تسجيل الدخول تسجيل جديد

تسجيل الدخول

إدارة الموقع
منتديات الشروق أونلاين
إعلانات
منتديات الشروق أونلاين
تغريدات تويتر
  • ملف العضو
  • معلومات
علي قسورة الإبراهيمي
مشرف (سابق )
  • تاريخ التسجيل : 22-03-2007
  • الدولة : NICE-France
  • المشاركات : 4,150
  • معدل تقييم المستوى :

    20

  • علي قسورة الإبراهيمي will become famous soon enoughعلي قسورة الإبراهيمي will become famous soon enough
علي قسورة الإبراهيمي
مشرف (سابق )
المقامة النسائية
05-11-2012, 09:04 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
حدثنا قسورة قال :
وكما هي الحال يا سادة، لم تفارقني تلك العادة. وهو تجوالي في أزقة" باريس" كل أسبوع ، وحالي إلى صغو ذلك مطبوع ، ما انتهى ظلام إلى فلق، ومال غروب إلى غسق.
فأمعنت في الدوران والسياحة، وجعلت أقطع ساحة بعد ساحة .. وقد طفت على بعض المعالم متفرجـًا، وفي بعض الأزقة معرّجــًا. وأنا غارق في تفكيري وتخميني، فلم أفق إلاّ وأنا بالحي " اللاتيني " ..
آهٍ ! باريس بمنتزهاتها ونسيم " السين " المعطر، وجوّها مسك أذفر. ناهيك عن يومها غداة وليلها سحر، طعامها هني، وشرابها مري، مدينة واسعة الرقعة، نظيفة البقعة.
كأنّ محاسن الدنيا فيها مفروشة، وصورة الحسن بها منقوشة ، فهي واسطة البلاد وسرتها، وعاصمة الدولة وغرتها.
ومع ما حكى عنها من القول، الاّ أنّ هذا ذكّرني بالشاعر العربي الفحل . وهو يقول :
ولكن الفتى العربي فيها ** غريب الوجه واليد و اللسان .
وعند بلوغ أمنيتي، ووصولي إلى غايتي.. فإذا بي أمام زميلة أيام التعلّم والدرس، و" صديقة " الصبا لا الأنس..
ومن دون المقدمات، ولا التحيات، بادرتني سائلة، وبغضب قائلة:
أ هذا حالكم أيها الرجال ؟ يا من كنّا نعقد عليكم الآمال؟
فقلت لها:
عمن تتكلمين؟ وبأسئلتكِ هذه؛ ماذا تقصدين؟.. فأجابت:
انظر ماذا كتب بعض " السلف "، ليحتجّ به علينا بعض الخلف " الإصابة في منع النساء من تعلم الكتابة " أ تصدق هذا؟ .. أنّ " سلفكم " جعل الكتاب حجة وإصابة يعني صواب ، ولكل سؤال جواب..
عندئذ طلبت منها التوقف، فوقفنا.. وأمام الملأ في حديقة عامة استرحنا .. فقلت لها: بالرغم ما ذهب إليه المؤلف، فرأيه يعلوه النقص والضعف.. ولم يكن محل إجماع ، وكلّ أتى بما استطاع..
فمنهم من نقل عن أخبارهم زورًا و مِينـًا، ومنهم من أستعبد عقولا ضعافًا من الدهر حينـًا، ومنهم ـ يا أختاه ـ من كتب كتابًا وأملاه، وعلى طريقته سمّاه " عقود الجمان في جواز تعليم الكتابة للنسوان .. "
و برأيها الصريح أجابت، ولسانها الفصيح قالت:
ولكن المانعين رأيهم هو الذي ساد حينًا من الدهر، وجُهّلت المرأة أوانـًا من العصر..
وبثقة هائلة استطردت قائلة:
و يحك! إن العلم في ديننا ليس حقّا يمكن عنه الاستغناء، بل هو واجب يستوجب الأداء.. واقرأ أيها المتعلم فـ" طلب العلم فريضة على كل مسلم " . واعلم أن أولَّ كلمة أرسلت، وفي أول سورة على الحبيب ـ صلى الله عليه وسلم ـ أنزلت، هي: " إقرأ ". فالأمر جاء مطلقًا غير مقيّد، ويتكلم عن المسلم سواء كان امرأة أو سيّد..
فمن اظلم من تقوّل على الإسلام و افترى على خير الأنام .. وزعم أنه يمنع المرأة من اكتساب المهن والحرفة، أو يحرمها من تحصيل العلم والمعرفة .
فأوحت أهواء الناس، فتجرّؤوا على رب الناس، ونسبوا إلى رسول الله ـ صلى الله عليه و سلم ـ كلامًا، ليس عليه من نور كلامه وقوله، ولا فيه من منطق الإسلام وعدله، وهو " لا تعلموهن الكتابة، ولا تسكنوهن الغرف ".
بالله يا هذا، كيف ينهى رسول الله ـ عليه الصلاة و السلام ـ و يأتي مثله ؟ فقد روي أبو داود عن الشفاء بنت عبد الله قولها : (( دخل عليّ رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ وأنا عند حفصة ، فقال لي : ألا تعلّمين هذه رقية النّمِلة كما علمتِها الكتابة؟ )) ..
وتابعت مسترسلة ، وبالشعر قائلة :

