التسجيل
آخر 10 مشاركات عبر عن شعورك في هذه اللّحظة (الكاتـب : أم كلثوم - آخر مشاركة : صقر الأوراس - مشاركات : 23267 - المشاهدات : 1105040 - الوقت: 09:57 AM - التاريخ: 29-08-2014)           »          عيد ميلاد سعيد أختي بيلسان الجنان (الكاتـب : +إيمان+ - آخر مشاركة : حنين البلاد - مشاركات : 18 - المشاهدات : 1256 - الوقت: 09:57 AM - التاريخ: 29-08-2014)           »          وصلتني شهادة التهنئة (الكاتـب : أوتار* - آخر مشاركة : حنين البلاد - مشاركات : 19 - المشاهدات : 95 - الوقت: 09:56 AM - التاريخ: 29-08-2014)           »          شكرا لادارة منتديات الشروق * وصلتني الشهادة * (الكاتـب : soujod - آخر مشاركة : حنين البلاد - مشاركات : 27 - المشاهدات : 252 - الوقت: 09:55 AM - التاريخ: 29-08-2014)           »          تعالوا نعترف (الكاتـب : علي قوادري - آخر مشاركة : imad43 - مشاركات : 744 - المشاهدات : 43594 - الوقت: 09:55 AM - التاريخ: 29-08-2014)           »          نتائج مسابقة ♥ سفرة لجدود تحمّر لخدود ♥ (الكاتـب : إخلاص - آخر مشاركة : حنين البلاد - مشاركات : 32 - المشاهدات : 529 - الوقت: 09:54 AM - التاريخ: 29-08-2014)           »          بالغينات باهيين ليكم حبيباتي (الكاتـب : شاعرة المستقبل - آخر مشاركة : ندى المطر - مشاركات : 10 - المشاهدات : 106 - الوقت: 09:54 AM - التاريخ: 29-08-2014)           »          ^^ حبيـــــبات قلبي ^^ (الكاتـب : soujod - آخر مشاركة : اشواق خديجة - مشاركات : 24 - المشاهدات : 237 - الوقت: 09:48 AM - التاريخ: 29-08-2014)           »          دعما لحملة اعادة النسخة الورقية (الكاتـب : اماني أريس - آخر مشاركة : المشرف العام - مشاركات : 16 - المشاهدات : 149 - الوقت: 09:48 AM - التاريخ: 29-08-2014)           »          فيض من نبع الحنان (الكاتـب : ملاد الجزائري - آخر مشاركة : imad43 - مشاركات : 1 - المشاهدات : 11 - الوقت: 09:45 AM - التاريخ: 29-08-2014)

العودة   منتديات الشروق أونلاين > منتدى الأدب > منتدى النقد الأدبي

روابط مهمة : دليل الاستخدام | طلب كلمة المرور | تفعيل العضوية | طلب كود تفعيل العضوية | قوانين المنتدى   



منتدى النقد الأدبي منتدى خاص بالنقد الأدبي والنقاش الحر حول الأدب والشعر والقصة ...

