1948 وأقيم في مكان قريتهم المدمرة مستعمرة (إيفين يتسحاق) وتعرف أيضاً باسم (غلعيد).


بعلين

قامت تلك القرية على أثر موقع قرية (بعلوت) الكنعانية، وبعل في بلاد الشام هو إله المطر، وتعني الزراعة البعلية التي لا تعتمد مزروعاتها على الري، بل على رحمة بعل. تقع في أقصى الشمال الشرقي من قطاع غزة، وأقرب قرية لها هي (بركوسيا) التابعة لمحافظة (الخليل). كان عدد سكانها 180 نسمة يعودون الى عائلة واحدة أصلها من الحجاز. كان في ظاهر القرية مقام (الشيخ يعقوب).

بِعْنَة

قرية عربية تقع شرق عكا على بعد 20كم. واسمها آتٍ من كلمة آرامية تعني (بيت الغنم والضأن). وتقوم القرية على بقعة بلدة كنعانية كان اسمها (بيت عناه) وعناه: اسم إله سامي. بلغ عدد سكانها 1460 نسمة من العرب عام 1961، رغم أنها من القرى التابعة للأرض المحتلة عام 1948.

البُعينة

اسمها تصغير للبعنة، وهي قرية عربية تقع على سفح جبل (طرعان الشمالي/ الناصرة). . بلغ عدد سكانها 750 نسمة من العرب عام 1961، رغم أنها من القرى التابعة للأرض المحتلة عام 1948.

بقَّار

قرية شمال غرب حلحول/ الخليل، بلغ عدد سكانها 226 نسمة عام 1961.

البقيعة

تصغير (البُقعة)، قرية تقع شمال شرق عكا على بعد 19 كم، ذكرها شيخ الربوة الدمشقي صاحب (عجائب البر والبحر) المتوفى سنة 727 هـ بقوله: جبل البقيعة جبل به قرية يقال لها البقيعة، لها مياه جارية ولها سفرجل مليح وفواكه وزيتون. ويحيط بالقرية قرى (سحماتا، وكفر سميع، وكسرى وسجور وبيت الجن وعين الأسد).

بلغ عدد سكانها 990 نسمة عام 1945، أقام الأعداء بجوارها مستعمرة، والآن عدد سكانها يزيد عن 4 آلاف من المسلمين والدروز والمسيحيين واليهود.

بلاد حارثة

مجموعة من القرى في قضاء جنين، دُعيت بهذا الاسم، نسبة الى القبيلة العربية (الحارثة) التي نزلت تلك الديار، وهي من طيء/ من العرب القحطانية، كانت لأبناء تلك القبيلة السيادة والوجاهة على طول قرون طويلة، ومنهم آل جرار، والذين يسكنون أمكنة كثيرة في فلسطين وشرق الأردن (اربد والرمثا والزرقاء والبلقاء) وهناك من يجمع مع تلك القبيلة قبائل العواملة والرواشدة والشقران في جد واحد.

بلاطة

واحدة البلاط، ذكرها ياقوت الحموي في معجمه بضم الباء، تقع شرق مدينة نابلس، والتحمت بها بعد تدفق اللاجئين بعد عام 1948، ليقام فيها مخيم (بلاطة)، يحيط بها قرى (عسكر وروجيب وعصيرة وحوارة)
بلغ عدد سكانها 5500 نسمة عام 1996.

فيها قبر يوسف عليه السلام، وبئر يعقوب. وينتمي سكانها الأصليون (قبل مجيء اللاجئين) الى قبيلة (الدويكات) الذين جاؤا من الخليل فنزلوا (بيتا) ثم تدفقوا الى قرية بلاطة، لينعموا بمياه عين الخضر.

بلد الشيخ


سُميت بهذا الاسم نسبة الى الشيخ (السهلي الصوفي) الذي أقطعه إياها السلطان العثماني (سليم الأول) عندما فتح البلاد. وتقع جنوب شرق حيفا على بعد 5كم. بلغ عدد سكانها 4120 نسمة عام 1945، وقد بادر أهلها في التصدي للصهاينة واستشهد منهم الكثير، وفي القرية قبر المجاهد الشهيد عز الدين القسام الذي استشهد عام 1935. شرد الصهاينة أهل القرية ودمروا بيوتها وأقاموا عليها مستوطنة (تل حنان).

