حراسُ العَقيدة ... ( خير الناس قرني ) .
19-11-2018, 07:51 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين ، وصلى الله وسلم على نبينا محمد ، وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد ...
فقد روى البخاري (2652) ، ومسلم (2533) عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بن مسعود رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: ( خَيْرُ النَّاسِ قَرْنِي، ثُمَّ الَّذِينَ يَلُونَهُمْ، ثُمَّ الَّذِينَ يَلُونَهُمْ، ثُمَّ يَجِيءُ أَقْوَامٌ تَسْبِقُ شَهَادَةُ أَحَدِهِمْ يَمِينَهُ، وَيَمِينُهُ شَهَادَتَهُ ) .
قال النووي رحمه الله :
"الصَّحِيحُ أَنَّ قَرْنَهُ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : الصَّحَابَةُ ، وَالثَّانِي : التَّابِعُونَ ، وَالثَّالِثُ : تَابِعُوهُمْ" انتهى من " شرح النووي على مسلم " (16/85) .
أيها القارئ المبارك من رحمة الله بأمة الإسلام أن هيء لها من يحفظ لها دينها وينقله غضاً طرياً للأجيال المتلاحقة ، وقد كان مدار هذا النقل على صحابة النبي صلى الله عليه وسلم فقد شاهدوا التنزيل وصحبوا رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولما لهم من شريف المنزلة وعظم القدر أحببت الحديث عنهم في نقاط عدة وهي :
1. من هم الصحابة ؟
2. ما موقف أهل السنة والجماعة منهم ؟
3. مراتب الصحابة وسبب ذلك .
4. أفضلهم عينا وجنساً .

* من هم الصحابة ؟
الصحابة جمع صحابي وهو : كل من لقي النبي صلى الله عليه وسلم مؤمناً به ومات على ذلك .

*ما موقف أهل السنة والجماعة منهم ؟
موقف أهل السنة والجماعة من صحابة النبي صلى الله عليه وسلم :
1. محبتهم والترضي عنهم .
2. والثناء عليهم بما يستحقون .
3. وسلامة قلوبهم من البغضاء والحقد عليهم .
4. سلامة قلوبهم من قول ما فيه نقص أو شتم للصحابة كما وصفهم الله بقوله : { والذين جاءوا من بعدهم يقولون ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان ولا تجعل في قلوبنا غلاً للذين آمنوا ربنا إنك رؤوف رحيم } [سورة الحشر:10] .ممتثلين قول النبي صلى الله عليه وسلم (( لا تسبوا أصحابي ، فوالذي نفسي بيده ، لو أنفق أحدكم مثل أحدٍ جبلاً ما بلغ مُدَّ أحدهم ولا نصيفه )) .

* مراتب الصحابة وسبب ذلك .
تختلف مراتب الصحابة لقوله تعالى { لا يستوي منكم من أنفق من قبل الفتح وقاتل أولائك أعظم درجة من الذين أنفقوا من بعد وقاتلوا وكلاً وعد الله الحسنى { [الحديد:10] ، ويرجع سبب اختلاف مراتبهم إلى قوة الإيمان والعلم والعمل الصالح والسبق إلى الإسلام .

* أفضلهم عينا وجنساً .
مر معنا اختلاف مراتب الصحابة وهذا يترتب عليه تفاضهلم عينا وجنساً .
فأفضلهم عيناً :أبو بكر الصديق رضي الله عنه ، ثم عمر بن الخطاب رضي الله عنه ، ثم عثمان بن عفان رضي الله عنه ، ثم علي رضي الله عنه وهؤلاء هم الخلفاء الأربعة الراشدون .
ثم يليهم في الأفضلية أهل بدر : وهم الذين قاتلوا في غزو بدر من المسلمين ودليل ذلك قول رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ((إنه قد شهد بدرًا، وما يدريك؟ لعل الله أن يكون قد اطَّلَع على أهل بدر، فقال: اعملوا ما شئتم، فقد غفرتُ لكم)).
ثم يليهم أهل بيعة الرضوان : وهم الذين بايعوا النبي صلى الله عليه وسلم عام الحديبة على قتال قريش ، وألا يفروا حتى الموت ، وسميت بيعة الرضوان لأن الله رضي عنهم بها لقوله تعالى { لقد رضي الله عن المؤمنين إذ يبايعونك تحت الشجرة } [الفتح : 18] .
ثم يليهم في الأفضلية جنساً المهاجرون ثم الأنصار لتقديم الله لهم في قوله تعالى { لقد تاب الله على النبي والمهاجرين والأنصار } [ التوبة : 117] .

سأل الله جل وعلا أن يجمعنا بهم وأن يحشرنا في زمرتهم وأن يرضى عنا بمحبتنا لهم إنه ولي ذلك والقادر عليه وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

.................................................. ......(محبكم)