السكوت علامة الرضا
08-01-2011, 05:41 PM
1.في وقتنا الحالي كيف لرجل أن يربي أطفاله أحسن تربية و هو ليس له سكن و وظيفة
2 في التسعينات قامت الحكومة انذاك بعملية الهولدينغ من إيعاز النقد الدولى مما أدى إلى تشريد ألاف العائلات بعدما كانت ميسورة الحال و أدى إلى إفلات التربية لكثرة إنشغال الأب عن توفير ما يعيل به أبنائه + طرد الاباء حتى من المساكن
ــــــــــــــــــــــــ و الاهم الأهم الأهم ــــــــــــــــــــــــــــــــ
لا يوجد من يؤطر مسيرات سلمية لم نرى نقابات أو منظمات أو جمعيات أو أحزاب أو لجان تدعو لذلك كلها خائفة من النظام المهم أنهم مرضيون من النظام و يعمرون الجيب
حتى من إنتخبهم الشعب عمروا له جيبه بي 40 مليون في الشهر + الإمتيازات
بالله عليك كيف تريد التنظيم رغم أنني ضد التخريب ممتلكات الشعب التي خطط لها واطرها المرحوم بومدين واممها وبناها الشعب لتكون قوتا له ولابنائهم واحفادهم نجد مقابل ذلك :
حكومة ديكتاتوية + عدم الالتفاف إلى الشعب = شغب
إذن ليس الجهلاء هم السبب بل تجاهلهم هو السبب حتى الشعب لم يجد من يؤطره وينظمه ليحتج سلميا وانا ادعوا جميع المحتجين على ان يبتعدوا على العمليات التخريبية للمتلكات الشعب لا يوجد هناك ممتلكات للحكومة بل كل الممتلكات هي للشعب الاحتجاج سلميا هو من ياتي يالايجاب لماذا السكوت من المسؤولين اليست الجزائر الان تحترق وتنزف يجب على كلنا ان ننادي للتعقل وان نسمع للشعب وللشباب ومحاورتهم اذا السكوت هو علامة الرضا من كل الصامتين والساكتين فاقولها واعيدها الجزائر تنزف دما وتحترق بالنار فيجب على المثقفين والعقلاء التدخل واعطاء الحلول قبل ان تلتهم النار الاخضر واليابس يا رب احفظ الجزائر يارب فليس لنا غيرك فقم بتهدئة الوضع وهدا النفوس وانزل العدل على بلدنا يارب آمين آمين يارب العالمين