بلعة

وقد تُكتب بالألف في آخرها (بلعا) وهو الأرجح، لأن من ينتسب إليها يقال له (بلعاوي) ولو كانت بلعة لقيل له (بَلْعِّي). وتعني الكلمة باللغة السريانية ما يبلع أو يزدرد. تقع شمال شرق (طول كرم) على مسافة 9 كم. فيها مقام (الخضر). قُدِّر عدد سكانها عام 1980 حوالي 5 آلاف نسمة.


وقعت فيها معركة حامية بين المجاهدين العرب من سوريا والعراق وفلسطين طبعاً، الساعة 8:40 من صباح يوم 3/9/1936، واشترك فيها 50 من هؤلاء المجاهدين كمنوا لرتل من سيارات الإنجليز المسلحة وانقضوا عليهم فاستنجدوا بالطائرات استطاع المجاهدون إسقاط 3 منها، واستمرت المعركة حتى الساعة الخامسة والنصف من مساء نفس اليوم، خسر فيها العدو البريطاني 80 قتيلاً بينهم 3 ضباط.

وقد كان من بين قادة المجاهدين، الشيخ سليمان الصاتوري وعرف عنه الحكمة والشجاعة والحنكة العسكرية، وقد استشهد فيما بعد في معركة أخرى هي معركة (كفر عبوش).

بِلعين

آخر قرية تابعة للرملة من جهة الشرق، لم تُحتل عام 1948، بل أُلحقت برام الله. اسمها تحريف عن الإله بعل (إله الكنعانيين)، يبلغ عدد سكانها أقل من 2000 نسمة، ويقيم بها الكثير من موظفي السلطة الفلسطينية، وتعتبر معقلاً هاما لكوادر منظمة (فتح).

بنات يعقوب

هو جسر يقع جنوب بحيرة الحولة (التي جففت) على بعد 1كم، وتبعد عن مدينة صفد نحو 20 كم. قيل أنها سميت بهذا الاسم لأن يعقوب عليه السلام، عبر من نفس النقطة وهو في طريقه الى (حران: بلد أحمد بن تيمية ويقال أنها نفسها ديار بكر التي تقع الآن جنوب شرق تركيا).

وتذكر بعض الروايات أن صلاح الدين الأيوبي هو من أقام الجسر، لربط طرق القوافل بين سوريا وفلسطين. وبنا بجانبه (خان) كنزل للمسافرين. وهو مبني من الحجارة السوداء. واليوم هو نقطة حراسة ويتمركز داخله قوات صهيونية.

بورين


بلدة تقع جنوب نابلس على بعد 10كم، قد يكون اسمها مأخوذا من السريانية (بور) وهي الأرض الخالية غير المزروعة. بلغ عدد سكانها 2500 نسمة عام 2005.

ينتسب للقرية الشيخ (غانم ابن علي الأنصاري) ولاه صلاح الدين المشيخة ب (الخانقاة) وهي رتبة تعني بالصوفيين، وقد أنقذه صلاح من أسر الفرنجة.

البويرة

تصغير للبور وهي كما أسلفنا الأرض غير المزروعة، تقع جنوب شرق الرملة. وهي في الأصل مزرعة قد توسعت حتى أصبحت قرية تضم 190 نسمة عام 1945. طرد اليهود سكانها وهدموا بيوتهم عام 1948.

البويزية

قرية عربية تبعد 30كم شمال شرق صفد، على بعد 5كم عن الحدود اللبنانية، كان بها 510 نسمة عام 1945 يزرعون بساتين الفاكهة والخضراوات ويسقونها من عيون ماء كثيرة مثل: (البارة والعامودية) . تجاورها قرية (الميس) على الحدود اللبنانية. طرد اليهود أهلها وهدموا منازلهم عام 1948.

