تسجيل الدخول تسجيل جديد

تسجيل الدخول

إدارة الموقع
منتديات الشروق أونلاين
إعلانات
منتديات الشروق أونلاين
تغريدات تويتر
منتديات الشروق أونلاين > المنتدى التعليمي > منتدى الحوار التربوي

> طغيان العنصر النسوي في المؤسسات التعليمية يهدد مستقبل المنظومة التربوية

  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية أبو اسامة
أبو اسامة
مشرف عام ( سابق )
  • تاريخ التسجيل : 28-04-2007
  • الدولة : بسكرة -الجزائر-
  • المشاركات : 44,555
  • معدل تقييم المستوى :

    62

  • أبو اسامة is a jewel in the roughأبو اسامة is a jewel in the roughأبو اسامة is a jewel in the rough
الصورة الرمزية أبو اسامة
أبو اسامة
مشرف عام ( سابق )
طغيان العنصر النسوي في المؤسسات التعليمية يهدد مستقبل المنظومة التربوية
28-08-2015, 12:14 AM

صالح سعودي


أخذت ظاهرة تأنيث العلم والمؤسسات التربوية أبعادا تثير الكثير من المخاوف وسط الجزائريين، حيث لم يتوان الكثير في دق ناقوس الخطر بسبب طغيان العنصر النسوي، والحضور الباهت للذكور في الحلقة التعليمية، سواء ما يتعلق بمزاولي مهنة التدريس، أو عدد الطلبة مقارنة بالطالبات في مدرجات الجامعة والمؤسسات التعليمية والتربوية.

ويرى الكثير من المتتبعين أن طغيان العنصر النسوي في المؤسسات التعليمية يشكل ظاهرة خطيرة تهدد مستقبل المنظومة التربوية، بالنظر إلى الانعكاسات السلبية التي قد تنجر على قيم التحصيل الدراسي، وكذا نوعية التنشئة لدى التلميذ، في ظل غياب التوازن بين الجنسين، بدليل ندرة الذكور من فئة المعلمين والأساتذة مقارنة بالحضور القوي للعنصر النسوي، الذي يسعى إلى عدم توفيت أي فرصة لفرض ذاته في هذا الجانب.

ويرى الدكتور يوسف بن يزة من كلية العلوم السياسية بجامعة باتنة، أنه لا يمكن قراءة ظاهرة تأنيث العلم خارج سياق ما يحدث في المجتمع الجزائري من تغيرات، مشيرا أن اكتساب العلم تاريخيا كان من الأدوات الفعالة التي تسعى إليها الفتاة للتخلص من السلطة الأبوية للذكور، والحصول على مكانة اجتماعية جديدة تختلف عن مكانة ربة البيت المسنودة إليها اجتماعيا، ولذلك يعتبر أن طلب العلم والاجتهاد في كسبه يعد بمثابة ثغرة تنفذ من خلالها الفتاة إلى العالم الخارجي، وحسب محدثنا فقد استفادت الفتاة أيضا من مخرجات العولمة وارتفاع مستوى الوعي، والتوجه نحو تمكين المرأة في مختلف المجالات.

أما الأستاذ عادل سلطاني أخصائي في علم الاجتماع، فقد أكد أن تأنيث التعليم ظاهرة متفشية في مقرراتنا التعليمية لتلاميذ المرحلة الابتدائية، على غرار أمي في السوق، وليلى في البستان، وغيرها من الجمل التي أنثت أو حاولت تأنيث المقررات التعليمية، أما تفسيره لهذه الظاهرة وانعكاسها على تحصيل التلاميذ، يتطلب، حسب رأيه، القيام بدراسات ميدانية في علمي النفس وعلم الاجتماع التربوي تحديدا للوقوف على الظاهرة، بعد معرفة نتائج الدراسات وإخضاع الفرضيات للتحليل فيما يخص هذين المتغيرين (التحصيل الدراسي والقيم)، وقال الأستاذ عادل سلطان في ختام حديثه "حسب ما يبدو من هذا التساؤل، فإنني لا أظن أن هذه الظاهرة التأنيثية ستؤثر على التحصيل بالسلب أو بالإيجاب، وكذلك على القيم لدى المتمدرسين في أطوار التعليم الابتدائي، وسؤالي هل ظاهرة تذكير المقررات أو التعليم برمته سيؤثر على التحصيل والقيم لدى هؤلاء بالإيجاب؟"، مؤكدا أن التأثير التحصيلي والقيمي لا يتعلق بظاهرتي الأنوثية والذكورية.
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية بلحاج بن الشريف
بلحاج بن الشريف
عضو فعال
  • تاريخ التسجيل : 31-07-2015
  • الدولة : الجزائر
  • المشاركات : 345
  • معدل تقييم المستوى :

