وَمَن يُؤۡتَ ٱلۡحِكۡمَةَ فَقَدۡ أُوتِيَ خَيۡرٗا كَثِيرٗاۗ
24-01-2019, 04:35 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه

و الصلاة و السلام على خاتم النبيين و المرسلين



قال تعالى { يُؤۡتِي ٱلۡحِكۡمَةَ مَن يَشَآءُۚ وَمَن يُؤۡتَ ٱلۡحِكۡمَةَ فَقَدۡ أُوتِيَ خَيۡرٗا كَثِيرٗاۗ وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّآ أُوْلُواْ ٱلۡأَلۡبَٰبِ} –البقرة -269-

و قال عز وجل : { وَلَقَدۡ ءَاتَيۡنَا لُقۡمَٰنَ ٱلۡحِكۡمَةَ أَنِ ٱشۡكُرۡ لِلَّهِۚ وَمَن يَشۡكُرۡ فَإِنَّمَا يَشۡكُرُ لِنَفۡسِهِۦۖ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ ٱللَّهَ غَنِيٌّ حَمِيدٌ}

قال إبن القيم –رحمه الله- : الحِكمة فعل ما ينبغي على الوجه الذي ينبغي في الوقت الذي ينبغي.

أركان الحكمة : العلم-الحلم-الأناة

آفاتها : الجهل – الطيش – العجلة

من أسباب و سُبل نيل الحكمة :

قلة الكلام ، كثرة العبادة، الترفع عن سفاسف الامور،قراءة القرآن وتدبره،مجالسة أهل الصلاح و العقل، العمل و التعلم، حسن الخلق .

قيل عن الحكمة :
الحكمة لا تعني الضعف ، بل هي وضع الشيء في موضعه
ووضع الندى في موضع السيف بالعلى °°مضرا كوضع السيف في موضع الندى
فإن كان الامر يحتاج للحزم و الشدة ففيه الحكمة وإن احتاج للحلم و اللين فهي كذلك .

عن إبن مسعود –رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله –صلى الله عليه وسلم – يقول : (( لا حسد إلا في اثنتين : رجل آتاه الله مالا فسلطه على هلكته في الحق رجل آتاه الله الحكمة فهو يقضي بها ويعلمها )) – مُتفق عليه

قال وهب إبن منبه-رحمه الله- : ( أجمعت الاطباء على أن رأس الطب: الحمية و أجمعت الحُكماء على أن رأس الحكمة الصمت )

قال الخليفة عمر ابن عبد العزيز –رحمه الله – ( إذا رأيتم الرجل يطيل الصمت ،ويهرب من الناس فاقتربوا منه فإنه يُلقى الحكمة,)
حسابي على الفيسبوك للمتابعة
https://web.facebook.com/B.Houarii