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 30-07-2008, 03:31 PM   #1   

سميحة
عضو مبتدئ

الصورة الرمزية سميحة
سميحة غير متواجد حالياً


افتراضي الواقعيـة في الروايـة الجزائريـة


1- ظهور الواقعية في الرواية الجزائريـة :
لقد ساعدت ظروف الجزائر بعد الحرب العالميـة الأولى على ظهور المذهب الواقعي في الروايـة الجزائرية (1) ، التي لم تنشأ من فراغ إنما هي ذات تقاليد فنية و فكرية ،كما أنها ذات صلـة تأثرية بظهور و شيوع مصطلح الواقعيـة في أوربا الذي أعلنـه بلزاك Honorè Balzac في مجموعتـه الضخمة ' الكوميديا البشرية ' la comèdie humaine (2) .
وأهم ما يميز الرواية الجزائرية ارتباطها الوثيق بالواقع فهو ، الموضوع الأساسي إن لم يكن الأوحد ، وهو واقع المجتمع وواقع الإنسانية كلها "و يتجسد في حياة الإنسان في بيئة معينة و في وضعه الاجتماعي بما يطبعه من بؤس أو رخاء ، و علائقه بالإنسان و الأرض ، وموقفه من الأنظمة والقوانين الدينية والسياسية والاجتماعية والاقتصادية ،وأخيرا في مشاعره و أحاسيسه و عواطفه ، إنه واقع واسع يشمل مظاهر الوجود الإنساني في مجتمع معين" (3) .
و واقع الجزائر في فترة ما بعد الحرب العالمية الأولى كانت تسوده الكثير من المتناقضات و العزلة والحرمان ، و قد كثر فيه من دواعي الحرية والوطنية والديمقراطية والرخاء في نفس الوقت الذي كان فيه الشعب يعاني من الشقاء المزمن و القيود وقد سادت الواقعية لما فيها من وصف مادي للحياة و تعبير صريح لما فيها ، لا لما تحمله من تشاؤم ونظرات سوداء ولما تزرعه من بذور الطبقية والحقد (4) -كما يراها البعض- .
وأهم جانب يلتفت إليه الأديب الواقعي هو 'الجانب الاجتماعي' لذا فهو يولي عناية خاصة بالصراع الطبقي ، كما يولي عناية كبيرة بتحديد الأزمات الاجتماعية و بيان أسبابها وأثارها ، فيكون بذلك شاهدا على الواقع الذي يعيش فيه (5) ، فينقلنا إليه دون تكلف أو افتعال وهذا ظاهر في كتابات الأدباء الجزائريين الواقعيين من خلال القضايا التي تناولوها ، فمثلا في رواية 'غادة أم القرى' لأحمد رضا حوحو 1947 يعالج الكاتب مشكلة الحجاب التي شغلت الأذهان والأقلام زمنا طويلا (6) وحتى يومنا هذا ، و في روايات السبعينات طرح موضوع الصدام الحضاري، فكان مرزاق بقطاش من أكثر الروائيين وعيا لواقع الصدام الحضاري في روايته 'طيور في الظهيرة' عندما جعل التلاميذ ينقطعون عن حصص اللغة الفرنسية و يكتفون بحضور حصص اللغة العربية (7) .
كما نلاحظ ميل الكثير من الروائيين الجزائريين إلى الاتجاه الإيديولوجي الماركسي، فهذا الطاهر وطار في روايته ' اللاز' حاول أن يصبغ الثورة التحريرية بصبغة إيديولوجية ، وكذلك حسان جيلاني في روايته ' لقاء في الريف' 1980 فقد كان متعصبا للثورة الزراعية ، ومثله عبد الحميد بن هدوقة في رواية 'ريح الجنوب' 1970 (8) .
و يرى عبد الله الركيبي أن الرواية الواقعية في الجزائر لم تنجح إلا بعد جمعها بين الواقع الاجتماعي وبين التجربة الخاصة للأديب ، فهو يلح على التجربة الذاتية ، ولا يعني بها الذاتية التي عرفها الأدب العربي في إحدى مراحله إنما هي التجربة التي تنبع من معايشة الناس ومشاطرتهم مشاكلهم اليومية ، فهي ليست انفصالا عن واقع الناس بل معايشة له (9) ، و هو يقول في مقدمة كتبها للمجموعة القصصية 'بحيرة الزيتون' لأبي العيد دودو : "و القصة العربية الجزائرية و هي حديثة العهد وجدت في الثورة منطلقا لها وطاقة خلاقة أعطت القصاصين الجزائريين مادة خصبة جديدة ، كما وفرت لهم فرصة التجريب في الأسلوب أو في المضمون ... و أبو العيد دودو واحد من طليعة أدبائنا الشبان الملتزمين بقيم تمثل شعبنا المناضل ، وأحد الذين عاشوا الثورة بوجدانهم و انفعالاتهم و عبروا عنها في أدبهم" (10) .
وعبد الله الركيبي يؤرخ لظهور الاتجاه الواقعي باندلاع الثورة الجزائرية يقول : "وبهذا دخلت قصتنا العربية مرحلة جديدة متخطية دروب الوعظ والخطابة والذاتية المنغلقة على نفسها، وأعني بها مرحلة الواقعية بمفهومها الحديث ... الواقعية التي تعنى بالإنسان أولا وأخيرا بلا طنطنة و لا صراخ و انفعال ... الواقعية التي لا تنقل نقلا آليا فوتوغرافيا ، بل تأخذ منه ثم تعلو عنه بالمعالجة الفنية ، بالهمس بالإيحاء باللفتة المعبرة ، وبالحوار الطبيعي الجذاب " (11) .
إذن هو يرى أن هذه الفترة هي التي مكنت القصة الجزائرية من الدخول في مرحلة الواقعية بمفهومها الحديث ، والتي تجمع بين الواقع و بين شخصية الأديب ، أي بين موضوعية القضية وذاتية التجربة ، مع المحافظة على الشروط الفنية الضرورية للعمل الأدبي (12) .