    8

  • بلحاج بن الشريف is on a distinguished road
الصورة الرمزية بلحاج بن الشريف
بلحاج بن الشريف
عضو فعال
رد: طغيان العنصر النسوي في المؤسسات التعليمية يهدد مستقبل المنظومة التربوية
09-09-2015, 08:50 PM
نسبة تمدرس البنت في التعليم فاقت نسبة تمدرس الذكور منذ بداية التسعينيات ، و حتى النتائج الدراسية للبنات تكون في كثير من الحالات أحسن من نتائج الذكور ، في جميع الشعب ، و لذلك عوامل كثيرة ، نذكر منها ، حسب التجربة المتواضعة كأحد رجال القطاع سابقا :
- الاهتمام الملاحظ عند البنات في العمل و الاجتهاد أكثر منه عند الذكور .
- وجود روح التنافس(الشديدة) بين البنات في تحصيل أحسن النتائج ، و انعدامها عند الذكور .
- تعرض الذكور للانشغالات الخارجية بالمحيط ، خارج أوقات الدراسة أكثر من البنات .
- سوء تكيف الذكور مع ظروف الاختلاط في المدرسة ، و الذي ليس له تاثير كبير على البنت (إلا نادرا).
و هناك عوامل أخرى كثيرة ، نابعة من المحيط الخارجي و الداخلي للمدرسة و الأسرة ...
بلادي و إن جارتْ علي عزيزة ٌ** و قومي و إن ضنوا علي كِرامُ
التعديل الأخير تم بواسطة بلحاج بن الشريف ; 10-09-2015 الساعة 05:38 PM
  • ملف العضو
  • معلومات
جود الكلمات
زائر
  • المشاركات : n/a
جود الكلمات
زائر
رد: طغيان العنصر النسوي في المؤسسات التعليمية يهدد مستقبل المنظومة التربوية
09-09-2015, 08:53 PM
السَّلامُ علَــــيكُم

أينَ أدرس فس الجَامعة ’ بالضَّبط في القســــم لا يوجَد ذُكور
فتيات وفقَط
طيلة العام درسني أستاذين والبقي نساء


أسْتَغْفِرُ الله وأتُوبُ اليْه
  • ملف العضو
  • معلومات
فتحي 2009
مشرف
  • تاريخ التسجيل : 21-10-2009
  • الدولة : الأغـواط
  • المشاركات : 9,461
  • معدل تقييم المستوى :

    23

  • فتحي 2009 will become famous soon enoughفتحي 2009 will become famous soon enough
فتحي 2009
مشرف
  • ملف العضو
  • معلومات
Mushtak
زائر
  • المشاركات : n/a
Mushtak
زائر
Re: طغيان العنصر النسوي في المؤسسات التعليمية يهدد مستقبل المنظومة التربوية
13-09-2015, 07:52 AM
إن استقالة العقل الخلاق و المبدع من العلم و التعلم هو إفساح للمجال لإحتلالنا اقتصاديا و عسكريا من طرف الأمم الأخرى و طغيان العنصر النسوي على التعليم هو دليل على أن البلاد سائرة في طريق الزوال و الذين يطبلون و يزغرتون لهذا الإنتصار المزعوم و الذي هو في الحقيقة انهزام و تخلف و انحطاط سيغيرون رأيهم بعد أن يتمدرس أولادهم و يتمنون لو أن رجلا يدرس أبناءهم مادة الرياضيات.

ستذكرون ما أقول لكم و أفوض أمري إلى الله.
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية ** رشاد كريم **
** رشاد كريم **
عضو متميز
  • تاريخ التسجيل : 08-06-2015
  • المشاركات : 1,001
  • معدل تقييم المستوى :

    9

  • ** رشاد كريم ** is on a distinguished road
الصورة الرمزية ** رشاد كريم **
** رشاد كريم **
عضو متميز
رد: طغيان العنصر النسوي في المؤسسات التعليمية يهدد مستقبل المنظومة التربوية
30-09-2015, 08:42 AM
تَـنَــسْـوَنَ قطاعُ التّـربيّة والتّـعـليم
يَـتَــنَــسْــوَنُ تَـنَـسْـوُنًـــا !!
ولهذه الظاهـرة النّـسائية الجديدة
منذ نهاية الثمانينـيات جوانبها الإيجابية
ونواحيها السّلبية ، عـلى الطلبة والأسرة
والـعلاقات الزوجية والحياة الاجتماعية عُـموما
ويُـدرك ذلك كُـلُّ مَـنْ له حـاسّة نقديّـة فَـطِـنة ..
وبالتأكيد كـمَا تَـنَــسْـوَنَ الوظيف العُـمومـي
كذلك تَـنَــسْـونَ الوظيف الخُـصوصي !
وعَـسى أن يكون نفـعُـها أكـثـر من ضررهـا .