هـذا رســــــــول الله لم
ينقص حقوق المؤمنات

العلم كان شريعـــــــــة
لنسائه المتفقهـــــــــات

رضن التجارة والسياسة
والشؤون الأخريــــــــات

كانت سكينة تملأ الـــــد
ــ نيا وتهزأ بالــــــــــرواة

روت الحـديث و فسّرت
آي الكتــــــاب البينات

ثم ما بال هؤلاء يؤمنون ببعض " الحديث " و يكفرون ببعض ، وما تقوّلوه فغيض من فيض.. حيث منعوا النساء من القراءة و الكتابة ؛ و لكنهم أسكنوهن الصروح الممردة الخلابة ؟.. أن بعض " العلماء " على الأمة بلاء ، وأحكامهم لغوب وعناء .. فبعضهم زهّد هذه الأمة في أخذها من الدنيا نصيبها، وضيّقوا عليها أفق رحيبها، وكم أشاعوا فيها من التواكل والتكاسل، و ثبطوها عن الضرب في الأرض كالجنادل، وحرموها من المشي في مناكبها ذات الدلائل، وبعضهم غرس فيها جرثومة التعصب المذهبي فأهلكتها، ومنهم أحدث طائفية في الأمة فأكلتها..
حيث صار المسلم لا يصلي وراء أخيه المسلم، لاختلافهما في المذهب لا المشرب . بل أصبح المسلم يستحلّ دم أخيه المسلم بسبب اختلاف المذهب..
فكيف لا تتأخر أمة وهذا النوع من " العلماء " هم قادتها؟ وأنّى لأمّة أن تنهض وهذا الصنف من " الفقهاء " رادَتُها؟
يا هذا ! فالمرأة ظنت أن كلام الله قد وصل الأذن، وأن التجارب و الأيام قد فتحت الأعين، وشرحت الصدور، و وسعت العقول، وميّـز الناس بين الدين الحق الذي جاء به محمد ـ صلى الله عليه و سلم ـ و بين " الدين " الذي أشاعه ضعاف العقول، ولكن الظنون كواذب، وظهر للمرأة عكس ذلك وتجلت العواقب، وتأكدت من أنّ بعض الناس يضيّقون ما وسعه الله، ويقيّدون ما أطلقه الله، ويمنعون ما أباحه الله من غير قرآن كريم، ولا ذي حجة عليم، ولا حديث شريف، ولا رأي حصيف، ولا أجماع قويم، ولا من قياس سليم ..
فقلتُ لها:
إنكِ ـ يا أختاه !ـ تبالغين، وبلا روية ولا تأنّ تعاندين.
فحنقت من كلامي واستشاطت، وفي غضبٍ قالت:
ما رأيك أن عالمًا كبيرا، وداعية شهيرا .أفنى سواده، وأبلى بياضه للعلم ناشرًا، وعن الإسلام مجادلاً مجاهرًا، وما يجحدُ أعماله وعلمه، إلاّ من يحسدون الناس على ما أتاهم الله من فضله. و لكن، كلامه ليس كله صوابًا، ولا آراءه كلها حجة وجوابًا. فما هو إلا بشر يشمله قول الحبيب ـ عليه الصلاة و السلام ـ " كل ابن آدم خطاء ... "