هناك قرى تبدأ على حرف الباء مر ذكرها قبل هذا النهج في إدراج قرى فلسطين
التعديل الأخير تم بواسطة أبو اسامة ; 03-02-2018 الساعة 08:29 PM
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية ابن حوران
ابن حوران
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 05-02-2009
  • الدولة : الأردن/ الرمثا
  • العمر : 67
  • المشاركات : 1,598
  • معدل تقييم المستوى :

    12

  • ابن حوران is on a distinguished road
الصورة الرمزية ابن حوران
ابن حوران
شروقي
رد: تعرف على بعض مدن وقرى فلسطين
22-04-2012, 06:37 PM
المدن والقرى الفلسطينية التي تبدأ بحرف (التاء)

تَبْصُر: Tabsur

تعرف أيضاً بخربة (عَزَّون)، تقع بين (قلقيلية) وقرية (الحرم)، على بعد 9 كم من قلقليلية. مساحة أراضيها 2.413كم2. هدمها اليهود وطردوا أهلها فاتجهوا الى الإقامة في خربة عزون القديمة. تعتبر من قرى (طولكرم). قُدر عدد اللاجئين الذين ينحدرون منها عام 1998 بحوالي 2406 لاجئ.

الترابين [ عرب]

قبائل عربية، تقع منازلهم غربي قضاء بئر السبع، ولهم الأراضي الواقعة بين (الحناجرة) وسيناء... ويعودون بأصلهم الى قبيلة (بني عطية) الحجازية التي تقع منازلها في تبوك. وتعرف أحياناً بعرب المعازة نسبة الى (معاز بن أسد) أخ (عناز) مؤسس قبيلة (عْنَزَة) المشهورة. ومما قيل بشأن تلك القبيلة أنهم من جد يقال له (نجم) قدم الى سيناء مع رجل يدعى (الوحيدي) من ذرية (الحسن بن علي بن أبي طالب)، نزلا ضيفين على شيخ كبير من بني واصل في جبل طور سيناء.

وتتألف الترابين إدارياً: من عشرين قبيلة منهم: نجمات الصانع، ونجمات الصوفي، ومنهم السنايمة والرميلات. ومنهم الحسنات، ومنهم الجراوين. وقبائل الترابين من أكثر القبائل ملكية للأرض، أما أعدادهم فكانت تزيد عن 30 ألف عند إعلان تأسيس الكيان الصهيوني.

تربيخا

وأحياناً تسمى (طربيخا) والاسم الأخير قد يكون أكثر معقولية، لأنه مكون من جزأين (طور) وهو جبل و (بيخا) وهو تحريف ل (بريخا) ويعني المقدس.. فيصبح الاسم (الجبل المقدس)

هي قرية تقع في الشمال الشرقي لمدينة (عكا) وكانت تابعة لقضاء (صور) اللبناني لغاية عام 1923، ثم ألحقت بفلسطين بعد تعديل الحدود، من بين 24 قرية لبنانية ضُمت لفلسطين.

كان بها حوالي ألف من المسلمين عام 1945، طردهم الصهاينة وأقاموا مكان القرية بعد هدمها مستعمرة (شومرا).

ترشيحا

وانطلاقاً من نفس طريقة تحليل الاسم، فاسمها يعني (جبل الشيح) والشيح نبات معروف في الشرق الأوسط. تبعد حوالي 20كم عن عكا شمالا، وأراضيها واسعة (48) كم2. كان بها عام 1945، حوالي 4 آلاف نسمة، هاجمها اليهود بالقنابل والمدافع وطردوا معظم سكانها. إلا أن تعدادهم عام 1961، كان 1150 نسمة، وقد أقيم بجوار البلدة مستعمرة (معوناه) ويطلق عليها وعلى القرية حالياً (معوناه ترشيحا).

من عائلاتها المعروفة (الهواري) و (القاضي) و (حميدة) و (البيك).

ترقوميا

من بلدات الضفة الغربية، بلدة تبعد 12 كم شمال غرب الخليل، أقيمت على موقع قرية (يفتاح) الكنعانية. مساحة أراضيها أكثر من 21كم2. وسكانها حسب تقديرات (2007) أزيد من 15 ألف نسمة.

