علامات ممتازة في العربية.. مقبولة في الرياضيات ومفاجئة في الفرنسية
09-06-2019, 05:40 AM



كشف التصحيح الأولي لأوراق إجابات المترشحين لامتحان شهادة نهاية المرحلة الابتدائية “السانكيام”، عن تسجيل علامات ممتازة في اللغة العربية وطنيا، مع تسجيل تحسن جد ملحوظ في نقاط اللغة الفرنسية التي جاءت جيدة مقارنة بالسنوات الفارطة.
بالمقابل، دخل الأساتذة المصححون في نقاشات حادة بسبب الأجوبة النموذجية الخاصة بمادة الرياضيات، ليتم الفصل في الأخير لصالح التلميذ.
شرع الأساتذة المصححون في عمليات تصحيح أوراق إجابات المترشحين في امتحان شهادة التعليم الابتدائي دورة ماي 2019، في الـ3 جوان الجاري عشية عيد الفطر المبارك، ليتوقفوا عن العملية “اضطراريا” يومي العيد “الثلاثاء والأربعاء”، فيما استأنفوا مهامهم بصفة طبيعية الخميس الماضي، على أن يتم الانتهاء من التصحيح الأول اليوم الأحد كأقصى تقدير ليتم الانتقال إلى التصحيح الثاني، لأجل الإعلان عن النتائج في الآجال المحددة سلفا وهي 16 من نفس الشهر، التاريخ الذي ستزامن وانطلاق امتحان شهادة البكالوريا دورة جوان 2019.
وعلمت “الشروق” من مصادر مطلعة أن النتائج الأولية للتلاميذ في المواد التعليمية الثلاث قد جاءت مرضية وحسنة إلى الجيدة بناء على التصحيح الأول، بحيث تحصل الممتحنون على علامات ممتازة في مادة اللغة العربية، حيث افتك عدد كبير منهم العلامة الكاملة أي 10 من 10، في حين تم تسجيل تحسن كبير في مستوى التلاميذ في مادة اللغة الفرنسية، بحيث تحصل المترشحون على نقاط تراوحت بين الحسنة والجيدة لأول مرة في تاريخ الامتحانات، إذ تحصل البعض منهم على العلامة 9.5، بسبب سهولة المواضيع التي جاءت في متناول التلميذ المتوسط، بعدما ظلت هذه المادة “مسقطة” لمعظم التلاميذ طيلة السنوات الفارطة رغم الإصلاحات التربوية التي اعتمدتها الوصاية.
وبخصوص مادة الرياضيات، أكدت مصادرنا أن الأساتذة المصححون، قد دخلوا في نقاشات حادة لساعات بسبب الأجوبة النموذجية الخاصة بالتمرين الثاني الذي يحتمل عدة إجابات، الأمر الذي أخر عملية التصحيح، بسبب الاختلاف الذي وقع بينهم حول طريقة الإجابة على اعتبار أن عدد كبير من التلاميذ أجابوا إجابات صحيحة لكن طريقة الإجابة كانت مختلفة، غير أن الأساتذة في آخر المطاف صوتوا لصالح التلميذ، وعليه فقد تقرر أن كل تلميذ أجاب في الأخير إجابة صحيحة وسليمة يحصل على العلامة بغض النظر عن طريقة الإجابة. مؤكدة أن العلامات الأولية قد وردت فوق المتوسط.