2- نقد الرواية الواقعية الجزائريـة :
لقد هيمنت الأيديولوجيا الاشتراكية على الحياة الجزائرية عامة – على غرار البلاد العربية – سياسة واقتصادا و ثقافة ، وأفرزت الثورات الثلاث ( الزراعيـة والصناعيـة والثقافيـة ) ، وعلى ضوئها شهدت الجزائر حركات التأميم والتسيير الذاتي للمؤسسات والمخططات التنمويـة ، في هذا الوقت بدأ الخطاب النقدي الجزائري ينفتح على خطابات أيديولوجية خارجية ( لينين وماركس...)و أخرى أدبيـة نقديـة ( لوكاتش و غولدمان...) ، وبدأت تتعمق علاقـة الأدب بالأيديولوجيا فظهر كم نقدي معتبر يتحرك في هذا الفضاء المنهجي ، على اختلاف الرؤى النقديـة (13) .
فهذا عبد الله الركيبي ينحاز في واقعيته إلى الرؤية التاريخية ، ويؤكد على الاتجاه الإنساني "فليس الواقع الاجتماعي وحده الذي ينبغي أن يهم الأديب الواقعي ، بل ينبغي أن يهمه كذلك الواقع العاطفي و الروحي للإنسان " (14) ، وكأنها محاولة للمزج بين معالم الواقعية و بعض خصائص الرومانسية (15) .
أما محمد مصايف فيركز على الواقع الاجتماعي (16) وفي دراسة له بعنوان 'الرواية العربية الجزائرية الحديثة بين الواقعية و الالتزام' ، قام بتصنيف الروايات بحسب الملامح العامة لموضوعها فكانت : الرواية الأيديولوجية والرواية الهادفة والرواية الواقعية ورواية التأملات الفلسفية ورواية الشخصية (17) .
ومن نقاد الرواية الواقعية الجزائرية الأعرج واسيني ، و هو صاحب أول دراسة منهجية منظمة للرواية الجزائرية في ضوء المنهج الواقعي ، وهو ينظر للرواية على أنها "نتاج الثورة الوطنية وإرهاصاتها " و في مرحلة أخرى ينظر لها بأنها " انعكاس للتحولات الديمقراطية " (18) .
وعلى غرار الأعرج واسيني يحاول الناقد محمد ساري أن يفيد من أطروحات لوكاتش وغولدمان وسائر منظري الفكر الواقعي و الأيديولوجي عبر كتابـه 'البحث عن النقد الأدبي الجديد ' وهو أول ناقد جزائري قام ببسط نظري شامل لمعالم ' البنيوية التكوينية ' عند لوسيان غولدمان ، لكنه لم يلتزم بها تطبيقيا ، كما وظف مصطلحات نقدية من منهجه مثل: الرؤية المأساوية ، الفهم ، الشرح ، البطل السلبي ، البطل الإيجابي ، الشخصية النموذجية ... وغيرها (19).
كما يمكن الإفادة مما قدمه إبراهيم روماني في حديثه عن علاقة الأدب بالواقع في مقالة له بعنوان 'الأدب والواقع' و هو يرى أن كلا من الماركسية والشكلانية "قد شوه بنية علاقة الأدب بالواقع وذلك لتطرفيهما (20) .