من عائلاتها المعروفة (الفطافطة) و (طينيه) وهم من أسس البلدة، و (الطرشان) و (قعقور) و (الأسطه) و (قباجة) و (الشلالفة) و (المرقطن) و (أبو حلتم) وغيرهم.

وفي البلدة مقام (الشيخ قيس) يزعم أهل البلدة أنه من الصحابة الذين استشهدوا في صدر الإسلام.

تُرمس عيا

قرية في الشمال الشرقي من رام الله وتبعد عنها 22 كم. وأقرب قرية إليها (سنجل). تقع فوق سهل فسيح مساحته 5كم2، واسمها تحريف ل (تر ـ ماشة ـ عيا) أي الجبل الذي به بقايا العنب بعد عصره، حيث (ميس: عنب) و (عيا: خراب).

بلغ عدد سكانها عام 1961، حوالي 1620 مسلم. فيها مزار الشيخ (محمد العجمي). يقال أن أهل البلدة حجازيون الأصل من بني مرة.

التعامرة

ويسبقها كلمة (عرب)، ولعل اسمهم يعود الى خربة (تعمر) في قضاء بيت لحم. وهناك من يقول أنهم سكنوا في المكان الذي مر به عمر ابن الخطاب في طريقه للقدس. وهم بدو يحافظون على عاداتهم وتقاليدهم العربية، ويقدر عددهم 0.7% من سكان فلسطين. ويجري في أرضهم وادي التعامرة تسيل فيه المياه النازلة من صور باهر وأم طوبى وقبل مصبه يحمل اسم وادي (المشاش) وعند مصبه يُدعى وادي (الدرجة).


تِعِنّك

بلدة كنعانية قديمة، وهي من قرى (الضفة الغربية) تقع غرب جنين على بعد 13 كم. بلغ عدد سكانها عام 2008 حوالي 1200 نسمة. وسكانها يعودون في أصلهم الى قرية (سيلة الحارثية) و (عرابة).

تَفُّوح

من قرى الضفة الغربية، تقع غرب الخليل على بعد 8 كم، وهي بلدة كنعانية قديمة يعني اسمها (بيت التفاح)، ويبلغ سكانها الآن أكثر من 10 آلاف نسمة.

تقوع

ربما أخذت اسمها من خربة قديمة كنعانية، تحمل نفس الاسم وتعني بالكنعانية (نصب الخيام)، تابعة إدارياً لبيت لحم وتبعد عنها حوالي 10كم، وتتوسط جبال بيت لحم مع جبال الخليل. بلغ عدد سكانها وهي تحت الإدارة الأردنية حوالي 500 نسمة، وذلك قبل الاحتلال عام 1967، وفي عام 1987 بلغ عدد سكانها أكثر من 4000 نسمة. يُنسب إليها (العدل زين العابدين الخضر بن جمعة التقوعي) توفي سنة 860هـ وهو من ذرية تميم الداري.

تمرة

هناك قريتان تحملان نفس الاسم، الأولى في منطقة الناصرة ويعني اسمها (ثمرة) كان بها عام 1961 حوالي 200 نسمة.

والثانية: على بعد 23 كم من حيفا جهة عكا، وأقرب قرية لها (كابول)، كان عدد سكانها عام 1965م، (6250) عربي، من أشهر عائلاتها عائلة (دياب) ويسكنها أقارب الشاعر سميح القاسم. وسكانها يُعتبر معظمهم من اللاجئين الذين قصدوها من فلسطين عند احتلالها، كون القرية لم تُدمر.

تياسير

يُرجح أنها تقوم على البقعة التي كانت عليها قرية (أشير) الكنعانية بمعنى (السعيد)، وهناك من يقول أنها كانت عاصمة للكنعانيين في عهد حاكم كنعان (تيسور) ومنها أُخذ اسمها، وفي العهد الروماني عُرِفت باسم (آسر). تقع القرية شرق طوباس ـ نابلس. وعدد سكانها حالياً حوالي 3000 نسمة. من عائلاتها المشهورة آل جابر وآل صبيح وآل دبك. وفي القرية دير للكاثوليك، له وقف واسع من الأراضي، وتديره عائلة تأتي من القدس.