ألّف هذا العالم كتابًا وأملاه، وبـ " الدستور الإسلامي " أسماه. كتاب ارتحت لعيانه، واهتززتُ لعنوانه.. وعندما قرأت ذلك " السفر" و تابعت، ولكن يا لِهولِ ! ما رأيت واطّلعت..
فقد حدّد هذا الداعية المعلم، للبنت سنوات التعلّم، فقال: (( و أما سنوات التعليم فلتُحدّد بخمس سنوات فقط ، حيث تدخل البنت المدرسة في سن السادسة ، و تبارحها في نهاية السنة العاشرة من عمرها، ولا تختبر أثناء الدراسة، ولا تعطى شهادة بعدها، وإنما يكفيها أن تدرس المقرر لكل سنة دراسية وافية، وتطبقه في حياتها عمليّا، إذ القصد الأول والأخير من تعليم البنت المسلمة هو تربيتها، وتعليمها أمر دينها، وما يصلح أخلاقها )).
ويا هول الفاجعة، مخافة أن تحل بنا قارعة، بل هي باقعة ما لها راقعة .
وقد قرأت هذا" السفر" مرارًا و تكرارًا، وبماذا خرجتُ ؟.. و ماذا استنتجتُ؟.. لاحظتُ أن فضيلة شيخنا فيما ذهب إليه لم يستشهد، لا بآية قرآنية؛ وفيما زعمه لم يؤكد، لا بأحاديث نبوية، ولا أقوال صحابة، ولا آراء تابعين نجّابة.
ناهيك عن امام من أئمة المذاهب، لعله يقيم الحجة و البرهان فيما إليه ذهب... في حين استشهد في المسائل الأخرى فقد أقام " الحجة " بآيات قرآنية مادحـًا ، برهن بأحاديث نبوية صادحـًا ... ولو وجد مستندًا، لِما ذهب إليه لما تردد في إرادهِ مؤكدًا .
كما اعلم ـ و يعلم غيري ـ أن فضيلة الشيخ ممن يوصون المسلم بعرض بناته أو زوجه المصون، إذا أصابها مرض على طبيبة مسلمة، فإن لم توجد فطبيبة للأدواء عالمة ، ولو لم تكن مسلمة . فإن لم توجد فطبيب مسلم، فإن لم يوجد فطبيب ولا يهم .. فللضرورة أحكام، وما لمريضة إيلام..
والسؤال هو : كيف توجد طبيبة مسلمة. وسماحته قد أغلق الباب في وجه البنت المسلمة لتكونَ طبيبة أو متعلمة ؟.
واعلم يا هذا، أن ثورة كثير من النساء على " الإسلام " سببها هو حرمانهن من كثير مما منحه لهن الإسلام.
حيث زخرف البعض لهن بالقول و" البيان "، وأوحى لهن شياطين الإنس والجان، "أن الإسلام هو المانع لهن عن بعض الحقوق" ، فكانت منهن بعض الحنق و" العقوق " فارتَمينَ في أحضان هؤلاء الشياطين، واغتررن بزخرف القول من كلامهم الهجين، فدفعنَ الثمن غاليّا من شرفهن، أعراضهن، و كرامتهن، واستغلّهن أعداء الإسلام للإساءة للإسلام.
وسكتت " صديقتي " وسكت، بعد ان غلبتني، وبالحجة أفحمتني.. وانصرفت غاضبة غير مودعة و لكنها قادحة، وابتعدت عني غير مصافحة.
وهكذا عدت أدراجي مهموم البال، وتابعت طريقي مكسوف الحال.