ويرى جل النقاد أن الرواية العربية بصفة عامة والجزائرية بصفة خاصة لم ينطلق فيها أصحابها من روح أمتهم وضمير شعوبهم ، بل انطلقوا من الأفكار و التيارات الواردة من الشرق أو الغرب ، وبذالك فقد ساعدوا الاستعمار في تحقيق ما سعى إليه خلال قرون غابرة فقد أصدر جل الروائيين الجزائريين في السبعينات إنتاجهم الروائي من التيار الماركسي ، وقد تأثر كل من عبد الحميد بن هدوقة والطاهر وطار ومرزاق بقطاش , ورشيد بوجدرة بالاتجاهات الواقعية في الروايات العالمية (21) .
غير أن هذا لا ينفي اتكاء الروايـة الجزائريـة على الواقـع المعيش سياسيا أو اقتصاديا أو اجتماعيا على اختلاف في الموقف الأيديولوجي واختلاف في البناء الفني لهذه الروايات ، والذي ساده نوع من الضعف خاصة في البدايات (22) .
والحديث عن البداية الفنية الناضجة للرواية الواقعية في الجزائر هو الحديث عن رواية 'ريح الجنوب' لعبد الحميد بن هدوقة سنة 1970 ، ثم بدأت الرواية الجزائرية تتطور فنيا تطورا إيجابيا سنة1972 ؛ أي بعد سنتين من رواية 'ريح الجنوب' ، وذالك مع رواية اللاز للكاتب الطاهر وطار ، وهي تجمع ملامح من أشكال سلوك في واقع الثورة الجزائرية ، وواقع ما بعد الاستقلال و ما أفرزه الوضع من أفات مختلفة (سياسية وثقافية واجتماعية ) بمستوى متطور في المعالجة : في الصياغة وصفا و تصويرا بالسرد والحوار المباشر ، وحديث النفس باستدراج ذكريات ومواقف ومشاعر وأمال... (23) .
إذن فهاتان الروايتان تمثلان الأرضية و التأسيس لرواية جزائرية واقعية باللغة العربية ، ثم سرعان ما اتسع مجالها و تعدد كتابها فبعد خمس وعشرين سنة من كتابة ريح الجنوب 1970-1994 تجاوز عدد الأعمال الروائية ثلاثين عملا إبداعيا اختلفت في درجة واقعيتها ، كما اختلفت في اتجاهاتها الفكرية والأيديولوجية ومستويات المعالجة الفنية ، وقد يبدو هذا العدد ضئيلا في مقابل المدة الزمنية ( ربع قرن ) ، إلا أنه دليل على حيوية العطاء الروائي (24) .
هذه الروايات الواقعية الجزائرية متأثرة بالواقعية الاشتراكية ، والواقعية النقدية ، فعبد الحميد بن هدوقة يبدو أقرب للواقعية النقدية في كتاباته الروائية – وقد بقى أسيرا في ما بعد لروايته الأولى ريح الجنوب - ، أما الطاهر وطار فهو أقرب إلى الواقعية الاشتراكية – وقد تقدم في كتاباته بعد اللاز ، والتي نجد بعض الامتداد لها في رواياته اللاحقة - (25) .
ولعل تعصب جيل السبعينات للاشتراكية جعلهم يضحون بكثير من أصالتهم ومبادئهم ، ويستبدلونها بقيم أخرى ، كاستبدالهم بعض الكلمات العربية بأخرى أجنبية من دون داع (26) .
وفي الأخير يمكن القول أن الرواية الجزائرية قد غلب عليها الاتجاه الواقعي ، فكانت تعبيرا عن الحياة ، وانعكاسا لها بمختلف أوضاعها خاصة الاقتصادية والاجتماعية منها ، فغلبت عليها مجموعة من الخصائص والملامح.