التينة

قرية عربية، تقع جنوب الرملة، تشارك قرية الخيمة في مدرسة ابتدائية تم إنشاؤها سنة 1946، هدم الأعداء القريتين وشتتوا سكانها، من أبناء التينة الشهداء مهندس البترول الشهيد عبد الفتاح عيسى حمود.

حرف الثاء

الثميلة

قرية وُلِد فيها النبي إسماعيل عليه السلام، وهي جنوب غرب (العسلوج) والعسلوج هذه تقع على الطريق العام بين بئر السبع والعوجا... وتبعد عن العوجا جنوباً ب 31 كم. واسمها قد يكون من عذوبة مائها.

الثوري

من أحياء القدس، سمي بذلك نسبة الى المجاهد أحمد بن جمال الدين أبي عبد الله بن عبد الجبار المعروف بالقرشي والمشهور بالثوري. وهو من رجال صلاح الدين الأيوبي، اشترك معه في فتح القدس وكان يمتطي ثوراً فسمي بالثوري أو (أبو ثور). توفي سنة 593هـ ودفن في جبل المكبر بالقدس، وقبره بارز.

والجدير بالذكر، أن الأطماع الصهيونية قد زادت في السنوات الأخيرة لإجبار أهالي حي الثوري على مغادرة منازلهم وهدمها.
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية ابن حوران
ابن حوران
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 05-02-2009
  • الدولة : الأردن/ الرمثا
  • العمر : 67
  • المشاركات : 1,598
  • معدل تقييم المستوى :

    12

  • ابن حوران is on a distinguished road
الصورة الرمزية ابن حوران
ابن حوران
شروقي
رد: تعرف على بعض مدن وقرى فلسطين
22-04-2012, 06:39 PM
القرى التي تبدأ بحرف الجيم

جاجولا

قرية عربية تقع الى الشمال الشرقي حوالي 10كم من مدينة صفد، والى الغرب من الطريق الرئيسية الواصلة بين طبرية والمطَلَّة. والى الشرق منها يجري نهر الأردن، وتبعد 2 كم عن قرية النبي يوشع. شمالها يوجد مقام الشيخ صالح ومسجد القرية.

كان بها عام 1945 أكثر من أربعمائة نسمة، دمرها الأعداء وشردوا أهلها عام 1948. واستولت مستوطنة (كيبوتس يفتاح) على أراضيها.

الجاروشية

قرية عربية أُقيمت على أراضي قرية دير الغصون، على بعد 10كم من طول كرم، كان بها عام 1961 مضافاً إليها قرية دير الغصون حيث تداخلتا مع بعض 952 نسمة، وبعد حرب 1967، لم يبق بها سوى 121 نسمة ( حسب إحصاءات الحكومة الأردنية).

الجاعونة

قرية عربية الى الشرق من صفد على بعد 10 كم وفي أسفل جبل كنعان، وتبعد عن جسر بنات يعقوب 11 كم. كان بها عام 1945 (800) نسمة، هاجر معظمهم الى سوريا. اشترك أهلها بمعارك ضد الإنجليز بصحبة القسام، وكان منهم الشهيد عبد الله الأصبح استشهد عام 1938، ودُفن في قرية (سعسع).

كان معظم سكانها من الدروز وبلغ عددهم (375) نسمة عام 1886، وقد اشترت منظمات صهيونية حوالي 4000 دونم (4كم2) وسكنت 16 عائلة يهودية في تلك الأراضي دون أن تطرد السكان، ثم طردوهم في عام 1948. [ المعلومات الأخيرة من وثائق القضية الفلسطينية/ زهير غنايم/ سنة النشر 2007/ دار ورد للنشر صفحة 151]

جالا

قرية تقع في أراضي (بيت أومر الخليل) وتبعد عنها 2 كم غرب/جنوب. و بها مقام (الست نجلاء) وهي شقيقة (بدرية وحميدية) صاحبتا المقامين في مناطق أخرى (بدرية: في قرية الشرفات قرب القدس) والحميدية موجود في خربة (فاغور) على طريق القدس ـ الخليل. ولا أحد يعرف سر تلك السيدات على وجه الدقة. ولكن الأهالي عندما يختلفون يذهبون لحلف الأيمان قرب مقامات تلك السيدات.