نشرتُ " المقامة " هنا لأنني أرى أنها أقرب ما تكون إلى مقالة فكرية أكثر من كونها أدبية.
ولكن إن رأى أهل وأصحاب الاشراف نقلها، فهم أدرى، ولستُ معارضًا.
تحياتي.

التعديل الأخير تم بواسطة علي قسورة الإبراهيمي ; 05-11-2012 الساعة 09:22 AM
  • ملف العضو
  • معلومات
هند أم عمر
زائر
  • المشاركات : n/a
هند أم عمر
زائر
رد: المقامة النسائية
05-11-2012, 09:32 AM


في فمي ماء
وكيف يتحدث من في فمه الماء

رغم إقراري بعشق حرفك والذي لا أخفيه ولا أداري
إلا أنني كثيراً ما أختلف معك في رؤيتك
لأنك تبنيها على ما يقال لا ماهو واقع الحال

سامح الله إدارة هذا الصرح فقد أرعبوني
رغبة مني في البقاء لن أحاور منكم أحد

  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية djazayri
djazayri
مشرف
  • تاريخ التسجيل : 18-06-2009
  • الدولة : djazayri
  • المشاركات : 7,989
  • معدل تقييم المستوى :

    21

  • djazayri will become famous soon enoughdjazayri will become famous soon enough
الصورة الرمزية djazayri
djazayri
مشرف
رد: المقامة النسائية
05-11-2012, 09:34 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هند أم عمر مشاهدة المشاركة


في فمي ماء
وكيف يتحدث من في فمه الماء

رغم إقراري بعشق حرفك والذي لا أخفيه ولا أداري
إلا أنني كثيراً ما أختلف معك في رؤيتك
لأنك تبنيها على ما يقال لا ماهو واقع الحال

سامح الله إدارة هذا الصرح فقد أرعبوني
رغبة مني في البقاء لن أحاور منكم أحد


ما الأمر أختنا أمّ عمر ؟
  • ملف العضو
  • معلومات
علي قسورة الإبراهيمي
مشرف (سابق )
  • تاريخ التسجيل : 22-03-2007
  • الدولة : NICE-France
  • المشاركات : 4,150
  • معدل تقييم المستوى :

    20

  • علي قسورة الإبراهيمي will become famous soon enoughعلي قسورة الإبراهيمي will become famous soon enough
علي قسورة الإبراهيمي
مشرف (سابق )
رد: المقامة النسائية
05-11-2012, 09:43 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هند أم عمر مشاهدة المشاركة


في فمي ماء
وكيف يتحدث من في فمه الماء

رغم إقراري بعشق حرفك والذي لا أخفيه ولا أداري
إلا أنني كثيراً ما أختلف معك في رؤيتك
لأنك تبنيها على ما يقال لا ماهو واقع الحال

سامح الله إدارة هذا الصرح فقد أرعبوني
رغبة مني في البقاء لن أحاور منكم أحد

مرحبًا
بالفاضلة
هند.
يا حرة.
وكيف لا نختلف؟ ومن أنبأكِ أن كلامي هو عين الصواب؟
يا عقيلة الرجال ..
أنا كتبتُ كلامًا، قد يكون فيه الغث والسمين.
ثم يا أصلية .. أنا دائمًا أقول:
نختلف لنأتلف، ثم نلتقي لنرتقي.
وهذه هي طريقتي في الحياة.
وأنتِ تعرفين هذا..
أما قضية من " أرعبك".
كم أتمنى أن تعامل العربية الحرة / هند أم عمر .. بما يليق بها لأنها ــ يعلم الله ــ كبيرة قدرًا، وهي سليلة أناس نحبهم كثيرًا ونجلهم.
مرحبًا بكِ يا حرة في متصفحي.. حتى ولو أختلفنا.
مع أنني لا ارى ذلك أختلافًا .. إنما هو تدارس العلم والفكر.
زادكِ الله من فضله.
تحياتي.
التعديل الأخير تم بواسطة علي قسورة الإبراهيمي ; 05-11-2012 الساعة 09:56 AM
  • ملف العضو
  • معلومات
هند أم عمر
زائر
  • المشاركات : n/a
هند أم عمر
زائر
رد: المقامة النسائية
05-11-2012, 09:48 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي قسورة الإبراهيمي مشاهدة المشاركة
مرحبًا


