شوائب العقد المرصع !!
06-11-2018, 09:50 AM
بسم الله الرحمن الرحيم












شوائـــب العقــــد المرصــع.....!!
توهمت الـوداعة في الرمال ولكـن خاب في الرمال ظني
وتأمـلت النعومة في الحريـر وقــــد جـــرح الحرير خدي
وتمنيت السماح،ة فـي الورود فكــان في أشواكها طعني
وتوسمت الرحمة فـي الأنهر فـإذا بالأنهر تتعمد غــرقي
وعشقــت مداعبـة النسائم فـــإذا بالنسائم تنكــأ جرحي
ورجـــوت الأهــواء فـي قلبي فـإذا بالأهواء تهلك قلبـي
وتنشقت عبـق الأزهـار عطــراً فإذا بالعطر يفارق أنفي
ونظمـــت الأحــرف شعـــراً فــــإذا بالأحــرف لا تجــدي
ومسحت دمــوع العيــن جــفاءً فذاك الدمع يبلل ثـــوبي
لقـــد أعتــاد النحــس حيــاتي والنحس يــلازم عمــري
كم كنت ألاحــق حظي وكــم كــان الحــظ يتباعد عنــي
أنـا جــدل فـي درب الأزمان والأقــدار تتحكم فـي أمري
اليــوم يماثل أمسـي والغـــد مجهـــول الحـال ولا أدري
ـــــــــــــ
الشاعر السوداني / عمر عيسى محمد أحمد