جالود

قرية تقع في جنوب شرق نابلس على بعد 26كم. سكانها يزيدون الآن على 500 نسمة. تم إقامة خمس بؤر استيطانية عليها وقلع آلاف أشجار الزيتون ومصادرة (12) كم2 من أراضيها. أقيم عليها ثلاث مستعمرات هي ( شيلو؛ وراحيل؛ ومعسكر جيش).

جالود (نهر)

من أهم الأنهار الغربية الرافدة لنهر الأردن، بعد بحيرة طبرية. وتتشكل بدايات النهر في الغرب من أودية سيلية تنحدر من السفوح الجنوبية والجنوبية الغربية لجبل (الدحي 515م ) ومن أودية أخرى تتجمع شرقي بلدة (العفولة) وتتضح معالمه شمال قرية (زرعين). ويتلقى مياه نبع يتدفق من مغارة صخرية شرق (زرعين) ويبلغ طول النهر 31 كم.

وحوله قامت المعركة الشهيرة (عين جالوت) التي انتصر فيها المسلمون على (التتار: المغول).

الجانية

قرية عربية شمال غرب رام الله. من أقدم قرى فلسطين، حيث تدل آثارها على الكنعانيين والرومان والمسلمين بعصورهم المختلفة، لكن قلة الأبحاث لم تدلل على بداية نشوءها على وجه التحديد. وجانية معناها (المخبأ أو الملجأ) والرومان أطلقوا عليها اسم (ماجينا).

أوكلت الى أهالي القرية حماية خطوط الإمدادات بالعهد العثماني التي كانت تتعرض للنهب. فكانت عائلة (سمحان) هي من أوكلت لها تلك المهمة، كعائلة (أبو غوش) في عمواس. مما أدى الى صراع بين العائلتين في المساحات المجاورة.

كان عدد سكانها 587 نسمة في عام 1987.

جَبَاتا

قرية عربية تقع جنوب غرب مدينة الناصرة، تعود في نشأتها الى العهد الروماني، وقامت على تل يرتفع 150 مترا، على الطرف الشمالي لمرج ابن عامر. وكان يمر بها خط حديد الحجاز بين مدينتي حيفا و درعا، وخط أنابيب نفط العراق.


كان بها سنة 1922 أكثر من 300 نسمة من العرب. استولى اليهود على أراضيها في وقت مبكر وأقاموا عليها مستعمرة (جفت) سنة 1926، ومنذ ذلك الوقت رحل سكانها وزالت عنها الصبغة العربية.

وجباتا لفظ قديم يعني بالآرامية (المرتفع)، وهناك أكثر من قرية من قرى الجولان المحتل تسمى (جباتا) منها جباتا الزيت وجباتا الخشب.

الجبارات (عرب)

في الشمال الشرقي من غزة، تمتد أراضيهم في جوار قريتي (بُربر) و(الفالوجة). وقُدر عددهم عام 1946 بأكثر من 7500 نسمة. والجبارات والجبور هم أصول قبيلة بني صخر في شرق الأردن وأبناء عمومة لهم.

وتتألف قبيلة الجبارات من 13 عشيرة، منها: أبو جابر؛ وجبارات الوحيدي؛ وجبارات الدقس؛ والسواركة (ابن رفيع) في صحراء النقب وبئر السبع لهم فروع.

جَباليا

واسمها اختلف فيه، فمنهم من يقول أنه تحريف (أزاليا) البلدة الرومانية القديمة. ومنهم من يقول أنها تحريف (جبالاية) السريانية التي تعني الجبال. ومنهم من يقول أن من نزلها كان أخلاط من الروم والمصريين وغيرهم (جُبلوا: اختلطوا مع بعض). وهؤلاء تم إرسالهم في أوائل القرن السادس الميلادي لحماية دير (جبل الطور) ومن هنا جاءت تسميتها.