بالفاضلة
هند.
يا حرة.
وكيف لا نختلف؟ ومن أنبأكِ أن كلامي هو عين الصواب؟
يا عقيلة الرجال ..
أنا كتبتُ كلامًا، قد يكون فيه الغث والسمين.
ثم يا أصلية .. أنا دائمًا أقول:
نحتلف لنأتلف، ثم نلتقي لنرتقي.
وهذه هي طريقتي في الحياة.
وأنتِ تعرفين هذا..
أما قضية من " أرعبك".
كم أتمنى أن تعامل العربية الحرة / هند أم عمر .. بما يليق بها لأنها ــ يعلم الله ــ كبيرة قدرًا، وهي سليلة أناس نحبهم كثيرًا ونجلهم.
مرحبًا بكِ يا حرة في متصفحي.. حتى ولو أختلفنا.
مع أنني لا ارى ذلك أختلافًا .. إنما هو تدارس العلم والفكر.
زادكِ الله من فضله.
تحياتي.

حتى يزول كل لبس
وأعتذر منك قسورة
والله ليس الرعب بالمفهوم الذي فهمتموه
وحاشا لله أن أصم قوم ما نالني منهم الا كل مكرمة بما لا يليق بهم

كيف أرعبوني
مالا تعلمونه أنني جعلت من الشروق لي مسكناً آوي إليه ليل نهار
ولما فتحته اليوم وجدت حظر تام لي من الدخول
ربما تكون مشكلة أو شيء ما أو مجرد تفكير منهم لأنني شاكسة
وضاق صدري وأرتعبت خشية أنه تم طردي
وقررت أن أكون عضوة لطيفة هادئة
ولكنك يا أستاذي تستفزني دوما

لا تزال نبضات قلبي متسارعة من فرحة العودة
  • ملف العضو
  • معلومات
علي قسورة الإبراهيمي
مشرف (سابق )
  • تاريخ التسجيل : 22-03-2007
  • الدولة : NICE-France
  • المشاركات : 4,150
  • معدل تقييم المستوى :

    20

  • علي قسورة الإبراهيمي will become famous soon enoughعلي قسورة الإبراهيمي will become famous soon enough
علي قسورة الإبراهيمي
مشرف (سابق )
رد: المقامة النسائية
05-11-2012, 10:32 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة djazayri مشاهدة المشاركة
ما الأمر أختنا أمّ عمر ؟
djazayri
أيها المشرف الفاضل.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
لا عليك .. فهذه فاضلة وكبيرة قدرًا.
ويجب عليّ أنا ترضيتها.
هو دائمًا نختلف، ولكن هو أختلاف إخوة، ثم نتسابق إلى ترضية بعضنا.
ودائمًا ما تكون هي سبّاقة إلى ذلك.. حتى وإن قلّ " أدبي " معها.
وهكذا يكون الكرام.
وهي كريمة سليلة وعقيلة كرام.
آمل أن تكون تفَهمت الامور أيهاالفاضل.
وشكرًا على المرور.
تحياتي.
التعديل الأخير تم بواسطة علي قسورة الإبراهيمي ; 05-11-2012 الساعة 10:39 AM
  • ملف العضو
  • معلومات
الصورة الرمزية djazayri
djazayri
مشرف
  • تاريخ التسجيل : 18-06-2009
  • الدولة : djazayri
  • المشاركات : 7,989
  • معدل تقييم المستوى :