التعديل الأخير تم بواسطة ** رشاد كريم ** ; 30-09-2015 الساعة 10:58 AM
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية محمد 79
محمد 79
شروقي
  • تاريخ التسجيل : 18-10-2007
  • المشاركات : 5,350
  • معدل تقييم المستوى :

    20

  • محمد 79 is on a distinguished road
الصورة الرمزية محمد 79
محمد 79
شروقي
رد: طغيان العنصر النسوي في المؤسسات التعليمية يهدد مستقبل المنظومة التربوية
30-09-2015, 08:54 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بلحاج بن الشريف مشاهدة المشاركة
نسبة تمدرس البنت في التعليم فاقت نسبة تمدرس الذكور منذ بداية التسعينيات ، و حتى النتائج الدراسية للبنات تكون في كثير من الحالات أحسن من نتائج الذكور ، في جميع الشعب ، و لذلك عوامل كثيرة ، نذكر منها ، حسب التجربة المتواضعة كأحد رجال القطاع سابقا :
- الاهتمام الملاحظ عند البنات في العمل و الاجتهاد أكثر منه عند الذكور .
- وجود روح التنافس(الشديدة) بين البنات في تحصيل أحسن النتائج ، و انعدامها عند الذكور .
- تعرض الذكور للانشغالات الخارجية بالمحيط ، خارج أوقات الدراسة أكثر من البنات .
- سوء تكيف الذكور مع ظروف الاختلاط في المدرسة ، و الذي ليس له تاثير كبير على البنت (إلا نادرا).
و هناك عوامل أخرى كثيرة ، نابعة من المحيط الخارجي و الداخلي للمدرسة و الأسرة ...
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

تحليل صائب أخي.

سوف أضيف نقطة و هي أنّ الرجل أصبح أكثر كسلا من الأنثى و لا حرج عنده لو كان عاطلا و تزوج بامرأة عاملة و تملك المسكن و السيارة.
خلاصة القول المشكل الأساسي في طغيان العنصر النسوي في الحياة العملية هو في فشل الرجل و هو بذلك ترك مكانه للمرأة.

  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية بومرداسي 73
بومرداسي 73
عضو فعال
  • تاريخ التسجيل : 17-02-2013
  • الدولة : الجزائر
  • المشاركات : 354
  • معدل تقييم المستوى :

    10

  • بومرداسي 73 is on a distinguished road
الصورة الرمزية بومرداسي 73
بومرداسي 73
عضو فعال
رد: طغيان العنصر النسوي في المؤسسات التعليمية يهدد مستقبل المنظومة التربوية
31-01-2016, 08:52 PM
اشكر الاخ صاحب الموضوع
انا ارى ان نسبة الذكور تعادل نسبة الاناث فى مرحلة التعليم الابتدائي . و في مراحل التعليم الاخرى تميل الكفة لصالح الاناث و هاذا راجع لتاثير الشارع و المجتمع بحيث ان البنت قليلة الخروج و ليست معرضة للتاثير السلبي للشارع فتستغل كل وقتها للدراسة عكس الولد الذى يقضى كل وقته فى الشارع و هو ما يبعده عن الدراسة و النجاح.
اما بالنسبة للموظفين فطغيان العنصر النسوى هو تحصيل حاصل لما اسلفته وهو ما يشكل في بعض الاحيات مشكله ففي بعض المناصب خاصة العمال المهنيين و المساعدين التربويين يستحسن ان يكونو من الرجال لخصوصية المهام المسندة لهم
وهذا ما لا يتوفر
و في بعض المؤسسات لا تقوى الاستاذات على التحكم في افواجهن التربوية و هو ما يفسح المجال امام انتشار الفوضى و قلة التحصيل للتلاميذ .
لا تكن سببا في غضب الاخرين
  • ملف العضو
  • معلومات
تأمل عقل
مشرف سابق
  • تاريخ التسجيل : 07-05-2009
  • الدولة : الجزائر
  • المشاركات : 1,869
  • معدل تقييم المستوى :

    15

  • تأمل عقل will become famous soon enough
تأمل عقل
مشرف سابق
رد: طغيان العنصر النسوي في المؤسسات التعليمية يهدد مستقبل المنظومة التربوية
02-04-2016, 07:11 AM
لاخطر على المدرسة من نوع الجنس الذي يغلب عدديا ،بل الخطر من مشكلة الكفاءة البيداغوجية والعلمية ،مع أن في الجزائر مدارس عليا لتكوين الأساتذة نجد القطاع يستنجد دائما بمن لم يجد عملا في اختصاصه ،اي قطاع لمحاربة البطالة هنا تكمن الخطورة
أما النساء في التعليم فالقضية فروق فردية نسبة كبيرة منهن بكفاءة عالية ،وتوقيت التعليم يجعلها تهتم كذلك ببيتها ,,,
  • ملف العضو
  • معلومات
rih4
عضو جديد
  • تاريخ التسجيل : 14-04-2016
  • المشاركات : 1
  • معدل تقييم المستوى :

    0

  • rih4 is on a distinguished road
rih4
عضو جديد
رد: طغيان العنصر النسوي في المؤسسات التعليمية يهدد مستقبل المنظومة التربوية
19-04-2016, 04:56 AM
هل المدرسة اهم ام البيت؟ وعندما تعمل المرأة فمن للطفل والأسرة لقد خلقنا الله وجعل للرجل طليعة وللمرأة طبيعة مختلفة لتستقيم الحياة فلا يمكن للسيارة ان تسير بعجلات معدنية
من مواضيعي
مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع


الساعة الآن 03:47 AM.
Powered by vBulletin
قوانين المنتدى