وهي بلدة قريبة من غزة من جهة الشمال الشرقي لها. وقد اتسعت البلدة بعد الهجرة إليها وإنشاء مخيم فيها، وتكاد البلدة أن تلتحم بجارتها قرية (النزلة). ويبلغ عدد سكانها حسب إحصاءات (2006) 175 ألف نسمة، منهم 80 ألف من السكان الأصليين و95 ألف من المهاجرين.

جب الروم

تقع إلى الشرق من قرية صور باهر، كان بها عام 1961م 676 نسمة جميعهم مسلمون. ذكرها الفرنجة باسم "رونا". يحتوي هذا الموقع الأثريّ على آثار محلة وصهاريج.

جَبَع جنين

في محافظة جنين، في منتصف الطريق بين جنين ونابلس، وجِبعا بكسر الجيم في الآرامية تعني الجبل، وجباعا في السريانية تعني السهل المرتفع أو الرابية. وتعد هذه القرية من أهم قرى جنين لإنتاج الخضار والفواكه والحبوب لوفرة مياهها. بها مزار (شمعون) ويقول أهل القرية أنه من أبناء يعقوب عليه السلام. ومزار (حريش) ويجاور القرية خرب (سباتا و جافا وبيت ياروب).

بلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 17 ألف نسمة، وقُدر عدد المهاجرين عنها ب 18 ألف نسمة. من عائلاتها المشهورة: العلاونة ولهم أقارب في شرق الأردن: قرية الطيبة، وعائلة الحمامرة وهم من آل حموري من الخليل. وعائلة أوهيب من عرب الهيب، وعائلة الفاخوري.

جبع حيفا

تقع على بعد 21 كم جنوبي حيفا، ويمر شمالها وادي (المغارة) وعرفت بالعهد الروماني باسم (جاباتا)، أقرب قريتين لها: الصرفند وإجزم. قصفتها طائرات اليهود عام 1948، وردت الطائرات العراقية على القصف، لكن أهلها تركوها متوجهين للعراق. وأقيم مكانها مستعمرة ليهود تركيا أسموها (جفع كرمل).

وهناك قرية ثالثة باسم (جبع) قرب القدس، وهي من قرى الضفة الغربية. وكان بها عام 1996 أكثر من 1500 نسمة.

جبعة

ومعناها بالآرامية التل، تقع شمال الخليل على بعد 16 كم، أقرب قريتين لها (صوريف ونحالين) ... وهي من قرى الضفة الغربية. بلغ عدد سكانها عام 1961 أكثر من 300 نسمة.


جَبُّول

قرية أثرية تقع في منطقة بيسان وتبعد عن مدينة بيسان 7كم من جهة الشمال، وأراضي القرية أكثر من 1500 هكتار، كان بها عام 1945، حوالي 420 نسمة منهم 250 من العرب و170 من اليهود. طرد اليهود العرب منها عام 1948، وقدرت إحصاءات اللاجئين أن عدد أبناء تلك القرية المهجرين كان حوالي 1800 نسمة (تقديرات سنة 1999).


جُب يوسف

قرية عربية تقع جنوب شرق صفد، على مسافة قريبة من شاطئ بحيرة طبرية. نشأت القرية قرب بئر يقال أنه البئر الذي وُضع فيه سيدنا يوسف عليه السلام، وهو قول ضعيف، والأرجح أن ذلك البئر يقع في موضع (الحفيرة) شرق قرية عرابة من أعمال جنين.

كان عدد سكان القرية 170 نسمة في عام 1945، شتتهم اليهود، عام 1948، الآن تقع القرية داخل حرم كيبوتس (عميعاد).

جَتّ

هناك قريتان بهذا الاسم. واسمها مأخوذ من كلمة كنعانية بمعنى (معصرة). وقد ورد اسم هذه القرية في حفريات فرعونية قديمة تعود لسنة 1450 ق.م. في زمن (تحتمس الثالث).

جت الأولى: تقع شمال طول كرم بين قريتي (باقة الغربية) و(زيتا). مساحتها أكثر من 1000 هكتار، وهي تابعة لمدينة حيفا في الوقت الحاضر، وقدر عدد سكانها 10500 نسمة في إحصاء 2009، وينتسب معظم سكان القرية الى المقدادية نسبة الى الصحابي المقداد بن الأسود.