    21

  • djazayri will become famous soon enoughdjazayri will become famous soon enough
الصورة الرمزية djazayri
djazayri
مشرف
رد: المقامة النسائية
05-11-2012, 10:39 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي قسورة الإبراهيمي مشاهدة المشاركة
djazayri
آمل أن تكون تفَهمت الامور أيهاالفاضل.
وشكرًا على المرور.
تحياتي.
فهمت وتفهّمت ، نفعنا الله بكم ونفعكم بأوقاتكم على المنتدى.
  • ملف العضو
  • معلومات
أم زيد
مشرفة شرفية
  • تاريخ التسجيل : 09-06-2009
  • الدولة : الجزائر
  • المشاركات : 5,672
  • معدل تقييم المستوى :

    20

  • أم زيد is a jewel in the roughأم زيد is a jewel in the roughأم زيد is a jewel in the rough
أم زيد
مشرفة شرفية
رد: المقامة النسائية
05-11-2012, 10:47 AM
..........................


عندما أرى حسرة أطفال مالي و حرائر سوريا في شوارعنا

أشكر الله ألف مرة على نعمة الأمن و الأمان في بلدي

اللهم أدمها نعمة و امنعها من الزّوال.
التعديل الأخير تم بواسطة أم زيد ; 20-01-2013 الساعة 11:26 PM
  • ملف العضو
  • معلومات
علي قسورة الإبراهيمي
مشرف (سابق )
  • تاريخ التسجيل : 22-03-2007
  • الدولة : NICE-France
  • المشاركات : 4,150
  • معدل تقييم المستوى :

    20

  • علي قسورة الإبراهيمي will become famous soon enoughعلي قسورة الإبراهيمي will become famous soon enough
علي قسورة الإبراهيمي
مشرف (سابق )
رد: المقامة النسائية
05-11-2012, 11:09 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هند أم عمر مشاهدة المشاركة
حتى يزول كل لبس
وأعتذر منك قسورة
والله ليس الرعب بالمفهوم الذي فهمتموه
وحاشا لله أن أصم قوم ما نالني منهم الا كل مكرمة بما لا يليق بهم

كيف أرعبوني
مالا تعلمونه أنني جعلت من الشروق لي مسكناً آوي إليه ليل نهار
ولما فتحته اليوم وجدت حظر تام لي من الدخول
ربما تكون مشكلة أو شيء ما أو مجرد تفكير منهم لأنني شاكسة
وضاق صدري وأرتعبت خشية أنه تم طردي
وقررت أن أكون عضوة لطيفة هادئة
ولكنك يا أستاذي تستفزني دوما

لا تزال نبضات قلبي متسارعة من فرحة العودة
مرحبًا بالفاضلة
هند أم عمر.
بل أنتِ من يتوسط ويتربع صدارة المجلس.
يا حرة
قد يكون بعض المشاكسة بيننا.
ولكن القلوب صافية
يا نقية المخبر وطاهرة المظهر.
مرحبًا بكِ دائمًا في متصفحي.
بل وليفسح لكِ في المجلس.
أذاقكِ الله برد عفوه.
تحياتي.
  • ملف العضو
  • معلومات
علي قسورة الإبراهيمي
مشرف (سابق )
  • تاريخ التسجيل : 22-03-2007
  • الدولة : NICE-France
  • المشاركات : 4,150
  • معدل تقييم المستوى :

    20

  • علي قسورة الإبراهيمي will become famous soon enoughعلي قسورة الإبراهيمي will become famous soon enough
علي قسورة الإبراهيمي
مشرف (سابق )
رد: المقامة النسائية
05-11-2012, 11:12 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة djazayri مشاهدة المشاركة
فهمت وتفهّمت ، نفعنا الله بكم ونفعكم بأوقاتكم على المنتدى.
مرحبًا مرة أخرى
بالكريم ابن الكرام.
الحمد لله أنه قد رُفع اللبس.
نحن إخوة يا فاضل.
وشكرًا على الدعاء، ولا أقول إلاّ ولك مثله، ومثله، ومثله .. ويزيد.
تحياتي.
مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع


الساعة الآن 12:26 AM.
Powered by vBulletin
قوانين المنتدى