(1) ينظر أبو القاسم سعد الله ، دراسات في الأدب الجزائري الحديث ، الدار التونسية للنشر- تونس ، المؤسسة الوطنية للكتاب،الجزائر،1985،ص 56
(2) ينظر عمرين قينة ، في الأدب الجزائري الحديث ، ديوان المطبوعات الجامعية بن عكنون ، الجزائر،1995، ص 196
(3) محمد مصايف ، النقد الأدبي الحديث في المغرب العربي ، المؤسسة الوطنية للكتاب ، الجزائر، ط 2، 1984 ، ص 290
(4) ينظر أبو القاسم سعد الله ، دراسات في الأدب الجزائري الحديث ، ص 56/57
(5) ينظر محمد مصايف ، النقد الأدبي الحديث في المغرب العربي ، ص 291
(6) ينظر أبو القاسم سعد الله ، دراسات في الأدب الجزائري الحديث ،ص 58
(7) ينظر جاب الله أحمد ، الحداثوية و أثرها في الرواية العربية ، مجلة العلوم الإنسانية ، جامعة محمد خيضر، بسكرة ، دار الهدى للطباعة والنشر و التوزيع عين مليلة ، العدد الثاني ، 2002، ص 18
(8) ينظر المرجع نفسه ، ص18/19
(9) ينظر أبو القاسم سعد الله ، دراسات في الأدب الجزائري الحديث ، ص 298
(10) أبو العيد دودو ، بحيرة الزيتون، المؤسسة الوطنية للكتاب، الجزائر، ط 2، 1992 ، ص 5/6
(11) المرجع نفسه ، ص 5/6
(12) ينظر أبو القاسم سعد الله ، دراسات في الأدب الجزائري الحديث ، ص 299
(13) ينظر يوسف وغليسي ، النقد الجزائري المعاصر من اللانسونية إلى االألسنية ، المؤسسة الوطنية للفنون المطبعية ، الجزائر ، 2002 ،ص39
(14) محمد مصايف ، النقد الأدبي الحديث في المغرب العربي ، ص297
(15) ينظر شايف عكاشة ، نظرية الأدب في النقد الواقعي العربي المعاصر ، ديوان المطبوعات الجامعية ،بن عكنون ،الجزائر،د.ط ، 1994، ص 65
(16) ينظر محمد مصايف ، النقد الأدبي الحديث في المغرب العربي ، ص290
(17) ينظر يوسف وغليسي ، النقد الجزائري المعاصر اللانسونية إلى الألسنية ، ص47
(18) يوسف وغليسي ،النقد الجزائري المعاصر اللانسونية إلى االألسنية ، ،ص39
(19) ينظر المرجع السابق ، ص54
(20) ينظر المرجع نفسه ، ص56
(21) ينظر جاب الله أحمد ، الحداثوية و أثرها في الرواية العربية ، ص17
(22) ينظر عمر بن قينة ، في الأدب الجزائري الحديث ، ص240 /241
(23) ، (24) ، (25) ينظر عمر بن قينة ، في الأدب الجزائري الحديث ، ص241
(26) ينظر جاب الله أحمد ، الحداثوية و أثرها في الرواية العربية ، ص20



  
رد مع اقتباسإقتباس
قديم 12-04-2011, 12:25 PM   #2   

دائمة الذكر
مشرفة منتدى الأسرة و المجتمع و المنوعات

الصورة الرمزية دائمة الذكر
دائمة الذكر غير متواجد حالياً


زسام التحرير القسم المميز وسام المشرف المميز وسام التكريم 
افتراضي رد: الواقعيـة في الروايـة الجزائريـة





  
ادخل صورة توقيع



رد مع اقتباسإقتباس

إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:59 AM.


© جميع الحقوق محفوظة للشروق أونلاين 2014
قوانين المنتدى
الدعم الفني مقدم من شركة