تسجيل الدخول تسجيل جديد

تسجيل الدخول

إدارة الموقع
منتديات الشروق أونلاين
إعلانات
منتديات الشروق أونلاين
تغريدات تويتر
  • ملف العضو
  • معلومات
فؤاد العز
عضو فعال
  • تاريخ التسجيل : 12-12-2011
  • الدولة : حيث يبرعم الأنتظار
  • المشاركات : 187
  • معدل تقييم المستوى :

    10

  • فؤاد العز is on a distinguished road
فؤاد العز
عضو فعال
أيامك في لحظة
16-06-2012, 02:29 PM
ألم يكن لك قبل اليوم هذا متسع من المكان لتجلس بينك وبين ثناياك تطالع الجرائد وأخبار اليوم اعلم أن البولرصة لاتعنيك بقد ما يستفزك ركن الأبراج تلقي عليه مظرتك السريع وتتأفف من صغر الخط عيناك لم تعد تميزان الخطوط كما من قبل لكنك تسترسل في القراة حتى الجريدة صرت تأبى تصفحها للورقة الأخير عروض العمل والزواج لاتعنيك ايضا بقدر مايعنيك أن تحط بثقل جسدك على كرسي المقهى وتنادي-قهوة ثقيلة وكاس ماء-لاتتعب نفسك النادل يعرفك جيد ليس لأنك تغدق عليه كل صباح بل مزاجك المتراكم يبعث فيه نوعا من سلاسة التعامل مع خدمتك
زايدة سكر أردفها النادل من هناك وأضاف السكر بمعرفته لأنك ترهقه كل يوم -راهي مرّة زيدلي السكر-
في الحقيقة احساسك بالنرارة طغى على كل شيء تتأفف من الجو ورائحة التبغ والقهوة ووجوه المارة وحتى الجريدة لم تسلم من تأففك وأنت كما أنت تعيد لخبطة الأشياء منذ الصباح وحى نهاية الدوام
ترتشف القهوة تسرح بعيدا هناك حيث ينتهي الضجيج الصباحي مازالت الساعة لم تدرك السابعة بعد ومازال الدوام بعيدا في المسافة وبعيدا عن الوقت إلاذ أنت تتاهب لكل شيء ولاتنسى ان تشعل السيجارة أبدا من مصفاتها ولاتثيرك غير رائحة المصفاة المميزة ترميها وتتلقف غيرها في تحدّ طبعا لايعجبك حالك ولايعجبك الشرود ولاالقهوة ولا حتى السيجارة لكن تتحدى ابعاد هذا اليوم الممل من بدايته
تستفيق من غفوتك على يد النادل تداعب الطاولة بخرقة مببلة وكانه يوحي لك [انه يهتم بزبائن المقهى خاصة انت وهو يلوي الخرقة ابالية على مساحة الطاولة المهترئة تهز رأسك وتتمتم -حاشاك- كلمة تشتري بها كرامة النادل هو يعلم أنها من صميم العمل وأنت تعلم أنها من صميم عاداته الصباحية لكنك ربما بداع الكشف عن ثقافتك أو بداع كسر الصمت المضروب عليك منذ الخامسة صباحا وحتى هذا الوقت لم تكلم غير نفسك أمام المرآة ولم تلتقي باحد على طول ممرك المعتاد من بيتك غلى المقهى وربما لن تلتقي بأحد من المقهى إلى مكان الدوام
هذه يومك يبدأ هكذا وتركز دائما على قهوتك الصباحية وبعض السجائر تعلق دخانها من طاولتك إلى أبعد حد منك
تتأبط الجريدة وأنت تعلم انك لن تتصفحها ثانية وأنها ستزيد من احمالك طوال اليوم غلى أن ترميها مع أكوام الجرائد في غرفتك وتعلم ايضا أن لا احد من زملاء العمل سيطلبها منك حتى وأن تجرا سيسألك -كان شيء جديد في الجرنال- لترد عليه بالروتين الممل -كل شيء معروف أنتاع مبارح يتعاود اليوم-في الحقيقة لخبطك الروتين اليومي والملل الملازم ونسيت ا، الأخبار تتداول وان الحياة تستمر
لكنك وحدك من تلازمه مساحات متكرر من الأحداث والوقت والروتين
يبتلعك الشارع من امام المقهى....انساك الملل أنه يوم سبت ,ان الدوام معطل وانك ستدرك ذالك فقط امام باب الأدارة
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية المنارة
المنارة
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 01-01-2009
  • المشاركات : 720
  • معدل تقييم المستوى :

    13

  • المنارة is on a distinguished road
الصورة الرمزية المنارة
المنارة
شروقي
Re: أيامك في لحظة
16-06-2012, 02:58 PM
هذه الايام ايامنا المتشابهة
نحياها بالروتين الممل
لنغيرها بالجديد
أعربون سي 2 .
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية امر طبيعي
امر طبيعي
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 16-09-2012
  • الدولة : مسافر في رحاب القرآن
  • المشاركات : 4,605
  • معدل تقييم المستوى :

    14

  • امر طبيعي will become famous soon enough
الصورة الرمزية امر طبيعي
امر طبيعي
شروقي
رد: أيامك في لحظة
27-07-2013, 02:23 PM
...بعض ما أردف هنا....يحكي عني....غير أنه لا سجارة لدي

بارك الله فيك

دمت ذا عطاء
لا شيء
كل شيء كما كان
كأن غبار الأرصفة ألف مدينتنا بعدك ، حين تمطر يصبح و حلا ، و عند القحط رذاذٌ يعمي العيون ، و في كل الحالات ، نحن نتسخ كلما طال بنا الزمن...
مواقع النشر (المفضلة)
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع


الساعة الآن 12:45 PM.
Powered by vBulletin
قوانين المنتدى