تسجيل الدخول تسجيل جديد

تسجيل الدخول

إدارة الموقع
منتديات الشروق أونلاين
إعلانات
منتديات الشروق أونلاين
تغريدات تويتر
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية جزائرية.
جزائرية.
عضو نشيط
  • تاريخ التسجيل : 18-09-2016
  • المشاركات : 52
  • معدل تقييم المستوى :

    5

  • جزائرية. is on a distinguished road
الصورة الرمزية جزائرية.
جزائرية.
عضو نشيط
الدرس العظيم الذي يقدمه فن الكينتسوجي
11-11-2018, 09:39 AM
الدرس العظيم الذي يقدمه فن الكينتسوجي

الكينتسوجي هو كلمة يابانية تعني فن إصلاح الأواني المكسورة و لحمها أو ترميمها بالذهب المذاب وأحيانا بالفضّة أو البلاتين. و المبدأ المرتبط بهذا الفنّ هو أن الجمال يكمن في الأشياء المكسورة أو المعطوبة.



فلحم القطع المكسورة بمادة الذهب يخلق منها خطوط جميلة تكسبه جمالاً أكثر مميزا ، فاليابانيون يؤمنون بأن الأشياء التي تتعرض للكسر و التي لها عمر و تاريخ تكتسب جمالاً و روعة على غير العادة، و ذلك عندما نرممها و نلحم كسورها بالمواد الغالية ، و هم عندما يقومون بإصلاح هذه الأشياء فانهم يحرصون على إظهار آثار التشقّقات و الكسور فيها لأنها هي التي تضفي على الشيء جاذبية جمالية و قيمة فنّية أكبر


على مستوى آخر فإننا نحن البشر نشبه هذه الأواني ،فكلّنا مكسورون بدرجة ما ،كلنا مررنا بالكثير من الجارب و الآلام وأحزان ومواقف عصيبة، هي بمثابة الكسور و الشقوق و الندوب العاطفية التي تترك أثرها في النفس البشرية، لتبدو الحياة قاتمة و سوداء (ظاهرياً فقط). هي جزء لا يتجزّأ من ماضينا و من هويّتنا ، فالشقوق هي التي يتسرّب منها الضوء و ما نراه جروحا قد يكون النافذة التي يدخل منها النور إلى روحنا" كما ما يقول الشاعر الصوفيّ جلال الدين الرومي.


إن الضعف أحيانا هو مصدر قوّتك ، لأنه هو ما يجعلك في كثير من الأحيان أكثر قوّة و جمالا.

هناك أناس كثر حزانى و محبطون في هذا العالم لكثرة ما أصابهم من خيبات ومشاكل، و مع ذلك لم يتأثّر حسّهم الإنسانيّ ولا درجة تعاطفهم مع الإنسان في كلّ مكان.


و عليه فإن الأمر يعود إليكم لتلونوا معاناتكم بالذهب، و تجعلوها أجمل فأنتم لم تصلوا إلى درجة لا يمكنكم التعافي منها، نعم يمكنكم أن تلحموا أجزائكم المكسورة وتتعلموا مما حدث لكم، فتصبحوا أشخاص أفضل وأجمل بسبب تلك المعاناة التي مررتم بها، و تصبح تلك الندوب وسام شرف تفخروا بها أمام العالم قائلين له :" انظر إلي ما مررت به، هذا ما جعلني أنا عليه اليوم، يمكنني أن أتخطي أي عقبة تضعها الأقدار في طريق حياتي، فلا أحد يعيش حياة مثالية، و لن تجد شخص يعيش حياة مثالية.





لا تخجلوا مما مررتم به من ألم و معاناة، لأنها حدث لغاية معينة و هدف معين، فكلما انكرناها واشتكينا منها ورفضناها فلن نستفيد منها، و كلما تقبلناها وبحثنا عن جوانبها المضيئة، كان ذلك بمثابة تلوين شروخ أنفسنا وأجزائها المكسوة بالذهب.
لتتحول بذلك إلى مصدر إلهام قوي للآخرين ، من دون البقاء عالقين في دوامة الماضي، لأن كل مستوى جديد من حياتنا يحتاج إلى نسخة جديدة منا تصنعها التجارب و المعاناة.





مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم


الساعة الآن 07:35 AM.
Powered by vBulletin
قوانين المنتدى