وجت الثانية: وتقع شمال شرقي عكا، وسكانها من عرب الدروز، بلغوا سنة 1961 حوالي 400 نسمة (فلسطين 1948).

الجُديدة

قرية تبعد عن جنين 32 كم جنوباً، مساحة أراضيها 500 هكتار، وعدد سكانها 5000 نسمة عام 2007 (الضفة الغربية).

وهناك قرية أخرى تحمل نفس الاسم، تقع شرق عكا وهي من قرى فلسطين 1948، بلغ عدد سكانها عام 2007 حوالي 8000 نسمة 90% منهم مسلمون والباقي من المسيحيين.

الجُديرة

قرية في الشمال الغربي من مدينة القدس المحتلة، على بعد 10كم، ويعود معظم سكانها لمدينة الكرك الأردنية، ولهم أقارب في غزة.

معنى الجديرة (حظيرة الأغنام)، أقرب قرية لها قلندية، ويجاورها من الخرب (خربة بير البيار) و (خربة الجفير). بلغ عدد سكانها عام 1996 حوالي 1200 نسمة من المسلمين.

جِدّين

تُعرف أيضاً باسم (خربة جدين) وهي خربة قديمة، أصبحت قرية في عهد الانتداب البريطاني. تقع شمال شرق عكا وجنوب غربي قرية (ترشيحا)، بنى الصليبيون فيها قلعة، وبقيت مهجورة حتى عادت إليها الحياة أيام حكم الشيخ ظاهر العمر صاحب (صفد). سكنها جماعة من عرب (الصويطات) قُدر عددهم ب 1500 نسمة.

كانت أول معركة خاضها جيش الإنقاذ الفلسطيني فوق أرضها، حيث قام قائد فوج اليرموك الأول المقدم (أديب الشيشكلي) بمهاجمة المستعمرة فيها، وكاد أن يتحقق لهم النصر، لولا تدخل الجيش البريطاني.

احتلها الصهاينة ورحلوا سكانها الى جنوب لبنان، واستغلوها كموقع سياحي.
  • ملف العضو
  • معلومات
zohier
موقوف
  • تاريخ التسجيل : 13-01-2007
  • الدولة : بومرداس العظمى
  • المشاركات : 577
  • معدل تقييم المستوى :

    0

  • zohier is on a distinguished road
zohier
موقوف
رد: تعرف على بعض مدن وقرى فلسطين
22-04-2012, 06:41 PM
كيفك اخى متابع لك هنا وشكرا على كل كتاباتك من اجل تعريفنا بفلسطين اخوك زهير الجزائري
  • ملف العضو
  • معلومات
أم زيد
مشرفة شرفية
  • تاريخ التسجيل : 09-06-2009
  • الدولة : الجزائر
  • المشاركات : 5,671
  • معدل تقييم المستوى :

    18

  • أم زيد is a jewel in the roughأم زيد is a jewel in the roughأم زيد is a jewel in the rough
أم زيد
مشرفة شرفية
رد: تعرف على بعض مدن وقرى فلسطين
22-04-2012, 09:17 PM
بارك الله فيك
عرفتنا بأسماء مدن و قرى فلسطين الحبيبة
جازاك الله خيرا.


عندما أرى حسرة أطفال مالي و حرائر سوريا في شوارعنا

أشكر الله ألف مرة على نعمة الأمن و الأمان في بلدي

اللهم أدمها نعمة و امنعها من الزّوال.
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية ابن حوران
ابن حوران
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 05-02-2009
  • الدولة : الأردن/ الرمثا
  • العمر : 67
  • المشاركات : 1,598
  • معدل تقييم المستوى :

    12

  • ابن حوران is on a distinguished road
الصورة الرمزية ابن حوران
ابن حوران
شروقي
Re: تعرف على بعض مدن وقرى فلسطين
16-05-2012, 11:50 AM
أهلاً أخي زهير.. كيفك أنت؟ تبقى صديقاً مميزاً هنا وهناك..


أشكركِ أختنا الفاضلة أم زيد.. على تشجيعكم
مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم


الساعة الآن 01:01 PM.
Powered by vBulletin
قوانين المنتدى